انثى من ضباب

الموضوع في 'واحة شعراء وكتاب تغاريد' بواسطة الذئب الأزرق, بتاريخ ‏13 يونيو 2018.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. الذئب الأزرق

    الذئب الأزرق السيناتور 100 .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏5 يونيو 2018
    المشاركات:
    1,054
    الإعجابات المتلقاة:
    4,937
    نقاط الجائزة:
    390
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    جده
    nwrkhl8713-6.

    انثى من الضباب

    كثافة أحاسيس مقيتة...
    تعجرفات في بهو الروح
    سلطنة عشق شمعية
    تعانق شبقا قلوي...
    نتوء ببسمة لها رائحة هوجاء
    مجمع إثارة لا ...يخمد
    صنوف من التشوهات
    شق.. عرين
    وقع إباحية يرتع ،،، خنس للأنفاس
    همس يغزل دخان ازرق
    تتراقص على اعتاب مشتقات ،،،،رجولة مسرطنة
    تفلي فريتها،،،قبل الإنسلاخ
    بأي تعريفات سأسحقها
    سأدمي ثورة جنس تختال على ،،،انقاض
    تتشكل بفارق ..نقطة بأخر السطر ...المهيب
    إحتباس تيار
    ترويض على غير عادته
    صفقة جنس مباغتة ،،،
    وشم ""وخزه مقيت
    عقار ،،،يتجدد عند كل بوح مرهون
    سأدنو،،وسأدمي ..
    قالت لي يوما
    عذرا فديتك ،،
    وكم في الذئاب مصحات عشق رويمة
    وسلالة من اقاصي مملكة عظيمة
    تدنو بكل إحتراف
    تنافس العفاف،، بإستخاف
    تدمر كل انثى ببوصلة إحساس قافية
    جلاد للحروف
    ارفق..بي
    فكلي حتوف
    مسبوكة ..وكأنها تتصنع غراما.. ماسونيا
    على انقاض ...لعاب
    وتعبر بأطراف قلبك بكل خفة مثيرة
    اجدها وشيكة
    قلت ،،،
    والعرق الجم حتى كعب الحذاء
    هي بوارق تنعطف لتعانق
    ولست ممن تحلقو بضباب غار بكل المزالق
    لا تنقبي،،
    ولا تبحري ودعك من ثقب،، رجولتي
    إنثى منيفة لها ظل،، هزيل
    اجدهن بين خشخشة الأنامل
    وعلى مرتفعات الضحكات قد اصبحن ..حوامل
    وذكور،، كأحسال ترتاع في حضيرة..
    بينهن حلقات
    وبعد الإستسلام
    نضال من اجل دفن حريق غار...
    طبطبة منشأها عدوة مالحة،،، السكون
    مغايرة للعقول..مستبسلة لكل الظنون
    ذيول ترتفع بين القلوب،،،
    هزيم ،،يعقبه تخمة
    من فيح ذكور شرقية،،، آبقة
    إنهزام مستعمرة ،،
    تسنين،، لشهوة تعدو خلف تعتيم مشوه
    إسترجال بين عناقيد الدوح يتهادى
    حقبة لأرواح
    بعضها خاوية على عروشها
    ملامح طفولة باطنها كهولة ..مشربة
    متدلية تحقيقا...لها وجع يأسر البسمة كالمشيمة
    مرتفعة تعتيما..لا تنهض الا على اربع
    فتاق في الأنفاس ..
    رعاش حتى مصااااب رهز ملعون
    معول..جذام.. خراريف تتثنى
    إبتزاز ...
    واقع قد كحلته الأرجل حتى حدود.. فتيلة
    مجابة الدعوة ايتها العليلة..
    غير أنها تصرع في كل حين بكل سقيمة
    روح تصطف بين عيون شلاء
    دمار لكريات دم بارة
    إستخفاف متزمل بإستلطاف ..ارعن
    شمطاء بذوائب مستعارة
    حرقة... حال التوسل...ضمور إناث برغم الإعتزاز
    عبق مجنزر بطريقة لا تقبل التشتت
    شامة على خد كلب لازال لها ..صديق
    يحاول فك عتقه من ضباب عتيد
    إبتكار ..إحتواء جذع انفاس
    في بهو... مضيق
    حنوط لا زال ساخنا.. ساحرا
    وسن.. فيه مس وتدليس
    يشتاق البعض الى الإرتطام في قعر عينان
    او غارة عجماء تحصد الكرامات بإتقان
    إدعاء..غرام
    محاكمة وعتاب ..
    روعة إحتضار مستنسخة
    رفع للقيم واحتواء منصات النزال
    انثى عناق ..وكأنها تعاقر القمر نزولا
    تسطو بجذعها على كل ونيس لها
    لتكسره بكل ...عزيز

    اكتفي واكتفي حتى لا اصاب بوهن فأنزوي
    هذا وبإختصار ........حتى لا يلعنني المكان


    كان هنا

    الذئب الأزرق

    nwrkhl8713-5. انثى من ضباب
     
    جاري تحميل الصفحة...
    آخر تعديل: ‏13 يونيو 2018
حالة الموضوع:
مغلق

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)