اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..

رايكم

  • جميله

    الأصوات: 2 100.0%
  • ليس ذالك

    الأصوات: 0 0.0%

  • مجموع المصوتين
    2

mm_1ma

❤️ نورت تغاريد ❤️
8)اوراق صفراء تساقطت على الرصيف











▪▪





ادريس واقف عند الفلة مع صاحبه غيث
غيث بملل: انت ايش جابك في الليل والبرد ذا
ادريس: سياره جابتني.. كم دبرت فلوس
غيث:ثلاث الاف
ادريس:واااو انا طلعت روحي انا امدح ابوي وامي هههه ماحصلت منهم الا خمس الاف
ادريس ركب السياره ومعه صاحبه غيث
وقف عند احد عماره فقيره
ادريس : نزل وحط الفلوس
غيث: انا دايم احط الفلوس
ادريس: ترا مافيها تعب
غيث بتأفف نزل وراح العماره القديمه
اللي يشوفها يقول مسكونه
تقدم من الباب الشقه ودخل الظرف من تحت الباب
طق الباب بسرعه ونزل
وطلع في شارع مالقى ادريس
تلفت حوله ابدا شوراع فاضيه حتى مافيه تكاسي
والحاره عمايره قديمه واغلب الساكنين فيها عمال
:الله يعلن ابليسك ياادريس افف
مشى وكل شوي يلتفت يمين ويسار
دخله رعب من المكان والظلام
بعد كل قصص الجن جاءت في عقله
اسرع بمشيته عشان يوصل الطريق العام هو يسب ادريس
جاءت ضربه من حجره في راسه مسك مكان الضربه تحت راسه
وبدا يشك انه يمكن ادريس قال بخوف : ادريس والله لو كنت انت لا اوريك
ماسمع رد مشى بتجاه رمي الحجره وحس احد يمشي وراءه لفت بسرعه :ادريس
ما شاف احد
غير اتجاه بيطلع من الحاره الا احد يرمي عليه حجره
لتفت وغمض عيونه ورفع يدينه : انا مستسلم يالجن حرام والله ماسويت شي
:ههههههههههههههه طلعت خواف ياغيث مدري مطر ...واااااو كيف بغيت تموت
فتحت عيونه شاف مع ادريس نباله ( نباله عرفتوها هاذي اللي نحط حجره فيها وترمي ياليت عرفتوها .. اعرف اني فشرح فشاله )
غيث:ادريس هذا مو لعب يا انك ثقيل دم
ادريس بمزح مستفز : صادق تعال شيله معي تكفى هههههههه
غيث تقدم له : سخيف
ادريس رمى نباله عليه وطاحت على الارض: اعرف
اخذها غيث من الارض: هاذا من وين جايبها
ادريس يثبت علبة مويه في الارض : ليقتها هنا ...يالله صيدها
غيث اخذ حجره صغيرها وثبتها في نباله ورمى لكن ماصادها
ادريس اخذها منه: هههههه لم تصيدها ناظر وتعلم
ورمى ادريس ماصابها
وبعد محاوله محاولتين صادها : وااااو يبغالي تدريب شوي
غيث يناظر ساعة جواله: ادريس يالله ساعه12 ونص
ادريس: وااااو تغيرت اذكرك يادشر ماترجع من البيت الفجر
غيث:ايه تغيرت وانت اقعد على سخافتك برودك..,سيارتك وين
ادريس هو مستمر في رمي:ابحث عنها
غيث يلف يمين ويسار : لا ارها
ادريس: لماذا تحدث مثلي لا اريد تقليد ههههه
غيث : يالله انت كيف متحملينك اهلك
ادريس : ابشر ناشب لهم بحلوقهم هههههه وش يتبرأون مني
غيث :الوضع عندك عادي
ادريس : عادي ..."اشر على سيارة اللي وراء جدار مكسور نصه :ناظر هناك سيارتي ترا عندها كلب
غيث بخوف:وين
ادريس رمى على الكلب حجره وتقدم لهم بنباح
غيث بخوف :خبل وش تسوي
ادريس يامخليته يلحقك ههه: يالله بمشي
ادريس وغيث متوجهين الى السياره
لكن غيث لما شاف الكلب قرب منهم ركض لسياره وكلب ركض وراءه
ادريس برود :هههه ياخبل لاتركض يلحق وراك هههه
غيث نقز فوق الكوبت : ماني نازال لما تقلعه
ادريس:كيفك بسوق انت فوق ههههه ما اتخيل ههه
ونقز فوق معه انسدحت
ادريس "والله ماخليك الليله الا اني انرفزك
غيث :وين راح الكلب
ادريس: هههه شكله طفش وراح ...اظن انه جوعان شافك نحيف دور غيرك
غيث بخوف:اما هو ياكل البشر
ادريس بكذب:توك عرفت ترا المكان كله كلاب ذيابه بعد
غيث:طيب يالله حرك ..تنتظره ياكلنا
ادريس يهز راسه بمعنى نعم : ايه ..ياانك دلخ ذيب هنا
غيث :انا ادري شايفني مدرس حيوانات
ادريس:انزل وجيب كيس في السياره فيه ببسي
غيث :اف انا مو خدام لك كل شي غيث
ادريس: هههه ادري انك خواف
غيث:يوم انك تدري ليه تقول جيب
ادريس نزل جاب الكيس نقز فوق الكبوت انسدح يتئمل النجوم: واااو بعد تعترف انك خواف


قعدو على ذي الحاله
لساعه وحده وربع



..

دخل البيت
لقى منذر جالس في صاله "يالحين مانفتك من تحقيات العم : وااااو المطوع سهران
منذر رفع نظره له: وين كنت
ادريس انسدح على الكنب : اشك انك ابوي ..ولا حتى ابوي ماسوى زيك
منذر بنفاذ الصبر :وين كنت
ادريس '"وش فيني اليوم احب انرفز هه: في الفضاء الواسع ..لا قصدي في العالم الواسع ههههه
منذر قام متوجه لغرفته بعصبيه وصوت حاد:خلاص مابي اعرف وين رحت
ادريس:هههههههه خلك كذا دايم
ههه اشك ان صاله غرفتي
خليني بروح لغرفتي اشتقتلها
صعد درج هو يغني : ياورد جر لحونك جاني حبيب جاني ..
بصوت عالي :وينه ماجاني... يالحب وينك
هههه شكلي انفصلت













***







بعد ثلاث ايام
بالختصار
نتكلم عن كل واحد

نبدا نارا

من بعد لقاه ب منال
لا كلمت احد لا منذر ولا غيره
من الجامعه لي البيت

منذر
من بعد اخر موقف مع ادريس ما صار يسأله وين راحي وين جاي
حتى عارف عن تفحيطات وزايدها بعد ما نقل لي المدرسه الجديده
هو مو مجبور يراقبه ويعمله صح من الغلط ..عنده ابو و ام
لكن مو مهتمين كل واحد ورى اشغاله ومصالحه


منال
بعد من بعد الموقف
رعد لما قالها ولدك سبب كل شي
كل يوم تلوم حالها وهي نضال


ساميه
تضايقت من كلام الناس اللي ماتروكها لحالها '" ولا اخذت عبارة كلام الناس لايودي ولا يجب ..الا بعض الاحيان تخرب سمعه وكلام يسم البدن
اللي تكلم تقول: تاركها زوجها لامتزوجه ولا مطلقها
و اضحيه عيالها اللي كل يوم يشتكون لها بسسب القاب والسخريه



صقر
بدا يتعود عل افراق اهل
وكل يوم يتعب بسبب مرضه
واعراض المرض بدات تطلع
ولان مستمر على دواءه وعلاج الشعبي
ونادر مايروح لجدته
عشان ماتلاحظه



الماس
يالحين ابوها يكرها وجودها بتعابر وجه
بعد هي ماتقابله دايم
كل شي على خدامه اكله شربه .



فاتن من زيارة تميم لها بعدها ماجاءه


//




نبدا بالحداث





جالس على كرسي ومتكي وجه على يده ناظر بطلاب بملل
والمدرس يشرح ولا احد يمه
وصاحبه راكان حاط راسه على طاوله نايم موقف الكتاب على طاوله عشان مايشوف
الاستاذ
ادريس "الحين جاء دورك يا استاذنا والله لا اطفشت : استاذ متى تخلص الطلاسمك

الاغلبيه ناظرو فيه
استاذ وقف عن الشرح قال بعصبيه :هاذي طلاسم اللي تقول عنها تدخل جامعه
ماتوظف اللى بها
ادريس:ايه اعرف مو لازم تعيد كلام
الاستاذ:يوم انك تعرف ليش ماتسكت تنتبه
ادريس :ياوه يااستاذ انا ماني منتبه بس انا سألت متى تخلص
ولا انا اصلن مركز معك مو مثل طلابك بلاه انظر فيهم كانهم جاين مغصوبين ..بخاصة ذا "يشر على راكان اللي في سابع نومه بعد الكتاب عن وجه: شفت كيف نايم
الاستاذ بصراخ :راكان
راكان قام:ها
الاستاذ:قم انقلع برا وكمل نومك برا
ادريس بسخريه:خساره يااستاذ على بالي انك قدوه حسنه لنا ..طلع اسلوبك مو زين
الاستاذ عادي متعود على اسلوب الطلاب ..
طلع راكان برا
ادريس رفع يده :بطلع معه
واحد من طالب: ايه طلعه ازعجنا بسماجته
قال واحد ثاني : لا تطلعه غير الجو والله وانك فلاوي هاي وش رايك تجي مع شلتنا
ادريس: انت فاهم الحياه صح ..ابشر با اجي معكم ..لاتجين بعد فتره اطلع غثيت قلوبنا
ترا احب اقعد على قلوب الناس كذا احب اغثهم ..ترا هواية من اصغر
فيصل بخبث: ماعليك يمكن انت تطلع بنفسك اذا انت مااحد يتحملك واحنا بعد
سكت فيصل لما شاف نظرة الاستاذ
اما ادريس الوضع عنده عادي
الاستاذ :خلصتو ضاعت نص الحصه على عزيمتك يافيصل
ادريس: ترا كلها دقيقه وحنا باقى ب بداية السنه..استاذ تبغي تكون مع شلتنا
الاستاذ طنش كمل الشرح لكن قال ادريس: بطلع
استاذ ناظره بحده قال:لا اجلس
ادريس"ههههه ناظراته مو كانه نظرات العم ههه شكلي ب سميه منذر الثاني
ههههه اخلني انتبه لطلاسمه
"ناظر بفصيل كل نظراته عليه .. واضح وراك شي









▪▪

















العصر
عند الماس
نزلت تحت لما قالتها الخدامه في واحد يبغاك برا
استغربت من يكون تقدمت من عند الباب قالت :مين
خزامى ماقدرت تمسك ضحكتها هي من النوع على اتفه الاشياء تضحك عليه:ههههه
انا خزامى ههه
فتحت الباب : يالله ايش تبغني
خزامى دخلت: اشتقلك يا صديقة عمري
الماس بملل : ترا في الجامعة شفتيني
خزامى دخلت المطبخ: تبغين اصراحه اشتقت لبيتك ..وسريرك بروح انقز فوقه والمطبخ بعد
الماس جلست على الكرسي: والله احس بيتي مكان ترفيه
خزامى فتحت ثلاجه : يس ...ترا بنطلع المول بشتري والحساب عليك
الماس : ترا اذا ماعندك دوام... ترا انا عندي بكره دوام
خزامى : ...ثلجتك فاضيه فلوسك وين طحتينها
الماس : خزامى صدقك شكلي بروح لشهار
خزامى تأكل النوتيلا تلذذ مثل دعايه : روحي ماحد ماسك يادب القبطي "غمضت عيونها:تخيل
الماس انك تروحي لهم يقولي مكان مو هنا مكانك في القطب الجنوبي"فتحت عيونها:هههههه ما اتخيل
الماس رفعت حاجبه اليمين: خفي علينا بعني انت يالرشيقه يا عارضة ازياء
خزامى نقزت فوق طاوله : ماراح اكذب واقول اني رشيقه ..بس اشوى منك
الماس بشك :امانه قولي صدق انا سمينه
خزامى انفجرت ضحك:ههههههههههههههههه انا اشوفك سمينه مدري كم وزنك
الماس تغير الموضوع :ماقلتي لي نارا بتروح
خزامى ترفع شعره الكدش : ايه غير يادب القطبي ... ايه كلمتها مارضت
الماس : انتي اقنعيها تروح وحسابك علي بعد اعشيك
خزامى نقزت : وااااااو هههههههه اخذت كلمة ادريس هه
مسكت جواله دقت على نارا بعد ثواني جاءه ارد :الو ناري امانه روحي السوق
الماس قالت اذا اقنعتي نارا تروح بتدفع لي الحساب نارو امانه طلبت لك لاترديني
الماس : شوي شوي خلي البنت تكلم
خزامى تضرب راسه الماس بخفها : شكرا ناري حبيتي احتريك عند مول####
قفلت وقالت : ها اقنعتيها
الماس :كسرتي خاطر نارا واكيد بتوافق











****







سديم بفرحه تناظر السمكه اللي في كيس : صقر ليه ماشريتها حوض
صقر وهو يسولف مع جدته :بكره الحين حطيها في قروره في ماء
راكان :اجل قروره مافيه ماء عشان تموت
جدته حذفت عليه علبة منديل: ارجع نام احسلك
راكان بتأفف: اذا نمت تقولي "هو يقلد جدته:ياساره هذا ولدتك علامه ينام
شكله من اصحاب اهل الكهف
جدته بعصبيه : انا متى قلت ذا الكلام
ساره :ماعليك من يمه ترا كاذب لا تأخذين منه علم
الجده تناظر رائد لمى جاء هو على جواله مو يمهم :رائد شوفيك ياولدي ماتهرج
رائد مارفع نظره عن الجوال قال بسخريه :خلي صقر لي له معزه وتقدير يهرجك لك
صقر يغير الموضوع ناظر في سديم اللي مو يمهم ملتهيا في سمك قال: هاذي الحين تسرق اشعاري
سديم بدلع:صقوري مايحق لي ترا انت ولد اخوي ..بس ليه ماتكتب شعر غزل
عشان اقول لصحباتي يكتب لي حبيبي قصايد
الجده تلفت تدور شي ترمي عليها اخذت علبة مويه ورمتها بها :يابنت مافيتس حيى
سديم بشرح :يمه ترا عادي لمى اقول لهم حبيب تغزل فيني كذب عليهم الحين صقر
هو يكتب الشعر وانا اقول لصبحاتي انه حبيبي هو ماعندي حبيب اللي يكتب لي صقر
ساره :وش الحوسه وشرح كله قولي بختصار
سديم بقهر :كله من ابلة الادب اعدتني تشرح كل شي في تفصيل
الجده قالت :صقر انت وش فيك ذي الايام
ساره :ليه عيونك صفر
صقر بتوتر يلعب ب مسبحه حقته : لا حمدلله مافيني الا الخير لا تحاتوني بس من التعب وشغل ذي الايام
قطع سواليفهم نرت جوال صقر رد : ها زياد وش تبي.......طيب جايك الحين
قفل مكالمه
وقام قال: يالله عن اذنكم بروح لصاحبي يبيني
الجده :عسى ماشر
صقر : مافيه شي يالله مع السلامه
ساره والجده :فمان الله
..
قام رائد لمى دق جواله وطلع لمطبخ : الو .....ايه بروح بغير جو ........ههه ازعجتني العجوز سوالفها مع صقر .......ايه هي الاستراحه اللي عند طرق الرياض
....طيب

عند سديم واقفه وراء الباب لمى سمعت اللي تبيه طلعت لغرفتها
وفتحت الجوال ورسلت : رائد رايحي اللي استراحه عند طريق الرياض مادري ايش
اسمها



























عند صقر في السياره مشغل قصيدها ويكرر مع اشاعر بصوت شاعري فيه بحه:

البال ضايق ومدهور ويحتك..
والدهورة تدبك وراه وتحكه

ولبستني شكه وانا ماعرف الشك
وشكيت فيك وصرت قد المشكه

لانك تحرك ساكن ماتحرك
لانك تهرب اكه وانت بحاجه اكه

ولانت بخيص بحاله الربط ةالفك
ابخص بمكه من سكن حول مكه

ان كانك بنيت السور برخام وبلك
خلك رخام له وخلك بلكه

وانا هواجيسي تدك الحشاء دك
وادكها دك مادكها شعب دكه

اما عطيته لكت لكت ن لك
ولا عطيته لكتين في ال لكه

كبرت عليك السابقه وخذت صك
واصبحت منها ولا منك فكه


..


عند البحر جالس زياد على الحجره ويتئمل الغروب
صقر وقف وراءه : زياد وش فيك
زياد وقف قبض يده وقال :والله مادري وش اقول يا صقر
صقر رتب على كتفه:وش تقول انت قول وانا معك
زياد ناظر فيه : ماتخيب ظني
صقر : وش بلاك خوفتني محتاج شي
زياد :لا والله مافيه شي بس طلبتك لا تردني
صقر بالنخوه:اقول والله اذا قدرت على طلبك ابشر
زياد : صقر والله ماعجبتني العطور اللي شاريتها
صقر رفع حاجبه بستغراب :وش المطلوب.. مطلعني من البيت مشوار واهلي يحاتوني اخر شي تقول العطور اللي شاريتها ماعجبتني
زياد :وين كلام اولا ابشر وانا معك وين راح الكلام ذا
صقر بملل من سخافة زياد : قول وش تبي خلصني
زياد:افف انت دايم مستعجل ...ابي عطورات غيرها
صقر بسخريه :شايفني جالس على بنك ترا راتبي كله ست الاف
زياد بقهر : والله لو طالبك خالد ماتقوله شي حتى عطوراته اللي اختاره تجنن
صقر وركب سيارته بصوت عالي:طيب ذوقه حلو وانا وش دخلني
زياد : الا له دخل انتم ذوقكم حلو وانا استغفرالله
حرك صقر وترك زياد يتحلطم مع نفسه








***














في احد المولات



جالسين على احد طاولات
الماس : خزامى خلاص فضحتينا
خزامى :وانا وش قاعده اسوي
الماس: وش فيك على البزر ذاك تسوين له حراكات مال لها داعي
خزامى :مال لها ولا ذهب لها هههه...بعد يالله ابي نونو

خزامى قدامها طاوله في عائله معهم طفل في دراجته تسوي له بحركات في عيونها
وبدينها

الماس : تزوجي
خزامى بحسره : وينه فارس احلامي
الماس: وين صقر اللي اربع وعشرين ساعه تمدحين فيه
خزامى :هو داري عني
قاطع سوالفهم اللي يشتغلون في المطعم لمى حط العصيرات لهم

خزامى تناظر في اطفل تسوي نفسها (حوله) :ههههه الماس شوفيه كيف يضحك
نارا لتفت له وابتسمت
الماس :توبه اروح معك مره ثانيه
خزامى:يعني انا الميته على جيتك لو فلوسك ماعزمتك
الماس:اول مره اشوف احد يعزم وخلي اللي عازمه يدفع له
خزامى بغمزه:وش رايك حركه جديده"بملل دفت علبة عصيرها وكنب بصوت شوي عالي: اه امسكيه نارا
الماس طحت يدينها على وجها: فشلتينا اخر مره اجي معك
خزامى وحطت مناديل على طاوله : يوم انك تناظر كذا تعالي امسحي معي
الماس :انا اللي كبيته ولا انتي
خزامى :يعني مافيه مساعده
جاء احد من اللي شتغلون ويمسح العصير اللي كنب على طاوله والارض
الماس قالت :ام سوري
خزامى انفجرت ضحك من اطفل اللي اولا... يقلدها وكب العصير في الارض :هههههههههه شكلهم بيطردونا ههههه














***



12:00م



في الستراحه
مشبوه
و اصوات الميوزك منتشره في المكان
ونساء اجانب غير عربيات
شبه عاريات يتمايلون مع نغمات الموسيقى

رائد هو في المخرج الخلفي يكلم في الجوال :تميم اطلع من هنا بسرعه الشرطه
في طريق
تميم ب سب :الله يالع### من علمهم
رائد:طلع سرعه انا انتظرك في الباب الخلفي

..

رائد وتميم لما اطلعو اتصلو على احد اصاحبهم انهم يفضو المكان قبل يوصلو الشرطه


بعد عن الطريق
رائد بقهر فتحت جواله لقى رساله من مجهول: قدرت تنحاش ولا في سجن هههه
مسك الجوال بشده كتبت: اني عارف انتي والله لو مامسكتك ما اكون انا رائد
قفل الجوال ناظر في تميم : تهقى انهم يعلمو علينا
تميم بثقه : ماعليك هاذولي ثقه عطايتهم كم ريال ولا من ترى...بس انتظر الحين ليا الصبح ونمشي الشرطه محاصره المكان












نهاية البارت
توقعاتكم
اللي طلبو في سناب اني اسوي
حساب في انستا من عيوني حبايبي
Mm_1ma هذا هو حسابي
 

mm_1ma

❤️ نورت تغاريد ❤️
9)اوراق صفراء تساقطت على الرصيف






في الاستراحه
مشبوه
و اصوات المیوزك منتشره في المكان
ونساء أجانب غیر عربیات
شبه عاریات یتمایلون مع نغمات الموسیقى
رائد هو في المخرج الخلفي یكلم في الجوال :تمیم اطلع من هنا بسرعه الشرطة
في طریق
تمیم ب سب :االله یالع### من علمهم
رائد:طلع سرعه انا انتظرك في الباب الخلفي

رائد وتمیم لما اطلعو اتصلو على احد اصاحبهم انهم یفضو المكان قبل یوصلون
الشرطة
بعد عن الطریق
رائد بقهر فتحت جواله لقى رساله من مجهول: قدرت تنحاش ولا في سجن
هههه
مسك الجوال بشده كتب: اني عارف انتي واالله لو مامسكتك ما اكون انا رائد
قفل الجوال ناظر في تمیم : تهقى انهم یعلمو علینا
تمیم : ماعلیك هذولي ثقه عطیتهم كم ریال ولا من ترى...بس انتظر الحین لیا
لصبح ونمشي الشرطة محاصرة المكان
تمیم سناد ظهر على باب السیاره :في الشبكة بتصل على ابوي یتصرف
رائد:ایه ماهي قویه ..تمیم معك حبه
تمیم بعصبیه :مهو وقتك حنا طایحن في مصیبه وانت بكل برود عطني طیر زین
رائد بملل :یالیل وش مصیبته وانت ماقلت ناس ثقه عطیتهم كم ریال ولا من
ترى
تمیم سكت یفكر في المصیبه اللي طاح فیها هو صح واثق فیهم بس اكید اللي
بلغ
عنده معلومات واكید عنده شهود "ضرب یده بقوة على باب قال بقهر : قسم
باالله
النذل الواطي االله یلع## "لتفت رائد وقال بشك من تعابیر وجه :انت شاك في
اﺣﺪ
راﺋﺪ "اﻛﻠﻤﻪ اﻗﻮل ﯾﺤﻞ اﻟﻤﺸﻜﻠﻪ اﻗﻮل ﺧﻠﻨﻲ اﺳﻜﺖ: ﻻ ..ﯾﻤﻜﻦ ﻋﺪو اﺑﻮك ذاك
ﻣﺪري ﺷﺴﻤﻪ
ﺗﻤﯿﻢ ﻣﻼﺣﻆ ﺗﻮﺗﺮ راﺋﺪ ﻃﻨﺶ واﻟﻮﺿﻊ ﺑﻤﺰاﺟﻪ :اﺳﻤﻪ ﺑﺪر ..اﯾﻪ ﯾﻤﻜﻦ ﻫﻮ
ﺗﻤﯿﻢ دق ﻋﻠﻰ أﺑﻮه ﻟﻜﻦ اﻟﺸﺒﻜﻪ ﻣﻮ ﻗﻮﯾﻪ ﻣﺜﻞ ﻣﺎﻗﺎل راﺋﺪ
ﻣﺎرد ودق ﻣﺮه ﺛﺎﻧﯿﻪ ﻣﺎرد :ﯾﺎرﺑﻲ ذا وش ﻓﯿﻪ
راﺋﺪ ﺑﻀﺤﻜﻪ ﻓﯿﻬﺎ اﻟﺴﺨﺮﯾﺔ :ﯾﻤﻜﻦ اﻣﺴﻜﻮه
ﺗﻤﯿﻢ ﯾﺤﺎول ﯾﺘﺼﻞ ﻣﺮه ﺛﺎﻧﯿﻪ : ذا ﯾﻤﺴﻜﻮﻧﻪ ﺻﺎدق ﻟﻤﺎ ﺳﻤﺎه ﺑﺪر اﻟﻈﻞ
ﺑﻌﺪ دﻗﺎﯾﻖ دق اﺑﻮه ﻓﺘﺢ اﻟﺨﻂ :ﻫﻼ ﯾﺒﻪ
اﺑﻮه ﺑﺎﺳﺘﻌﺠﺎل ﺑﺼﻮت ﻓﺨﻢ: ﻫﻼ ﺗﻤﯿﻢ ﺗﺒﻲ ﺷﻲ
ﺗﻤﯿﻢ :ﯾﺒﻪ ﻃﺤﺖ ﻓﻲ ﻣﺸﻜﻠﻪ
ابوه بعصبیه: انت ماعندك مسوؤلیه وتحل مشاكلك بنفسك
تمیم بنفاذ الصبر :بیه تطلعنا ولا لا ..ترا الاستراحه على طریق الریاض اللیله
شرطة طاحت علیهم وحنا قدرنا ننحاش حنا في صحراء مانقدر نطلع طریق
محاصر
ابوه ببرود : ایه اقعد عندك الین تموت
تمیم:یبه
أبوه قال قبل یقفل :طیب انتظرو لیا الصبح وانا بحل الموضوع
رائد بفمه سیجارة ینفث فوق :ها وش قال
تمیم :مدري عنه قال بحالها

▪▪

تذكرو لما ادریس بلغ الشرطه
على ساحة تفحیط
وانمسك نادر قعد كم یوم في السجن
ماطلع الا بواسطه
وغرامه بعد
وحصل كم ضربه من
أبوه
نادر عند البحر هو فیصل
وعناد معهم (عرفتوه)

نادر ومتكي على كبوت سیارته : ها بشر وش صار بموضوع ادریس
فیصل :لك خبر احلى الاخبار "مد یده: كم تعطیني
نادر ببرود :ولاشي
فیصل بقهر : بخیل
نادر بنفاذ صبر :بتقول ولا ادور غیرك
فیصل:ماصر شي بس اقنعته یدخل معي شلتنا
نادر ینفث زكارة فوق:حلو ..بس خلك معه زین وابشر باللي تبیه
عناد فوق سیاره:االله یعني اللي تحطه في رأسك
نادر:تو ماشفت شي لا اخلیه یبوس رجولي ..وانت نزل من فوق یا نقاز
الجدران
فیصل بمزح مو قصده:اشك انك قرد
حذفه عناد بجزمته :خلك ساكتت ..وشاف اسم نوف یتصل بك :اص ولا اسمع
كلمه
بغزل كاذب :الو حبیبتي .....واالله مشغول ...كیفك ......بخیر لما سمعت صوتك
.....ههههه وش دعوه قلت مشغول شغلي وجامعتي ...ان شاءاالله اذا فضیت
كلمتك...یاالله حبیبتي تصبحي على خیر وراي دوام
قفل بسرعه:یاالله انها نشبه
نادر : هاذي نوف رقم كم
عناد یحك جبهته بتفكیر : مدري ههههههه
فیصل :شغلي و جامعتي متى دخلت جامعه اصلن
عناد : ابشرك ما دخلت حدي ثانوي یادوب طلعت منها.. یا ان ذي نوف نشبه
الباقي یملون مني في دقیقه
نادر بغمزه :جوري
عناد:لا ذي الجوري غیر عنهم هههه تدري ما شافتها تدلع عندي ولا قالت احبك
بعد ههههههههههه
فیصل بتدخل :فلاویه
نادر ضربه في رأسه :اهم شي فلاویه
عناد ب رواقان :انت هو مابي اسمع صوت زوجتي المستقبلیة على لسانكم شكلي
مدحتها عندكم واجد
نادر :اول شي انت اخطبها بعدین قول زوجتي
فیصل بسخریه:انت اول شي توظف ...أنت ماتقول یسموني الحاره الداشر العنید
تبغیهم یزوجون بنتهم لك
عناد نقز وقرب من عنده مسك على ثوبه
:انت لو ما طنتم لا اني اذبحك وطشك في البحر '"بصراخ: فاهم
نادر :یاالله بدنا في هواشك یاعناد خل الولد بحاله هو صادق
ولاتزعل من كلمة الحق
فكه عناد ودفه بقوه

▪▪

دلال تكلمت:تأخرت بسببك یارعد اف منك
رعد بنعاس :ياوه یا دلیل مسويه نفسك دافوره
دلال :تراني منفسه انطق اسمي زین "هي تكور كفها:لا تجیك ضربة
رعد :عادي متعود
دلال في نص طریق حطت رجلها على طریق رعد كان بیطیح لكن تمسك
بالعمود القدامه
دلال:هههههههه
رعد مسك شعرها حوسه بسرعه من وراء الطرحه:خلي هیاطك ینفعك الحین
دلال بعصبیه :االله یاخذك قول امین
جوري هي تمشي وراهم بملل :خبله تدعین علیه تبغینه یقول امین
دلال وقفت هي تسب رعد :الحین كیف اسویه
رعد :اول ما تدخلي فصلك لا تستغربین لما یهجون كككك
جوري :ذي حلوه هههههههه
..
لما دخول المدرسه
راحت دلال تسوي شعرها
اما عن جوري راحت فصلها جایه متأخره ومشكله عندها اختبار
دقت الباب ودخلت وقالت الاستاذه :كم الساعه الحین
جوري ناظرت ساعه اللي في يد الاستاذه واشرت علیها وقالت بملل:عندك ساعه
لیه تسألیني
قالت وحده من طالبات :اظنها بس لي للزینه
الاستاذه ماقدرت ترد ودخلتها
..
جوري وهي تحل المعادلات بملل
من عقلها ولاهي تقرى سؤال اصلن
التفت وراء بطفش اللي دقها بالقلم في ظهرها تبغي تغششها
قالت:ایا خبله انتي اذا تبغین وحده تغششك قولي وحده دافوره مو انا
قالت البنت بهمس :دوافیر مایغششون
ابتسمت جوري بخبث ذي البنت
اللي تستهزء بادلال من شغل امها
ونقلتها اجابات كلها
ابتسمت البنت وقالت:ابله خلصت
استغربت الابله هذه البنت یاالله تحل كلمة
وبعد خلصت اول وحده
اخذتها الورقة نزلتها على طاولة

جوري"بعد واثقه من اجاباتي هههههه

▪▪












بعد نهایة الدوام
ادریس في سیارته مع راكان :واااااو الیوم بأكل كبست امك هههه یا اني
مشتاق لي كبستها ونرفزتها
راكان :انت خبل ولا تخيبل تارك المطاعم كلها واكل بيتك اللي كله انواع واشكال
وتأكل اكل امي كله دجاجه وشطه
ادريس :مدري ههههههه وش اسوي معدتي ماتحب الا اكل امك
راكان :لا تستغرب یوم دخل البیت الا القدور في وجهك
ادریس:هههههه یجي علیها"سكت وكمل:مااضن تذكر لما كسرت كوبها شوي
تقتلني كا اني ذابح واحد من عیالها
راكان : تروح بعد الغداء
ادریس یهز راسه لا :نو
راكان :انا بنام اذا بتموت اقعد
ادریس:اجل بروح لسى صغیر بعیش حیاتي
هههههه مابي اموت الحین
راكان:ايه خلك كذا
ادريس هو يغني عايش الجو: كم قلت لك يا قلبي لا تامن احد
"وهو يصارخ :خلك بحر عالي وصعبه مراسيك

..
دخلو البیت راكان نزل جزمته مسكها بیده وحطها في احد دروج دولاب غرفته
لان امه ما تخلي احد یدخل بجزمته اللي یمشي بها برا
شاف ادریس انسدح على الكنب ب حذیانه وقال:ادریس غبرت الكنب حذیانك
ادریس هو على جواله :عادي وش فیه
راكان بصوت عالي:یمه الغداء خلص
ساره وهي في المطبخ :ابوك جاء
راكان بتثاوب :لا
ساره ودخلت الصاله وقالت بعصبيه :انت وش جايبك
ادريس: هذا جزاتي اوصل ولدك لو ماجبيته كان محروق من الشمس ههههه
ساره توجهت للمطبخ : راكان تعال حط السفرها
راكان :يمه نعسان
ساره معصبه من ادريس ذا زاد عليها : راكان
ادريس قام ورمى المخدات جنبه:وااااااو ركن تساعد امك ...وانا بعد بساعدك هههه
..
في المطبخ
تغسل الصحون وادريس يستخف دمه عندها من عصبتها في صحن مويه وكبتها على ادريس
ادريس "والله نرفزتها:ههههههههههههه
اخذ من راكان صحن الكواب في عصير:هاته بشيله
ورمى بقوه على الارض وانكسرت :الله مو قصدي
ساره انفجرت :ادريس قسم بالله وانا قاعده احلف ان ماطلعت والله ثم والله لا اسوي شي مو عاجبك
ادريس:لا جالسه تحلفين....وااااو ركن عصبية امك حلوه ههههه خلك كذا
سارة وهي تمسح البلاط وتسب ادريس

فعلا ادريس تغداء عندهم وراح

▪▪










عند نارا في غرفة الرسم كاعدتها
والماس تفرج في الرسومات قالت:يالله يانارا ليه ماتفتحين لك معرض
نارا ابتسمت ولا هي فكرت انها تفتحت لها معرض
ف هي بالرسم تعبر عن حياتها فيه واخذته تسلى فقط قالت:اشوف
الماس طلعت لوحه :نارا ابي ذي احطها في غرفتي
نارا هزت راسه بنعم
الماس وهي تشر على لواحه ثانيه :بعد ابي ذي
نارا :اخذيه اللي تبغيه
..

دخلت جوهر بغرور :الماس ابيك شوي
الماس مفهيه :انا
جوهره قالت بنفاذ الصبر :في احد غيرك هنا اسمه الماس
الماس بستغراب ايش تبغي فيها جاوبت بغباء: لا
جوهره عطتها ظهرها :طيب تعالي
الماس ناظرت في نارا اللي تكمل رسم مو يمها
راحت معها في مجلس الحريم
واسع وانيق ايضا واليميزه
الاثاث الضخم باللون الذهبي مع الابيض
جلست على احد الكنبات مقابل جوهره
اللي فتحت موضوع بدون مقدامه ولا سألتها وش الاخبار كيف الحال
جوهره :ابكلمك بخصوص نارا
الماس ب هتمام :ايوه
جوهره بغرور :اذا تكلمت لا تقاطعيني...انت صديقة نارا وتعرفيها ابيك تخذينها للسوق
"سكت شوي وطالعت فيها من فوق اللي تحت تقيم لبسها وكملت كلام وستغراب الماس
جوهره:وتعلمينها الاناقه والكشخه والميك اب انت ماتشوفينها حتى اروج ماتحطه
الماس :انت امها يعني تعلميها ليه انا
جوهره :ماني فاضيه.....وبعد ابيك تقنعيها ب لخطاب اللي يجونها يعني بتضل كذا
الماس ماتدري ايش تقول واكتفت بهز راسه
جوهره شكت بشاكلها بسبب ادريس وسألت: الماس اللي يشوف شكلي كم يتوقع عمري
الماس ضحكت في داخلها قالت بصدق : سبعه وثلاثين
جوهره اخذت فنجال القهوه ابتسم
وهي تحرك شعرها وراء
▪▪


في نفس القصر
في غرفة منذر
جالس على السرير ويشتغل على الاب
دخل ادريس بدونايستأذن وقال بدهشه مصنعه:واااااو غرفتك تجنن "وجلس على الكرسي بالمقلوب كاعادته هو يتأمل اثاث الغرفه :بس ماهي احلى من غرفتي هههههههه
"ماسمع رد منه هو مو متعود على تطنيش منذر وقال بستضراف:ياايها المنذر لماذا
لم تعلق "بالسلوب امر وهو يحرك يده: الم تسمعني ايها الغلام ..يالله رد على كلامي
منذر رفع نظره عن الجهاز ناظره به بحده
ادريس:ههههههههه احب انظره ذي ...وااااو اليوم ما سألتني متى جيت من المدرسه
"هو يتكي وراء ونسى انه قالب الكرسي: ههههه الحين ب سميك العم اصامت
قطع كلامه لما طاح وراء وقام وجلس على الكرسي وكمل كلامه كأن ماصار شي
والله اذا ماخليتك تنطق بكلمه:تدري وين كنت تغديت عند ام ركن يازين كبستها انصحك اذا تزوجت تزوج وحده مو غنيه طفشك بااكل المطاعم ودلع ازايد ..... يا انك ملل خليني اروح انرفز امي "وطلع ودخل راسه جسمه برا وقال:انصحك تروح لدكتور واضح انك ماتسمع ههههههه ...يا اني غبي كيف اقولك وانت ماتسمع كنت ابي اتكلم معك بحركات بس ماش ماعرف هههههههه
..نزل تحت هو يدندن : صباح النور ونوير "ويرفع صوته :اوراق الشجر وطير ههه
هاذي قصيده مدري ليه حولتها اغنيه
تلفت يمين ويسار :القصر فاضي

▪▪










عند خزامى وسديم

خزامى وهي تكلم بحماس :سدوم ليقت فلم امريكي يجنن تابعينه معي الليله
سديم :بعد تقعدين لي الليل
خزامى : اختك بتقعد وش اسوي ...سديم تابعيه معي فلم رعب خايفه اتابعه لحالي
سديم وهي تناظر كتابه: اجل ليه تابعينه
خزامى : يوه ذي ماتفهم اقول ابي تابعه لكن خايفه ....واليوم خميس مقابله الكتاب
سديم:مالك شغل في الدوافير
خزامى وتسحب الكتاب :ههههههه باله اقولي اشتقت لصوتك وانتي تقولي قصيده يالمتنبي هههههه
سديم اخذت الكتاب وهي تعدل النظارتها :اطلعي
خزامى قامت فوق السرير تنقز :ايه بطلع بعد مااجرب سريرك .."تشقلبت على ظهرها :مو نفس سرير الماس "وهي تاخذ المويه على التسرحيه وتشرب:بس باقي ناري ماجربت سريرها
وشرقت في المويه من صيحت سديم :كح كح "بصوت متقطع :وش فيك كح
سديم بصوت باكي وتطالع في علبة المويه:شربتي سمكتي توتو
ونفس الوقت انفجرت خزامى ضحك :هههههههههه بعد مسميتها كح"وهي تمسح بطنها:شبعت هههه كح
سديم بزعل وضربتها فب ظهرها : روحي ماراح اتابع معك

▪▪








فتحت الباب وقبل لاتطلع نادت دلال:دلال يادلال...ياوه ذي البنت اقعد سنه اناديها
دلال وهي طالعه من المطبخ وتأكل زيتون:ها
ساميه :انت خلصتي ثلاجه كلها
دلال:يمه تراه كلها كم زيتون
رعد في الصاله : دلال ابتسمي
دلال تنقز تدور بفرحه :شكرا ياربي انطقو اسمي صح ...شكل نازل عليهم الوحي
ساميه:دليل قفلي الباب زين بروح انقش وبيع من القمصان و ارجع
دلال بحباط:ماكتملت فرحتي ليه يمه ماستمريتي وقلت دلال والله ماتخسرين شي
...وهذا رعد عندك ليه ماقلتيه قفل الباب وانا طاقه مشوار
ساميه طلعت وقفلت الباب دلال
وقال رعد : حسستيني انك في مدري والله
دلال وهي تذكرك شي :ليه قلت اولا ابتسمي
رعد :طيب ابتسمي
دلال وهي تجلس على احد المراكي: عشان قلت اسمي صح ب ابتسم" افتحت فمه
رعد:هههه سنونك سوده كم اكلت زيتون
دلال واحذفته على المركى اللي تحتها: كككك مره تضحك
راحت الغرفه
وقالت بصوت عالي:جوري بروح لفاتن تروحي معي
جوري بنعاس :لا
دلال بتؤسل:باله عشان مانضرب لحالي
طنشتها جوري التفت الجهه ثانيه
...اخذت العبايه حقتها وطلعت :خلي قعدك البيت تنفعك
رعد واقف قادم الباب :وين انشاءالله
دلال دفته وراء:لاتقول مسوي نفسك رجال البيت
رعد بغرور : ايه رجال البيت
دلال: لا يجيك تكفخ ..بروح لفاتن ترا بيته مقابل بيتنا لاتخاف يرجال البيت مو صار لي شي
رعد:ايه مو صاير لك شي انتي ذا احد شافك ينحاش حتى الجني
دلال :وليه انت ما انحشت
رعد : الان اقوى منك
قبل لا تطلع قرصت اذنه : قفل الباب زين ههههه

..
عند فاتن في صاله
وهي دلال
دلال تناظر شعر فاتن :فاتن وش تستعملي لشعرك باطحه على شوشتي ذي
فاتن بضحك :ولاشي شامبو
دلال بحباط: شعرك زي الهنود ...انا احسك هنديه شوفي ملامحك وسمراء ..تشبهني وحده مشهوره ....نسيت اسمها
فاتن:مدري
راحت دلال بعد مقعدت مع فاتن ربع ساعه

وقفت امام المرايه المكسوره نصها .. وجها واضح بقوه انها مو سعوديه تذكرت أبوها امها مافيه شبه.ينها بينهم
اسعدتها زيارة دلال غيرت من جوها


..

لما طلعت دلال برا
قالت بصراخ رعد لما شافت سياره تفحط قادمه
الكل التفت لها وبعد رعد
وبعدين رعد ناظر بسياره وكان يبعد لكن سياره اسرع وصدمته ورفع جسمه فوق
وطاح على الكبوت بعدين على الارض
كل تجمع عنده واللي يصارخ يقول مات رعد والخ....

..
قاعد بسوق بسياره تحدها صاحب اللي جالس جنبه وقال :ورني حركات
قال: هههههه ابشر
كان في الطريق اي احد الكل بعيد عن
حرك السياره بسرعه لف بعدين اسرع وشاف رعد قدامه ماقدر يسحب بريك















▪▪










في المطار
يستقبلون
صاحبهم مشعل
اللي جاي من امريكا
يكلم دراسته برا


زياد يرجع شعره وراء : هههه شكله ضاع
خالد :لاتخاف مهو مثلك
زياد بصوت عالي:يامشعل حنا هنا مشعل
صقر ضربه في المسبحه: اسكت فضحتنا
زياد:اوه خلاص ابسكت .... ها شفتوه "هو يشر لي مشعل وقال بثقه :ماجاء الا لما ناديته
مشعل هو يسلم :هلا والله كيفكم
كلهم :بخير و
الخ....
زياد هو يالتفت يمين ويسار: يامطول الغيبات جاب الغنايم وين غنايمك
مشعل يضرب كف يده اليسار في اليمين : بااح مفلس ولاعندي ريال
خالد يحط يده على قربة صقر: ماعليك هذا العزيمه عليه
صقر عطاهم ظهر هو يمشي بسرعه ويحرك يده بمعني باي::انا ماعرفكم شكلي غلطان
زياد بمزح بصوت عالي: وين رايح تعال يارتبي.اهج بسبتكم
مشعل :واضح انكم مطفرينه
زياد هو يشر على خالد :هذا هو اللي مطفره انا ماللي شغل
خالد :اف الحين نرجع با آجره
مشعل:ليه وين سيارتكم
زياد هو يضرب جبته :جينا مع صقر ..ههه عشان البنزين
دق جوال خالد وكان صقر
:هاذا الخوي صقر ينتظرنا برا

▪▪

دخل تميم القصر وسأل احد الخادمات عن ابوه قال :ابوي فيه
الخادمه : بابا في مكتب
طلع الدرج ورايح المكتب ابوه ودق الباب ودخل
سجل على احد الكنب الجلدي بالون النبي الضخم :هلا يبه وش سويت
متعب بعصبيه :متى تجي قد المسوؤليه طالع نفسك الشيب يغطي شواربك
تميم :يبه لازم تعيد نفس السالفه وعمري لسى صغير 27 "هو يشد على رقم سبعه وعشرين
متعب :ترا طفشت منك من مشاكلك اللي ماتخلص
تميم :طيب وش سويت الموضوع
متعب :ايه خلاص
تميم قام براحه : اجل يالله اشوفك ..

..

في نفس القصر
غرفه مظلمه
منسدحه على ظهرها
وتناظر لاشي
حياتها فارغه

دخلت امها وشغلت النور قالت بحنان : بنتي اليوم ما تغديت خليني نزل ناكل شي
حور ابتسمت وهزت راسه ماتبغي امها تشفق عليها : ماشي
ساعدتها امها في نزول وجلستها على احد الكراسي
وهي تأكل بنتها
حور :ب اكل بي نفسي
امها عطتها الملعقه
ناظرت امها بمتعب لما نزل من الدرج
قال لزوجته :قولي لخادمه تنظف مكتبي
نزلت راسه وشدة على الملعقه
تكره ابو لدرجه ودها تذبحه

ابو تميم)متعب
عياله حور تميم
اخوه عبدالعزيز

▪▪

















قريب عند البحر
راكب سيارته وفاتح الباب منزل رجل وماسك جوال وقاعد يرسل لي مجهول : انطقي وقلي اسمك والله لو عرفك ماحد نافعك ....انتظر دقايق وجاءت منها رسايل : ههههههه ضحكتني بقوه هذا اذا عرفت انا مين
وكتب بعصبيه : اسمعي انت الحين وش تبين وخلصيني
كتبت :انا مااسمع انا اقرى
نرفزته كتب بسرعه : ###يا كل##
كتبت : لا ياخي خل اسلوبك حلو ..عشان مره ثانيه اذا فتحتو مرقص ومثل كذا ...ماراح اقول لي الشرطه
رمى الجوال جنبه بقوه
خالص انجن اكيد وحده تعرفه عنه كل شي
حتى اسمه كامل تعرفه هي تعرف وين يجي وين يروح جاءت على الاسم





..



في نفس المكان و الجهه اخرى
جالسين امام البحر على الرمال مسوين دائره
زياد بشرح: يالله اسمعو لعبتي "هو يمسك علبة المويه يكمل كلامه: حنا اربع صح
مثل انا وخالد يصير بينا تحدي اذا انا حذفت القروره ثبتت ماطاحت اقول تحدي
ياليت مافهمتو
خالد: يابزر حنا مو اغبياء مثلك



















نهاية البارت
 

mm_1ma

❤️ نورت تغاريد ❤️

..

10) اوراق صفراء تساقطت على الرصيف









في نفس المكان و الجهه اخرى
جالسين امام البحر على الرمال مسوين دائره
زياد بشرح: يالله اسمعو لعبتي "هو يمسك علبة المويه يكمل كلامه: حنا اربع صح
مثل انا وخالد يصير بينا تحدي اذا انا حذفت القروره ثبتت ماطاحت اقول تحدي
ياليت مافهمتو
خالد: يابزر حنا مو اغبياء مثلك
مشعل بملل :يالله من جيت زياد بس سالفته العطورات وانت ياخالد بس اثبتنا غباء زياد
وصقر لسعني بمسبحته لما قلت بس
صقر يكمل كلام مشعل : وانت بس سالفتك عن الشقر والابيض من يوم جيت
زياد ناظره بنص عين :انا بعرف تروح تتعلم والله تميز خلق الله
مشعل : لا بتعلم بس لازم المدح عرفت
زياد رمى لعبة المويه وطاحت
اخذها خالد : صقر قول وش اتحدي فيه زياد
زياد "الحين صقر يعطيه تحدي قال بقهر :يالبزر كل شي على صقر
خالد ويحذف القرور وطاحت :مالك دخل
زياد اخذ القروره وحذفها وطاحت ويسمح على الارض :الارض ماهي متساويه
صقر قام واخذ جواله مفتاح السياره ونظارته الشمسيه :خلاص انت كملو اشوفكم بكره
مشعل قام معه :خلينا نتمشى عند البحر شوي قبل تروح
صقر :امش انا مستعجل بس لعشانك
زياد يتذكر طلعه بكره للبر : لاتنسى التيس اخذ ازين واحد ولا هو صغير
..
زياد:سحبو علينا
.... يناظر صقر مشعل بعيد قدام البحر : تلاقهم يقلون اسرار بعض ...وش رايك ..نقول اسرار بعض
خالد :خبل انا اقولك تلقاه بكره في ترند زياد بن طلال اكتشف سر صاحبه خالد بن هيثم
زياد : ماحد داري عنك عن سرك..يالله على السر ذا حمستني وش سرك بس ترا سرك مو بير
خالد :تبي اقول بعد
زياد :اجل من زين سرك تلقاه كاسر فنجال امك وهي ماتدري....
قطع كلامه لما وقفت القروره اللي حاذفها خالد
زياد يغطي وجه :قول تحدي معقول
خالد بتفكير : شفت اللي يبيع اسكريم هناك
زياد :وش المطلوب لاتقول روح قولهم انا غبي
خالد : حلوه الفكره بس ماابيها ..خل واحد يدفع لك الاسكريم من اللي يشترون
زياد بجديه: فكره حلوه والله ...اكل ولا ادفع فلوس
خالد :هاذا اذا احد قبل
قام زياد متوجه اللي اسكريم هو يتحلطم : الله يفشل بليسك يا خالد مثل ما فشلتني

وقف مايدري وش يقول ....قال بسلوب حلو لواحد:لو سمحت
الشخص:تفضل
زياد بكذب:ولدي طفشني يابي له الاسكريم .. وانا نسيت بوكي في البيت "يارب يصدق هل كذبه
شخص طالعه بنص عين اصلن ولا واضح انه متزوج وعنده ولد بعد حتى شنب يادوب طالعه له :ولدك وين
زياد يتلفت كأنه يدور ولده : المكان زحمه ماادري وين راح
الشخص قبل يروح عطاه اللي يبيع الاسكريم فلوس : سو للورع هذا
زياد لما اخذ الاسكريم توجه لخالد وجلس جنبه يلحس الاسكريم:الله ياخذه تدري وش قال
عني قال ياورع " يمسح على لحيته اللي دوب طالعه : مايشوف ذي
خالد :احمد ربك م قالك غبي
زياد يتذوق:امممم تبغي
خالد : بيصيبك لوز زكمه ذا البرد و اقعد هنا .... ولاتخاف بكره برحمك وصور لك التيس المشوي
زياد :والله ماافوته لو انا على فراش الموت ...خبل انا اترك لك تأكله






..

واقف وشاد على جكيته ولاف شماغ على وجه منزل راسه ..الحين وقت يطلع اللي في داخله كان ينتظر رجعت مشعل يبي يشكي له وقال : تعبت يامشعل والله تعبت
وانا اكتم في داخلي عن مرضي وموت اهلي اللي تعب نفسيتي زياده .. ماقدر اتحمل وانا اشوف جدتي كيف حالتها لما ماتو عياله الاثنين انا اعرف انها مانستهم .. ...وتبين لنا انها فرحانه وان ادري مايمر لحضه الاتذكرهم "سكت والتفت اللي مشعل وقال بصوت حزين :واذا مت انا يامشعل ماله غيري يكون لها سند..

مشعل يكره المواقف المحزنه ولا يعرف يواسي ... لكن اللي يشوف صقر هو يضحكي يسولف ماكأنه شايل هموم دنيا فوق راسه ابتسم قال بجديه عكس اول ماجاء اللي ضحك واستهبال :الله يطول بعمرك ... لا تشيل هم جدتك بتنسى ابوك مثل مانست ابو رائد
صقر بهدو:من قال انها نست فهد (ابو رائد)
كل يوم قبل تنام تغفى على صورته ..."سكت والتفت لمشغل وكمل :صدق والله يامشعل شايل همها
مشعل : لاتشيل مادام عندها بناتها وبعد رائد
صقر قال بحسره:رائد هذا يقعد شهور ماجاءه هو سكان هنا
وحتى ذا جاء جلس على جواله اذا تكلم كل كلامه سخريه في سخريه
مشعل بمزح :والله مادري كيف اواسيك ههه تعرفين ما احب الحزن بس حبيته عشانك
بعد ذي الجمله الكل السكت والكل ابحر في تفكيره وهمومه.... ولكن تكلم مشعل : الحين سكان في بيتك ولا بيت جدتك
صقر ب حزن هو يحذف حجره في البحر :اغلب والوقت في بيت جدتي ونادر ما اروح بيت اهلي
مشعل بمزح : اجل مابقى عن زواجي الا شهرين عطني بيتك دام محد يسكنه
صقر رفع حاجبه الايمن بستغراب : ليكون تحولة زياد ...
مشعل بضحكه : هههه لا ماني بأخذه يجيك زياد سوي مشكله انا حجزته قبلك
صقر : يجي عليه ....صح كم بقى
مشعل هو يجلس جنبه : انشهد انك خرفة قلتك قبل اسبوع بعد توني قايلك
صقر :احسبنك تمزح ..,مبروك
مشعل بأبتسامه:عقبالك انشاءالله

صقر ابتسم هو تذكرها كانت حب طفولته كيف كانت قويه تاخذ اللي تبيه ..كان يتمنى زوجته قويه مثلها ..لكن الحين انتهى كل شي عنده بسبب بمرضه .. وده يخطبها ..ولايبي يعلق البنت بشخص مريض بمرض معدي واي لحظه يموت
: انشاءالله
مشعل رفع حاجبه لما شافه يبتسم : ههه مزاجك يتغير في دقيقه ماكأن هو الاوله "ناظر في خالد وزياد : ههه ناظر فيهم شكله زياد جلده
صقر قام : يالله بتروح تبغي شي
مشعل هو يمسك يده: لا مانك رايح خلينا نطقق عليهم







..

طلعت من المشغل اللي تشتغل فيه اللي من الساعه 3 العصر ليا سته ونص والحين مع صحبته اللي تشتغل معها اصرت عليها تطلع .. كانت تحتاج صح الطلعه تغير من روتينها ..لكن تحس بخوف لان اول مره تطلع بدون شغله و بعيد عن بيتها ..كل شوي تناظر الساعه في جوالها القديم نوكيا قالت بترجي لي وسن
:برجع البيت تأخرت
وسن بنفاذ الصبر ماعاد تحتمل لوجين قالت بعصبيه: تبين تروحين روحي انا بقعد اللي
نص الليل
لوجين ندمت على روحتها مع وسن قالت :انتي اللي اصريتي علي تروحين ..مستحيل ارجع البيت لحالي ياليت تفهمي
قالت وسن ب نبره قويه اكسرت خاطر لوجين : وش شايفتني انتي ماافهم ...لا افهم ياغبيه اللي ينضحك عليها بدقيقه..احمدي ربك ان لقيتي وحده مثلي تصاحبك "تناظره من فوق اللي تحت :اصلن ولا فيه وحده تصاحب ذي الاشكال

.."لوجين هي من الاشخاص على قد حاله تعلمت على شحذه ومثل ماقالت وسن
اللي ينضحك عليها بسهوله ..ماكاملة ثانوي بسبب الفلوس ..يالله لقتها شغله راتبها 2000 في الشهر كلها تنصرف على علاجات امها

سكت ولا تكلمت ولاهي قويه ترد ولاهي اصلن ماعندها رد وكل كلامها صح

وسن التفت لها: دايم ترجعي البيت لحالك وش فرق الحين .ولا بس تبين طفشيني
لوجين بصوت خفيف براءه : الا فرق الحين انا بعيده لما اطلع واروح المشغل.. البيت قريب
وسن بتأفف:ماحد يطلع منك "وشهقت هي تناظر بعيد : الله ياجماله
لوجين التفت المكان اللي تناظر فيه وسن
كان رجال في اول العشرينات من عمره جالس مع اصحابه قريب من عند البحر
ب ملامح صح جذابه ومندمج مع اصحابه
قالت وسن ب نظرة لوجين اللي مركزه عليه : شوي عيونك لا تفقع .."قالت بسخريه :اذا تبغين تلفتينه شوفي واضح عليه العز مهو بطالع وحده مثلك

لوجين اصلن ولا هامها اذا كان حلو ولا غير.. بس عجبتها جلسته مع اصاحبه واضح عليه الفرحه ...وسكت ولاردت يعني تقول اعجبتني صحبتهم والفرحه واضح عليهم ..هي عارفه رد وسن اللي بتقول "كانك تقولي شوفيهم مو مثل صبحتك..او تقول على بالك حزينين مثلك ..
و افضلها انها تسكت

و رجعت وسن وهي لوجين

لوجين دخلت العماره القديمه وصعدت اللي شقتها
تدخلت قلفت باب الشقه وقالت :يمه انا جيت
وقفت عند باب غرفة امها وابتسمت لما شافت حالتها افضل من قبل جلست جنبها على السرير ومسكت يدين امها :كيفك يمه
امها وتمسح على شعرها : والله بخير يابنتي وشفيك طولتي خوفتيني عليك
لوجين :طلعت شوي مع وسن تعبت من شغل وطلعت ..اكلتي دواك
امها :ايوا .... قالت وهي تدعي لي بنتها: الله يوفقك في دنياك واخرتك ..و زوجك من الولد الصالح ..والله اني خايف عليك وانا مثل مايقلون رجل في دنيا ورجل في الاخره
حطت راسه على كتف امها الكبيره في السن خايفه تفقدها مثل مافقدت ابوها وتبقى
وحيده في الدينا :يمه لاتقولين كذا الله يطول بعمرك ...













نرجع قبل ساعات

عند رعد اخذه واحد من رجال الحاره الى المستشفى
اما عن اللي اصدمه هرب ولا احد شافه او انتبه له الان الاغلب اللي كانو وقت الحادث كلهم الاطفال ..حتى دلال ماميزت شكله كان في وقتها كل تفكيرها برعد

..
واقفه قدام الغرفه مع خالتها ودلال
قالت جوري ب برود :ترا لسى مامات اخذني وضعيت المسلسلات بقوه
ساميه ماقدرت تحتمل جوري اكثر بكل قهر عطتها كف بكل قوتها قالت بعصبيه وصوت عالي: خلاص انتي ماعندك احساس متى تحسين على دم وتسكتين
وجلست على احد الكراسي وتدعي لو لدها مايصر له شي
اما عن جوري ناظرت منال ودلال اللي يطالعون فيها وعطتهم نظره
تسوي نفسها ماهمها مازعلت والكل عارف ان جوري تزعل من ابسط الاشياء .... لكن اللي قاهرها انهم مفكرينها انها ماتحس وتكلم برود لما قالت كلام فقط بتغير الجوء
،منال تقدم لها وقالت :جوري لاتزعل من ساميه انتي ماتشوفين كيف حالتها
جوري : احد شكالك وقال اني زعلانها ..."وسكت وكملت كلامها وهي تجاهل خالتها :اذا انا زعلانه صدق ماحب احد يراضني وفكيني من مشاكلك وانت وعيالك ماحد سلم منكم
منال عادي متعوده على وقاحة جوري لكن اللي كسر خاطره لما قالت فكي اللي ني من مشاكلك وانت وعيالك اللي ماحد سلم منكم ... صح هي سبب المشاكل هي اللي دخلت غازي اللي عايلتهم ... اخوه عبدالعزيز ترك ساميه وعياله بسبب ولدها اللي في السجن ...,بعد سبب ترك ابو جوري لي بنته وانتحار ام جوري ...

طلع الدكتور
وقفت ساميه بنفاذ الصبر تنتظر رد الدكتور في نفس الوقت ماتبغي تسمع رده ...خايفه كثير انها تفقد ولدها الوحيد ...تحاول تبعد الافكار ذي عن راسه كانت بتسأل لكن سبقتها بنتها دلال :كيف حالة رعد يادكتور
رد عليهم الدكتور بأبتسامه وقال: حمدلله على سلامته ضربه خفيفه على راس وخطنها
وشكرو ربكم انه مانزف كثير لو نزف فا تكون حالته صبعه
ساميه بفرحه: طيب نقدر نشوفه
الدكتور : لا ممنوع الزياره انتظرو ليا بكره وانشاءالله يطلع بكره لان حالته مو خطيره
ساميه تدعي في داخله وهي تحمد ربها انه حالته مو خطيره ..مثل ماتوقعت
سألهم عن دكتور سبب الحادثه جوابه
والشرطه بتحل الموضوع ...
..

في الوقت الحالي

جوري بطفش: ان بعرف ايش لها فايده الجلسه الحين
ساميه ناظرت فيها بنظره حاده
منال : صداقه جوري الجلسه مالها فايده خلينا نروح مو مخلينا نزور الا بكره
دلال بهدو غير عادتها : يمه صح خلينا نروح تعبنا من العصر واقفين
ساميه هزت راسه قامت

في الغرفه
وجالسه على سرير سديم وسديم منسدحها جنبها
خزامى وهي مندمجها وعيونها على شاشه الآب :سدوم كل هذا زعل ترها سمكه بخمس ريال
سديم تقلب بجوال ولاردت
خزامى: لاب حقك حلو باخذه ترا
سديم بصوت باكي : انت ماخليت شي مااخذتيه مني جاءت على لاب توب
خزامى انفجرت ضحك على دلع سديم :ههههههههههه كل هاذ عشان سمكه "تضربها بالمخدات في راسه : وانت ناسيه يامتنبي اخذتي تشيرتي الاصفر
سديم : والله ماكنت في عقلي مادري له اخذت عمى الالون
خزامى قفلت لاب قامت فتحت دولاب :الفلم طلع سامج ولا هو مرعب ضحكت علي الماسوه لااطفشها بكره واكسر سريرها
سديم بصراخ : ماحب احد بفتح دولابي انقلع هناك
خزامى لفت لها: هههههه نفسيه بزياده اليوم ... بأخذ تيشرتي
سديم تقدم منها قفلت الباب : تشيرتك ام اخذته تمسح فيه بلاط
خزامى انفجرت ضحك: ههههههه ماخلت عادتها استفغرالله
..
سديم قالت لما سمعت صوت صقر يتنحنح: جاء صقر والله اقوله يادبه انك اكلتي سمكتي
ردت خزامى قبل سديم تطلع ومسكتها من شعرها: سدوم والله لا اني انتف شعرك لو تقولينه
سديم بصوت عالي ؛صقر فكني من المجنونه... صقر
بحركه سريعه من سديم دفتها بسرعه وطلعت ركض نزلت من الدرج بصوت تمثل به البكاء : صقر
صقر جالس في صاله عند جدته ساره ويتعشو رد عليها بخوف : سمسم وشفيك
جاءت جلست جنبه :صقر دبه خزامى اكلت توتو
ناظرت فيه بقهر لما اطلق ضحكه عاليه وجذابه بنفس الوقت"ولا هو فهم من توتو : من توتو
الجده ردت بستغراب : يوم انك ماتعرف توتو وليه تضحك
صقر ويقرص خد سديم بتصريفه: مدري ودي اضحك
ساره بأبتسامه : دوم الضحكه
سديم تناظر صقر بزعل: ابيك تجبي لي سمكه مثل توتو
صقر بفهم :اجل مسميه السمكه توتو
راكان واكل في فمه يشر على سديم :مجنونه
سديم :قرف اكل بعدين تكلم ....اذا ماسميتها كيف اناديها
راكان يبوس يده من داخل والخارج : حمدلله ان ربي رزقني بعقل مو نفس الخاله .. كانها تسمع لما تناديه
الجده ترش عليه المويه :استح على وجهك هاذي خالتك
راكان بصراخ : ايوه برد
صقر بعصبيه غير عادته : راكان ماعندك حيا ذي جدتك اسمعك ترفع صوتك عليها
جدته بحنيه: صقر ذا ورع(ن) وشفيك عصبت عليه
صقر بضحكه: ماعليتس يمه عصبيتي كلها تمثيل








▪▪

الجمعه 11:45ص

دخل غرفة ادريس وفتح استاير وشغل لمبات ...وطفى المكيف وشال لاحف عنه ..هو متعود يصحيه بدري كل جمعه لصلاه...تكلم هو يضربه خفيف على راسه: قوم ادريس ..وبعد فيه احد يشغل المكيف ذا البرد
ادريس بنعاس وحتى مافتح عيونه: ايه انا
منذر وسحب المخده من تحت راسه:طيب قوم تسبح مابقى شي عن الصاله
ادريس فتح عيونه بطء ويمسك راسه : روح صدعت راسي بريحة عطرك
منذر هو يطلع :انتظرك تحت
ادريس هو يقوم : مفهوم ايها العم "تو استوعب رمش عيونه اكثر من مره قدام استغراب من منذر وقال بدهشه مصنعه:واااااو اخيرأ كلمتني
منذر عطها نظره حاده
ادريس :وااو احب ذي نظره ههههههههههه
هو يدخل الحمام ويغني : عشطان يبرق اسماء بموتك من اكثر عشط
ههههه استغرالله ياربي.. اغني في الحمام بعد جمعه
بعد ماخلص نزل في يده شماغه قال بروقان لمنذر لجالس في صاله: انا كل جمعه احس بطعم العيد انت مثلي ولا لا
منذر قام وطلع برا وقفل الباب بقوه
ادريس :وااااااو رجعت مثل ماكنت
كان بطلع لكن وقف عند الباب: هج يعني ماتعورت ..., تبغي دكتور محتاج شي
فتح منذر الباب بقوه ورجع ادريس على وراء وسحبه من شعره المكدش : بعد صلاه لحلق الشوشه ذي
ادريس : واااااو اليوم وشفيك متغير تقلبلات مزاجيه هههههه












▪▪

في المستشفى

جوري بخبث : تدري اش سوت دلال لما انصدمت
رعد بأبتسامه:حلفتك وقولي وش سوت انا عارف تبكي ...او تقلد حركات مسلسلات "هو يقلد صوتها : رعد رعد انت مت صح وقوم والله ماراح اضربك مره ثانيه
دلال تضربه في راسه بخفيف: الاخ واثق مره
رعد يمسك مكان ضربه : بعد وانا مريض تضربيني "وقال بخبث:يمه ابي مويه
ساميه باتسامه ناظرت دﻻل :دليل قوم جيب له ماء
دلال ماردت تناظر في اظافرها..وصرخة ساميه عليها:دليل انت ماتسمعين
دلال : يمه وش فيك انجنيتي مافيه احد اسمه دليل
ساميه بتعب :طيب يادلاااال جيب لرعد ماء
دلال تأشر على رعد : ايه حذا زبن...طيب هو مافيه شي بس ضربه على راسه مو رجوله يقدر يجيب ماء
منال قامت : انا بجيب
ساميه كانت بترد لكن كانت اسبق منال وطلعت
ساميه وهي تكلم رعد :كيف تحس براسك شي
رعد بتمثيل : ايه والله يمه راسي مره يعورني
ساميه بخوف قالت: انادي دكتور
رعد:لايمه"هو يشر على دلال:اذا رجعت من البيت بتصفق منها
جوري :ياخي انت ماعندك رجوله البنت تضربك
رعد بتصريفه :انا الحين تعبان والله مااقدر اقوم اهاوشها... وهي استغفرالله غورلا
دلال : عادي تقولي غرولا اازين من دلال
رعد وهو يبوس كف يده من الخارج والداخل : حمدلله الذي رزقني بعقل مو مثل عقلك











..

حور
في الغرفه اخذت الصور تحت مخادتها وضمتها اللي صدرها وبكت بحرقها كانت صور شخص اللي كان غير في معاملته معها بالسلوبه بهتمامه لها عكس اخوه ابوها..- تعلقت فيه لدرجه انه تقول له تفاصيل حياتها متى تنام متى تصحا وين راحت ايش شربت وش لبست ... لكن الحين والوضع اختلف وينه ماله حس او خبر وكله بسبب ابوها

قامت من سرير ومشت بهدو تلمس الاشياء لوصل لي المكتبه صغيره فيه انواع
الروايات اللي هو احظرها لها "ماكنت تعشق القراءه والاستطلاع والاشعار الادبيه لكن لما عرفته صارت العكس ..لكن الحين كل شي انتهى اخذت كتاب منعزل عن الباقي جلست على الارض فتحت الصفحاته لتفوح ريحة عطره المميزه وشمتها بقوه قفلت بسرعه خايف تبرد راحته قامت بهدو ورجعت الكتاب.. وتحاول ان تطلع من الغرفه(بختصار حور عمياء)
دخلت عليها امها بعد مادقت الباب قالت: حور حبيبتي تعالي نطلع نروح الاسطبل تشوفي نهار
مد يدها لتساعدها امها قالت : ماشي ...,,نزول من الاصنصير
حور تدعي في داخلها انها متقابل ابوها .. قالت لامها:بابا فيه
امها بحزن: لا مو فيه
طلعو لخارج المنزل بالحديقه مصممه بشكل جميل ممر طويل يوصل لي حديقه الخلفيه والاشجار في اغلب الاماكن مقصوصه بشكل جميل وملفت الانظار ومسبح كبير وجانبه جلسه ارضيه ....توجهت عي وامها لحديقه الخلفيه اللي هي عباره عن مسبح وجلسات متنوعه و اسطبل.. دخلت الاسطبل ب ماسعدتها امها
:يمه وين نهار
امها واقفه عند الباب :على جنبك
حور لفت على امها:يمه ابغي ابقى معه شوي
فهمتها امه وطلعت وجلست على احد الكراسي اللي جنب الاسطبل
..
حور وهي تلاعب الحصان بشعره وقالت بصوت متحجر من البكاء: نهار تدري وين راح مشاري "سكت وبعد فتره تكلمت:تركت وراح ..حتى انا خلاني كله بسبب ابوي .... اشتقتله صح " وبعده انفجرت بكاء بصوت متقطع: وبعد انا,.. اشتقتله لكن كله بسبب ابوي ' وهي تمنع نفسها من البكاء وتمسح ادموعها : كله بسبب ابوي " بصراخ كله: بسبب ابوي .,," انهارت وجلست على الارض وتكرر كلمت : كله بسبب ابوي
دخلت امها كانت بتغير من بنتها لكن الحين حالتها ازدادت











■■

دخلت الماس غرفة ابوها اللي نفس حالته ماتغير وجلست جنبه وقالت : يبه كيفك
..طيب امي وين له تركتنا
وسكت ناظرته فيه اللي نظراته تدل على الكره لها وهي امه
تفكيرها في هاذي السنوات با امها وابوها ... في نفس اليوم اللي صار لي ابوها قبلها بيوم سافرت امها السوريه ...بعدها انقطعت كل الاخبار ولا عندها رقمها اول شي تواصل معها ...
والوحيد اللي يعرف اكيد راشد ... مايأست الامل منه اكيد يجي يوم يقولها كل شي ... وقررت تروح ذي الايام ...او تقول لنارا تكلم معه يمكن يحكيلها شي ....
طلعت وقفت في نص الدرج .. تمنع نفسها تبكي ملل عايشته ذي الفتره ربي النعم عليها الرزق والاموال لكن شي ناقصه تبغي جمعت اهل تبغي سعادها فقط عندها عمها اللي توفها وابوها امه اللي سافرت .. رجعت اللي غرفتها ..,صعب الانسان يكون وحيد هاذي كانت كلمات الماس منذ دقايق










■■

طلعت للحوش ناظرت عناد اللي في سطح قالت بصوت واطي
:تبغي شي
عناد : اوه مطول ماشفتك ' ونفث الدخان الزكاره فوق : تبغين
جوري بكره له : لا شكرا
عناد بملل: تدرين صايره ممله تعال " وهو يناظر سلمهم: ماغيرتوه .. قعدي عندك لاترفعين راسك شوي رقبتك تنكسر
كانت بتدخل لكن نادها عناد: جورتي علي وين
جوري : بنات اللي عندك ارقامهم وينهم لايكون سحبو عليك
عناد بثقه : في احد يسحب علي ماليت منهم .." يرسل بسوه لها: ههههه اما انت ماأمل منك ياحلوه
جوري ابتسمت ابتسامة خبث وقالت: ماكلم مجرمين
عناد : افا يا ذا العلم انا الحين صاير مجرم الله يسامحك .. لا يكون مجرم عشان ماعطيتك زكاره
جوري ببرود:تدريت رعد امس انصدم من الناس الدشيره وراعيني تفحيط .. كان على حافد الموت
عناد بتوتر : وش عرفك انه راعين تفحيط
جوري : بتعرف مين هو
عناد على جواله " كأنه مو مهتم : مين
جوري : واحد بس اطلع طفش اللي فيني واتسلى فيه " شدة على فيه: عرفت مين ... ودخلت البيت ..مانتظرت تسمع منه ولا كلمه

واقف ساميه عند الباب
"ذي وش مصحيها : هلا خالتي وش مصحيك والوقت متأخر
ساميه :لما تعرفين والوقت متأخر ليه مانمتي
جوري : عادي ...انت كبيرها ولازم تنامين بدري
ساميه :حتى انوم مايصلح الاطفال
جوري بطفش : طيب بروح لغرفتي
ساميه عادت السؤال بقلة حيله :وين كنت
جوري عارفه خالتها مهي تركتها الا تعرف وين كانت :في السطح
ساميه مسكت الخزرانه اللي جنبها وضربتها بيده : انا كم مره قلت لك لاتطلعين ها ..
وانت تعرفين الحاره كل عياله دشيره
جوري : لا معرف ..ودخلت الغرفه















■■

عند البحر كل مجتمع نادر فيصل وادريس وغيث

غيث هو جالس على كبوت يهمس لي ادريس: انت ايش تبغي مخاوي ذولي
ادريس بضحكه بصوت عالي تكلم:ههههه تدرون ايش قال مطر قال ايش تبغى في ذولي ...صح انا وش ابغي فيكم
نادر هو ماسك اعصابه : اسال نفسك
ادريس ويمسك بلوزته ويناظر فيها ويكلم نفسه: له انا اصاحب ذولي .... "بعدها ناظر فيهم: مارد
غيث بهمس : قسم بالله شوف انظراتهم شوي يذبحونك لو قعد على ساخفتك ذي
ادريس بمهس نفسه: لا مفر من الموت ... وانت خلك على خوفك
فيصل قام : بروح اجيب شي نشربه
..
ادريس: ماقلتي يانادر متى طلعت من السجن
نادر سكت ولا تكلم وينتظر فيصل بقلة صبر
ادريس يناظر في سيارته : كم شاريها ..." ماسمع رد وقال لغيث: اظن بعشره ههههه
..
عند فيصل لما اخذ عصير فتح الغطا وحط كم حبه فيها









نهاية البارت
تكمله بعد العيد
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى