• برعاية 
    مواسي / ذهب الإحساس / وعد

اسَواَر

مرهفة شعور
⭐️ عضو مميز ⭐️
593041


ألزمت البلديات في المملكة العربية السعودية محلات الحلاقة بتسجيل أسماء الزبائن ومعلوماتهم، حرصاً على سلامة المواطنين والمقيمين، ولسهولة الوصول إلى المخالطين في حال اكتشاف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا.
وكانت وزارة الشؤون البلدية والقروية السعودية قد أعلنت، بحسب "واس"، بروتوكولات عودة نشاط محلات الحلاقة الرجالية في السعودية مع توفير أحد حلول الدفع الإلكتروني في كل محل.
وتضمنت البروتوكولات إرشادات واشتراطات تتعلق بحماية العملاء والموظفين، وتشمل استقبال الزبائن بحجز مسبق إن أمكن، والانتظار خارج الصالون، أو تطبيق التباعد الاجتماعي، وغسل العمال أيديهم بالصابون والماء الدافئ بشكل متكرر.
كما اشتملت البروتوكولات على توفر أدوات السلامة والحماية الشخصية اللازمة، وهي الكمامة والقفازات، ودرع الوجه "النظارة"، ورداء القص، وكذلك الرداء القماشي "السترة"، والرداء البلاستيكي "السترة"، وشريط الرقبة.
ولفتت البروتوكولات إلى عدد من الاشتراطات التي تتعلق ببيئة محلات الحـلاقة، وتشمل تنظيف وتطهير الأسطح البيئية كل ساعتين، وتنظيف وتطهير محلات الحلاقة جيداً قبل إعادة فتحها، إلى جانب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه بكميات كافية، وغسل الأدوات بالماء الساخن والصابون والمطهر يومياً وبشكل متكرر، ومنع المرافقين للزبائن داخل محلات الحلاقة.
وبيَّنت الوزارة أن واجبات العاملين تجاه الزبائن تتمثل في استخدام أدوات حلاقة جديدة لكل عميل، وتقديم الخدمة للعميل من قِبَل عامل واحد، والاقتصار على خدمات قص الشعر وحلاقة الذقن دون الخدمات الأخرى، ومنها تنظيف البشرة وخلافه، وحث العملاء على جلب أدوات الحلاقة الشخصية الخاصة بهم، وإلغاء جميع خدمات المساج في ظل الظروف الراهنة.


 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى