توتو2

⭐️ عضو مميز ⭐️




تنظر باهتمام إلى السجاد..المقاعد..الجدران..البريق إلى تفضله يصدر عن الطقم الفضي وبعض التحف النحاسية إنها تلمع الآن كنجم في العتمة..خيل إليها لوهلة أن لا زجاج أمام هذه التحف لشدة نظافة الزجاج..وأخيرا استجابت شفتيها لتلك الغبطة النفسية ..فمطت شفتيها بابتسامة رضا..فجأة تلاشت تلك الابتسامة بسرعة البرق..وعلت قسماتها إمارات القلق والضيق لقد تذكرت شيئا ما.. أخذت تسرع الخطى نحو المطبخ.. وعندما وصلت..جفلت لحظة ثم أصدرت تنهيدة ارتياح طويلة (الحمد لله خشيت أن يكون الشاي الذي على الموقد قد انسكبت منه قطرات شوهت منظر الموقد الذي لمعته قبل قليل)..أسرعت نحو الموقد واطفأته..ثم أخذت فنجان كبير و سكبت الشاي بحذر واحضرت قطعة قماش صغيرة وأمسكت بيد الفنجان برفق لئلا تحترق يدها فيسقط الفنجان ويفسد كل شئ..مشت خطوات إلى الطاولة المستديرة التي توجد أمام النافذة المطلة على الحديقة ووضعت الفنجان عليها وتأكدت أن ظل الفنجان يبدو واضحا على الطاولة.. سحبت المقعد ببطء وجلست..وبدل من أن تراقب جمال الطبيعة في الحديقة..التفتت سريعا إلى الخلف لتتأكد أن كل شئ في المطبخ على مايرام..وشديد اللمعان!!..
بعد أن تأكدت من نظافة كل شئ.. توجهت إلى غرفة الجلوس..نظرت إلى الساعة..ثم الهاتف..
الساعة و الهاتف معا.. لاتدري مالذي جعلها تجيل ببصرها بين هاتين الآلتين.. اقتربت من الساعة المعلقة على الجدار.. وفجأة تغيرت ملامحها ثانية..إنها لا ترى العقارب بوضوح كافي..رفعت يدها إلى زجاج الساعة ولمست الزجاج بإصبعها..ولشدة ما كانت دهشتها عندما عادت الإصبع ملوثة بالغبار..أرسلت نظرة استغراب شديدة..(أيمكن أن يتراكم الغبار على الساعة وسط كل هذا اللمعان الصادر عن كل شئ).. كيف نسيت تنظيف الساعة..التفتت بسرعة إلى
الهاتف اقتربت منه ولمسته ايضاوجدته ليس أفضل حالا من الساعة؟
..لم تترك لنفسها فرصة التفكير بسبب هذا الإهمال الشنيع فأسرعت نحو المطبخ وأحضرت المنفضة وأخذت تنظف الساعة والهاتف بعصبية هذه المرة..كأنها تعاقبهما على الرضا بهذه القذارة .. ( ولكن حقا لما لم انتبه
إنا لهذا) ..طرحت هذا السؤال على نفسها بجديه .. وجدت الجواب البسيط
يتردد في أعماقها .. هل لان الدقائق والساعات تمر دون إن الحظ ذلك..؟
هل حقا عقارب الساعة تلتقي وتفترق دون أن القي عليها نظره..
هل حقا نسيت نفسي إلى أن أصبح الزمن لايهمني.. حسنا ولكن
أنت الأخر..أيها الهاتف ماشأنك إذن .. ام هي أنا التي لم اهتم
بان استعملك لاستفسر عن أي شيء.. أي شيء.. ؟ماتلك الأفكار
السخيفة.. نسيت أن المنفضة لازالت بيدي يجب أن أعيدها إلى مكانها .. غريب أن عقرب الدقائق لم يتغير منذ أن لفت انتباهي اتساخ زجاج الساعة..رفعت السماعة فجأة..وأيضا لاحرارة في الهاتف!!..ترى كم مر من الوقت والساعة والهاتف معطلان.؟؟.مشت بخطوات متثاقلة إلى غرفة النوم ..نظرت الى المكتبة الصغيرة..هي الأخرى نظيفة ..اقتربت منها..فتحت الزجاج.. وضعت يدها على كتاب قديم..(مر زمن طويل قبل أن أقرأ شيئا..
ماذا لو غيرت نظامي لهذا اليوم فقط ..سأقرأ قليلا في سريري قبل النوم..خشيت دوما أن أفعل ذلك لئلا انسى نور المصباح مضاء حتى الصباح
.. ولكن يبدو لي انني في هذه الليله لن انام مبكرا .. )تمددت على السرير وفتحت الدرج ووضعت النظاره على عينيها وفتحت الكتاب وارادت ان تقرأ..ياالهي !! لااصدق .. هل الكتاب شديد الاتساخ الى هذا الحد لدرجة ان الحروف اصبحت باهته .. هل اهملت الكتاب ايضا .. يبدو ذلك.
.. اغلقت الكتاب بغضب. ورفعت رأسها ببطء .(رباه إن غرفة نومي شديدة الاتساخ ) ؟؟.. الغبار يكسو كل شيء !! جرت نحو المطبخ ..غرفه الجلوس ،(مستحيل لااصدق يبدو انني جننت!! لقد نظفت كل شيء حتى اللمعان..لماذا الغبار يكسو كل شيء هنا ..هل هل جننت حقا ..اصبح صوتهامبحوحا احست بحراره شديده تلفح وجهها .. قلبها يدق بشده ..اصبح وجهها شاحبا .. انني لاافهم سر ماانا فيه هل احلم .. اغمضت عينيها ..عيناهاالان تمتلأن بالدموع دموع الحيره والقلق والخوف ايضا .. الدموع تنهمر بغزاره ..تفتح عينيها فجأه ، أصبحت الان ترى كل شيء يلمع كما
في السابق !!!!..فجأه تنبهت ضحكت ضحكه باهته .. لقد كان زجاج
النظاره متسخا فكنت ارى كل شيء متسخا.... لكن هل نسيت أن أنظف نظارتي ايضا.. في هذه المره دموعي نظفت الإتساخ ولم احتج للمنفضه ..
دموعي ايضا قادره على اعطاء اللمعان ولكنه لمعان اصيل حقيقي ممزوج بالم وليس لمعان مزيف كما تعودت أن ارى .. ليت دموعي تغسل قلبي الذي
تراكم عليه الغبار زمنا فقارب أن يصدأ .النظاره. الكتاب. الهاتف. الساعه،
لماذا جفوت هذه الاشياء بالذات.. ربما لانها تذكرني بأن هذا البيت رغم
لمعانه الظاهري ماهو الا بيت للأشباح لايقوى أحد على الاقتراب منه ...
ياه كل ذلك كان بسبب الغبار اللعين ... ) ... كدت أن أنسى يجب أن
ارجع الكتاب مكانه !!!؟؟
 

ريحة المسك

⭐️ عضو مميز ⭐️
مشاركة: بيت الاشباح

بارك الله فيك أختي في الله على الموضوع ...
وجزاك الله خيرا ..ودمت في حفظ الله تعالى ..
وبانتظار جديدك ..

..
 

توتو2

⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #3
مشاركة: بيت الاشباح

شكرا لسعه صدرك للقراءه والرد
 

توتو2

⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #6
مشاركة: بيت الاشباح

شكرا ريحه المسك . شكرا فن الحب .
 

توتو2

⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #7
مشاركة: بيت الاشباح

شكرا كول على طول للتواصل
 

رجاوي

⭐️ عضو مميز ⭐️
مشاركة: بيت الاشباح

محاولة جيدة اختي

سلمت يمناك على رووعة القصة

ماننحرم
 

توتو2

⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #9
مشاركة: بيت الاشباح

شكرا اختي الكريمه رجاوي
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى