رواية بنات اكشن

خوآطـر مـگسـورهہ

مـغرورهہ وقلبي مـگسـور
⭐️ عضو مميز ⭐️
مرت خمس ساعات حتى حان وقت شروق الشمس ومع الشروق انقشع الضباب وقدروا يرجعون للسيارة ويتقابلون مثل ما تم الاتفاق علية)))

رجعوا الشباب للسيارة بالطبع الكل كان مصدوم وأكثرهم ناصر ومشعل إلي ما يدرون عن شيء أما فهد

فهد:وش بنسوي حالتهم ما تبشر
طلال:أحسن شيء نرجع للمزرعة ونتصل بدكتور يشوف جروحهم بعدين نشوف
فهد: طيب ناصر روح لي راشد علشان هو اللي بيوصلكم أنا بودي البنات

(( كانت كل بنت حالتها حالة ريما كلها دم>> دم السفاح والجرح اللي في كتفها- نورة الوحيد إلي صحتها زينه – رفيف تبكي وتصارخ لين نامت- سمر ساكتة من الصدمة ونامت في السيارة – رزان مغمي عليها وحطوها في السيارة))

ريما تحاول تخفي الألم
...: هيه يوجعك كتفك
ريما تشوف تركي: لا الحمد لله
تركي: ممكن أشوف الجرح
ريما رفعت حاجبها : خير إن شاء الله
تركي: هيه لا تفهمين غلط من زينك لا يكون البنات خلصوا >>> يبغى يقهرها
ريما مقهورة :......> لا تعليق
تركي يمشي وكان ما سوا شيء
ريما تسب وتدعي علية ويوم وصلت السيارة علشان تركب كانت السيارة مرتفعة ومستحيل تصعد
خالد: هلا ريما كيف الجرح
ريما: الحمد الله
خالد يشوفها واقفة عند السيارة وعرف إنها ما تقدر تركب وبدون ما يحس مد يده ريما تطالعه وتطالع يده بنظرات غريبة خالد حس على نفسه وسحب يده بس ريما كانت أسرع منه ومسكت يده

ريما: لا تفهم غلط تراني بس علشان كتفي
خالد شوي ويرقص من الفرح: أكيد أكيد
ريما: تراني بنت عالم وناس ومتربية مو حيا الله بنت
خالد يخفي فرحته: والله إني فاهم >> يبغى يبين إنه رزة
ويمسك يد ريما وتركب السيارة

عند رزان

نورة ما خلت موية ولا عطر ما جربته وراشد كان خايف على رزان
نورة بخوف: رزان واللي يرحم والديك قومي
رزان بدت تفوق: اااا مـ...ـ..ـو يــ.....ـة
راشد طاير فرح: تبغى موية
نورة تنزل من السيارة علشان تروح لسيارة فهد تجيب موية
راشد: رزان كيفك إن شاء الله ما جاك شيء
رزان تبتسم ابتسامة ذابلة: بخير الحمد لله
راشد تنهد بارتياح: زين ما تصدقين كم كنت خايف
وسكت الاثنين وكل واحد يناظر الثاني بس اللحظات الزينة تخرب
...: راشد
راشد يلتفت ويشوف ناصر: ااااووف ها وش تبي
ناصر: فهد يبغاك يلا تعال شوف وش يبغى
راشد متنرفز: طيب طيب روح وبجيك
راح ناصر والتفت راشد على رزان وبابتسامة: سلامات يا الغالية إن شاء الله فيني ولا فيك " وراح راشد"

((على دخلة ريما))

ريما تلتفت وتشوف رزان سرحانة: ( الحمد لله والشكر لا يكون استخفت البنت مو بعيدة لو كنت مكانها كان تمرقصت في الشوارع) ها يا رزون إن شاء الله تمام
رزان تغزها نظرة وتطنشها
ريما: ( مالت هذا جزأي وأنا معطيتك وجهة)

ويدخل فهد السيارة
فهد: ها كاملين
ريما: وين نورة
تدخل نورة وهي تلهث: جبت موية رزان خذي
ريما: الحين كاملين

يرجعون الشباب والبنات للمزرعة مرت حوالي ثلاث أيام وجاء الطبيب على طلب طلال وعالج جروح البنات وبطبع نفسية البنات تحسنت عن أول بكثير



الظهر الساعة 12 الكل كان يأكل الغداء أو اللي أسمة غداء والكل ساكت

صقر: وش هذا
طلال بغباء: وش يعني
(( كان الغداء خبز توست وجبن وخيار وطماطم))
صقر: وش هالغداء يسد النفس
طلال: والله وش أسوي طردت الخدم علشان ما يحسون على شيء
تركي يبغى يكسر الصمت: والله مو ذنب الخدم لو كان عندنا بنات زي العالم والناس كان أحسن بس وش نسوي
رفيف تنرفزت خصوص إن نفسيتها تعبانه وبقوة: من قال لك أخطفنا وخرب حياتنا حسبي الله عليك
تركي: لا تتعذرين قولي الصدق ما تعرفين تطبخين
رفيف قالت اللي كان يبغى تركي: أعرف اطبخ وإن ما قلت طبخ رفيف أحسن من طبخ منال العالم ما أكون رفيف >> أحلا يا حركات
البنات ساكتين.........
رفيف تلتفت على ريما: صح ريما بنرويهم
ريما شرقت بكاس الموية: ها وش دخلني
طلال: صدق ليه ما تطبخون اليوم العشاء
نورة بخجل:بساعد رفيف أعرف كم طبخة أسويها
صقر:خلاص تم يعني العشاء على البنات
سمر تصحى من شرودها: هااا من قال وليه خدامة عندكم
رزان كانت بترد بس تذكرت إن راشد بياكل أكلها ونست الدنيا
ريما: من اليوم أعرفوا طبخ مو طابخة يعني إلي على رأسه بطحا يعرف >> تركي
تركي: عناد فيك أنتي أول من بيطبخ
ريما: ليه زوجتك أمك ولا أختك
تركي: بسم الله أتزوجك أتزوج شغالتنا روز ولا أتزوجك
طلال: خلاص أجل خلينا نروح للسوبر ماركت علشان تشترون أغراض العشاء صح فهد
فهد: ( بدري طلبت رأيي) أيه صح
خالد يهمس لناصر:ذكرني أمر على الطريق الصيدلية
ناصر: سلامات ليه
خالد: لا ما فيني شيء بس بشتري دواء تسمم شكل عز الله رحنا فيها
مشعل داخل عرض: لا بعد العشاء والله على الطوارئ غسيل معدة
خالد: إيه والله الصادق
سكتوا شوي ثم استوعبوا أنهم يكلمون بعض وكل وأحد أعطى نظرة حقد

نمشي الشريط شوي ايوه هينا

قدام السوبر ماركت

رفيف الحماس مقطعها: يلا بنات
ريما تمسكها: لحظة يا الأخت من قال إني بطبخ معك
رفيف: طيب ليه رحتي معي
ريما: أكيد علشان أتمشى ثاني شيء أنتي تعرفين تطبخين
رفيف بتوتر: أيه أنا اللي أطبخ بين كل أهلي حتى أمي ما أخليها تدخل المطبخ يعني أمسك الأهل >> الله يعين
ريما:يعني صدقني
رفيف: هااااااا
ريما: ولا شيء

طلال: شباب ترا أنا اللي بقسمكم يعني لا تزعلون
صقر: خلصنا يلا
طلال: نورة مع تركي و رزان مع راشد وناصر ورفيف مع مشعل وسمر مع صقر و خالد
ريما ترفع يدها: وأنا
طلال: بروح معك
وتفرق الجميع
رفيف تلحق نورة: نورة الفزعة تكفين
نورة بخوف: ها وش فيك
رفيف بهمس: قصري صوتك أنا ما أعرف أطبخ
نورة: طيب ليه تحديتي تركي يعني لازم تسوين فيها قوية
رفيف: وش أسوي قهرني
نورة: طيب بساعدك بعلمك وش تشترين أمشي معي
مشعل: هااا وين بتروحون
رفيف: بنروح مع بعض
مشعل يلتفت على تركي يبي يقول له يلقاه فاطس ضحك
تركي: ههههههههههههههههه
خالد يناظره بحقد: ها وش تبي
تركي: ولا شيء ههههههههه
(( المسكين خالد يوم ريما كانت بتروح مع طلال أشرت له يعني خير إن شاء الله ليه تطالعني والأخو يحسبها تقول مع السلامة وقعد يودعها وريما تحمد ربها على نعمة العقل لين جاء صقر وسحبة من قميصه))
صقر: يلا تعال
خالد: طيب طيب " وراح وهو مكسور الخاطر"
تركي: ( من جد طلع يحبها صدق المهبل دائم يجتمعون)
مشعل: تركي يلا


عند ريما وطلال
ريما: أسمع من الحين أقول لك ترا طبخ ما أعرف
طلال: أعرف
ريما: طيب وش نسوي
طلال: عندي لك حل
ريما: وش
طلال بابتسامة: نروح قسم الحلويات ونشتري اللي نبي
ريما: أول مرة أشوف رجال ويحب الحلويات بس يلا خلنا نروح
طلال: بس عندي فكرة نروح قسم الحلويات جري تتسابقين ولا ما عندك جرائه
ريما: قدها يعني
طلال: قدها وقدود
((وراح الأغبياء يتسابقون في الممرات قدام الله وخلقه))

عند سمر وصقر وخالد

صقر:طفش ثلاث مرات لفينا الممرات
سمر: وش أسوي ما أعرف شيء خلينا نمشي
صقر: لو إني مكانك كان طنشت تركي
سمر: هذا اللي بسوية وش رأيك
صقر: في إيش
سمر: ممكن تدفني بالعربة
صقر: أما عاد والله وناسه بس مو فشلة قدام الناس
سمر: هذولا ما يعرفون شيء عادي عندهم


عند خالد كان بعيد عنهم شوي يكلم أمة بالجوال

خالد: يمه صديقي عبد الله عازمني أطلع معه في الأمارات يعني وش أسوي أخليه وأقعد في البيت تراني مو حرمة أجلس في البيت
الأم: تكذب علي تراني أعرف وينك فيه
خالد بلع ريقه : هاا وش تقولين يمه
الأم بذكاء: أعرفك رايح تصيع في البحرين
خالد تنهد براحة: يمه يعني الواحد يروح يسافر لازم يروح البحرين ويخربها الحين الأمارات نفس الشيء كل مكان فيه خراب حتى أنا فين خرااب >> خربها الولد
الأم: هــــــااااااااااااا وش تقول
خالد: ولا شيء
الأم شهقت: لا يكون متزوج بالسر
خالد أوجعه رأسه: يمه مع السلامة صديقي يناديني " وسكر قبل ما تطلع له امة مصيبة جديدة"

خالد يلتفت يمين يسار: ( وين راحوا" وقبل ما يكمل يشوف)

سمر راكبة عربيه وصقر يدفها وما خلوا جدار ولا واحد ما صدموه
سمر تضحك بهستيرية: أقوى أقوى
صقر الغبي ما صدق على الله ودفها بأقوى ما عنده وضربت برف من الرفوف وطاح كل اللي على الرف على سمر
خالد يصارخ: البنت راحت فيها
صقر: أنفكت يدي والله مو قصدي
سمر ما بقي شيء ما طاح عليها
خالد: يا الهبلة قومي
سمر على الأرض: يـــــــــمـــــــه
صقر صفقها كف
سمر فاقت: خير إن شاء الله
خالد يلتفت ويشوف حراس الأمن: صقر الأمن وش نسوي
صقر: أقولك وش نسوي (( ويرفع صقر ثوبه> ترا صقر كان لابسثوب سعودي- ويمسك الغتره وما تشوف إلا غبرته))
خالد: الكلب خلاني( ويلحقه خالد)
سمر: هيه لا تخلوني ( وتلتفت وتشوف حراس الأمن يقربون وتلحقهم)

عند رزان وناصر وراشد

رزان تمشي قدامهم بعيدة شوي

راشد بهمس: يا رجال لف كم لفة وتعال مو بناقص من عمرك شيء
ناصر: لا ما أبغى
راشد: ليه ما تبغى
ناصر: لان حرام
راشد شوي ويبكي: وش حرام حرمت عيشتك
ناصر: لا يختلي إثنان إلا والشيطان ثالثهم
راشد: ( أنت الشيطان ) أقول وش رأيك أعطيك فلوس وتروح
ناصر: تشوفني هدرجة رخيص وحقير علشان فلوس
راشد خلاص فقد الأمل
ناصر: عطني 700 وأروح
راشد فاتح عيونه: وين تو كلام الأخلاق والعبر
ناصر: تبغى ولا أقعد
راشد: ما تشوف 700 ريال كبيرة شوي
ناصر: من قال 700 ريال أقصد 700 دولار
راشد: ناصر
ناصر: هــــــاااااااااااااا
راشد: مالت عليك أنت وطلال إلي جمعني معك ( ومشى)

راشد عند رزان: هااا وش بتسوين للعشاء
رزان يقال ثقل: ما أدري بس البنات يترجوني أسوي العشاء كله علشانهم ما يعرفون شيء > أم الكذب
راشد يعرف إنها تكذب بس يمشيها: قلت طباخة من يوم شفت يدينك الحلوة
رزان بخجل: يسلموا هذا من ذوقك
راشد خربها: مو إيدينك بس حتى عيونك مثل عيون البومة وشعرك مثل شعر الأسد وريحتك مثل ريحه السمك
رزان فاتحة عيونها: هـــــاااااااااا
راشد حس على نفسه: لا تفهمين غلط البومة ما شاء الله نظرها عشرة على عشرة والأسد مثل صبغة شعرك أشقر وريحه السمك أنا أحب ريح السمك
رزان تحطمت وسبقته ومشت
راشد يلحقها: إنتظري رزان
ناصر منسدح من الضحك
راشد يعطيه نظرة: والله إن عيونك رصاص حسدتنا







------------------------------------------------




عند رفيف ونورة وتركي ومشعل



نورة تأخذ كل اللي تبغى وباين عليها خبرة أما رفيف فحالتها عجيبة تأخذ أشياء مالها داعي

مشعل: سؤال لرفيف معجون الأسنان وش يفيد بالطبخ
رفيف ماسكة معجون الأسنان
رفيف بغرور: يا غبي ما تعرف شيء في الطبخ معجون الأسنان نحطه على الشوربة علشان يتغير لونها وتطلع تشهي >> والله توني أدري- ومع تنوع اللون تتغير النكهة أمي تحط معجون طماطم بس أنا بحط معجون أسنان
تركي:...> لا تعليق
نورة أنهبلت: لا يا رفيف معجون الأسنان ما ينحط في الطبخ
رفيف: طيب بس أمي " نورة تقاطعها"
نورة: هذا معجون طماطم وهذا أسنان
رفيف تفشلت والتفت على الشباب
مشعل يضحك: عز الله تسممنا
تركي: شكلي العشاء من المطعم








---------------------------------





عند طلال وريما



كانوا يتمشون بعد ما شالوا نص قسم الحلويات

طلال: ريما وين بنروح
ريما:شوي أبغى أخذ كرتون بيض
طلال مستغرب: بيض
ريما: بعدين أقول لك
طلال: هذا هو بروح أجيب لك
ريما: طيب
(( قعدت ريما تلعب بالعربة لين تزحلقت وطاحت وطاح كل إلي في العربة والناس تناظر ريما))
ريما بأستهبال: فــــــــاااااااااااول ههههههههه
كان فيه عجوزتين أجنبيات يناظرون ريما باحتقار وقعدوا يحشون فيها ومجموعة شباب فاطسين ضحك
طلال يضحك: أنهبلتي


ما حسوا إلا سمر وصقر وخالد يجرون

طلال يوقفهم: هيه وش فيكم
صقر: حنا هاربين من العدالة " يضربه خالد ذيك الضربة"
خالد بكذب: يلا طلال مو كأنا طولنا
سمر: ها إيه والله الصادق
طلال: خلاص يلا خلينا نروح "" ويتصل على الشباب""


(( في المزرعة المطبخ))


سمر: بنات وش تسون
رفيف: بسوي بقلاوة
نورة: ما أدري بسوي شيء خفيف
رزان: سلطة فرنسية
سمر: وأنتي أم الشباب
ريما حاطة رجل على رجل
ريما: أنا شغلي الإشراف والتنسيق يلا كملوا
سمر: عز الله أشرفتي

(( بعد خمس ساعات من المهاوش والصراخ والحوسة أخيرا صنعوا الشيء المسمى أكل ))


خالد: وش تتوقعون طابخين
صقر: أكيد كبسة على كيف كيفك
تركي ماسك الجوال
طلال: وش تسوي
تركي:أطلب من المطعم مو ذابح نفسي
مشعل: أطلب لي معك
تركي: معك فلوس
مشعل: مو عازمني
تركي: ما بقى إلا أنت أعزمك
راشد: فهد وين
طلال: راح يستقبل سلطان ويمكن يجي الساعة 12 ليه
راشد: شباب مو اليوم عيد ميلاد سلطان
خالد: أما والله نسيت وش نسوي
ناصر: خلينا نسوي حفلة
طلال: والله أنا متفشل منكم شباب لأني توني أعرفكم ولا اعرف شيء عنكم
تركي ببرود: وش دعوا
خالد بهبال: حنا في الهواء سوا
طلال: أجل وش نسوي
مشعل يدعي التفكير: وجدتها وجدتها >> مسوي مثقف
تركي: ما دام فيها وجدتها عز الله مو جاية الليلة بخير
طلال: يلا قل
مشعل: قربوا ( ويهمس في أذانيهم بخطته العجيبة) >> الله يستر
خالد: لا لي أول مرة تشغل مخك ما تصدق توني أكتشف إنه يشتغل
طلال: أجل نسويها
الكل: أيوه







-----------------------------------------




(( ويدخلون البنات ويصفون الأكل))



رفيف: ها وش رأيكم
سمر:أكيد روعة ترا تعبنا

الشباب حالات مستعصية

(( بقلاوة رفيف كانت عبارة عن عجين مفرود في صينية ومحطوط فوقه بقدونس للنكهة على غفلة))


مشعل ماسك البقدونس: وش هذا
رفيف: بقدونس يعني وش
خالد: أقصد وش طابخة الله يسود وجهك
رفيف: بقلاوة بالبقدونس
الكل:!!!!!!!!!!!!!!!!!!
تركي وراشد: طيب وش هذا" ويأشرون"

(( طبق محطوط فيه خس وجزر وطماطم مهروسة وفوقها بيض نية ))

رزان: سلطة فرنسية
تركي: عرفنا إنها سلطة بس البيض لي إيش
رزان: علشان البروتين
راشد بكذب يوم شاف رزان تفشلت: أروع سلطة شفتها صدق زي الفرنسيين يحطون البيض على السلطة مثل ما أحب
رزان: صــــــــدق
تركي رافع حواجبه: صدق ولا تستهبل
سمر: تأشر على طبقها وهذا طبقي

(( كانت مسوية دجاج مشوي بس بالطبع كان فحم متفحم))

ناصر: هذا فحم
سمر ترقع: وش فحم هذا دجاج بس علشان الخلطة طاير لونه أسود بس طعمه يطيرك فوق
صقر يهمس لخالد وناصر: تقصد يرسلك جثة

طلال: وين ريما
رزان: تساعد نورة علشان تشيل الأكل

ودخلوا نورة وريما وأول ما حطت نورة أكلها كان شيء

(( مسوية صينية مكرونة بالجبن وتبولة ومحشي كوسة وبطاطسوباذنجان وعصيرين عصير برتقال وعصير فواكه بالطبع طازجة))

طلال: هلا بالأكل عز الله
صقر: بسم الله" ويأكل"

والشباب قعدوا يأكلون من أكل نورة ولا أحد فكر بأكل البنات ما عداراشد إلي قعد يأكل سلطة رزان
راشد: ( لازم أسئل خالد وين حط دواء التسمم)
سمر تأكل أكل نورة وناسية فحمها اللي مسويته رفيف تأكل بقلاوتها بالطبع أوجعها بطنها وراحت للحمام رزان تأكل أكل نورة بس كل دقيقة تشيك تشوف راشد يأكل سلطتها ولا لا >> المسكين يتعذب وهي مو معبرتة
ريما تدخل ومعها مقلاة بيض وفيها بيض مقلي

طلال مستغرب: ريما وش تسوين
ريما بهبال: يعرضون الحين مسلسل أكشن على إن بي سي 4 بروح أشوفة
صقر: أما بروح أجي معك
خالد: والأكل
صقر: صاحي ولا مجنون بيض وفلم أكشن وش تبي غير كذا
وراح صقر وريما والكل منصدم
تركي: بديت أشك أنهم أقارب




(( بعد ما خلص العشاء والكل خذوا نفس))




طلال: بنات خلصتوا
رفيف: ايوه خير إن شاء الله
طلال: والله حنا حاليا نبغى نطلع ونتمشى أنا والشباب
سمر وريما: والمطلوب
طلال: لا ولا شيء سلامتكم
تركي بنظرة تخوف: بالمختصر المفيد بنقفل عليكم باب الغرفة الليلة ولا نبغى نسمع حس وحدة منكم لأنه بنطلع يعني ناموا أحسن لكم بلا خرابيط
البنات: والله فاهمين

ملاحظة: بعد ما هربوا البنات حطوهم في غرفة وحدة وصاروا يفقلون عليهم


راحوا الشباب والبنات قعدوا في غرفة من أربع جدران

رزان: وين تتوقعون راحوا
سمر: أكيد راحوا لمكان صايع ومنتهي وفي خراب الدنيا
نورة: أستغفر الله إن بعض الظن إثم
سمر: طيب فيه غير كذا
نورة: لا
سمر: أجل أسكتي
رفيف: نـــــــــااااااامواااااااااا

طفوا اللمبات وناموا


بعد خمس دقائق


يتبــــع ...
 

خوآطـر مـگسـورهہ

مـغرورهہ وقلبي مـگسـور
⭐️ عضو مميز ⭐️
بعد خمس دقائق


نورة بصوت يرجف خوف: بنات
ريما: خير ها وش تبين
نورة: عطشانة أبغى موية
رزان: روحي جيبي لك
نورة: الباب مقفل
رفيف بصوت كله نوم: يا بنت أسكتي أصبري لليوم الثاني
نورة اشتغلت سيمفونيات بكى: ابغى موية
سمر قامت معصبة وولعت اللمبة: بنات خلصوني أحد يلقاء لها صرفة
ريما: الباب مقفل وش تبيني أسوي
سمر: من تعرف تكسر ولا تفتح باب
رفيف: أنا خلصوني ابغى أنام

وبعد خمس دقائق أخرا

رفيف ماسكة مشبك وقاعدة تسوية على فتحة الباب

ريما: يا بنت الحلال تراء حنا مو في فلم جيمس بوند
رفيف: ما عليك خبرة في هالأمور
رزان: سيارات قلنا ماشي بس أبواب من وين
ريما بسخرية: لا تقولين أخوك
رفيف: والله على طرف اللساني
سمر: تستهبلين وليه وكيف
رفيف: أخوي كان يضيع مفتاح غرفته علشان كذا يأخذ مشبك من مشابكي ويفتح الباب لدرجة سار المشبك معه دائم لو حصل حاجة ولا كذا يحلها
ريما تصفق: عرفيني علية خلية يعلمني
رفيف كانت بترد بس انفتح الباب
سمر تلتفت على نورة: يلا خ" سكتت يوم شافت"
سمر: بنات تعالوا شوفوا

(( كانت نورة نايمة بس بعد وش))

ريما تشبر أكمامها: أنا إن ما ربيتها ما أكون ريما
رفيف عرق رأسها بأن: لا حبيبتي لا تعذبين نفسك فكيني عليها
سمر: بنات هدوء مادام الباب أنفتح خلينا نروح للمطبخ نأكل شيء على الخفيف

ومشوا البنات إلا المطبخ وكانوا يلبسون ملابس النوم إلي هي لجودي >> مسكينة ما خلوا شيء ما خذوا

(( ريما لابسة شورت قصير حيل والبلوزة حقته سير ولونه أسود وبنفسجي – رزان كانت لابسة قميص فوق الركبة لونه أحمر وعليه صورة دب ماسك قلب- سمر كانت لابسة برمودة لونها أزرق ومزخرفة بالوردي- رفيف كانت لابسة قميص لين الركبة لونه وردي وسير ومن وراء علامة ضرب))

مروا البنات على غرفة الجلوس وسمعوا صوت

سمر: بنات فيه صوت
ريما:أكيد الخدم
سمر: مو طردوهم
رفيف جاية من بعيد: وش فيه
سمر: أسمع صوت
رزان: تتخيلين
سمر: لا أكيد فيه أحد
ريما: خلينا نفتح الباب ونشوف

وفتحوا الباب ويا ليتهم ما فتحوه كان رجال لابسين أقنعة نفس الرعب وكل وأحد معه سلاح يا فأس يا سكين

البنات: ا" وطقوا
واحد من اللي لابسين الأقنعة
...:مشعل مو أنت اللي سكر الباب عليهم
طلعوا الشباب الكل نزل قناعة
مشعل:والله يا طلال إني مسكرة زين بس كيف ما أدري
تركي: يا ناس لا تستغربون شيء
راشد: طيب وش نسوي البنات أنحاشوا
تركي بابتسامة غريبة: نكمل اللعبة

(( بالطبع خطة مشعل هي إنهم يكلمون فهد علشان يأخر سلطان ويتجهزون يلبسون أقنعة ويأخذون أسلحة كذبيه ويحطون دم على أسرتهم وفي غرفهم علشان يخوفون سلطان وناصر يصور الفلم اللي بيسير))


وأنتشر الشباب يبحثون عن البنات





في أحد المطاعم الراقية قبل ساعة من الحدث

فهد: سلطان وش فيك
سلطان: أبغى ارجع
فهد فهم عليه بس يستغبي:وين يعني
سلطان: المزرعة من ساعتين وأنت مجلسني معك كذا فيه شيء تبي تقوله قله وخلص
فهد: ( لا والله بس الخبلان دخلوني في مصايبهم بس علشانهم ما يسمعون كلامي أرويهم)
فهد بمكر وكذب: والله الشباب مسوين حفلة
سلطان: حفلة وش
فهد: حفل لهم وشكلهم ما يبغونا نزعجهم علشان كذا كنت أخرك علشان ما نزعجهم
سلطان: ليه ما قلت من زمان مادام كذا بسيطة نحجز في فندق واليوم الثاني نجيء وكذا ما نزعجهم
فهد: ( خليهم طول الليل ينتظرون أحسن لهم) إيه والله
 

خوآطـر مـگسـورهہ

مـغرورهہ وقلبي مـگسـور
⭐️ عضو مميز ⭐️
دخل البنات غرف الشباب لقوها دم في دم

سمر تبكي: ذبحوهم ذبحوهم
رزان: وش نسوي
رفيف: السفاح السفاح
ريما: ( مستحيل أنا ذبحت السفاح) هدوء بنات
ويجي وأحد من وراهم ومعه سكين ويلحق البنات ومن غرفة لغرفة بس لا حياة لمن تنادي أخر شيء

دخلوا البنات المطبخ واللمبات طافية وكل وحدة تمسك إلي جنبها وتتسلح فيه > قلبت جيش

ويدخل الشباب

البنات:ا > صرخة الحرب

سمر تقفز من الطاولة على وأحد قريب وخذ لك يا عض

ريما تطيح وأحد منهم وتأخذ فراد العجين وتضرب فيه

فيه وأحد كان يلحق رفيف وبسرعة تفتح رفيف باب الثلاجة حتى سار وجهة في الثلاجة

رزان فيه أحد مسكها من وراء وبعدها عن الهواشة

ريما: خذ يا حقير " وتضربه بالفراد"
رفيف تجري تبي تبعد تزحلقت بالبيض اللي على الأرض
سمر تعض متجاهلة إلي يبغى يفكها عن الرجال: والله إن ما شوهتك ما أكون بنات أبوي

وبعد كل هذا تولع اللمبات

..وبصوت جمهوري: مين سواء كذا
الشباب بتلقائية نزلوا أقنعتهم: سلطان
سلطان معصب: زين إن الفندق ما فيه حجز كان ما شفت هالحفلة

(( ريما كانت فوق طلال والمسكين حالته حاله- راشد كان ماسك رزان في الزاوية علشان ما يقرب منها واحد من الشباب بس فهموه غلط – مشعل داخل الثلاجة والبيض وباقي العشاء كله عليه وجنبه رفيف متكسرة- سمر كانت ماسكة خالد وصقر يبغى يفكها عنه- تركي مستغل الوضع وقاعد يصور المصخرة يبغى ينشرها وناصر تحت الطاولة من الخوف))

طلال متفشل: هذي حفلة عيد ميلادك
سلطان يعطي نظرة خلت الكل يبلع ريقه: نظفوا المكان وأنتم > البنات – وش لابسين قدامهم

ريما مو مهتمة باللي لابسة : هلا سلطان والله اشتقنا لك
سلطان: ما تصدقين إنك أخر وحدة أبغى أشوف وجهة
ريما تبي تنرفزة: أجل من المحظوظة أول وح" يسد فمها تركي"
تركي: زود ما هو معصب تبغين يذبحنا
سلطان يطنشهم ويروح لغرفته
ريما تناظر تركي بحقد وتركي نفس الشيء
تركي كان بيتكلم بس قعد يناظر ملابس ريما: يا بنت غيري ملابسك
ريما أنحرجت من نظراته: غض النظر
سمر: ريما يلا خلينا تروح


راشد يبعد عن رزان: اسفة بس ما بغيت واحد من الشباب يغلط عليك
رزان: بخجل لا عادي شكرا على اهتمامك
راشد: إذا ما خفت عليك على مين أخاف
رزان كانت بترد لولا نظرة السخرية على وجهة سمر
رزان: أسفة بروح غرفتي
راشد: أستغرب نبرتها بس راح للشباب

رفيف:أحد يفزع لي ظهري تكسر
سمر: طيب طيب تمسكي
فهد: شباب روحوا سلطان يبغاكم وأنتم
البنات : حنا
فهد: روحوا لغرفكم مستأنسين باللبس اللي لابسين
صقر: عز الله كليناها
خالد: كل إلي عليك قل عن الخطة خطة مشعل وكل شيء بيسير عليه
صقر: إيه والله هو بدأ هو اللي يخلص



-------------------------------------



مشعل مغطى بيض:أطلع خلص كل شيء
ناصر تحت الطاولة:بس سلطان
مشعل: مو بس أنت حتى أنا مسبب لي رعب
ناصر يطلع من تحت الطاولة: وش نسوي
مشعل: سهلة كل إلي عليك تقول إن الخطة خطة خالد وكل شيء بخلص >> كارهين بعض وبقوة
ناصر: كذا أحس




-------------------------------




خلص اليوم سلطان رجع ومن أول رجع ضرب الشباب وخلاهم ينهبلون

والبنات كملوا نوم ولا كان شيء سار


---------------------------------

الساعة 2 الفجر

ريما تمشي تبغى موية
ريما: ( ما شاء الله المطبخ يلمع غز الله سلطان رواهم شغلهم)
ما حست إلا بيد تثبتها على الجدار وبقوة
ريما تفتح عيونها إلا تشوف فهد
فهد بنظرة تخوف: لازم نتكلم
ريما بابتسامة ماكرة: كنت أعرف إنه أنت
فهد: خلينا نطلع براء أبغى أكلمك موضوع

(( وطلع الاثنين من باب المطبخ للمزرعة وكل وأحد مستعد لي أسوءا احتمال إنه يقتل الثاني))




ماذا يريد فهد من ريما؟؟؟؟؟
خالد هل سوف تحبه ريما أم تفاجئ الجميع؟؟؟
رزان وراشد هل يستمر حبهم أم لا؟؟؟؟
مع عودة سلطان سوف يفجر القنبلة ما هي؟؟؟
هل يمكن خالد ومشعل يسيرون أصدقاء بعد هالرحلة؟؟؟؟
طلال ما سر إهتمامه بريما؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

((( ((((( البارت اللي بعده رجعة للرياض))))))))))
 

لولو عاشقه الروايات

❤️ ياهلا وغلا نورت تغاريد ❤️
حبيبتي متى تنزلين باقي الروايه
حدي متحمسه
الله يخليك لي يومين اراسلك ماتردين
ابي اعرف الموعد او اذا انتي قاعده تجهزينها او وقفتي
المعجبه بك وبي كتاباتك :لولو
 

لولو عاشقه الروايات

❤️ ياهلا وغلا نورت تغاريد ❤️
اتوقع يبي فهد يقول لريما انه يحبها
اتوقع ان ريما ماراح تحب خالد لانها تحب طلال
والله مدري بس حدي متحمسه لهاذي القنبله
اتوقع بيصير خالد صديق لمشعل بس ماراح يصير صديق لتركي
اتوقع طلال حب ريما لانها قويه شخصيه وكذا شخصيتا اعجبت طلال
يلا تكفين نزلي البارت:55::55::55::55::55::55::wrda:
 

لولو عاشقه الروايات

❤️ ياهلا وغلا نورت تغاريد ❤️
[
دخل البنات غرف الشباب لقوها دم في دم

سمر تبكي: ذبحوهم ذبحوهم
رزان: وش نسوي
رفيف: السفاح السفاح
ريما: ( مستحيل أنا ذبحت السفاح) هدوء بنات
ويجي وأحد من وراهم ومعه سكين ويلحق البنات ومن غرفة لغرفة بس لا حياة لمن تنادي أخر شيء

دخلوا البنات المطبخ واللمبات طافية وكل وحدة تمسك إلي جنبها وتتسلح فيه > قلبت جيش

ويدخل الشباب

البنات:ا > صرخة الحرب

سمر تقفز من الطاولة على وأحد قريب وخذ لك يا عض

ريما تطيح وأحد منهم وتأخذ فراد العجين وتضرب فيه

فيه وأحد كان يلحق رفيف وبسرعة تفتح رفيف باب الثلاجة حتى سار وجهة في الثلاجة

رزان فيه أحد مسكها من وراء وبعدها عن الهواشة

ريما: خذ يا حقير " وتضربه بالفراد"
رفيف تجري تبي تبعد تزحلقت بالبيض اللي على الأرض
سمر تعض متجاهلة إلي يبغى يفكها عن الرجال: والله إن ما شوهتك ما أكون بنات أبوي

وبعد كل هذا تولع اللمبات

..وبصوت جمهوري: مين سواء كذا
الشباب بتلقائية نزلوا أقنعتهم: سلطان
سلطان معصب: زين إن الفندق ما فيه حجز كان ما شفت هالحفلة

(( ريما كانت فوق طلال والمسكين حالته حاله- راشد كان ماسك رزان في الزاوية علشان ما يقرب منها واحد من الشباب بس فهموه غلط – مشعل داخل الثلاجة والبيض وباقي العشاء كله عليه وجنبه رفيف متكسرة- سمر كانت ماسكة خالد وصقر يبغى يفكها عنه- تركي مستغل الوضع وقاعد يصور المصخرة يبغى ينشرها وناصر تحت الطاولة من الخوف))

طلال متفشل: هذي حفلة عيد ميلادك
سلطان يعطي نظرة خلت الكل يبلع ريقه: نظفوا المكان وأنتم > البنات – وش لابسين قدامهم

ريما مو مهتمة باللي لابسة : هلا سلطان والله اشتقنا لك
سلطان: ما تصدقين إنك أخر وحدة أبغى أشوف وجهة
ريما تبي تنرفزة: أجل من المحظوظة أول وح" يسد فمها تركي"
تركي: زود ما هو معصب تبغين يذبحنا
سلطان يطنشهم ويروح لغرفته
ريما تناظر تركي بحقد وتركي نفس الشيء
تركي كان بيتكلم بس قعد يناظر ملابس ريما: يا بنت غيري ملابسك
ريما أنحرجت من نظراته: غض النظر
سمر: ريما يلا خلينا تروح


راشد يبعد عن رزان: اسفة بس ما بغيت واحد من الشباب يغلط عليك
رزان: بخجل لا عادي شكرا على اهتمامك
راشد: إذا ما خفت عليك على مين أخاف
رزان كانت بترد لولا نظرة السخرية على وجهة سمر
رزان: أسفة بروح غرفتي
راشد: أستغرب نبرتها بس راح للشباب

رفيف:أحد يفزع لي ظهري تكسر
سمر: طيب طيب تمسكي
فهد: شباب روحوا سلطان يبغاكم وأنتم
البنات : حنا
فهد: روحوا لغرفكم مستأنسين باللبس اللي لابسين
صقر: عز الله كليناها
خالد: كل إلي عليك قل عن الخطة خطة مشعل وكل شيء بيسير عليه
صقر: إيه والله هو بدأ هو اللي يخلص



-------------------------------------



مشعل مغطى بيض:أطلع خلص كل شيء
ناصر تحت الطاولة:بس سلطان
مشعل: مو بس أنت حتى أنا مسبب لي رعب
ناصر يطلع من تحت الطاولة: وش نسوي
مشعل: سهلة كل إلي عليك تقول إن الخطة خطة خالد وكل شيء بخلص >> كارهين بعض وبقوة
ناصر: كذا أحس




-------------------------------




خلص اليوم سلطان رجع ومن أول رجع ضرب الشباب وخلاهم ينهبلون

والبنات كملوا نوم ولا كان شيء سار


---------------------------------

الساعة 2 الفجر

ريما تمشي تبغى موية
ريما: ( ما شاء الله المطبخ يلمع غز الله سلطان رواهم شغلهم)
ما حست إلا بيد تثبتها على الجدار وبقوة
ريما تفتح عيونها إلا تشوف فهد
فهد بنظرة تخوف: لازم نتكلم
ريما بابتسامة ماكرة: كنت أعرف إنه أنت
فهد: خلينا نطلع براء أبغى أكلمك موضوع

(( وطلع الاثنين من باب المطبخ للمزرعة وكل وأحد مستعد لي أسوءا احتمال إنه يقتل الثاني))




ماذا يريد فهد من ريما؟؟؟؟؟
خالد هل سوف تحبه ريما أم تفاجئ الجميع؟؟؟
رزان وراشد هل يستمر حبهم أم لا؟؟؟؟
مع عودة سلطان سوف يفجر القنبلة ما هي؟؟؟
هل يمكن خالد ومشعل يسيرون أصدقاء بعد هالرحلة؟؟؟؟
طلال ما سر إهتمامه بريما؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

((( ((((( البارت اللي بعده رجعة للرياض))))))))))



الله يخليك حدي متحمسه ردي علي:'(:'(:'(:'(:'(:'(:'(
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى