| █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

الموضوع في 'روايات' بواسطة عتوية كويتية, بتاريخ ‏3 سبتمبر 2006.

  1. عتوية كويتية

    عتوية كويتية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أغسطس 2006
    المشاركات:
    171
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    [​IMG]





    قصة:تركني وراح في لحظة جِراح
    تأليف:عتوية كويتة
    *.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*
    حنان:أخوي عبد الرحمن ليش قاعد بروحك في غرفتك ...وما تكلم أحدا ...أذكر الله...ليش ما تنزل نسولف مع أمي و أبوي .
    عبدالرحمن : ونعم بالله تعالى.... مليت يا حنان من وانا قاعد على هالكرسي المتحرك
    حنان:انزين كلم ربعك بالتلفون وشوف وينهم وخلي يزورونك ببيتنا
    اقوم اتصل بفيصل عشان ايي عبدالرحمن:
    السلام فيصل شلونك ...دق عبدالرحمن على رفيجه:
    يا عبد الرحمن صوتك مو بخير، ليش أنت كئيب ؟ فيصل:وعليكم السلام ،،
    عبدالرحمن:ااااه يا فيصل مليت والله،اعيش حالي حال الناس اتزوج واييب عيال وأكون أسرة
    يقاطعه فيصل:طبعا يا عبدالرحمن لا تخلي اعاقتك تسبب لك الاحراج فانت
    قادر والحمدلله والف بنت تتمناك
    (عبدالرحمن شاب في عمر ال20 من عائلة كريمة ومعروفة وغنية،شكله:متوسط الجمال،متوسط
    الطول،أسمر بس مو حيل،عيونه صغار شوي سود وشعره أسود غامج )
    صديقه فيصل (جارهم من ايام طفولتهم،في نفس عمر عبدالرحمن
    ولكنه من عائلة مقتدرة)
    عبدالرحمن باستهزاء:واي بنت تبي ريال ما يقدر يمشي
    فيصل: لا تقول جذي انت انخلقت جذي والله مع المؤمن الصابر ،قدر الله وما شاء فعل
    الحمدلله على كل حال يا اخي
    عبدالرحمن:الحمدلله..الحمدلله
    فيصل:يلا نروح أمشيك بالمجمع و انتعشى
    عبدالرحمن: فشلة من الناس...
    فيصل:اي فشلة عادي انت مسوي شي غلط؟؟يلا عااااااااد
    عبدالرحمن:يلا يلا
    -----------------------
    حنان(اخت عبدالرحمن الوحيدة، بنت عمرها 17 ونقدر نقول انها وايد
    عبيطة وينقص عليها بسهولة وحالها حال اكثر المراهقات)
    حنان:يما بروح عند دانة رفيجتي
    الام:منو دانة هذي؟
    حنان:توني تعرفت عليها
    الام:خلاص روحي
    حنان تفز من مكانها وتبوس امها وتطلع:الله لا يحرمني منج يا حلوة اللبن
    الام(تضحك): ااه منج يا النزغة.......
    تروح حنان لغرفتها وتبدل بسرعة وتطلع حق رفيجتها
    ------------------
    عبدالرحمن مع فيصل بالمجمع
    عبدالرحمن بحزن:شوف..شوف الناس شلون تطالعني وانت تدزني
    فيصل:ما لك شغل بالناس ترى ارضاء الناس غاية لاتدرك
    عبدالرحمن:امش امش نروح البيت بعد خلاص عشا وتعشينا ليش نتمشى
    فيصل :على راحتك..يلا نمشي
    عبدالرحمن وفيصل بالسيارة
    عبدالرحمن:تعال فيصل..انا اخر الاسبوع بروح شاليهنا
    فيصل:اي الواحد يغير جو..بعد جو الكويت مو بس حار يشويك
    بس الواحد يروح البحر شوي ينسى الحر،والجو احلى نسبيا
    عبدالرحمن:واعزم الربع عاد..بس لا تعزم مشاري هالريال تافه وسخيف واكبر مغازلجي
    بالكويت..وانا ما احبه كلش
    فيصل:ان شاء الله ، اي اوامر ثانية
    عبدالرحمن:ههههههه..لا سلامتك
    ---------------------------
    حنان عند رفيجتها دانة
    (حنان توها تعرفت على دانة وهي بنت بنفس عمر حنان ونفس الصف وتحب القز والطلعات
    بس فيها خصلة الغيرة وتكره تشوف الناس مستانسة)
    حنان:شوفي دانو تلفوني اليديد
    دانة:بس هذاك التلفون توه نزل يعني ما مداه تبيعينه
    حنان:روحي...كل الناس عندهم نفسه وانا ما احب احد نفسي
    دانة بغيرة:ما عندج سالفة،،عاد انا ناوية اشتري نفسه
    حنان:ههههههههه انتي من وين لج فلوس....ااااا.....اسفة عالكلمة بس قصدي انتو ناس مقدورين وعلى قد الحال
    دانة بعصبية:ادري بس شنو ما اقدر اشتري مثله..ابوي الحمدلله يعطينا ومو مقصر علينا بشي
    حنان بخجل:اسفة عاد ما كان قصدي،زلة لسان،شنو تبيني اسوي عشان ارضيج!!
    دانة:خلاص انا زعلت
    حنان:لاااااااااا
    دانة:ارضى بس بشرط...
    حنان:شنوووو؟؟؟
    دانة:انا امس رحت مجمع المارينا ورقمني واحد شكله عجيييييييييب
    حنان:والمطلوب؟
    دانة:تدقين عليه
    حنان:وليش انتي ما تدقين
    دانة:انا ما عندي رصيد انتي دقي ولا ترى اكمل زعلتي
    حنان:لا الا زعلج..وين الرقم
    -----------------------------
    عبدالرحمن مع الربع بالشاليه
    عبدالرحمن:فيصل..فيصل منو نادى مشاري
    فيصل:مو انا اكيد رفيجه وحبيب قلبه جراح
    (جراح رفيج عبدالرحمن وهو واحد حبيب بس صديقه مشاري يارهم وبنفس المنطقة فمعاه من عمر)
    عبدالرحمن:وليييييييين شنو هالولد كل مكان ورانا ورانا..
    يقاطعه فيصل:لا هذا بعد رفيجنا..يلا نتمشى يا جماعة
    طبعا وهم يتمشون وبعدها قعدوا عالبحر،وشاف عبدالرحمن بنت قاعدة تفكر بروحها
    وكانت الساعة 12 بالليل ،،،
    طبعا مشاري قاعد ويصارخ ويعلق عالبنت:يعني انا اللي مو خايفة..
    وبعض التعليقات السخيفة،،،،
    التفتت البنت وهي منزعجة وقامت بعدها قام مشاري وجراح عشان يلحقون البنت
    عبدالرحمن تنرفز:سوالفك يا يوسف مو هني هذا شاليه محترم وكله عوايل
    مشاري وجراح انخجلوا وقعدوا
    ---------------------------
    حنان دقت على الرقم وطلع ولد :منو معاي؟!
    حنان برقة:انا اللي امس رقمتني
    الولد:وين رقمتج،،،بأي مكان بالضبط؟؟؟
    حنان:بالمارينا امس،شنو اسمك؟؟
    الولد:انا جاسم ،انتي شنو اسمك؟؟
    حنان:انا حنونة
    جاسم:هلا والله بكل الحنان والرقة والاحساس
    حنان بخجل و رقة:ثانكس
    جاسم:انا الحين مشغول ورفيجي داق علي ممكن اكلمج بوقت ثاني
    حنان:اوكي بس انت تدق!!
    جاسم:يا بعد عمري والله..يلا باااااي
    حنان:باي
    دانه:ها شنو قال بالتفصيل الممل..
    حنان: اقولج...
    ---------------------
    عبدالرحمن مع فيصل داخل الشاليه وبنفس الغرفة
    عبدالرحمن:خلي ادق عالأهل،ورفع سماعة التلفون يدق على نقال حنان:ألوو...
    حنان:هلا بعمري كله
    عبدالرحمن متعجب:ههههههه..هلا فيج
    حنان انتبهت ان اللي قاعد تكلمه مو جاسم،اخوها عبدالرحمن
    عبدالرحمن:ألوووو...وين رحتي؟؟؟
    حنان:معاك..معاك
    عبدالرحمن:شلونكم بالبيت؟اكيد مشتاقين لي....
    حنان:كلنا بخير الحمدلله....عبدالرحمن انا الحين يايتلي رفيجتي بعدين اكلمك...بااااي
    عبدالرحمن:ألووو...لحظة
    وسكرت حنان التلفون،،،،،،،،،،،،،صارت تقريبا ساعتين
    ونسى عبدالرحمن سالفة اخته،كان يفكر بشي ثاني
    فيصل:شفيك قاعدة تفكر..عسى ما شر؟
    عبدالرحمن:تذكر البنت اللي عالبحر؟؟
    فيصل:اي بنت؟
    عبدالرحمن:البنت اللي قاعدة بروحها،اللي يوسف وجراح بغوا يلحقونها!!!
    فيصل:اااي ذكرتها شاللي ذكرك فيها..!!اقدر اقول حب ولا اعجاب ولا شنو بالضبط؟
    عبدالرحمن:ما ادري والله في شي شدني حقها..ودي اشوفها مرة ثانية
    فيصل باستهزاء:الله يوفقكم...منك المال ومنها العيال ههههههه
    عبدالرحمن:شدعوه تبيني بس انا المقعد.. ما اتوقع والله
    فيصل:ما تدري القسمة والنصيب وين...يلا يلا تصبح على خير الحين
    عبدالرحمن:وانت من اهله
    وطبعا عبدالرحمن ما نام قاعد يفكر بالبنت عكس فيصل اللي نام بسابع نومة | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |
     
    جاري تحميل الصفحة...
  2. عتوية كويتية

    عتوية كويتية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أغسطس 2006
    المشاركات:
    171
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    مشاركة: | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

    --------------------------
    حنان:وصوته حده عجييييييب،اكيد شكله احلى!!
    دانه:طبعا انتي تعرفيني انا ما اخذ رقم الا من الحلوين..
    حنان:انزين انا تأخرت الحين بروح البيت يلا بااااي!
    دانه:بااااااي حبيبتي بس جاسم هذا انا ما ابي دام عجبج حلالج
    ------------- وراحت حنان للبيت وكان كل البيت نايم
    راحت دارها بسرعة ودقت بدون تفكير على جاسم
    جاسم:الو منو معاي؟
    حنان:انا حنان
    جاسم:منو حنان؟
    حنان:اللي كلمتك اليوم..مداك نسيت؟!؟
    جاسم:هلا ببنت المارينا هلا
    حنان:هلا فيك..كلمني عن نفسك شوي عشان نتعرف اكثر
    (وطبعا الكلام من الساعة 11 الليل الى الساعة 5 الفير وأذن الفير ومحد منهم
    فكر يقول للثاني قوم للصلاة،جاسم ولد صايع يعني يكلم 5 بنات تقريبا او اكثر باليوم
    فما يذكر منو هالبنت اذا دقت عليه يعني ما يميز الصوت،،
    طبعا اهو ولد فلوس وشايف نفسه وولد صايع)
    أم عبدالرحمن(محترمة ومتواضعة وطيبة حيييييل) قامت من النوم وقعدت ابو عبدالرحمن
    للصلاة وراحت تقوم حنان بس سمعت صوت ضحكات وهمس،،دشت على حنان فجأة:حنون تكلمين
    منو هالحزة؟؟
    سكرت حنان التلفون بسررررعة وقالت لأمها:أكلم دانة،وبعدين شفيج يما احنا الحين
    عطلة الصيف والناس تسهر وتواصل لي الفير...
    ام عبدالرحمن:انزين قومي توضي الحين وصلي الفير
    حنان:الحين...الحين
    طبعا حنان ما قامت لأنها تعبانة ردت دقت على جاسم:اسفة جاسم ما كان قصدي..
    جاسم يقاطعها بعصبية:مرة ثانية لا تسكرينه بويهي لو سمحتي
    حنان:امي دشت علي وسكرته
    جاسم:لا تسكرينه قولي لها رفيجتي وخلاص فاهمة؟
    حنان:حاضر
    -----------------------------
    عبدالرحمن يتمشى مع فيصل بروحهم بالشاليه العصر،وشافوا البنت(شيماء)
    وعرف عبدالرحمن شاليهها،كانت شيماء تتمشى مع مجموعة بنات،،،بعدها راح
    عبدالرحمن البحر مع ربعه،عبدالرحمن يحب الشعر والشعراء وهوقاعد عالبحر قال لهم
    من اللي يذكره من الاشعار اللي حافظها وقال هالشعر:

    اذا اهداج الزهر مرة فانا اهديتج بساتينه
    واذا الهاج بفرح ليله فانا تهت لبكاج سنين
    واذا استضعفتج املاكه وشتتج ملايينه
    أنا حتى فتات الخبز اقسمها معج نصيين
    طموحي بس اجي واظفر بشي تستحقينه
    تدينته .. تسلفته .. سرقته ... مو مهم امنين
    كاني من كثرما ارضى بكل اللي تمنينه
    لو انج تطلبين الله يعنيني بقول آآمين

    وبنفس الوقت شيماء وشلتها من البنات قاعدين بالبحر ويسولفون بس ماكانت
    شيماء معاهم،كانت شيماء تسمع أشعار عبدالرحمن اللي أعجبتها واهي بعد كانت
    تحب الشعر فتذكرت شعر وقالته بقلبها:
    أنت بالنسبة لي حلم قريب
    وأنا بالنسبة لك شخص غريب
    تعال نحط النقط فوق الحروف
    نشوف منهو للثاني صاير حبيب

    عبدالرحمن انتبه ان شيماء تطالعه،وقام يقول كل الاشعار اللي يحبها ومنها:
    حبي لج ما هو كلام
    حبي لج فوق الوصف والخيال
    وقاعد يقول باجي الشعر،بعدها البنات اللي مع شيماء ضحكوا وكانت شيماء منخجلة وقالت:يلا نقوم عاد القعدة مصخت
    (شيماء بنت طيبة بس تبين للناس انها واثقة من نفسها وهذا حال كل بنت عمرها 18،
    حلوة ،ناعمة،شعرها قصير أسود وعيونها مكحلة لونهم بني غامج،رشيقة)
    ردت عليها اختها لولوة باستهزاء: اااااي حدها مصخت هاا،الا قولي صارت خووووووش قعدة
    (لولوة اختها الكبيرة،الرزينة،فاهمة شيماء عدل ودايما تنصحها،متزوجة وعندها 3 بنات صغار)
    --------------------------
    حنان واهي بالمدرسة مع دانة
    حنان:يلا قومي دانة نروح الكافتيريا انا يوعانة
    دانة:لا لا تمتنين بعد مو حلو عليج المتن،وجاسم قالي ان ما يحب البطات..
    تقاطعها حنان وهي متفاجأة:شنو!!انتي تكلمينه من وراي؟موقلتي ما راح تكلمينه؟؟
    دانه وويهها مقلوب ومنخجلة:اهوووو..اا...انا...شنو شفيج عشان اضبطلج اياه....
    حنان:اهااا...بس لا تأخذينه مني عاد،هذا الأول والأخير في حياتي
    دانه بقلبها:(ما تدرين والله)
    حنان:خلاص عشانه ما راح اكل عشان اضعف
    -------------------------
    عبدالرحمن يفكر بالغرفة مع فيصل
    عبدالرحمن:باجر نرجع من الشاليه وراح افتقدها
    فيصل:اقولك شي بس ماتزعل!..ليش ما تأخذ رقمها و...
    عبدالرحمن:شنوووووووو!!!افااا يا فيصل افااااا..
    فيصل:خلني أكمل كلامي وتتصل تطلب أبوها وتخطبها على طول
    عبدالرحمن:بس انا ما امشي اكيد بترفضني لاني مقعد...ونزلت من عينه دمعه
    فيصل:لاااااااا...تفاءلوا بالخير تجدوه،وانت الحمدلله مقتدر وعندكم خير ما شاء الله
    انت الحين سو الحركة باجر الصبح قبل ما نشيل الاغراض ويصير خير
    عبدالرحمن:.........بس.....بس....
    فيصل:خلاص انا اخذ الرقم اتفقنا؟
    عبدالرحمن يهز راسه موافق بس مو مقتنع
    وصار الصبح وشاف عبدالرحمن شيماء بس ما كلمها وما اقتنع ان فيصل يكلمها
    يعني ببساطة رجع البيت خالي.
    البنت اللي كانت عالبحر(شيماء)
    فيصل يهمس لعبدالرحمن:ما كلمت البنت صح؟
    عبدالرحمن:.......لأ
    فيصل:بعدين اقولك خطتي الجهنمية،،،فيصل كلم مريم(أكبر بنات لولوة وعمرها 6
    سنوات)وعرف منها وين ساكنين واسم العايلة واتفقوا انهم يروحون باجر يسألون عن
    عايلة شيماء بمنطقتهم ووين ساكنين وهذا اللي صار..................
    ---------------------------------------------
    بعد أسبوع وعبدالرحمن يكلم أمه وابوه على الغدا
    أم عبدالرحمن:انزين بس انت ما تعرف عنها شي الا عايلتها وما تدري يمكن مخطوبة!!
    أبو عبدالرحمن:انا اعرف هالعايلة بس اهم مو معروفين حيل بس...
    عبدالرحمن:خلاص يعني ما تبوني اتزوج؟انا لما اقتنعت الحين انتوا مو مقتنعين!!
    ابو عبدالرحمن:خلاص اليوم بعد صلاة المغرب نروح ونخطب البنت،ارتحت الحين
    عبدالرحمن:الحين شعوري خايف ترفضني
    ام عبدالرحمن:الف بنت تتمناك،فلوس وعقارات وخير من الله والحمدلله
    عبدالرحمن:كل شي الا...الا اني ما اقدر امشي..فلوس الدنيا ما نفعت يمه،شنو استفدت منها قوليلي
    الواحد ما يبيع صحته لو بفلوس العالم كله، انا بشوف رد البنت ويصير خير
    ابو عبدالرحمن:اذكر الله...ناس ابلى منك، فيه اللي ما يتكلم واللي ما يقدر يشوف واللي ما يسمع واللي ما يقدر حتى يتحرك من مكانه،وانت لك الأجر يا عبدالرحمن،،،،
    أذن العصر وقاموا للصلاة
    ------------------------------
     
  3. عتوية كويتية

    عتوية كويتية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أغسطس 2006
    المشاركات:
    171
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    مشاركة: | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

    حنان بغرفتها وكالعادة تسمع الاذان بس...عمك اصمخ،أذن من طين والأذن الثانية...على سماعة التلفون
    جاسم:ها حبيبتي متى اقدر اشوفك مرة ثانية
    حنان:بس خلاص شفتي وانا واقفة بالمدرسة بعد مرة ثانية؟ جم مرة؟؟
    (حنان نست انها خذت الرقم من رفيجتها دانة ودانة كانت واقفة يم حنان يوم شافها جاسم بالمدرسة،والمفروض
    تعرف ان جاسم مو معقولة ينسى شكل البنت اللي رقمها واللي قالها انتي الوحيدة بحياتي،،المغزى:
    دانة عالتلفون مع جاسم:ها شفتها؟مو حلوة؟؟!
    جاسم:تطير العقل مو بس حلوة!!بس شلون نبدي الخطوة الثانية؟شلون اقنعها انها تروح معاي..انتي عارفة؟
    دانة:انا أكلمها وما يصير خاطرك الا طيب يا الطيب
    (جاسم طلع ولد خالة دانة،ودانة ما تحب حنان لانها تغار منها وتحسدها على فلوسها
    وجمالها لانها كانت بسيطةالجمال،فقررت تكون صديقتها عشان تنتقم منها لأن:
    حنان:ألووو..منو معاي؟؟
    محمد:انا محمد...مداج تنسين صوتي؟
    حنان:محمد!!انت اشتبي؟علاقتنا انتهت من زمان لا تعور راسي
    محمد:افاااا...اشدعوه عاد انا اللي ....
    حنان:رووووووووح بس-وسكرت التلفون-
    دق محمد مرة ثانية وثالثة بس حنان ما ردت (محمد عرف حنان من دانة،اهي دانة كانت تحبه بس حنان عجبها الولد وقررت يكون لها، بس العلاقة انتهت)
    ----------------------------------------
    ام عبدالرحمن ببيت شيماء وتكلم ام شيماء
    ام عبدالرحمن:يعني نييب ابو عبدالرحمن يخطب رسمي ان شاء الله؟
    ام شيماء:يصير خير ان شاء الله
    (ام شيماء شايفة نفسها ومغرورة عشان عندهم جم خردة يعني عندهم فلوس بس مو وايد وابو شيماء من التجار الصغار)
    بعد فترة مو طويلة حيل يعني أيام
    راح ابوعبدالرحمن مع عبدالرحمن لبيت شيماء،واخطبوها رسمي
    وتمت الخطبة،بس كان المهر غالي شوي غير الشبكة واشياء ثانية وابو شيماء بالمختصر كان طمعان بفلوسهم
    وحتى ما سأل شيماء،،،،،،،،،،،،،،،،،،
    بس ما كان يهم عبدالرحمن لأنه ما توقع يتزوج شيماء وكان متوقع انها موافقة،
    عبدالرحمن مع ابوه:معقووووولة يبا!!انا للحين مو مصدق انا بحلم ولا بعلم..
    الابو:بعلم والله بعلم
    --------------------------------------
    ببيت شيماء ،ابو شيماء دش على شيماء بنته:خطبوج ناس وانا وافقت وانتهى الموضوع
    شيماء:منو؟ وشلون؟ومتى؟
    الابو:امج تقولج كل شي بعدين،وعرسج بعد شهرين تجهزي
    طلع الابو من البيت وراح لشركته وشغله....
    شيماء تبجي بغرفتها ودشت الأم:شفيج يا بنتي... زوجناج من واحد عنده فلوس وراح يرفعنا فوووووووق
    شيماء:وهذا اللي هامكم،انا ما ابي اتزوج الا لما اخلص دراستي،وانا الحين على وشك جامعة...
    الأم:خلاص اللي صار صار،وانتي كل يوم راح اييج واحد عنده فلوس
    -------------------------------------
    حنان قاعدة تكلم جاسم الساعة 4 الفير
    حنان: خلاص...قلتلك ما اقدر اروح معاك شنو الدنيا فوضى،انا عندي اهل عيب عليك عاد
    جاسم:يعني ما راح اتيين خلاص خلاص...انا باجر بوقف عند مدرستكم بس بعيد عشان اشوفج
    حنان:من بعيد اوكي بس اركب معاك لأ....
    وبالمدرسة كان جاسم واقف بعيد شوي وناطر يشوف حنان
    حنان طلعت من المدرسة ومن سوء حظها السايق ما وصل للحين ،باجي جم بنت وتفضى المدرسة،اهني فكر
    جاسم وقال :خلني اقنعها اني اوصلها البيت،،
    ناداها من بعيد ولما يت له كلمها انه يوصلها البيت،
    حنان:لاااااااا الحين انا توني كلمت السايق وقال ان السيارة (متعطلة) والحين بالكراج
    جاسم بعد الحاح اصر ان يوصلها البيت
    حنان:اوكي بس لاني واثقة فيك،وبيتنا مو بعيد
    جاسم اول ما ركبت حنان السيارة استانس وقرر يوديها شقته
    حنان:وين وين رايح الطريج غلط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    جاسم:هدي اعصابج حبيبتي ...انتي مو واثقة فيني؟خلاص انا نويت اتزوجج والحين بوريج شقة المستقبل
    حنان:لاااااااا الحين توديني البيت،،
    واصر جاسم بطريقته الشيطانية انه يقنعها وهي على نياتها صدقته
    ولما وصلوا الشقة قفل الباب وهجم عليها مثل الذيب الهايج.............
    ---------------------------------------------
    شيماء مع اختها لولوة بالغرفة
    لولوة:بسج بجي يا حنان..عورتي قلبي والله،خلاص انتي انسي اللي كان بالشاليه
    شيماء:شلون انسى واهو دخل قلبي
    لولوة:الحمدلله على كل شي...بس عاد انتي عروس لازم تستانين
    شيماء:...............
    لولوة:خلاص رفعي راسج الحين وابتسمي
    -----------------------------------------------
    بعد اسبوع حنان تكلم جاسم عالتلفون
    حنان وهي تبجي بحرقة وقهر وألم نفسي:تكفه لا تفضحني
    جاسم:اوووووووووووه خلاص عاد بس اليوم ابيج العصر بسالفة
    حنان كان عبالها انه راح يكلمها عن موضوع الزواج:صج....خلاص اليوم الساعة8 انا عندك
    وراحت حنان الشقة مع السايق،،،،،،،،،،،،،،،،،،
    شافت منووووووو ،،،منو بالشقة ؟؟؟؟؟؟ دانة مع جاسم
    تفاجأت وريلها مو شايلتها من الصدمة...تضحك...تبجي...شتقول بالضبط
    دانة:قووووووووة شلونج يا الحلوة؟؟؟ما تدقين ولا تسألين،انا رفيجتج...
    تقاطعها حنان بقوة وتصارخ:شنوووووووو...شلوووووووون....شلون ييتي هني
    دانة:جسوم هذا ولد خالتي وانا سويت جذي عشان ابي انتقم منج
    حنان مندهشة:شنووووو؟؟؟ليش؟؟انا شسويت لج!!!!
    دانة:تذكرين محمد،،،
    حنان:وشنو دخل سالفته؟
    دانة:انتي عارفة والحين جاسم بقولج كل اللي سويناه
    جاسم يضحك:ههههههههههه تدرين اني صورتج،والكاميرا حاطها زاوية يعني ما يبين شي غيرج يا حلوة
    حنان وهي تبجي:حرااااااااام عليك ليش عاد؟انت عيشتني بأحلام ليش تهدمها؟؟
    جاسم:انا الحين اقولج اللي ابيه وانتي تسوينه فاهمة وبعدها اعطيج الشريط؟
    حنان:شنو تبي؟؟؟؟؟
    دانة:نبي 4 الاف دينار وباجر المبلغ يكون عندنا..
    حنان:اشلون باجر عطوني مهلة
    جاسم:يومين وبس،،تصرفي،لما كنتي تكلميني كنتي تقنعين اهلج ان اللي قاعد تكلمينه بنت يعني مو غريبة على بنت ذكية مثلج ما تقدر تييب هالمبلغ..
    وبعد يومين صار تسليم المبلغ راحت حنان تودي المبلغ،وصلت الشقة مالقت غير جاسم سكران.....
    اول ما خذا جاسم المبلغ وداها الغرفة وقفل عليها الباب وهي تصارخ وتبجي:تكفه ارحمني ارجوك،،،لكن ما في بقلبه رحمة،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
    بعدها قطها بشارع فريجهم........
    -------------------------------------------------
    عبدالرحمن متحمس للعرس ويجهز، دشت حنان عليهم بس ودشت غرفتها بسررررعة
    وهي تبجي وقامت وغسلت وييها وتوضت للصلاة ودعت ربها بصوتها الحزين المبكي:يا رب يا رحمن
    يا غفور يا تواب يا حكيم يا سميع يا بصير...يا رب ارحمني برحمتك يا رب تبت لك يا رب...اللهم اغفرلي
    وارحمني...اللهم اني عبدتك...اللهم اجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري ورجاء حزني وذهاب همي
    اللهم ااااااااااااامين وقامت من الصلاة ونامت...
    -----------------------------------------------
    بعد شهرين ووقت العرس
    ام عبدالرحمن الفرحة مو شايلتها،تسنع ولدها عبدالرحمن وتروح تكلم ابو عبدالرحمن،راحت لحنان بتشوفها،،،
    ام عبدالرحمن مندهشة:حنان شفيج ما لبستي للحين يلا قومي لبسي
    حنان منسدحة عالسرير وشكلها تعبان حيل:والله ما اقدر اروح تعبانة حييييييييل وراسي يعورني
    ام عبدالرحمن:قومي زين...ما فيج الا العافية...بس شوي ويهج مصوفر
    حنان:ما اقدر اقوم والله ان ودي اروح عرس اخوي الوحيد،بس شسوي تعبااااااانة
    ام عبدالرحمن ما تكلمت وطلعت من الغرفة على طول......
    العرس من اروع ما يكون،لانه على حساب ابو عبدالرحمن وكان بفندق،والمعازيم ترسوا القاعة
    بس شيماء بالعرس مو حزينة بس نقدر نقول انها زعلانه شوي
    دش عبدالرحمن مع ابوه وفيصل رفيجه وربعه،،،،،،شيماء كانت منزلة راسها،رفعته ولا منو...الولد المقعد اللي شافته بالشاليه...اللي دخل قلبها،،،،،الفرحة مو شايلتها وتقول بقلبها:الحمدلله...الحمدلله
    -----------------------------------------------
    عبدالرحمن مع شيماء بجناح الفندق
    عبدالرحمن:معقولة...انا وياج بغرفة وحدة،وبروحنا..ماني مصدق نفسي
    شيماء:..................
    عبدالرحمن:اموت على الخجل
    شيماء:.................
    عبدالرحمن:رحت للسوق أشتري ساعة غالية .. ما لقيت أغلى من الساعة إلي شفتك فيها
    شيماء بخجل تضحك
    عبدالرحمن:على ذوقي اخترت لك اسم:أول حرف (ر) .. الثاني (و) .. الثالث (ح) .. الرابع (ي) ..روحي
    شيماء:لا تخجلني عاااااد
    عبدالرحمن:أحبج...........
    ------------------------------------------------
    حنان بينها و بين نفسها :يا ربي ليش دانة تسوي فيني جذي؟؟ حرام عليها...الله ياخذك يا محمد وياخذ
    بلاويك معاك....
    فجأة دق التلفون،،دقت دانة على حنان و قالت لها بعصبية:الو..انتي وينج؟؟؟
    حنان:انا بالبيت قاعدة بروحي
    دانة:انزين...انزين.. يلا تعالي الشقة نبيج بموضوع انا و جسوم
    حنان مرتعبة:لأ...الشقة لأ
    دانة:شوفي ترى الشريط عند جاسم و............
    حنان:بس خلاص ادري شنو تبين تقولين..انزين شوي و اكون عندج
    وصل السايق حنان الشقة و طبعا شافت دانة مع جاسم
    وقالها جاسم:ل الـ4 الاف دينار خلصوا والحين ابي 6الاف
    حنان:بس انا توني يايبتلك 4الاف ما...ما مداك صرفتهم؟؟
    دانة:انتي موشغلج صرفتهم و لا ما صرفتهم المهم تيبين المبلغ و بس فاهمة ؟
    حنان:خلاص...خلاص ان ان شاء الله..
    جاسم:خلال يومين...
    حنان نزلت راسها وطلعت من الشقة
    دانة قاعدة تضحك حيييييل،وبطنها قام يعورها:اااااه....بطني
    جاسم:شفيج دانوو؟؟
    دانة:ما ادري من مدة تعورني
    جاسم:لا يكون بس...
    دانة:لالا...لا تفاول عاد
    جاسم:الله يستر...............
    ------------------------------------------------
    عبدالرحمن متشقق من الوناسة و مو مصدق انه متزوج البنت اللي يحبها و دخلت قلبه من اول نظرة
    و شيماء بعد ،و طبعا شيماء و عبدالرحمن عايشين حياتهم ، بس ام شيماء تكره عبدالرحمن لانه مقعد
    يعني اهي ما كانت متوقعة لانها ما شافته اساسا،ومستحية من صديقاتها لانها وحدة تحب التفخفخ و التكشخ
    ام شيماء تكلم زوجها(بو شيماء) ببيتهم
    ام شيماء:تزوج بنتي مقعد...ليش؟؟بنتك الف من يتمناها
    ابو شيماء:شنووو؟؟ انتي مالج شغل انا عارف وين مصلحتها عدل...وبعدين وينهم اللي تقولين عنهم الألف
    ابي واحد بس منهم..هههههه
    ام شيماء بعصبية وهي تصارخ:انت السبب..لولا السم اللي تشربه وتيي البيت بالفير سكران طينة وتغني وتصارخ
    بالفريج جان على الاقل اخطبوها من اللي بالفريج،وبعدين لا تنسى ولد خالتها عبدالله اهو بغاها بس انت اللي رفضت
    بو شيماء:اووووووه خلاص البنت ياها نصيبها..وعبدالله هذا تسمينه خاطب،ما يستحي شاف عندنا فلوس وحب يطمع هالخايس...الحين بس عاد انا بروح الشركة اشوف مصالحنا...
    ام شيماء:وانت هذي حالتك،،كل ما كلمتك تتهرب وتروح الشركة...تعال ما خلصنا كلامنا...
    بو شيماء طلع من البيت بسرعة وما اهتم لكلام وصراخ ام شيماء وهذي عادته...يتهرب من اي مشكلة تواجهه
    --------------------------------------------------
    عبدالرحمن مع شيماء رادين من شهرالعسل اللي قضوه بهولندا ولكن ما كمل هالشهر وكله بسبب ام شيماء اللي قالت لهم
    ان بو شيماء طاح بالمستشفى ووصفت الوضع بان بو شيماء تعبااااان حيل ، بس لما رجعوا وراحوا للمستشفى
    شافوا ان بو شيماء ما فيه الا العافية بس ارهاق بسبب شغله فتعب شوي ولزمت ام شيماء يودونه المستشفى عشان جدام الناس بس يعني مثل ما قلت التكشخ والتفخفخ.....
    عبدالرحمن:الحمدلله عالسلامة عمي
    بو شيماء:الله يسلمك يا وليدي
    ام شيماء(بقلبها):وييييييع شنو ولدك لو اموت ما يكون ولدي عمى بعينه..
    شيماء:ما تشوف شر يبا ، والله اني اصريت على عبدالرحمن نقطع شهر العسل عشانك بس
    لولوة: ابوي ترى ما فيه شي
    بو شيماء:ليش؟!انا ما فيني الا البخت،بس انا اعرف سوالف امج...
    ام شيماء تطالعه بعصبية،ولولوة وشيماء وعبدالرحمن ضحكوا...
    -------------------------------------------------
     
  4. عتوية كويتية

    عتوية كويتية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أغسطس 2006
    المشاركات:
    171
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    مشاركة: | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

    ببيت بو عبدالرحمن وام عبدالرحمن قاعدة تطالع التلفزيون،فجأة...صوت بنت تصارخ، حنان تصارخ بغرفتها
    تركض ام عبدالرحمن حق بنتها:خير يا بنتي!!شفيج...عسى ما شر؟؟؟!!
    حنان:بطني يعورني يما وتعبااااااااانة حيل
    وراحوا المستشفى،الدكتور:وين زوج البنت؟
    الام:اهي مو متزوجة يا دكتور؟؟!خير انا امها؟؟
    الدكتور:ااااا...اهي حامل
    انصدمت الام ،لحظة صمت بين الام والدكتور
    الام شعورها ما يوصف بالكتابة..تبجي..تضحك:حامل متى..منو؟؟تساؤلات وايد يت على بال الام المسكينة
    ركضت لغرفة الدكتور تروح لبنتها وطقتها وهي تبجي والبنت تبجي،حنان:يما سامحني
    الام:ليش سويتي جذي؟؟انا قصرت عليج بشي يا... يا....
    حنان:لا تقولين حق ابوي يما تكفين...انا راح اقولج السالفة كلها...
    ---------------------------------------------------------
    عبدالرحمن مع شيماء ببيتهم اليديد
    شيماء:شفيك؟شكلك زعلان؟!
    عبدالرحمن:امج الله يهديها كل ما تشوفني تقط علي كلمة ليش يعني؟انا مثل ولدها وهي تكرهني
    شيماء:امي دايما جذي بس ترى قلبها ابيض،ما لك شغل،انت الحين معاي خلاص لازم تنسى الدنيا
    عبدالرحمن:يا بعد عمري والله يا شيماء، الله لا يفرقنا..قولي آمين
    شيماء:آآآآآآآآمين يارب
    -----------------------------------------------------------------
    ام عبدالرحمن مع بنتها بالسيارة وبعد ما قالت كل السالفة لأمها:يما ارجوج ما ابي احد يدري
    الام وهي تسرع بالسياقة:واللي ببطنج نقول كرشة...حسبي الله عليج من بنت
    وعلى الخط السريع رادين البيت،فجأة جدامهم شاحنة..دعموها ومع الصراخ والدم اللي يغطي ويههم
    والناس والاسعاف غمضت حنان عيونها...................
    قامت من النوم وهي بالمستشفى،يت الممرضة والدكتور،،،،حنان:تسأل وين أمي؟؟؟وينها؟!!
    الدكتور:امج بخير والحمدلله ممكن رقم احد من معارفج عشان نطمنهم عليج وعلى امج
    عطته حنان رقم الوالد وعبدالرحمن ولما وصلوا المستشفى
    كلم الدكتور عبدالرحمن وقال:الحمدلله على سلامتهم بس....
    عبدالرحمن:بس شنو دكتور؟؟
    الدكتور:حنان كانت حامل لكن للأسف طاح الجنين...انا اسف
    عبدالرحمن انصدم وما قال شي،رجع البيت وما كلم حتى حبيبته شيماء،نام بسريره
    ---------------------------------------------------------------
    بعد خمسة اشهر وسر حنان محد يعرفه غير امها وعبدالرحمن،وهي ما تدري ان عبدالرحمن يدري وهو سكت وما قال الا حق شيماء
    مرت الاشهر وشيماء داشة البيت مستانسة:عبدالرحمن...عبدالرحمن...وينك؟؟؟
    عبدالرحمن:نعم حبيبتي
    شيماء:عندي خبر حلو لك....انا حامل
    عبدالرحمن يمر بخياله ويتذكر اخته اللي كانت حامل وطيحت الجنين،وتنزل دمعه من عينه بس ما حب يبين حق
    شيماء وهي حست انه متضايق:لازم يكون ايمانك بالله قوي..والحمدلله الله قدر ولطف وما صارت فضيحة،وحنان الحين
    خذت درس وتابت والحمدلله،الحين لازم نحاول نطلعها من عزلتها عن الناس
    عبدالرحمن يبتسم:والله انج جوهرة يا شيماء،وما راح استغني عنج مهما صار
    شيماء تبتسم
    عبدالرحمن:الله لا يحرمني منج ولا من ابتسامتج حبيبتي
    شيماء:شرايك نروح نتعشى بره،وناخذ حنان وامك وابوك واختي لولو وامي
    عبدالرحمن:وابوج بعد
    شيماء:ما اتوقع ايي معانا،انت تعرفه شغله اهم من كل شي بالدنيا
    عبدالرحمن:الله يهديه...عيل قومي دقي على الكل واذا خلصتي انا بدق على المطعم احجز
    شيماء:ان شاالله
    وراحوا المطعم اللي حجز فيه عبدالرحمن،حنان اعتذرت بس بعد الحاح وافقت،ام شيماء ولولوة وبو عبدالرحمن وام عبدالرحمن
    والكل وافق،،،،
    ام شيماء:ما لقيتوا الا هالمطعم تحجزون فيه!!!
    شيماء:يما...بعد مطعم بفندق خمس نجوم وين تبين يعني؟
    ام عبدالرحمن:تبي نحجز بالقمر
    (ام عبدالرحمن شوي بينها وبين ام شيماء حزازات وما يحبون بعض،المشاكل من ام شيماء لان ام عبدالرحمن طيبة)
    لولوة تبي تغير الموضوع:عاد هالسلطة خوووووش سلطة!
    شيماء:اي وجربي بعد باجي البوفيه
    ام شيماء(بقلبها):مالت عليكم من بنات،اي اي غيروا السالفة خوش بنات
    عبدالرحمن:حنونة حبيبتي شفيج ما كليتي شي؟عطيني صحنج احط لج من البوفيه
    حنان:..............
    وقام عبدالرحمن حط حق اخته من البوفيه
    ام عبدالرحمن:حطلي انا بعد
    تليقفت ام شيماء:وانا بعد...
    قامت شيماء:انا احطلج يما
    ولما كانوا يحطون(عبدالرحمن وشيماء) من البوفيه
    شافوا يوسف(رفيج عبدالرحمن الصايع)كان مع وحدة وشكلها مو كويتية اسمها دينا (البنت من شكلها انها مو محترمة،اهي مو متحجبة،شقرة،ولبسها مو محترم)
    يوسف:عبدالرحمن!!!الله بالخير..شلونك؟شالدنيا فيك؟
    عبدالرحمن حاول يتجنبه بس لما ناداه استحى وسلم عليه:الله بالنور...انا الحمدلله انت شلونك؟هذي زوجتك؟؟
    يوسف:لااااا يبا..انا وين والزواج وين،هذي دينا اعرفها من عمر
    دينا مدت ايدها لعبدالرحمن:اهلين وسهلين..كيفك
    عبدالرحمن معصب:انزين انا استأذن لأني مع الأهل الحين...مع السلامة
    يوسف:منو هذي اللي معاك؟؟
    عبدالرحمن بافتخار:زوجتي
    وراح عنه،شيماء تسأل:منو هذا؟واحد من ربعك؟
    عبدالرحمن:انا ما ارافج هالأشكال..بس هذا اعرفه من واحد من ربعي
    شيماء:واهو مستانس باللي معاه هذي؟!!
    عبدالرحمن:اهو الحمدلله والشكر راعي سوالف بطالية ومو زينة
    شيماء:الله يهديه
    --------------------------------------------
    جاسم يدق على حنان بين فترة والثانية،وبالفترة الاخيرة دز لها مسج:
    قوة...لا تتجاهليني،ولا تنسين الشريط...ترى سمعت انج بالمستشفى
    عشان جذي سكت عن الـ6الاف بس الحين ابي 10 الاف وانسى الشريط
    يلا باي
    حنان خافت وقالت حق امها كل السالفة
    الام:شوفي انا بقول حق عبدالرحمن السالفة كلها واهو يحاول يكلم الشرطة ونخلص...
    حنان:لا يما...تكفين لا تقوليله
    الام:خلي اقوله عشان نفتك من هالسالفة وننهيها
    وقامت الام وكلمت عبدالرحمن بالتلفون على اساس انه يتعشى عندهم
    وكلمته بالموضوع بهدوء
    عبدالرحمن:انا ادري بالسالفة كلها بس ساكت
    الام:شلون؟؟؟؟
    عبدالرحمن:قالي الدكتور يوم الحادث،وعندي خطة...
    الام:شنوو؟؟؟
    ---------------------------------------------------
    حنان تكلمت مع جاسم واتفقت معاه انها تشوفه بمكان،وانه يعطيها الشريط وتسلمه الفلوس
    راحوا للمكان المتفقين عليه،ولما سلمته الفلوس عطاها الشريط
    وفجأة طلعوا الشرطة من مكانهم المنخشين فيه،امسكوا جاسم وطلع عبدالرحمن واهو يصارخ ويتفل عليه
    ويسبه بقوة،،،،،،،،،
    لما ردوا البيت(عبدالرحمن وحنان)،اهو قط حنان وما كلمها كلش، رجعت البيت وهي تحمد ربها
    ،،دق التلفون ولما ردت حنان:الو؟؟
    دانة:انتي يا........ يا..........ليش تسوين بولد خالتي جذي،يا..........
    حنان:يستاهل اكثر من جذي
    دانة تقاطعها:لازم تفهمين اني حامل منه يا.......... بتدمرين مستقبلي،احنا على اساس نتزوج
    حنان بعصبية:شنووو؟وانتي ما دمرتي مستقبلي،،الله لا يسامحج
    سكرت حنان التلفون وشالت (الفيشة)،،،،،
    ----------------------------------------------
    ام عبدالرحمن:الحمدلله...افتكينا من هم ثقيل
    حنان بصوت هادي:الحمدلله....
    عبدالرحمن:انا اقول الحين لازم تروحين يا حنان تعالجين عند طبيب نفسي
    حنان:............
    عبدالرحمن:شرايج؟؟؟
    حنان:ما ادري والله
    ---------------------------------------------------------------
    بعد اشهر مرت،حنان للحين تعالج عند الطبيب بس تحسنت وايد،وشيماء على وشك الولادة
    شيماء:عبدالرحمن..تبي احطلك العشا
    وكان عبدالرحمن مو منتبه معاها لانه قاعد يشوف التلفزيون
    شيماء:ااااااه يا بطني...اكيد موعد ولادتي
    وراحوا المستشفى والكل واقف (ام شيماء ولولوة وبو شيماء وام عبدالرحمن وحنان وبو عبدالرحمن)
    وعبدالرحمن كان خايف ان ولده يطلع مقعد نفسه،،،،،،،،،،،،
    وبعد ساعات طلعت الممرضة:مبروك...بيبي ولد
    الكل استانس،عبدالرحمن قال:وان شاء الله ما فيه شي؟
    no..its healthy baby:الممرضة
    ام شيماء:لا تفاول على حفيدي
    عبدالرحمن انزعج بس ما رد عليها...
    لولوة ضيعت السالفة:شنو راح تسمونه؟
    عبدالرحمن:على اسم الوالد خالد
    وطبعا ام شيماء ردت بعصبية:لاااااا الولد على اسم زوجي عبدالعزيز
    ام عبدالرحمن:الولد ولده وهو كيفه عاد....
    ضحكوا كلهم وكالعادة ام شيماء عصبت
    --------------------------------------------------
     
  5. عتوية كويتية

    عتوية كويتية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أغسطس 2006
    المشاركات:
    171
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    مشاركة: | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

    مرت 3سنين،حنان تعافت من المشكلة اللي كانت معقدتها،وشيماء وعبدالرحمن صاروا مثل كل زوجين مشاكل ومسؤوليات،،،،،،،،،،
    شيماء:انت دايما مشغول بشركة أبوك
    عبدالرحمن:الله يهديج بس هذا حلالنا ولازم اركض وراه..حلالي وحلال ولدي
    شيماء:بس انت ما قمت تهتم بخلودي،انت تروح الشركة وما ترجع إلا الساعة 10 بالليل ويكون نايم
    عبدالرحمن:خلاص عاد...راسي يعورني الحين بنام
    شيماء معصبة:شنو تنام انا اكلمك
    وصارت بينهم هوشة كان اخرها ان شيماء نامت بغرفتها وعبدالرحمن نام بغرفة خالد
    -----------------------------------------------
    فيصل مع عبدالرحمن بالسيارة
    فيصل:عبدالرحمن شفيك مو على بعضك؟
    عبدالرحمن:تعبان والله من هالزواج
    فيصل:كل زواج جذي..مسؤوليات ومشاكل
    عبدالرحمن:الله يعيني ويعين كل متزوج
    فيصل:عيل الله يعيني بعد!
    عبدالرحمن:ناوي تتزوج يعني؟
    فيصل:اي وابي اتزوج اختك
    عبدالرحمن:.................
    فيصل:شفيك؟
    عبدالرحمن:لا ماكو شي،بس امي واختي بروحون مصر هالسنة،راح اكلمهم واشوف
    فيصل:خير ان شاء الله
    -----------------------------------------------
    أم عبدالرحمن:حنان..يا حنان...أبيج بموضوع تعالي
    حنان:خير يما شنو؟
    ام عبدالرحمن:حنان انتي اكيد نسيتي السالفة السودة صح؟؟؟
    حنان:اي يما وليش تذكريني فيها؟
    ام عبدالرحمن:مو قصدي..بس في واحد خاطبج،فيصل رفيج اخوج
    حنان:لا انا ما راح اتزوج وانتي تدرين ليش؟
    ام عبدالرحمن:انا هالسنة بروح مصر عشانج،ترى عبدالرحمن حجز وبس انا وياج بنروح
    حنان:خلاص انزين بس انتي تعرفين عيادة معينة؟؟؟
    ام عبدالرحمن:اي اتفقت مع دكتور معروف هناك........
    ----------------------------------------------
    مرت السنين والـحـيـاة مـاشـيـة
    العلاقة بين شيماء وعبدالرحمن كانت مو علاقتهم مثل قبل،عبدالرحمن دايما بالشركة
    وشيماء مشغولة بخالد وطلعاتها مع اختها لولوة،يعني صاروا مثل اغلبية الأزواج،
    بالبداية الحب يكون قوي وبعدها مع المسؤوليات ومشاكل الحياة تبتعد علاقتهم شوي،،
    حنان تزوجت فيصل رفيج عبدالرحمن ويابت بنت سمتها(أوراد)،،
    وببيت عبدالرحمن دق التلفون وردت شيماء:الو؟
    -ألووو...كيفك؟شو اخبارك؟؟؟ما عرفتيني؟
    شيماء:لا والله ما عرفتج!
    دينا:انا دينا زوجة مشاري صديقو لعبدالرحمن،،ما عرفتي؟تزوجت من مشاري
    شيماء:هلا هلا دينا،مبروك الف الف مبروك
    دينا:ههههههه الله يبارك فيكي حبيبتي،اليوم عنا عزيمة بمناسبة بيتنا الجديد
    ويشرفنا وجودكم
    شيماء:ان شاء الله...متى؟؟
    دينا:اليوم الساعة 7:30
    شيماء:عطينا العنوان..........
    ولما رجع عبدالرحمن من الشركة،
    عبدالرحمن:السلام عليكم،اليوم خذيت إجازة عشان أطلعكم..
    تقاطعه شيماء:اليوم بنروح عند رفيجك مشاري..اشترى بيت يديد وتزوج
    دينا اللي قبل جم سنة شفناها بالمطعم،ودقت علي تعزمنا اليوم
    عبدالرحمن:وليش ما تعذرتي لها
    شيماء:يلا عاد حبيبي،لا تفشلني
    عبدالرحمن:خلاص عشانج بس
    ودق التلفون،رد عبدالرحمن:ألو...هلا هلا فيصل،اي عزمني بعد..بروح بعد شسوي
    ..خلاص وييب حنان معاك......اي اي....يلا..مع السلامة
    شيماء:هذا فيصل؟؟
    عبدالرحمن:اي راح يروح العزيمة بعد مع حنان..........
    --------------------------------------------
    وببيت مشاري ودينا
    الكل قاعد يتعشى ولما خلص عبدالرحمن راح غسل ولحقته دينا
    دينا:عبدالرحمن...ممكن اقولك شي بعيد عن هالزحمة والازعاج؟
    وقبل ما يجاوب عبدالرحمن قامت دينا ودزت الكرسي اللي قاعد فيه
    الكل استغرب من دينا،فيصل بقلبه:شفيها هذي؟وزوجها ساكت؟!!
    حنان ما كانت معاهم...كانت تآكل ومو منتبهة وتسولف مع باجي الحريم اللي بالقعدة
    وراحوا مكان بس مو بعيد وشيماء كانت وراهم بس ما شافها عبدالرحمن لانه قاعد ودينا تدزه،بس دينا انتبهت انها وراهم،،،،،
    عبدالرحمن:تفضلي
    دينا:تتذكر قبل....أيام الحب والرومانسية و....
    دينا شافت ان شيماء انزعجت وراحت معصبة
    عبدالرحمن:انتي شقاعدة تقولين؟
    دينا:انا ما كملت..ايام الحب اللي كانت بينك وبين شيما،وباين الحين انكم زعلانين من بعض
    حرام عليك هيدي مراتك حبيبتك!!
    عبدالرحمن:احنا مو زعلانين..منو قالج هالحجي
    دينا:شيما بتقولي كل شي يوميا عالتلفون
    عبدالرحمن عصب وراح لشيماء:شيماء يلا قومي
    شيماء:يكون احسن
    فيصل:عسى ما شر شفيكم؟
    حنان:احنا بعد بنمشي معاكم...
    عبدالرحمن:لالا...خليكم كملوا السهرة
    واستأذن عبدالرحمن من مشاري وراحوا
    --------------------------------------------------------
    بعد ماراح عبدالرحمن وشيماء
    دينا راحت حق زوجها يوسف وقالتله الموضوع وهي مستانسة لانها متعودة تفرق بين الناس،
    طبعا اهو ضحك وقال:عفية..عفية
    دينا:تلميذتك...تعال المطبخ بدي شوف الكيكة اللي عاملتها،صار لها زمان بالفرن
    يوسف:يلا امشي....
    ولما راحوا المطبخ،فتحت دينا الفرن:يووووووو...نسيت افتح الفرن من اساسو......هههههه
    يابت دينا جبريت(كبريت)وشبت الفرن،فجأة انفجر الفرن بويهها(لأن الفرن كان مفتوح عالغاز
    بس ومن مدة،وانتشر الغاز بكل المطبخ)ماتت دينا بنفس الوقت،اما يوسف فكان بالعناية
    المركزة وتوفى بعد أيام........
    --------------------------------------------------------
    شيماء وعبدالرحمن بالسيارة
    عبدالرحمن:انتي بأي حق تقولين حق هذي دينا عن مشاكلنا
    شيماء تصارخ وبلحظة غضب:شنو؟انا اختي لولو ما اقولها..اقول حق هذي،انت قاعد تسولف معاها
    عن الحب اللي بينك وبينها..ما تستحي انت؟عندك ولد وتخربط.....انا مليت من هالعيشة
    وبديت اكرهك...اكرهك
    عبدالرحمن بحزن:معقولة تكرهين زوجج؟؟!!
    ولما كانت شيماء تصارخ سكتت والتفتت على عبدالرحمن وهي منخجلة بس ما تكلمت
    (وطبعا اهي اللي تسوق السيارة) كان جدامهم سيارة واقفة بنص
    الطريج،دعمتها شيماء والحالة ما تنوصف،،،،،،،،،،،،،،،،،،
    ---------------------------------------------
    ام عبدالرحمن مع بو عبدالرحمن يشربون شاي
    دق التلفون،بو عبدالرحمن:الو؟نعم؟اي مستشفى؟؟الحين الحين
    ام عبدالرحمن:خير ان شاء الله
    بو عبدالرحمن:عبدالرحمن وشيماء صار لهم حادث والحين بالمستشفى
    ام عبدالرحمن:يالله سترك يا رب،خلي ادق على ام شيماء ولولوة وحنان.....
    -----------------------------------------------
    وبالمستشفى وكان الكل موجود
    ام شيماء:يا ليت اللي فيني فيج يا بنيتي........ااااااااه.....حسبي الله ونعم الوكيل
    ام عبدالرحمن تبجي وتدعي:الله يشفيكم يا رب....الله يشفيكم
    والكل حزين ويبجي،،،،،،
    اول ما طلع الدكتور:البقية بحياتكم..............الولد مات والبنت غيبوبة
    انصدمت ام عبدالرحمن،حنان تصارخ وتبجي،لولوة وام شيماء صدمة وحزن
    صمت بالمكان،ما غير الصراخ والبجي،الا ام عبدالرحمن تضحك،تضحك من الصدمة:
    ولدي حبيبي..عبدالرحمن مات لأ لأ الدكتور غلطان لا اكيد غلطان هههههه
    وبلحظتها تذكرت عبدالرحمن لما كان صغير وهو يبجي:يما انا ليش ما اقدر امشي
    كل الصبيان يلعبون ويركضون ،وتذكرت لما قالتله:استغفر الله يا وليدي،هذا كله
    أجر وثواب ،ولما كبر ورد من الثانوية(معهد الأمل للمقعدين):يما نجحت وبنسبة عالية
    بعد،وهي فرحانة:حبيبي والله،رفعت راسنا وبيضت ويهنا...
    بو عبدالرحمن يبجي وتذكر ولده لما كان توه مولود،أول ولد حقه، وزعل الابو لانه ما يقدر يمشي
    بس تحمد الله وقدر الله وما شاء فعل،،تذكر ليلة زواج عبدالرحمن وشلون كان فرحان،،،،
    حنان تبجي وتصارخ:اخوي........حبيبي،وتذكرت لما كان يلعب معاها بألعابها وهي تعصب عليه
    وكان يضحك،تذكرت سالفتها مع جاسم وشلون عبدالرحمن دافع عنها،،،،،،
    -------------------------------------------
    مر اسبوع وصار عزا عبدالرحمن وخلص بس الحزن ظل بالقلوب طبعا...
    الكل بالبيت ساكت،ام عبدالرحمن..بو عبدالرحمن..حنان..فيصل
    بس أوراد بنت حنان كانت تلعب وتضحك.................................
    قامت شيماء من الغيبوبة:انا وين؟وعبدالرحمن وين؟
    الدكتور:انتي الحمدلله بخير،وانتي الحين بالمستشفى،صار لج حادث وووو........
    شيماء:وشنو يا دكتور...؟؟
    دخلت ام شيماء وبو شيماء ولولوة وزوجها يعقوب الغرفة
    ام شيماء:يا حبيبة أمج انتي، ولمتها وباستها حييييل
    لولوة بعد باست اختها وهي تبجي فرحانة
    يعقوب:الحمدلله عالسلامة ما تشوفين شر
     
  6. عتوية كويتية

    عتوية كويتية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أغسطس 2006
    المشاركات:
    171
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    مشاركة: | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

    شيماء بصوت خفيف وتعبان:الله يسلمك...وين عبدالرحمن؟!
    بو شيماء يحاول يضيع السالفة:ما تشوفين شر يبا...
    شيماء:وين عبدالرحمن؟؟محد جاوبني..ويـــــــــنــــــــــــــه؟!
    يو شيماء:عطاج عمره يبا....الله يرحمه
    شيماء:لااااااااااااااااا زوجي،،،،،،،،،وجنه احد طعن قلبها
    وقعدت تصارخ وتبجي،يت الممرضة عطتها ابرة تهديها ورغم البجي نامت.........
    اليوم الثاني قامت من النوم وهي تبجي بقوة،تبجي بحرقة الدم،،،،الفراق مؤلم..الفراق يعذب
    كانت امها و اختها يهدونها ويواسونها
    شيماء:تدرون شنو كان اخر كلامي له......
    لولوة:شنو؟
    شيماء:قلتله أكرهك...وانا عمري وحياتي عشتهم أحبه...قلتله اكرهك يا لولوة
    تدرين شنو هالكلمة شكثر صعبة؟وهو قالي وعيونه متروسة دموع:تكرهين زوجج؟
    انا ما تكلمت يا لولوة.........
    ما مداني أعبره
    عاللي فقلبي
    وااااه يا لوعة قلبي
    صدقوني ما مداني
    كلها كانت ثواني
    استغليتها بشوفة عيونه
    والحين صرت أعاني
    صرت اعاني يا لولوة والله اعاني........
    ام شيماء تبجي:الله يرحمه ويقمد روحه الجنة...الله يرحمه
    لولوة بحزن ودموعها بعينها:ذكري الله...قولي لا إله إلا الله....قدر الله وما شاء فعل
    شيماء:والله لو الحين يسمعني اقوله............آسفة على كل شي.....أحب فيك كل شي
    تم بحمد الله
    تأليف:عتوية كويتة
    حقوق الطبع محفـــــــوظة
     
  7. ريحة المسك

    ريحة المسك .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏24 مارس 2006
    المشاركات:
    4,696
    الإعجابات المتلقاة:
    9
    نقاط الجائزة:
    220
    مشاركة: | █◄ تخص مسابقة اكمل القصة ►█ |

    بارك الله فيك أختي الغالية ...ووفقك الله تعالى .....

    ولي عودة للقراءة
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)