من تكونين

الشاطىء

[شاعر تغاريد]

سأجمع فِي حُضورِكِ مُفْرَدَاتِي
وَاِطْرَحُ بَيْنَ عَيْنِيَّكِ اِلْتِفَاتِي

وَلَكِنِيّ سَأَبْقَى مِثْلَ طِفْلٍ
تُحَاوِرُهُ الْعُيُونُ بِلَا لُغَاتِ

فَاُنْتِ قَضَيْتِي- لُغْزِي- اِرْتِبَاكِي
وَاُجْمَلُ ماتجَمّعَ مِنْ شَتَاتِي

الَيْكِ تَوَجَّهَتْ خَطْوَاتُ رُوحِيُّ
فأنَّى سِرْتُ تَجْتَاحِينَ ذَاتِيَّ
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى