الكويت ينهي ديربي الخليج بتفوق ثلاثي على السعودي..

حقق المنتخب الكويتي فوزاً ثميناً على نظيره السعودي 3 / 1 في مباراة الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثانية لكأس الخليج الرابعة والعشرين والتي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة حتى 8 ديسمبر المقبل.

سجل اهداف المباراة أجمد الظفيري (43) ، سامي الصانع (46) ، مبارك خالد (90) ، فيما سجل هدف السعودية الوحيد فراس البريكان (90+3).

وبهذا الفوز يعتلي الكويت صدارة المجموعة الثانية ، بخصد اول ثلاث نقاط.

اتسم الشوط الأول بالجماس على حساب المستوى الفني في معظم أوقات هذا الشوط ، مع أفضلية للمنتخب السعودي ، على مستوى الانتشار والاستحواذ.

انحصر اللعب وسط الملعب ، معظم الوقت ، ومع ذلك كاد يحيى الشهري ان يفتتح التسجيل بعد مرور عشر دقائق فقط ، عندما واجه مرمى حميد القلاف بالقرب من نقطة الجزاء، لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيسر.
برز في هذا الشوط المخضرم بدر المطزع ، العقل المفكر للمنتخب الكويتي ، واجاد بامتياز التمرير والتحرك في وسط ملعب المنتخب السعودي.

في الدقيقة 34 يهدر فراس البريكان فرصة سعودية أخرى ، عندما تسلم الكرة ، داخل منطقة الجزاء، لكنه تحرك ودار وسدد من الزاوية الضيقة ، تصدى لها الحارس حميد القلاف.

عكس اتجاه اللعب ، بفضل براعة بدر المطوع ، وتحديدا عند الدقيقة 43 يحصل المنتخب الكويتي على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء المنتخب السعودي، لكن الكرة ترتد من حائط الصد ، لتجد المطوع الذي يمرر كرة رائعة لاحمد الظفيري داخل منطقة جزاء الأخضر والخالي من اي رقابة ، ويتمكن من ايداع الكرة على يسار فواز القرني مفتتحاً التسجيل.

تتواصل المفاجآت الكويتية في الدقيقة 46، يمرر المطوع من جديد كرة سحرية خلف مدافعي المنتخب السعودي لسامي الصانع الذي نفرد ويراوغ الحارس قبل ان يرسل الكرة إلى داخل شباك الأخضر مضيفاً الهدف الثاني للأزرق، لينتهي الشوط الأول بثنائية للكويت دون رد.

الشوط الثاني

بدأ الفرنسي رينارد المدير الفني للمنتخب السعودي ، الشوط الثاني ، بإحراء تبديلين دفعة واحدة ،بدخول عبدالفتاح عسيري بدلاً من عبدالعزيز البيشي ، ومحمد كنو مكان حسان تمبكتي.

ضغط مبكر للاعبي المنتخب السعودي ، في محاولة لإدراك النتيجة ، مما تسبب في ترك مساحات خالية كبيرة في منتصف ملعب الأخضر، وشكلت الهجمات الكويتية إزعاجاً لمدافعي المنتخب السعودي.

في الدقيقة 64 يجري المنتخب الكويتي تبديله الأول بدخول مبارك خالد بدلاً من أحمد الظفيري ، ويرد رينارد بمواصلة دعمه الهجومي، بدخول نواف العابد على حساب يحيى الشهري.

سيطرة سعودية ، واستغلال الجبهة اليمنى التي يشغلها عبدالفتاح عسيري وسلطان الغنام ، في إرسال كرات عرضية ، لم يحسن لاعبو الأخضر الاستفادة منها.

في الدقيقة 72 يهدر سعود عبد الجميد ظهير ايسر المنتخب السعودي فرصة تقليص الفارق، عندما أطاح بالكرة بعيداص وهو على بعد حطوات من مرمى الكويت.

أحسن المنتخب الكويتي استغلال المساحات الخالية في دفاع السعودية، لكنه افتقد اللمسة الأخيرة .
في الدقيقة 90 ينجح البديل مبارك خالد في استغلال المساحات الخالية ، ويتوعل بالكرة داخل منطقة الجزاء السعودية، وينجح في تسجيل الهدف الكويتي الثالث.

وفيما تتجه المباراة لنهايتها ، يتمكن فراس البريكان من إحراز هدف شرفي للمنتخب السعودي مستغلاً كرة عرضية أرضية.

اهداف المباراة..
 

نغم أزرق

و بس والله .. مسا المسا
[ مراقب عام ]
منتخب الكويت لغب للفوز وحقق الثلاث نقاط
وهي الاهم مننخبنا اعتقد المدرب مااختار التشكيلة
المناسبة وتاخر في التغييرات..
الف مبروك للكويت وهاردلك للسعودية..

منورين ويسعدكم ربي ع حضوركم وردودكم الجميلة🌹
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى