بمنــاسبة العودة للمدارس ..." المبادئ التي حصدت الجوائز لاكتشافها التلميذ النجيب "

الموضوع في 'منتدى المواضيع العامه' بواسطة ريحة المسك, بتاريخ ‏29 أغسطس 2006.

  1. ريحة المسك

    ريحة المسك .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏24 مارس 2006
    المشاركات:
    4,696
    الإعجابات المتلقاة:
    9
    نقاط الجائزة:
    220
    بسنم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الع ـــــودهـ للمدارسـ

    كل ع ــامـ وأنتمـ بخ ــير بمناسبة بدأ عاااامـ دراسي جديد

    معلّمين .. معلّمات .. طلاّب .. طالبات ...


    بما أن العام الدراسي أوشك على البدء ..
    فما رأيكم بهذا الموضوع وبانتظار أرائكم .. وتفاعلكم المثمر النشط ... والذي أتمنى أن تكون نتيجته رائعة ونستفيد منه جميعاً ..



    هل خططت ماذا ستفعل مع طلاّبك في أول حصة في أول يوم من العام الدراسي ...

    كيف ستدير تلك الحصّة ..!! والتي تُعتبر أهم حصّة للمعلّم حيثُ أن الطلاّب يتعرّفون على أسلوب معلّمهم من أول حصّة يدخل عليهم ..

    بالتأكيد ستقوم بالتعريف عن نفسك ... وعن المادة التي تُدرسها ..
    وتتعرّف على طلاّبك وعن ميولهم وهواياتهم ..
    وحقيقةً هُنالك أمور عديدة جداً نذكرها لطلاّبنا وطالباتنا في أول يوم من العام الدراسي ..
    وبالإضافة إلى ذلك هُنالك أمور مهمّة يجب أن نخبرهم بها ألا وهي :
    سياسة هذا المعلّم مع الطلاّب وكيفية التعامل معه ..
    ولا ننسى أن نسألهم ماذا يريدون هم من معلّمهم أيضًا ..

    وبمناسبة العودة للمدارس كنتُ أتجول في إحدى المكتبات ولقد جذبني عنوان لأحد الكتب ألا وهو:


    55 مبدأ ضرورياً " المبادئ التي حصدت الجوائز لاكتشافها التلميذ النجيب بداخل كل طفل "
    لــ رون كلارك .. " الكتاب الذي حقق أفضل مبيعات لمؤسسة نيويرك تايمز الصحفية "..


    فهو بحق كتاب مُمتّع وقيّم ويحمل المبادئ التي يطرحها هذا الأستاذ على طلابه في بداية العام الدراسي والتي حققت له ولطلابه العديد من النجاحات والتغيّرات كما تظهر لنا التجارب التي يذكرها لنا الكتاب .... وأنصحكم بقراءته لروعته ...

    والمدهش في الأمر أن هذا الأستاذ وهو مقدم هذا الكتاب ذكر في مقدمة الكتاب بأن خبرته في التدريس (زمن بيل كلينتون) 7 سنوات فقط رشح خلالها لنيل جائزة أفضل معلم على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية والتي تقدم مؤسسة ديزني الجوائز خلالها..

    وعدد المبادئ كما شاهدناها من اسم الكتاب هي خمس وخمسون، وبالطبع فإن ثقافتهم وعاداتهم تختلف عن ثقافتنا الإسلامية وعاداتنا العربية الأصيلة ..لذا هُنالك بعض المبادئ تعتبر غير مناسبة لثقافتنا وعقيدتنا الإسلامية ..

    فلقد ذكر في مقدمة الكتاب :

    عندما تتفحص هذه القائمة ، قد تكون هُناك بعض القواعد أو المبادئ التي تُحبها حيث تقرر استخدامها مع التلاميذ والأطفال الموجودين في حياتك ، وقد يكون هُناك البعض الآخر الذي لا يُلهمك بشيء ...

    إذن ليس مهمّاً أن نستخدم جميع المبادئ فالمهم أن نستفيد من بعضها وقد نستبدل تلك المبادئ بمبادئ أخرى ..

    فبعد أن قرأت الكتاب فكرت بأن نقوم بتصفّح هذا الكتاب بشكل مُبسّط وذلك من خلال طرح أحد المبادئ ومن ثم طرح وجهات نظر وأراء حول هذا المبدأ لنخرج في النهاية بالإضافة لقراءتنا هذا الكتاب أن يكون لدينا حصيلة من المبادئ الأخرى والتي نتجت كخبرات تدريسية...أعتقد بأنّها سُتفيدنا كثيراً في مجال التدريس .." أتمنى ذلك "



    المبدأ الأول:

    عند إجابتك على أي شخص كبير يجب عليك أن تجيب قائلاً :"نعم سيدتي" ,أو "لا يا سيدي" .
    لكن مجرد هزّ رأسك أو التعبير بأي شكل آخر عن كلمة "نعم " أو "لا" يعتبر أمراً غير مقبول ...


    وهذه بعضًا من المواقف التي قد يُصادفها المعلّم مع طلاّبه ...



    مقاطعة المعلّم أثناء شرحه لنقطة معيّنة ومهمّة في الدرس ..

    رفع صوت الطالب على المعلّم أثناء الحديث معه ..

    التأخير عن الحصة وعدم الاعتذار عن ذلك ..

    عدم الاكتراث بوجود المعلّم في الفصل ..

    إبداء رأي مخالف لرأي المعلم وذلك بمهاجمة المعلّم ببعض الألفاظ وبنبرة صوت حادة ومرتفعة مثل أن يقول :

    أنت مخطئ ..

    هذا ليس صحيحاً ...

    هذا خطأ ..



    فما رأيكم حول هذه المواقف .. من خلال المبدأ الأول .. ..

    منقول للفائدة بمنــاسبة العودة للمدارس ..." المبادئ التي حصدت الجوائز لاكتشافها التلميذ النجيب "
     
    جاري تحميل الصفحة...

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)