• المدونات خاصة بأصحابها سيتم منع اي شخص من دخول القسم كامل اذا حاول المشاركة في مدونة غيره .
مدونات الاعضاء

بلا ولا شي.

زهر

It's me
⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #73
-




كان المرض ينهش عقله كمّا تأكل الإرضة الأسقف الخشبية
ببساطة الأمر تهاوت ذكرياتنا كلمة كلمة وهكذا سقط قلبي.





"لأول مرة أنام وأقوم أنا وقلبي
حبايب واحنا متصالحين!"



 
التعديل الأخير:

زهر

It's me
⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #76
-




IMG_٢٠١٩٠٦٠٦_٠٨٠٦٠١.png




عندما أصبحت أُمّاً لأول مرة اندهشت كيف منح الله الأمهات كل هذه القوة؟
كيف الطمأنينة حلّت بقلبي وكأني واقفة بخشوع لصلاة الليل عند أول حضن عند أول إبتسامة
وقد مررت بحالات هلع لا مبرر لها غير قلب الأمومة
أتذكر كيف هلعت عند تخطي حرارته نصف درجة وكيف بكيت لأجل وجعاً أَلّم به ولم أعرفه
كل قوة الأمهات تضعف عند وجع الأبناء
جاء في لحظات اليأس والجزع
لا أعرف كيف قاتل كل العوائق وبقي صامداً
عندما بلغت الشهر السابع في أشد وهني وتحذير الأطباء بأنّه سيولد خُدج لم يتزعزع أدركت حينها ما من شيء سيهزمه في الحياة
كبر بيّ كمّا يقولون في الجنوب "كبير بكبر العيد".








(رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ)
الأنبياء 89



 
التعديل الأخير:

زهر

It's me
⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #77
-


في أغنية لأدهم النابلسي يقول فيها:
"تقبلني ليش إنت مصر تغيرني
تخليني ابقى حدا أبداً ما بيشبهني"


القبول هو أساس العلاقات واستمرارها
مهماً كانت علاقاتكم حلوة بدون قبول من الطرف الثاني ما راح تستمر هالعلاقة
دائماً ادعوا الله بالقبول.



"إنت عندك حب السيطرة
بدك قلب عالمسطرة"

 
التعديل الأخير:

زهر

It's me
⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #79
-



IMG_٢٠١٩٠٦٠٩_٠٧٢٧٢٥.png
IMG_٢٠١٩٠٦٠٩_٠٧٢٧٣٩.png



ممتنة كمّا لو أنّ القناديل أضاءت قلبي ❤

لِـ نفسي:
صباح الخير
نيابة عن ليلة الأمس
عن الصلاة الطويلة
التي رفقت بقلبك
عن كل الأذى الذي لحق بك
عن صوت الأسى المختبئ بصدرك
لعيناكِ الداكنة الممتلئة بالأيام المشرقة
و للمرض الذي ينهش صلابتك
لتستقيمي لا تركعي.




"وليه الصد يا الجافي
وأنت الجرح بك يبرى"
أحلام.

 

زهر

It's me
⭐️ عضو مميز ⭐️
  • كاتب الموضوع كاتب الموضوع
  • #81
-




قلق أكثر من صوت الأبواب المواربه أقل حدة من صرير النوافذ
كلمّا نظرتُ للسقف شعرتُ بمئات الأعين تلتهمني
متوجس بي خائف كبقعة حبر سوداء على الثوب الأبيض.


 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى