روايه هذا قدر قلبي و هذا مكانه , للكاتبه єℓнαм

الموضوع في 'روايات' بواسطة ندوش الحلوه, بتاريخ ‏11 يوليو 2018.

  1. ندوش الحلوه

    ندوش الحلوه .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏20 يونيو 2013
    المشاركات:
    1,612
    الإعجابات المتلقاة:
    470
    نقاط الجائزة:
    470
    الجنس:
    أنثى
    السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ..

    اول شي معكم الكاتبه بنفسها إلهام وكاتبه (روايه وش سويتي فينا يا بنت ) لو تذكرون .. احييكم جميعاً واحب اقولكم رح امسك الحساب من اليوم ورايح و انزل لكم روايتي الجديده .. اللي اتمنى تنال اعجبكم و أجد الدعم منكم مثل ما وجدته بالروايه السابقه ..

    حسابي الشخصي بتويتر @i_am_elham

    خلونا نبدا بالبارت الاول على طول لا تحرموني ردودكم ...
    روايه هذا قدر قلبي و هذا مكانه , للكاتبه єℓнαм
     
    جاري تحميل الصفحة...
    آخر تعديل: ‏15 يوليو 2018

  2. ندوش الحلوه

    ندوش الحلوه .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏20 يونيو 2013
    المشاركات:
    1,612
    الإعجابات المتلقاة:
    470
    نقاط الجائزة:
    470
    الجنس:
    أنثى
    بارت 1


    صحيت على ازعاج اختي كالعاده .. اختي سمر تدرس بالثانويه وهذي اخر سنه لها .. وكل يوم الصباح تفتح نور الغرفه عشان تسرح شعرها و تكشخ للدوام .. و طبعا الشخص المتأذي انا .. بما اني عاطله و اهلي ما سمحوا لي اكمل ، مجموع قدراتي كان مو كويس حتى تقبلني الجامعه اللي بمنطقتنا ..لكن انقبلت بجامعات بعيده بمناطق ثانيه وطبعا اهلي رفضوا لان ما عندهم امكانيه ينتقلون معي وسابع المستحيلات يتركوني اروح لحالي .. استسلمت لموضوع الجامعه من زمان لاني ما احب اتجادل مع اهلي وانا اعرف انهم مقتنعين بالرفض و مستحيل يدعموني...

    سمر : ريمووه ... ريوووم اكيد انتي صاحيه !!؟

    الريم كان وجهها للجدار ف ألتفتت لها بعصبيه : نععععم ؟؟! خيييييير؟؟

    سمر : اسوارتي اللي لبستيها امس وينها ؟! مالقيتها؟

    الريم بتضجر : هففف يعني وهذا حالك كل يوم ؟ تصحيني من النوم ع اشياء تافهه!!

    سمر : اقوول لا يكثر عارفه انك تصحين بمجرد ما افتح النور لانك تكرهين تنامين واللمبه شغاله!! ..

    الريم : طالما عارفه ليه تحبين تزعجيني ؟

    سمر : ياربي منك ومن غباءك .. يعني ابي استشور شعري واكشخ وراي دوام شسوي ؟

    الريم : والله انتي اللي غباءك بيذبحني .. كم مره اقولك امي تلاقيها صاحيه لان هي بعد وراها دوام .. استشوري بغرفتها وسوي اللي تبينه هناك يرحم والديك ارحميني انا مواصله ابي انام لا تزعجيني .. ..

    سمر : ما ارتاح الا بغرفتي .. لا تكثري حكي و قولي لي وين اسوارتي بسرعه لا يروح علي الباص.. ..

    الريم التفت مره ثانيه للجدار : ما ادري ولا عاد تسأليني ..

    سمر عصبت : معععليه طيب انا اوريك .. هذا وجهي اذا اعطيتك شي لي مره ثانيه ..

    الريم بصوت خافت : تكفين ميته عليك انتي واغراضكك!

    طلعت سمر من غرفتها معصبه من اختها وغالبا صباحهم يكون نجره وهواش كذا .. راحت تنتظر باص المدرسه كالعاده برى .... ..


    وبعدها بعدة دقايق اخيرا قدرت الريم انها تنام بهناء شوي .. الا وامها شايله اخوها الصغير عامر واللي عمره سنتين ونص و داخله لغرفتها وحطت الولد ع سرير سمر و قالت لل الريم ....

    الام : الريم يالله انا رايحه الدوام انتبهي على اخوك ..

    الريم فتحت عيونها : ان شاء الله يمه ..

    بس طلعت امها قامت تتحلطم ......

    الريم ~ يااربي الى متى وانا مربيه ؟! احس اهلي مستانسين اني قاعده بالبيت لا ادرس ولا اشتغل بس عشان اهتم في اخوي ببلاش .. ياربي الصبر ثم الصبر ...

    بعدها حاولت تنام ما قدرت ما جاها النوم خلاص طار من عينها .. مسكت جوالها وفتحت السناب تشوف اخر السنابات اللي نزلت .. وتشوف كذلك حبيب القلب ....

    الريم تنهدت بتعب ~ باقي كم من شهر واكمل سنه من لما قطعت علاقتي معه .. يا الله وش قد اشتاق له .. صح اني صرت ما اكلمه بس اتابعه بحسابي الوهمي دايما .. اكثر شي يوجع انه شايفني ولا شي عنده حتى لما تركته ما سأل و لا اهتم وسناباته اللي كلها وناسه اكبر دليل ...

    كانت تقريبا كعاده عندها كل صباح تفكر بهالامور وتبكي ...


    في وسط تفكيرها وحزنها هذا كله جاها مسج ع السناب ..

    جنان : "صباح الخير "

    الريم : "اهلين صباح النور هلا والله بالحب .."

    جنان : " ءءء فديتكك انا .. هلا فيك والله ما توقعتك صاحيه هالحزه !! "

    الريم : " كنت بنام والله بس ازعاج الاهل وكذا صحوني .."

    جنان : " اها يعني رح تنامين ؟ "

    الريم : " شوي مو اللحين .. انتي توك صاحيه صح ؟ "

    جنان : " اييه توني قعدت "

    الريم : " صح نومك " (ناظرت الساعه) " باقي ساعه على دوامك صح ؟"

    جنان باستغراب : " أي دوام ؟ "

    الريم : " دوام الجامعه مو الساعه 8 ؟؟ "

    جنان : " ههههههههههههه لااااا ي قلبي مضيعه انتي تونا اول اسبوع مافي دوام .. وقايلت لك ما رح اداوم الا الثلاثاء عشان اعدل جدولي بس!! "

    الريم : " ههههههه حسبت اليوم الثلاثاء .."

    جنان : " اليوم الاثنين يا الفاهيه ههههههه "

    الريم : " ههههههههههه سوري ع بالي الثلاثاء اليوم "

    جنان : " ههههههه ما ألومك من كثر القعده بالبيت صرتي ما تدرين عن الأيام "

    الريم ~ بالرغم من ان كلامها يوجع قلبي لكنها صادقه .. يا حظها أهلها عشانها انتقلوا للديره اللي فيها جامعتها ..

    جنان : " الوووو وينككك ؟ "

    الريم : " هلاااا معك .."

    جنان : " بروح اسوي لي فطور وافطر بعدين اكلمك احس انك مو طبيعيه رح ارجع اكلمك بس اخلص "

    الريم : " كلميني بالليل لان رح انام اللحين .."

    جنان : " طيب اوك نوم العوافي .."

    // نتكلم شوي عن هالعائله .. مكونه من 5 اشخاص الام موظفه معلمه .. ولدها الكبير تركي عمره 28 سنه انسان ذكي جدا و يشتغل دكتورجراح في احد المستشفيات طبيعه عمله شفتات يعني نادر يقعد مع اهله وصفاته طويل عريض ناعم الشعر وخفيف وسيم نوعا ما وكذلك نحيف ..

    الاصغر منه اخوه طلال عمره 24 يدرس في معهد منتهي بالتوظيف صفاته ان طوله متوسط جسمه مليان شوي وجهه حلو ويعتبر اوسم من اخوه الاكبر لدرجه ما في شبه بينهم وشعره لاهو مجعد ولا هو ناعم وكثيف ..

    الاصغر منه اخته الريم العمر20 سنه ماخذه من ملامح امها الشي الكثير حلوه من حلاها شعرها الى نص ظهرها بني ع اشقر كيرلي و نحيفه مو طويله طولها حلو ومقبول .. شخصيتها جدا كتومه وتكره النقاش و الجدل ما تحب تتدخل في احد و غالبا تقعد لحالها .. ولانها تكرهه الجدال يستغلوها دائما لان غالبا ما ترفض لاحد طلب وقد يكون هذا ضعف في شخصيتهاا ..

    والاصغر منها اختها سمر عمرها 17 سنه صفاتها طويله ( اللي يشوفها يفكر هي الكبيره هههه ) ولسانها محد يقدر عليه لذلك اهلها يسمعون كلامها اكثر من الريم لان ببساطه مالهم خلق يراددونها مارح يخلصون هههه .. شعرها ناعم قاصته لحد كتفهاا وصابغته ثلجي وجسمها مليان .. اخيرا اخوهم الصغيرعامر عمره سنتين .. اما بالنسبه لابوهم طلق الام من اكثر من سنتين واختفى عنهم وقطع كل سبل التواصل لكنه مستمر بإرسال النفقه لعياله فقط لا اكثر وعلى حساب امهم المصرفي ..


    في مكان ما في نفس المنطقه و بأحد المستشفيات كان فيه عائله تعودوا أسبوعيا على زياره مريضهم كل جمعه .. صار له في غيبوبه من سنه .. الا الام كل يوم بعد ما يداوموا كل افراد عايلتها تروح له المستشفى و تقعد معه و تقرا قران وتدعي له لعل الله يشفيه ..

    ام راكان وعيونها مليانه دموع : حبيبي يا راكان يا اكبر عيالي و اغلاهم اسأل الله ان يشفيك و يعافيك وتقوم بصحه و سلامه و ترجع تتواجد مع اهلك و احبابك زي قبل .. ( رفعت ايدينها للسماء تدعي ) يارب ولدي يارب لا تفجعني بموته يارب ، يا رب يامن تحيي العظام وهي رميم اسألك معجزه من عندك فأنت الذي لا يعجزه شيء ، يارب بشرني بشفاء قطعة قلبي وافرحني برجوعه بيننا ، يارب ياحي يا قيوم " .. ( مسكت ايده وباستها بحنان ثم استودعته الله و تركته ) ورجعت للبيت .....

    بس وصلت البيت لقت بناتها التؤام موجودات !!!

    ام راكان باستغراب : انتوا مو داومتوا ؟؟!

    لينا : الا بس بالطريق ليان حست بالتعب ورجعنا ..

    ليان : أي والله بطني يألمني ..

    لينا : انتي وين كنتي يمه ؟!

    ام راكان : مو لازم تعرفين ! .. بعدين اختك اللي تعبانه انتي رجعتي معها ليه !؟

    لينا : يمممممه المدرسه مو حلوه بدون ليان ..

    ليان كتمت ضحكتهاا ...

    ام راكان : ايه صدقتك .. شوفي الغياب هذا ما احبه لا تتعودينه سمعتي انتي وهي ..

    ليان و لينا : ان شاء الله يمه ..

    لينا : اصلا تونا اول اسبوع مافيه دروس ..

    ام راكان : حتى ولو .. يالله بروح ارتاح شوي ..

    لينا : اوكيه ..

    و بعد ما راحت امهم غرفتها ترتاحح .....

    لينا : تحسبنا ما ندري ان هي راحت تزور راكان ..

    ليان : وانتي وش دراك ؟!

    لينا : وش يدريني يعني ! ذاك اليوم سألت السواق و قالي كل يوم نروح المستشفى ..

    ليان : معقوله امي كل يوم تروح تزوره ؟! كيف ما تتعب ؟!

    لينا : انتي عارفه ان امي تحبه اكثر مننا .. لو مات احس امي بتنجن ..

    ليان : الله لا يقولها ..

    لينا : بالنسبه لي ما فرقت سواء عاش او مات .. لكن تبين الصدق البيت بغيابه حلو ..

    ليان : حرام عليك كيف تقولين عن اخوك كذا ؟! انا والله اني حزينه عليه وأتمنى يرجع ..

    لينا : نسيتي وش كان يسوي فينا ؟! لا والله حبيبتي الحياه بدونه احلا ..

    ليان : اش القلب اللي عندك ؟ خلي الله يشافيه بس بعدين يصير خير ..

    // العائله مكونه من 5 اشخاص الام و الاب و عيالهم الاول راكان حاليا عمره 17 سنه و8 اشهر بعد اخر يوم باختباراته النهائيه لاول ثانوي تعرض لحادثة دهس قدام المدرسه و من وقتها وهو في غيبوبه وراحت عليه سنه دراسيه يعني اصدقاءه حاليا بالصف الثالث ثانوي ..

    الاختين التوأم 16 سنه بالصف الاول ثانوي أولا لينا .. شخصيتها قويه و صادقه جدا جدا لذلك دايما تتعرض لمشاكل هي في غنى عنها وما ترضى تشوف الغلط قدامها وتسكت لذلك كانت دايما في هواش و مضاربات مع راكان ع كثر ماشافت منه اغلاط .. صفاتها شعرها قصير الى حد اذنها جسمها مليان شوي وجهها حلو ....

    ثانيا اختها ليان شخصيتها هاديه وتعتمد اعتماد كبيرعلى ليان .. صفاتها تشبه لينا بالشكل مع اختلاف بسيط بالوزن هي مليانه اكثر من لينا بحاجه بسيطه و كذلك تختلف بشعر في ان شعرها اسود متوسط الطول ...

    بالاضافه الى انهم عائله ذات مال وجاه ..



    نرجع لبيت ام تركي .. طبعا لازم يرجعوا من دواماتهم وتكون الريم محضرة لهم الغدا .. والريم ما كانت تعترض .. كان عندهم خدامه بس لما خلصت الريم الثانويه استغنوا عنها وصارت الريم هي اللي تقوم بكل شغل البيت ..

    طبعا الكل يرجع من دوامه يتغدون و ينامون الا اخوانها غالبا ما ياكلون برى بحكم وظايفهم .. وكان هذا هو روتين العايله اليومي كل شخص لحاله !! ..


    الساعه 12 منتصف الليل مثل ما وعدت جنان دقت عليها تكلمها .. وعشان ما تزعج اختها اللي نايمه من بدري عشان عندها دوام طلعت للحوش تكلمها على راحتها ....

    الريم : " الووو " ..

    جنان : " هلا والله هلا بهالصوت " ..

    الريم : " هلا فيك يا قلبي .. كيفك ؟ "

    جنان : " انا عال العال .. السوالف كلها عندك .. قولي لي انتي كيفك ؟ "

    الريم تنهدت من قلب : " والله كالعاده ما من جديد رجع روتين المدارس الممل .."

    جنان : " يا عمري .. انا اللي قاهرني انك انقبلتي بجامعتي ولا سمحوا لك اهلك .. ليتك معي والله "

    الريم : " اخخخ بس يا جنو تكفين لا تفتحين المواجع "

    جنان : " سوري والله مو قصدي "

    الريم : " عادي حبيبتي يمكن انه خيره "

    جنان : " اكيد خيره الله يرزقك بولد الحلال اللي ياخذك و يسمح لك تدرسين وين ما تبين "

    الريم : " ههههههههه لا عاد مابي اتزوج !! "

    جنان : " ليه يا حبيبتي ؟ نبي نفرح فيك "

    الريم : " خل نفرح فيك انتي بالاول "

    جنان : " انا خلاص مخطوبه بس اخلص جامعه رح اتزوج و العقبى لك ان شاء الله "

    الريم بدت تتضايق : " قلت لك لاء مستحيل "

    جنان بحزم : " اقول ممكن اسألك سؤال ؟ "

    الريم : " ههههه من متى تستأذنين اسألي كلي لك "

    جنان : " بس اوعديني تجاوبي بصراحه !! "

    الريم : " اوك وعد "

    جنان : " العريس اللي تقدم لك قبل فتره ورفضتيه وقلتي انك ما ارتحتي له !! ما اعتقد انه هذا هو السبب .. انتي رفضتيه عشان ذاك الشخص صح؟؟ "

    الريم تنهدت بتعب : " تبين الصدق ؟ اييييه .. مو قادره اقبل اي احد غيره مو متخيله حياتي مع غيره .. مره ما اقدر .."

    جنان عصبت : " لااااااااااااااااه انتي مجنوووووونه رسمي .. الولد اللي تحبينه ما درى عنك و اخذك طقطقه ودليل انه ما يحبك قالك اطلعي معي او ارسلي لي صورتك وانا رح احبك .. اش الكلام هذا ؟ انتي مو صاحيه لانك موقفه حياتك عليه "

    الريم تجمعت الدموع بعيونه : " والله ادري والله والله ادري .. لا تقولين كذا تكفين كلامك يوجع قلبي .."

    جنان بصوت هادي : " ياحبيبتي انتي اعزك اكثر من اختي ما احب اشوفك كذا حزينه على واحد ياليته يستاهل بعد .."

    الريم : " مو حزينه و لا شي بس ما تمنيت شي بالحياه كثر ما تمنيته هو .."

    جنان بحزن : " بس والله انه ما يستاهلك والله .. ابدا ما يستاهل محبتك له .. انتي من حذفتيه ما رجع و لا سأل عن احوالك و لا كلمك .. ما يهتم لك ولا هو داري عنك تكفيييين افهمي .."

    الريم : " عارفه وانا مثله ما اهتم و لا رح اسأل عنه لو اموت .. لكن الشي اللي بقلبي ما اقدر اغيره حاولت ما قدرت ما يروح عن بالي .. "

    جنان : " حالتك صعبه والله .. اش اسوي معك ماني عارفه .. بس تكفين لا ترعين تكلمينه .."

    الريم : " طبعا ما رح ارجع اكلمه انا مو رخيصه لهالدرجه .. رح انساه مع مرور الوقت .."

    جنان : " اييه طبعا واول شي لازم تسوينه تحذفي حسابك الوهمي اللي تتابعيه منه بسناب "

    الريم انصدمت : " هههههه يمممه وش دراك انتي؟ .."

    جنان مو مصدقه : " اوووووه ماااااي يعني صدق مسويه حساب و تتابعينه ؟؟! "

    الريم ~ يووه استدرجتني بالكلام : " هاااه لا لا طبعا لا .."

    جنان : " ع بالك بصدقك .. يا بنت اسحبي عليه لا تتابعينه !! لا يكون يدري بعد .."

    الريم : " لاوالله ما يدري حتى ما عمري كلمته ابد .. بس ما اقدر الا اني اشوف هو اش مسوي .."

    جنان بعصبيه : " وش تستفيدين يعني ؟! زيادة هم بس .."

    الريم : " والله ما قدرت انسى السوالف معه .. احس اشتاق له و اروح اشوف سناباته ما اعتقد انه شي حرام طالما اني ما اكلمه .."

    جنان ارتفع ضغطها : " هو مو حرام إلا اجرااااام في حق نفسك .. فوق هذا شخص مريض وعنده انفصام شخصيه .. مدري ع وش حبيتيه ؟!! "

    الريم : " اش فيك ترى كنت امزح لما كنت اقولك عنده انفصام شخصيه !! بالعكس هو صحيح ومافي اصح منه .."

    جنان : " لا ياحبيبتي ما نسيت كلامك تقولين مرات تحسينه مبسوط يسولف معك و مو واسعته الدنيا و بعدها بساعه بارد معك و ماله خلق وكل يوم ع نفس الحال .. هذا انسان مريض .. انسيه الله يهديك .."

    الريم : " لو النسيان ع كيفي نسيت بس مو بيدي هذا قلبي وش اسوي فيه ؟؟ "

    جنان : " قلبك ذا يبي له طعن هههههههههه "

    الريم : " هههههههههههههههه ... ياليت اصير ولد واروح اتعرف عليه و افهمه احس ودي اعرفه و افهمه و اكون قريبه منه لكن مافيه طريقه الااني اصير ولد واصير من اصحابه "

    جنان : " يا ليييييييل رجعنا على هالموال .. يا بنتي ارضي بالواقع خلاص بلاش امنيات خياليه .."

    الريم :" يوووهه اش فيك انتي حتى الواحد ما يقدر يتخيل ..؟"

    جنان : " هههههههههه ..."

    وهي في وسط سوالفها مع جنان وصل اخوها طلال للبيت .. بعد ما خلص من فلته و وناسته مع ربعه .. لما شاف الريم تكلم بالحوش ع طول اخذ منها الجوال و هو معصب ...

    طلال : " الو من انت ؟؟ "

    الريم تناظره باحتقار ....

    جنان : " نعم اخوي خير ؟؟؟ "

    طلال : " اووه معليش اسف .."

    و عطاها الجوال و تكلم بصوت خافت......

    طلال : اش مقعدك برى هالوقت ؟؟ قفلي الجوال وانقلعي داخل احسن ما اصادره منك ..

    الريم : طيب امي سمحت لي و هذي صديقتي ..

    طلال : تفهمين الكلام انتي و لا لا ؟؟! انقلعي داخل ...

    الريم ~ كررريهه كريه : طيب بقفل منها و ادخل ..

    طلال : بسسسرعه انا عند الباب احتريك ..

    الريم ناظرته بحقد ورجعت تكلم جنان : " ألوو .. اسفه جنوو .."

    جنان : " مو مشكله ي قلبي تعودنا ع حركات اخوك .. حفظ صوتي من كثر ما يسمعه .. وش فيه كذا شكاك؟ .. مريض ذا الثاني بعد.."

    الريم : " مدري عنه .. بس جد جد اسفه .. و لازم اقفل.. "

    جنان : " قلت لك مو مشكله .. خلاص يالله روحي اكلمك وقت ثاني .."

    الريم : " اوك تصبحين ع خير .."

    جنان : "وانتي من اهله ي قلبي .."

    طبعا اخوها طلال دايما هذي حركاته بالذات مع الريم كل ماشافها تكلم احد لازم يعرف مين ..


    عند المدخل كان فعلا منتظر الريم و لما جت قال لها .......

    طلال : اذا شفتك مره ثانيه برى حشيت رجولك حش ..

    الريم : لييش طيب ؟ ما حبيت ازعج اختي و هي نايمه و طلعت برى اكلم صديقتي وامي تدري وين الغلط في الموضوع ؟

    طلال رفع صوته : كم مره اقولك لا تراددين ؟؟

    الريم نزلت راسها : طيب خلاص مارح اطلع .. ارتحت ؟ ..

    مرت من عنده بتخل لغرفتها ناداها ......

    طلال : وين رايحه ..؟

    الريم : بروح انام يعني وين بالله ؟

    طلال : قبل تنامين سوي لي اكل مره جوعان ..

    الريم ~ مافيني حيل اسوي له اكل وفي نفس الوقت مالي خلق اجادله .. خل اسوي له اكل افضل من اني اتهاوش معه مالي خلقه ..

    وفعلا راحت المطبخ تسوي له .. و هو طبعا مثل الامير قاعد ينتظر اكله من الخدامه ...

    الريم : اش تبي اسوي لك ؟

    طلال : اي شي .. بس بسرعه لاني حدي تعبان ابي انام ..

    الريم ~ لاااا وبعد يتشرط : اوك بسوي لك ساندوتشات اللي تحبهاا .. رح غرفتك انتظر مو لازم تنتظر هنا بالمطبخ ..

    طلال : اش دخلك ؟ انا ابي انتظر هنا ..

    الريم ~ اللحين بيقعد يتكلم كلام ماله داعي اخوي و اعرفه شغلته بس يجرح فيني ..

    طلال : تدرين وش اكبر غلطه سويتيها بحياتك يا ريم ؟؟..

    الريم سكتت ما ردت ....

    طلال بعصبيه شوي : اسألك انا ردي ..؟

    الريم ~ جد جد مالي خلقه واذا ما رديت عليه يعصب بعد !! : ايييش ؟؟

    طلال : انك رفضتي الزواج من عادل .. ( عادل يكون صاحبه وهو اللي تقدم للريم ) ..

    الريم ~ والله انه احسن شي سويته .. مارح يصاحبك الا شخص نفس اطباعك وانا مو ناقصه طلال ثاني بحياتي ... >> طبعا ما ردت عليه تجنباً للمشاكل ...

    طلال : ما رح تلقين احسن منه .. انتي تدرين ان امي كل صباح لما اوصلها دوامها تقعد تتكلم عنك ؟ تقول دايما ينشغل بالي على هالبنت كيف نخليها لحالها بالبيت .. وانا قلت لها محد قالكم ترفضون عادل .. امي مره ندمانه لانها عطتك وجه و سمحت لك ترفضين .. تدرين وش قالت بعد ؟؟

    الريم ~ حز بخاطرهاا كلامه و تضايقت : لااا ما ادرري و خلاص لا تقولي شي ..

    طلال : لا لا بقول عشان تفهمين .. اذا تقدم لك احد ثاني رح توافق عليه امي .. سواء وافقتي انتي او لا حتى لو ما تبينه رح تزوجك اياه وتفتك منك و من القلق عليك ..

    الريم ~ اسكتت يا اخوي اسكت اسكت ..

    طلال : وانا بعد قررت نفس الشي .. حتى لو يجيك شايب يتقدم لك رح ازوجك اياه وغصبا عنك ...

    الريم ~ للدرجه هذي انا مثقله على اهلي ؟؟ لهالدرجه ودهم يتخلصون مني ؟؟ احس ببكي بس لا ما اقدر ابكي قدامه .. تحملي تحملي لين تروحين غرفتكك ..>> تكلم نفسهاا ..

    طلال : اشوفك ساكته ..

    الريم خلصت السندوتشات بسرعه و عطته الصحن وهي ساكته .. وراحت ركض لغرفتهاا .. تغطت باللحاف وكانت تصيح بصوت مكتوم كل ما تفكر في كلام اخوهاا ..

    اخوها تغير عليها كثير بعد ما رفضت الزواج من صديقه ....

    الريم ~ تعبت تعبتتت جعلني امووووت وارتاح ويرتاحون مني ... ياربي ليتني ولدت ولد ما كنت تعرضت لكل هذا ياربي مو اعتراض على قدرك ولكن امنيه .....



    في بيت اهل راكان .... بالتحديد في غرفة ليان .....

    ليان ~ ما جاني نوووم .. كله من لينا .. بروح اطب عليها بغرفتهاا ..

    دخلت غرفة لينا لقتها متمدده ع سريرها و وجهها للجهه الثانيه ..

    ليان ~ يوهه طلعت نايمه .. خل ارجع بس واحاول انام ..

    كانت رح تطلع الا و لينا لفت عليهاا و نادتها ....

    لينا : ليااان ؟ خير اش فيه ؟!

    ليان طبت عندها ع سريرهاا بقوهه : عبااااالي نايمه والله ..

    لينا : شوي شوي يا بنت لا تكسرين سريري ..

    ليان عطتها نظرهه : اشششش دعوهه ماني دبدوبه ؟؟!

    لينا : هههههههه امزح يا بنت الحلال .. وش فيك ما نمتي للحين ؟ بطنك بعدها يألمك ؟!

    ليان : لا الحمدلله اللحين احسن ..

    لينا : الحمدلله .. طيب ليه ما نمتي ؟

    ليان : ما جاني نوم افكر بكلامك ..

    لينا باستغراب : اي كلام ؟؟!

    ليان : يعني ..! انتي صدق ودك راكان يموت ؟!

    لينا تنهدت بتعب : مو يعني ابيه يموت .. بس ما ابيه يصحا ..

    ليان : نفس الشي ..

    لينا : لا مو نفس الشي .. مابي امي تزعل بس في نفس الوقت مابي اخوي يرجع للبيت .. احس الحياه ما صارت حلوه و ارتحت الا بغيابه .. حتى انتي بعد تحسين بنفس الشيلا تنكري .. اكثر شخص تأذى منه هو انتي ..

    ليان : لا والله انا عكسك تماما اتمنى انه يصحا..

    لينا : ع كثر ما تكفختي منه تبينه يرجع ؟!

    ليان : لاني متأكده انه رح يتغير .. اكيد الحادث اللي صار له رح يغيره ..

    لينا : ما اعتقد والله ..

    ليان : خليك متفائله ..

    لينا رجعت انسدحت : المهم رح انام احسن لي ... انتي الكلام معك ما ينفع ..

    ليان : ليناااااااا .. خلينا نرجع بغرفه وحده زي قبل ...

    لينا :لااااا انا كذا مرتاحه .. يالله يالله ع غرفتك ابي انام ..

    ليان بصوت حزين : غرفتي كبيره واحسب الوحشه لحالي ..

    لينا : لا لا ما رح اخليك تنامين عندي .. وحتى انا غرفتي كبيره و ما احس مثلك !!

    ليان تبكي مزح : اهئ اهئ تكفييييييييييين ابي انام عندك ..

    لينا : اللحين انتي تتمصخرين و لا وشو ؟

    ليان : لاا والله جد سريرك كبييير ما شاء الله .. خليني انام عندك بس اليوم ما قدرت انام بغرفتي ..

    لينا : كسرتي خاطري .. اووك بس اليوم !

    ليان ضمتهاا : فديييييتك يا احلا تؤام ..

    لينا تنهدت بتعب : خلاص خلاص خلينا ننام ورانا مدرسه ..


    في صباح اليوم التالي ... كالعاده صحت سمر شغلت نور الغرفه ....

    سمر واقفه قدام التسريحه : ريمووه .. سمعتك طول الليل ما خليتني انام وش فيك تبكين ؟ عسى ما شر؟!

    الريم ~ مع اني حاولت اكتم صوتي !! كيف سمعتني ؟

    سمر : ترى ادري انك صاحيه ..

    الريم كانت متغطيه تحت بطانيتها ف قامت وقعدت : مافي شي يا اختي .. سوري اذا ازعجتك و انتي نايمه ..

    سمر : مو هنا المشكله .. انا اسألك اش فيك ؟ اكيد طلال قايلك شي ؟؟

    الريم : لاااا ما قال شي .. بس كنت متضايقه من سالفه بيني و بين جنان ..

    سمر : اها .. ادري انك تكذبين لكن بحاول اصدق .. اما طلال خليه علي ..

    الريم : اقول اخوك ذا خليك منه .. ما احب اشوفه يهاوشك ..

    سمر : انتي ع بالك اتضايق لما يتكلم علي مثلك؟ لا يا حبيبتي يتكلم كلمه ارد عليه بعشر ..

    الريم ابتسمت : تعلميني فيك .. ادري فيك والله ..

    سمر : يالله يالله نامي ولا تفكرين فيه .. ما عنده ما عند جدتي ..

    الريم : هههههههه ان شاء االله .. اليوم مارح اتهاوش معك ع سالفه النور لاني ازعجتك بنومك .. اعتبريها وحده بوحده ..

    سمر : هههههههههههه اقول يالله يالله مناك ما فرقت معي هاوشتي ولا لا .. ولا اقولك هاوشيني احس بشي ناقص اذا ما تهزأت منك قبل الدوام ..

    الريم : ههههههههههههههههههههه خبله ... ( انسدحت و حاولت تنام ) .. ~ شكرا لك سموورادري انك حاولتي تغيرين جوي و تروقيني ع كثر ما اتهاوش معك بس احبك .. ودي اقولها هالكلام بوجهها بس انحرج ....

    سمر ~ الحمدلله شفتهاا تضحك .. اخوي ذا لازم نشوف لنا حل معه .. طايح تجريح فينا ليل و نهار .. اكثر من يكسر خاطري اختي لانها تكتم بقلبها و ما ترد عليه !! ( تنهدت بتعب .. ثم كملت تجهيزها للدوام )....


    وكالعاده البيت فضى الكل راح دوامه .. ولازالت الريم تحاول تنام ... واذا ماقدرت تنام تمسك جوالها وتراقب حب قديم تسترجع الحنين و الذكريات وتعيش بحزن .. فتحت السناب تفاجاءت بإضافه من شخص ما تعرفه وكان الاسم الجوري .. ردت الاضافه لها لكن الصدمه الاكبران هالبنت حسابها جديد لان نقاطها صفر !! .. بدت الريم توسوس وتتخيل امور ...

    الريم ~ يوووهه من ذي انا حسابي خاص و ما عمري نشرت سنابي !! من وين جت ذي واشتبي ؟! .. (قامت تفكر بعمق شوي) معقول ؟؟!! يكون هو ؟! اشتاق لي؟ وضافني من حساب وهمي عشان يكلمني ؟! ( ابتسمت لاشعوريا ابتسامه عريضه مجرد ما انها فكرت كذا حست بسعاده كبيره ) ....

    و اخيرا قررت تكلمها و تسألها بنفسها ....

    الريم : " اهلين .. مين معي ؟!"

    الجوري : " هلا فيك انا الجوري "

    الريم باستغراب : " جوري مين ما اعرف احد بهالاسم .."

    الجوري : " ايييه و انا بعد ما اعرفك .."

    الريم ( قل حماسها شوي من ناحية انه يكون حبيبها ) : " اجل انتي مين ؟ و من وين ضفتيني ؟ انا مو ناشره سنابي لاحد !! "

    الجوري : " انا جديده بالسناب .. وحده من صاحباتي أصرت علي احمله .. قلت لها ما عندي فيه احد رح اطفش .. قالت لي انا رح اعطيك سنابات ناس يونسونك .. وعطتني سنابات ناس كثير ومن ضمنهم انتي .."

    الريم ~ قصتها مقنعه ! بس والله اني لسا شاكه بموضوعها : " طيب من هي هالبنت ؟! "

    الجوري : " اسفه ما اقدر اقولك لانها حلفتني ما اعلم احد باسمها و انها اعطتني سناباتكم تخاف تزعلون منها عشان عطتني سناباتكم بدون اذن .."

    الريم ~ بديت اشك اكثر! .. بس هذي تتكلم بصيغة الجمع يعني عندها غيري ! مع ذلك لازلت اشك ..

    الجوري : " سوري اذا ازعجتك ولو مضايقتك رح احذفك .."

    الريم : " لا عادي خليك مومشكله .. حياك الله .."

    الجوري : " الله يحييك ي قلبي فديتك شكرا .."

    الريم ~ هههههههههههه ع طول ذي طيحة الميانه .. قلبي و فديتك ؟! .. خل اسألها اكثر و اتأكد منها عشان قلبي يرتاح ...

    قبل تسألها الريم هي بادرت بالسؤال ....

    الجوري : " انتي كيفك ؟ وكيف الدنيا معك ؟ "

    الريم ~ والله يا قلبي يدق بشكل مو طبيعي مدري ليه اتخيلها هو!!: " الحمدلله .. ممكن اسألك سؤال ؟"

    الجوري : " تفضلي ياقلبي .."

    الريم ~ مرره اوفر البنت ذي : " كم عمرك و من وين ؟ "

    الجوري : " انا من ابها و عمري 22 سنه و ادرس بالجامعه سنه ثانيه "

    الريم انجلطت ~ مثله !! معقول يكون هو ؟؟؟؟ : " ايش تخصصك؟ "

    الجوري : " ما فهمت انتي تحققي معي ؟؟ "

    الريم : " لااا بس حابه اعرفك اكثر .. جاوبي !! "

    الجوري : " قبل اجاوبك انتي عرفيني على نفسك اول .."

    الريم ~ ياربي من هذي تبي تجلطني !!
     
    همس ،المشاعر و خولة* معجبون بهذا.
  3. ندوش الحلوه

    ندوش الحلوه .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏20 يونيو 2013
    المشاركات:
    1,612
    الإعجابات المتلقاة:
    470
    نقاط الجائزة:
    470
    الجنس:
    أنثى
    >>>>> يتبع

    نروح لمدرسة سمر ..كانت قاعده سوالف مع صديقتهاا مي ..والاخت مي ازعجتها بنفس السالفله كل يوم .. وسمر بس تسكتهاا...

    مي : وش اسوي والله اني ما اطيقهم خليني افضفض لك ..

    سمر : اازعجتيني في بنات خالتك ما عندك سالفه الا هم ..

    مي : يقهروني والله العظيم .. انهم بنات نعمه و خيرهم كثير متكبرات و مو شايفات احد .. اخخخخ بس ليتني انولدت في عايلتهم ...

    سمربتضجر : ما عندك سالفه صدق ..

    مي : لااا و تدرين وش اكثر شي يقهر ..؟

    سمربتملل : لاااا .. ولا ابي ادري ..

    مي : لا بقولك فاضيين ما ورانا شي .. كنت ابي اشبك اخوهم ابي اكون من عايلتهم بس اخوهم صار له حادث و دخل غيبوبه .. اخخخ يا الغبنه انا مدري ليه حظي كذا .. شكلي اخرشي بتزوج ولد عمي مفلح .. لا لا الله لا يقوله ..

    سمر : ههههههه احسن عساك تاخذينه ع كثر ما ازعجتيني بهالسالفه ..

    مي : لا ان شاء الله عساني ما اخذه .. واسفه بس والله منقهره من من خواته ابي اعيش مثلهم .. وبعدين هووو مرررررررره مز ياربي يجننننن لو شفتيه كان خقيتي عليه .. وعنده كثييييربناات خاقات معه..

    سمر : ياليت والله ترسلي لي صورته يمكن اخق عليه معك ..

    مي : ههههههههههه لا اسفه اغار عليه .. بعدين لسا قاعده ادورسنابه و مو قادره اجيبه ..

    سمر : ههههههههههههههههه مالت عليك وعليه قال اغار قال .. حبيبتي انا مستحيل احب لي واحد عشان فلوسه .. اساسا فكره الحب شايلتها من راسي..

    مي ابتسمت بخبث : اتمى تقولين نفس الكلام اذا شفتيه ..

    سمر غمزة لها وابتسمت : اكيد انا عند كلمتي ..



    نرجع ل الريم .. كانت لازالت تستجوب البنت الغريبه اللي اسمها الجوري... و في وسط سوالفها فجأه صرخ اخوها الصغير و بكى رمت الجوال وراحت له ركض تهديه و تحاول تنيمه .....

    الريم : يمممه عامر حبيبي وش فيك خوفتني .. يوهه ليه وجه احمر كذا .. ( شالته و ضمته تحاول تهديه ) بس حبيبي خلاص اسكت .. تبي اكل اجيب لك اكل ...

    راحت ركض للمطبخ جابت جابت له توست و عصير و مويه .. اعطته رفض ما يبي .. جابت له ألعابه عشان يسكت مافي امل ما سكت ..
    الريم متضايقه ~ يا ربي اش فيه ؟؟! احس اني ببكي معه !

    مافي حل الا انها تدق ع امها و تسألها كيف تتصرف ...

    الريم : الو يمه عامر يبكي ماسكت له ساعه مدري اش فيه ..

    ام تركي : يمه ولدي وش فيه ؟! يمكن جيعان جيب له اكل ..

    الريم : جبت له كل شي ما يبي .. و وجهه .. وجهه احمر ..

    ام تركي خافت : لا يكون عنده حراره .. بسرعه قيسي حرارته .. انا بقفل اللحين و اكلم المديره على اني بطلع واجيكم .. المديره اللي عندي تدرين انها معقده ما رح تخليني اطلع بسهوله .. انتي شوفي حرارته لو مرتفعه دقي علي و علميني ..

    الريم : ان شاء الله يمه ..

    راحت وقاست حرارته طلعت 38 درجه ونص .. ع طول كلمت امها و قالت لها .. الام قالت لها عطيه علاج الحراره بس للاسف ماطلع عندهم علاج حراره للاطفال ..

    ام تركي : دام مافي علاج كلمي اوبر وخذيه للمستشفى اللي يشتغل فيها اخوك تركي بسرعه .. انا دقيت عليه اللحين جواله مقفل اكيد انه يسوي عمليه و مشغول .. واخوك طلال معروفه بالمعهد ما ممنوع يدخل بجواله معه .. الحل الوحيد تودينه انتي ..

    الريم توترت : بس يمه .. اخاف اطلع لحالي مادري اش اسوي و بعدين اخواني رح يهاوشوني ..

    ام تركي صرخت عليها و عصبت : انتتتتتي غبيه الولد تعبان كلمي اوبر و روحي لا تفكري بشي اللحين .. المديره التبن هنا عيت تخليني اطلع لين تروح المشرفه ما اقدر اطلع الا بعد ساعتين ...

    الريم بخوف : طيب طيب خلاص هذاني قاعده ادور عباتي ما لقيتها مدري وينهااا ..

    ام تركي قلقانه ع ولدها موت : يا ربي منك ما تنفعي بشي .. في وحدده تضيع عباتهاا !؟ والله لو يصير لعامر شي لا اذبحك ..

    الريم امتلت عيونها دموع مسكت نفسها بالكاد لا تنفجر بكي ع الجوال : خ خ خلاااص لقيتها اللحين اشوف اوبر و نطلع .. >> وهي في الحقيقه ما لقت عباتها مجرد انها تصرف امها حتى لا تسمع كلام يجرح ..

    و وصل التاكسي و لقت عباتها ثم اخذت اخوها و ركض ع المستشفى .. و اخوها تركي لما خلص شغله لقت مكالمات من امه و عرف السالفه .. ع طول طلع برى المستشفى ينتظر اخته ....

    تركي : اخيراا جيتي وش فيك تأخرتي ...؟

    الريم ~ طبعا ما اقدر اقوله ان السواق ذا قاعد يمشي احيانا بطيء و يسولف ع راسي يسألني و انا ما ارد حسبي الله عليه ! : لان .. لان الطريق كان زحمه ..

    تركي : عطيني الولد ..

    عامر كانت حالته صعبه بالطريق ارتفعت درجة حرارته كثير .. كان ع وشك الاغماء .. ع طول نوموه بالمستشفى ... والدكتور قال رح يخلونه تحت الملاحظه 24 ساعه حتى تخف درجة حرارته .. و قال لهم انهم تأخروا كثير ما جابوه للمستشفى عشان كذا لازم يبقى عندهم ....

    تركي : اقعدي داخل مع اخوي لين امي تجي .. دقت علي و قالت انها بالطريق ...

    الريم : طيب ..

    جت ام تركي و قالها تركي كلام الدكتور كله .. ودخلت غرفة عامر وهي معصبه عالريم و هزأتهاا ....

    ام تركي : كله منك ما تنفعين بشي وجودك زي عدمك .. بسببك ولدي رح ينومونه .. لانك غبيه مثل ابوك ما تفتهمين .. لو انك ماخذته بدري ما كان تنوم و كان هو بخير .. الله ياخذك انتي و ابوك معك ...

    الريم منزله راسهاا للارض كانت تبكي تحت الغطا بصوت مكتوم ...

    تركي : يمه خلاص هدي .. اخوي ما فيه الا العافيه ..

    ام تركي : والله ثم والله لو يجيه شي يا ان اختك هذي ما تسلم ..

    الريم تعض شفتهاقهر و قابضه ايدينهاا بقوه لدرجة اظافرها انغرزت بكفهاا من الغبنه و الكلام اللي يسم البدن ...

    تركي : خلاص يمه انتي ارتاحي ..

    ام تركي : ما برتاح لين يصحا عامر .. وانت خذ البقره ذي رجعها البيت مابي اشوف وجهها هنا ..

    الريم تبكي بدون صوت دموعها غرقت الغطا ~ اول مره اشوف امي معصبه علي كذا !! انا لحد اللحين ماني فاهمه اش اللي غلطت فيه .. و ليش انا السبب في مرض اخوي !؟ بالرغم من اني اهتم فيه اكثر من امي انا اللي أأكله و ألعبه و اغسله و انيمه .. ليه امي تكرهني كذا ؟! كانت دايما تقولي انتي تشبهين ابوك .. هي تكرهني عشان اشبه ابوي ؟! من لما رح ابوي ما صارت تكلمني و لا تسولف معي ودايما لحالها تقعد مع اخواني تنبسط معهم و احيانا مع سمر بس انا لا ...!

    تركي : يالله يا الريم مشينا ...

    الريم مشت وراه وهي حاقده وزعلانه ~ وانت يا تركي ما دافعت عني قدام امي .. ليه ؟ لو انها خطيبتك نجوى ما كان سكت و دافعت عنها !! .. ليه انا دايما تسكت اذا شفتني اتهزىء؟! ..من لي بهالدنيا غير اخواني بعد ابوي !! .. شكلك انت بعد يا تركي تكرهني زي امي ؟!!! .. انا اللي صرت اكرهكم كلكم .. يارب عجل في قبض روحي وارتاح منهم يارب ...

    كانوا طول الطريق بالسياره ساكتين حتى ما قالها لو كلمه جبر خاطر....

    رجعت البيت ع غرفتها ع طول قفلت ع نفسها الباب وقعدت تبكي بحرقه ... اما تركي رجع لدوامه بالمستشفى ....


    بعد ساعه خلص دوام المدارس .. وصلت سمر للبيت ماكانت تدري عن شي... دقت باب الغرفه مرات كثيره على ما افتحت لها اختهااا .. لاحظت طبعا ان فيه شي صاير بالذات لما شافت اختها حزينه و عيونها حمرا مبين انها كانت تبكي ....

    سمر خافت : يمممه بسم الله وش في حالتك كذا ؟؟؟

    الريم سكتت ماله خلق تتكلم ...

    سمر ألتفت بأنحاء الغرفه : وييييييييين عاااااااامر ؟!

    الريم لما شافت قلق كبير ع وجه اختها جاوبتهااا : تعبان بالمستشفى مع امي و بكره ان شاء الله بيطلعون ...

    سمر اخترعت : يووووهه اخوي لا يكون فيه شي خطير عشان كذا كنتي تبكين ؟؟!

    الريم رجعت ع فراشهاا و تغطت : قلت لك اخي مافيه الا العافيه تكفييييييين خليني بحالي مالي خلق شي .. واذا ما طمنك كلامي دقي ع امي وارتاحي ...

    سمر باستغراب : اش فيها ذي بعد ؟!

    الريم من تحت اللحاف : اييه صح ترا ما سويت غدا دبروا انفسكم اليوم مالي خلق ..

    سمر : طيب ارتاحي بس ..

    الريم كملت بكي تحت لحافهاا ...



    في بيت اهل راكان .. العايله كالعاده كانوا مجتمعين كلهم ع الغدا ... لكن ابو راكان كان عنده موضوع جدا مهم .. ولانه مهم انتظرهم حتى يخلصوا اكلهم ....

    لينا كانت رح تقوم بعد ما شبعت ناداها ابوهااا ....

    ابو راكان : لينا اقعدي ..

    لينا : بس انا الحمدلله شبعت ..

    ابو راكان : ادري و بالعافيه .. لكن ابيكم في سالفه كلكم ..

    لينا : الله يعافيك.. اوك قعدنا ..

    الام و ليان اخذهم الفضول ...

    ام راكان : اش الموضوع ؟!

    ابو راكان : كملوا غداكم ثم نتكلم ..

    ام راكان : الحمدلله شبعت ..

    ليان : و انا بعد شبعت ..

    ابو راكان : بالعافيه ..

    ام راكان زاد فضولها : اش القصه قول ؟ ولدي راكان فيه شي ؟؟!

    ابو راكان : اولشي ابيك تهدين و تسمعيني زين ..

    ام راكان وقفت من الخرعه ويدها ع قلبها : لاااا لا تقولي انه مات ..

    ابو راكان : لا لا اهدي .. الموضوع و ما فيه ان الدكتور كلمني و قال نشيل الاجهزه عنه يقول ماله امل ..

    ام راكان انهالت بكي : كيييييييف تقول كذا ؟؟ كيف تقول كذا و الامل بيد الله ؟!

    ابوراكان قعدهاا ويحاول يهديهاا : احسن من عذاب الاجهزه اللي هو عايش فيه خليه يروح للمولى يتولاه برحمته .. محد ارحم بحاله اكثر من ربه ...

    ام راكان مكمله بكي : والنعم بالله .. لكن لااا لاااا لااا يعني لااا .. انا عندي امل انه يصحا لا تقتله بايدينك .. ارجوك لااا ...

    في وسط كلامهم ليان كانت متاثره طاحت دموعها لا شعورياً عكس لينا اللي ما فيها اي ذرة تأثر .. كانت متكتفه و تناظرهم .....

    ابو راكان : يا ام راكان الله يهديك ابي افك الاجهزه عنه و اتبرع بأعضائه تراه اجر عظيم له ..

    ام راكان انجلطت : انتتتتت وش قاااعد تقول ؟ انت مب صاحي انت مجنون ؟ لا هذا ولدي انا لاتلمسه .. لاتخليه يروح مني تكفى الا ولدي خله .. لو ما يصحا ابد لا تسمح لهم يشيلوا الاجهزه .. اذا بعد لي خاطر عندك ..

    ابو راكان يسلك لها عشان تهدا : طيب خلاص ما رح نسوي شي .. اهدي الله يهديك ...

    ام راكان ما استحملت و صعدت غرفتها ع طول تبكي ...

    ابو راكان قعد مع بناته : انتوا وش رايكم ؟ تعتقدون اني غلطان ؟!

    ليان متأثره لازالت مالها خلق تجاوب ...

    لينا تنهدت : انا عن نفسي مع رايك .. صار له سنه بغيبوبه و بما ان الدكتور قال ماله امل خلاص خلوه يموت بسلااام ...

    ليان ناظرتها بحقد و عصبت .. ماتكلمت اكتفت بنظراتها اللي تشرح ردها و قامت لحقت امهاا ...

    لينا : يباا معليك منهم .. سو اللي يريح ضميرك ..

    ابو راكان : خلاص اجل بكره الصباح بفصل الاجهزه عنه و اتوكل على الله ..

    لينا : ايه الله يرحمه ...

    ابو راكان استغرب باين انها مو متأثره و لا حزينه ...



    في بيت الريم ..رجع طلال العصر من معهده و درى عن سالفه عامر كلها .. و طلال ما رح يمشيها كذا لازم يثبت وجوده و يهاوش الريم .....

    طلال يصارخ : وينهااااا وينهاا ذي الغبيه وينهااا خل اوريهااا ..

    سمر : هيييه انت وش فيك خير ؟

    طلال : وخري احسن ما اجلدك انتي ...

    سمر : اتخسي والله .. وش تبي باختي ؟

    طلال : طيب طيب .. >> راح لغرفتها فتح الباب مقفل ....

    سمر : هيييه انت خيييييييير ان شاء الله ؟؟

    طلال : كيف تطلع مع تاكسي لحالها ؟ من سمح لها ؟!

    سمر : من يعني ؟ امي .. بعدين انت ما علموك السالفه كامله ؟!

    طلال : انها اخذت عامر للمستشفى ..؟؟!

    سمر باستغراب : اييييييه ..

    طلال : حتى ولو ما تطلع لحالها .. بأمر مين تطلع مع رجال غريب !؟

    سمر : الحمدلله والشكر .. والله انك مجنون ما عندك عقل تبي تهاوشها وبس .. وخر يالله مناك ..

    طلال الشياطين براسه : ما رح اتحرك من هنا لين تفتح الباب ..

    سمر نادتها من ورى الباب : ريموووه لا تفتحي الباب ابد خلي اخوك الغبي ذا يموت وهو ينتظرك ....

    الريم كانت تبكي و تبكي و تبكي .. تسمع هواشهم ونقاشهم و تبكي .. اساسا ما كان فيها حيل تقوم و تفتح الباب وظلت تبكي و هي تردد : " اكرهكم ليتنيماكنت في هالعايله ليتنيكنت ولد و اهجركم اكرهكم قد شعر راسي .. ليتني اختفي من حياتكم وارتاح و ترتاحون مني " نامت وهي تردد هالكلمات .....

    ظل طلال و سمر يتهاوشون قدام باب غرفتها ساعه بعدين كلن راح بطريقه ... بعد ماهدت الاجواء بكم من ساعه رجعت سمر تدق الباب .......

    سمر : ريموووه افتحي بنام وراي دوام بكره ...

    الريم ........ لا رد

    حاولت سمر مرتين و ثلاث و اربع ما جاها اي رد من الريم ...

    سمر : يااا ربي كل هذا زعل يا الريم .. خليك قويه و اجهتي اكثر من كذا.. يالله افتحي الباب ابي انام بغرفتي .....

    الريم ........ لا رد

    سمر ~ شكلي اليوم رح انام بالصاله .. ولا ليش الصاله؟ امي مع اخوي بالمستشفى انام بغرفتها .. اي والله فكره ...



    في صباح اليوم التالي .. صحت سمر و ع طول ع غرفتها تنادي على اختها تبي تاخذ كتبها وملابسها من الغرفه ......

    سمر : الرييييييم يالله عااد ماصارت افتحيي ..

    الريم ........ لا رد

    ظلت سمر تدق كثير و كثير و لا في اي رد .. هنا بدت تقلق فعلياً ...

    سمر بدت تخاف ~ يمممه هذي لا يكون فيها شي ؟!

    طلع طلال من غرفته على صوت سمر وهي تدق باب غرفتها بخوف وتنادي ....

    طلال متنرفز : هيه انتي ازعجتينا ترا ..

    سمر بخوف : ء ء ء الريم مدري اش فيها ما تفتح الباب من امس ..؟!

    طلال ابتسم : يعني كل ذا خوف مني .. >> وراح يدق باب غرفتهاا ويناديهاا...

    سمر : ريييييم افتحي والله طلال ما يسوي لك شي وانا موجوده ..

    طلال : اههه اهيي والله اجلدك معهااا ..

    سمر : مو وقتك انت والله .. كلمها خل تفتح نتطمن ...

    طلال : يا بنت الحلال افتحي امس ما كنت ابي اسوي لك شي .. كنت بكلمك بس افتحي ..

    والريم لا رد .......

    سمر زادت قلق كثير : تكفى طلال سو شي بس افتح هالباب ...

    حتى طلال هو بعد بدا يخاف ......

    طلال : الريييييم اذا تسمعيني افتحي ترا بكسر الباب .. والله ثم والله لو كسرته مو بصالحك ..

    سمر : احنا بذا الوضع وانت تهدد ؟

    طلال : اش تبيني اسوي يعني؟

    سمر : اكسر الباب اخاف فيها شي لاسمح الله ..

    طلال : اوك بكسره ع مسؤوليتك .. وان كان ما فيها شي والله ياني بجلدهاا ..

    وفعلاً قعد يضرب و يرفص الباب لحد ما كسرهه ..و اخيرا دخلوا الغرفه .. فتحت سمر النور وكانت الريم ع سريرها متغطيه بلحافها ..

    من الوهله الاولى رح يقولون انها اكيد نايمه ...

    سمر ركضت تصحيهاا : الريييم اقلقتيني وش فيك انتي ما تردين علينا ؟

    طلال بعصبيه : ايه صحيها خل اعطيها كف عشان تعرف كيف تتجاهلنا مره ثانيه ...

    سمر تصحيهاا : الريم اش فيك اصحي ؟!! >> خافت لان مو عوايدها ما تصحا بسرعه اذا من النور تصحا لا اشتغل! ..

    طلال شاف ربكت سمر و قرب يشوف ....

    سمر بدت تبكي : ريمموووه اصحي يابنت وش فيك .. (تقرب اذنها من فمهاا ثم صرخت و هي تبكي ) .. مااا اسمعها تتنفس ... طلال اختتي فيهااا شي .... تكفى روح ناد تركي يشوفهاا ....

    طلال راح ركض ينادي اخوه ......



    في المستشفى و من ساعات الصباح الاولى كان ابو راكان هناك .. بعد ما اتخذ قراره النهائي في فصل الاجهزه عن ابنه و طبعا ام راكان ما تدري .. كان بانتظار الدكتور طبعا بعد ما دق عليه وقاله تعال للمستشفى ضروري ...ِ..

    واخيرا جاء الدكتور .........

    ابو راكان : اهلا يا دكتور .. بالنسبه لموضوع فصل الاجهزه عن ولدي راكان و التبرع بالاعضاء احب اقولك اني موافق وابي اوقع اوراق الموافقه اذا سمحت ...

    الدكتور مبتسم : ما يحتاج يا ابو راكان ..

    ابو راكان بنظرة استغراب : ما فهمت !!

    الدكتوره : اسجد شكر لله و تصدق ع الفقراء شكر لله لان ولدك ولله الحمد وبمعجزه من عند اللي ما يعجزه شي صحاا ..

    ابو راكان امتلت عيونه دموع وايدينه الثنتين ع راسه منصدم : انت تقولها صادق ؟!

    الدكتور : اي والله وتقدر تشوفه بعد ما يخلص الفحص ..

    ابو راكان ع طول طاح سجود شكر لله و يبكي ......



    انـــــتهى الـــبارت

    - في حال شفت تفاعل رح انزل لكم البارت الثاني بكره في نفس هالوقت ، اتمنى تنال اعجابكم و شكرا لكم ..
     
  4. خولة*

    خولة* قلبي غيمة طهر ودمعي سحابة نقاء .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2015
    المشاركات:
    4,475
    الإعجابات المتلقاة:
    20,967
    نقاط الجائزة:
    320
    الجنس:
    أنثى
    .

    السلام عليكم ورحمةالله ..

    طبعا وأكيد فيه غيري كثير من عاش مع حنان وفيصل ووليد في رواية(ويش سويتي فينايابنت)
    فعلا كانت رائعةمن الروائع
    ونتمنى تكون المولودةالجديدة كأختها .

    بارت جميل وخفيف
    وحسب ماشاهدت لسه الأحداث فيها أسرار وأسرار
    واللي كسرت خاطري (الريم)
    مع إنها سلبية جدا تجاه نفسها
    بس مؤلم وضعها
    والباقي بانتظار أحداث وأكشن أكثر


    أتمنى لك التوفيق
    متابعة لك

    تحياتي

    :wrda::55:
     
  5. خفايا صمت

    خفايا صمت .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏25 ديسمبر 2013
    المشاركات:
    58,722
    الإعجابات المتلقاة:
    31,535
    نقاط الجائزة:
    590
    الجنس:
    أنثى
    يسعد مسآءك ي جميله
    بارت رائع
    اتمنى تكمليها

    لك:wrda:
     
  6. ندوش الحلوه

    ندوش الحلوه .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏20 يونيو 2013
    المشاركات:
    1,612
    الإعجابات المتلقاة:
    470
    نقاط الجائزة:
    470
    الجنس:
    أنثى
    خوله و خفايا صمت اشكركم جدا جدا على ردودكم و تفاعلكم ♥️
     
  7. mm_1ma

    mm_1ma عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ابريل 2018
    المشاركات:
    19
    الإعجابات المتلقاة:
    4
    نقاط الجائزة:
    50
    الجنس:
    أنثى
    بدايه موفقه
    انشاءالله تكون حلوه مثل وش سويت فينا يابنت
    من كثر هي حلوه قريتها ثلاث مرات ما مليت منها
     
    آخر تعديل: ‏12 يوليو 2018

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)