سأصمت ... لتبقي أنتي الشيئُ الجميل

الموضوع في 'واحة شعراء وكتاب تغاريد' بواسطة لبيب المالكي., بتاريخ ‏29 أغسطس 2006.

  1. لبيب المالكي.

    لبيب المالكي. .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏17 يونيو 2006
    المشاركات:
    4,799
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    0
    سأصمت لنسأل النجم عن الغيمه .. لنمحو من على شفاهنا البسمه
    لنخبر تلك النسمه .. كم تهادين في حضرتها الأهازيج
    لنقسم على اللأعوده .. على الذكرى على الفراق على الحرفه
    فليحتقرني الرحيل .. وليطويني هذا الدرب الطويل
    سأصمت رغم معرفتي بأن الصمت يؤذيكي .. سأصمت لأجلي وأجلكـ
    سأصمت وأخرس أناملي ..كلماتي .. تفكيري .. حتى نزفي المختصر
    سأصمت لتشقي بسنون القلم سطور أوراقي .. وتبدائي التسطير دوني
    سأصمت لتقرئيني صفحاتً بيضاء .. لالون لاعلم ..لاجفاء لاألم
    تلتمسين ذوباني وأحتضاري .. وأستقطاع لساني .. من الخاطر الذي ماعفاني
    فأقرائيني كيفما شئتي .. وشتتي مفرداتي كيفما شئتي ..
    وأبدائين البدايه وأختمي النهاية.. كيفما شئتي ..
    سأصمت ليسلبني النوم .. ويفقدني الوعي ..
    فلاأجمل من الهروب المقنع الذي جئتي بهِ..
    سأصمت وأتركـ السطور بالنقاط تنتهي ل
    تتلاشى بين أصقاعاً ونار جسدتها هلوساتي ..
    سأصمت بعد أغتيالي .. بعد ذبحي .. بعد ضياعي ..
    سأصمت لتحترق ضلوعي .. وتتجمد رسومي .. ضحكاتي .. حضوري
    سأصمت لأحُضر وأحتضر .. لاشنق الحرف وأدمي المفردات
    وأثخن الجرح الذي ما أنجبر
    سأصمت بالرغم أني أجيد فنون القتال .. أجيد الهرطقه وزجل الغرام
    سأصمت لأني أحببت بعنف .................. حتى سخر الحب مني
    حتى حلة لعنة الصمت تكتبني كلماتٍ بلاكلمات
    سأصمت حتى يقنعكـ الصمت بأني أحببتكـِ قبل صمتي
    وسأبقى على عهدي فأسخري مني وأصنعي قدركـ .. وأهجري ..
    ما دمتي قد مللتي .. قد تعبتي .. قد ضحيتي .. قد نويت أن تجهضي
    سأصمت واأسر الطير المحلق في فضائاتِ دواخلي الواسعه .. أتربصه وأقتطع لهُ جناحيه ليقع و يهلكـ
    سأصمت حتىتلبث جزري مهجوره تغمرها.. الافاعي.. والعقارب المسمومه
    سأصمت لتبقى لكـِ الذكرى أجمل وأجمل ما ستحفظي منها
    سأصمت لأضحي بكل روعه أبتدعت بأسمكي على صفحاتي
    سأصمت لأحرق غروري ,, لينكسر شموخي ,, وأنجر خلف دوامتي غارقاً
    سأصمت حتى تجتهدي في التفكير بدلاًعني .. لتغوصي في عمق آلمي
    سأصمت حدادً على نفسي ,,على بوحي .. على كل رعشة ً رقصة بشعيرات جسدي
    على كل خفقاً أضطرب فيني هد بأسي ,, وأضحكـ عذولي .. وأضحى يتلو مواييلي
    سأصمت لتحكي نياط دمعي ,, لتروي أحداقي أيجازاً عن أشواقاً تحطمت ..!
    سأصمت لتجرني الرحلة بعدكـِ وتجرف كل روعه .. كل لوعه .. كل دمعه
    سأصمت حتى أستوعب الحدث .. خلف السطور ..ماأخفته يوماً تلكـ العيون
    ما يخفيه ذاكـ المتربص بي خلف السور..
    سأصمت كصمت الدور بعد أن أقتلعت مدنها عاصفة ً وأسطوطنتها البوراق والرعود
    سأصمت ليروي هذا المكان ماكان قبل صمتي من صراعات ً.. وجملً مجمله ...
    سأصمت لتندلع أوسمة الأحزان ترتشق على صدري موشمه
    سأصمت وأرضى وربما أطغى ,, وربما أضحى قتيل الصمت
    سأصمت لأني أذا تكلمت يجب ُ أن أصرخ ,. أن أغني ,. أن أعلن بأني أحب وما نصفت
    سأصمت حتى يعجر الصمت عن صمتي ,,وتفتقر الصفحات حرفي .. وتجهد بعدي المحابر
    سأصمت حتى يحصرني الخوف من المجهول .. حتى تتقاذفني التهم
    بأني خنت ,, أنسحبت ,, هجرت , بأني أنجرفت خلف لاشيئ
    سأصمت أمام الجميع من حولي ليصمتون .. وينصتون أنين صمتي
    سأصمت عن الهذيان ,, عن الادمان ,, عن الحب الذي مارحمني ولا أنصفني
    سأصمت لـ أصارع في السنة فصولاً وشهور .. ليعبث بي الجنون .. وتستوقدني الظنون
    لتقصي بي المحابر خلف أبعاد ً بلا أبعاد .. خلف نطاق الكون حتى لاأذكر ولاأُذكر
    سأصمت لأقيد الروح بجسدي وحدسي .. وأقتل الثقة بشكي
    سأصمت لأوثق هزيمتي .. وخسارتي كم يدعون
    سأصمت وأسطر كلماتي على كفي فتمتحي عند غسلها
    سأصمت لتندثر اللحظات ,, وتتلاشى تلكـ العبارات .. وأُلقب بسيد الأشياء
    سأصمت فالصمت في حرمة الجمال أنشقاقاً وأختفى .. وغروراً توشح بالوفاء
    وألقب بأخو الحرمان .. أخو الحرمان .. أخو الحرمان
    سأصمت فلن أكتب لكـِ ,, ولن أصف لوعتي في غيابكـ كيف أنتحلتني
    وكيف لقبتني بأبن الوجع .. فأنا المتهم (( المتهم الذي بأنتظار أن تثبت أدانته ))
    سأصمت لتصدح ههنا أسطورتي .. ومقولتي.. واشعاري المبتذله .. وشظايا كلماتي وكتاباتي .. وحسراتي ..
    سأصمت .................................................. .................................................. .................................................. .. للأبد إلى أن أشهد نهاية ً لهذا الصمت .
    /
    \
    /
    \
    * لوأننا ................................................ ! .
    سأصمت ... لتبقي أنتي الشيئُ الجميل
     
    جاري تحميل الصفحة...

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)