تغريدة" مضللة عن موانع الحمل الطبيعية تُثير غضب الأطباء.!

مليحة سَمراء.،!

ذات الصوت المبحوح.،!
[ النخبة ]



انتقد أطباء تغريدة مُضللة على موقع "تويتر"، تعرض قائمة "خيارات تحديد النسل الطبيعية"، باعتبارها غير آمنة وخطيرة تماما.

وتحتوي التغريدة التي حُذفت منذ ذلك الحين، على رسم يوصي بتناول العديد من الفواكه والأعشاب، بما في ذلك البابايا والتين والزنجبيل، قبل وبعد ممارسة الجنس دون تطبيق أي وسيلة حماية.

كما تشير إلى أن استخدام النباتات بدلا من وسائل منع الحمل التقليدية، مثل الحبوب أو اللولب، سيمنع الحمل وحتى يسبب "الإجهاض الذاتي"، وهو الأمر الذي أثار غضب الأطباء.

وأكد الدكتور تارون جين المدير الطبي لـ Northwestern Medicine Fertility، أن مثل هذه العلاجات غير فعالة في أحسن الأحوال، ومميتة في أسوأ الأحوال.

وعرضت التغريدة، التي حققت أكثر من 14 ألف إعجاب، نحو 10 أساليب طبيعية مفترضة لتحديد النسل، وتشمل المزاعم أن البابايا تقلل من عدد الحيوانات المنوية لدى الذكور، كما يعزز الزنجبيل من تدفق الحيض ليبدأ ما يسمى بالإجهاض الذاتي.

وقال الدكتور جين، "لا أعرف من أين توصلوا إلى هذه الادعاءات، ولكنني لست على علم بأي دراسات تُظهر أنها تمنع الحمل".

وأشار جين إلى أنها اقتراحات خطيرة للغاية وحتى سامة، مثل Pennyroyal المستخدم في المبيدات الحشرية، والذي يسبب فشل الأعضاء، وفقا لمركز السرطان Memorial Sloan Kettering في مدينة نيويورك

ويحتوي نبات آخر موجود في القائمة اسمه asafoetida، على مركب يسمى "كومارين" يمكن أن يسمم الكبد ويزيد خطر الإصابة بالسرطان، وفقا للدراسات.

ولاقت التغريدة ردود أفعال عنيفة من قبل بعض المستخدمين، ممن وصفوا المعلومات بأنها غير صحيحة وخطيرة، وهذه ليست المرة الأولى التي تُنشر فيها اقتراحات مضللة لموانع الحمل الطبيعية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث نشر العديد من حسابات "إنستغرام" صورا للفواكه أو النباتات، التي يُزعم أنها تحدد النسل.

وقال جين في هذا الصدد، "إنه لا ينبغي نشر هذه المعلومات الخطيرة، وهناك العديد من البدائل العظيمة الأخرى القائمة على العلم".

 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى