استغفري يابنت - خلف بن دعيجا

الموضوع في 'أقلام حُرة للخواطر والأشعار' بواسطة قريضيات, بتاريخ ‏16 ابريل 2018.

  1. قريضيات

    قريضيات عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏13 ابريل 2018
    المشاركات:
    1
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    50
    الجنس:
    ذكر

    استغفري يابنت - خلف بن دعيجا
    هذه قصة الفارس الشاعر خلف بن دعيجا الشراري من شعراء الفخر وقد حصلت قديما في الجزيرة العربية ، وحصلت هذه القصة بين قبيلة " الشرارات " وقبيلة أخرى كانت مجاورة لها آنذاك حيث جرى غزو ومعارك بين القبيلتين انتهى بها أن أسر خلف عند القبيلة الأخرى. وقد كان لشيخ تلك القبيلة ويدعى " خشمان " إبنة تسمى " سعدى " ، وقد سمعت قبل ذلك بشجاعة خلف ورجولته وفروسيته فعشقته حتى أنها استطاعت أن تراه في مكان عام وعرفت شكله، وحينما تم أسر خلف لم يستطع أحد التأكد إن كان من أسروه هو خلف أم لا، وذلك لأنهم لم يعرفوه من قبل أو لتغير ملامحه مع شدة الحرب والمعارك التي خاضها معهم . لم يكن يعرف خلف إلا " سعدى " فطلبوها للتعرف عليه والتأكيد على هويته وحينما شاهدته عرفت أنه خلف ولكنها أنكرت ذلك لمحبتها له وقالت : هذا ما هو خلف ، هذا عبد من عبيد الموالي وذلك حتى لا يقتل ويتركوه . حينما سمع خلف هذا الكلام .. رفض وأبت عليه عزته وكرامته أن تعتق رقبته ويفك أسره على أن ينكر نفسه ، فقام على قدميه وقال : أنا خلف . ثم ألقى قصيدة:
    سن بدالي ذوق سكــر ولا ذيــق
    وعين جزت من عقب ماهي قبـالي
    وابدت علي بريطم بــه ذواويق
    وبمفرق الجذلــه سواة الهلالي
    استغفري يابنت يم العشاشــيق
    عن قولة اني من عبيد الموالي
    حنا عبيد الرب سيد المخالـيق
    ومما جرى يـابنت هذي فعــالي
    انا خلف زين العيال المشافيق
    لاحل في تال الركايب جفـــالي
    يابنت حماي النظى ساعة الضيق
    شيخ تخظع له سبـاع الرجــالي
    حمايهن في ساعــة تيبس الريق
    ومن دورن يلقـان عند التوالي
    انتم خزايزكم طوال السمـاحيق
    وخزايزي شمط اللحى والعيـالي
    وابوك ناصب رمحــه للتشاريـق
    واخوك حمــاي الظعون التوالي
    استغفري يابنت - خلف بن دعيجا
     
    جاري تحميل الصفحة...
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏16 ابريل 2018

  2. الريم.

    الريم. ريمآ.. .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏28 فبراير 2018
    المشاركات:
    1,795
    الإعجابات المتلقاة:
    6,747
    نقاط الجائزة:
    490
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    عتمةالماضي
    يعطيك العافية بصراحه قصيده جميلة
    وهي تحكي حال العشاشيق زماااااان ...
     
    نرج ـسية ،شام" و الرااااكد معجبون بهذا.
  3. اسامه1

    اسامه1 سابقاً : الرااااكد [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏23 يناير 2014
    المشاركات:
    113,727
    الإعجابات المتلقاة:
    42,325
    نقاط الجائزة:
    690
    الجنس:
    ذكر
    طرح طيب

    وهذه قصه مشششهوره

    تسسلم الايادي
     
    شام" و نرج ـسية معجبون بهذا.
  4. نرج ـسية

    نرج ـسية أُحَآديةُ الهَوى ..! مشرفة

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    43,146
    الإعجابات المتلقاة:
    66,702
    نقاط الجائزة:
    960
    -

    اشكرك على الإشارة لـ هذا الشاعر الكبير
    الذي جسد .. معنى الأصالة والفروسية والشجاعه ,والكرم والشرف ..!
    النابعة من وسط الصحراء ..!
    بقصصها العفيفة ..!
    هذي القصة تذكرني بـ " عنتر ابن شداد "

    اهلا بك , ولك ../ [​IMG]
     
    شام" و الرااااكد معجبون بهذا.
  5. عاقل المجانين

    عاقل المجانين .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏25 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    12,121
    الإعجابات المتلقاة:
    19,271
    نقاط الجائزة:
    380
    العربي كرامته تساوي الكثير عنده


    مشاركة رقم 1 ب10

    ننتظر قادمك اخوي
    يعطيك العافيه
     
    أعجب بهذه المشاركة شام"
  6. تَكوِينَات مُبعثَرَه *!

    تَكوِينَات مُبعثَرَه *! نُبذَه مِن نُطفَه *! .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏14 ديسمبر 2013
    المشاركات:
    1,413
    الإعجابات المتلقاة:
    9,409
    نقاط الجائزة:
    360
    الإقامة:
    الريّآض
    قرأت في سير الأولين كثير جدًا ،
    قصص ابطال العرب بالجاهليه قبل الاسلام
    ثم في الاسلام ، ثم العظماء في الكرم والشجاعه والدهاء
    وحاولت الغوص للوصول لقصص حقيقيه ،
    في كل مره أصل للأساسيات واجد اختلافات كبيره في شرح باقي المحاور !
    متفق عليه مثلاً بالاساسيسات
    ابن دعيجا كالتالي :
    شراري ، شجاع ، فارس ، ذكي ، شيخ في قومه ، غني ، لايظلم

    المختلف عليه ،

    أسره واطلاقه مقابل 100 ناقه ، القصيده اللتي قيلت لوالد سعدى لكل راوي ابيات مدرجه مختلفه عن الاخرى ، قصة وفاته مختلف في طريقتها ، والاختلاف بان وفاته حينها لم تكن بموعد بينه وبين سعدى ، ايضا مختلف على نقطه انه لبس لبس الراعي ليتنكر ويشاهد سعدى ، بل الحقيقه ليتوغل بين الرعيه ويكتشف خطه عدوه وطريقه الغزو


    والكثير الكثير ، من التناقضات في تاريخنا والنقل الغير ضادق ،

    لكن هذا لايعني هضم حقوق رجالات الماضي ، بل يزيدنا معرفة الحقائق للاقتداء بحسناتهم


    وشكرًا عزيزي لطرحك الرائع
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)