اِنْغِماس ..

ᴡʜɪꜱᴘᴇʀꜱ

وَتَرِيَّة
[كاتبة تغاريد]
.. نص مثير بمدى إنطباعي

فهذا المرود المنغمس المسنن

قد يمثلك فعلا لورا وإن خشيتي ذلك !

.. كانت هذه زفرة من تأوه فقط !

نرتقب قراءة ماتبقى من سبل !

. @لُورَا أبدعتي

لَعَلَّي وحَرفي صِنوان
لِخشيةٍ واحِدة .. وانجِلاءٍ بَيّن !

لكَ جزيل امتنان
سُعدت بهذا الحضور .:wrda:
 

صادق التعابير

~$ الراعي $ ~
[شاعر تغاريد]
:


@لُورَا

وقفت هنا
ولسان حالي يقول
انا الغريق فما خوفي من البلل

وقعنا نحن في ماخشيتي انتي الوقوع فيه
ونكاد لولا انتي ان لا ننغمس ..

؛

لغة ذات تفرد وسياده
في معاني متجدده ومتعدده
وابجدية متجرده ...

شكراً لكِ أنتي ....:wrda:


 

ظلّ

الرِّكْزُ
[كاتب تغاريد]
.

.










أخشى انغِماسًا

مُضَرجًا بالوهمِ الكَفيف
مُضرَّجًا بالحنين
مُضرَّجًا بالوجَعِ السرِّيّ
الخِبء المُدارى ..
حتى آخرِ العُمْر


أخشى انغِماسًا
يغزوهُ سِرْبَ شتائَات ..
ونوباتٍ مُفْعَمة بالوَجد
سِربًا يحمِلُك .. ولا يَعنِيك ؟!
يُوزِّعكَ مِلْء ما مُدَّت خرائط !


أخشى انغِماسًا
ينفُذُ حينَ عُزلة ..
كـ خَيطِ نُورٍ مُراوِغ وناحِل
لا يَمُدُّ ولا يَنتَشِل .


أخشَى انغِماسًا
يعزو لِصوتٍ أظُنُّهُ لِي
وتمتماتٍ يُنوِّئُها ضالِعٌ فِيَّ
مُذْ أفائَتنِي سِدرَة العِشق.


أخشَى انغِماسًا
يُدني (العَتيقَة)
عَن تلاليبَ سمائك
فـ يَزُفُّها التيه إلى هَباءِه.


أخشى انغِماسًا
لخُلودٍ لا يَعُمُّك
أو يأمُّك


أخشى انغِماسًا
تَثِبُ الصُّورَ والهمساتُ والأُغنِيات فيهِ
جَليلَة
بعَبق إيراقِها الأوَّل.



أخشى انغِماسًا
أجِدُني فيهِ
متّهمَة وحاكِمَة
فـ أجيرُ أو يُجَيرُّني
صوتٌ يرزَحُ
تَحتَ وطأة التِّحنان!


أخشى انغِماسًا
يَنتَحِي الدَّرْبَ سُدى
ولا ينتَحِي إلى ذاتِه .


أخشى انغِماسًا
صادِقًا كـ نشيجِ الدَّلافين
مُتأرجِحًا كـ خفْقٍ آلفناه
كاذِبًا كـ نُبوءَة مُومِس
لا تُشتَرى بِدِرْهَمِ صِدْق !



أخشى انغِماسًا

مِن قَيظٍ
يَقُضُّ مَضجَع الأمانِي
أو مِن وجَل


أخشى انغِماسًا
جَبانًا
لا أجابهني فيه
أو أسلو عَنْه
لا ألتَقِيكَ فِيهِ مُجَدَّدًا
وأُحِبُك.




كُلُّ ما مرَّ خِشية مِن إنغِماسٍ فِي الكِتابة
المرآة المَشْضِية مِن قبل وبعد ..ولا تُبدَّد !



؛،

من المنَاسب جدًا أن تُصفع يديِك ؛
كلمَا خَشت أن تكثر من الكتابة
!


حرفكِ مغموس بالعَسجَد

يَغتمِس ..
ولاَ يَرتمِس ؛
كُل مَن مرّ مِن هنا
ضَاءَ حبرك

:dove:
 

ᴡʜɪꜱᴘᴇʀꜱ

وَتَرِيَّة
[كاتبة تغاريد]
-


^

أنتِ مسؤل عن جرم قتليّ هُنآ ي لورآ ..!


مكثتُ هنآ أكثر منكِ
لكنكِ كنتِ على قيد الحيآة أكثر منيّ ..!

بربكِ ماذا فعلتِ ..!
أهكذا يقتص ممن يستجدي حرفكِ ..!؟
تساقط العناب اللغة من ثنايآ محبرتك
رطباً جنيآ لذة للعاشقين ..!
لك قوافل ورد وإعجاب ../
يسلم نبضك من كلّ شرّ .

على قيدِ الرَّفات يُنظَم الحَرف ..
ولو كُنّا على قيدِ الحياة !

دامَ مكوثك الأثير
ولكِ المودّة خالِصَة .:55:
 

ᴡʜɪꜱᴘᴇʀꜱ

وَتَرِيَّة
[كاتبة تغاريد]
لستُ متذوقة للشعر
عادة اتجاوز المواضيع الشعرية
ولكن هالة من جذب انيق تحيط بكِ
جعلتي استمتع بما كتبتي

لورا لا يستطيع المرء
ان يتخطاكِ دون ان يقف متاملا

كان المرور من مساحاتك
بالنسبة لي جميلا


بالتوفيق دائما

بعض الردود ..تكون في مصافِ النّجُوم
كما رَدّك وأنتِ هُنا
ممتنَّة لـ غَمْرَةِ النُّور منكِ .:55:
 

خجل.. ~

أرفضُ أنّ أكون حلاً ، أنا المُشكلة
[ النخبة ]
.






تكتبين الحرف ناراً
وردة ، شمساً ، قمراً ، صخرة
( والدهشة هي هي )
وكأنكِ تملكين سر الوجود ..!


أنتِ كاتبة بحق

مبدعة ، ومذهلة جداً





:wrda:

 

j e f a f

الذكريات ..
[شاعر تغاريد]
أخشى انغِماسًا
ينفُذُ حينَ عُزلة ..
كـ خَيطِ نُورٍ مُراوِغ وناحِل
لا يَمُدُّ ولا يَنتَشِل .



هنا تتوقف عقارب الساعة ..
ويفيض الموقف شجوناً وسراباً ..
باجتماع الاضداد .. في مسار اللا عودة ..

هكذا هي كل حكاية العشاق ..
طقوس الشجون / رغم اناقتها ودروسها ..
إلا انها ذات وقعٍ مؤلم ..
وذات اتجاه واحد ..!

لورا .. فيض جميل ..
يعانق اعماق الشعور ..
 

ᴡʜɪꜱᴘᴇʀꜱ

وَتَرِيَّة
[كاتبة تغاريد]
:


@لُورَا

وقفت هنا
ولسان حالي يقول
انا الغريق فما خوفي من البلل

وقعنا نحن في ماخشيتي انتي الوقوع فيه
ونكاد لولا انتي ان لا ننغمس ..

؛

لغة ذات تفرد وسياده
في معاني متجدده ومتعدده
وابجدية متجرده ...

شكراً لكِ أنتي ....:wrda:


لألأَ الحرف ، كرمٌ مِنْكَ تتويجَهُ بالفرادة
جلّ تقديري وامتناني لحضورك السامق .:wrda:
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى