روايتي الاولى اذا ذاب القلب

الموضوع في 'روايات' بواسطة الكاتبة زينة الزينات, بتاريخ ‏15 ابريل 2018.

  1. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    البارت السابع والستون
    مصعب مسك معصمها وراح غرفة الملابس :يلا ارمي
    سارة حطت يدنها على صدرة :حبي خلينا نتفاهم مصعب بهدوء يخوف ونظرة ما تتفسر:نتفاهم على ايش
    اخذت قميص اسود وعليه كتابات
    عطته ظهرها وبدلت اخذ القميص لما رمته بالارض وصار يطوي القميص
    سارة :لا عاد تتصل فيني
    مصعب يرجع القميص مكانه :خبله متى تعقلي هذا قميص اختي
    سارة بصدمه :اختك
    مصعب وهو يلبس:اي اختي ماتت من زمان الله يرحمها
    سارة :الله يرحمها والله ما كنت ادري ان عندك اخت
    مصعب يطلع وهو يلبس القميص الابيض :سكري الموضوع
    سارة :متى ماتت
    مصعب يغير الموضوع :الجينزضيق عليك
    سارة :لا تكذب انت اسمن مني
    مصعب :انا كتفي عريض وانت اردافك عريضه اتوقع نفس الوزن كم وزنك
    سارة :وزني زاد تقريبا يطلع ستين كيلو
    مصعب ابتسم :انا وماكل وشارب وزني ثمانية وخمسين كيلو
    سارة بقهر :احلف
    مصعب :والله
    سارة :طيب سلام وطلعت طلع وراها وبالصالة :سوير وين بوستي ولا مصرة تعانديني
    سارة ركضت له وضمته بقوة وهي تحوط رقبته مسك خصرها :ما اعاندك
    مصعب بفرح يطالع عيونها :انتبهي لنفسك وما ابي حركات يمين يسار
    سارة :حاضر وانت كمان خلي بالك على نفسك
    مصعب :دام انت اللى وصيتيني بحطها بعيوني
    سارة :تسلم لى عيونك وباست عيونه سارة تبعد عنه :سلام
    مصعب شال شنطتها :حبيبتي بوصلك للسيارة لاني طالع
    سارة لبست بسرعة طلعت ويدها بيده مصعب :اليوم نامي بدري لا تسهري
    سارة بزعل :ليش ما راح تتصل
    مصعب :بروح عندي شغل مع سعود اخلصه واتعشى مع اهلي وبعدين بنام من الفجر صاحي
    سارة ضغطت على يده :اتصل سمعني صوتك قبل ما تنام
    مصعب :ان شاء الله
    سارة :احبك
    مصعب ابتسم :وانا احبك مووووت
    مصعب فتح لها الباب وركبت سكر الباب ودق الشباك كومار نزل الزجاج مصعب :كومار لا تسرع واذا سوير فتحت وجهها علمني
    كومار :سوير يفتح وجه بالسيارة دائما
    سارة :ياربي هذا بيجلطني


    مصعب بحده وهو يخزها :احسابك بس اشوفك وراح لسيارته
    سارة اشوي وتبكي :اوووف كومار ليش تعلم مصعب حرام عليك
    كومار يحرك السيارة :سوير مستر مصعب بقوه يعصب وقال اذا انا اكذب عليه يوديني في ستين داهية
    سارة اول ما دخلت البيت لقيت امها بالصالة وهي تنزل عبايتها :السلام عليكم
    ام فيصل تطالع لبس سارة :وعليكم السلام وش هاللبس
    سارة تجلس :هذي الموضة الجديدة للبنات
    ام فيصل تمد لسارة علبة فخمة :شوفي شريت هدية لفيصل
    سارة تفتح العلبة :ماما فيصل ما يحب الاشياء المبالغ فيها
    ام فيصل :ما ادري انا شفتها وعجبتني
    سارة :اوك ايش رايك نخليها لبابا وتشترين شئ ثاني لفيصل
    ام فيصل :طيب قومي البسي عشان نلحق
    سارة :طيب اكل وبعدين نروح
    ام فيصل :لا لا يا ماما اعشيك بالمطعم يلا
    سارة بالسوق مع امها تتمشى :ماما انا محتاجه اشتري عطر
    ام فيصل :اوك في محال للعطور عند اللفه
    سارة تشمر ريحت العطر على معصمها :يجنن ماما شمي
    امها قربت وشمت :اي والله حلو
    سارة تاشر للبياع :لو سمحت هذا بكم
    البياع ابتسم :هذا عليه عرض خاص لفترة محدودة بعد الخصم بمية وثلاثين ريال
    سارة :اوكي باخذة طيب وش احسن عطور رجالي عندك
    وهو يختار والبياع الثاني يكلمه سمع صوتها
    راح عندهم :السلام عليكم
    ام فيصل طالعت فيه وابتسمت :وعليكم السلام
    مصعب باس راسها وهو مبتسم :كيفك يا الغالية
    ام فيصل :الحمدلله بخير انت كيفك يا ابني
    مصعب يطالع بسارة :خالتي الحمدلله بخير كيفك يا انسه
    سارة بتوتر :الحمدلله
    مصعب :كيف صرتي
    سارة ودها تذبح مصعب :الحمدلله
    مصعب :اخترتو عطر ولا لسى
    ام فيصل :سوير قاعدة تختار عطر لاخوها
    مصعب :انا خبره بالعطور اختار لكم
    سارة بهدوء :لا ما يحتاج انت روح
    لفت وراحت عند البياع :لو سمحت
    مصعب تكلام مع ام فيصل اشوي
    جت سارة :ماما حسبت يلا نروح
    امها :انت روحي اطلبي وانا بلحقك
    سارة :اوكي
    وراحت ام فيصل ابتسمت :مصعب متى عرسك
    مصعب ابتسم :عرس ايش يا خالتي لسى بدري
    ام فيصل :لا يا ابني مووو بدري يا ابني العمر يمشي بسرعه
    مصعب :والله ما اكذب عليك يا ام فيصل انا موو طيقها بس وش اسوي مجبور واهلي ما تركوا لى خيار اخر
    ام فيصل تمشي مع مصعب :انا تزوجت مرتين الاولى ما كنت مجبوره بزوجي ابو فيصل لان في اختلافات كبيرة بيني وبينه وهو كبير حيل وانا كنت مراهقه ما عرفت السعادة الا مع بدر اذا ما تبيها طلاقها لان اصعب شئ بهذي الحياة طفل صغير ضايع بدون اب وام
    مصعب بلعانه :ليش ما ربيتي فيصل
    ام فيصل طالعت فيه :مصعب انا ما تخليت عن فيصل ولا لحضه بس فيصل ما كان متقبل اتزوج واحد غير ابوه واختار يعيش مع اهلي تخيل كنت اغصبه ينام ببيتي
    مصعب بفضول:هو قال عاش معكم
    ام فيصل :اي لما ولدت التوام رحم حالي عاش عندي وصار يساعدني باخوانه فيصل حنون
    مصعب وهو شاق الابتسامة :
    لو اطريتي تختاري بين ابو عمر وفيصل تختاري مين
    ام فيصل :هذا السوال صعب جدا
    مصعب يضحك :تختاري مين
    ام فيصل :اثنينهم يلا صار لزم ادخل المصلى اصلي
    مصعب :تقبل الله
    ام فيصل :منا ومنك صالح الأعمال
    مصعب ابتسم :ام فيصل تعالي زورينا
    ام فيصل :انا ازوركم بس ولا مره شفتك
    مصعب :والله دوامي اغلب شئ من الصبح للعصر
    ام فيصل :الله يعينك سلام
    مصعب :سلام
    اما عند فيصل وبدر اللى بالسيارة فيصل يلمس خد بدر :اح لا تلمس
    فيصل ابتسم : شوه وجهك الله ياخذه
    بدر طالع بفيصل :تتبسم انت ووجهك
    فيصل صار يضحك :والله سوالفك ومسايرك بودونك بستين داهيه زين ما ذبحك
    بدر بالم:الحمدلله سقطت وما ابتليت فيها
    فيصل :ههههههه اتخيل شكلك اب من جديد ههههههه بطلع تحفه
    بدر :ههههههه انتم تكفوني سويتوني جد وانا بهذا العمر
    فيصل رجع راسه على وراه :يعني افهم تعتبر عيالي وعيال نور احفادك
    بدر باندفاع:اي احفادي عندك اعتراض
    فيصل طالع ببدر :لا عادي بس لسى صغير على كلمة جدي
    بدر :تجي تتعشى معنا
    فيصل :لا مشكور
    بدر :فيصل انا موو زوج امك انا اخوك لا تضل كذا
    فيصل بعتب :لو ما كنت زوج امي ما كنت ضيعتني بهذا الطريق إللى كله شوك
    بدر نزل راسه:فيصل كنت مجبور لما اكتشفت امري اجبرت امشيك معاي
    فيصل حرك السيارة وهو ساكت
    عند جسار بعد ما وصل الدمام راح للفندق تروش وتكشخ وراح بيتهم يدق الباب وهو يسمع اصوتهم وضحكهم وحماسهم
    انفتح الباب :السلام عليكم
    ابتسم :وعليكم السلام يا هلا تفضل
    دخل جسار وطالع فيهم كانوا يلعبون كورة بالحوش ومنار بانفعال :لؤي شوت الكورة
    جاسم يضحك:منور
    منار لفت شافته يحول يمسك ضحكته وشهقت وغطت وجهها بخجل
    لؤي :منور فزنا انت وانت جاسم انتهت اللعبه
    منار دخلت بسرعة لان شكلها مبهدل لبسه بيجامه رياضية برشلونه ورفعه شعرها بشكل عشوائي كعكه
    جسار :لؤي مبروك
    لؤي قرب منه :الله يبارك فيك سلام على جسار ودخلوه المجلس
    جلس جاسم مع جسار لين ما دخلت امه راح يتروش كلها اشوي دخلت منار بجينز ازرق فاتح وتيشرت ابيض وشراب ابيض وسلسلة ذهب ناعمه برقبتها فيها اسمها
    وحطه كحل ومرطب شفايف ومسكره ومتعطره بعطر هادي بخجل :السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جسار ابتسم :وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    منار جلست جنب امها :كيفك منور
    منار رفعت عيونها :الحمدلله بخير
    جسار :دوووم
    منار :تدوووم انفاسك
    ام اسامه وقفت :جسار ترى اليوم عشاك عندنا
    جسار :لا يا خالتي انا مالي ساعة واصل الدمام
    ام اسامه : تتعشى معنا وبعدين تروح عن اذنكم
    جسار :اذنك معاك
    طلعت ام اسامه وسكرت الباب
    جسار طالع بمنار اللى جلسه على ركبها وضامه يدهنا تحت صدرها
    جسار قام وجلس جنبها :منور
    منار بزعل :ترقم بنات الناس
    جسارمسك يدها :كنت اول مره واوعدك تكون الاخيرة
    منار سحبت يدها بزعل : تحمدربك ما قلت لاهلي عن اتصالاتك
    جسار :حبيبتي والله العظيم ما اعيدها
    منار طالعت فيه :الله يسامحك
    جسار :ومنور
    دخلت دخل لؤي بالضيافة منار وقفت واخذتها منه :لؤي لا تحوس غرفتي
    لؤي :طيب
    وراح
    جلست وصبت له قهوة :تفضل
    جسار اخذ الفنجال :تسلميلي
    منار :الله يسلمك حلي
    جسار ابتسم :ما اكل الحلى الا بالمناسبات
    منار ابتسمت :خايف على عضلاتك
    جسار يهز راسه :لا بس بحلي لخطر عيونك يا حلو
    منار بخجل نزلت عيونها
    جسار :اي وحدة اطيب
    منار اختارت حبه :هذي الخضرا الذ وحده
    جسار اخذها من يدها وفتحها رفعها لها كنت يتاكل بس جسار بعدها ورجع قربها لشفتها :كلي
    منار بزعل :ما ابي
    دخلها بفمها منار اكلت منها :ههههههه ايش رايك اخذك اليوم معاي
    منار :وين تاخذني
    جسار :على بيتي
    منار طلعت فيه وبتحدي وهو ياكل من قطعة الشوكلاته اللى اكلها منها :لا يا جدي ما اطلع من بيت ابوي الا وانا عروس
    جسار يضحك :ههههه حبيبتي امزح معاك
    منار بهدوء :كيف فتون
    جسار :الحمدلله بخير
    منار :الله يحفظها لك
    جسار :آمين
    اما عند سارة اللى اشترت موكا باردة
    وقاعدة تمشي تاخرت كثير من زحمة محل المشروبات
    فجاء احد مسك يده طاح قلبها طالعت فيه بصدمة :بسم الله خوفتني
    مصعب بحده :يا حيوانه طالعه بدون اذني
    سارة :مصعب حبي وربي امي ما عطتني فرصه وانا ارسلت لك اني طالعه
    مصعب بعصبية وهو يضغط على يدها :انا ما سمحت لك تكسرين كلامي
    سارة :وربي مووو قاصدة اكسر كلامك وقف قدام محل مسكر :رجولك ذي بكسرها وضغط بقوة على يدها
    سارة بالم :آآآه كسرت يدي
    مصعب من بين اسنانه :وطي صوتك يا قليلة الادب ايش اسوي فيك وانت تتعمدي تكسري كلامي مين الرجال انا ولا انت احسابك بكرا بالبيت
    سارة بعصبية ودمعها تنزل:انت ايش جابك هنا موو على اساس رايح بيت اهلك عندك موعد صح
    مصعب ترك يدها :كنت جاي اشتري لك هدية بس ما تستاهلين
    سارة وهي ماسكه يدها :لا تكذب علي انت جاي تقابل وحده
    مصعب اخذ الموكا من يدها:انقلعي عند امك
    سارة طالعت فيه بحده :اكرهك
    وراحت لقت امها عند المطعم :ماما يلا نروح
    امها بخوف :سوير وش طار ليش تبكين لى ساعه ادورك
    سارة زاد بكاها
    انتهى البارت توقعاتكم
     
  2. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    البارت الثامن والستون

    ام عند فيصل سهران مع ياقوت دق جواله
    فصل بوجه المتصل ياقوت طالعت فيه
    :رد صدعني جوالك
    فيصل يفصل مره ثانية :اتصال موو مهم

    ياقوت اخذت الجوال من يده وهي تقراء الاسم :مين الهام
    فيصل اخذ الجوال من يدها بهدوء:ياقوت عيب هذي التصرفات
    ياقوت كتفت يدينها :وربي يا فيصل اذا خنتني ما تلوم الا نفسك
    فيصل قرب منها ومسك وجهها بيدينه :تهددين
    ياقوت بثقه :افهما مثل ما تحب
    فيصل ابتسم :يا طفلتي الحلوة يا عسل معقول اخونك
    ياقوت تبعد يده :انا سالفة زوجك من فتون نسيتها تمام الحمد لله بس سالفة سارة الكلبة ما نسيتها ولا بنساها
    فيصل يضحك :لا تصير متملكه ترى سارة مجرد صديقة دراسة
    ياقوت بانفعال :غصب عنك انت ملكي
    فيصل قرب منها :حاضر انا ملكك
    ياقوت قامت :نظف الصالة وتعال نام
    فيصل يرميها بالخدادية :يا هانم اذا حامل موو معناه ارجع فيصل زمان
    ياقوت تشيل الخدادية وترجعها مكانها :لا تضرب تاذي اياد
    فيصل يضحك :بيطلعلك قرون من عيالي الله يعينك يا ام اوسم
    ياقوت دخلت وخلت فيصل
    ام عند جسار اللى طالع مع منار ولؤي الكورنيش لؤي معاهم لان منار طلبت من جسار يطلع معاهم
    منار وهي تتسند على السور وتبتسم :منور ارجعي لا تطيحين
    منار طالعت فيه : اذا طحت لا تنقذني هههههههه
    لؤي يجلس على السور وهو يضحك:الجو يجنن اليوم
    منار :اي يجنن
    جسار بطفش من وجود لؤي :اي حلو ملابس لزقت فيني من الرطوبة
    منار تتامل البحر :لانك موو متعود لو تجلس فترة لا باس بها تتعود
    جسار :انا الصبح راجع عالرياض
    منار :جد
    جسار شبك اصابعه باصبعها :اي جد
    منار بخجل :توصل بالسلامة
    جسار قرب وهمس لها :راح اشتاق لك يا حلو
    منار عضت شفتها هي تطالع البحر
    جسار فتح بوكه وطلع فلوس :لؤي روح جيب لنا موية وشئ بارد ذبحنا الحر
    لؤي اخذ الفلوس :اوكي
    منار بخوف :لؤي انتبه على نفسك
    لؤي :ان شاء الله
    وراح
    جسار مسك يد منار وصارو يمشون منار كنت متوترة :تحبين الرياضة
    منار :ما احبها اعشقها
    جسار يضحك :وش رياضاتك المفضلة
    منار ابتسمت :اكثر شئ مشي او كورة القدم تدري البنت لها حدود
    جسار :حلو انا الرياضه جزء لا يتجزء من حياتي بوش كان نفسك من الرياضات
    منار :كان نفسي بالملاكمه
    جسار ابتسم :ملاكمة
    ***
    اما عند يارا وسعود اللى جالس يقرأ القرآن ويارا جالسة جنبه تطالع فيلم وثائقي عن الحيوانات وعبدالله منسدح جنبها وراسه على فخذها وتلعب بشعره
    سعود سكر القران :يارا
    يارا طالعت فيه :هلا حبيبي
    سعود :قومي بدلي وانا بودي عبدلله غرفته
    يارا بنعومه :طيب
    شال عبدلله وحطاه بفراشه ونزل تحت كان يبي هاله شاف امه توها راجعه من برا :يمه مساء الخير
    ام سعود وقفت قدامه :مساء النور حبيبي كيفك
    سعود ابتسم :الحمدلله هذي الفترة صحتي صارت احسن والنفسية تمام
    ام سعود بفرح :الحمدلله شلون امورك مع زوجتك
    سعود :لو موو حفيدك ناشب فينا طول اليوم كنت ارتحت
    ام سعود :هههه اوكي بصفيلك الجو اهم شئ عندي راحتك
    سعود باس راسها :اذا شفتي هاله قولي لها ابي فواكه ومكسرات
    ام سعود ابتسمت :اوكي الحين اقول لها تصبح على خير
    سعود :وانت من اهله
    رجع على جناحه اول ما دخل على غرفة النوم كنت يارا تحط ايلاينر وتتمتم بكلامات اغاني
    ولبسه قميص نوم حرير احمر لنص الفخذ وظهرها مكشوف ورافعه شعرها بهمل ذيل حصان وريحت عطرها الفرنسي منتشرة بالغرفة
    اول ما خلصت تكلم نفسها وهي ترجع الروج الاحمر مكانه:طلعت روحي على ما صرت
    لفت شافت سعود واقف وساند نفسه على الباب شهقت :بسم الله متى جيت
    سعود :كنت ترسمين الكحل
    يارا قربت وضمته اندق الباب سعود تركها وراح يفتح رجع لها مع الفواكه والمكسرات جلس على السرير :ليش واقفه تعالي
    يارا ما تحركت
    سعود ابتسم وهو ياكل حبة كرز :حبيبتي تعالي عندي
    ومد يده :يلا يا عمري
    جت ومسكت يده جلست عنده وحطت راسها على قلبة باس راسها:حبيبتي يوم شكلك حلو كثير والحمر يجنن عليك
    يارا باستها على صدره ودموعها تنزل :احبك
    سعود يحنان ويده على كتفها :وانا اعشقك
    رفع وجهها :ليش الحلو يبكي
    صار يمسح دموعها بطراف اصابعه :ما احب اشوفك تبكين
    يارا طالعت بعيونه :مووو بيدي شي غصب عني ما اتحمل فكرة انك بتروح وتتركني
    سعود بصدمه :مين قال لك
    يارا دفنت وجهها بصدره
    ★طبعا انتم تتذكرون لما سعود رجع من الشغل وكنت يارا بس تبكي وموو راضيه تقول ليش تبكي
    ماضي ~
    وهي تفتش بين اغراض سعود بمكتب المنزلي تدور على ال
    ono
    اللى اخذه سعود منها هي وعبدالله
    ما خلت درج اللى فتشت اخر
    درج لقت فيه دفتر مذكرات طلعته وفتحت اول صفحه كان كاتب عن اول يوم تعرف عليها وكيف مان احساسه
    الى ان وصلت يارا تلك الطفلة بجسد امرأة التي ملكت فؤادي
    فصبحا قلبي الضعيف ينادي باسمها في كل ثانيه يارا حبيبتي يا طفلتي المدللة احبك حبا تجوز كل الحدود
    اعيش كل يوم على امل منكِ فقلبي اصبح يرفض الموت لاجلك
    لقت سي دي وقفت وجلست على مكتبة وشغلته على الاب توب
    سعود شغل الكاميرا وجلس قدامها
    وهو مبتسم :صباحك مسائك خير يا وجه الخير يا حب حياتي يارا حبيبتي هههههه ما اعرف ايش اقول لك انا اسف (سكت ونزل راسه رفع راسه)يارا انا كذبت عليك انا تزوجتك وانا مريض قلب ما اعرف متى قلبي يوقف عن النبض باسمك يارا حبيبتي سامحيني لا تبكي ما احب اشوفك تبكين وصيتي الوحيدة لك عيشي بسعادة انا دائما بكون بقلبك وخليك قوية بعد موتي يارا يا نبض قلبي احبك موووت (قام وقف التصوير) يارا ضلت تبكي لين ما قدرات ترجع السي دي وتطلع من المكتب
    نرجع للحاضر ~
    سعود يضمها واخذ نفس :يارا يا قلبي الموت حق وكل نفس مكتوب لها الموت
    ما تعرفين يمكن اعيش اكثر منكم كلكم كل شيء بيد الله
    يارا بصوتها الباكي :حبيبي لا تتركني انت قلت هذا ينبض باسمي
    سعود رفع وجهها وباسها :انا اكره النكد واذا ناوية تكملين الليلة كذا فانا بروح انام بالصالة
    يارا تبعد تمسح دموعها بيدينها :لا والله ما ابكي لا تزعل مني
    سعود بتحذير :وما تفتحين هذا الموضوع نهائيا
    يارا هزت راسها بالموافقة :حاضر حبيبي
    سعود ابتسم وهو يحط حبة كرز بفمها :بكرا باخذك على الشالي
    يارا :كم ساعه
    سعود يضحك :ليش تسالي
    يارا رجعت حطت راسها على صدره :حبيبي ارحع بدري عشان نتغدى سوا ونضل بالشالي لصبح
    سعود يلعب بشعرها :وش نسوي لصبح بالشالي
    يارا رفعت راسها وبحب:اخطفك من كل الدنيا
    ***
    اما عن سارة مصعب احرق الجوال بالاتصالات واخر شئ ارسل (سوير ردي علي احسن ما اسود ليلتك)
    اتصل ردت عليه بدون ما تتكلم :انا المفروض اكون زعلان منك كل شيء احذرك ما تسوينه تسوينه وتكسرين كلامي وين الحب وين وعودك
    سارة :انت اللى وين حبك وين وعودك مصعب انت ما تحبني لو تحبني ما كنت تركتني بعيده عنك ولا لحضه كل ثانية تخوني قدام عيوني وساكته لك
    مصعب :سوير لا تخلطي الامور هذي ظروفنا واللى يحب ما يتخلى عن حبيبه
    سارة بكت:ما خلطت المواضيع انت اللى مرخص حبنا
    وانت اللى قاعد تتخلى عني
    مصعب :حبيبي يا روحي سوير والله العظيم احبك واعشق الثرى اللى تدوسين عليه ازمه وتعدي
    سارة بانفعال:اي العب علي بكلامتين وانا بصدق اوهمك طلعت روحي وانت تلعب فيني
    مصعب :ترى كذا بزعل منك بجد ولا تفكري تركضي وراي لاني ما راح اسامحك لو تبوسي ارجولي
    سارة ضيقت عيونها :سوير
    اندق الباب وقفت :لحضه
    فتحت الباب :نعم وش عندك
    الخدامة :ماما ام فيصل طلعت مع بابا ابو عمر ويقول انت تعشي
    سارة :ما ابي اكل تصبحين على خير
    الخدامة :وانت من اهله وراحت سارة سكرت الباب :سوير اذا ما اكلتي بزعل منك
    سارة :طول ما انت مزعلني ما راح اكل
    مصعب يضحك :اي حطيها براسي وتخججي فيني قولي انت مسوية دايت ترى انا احب المربربه
    سارة بصدمه :انا سمينه
    مصعب :اقول لك مربربة لا تفكري تنحفي مووو مستعد ارجع انام على عظامك
    سارة :اذا انت ناعم واللى يشوفك يقول انك لسى مراهق فهذا موو ذنبي
    مصعب بغرور:انا مذوبهم وحارقهم ومجننهم ومطير عقولهم
    سارة :هييي بطل غرور
    مصعب :حرام عليك انا حبيبك تقولي عني اني مغرور واللى قلته حقيقة علمية ماكدة وانت اكبر برهان
    سارة :انعمى قلبي وحبيتك لان عقلي ناقص حبيتك بدون مقابل حبيتك بحريه ما تمنيت غيرك
    مصعب حط يده بشعره وبحب:حبيبتي لا عقل المرأة مووو ناقص وانت تاج ع رأسي الله لا يحرمني منك يا روحي
    سارة بتردد:نسيت
    مصعب :ههههه لا حبيبتي تدري فيني احب تراضيني يلا اعتذري وبس اشوفك تراضيني
    سارة :انت اعتذر عشان اعتذر منك
    مصعب ابتسم :حامض على بوزك
    سارة :وين العدل
    مصعب :اقول سلام
    سارة:وين
    مصعب :مشغول
    وسكر
    ***
    ام عند عمر اللى جالس ياكل ويتكلم بالجوال :اكيد حبيبتي
    وهي تعدل شعرها
    :حبيبي عشاني انتبه ع دراستك
    عمر :ان شاء الله بس ادعيلي
    ابتسمت :االله يوفقك
    عمر ابتسم :اووف اشتقت لك كثييير
    دخلت على المطبخ وابتسمت وبفرح : عموري رجعتوا
    عمر سكر الاتصال :وجع انت ايش مصحيك
    سارة :نزلت اكل الله يسعدكم مره فرحت
    عمر بحده :لا اجلسي
    سارة جلست :ليش معصب
    عمر :سوير انا ونارجس نحب بعض بس انفصلنا عشان دراستي
    سارة :اي والمعنى
    عمر :الحب مستمر بيني وبينها
    سارة باهتمام:يعني شنو
    عمر :يعني علاقتي فيها سرية يعني بس مكالمات مرتبطين ببعض ومحد يعرف الا انت وجوري واذا جبتي سيرة لاحد اذبحك
    سارة ابتسمت :اوكي اوعدك ما اقول لاحد
    وحطت يدها على فمها :متى ترجعون لبعض
    عمر :لما يصير الوقت المناسب وانا السنة الجاية بدرس بكندا
    سارة :وانا افكر ادرس برا
    عمر ناظر فيها :وين برا
    سارة :افكر بالاردن كثير بنات خليجيات يدرسون فيها وبلد امن
    عمر :يصير خير
    سارة :ماما رجعت
    عمر :لا راح ينامون بالفندق
    سارة :حلو ايش رايك نطلع ونتعشى برى
    عمر بتفكير :وانا جوعان بسرعة بدلي
    سارة ركضت على فوق اتصلت ما رد عليها ارسلت له رسالة وحطت جوالها على الصامت تحت المخده بدلت ونزلت عمر وسارة طلعوا هربانين من وجع قلوبهم
    ***
    رجعو بوقت متاخر
    رمت عبايتها وبدلت لبست برمودا قطنية لونها رمادي وبلوزه بدون اكمام بيضاء ورفعت شعرها ذيل حصان شغلت الاستديو المنزلي على الاغاني طلعت الجوال من تحت المخده وخففت الاضائة وانسدحت كان متصل عليها خمسين مكلمه اتصلت عليه ما رد عليها رجعت اتصلت رد عليها:الو حبيبي
    مصعب بصراخ :انت يا حيوانه تتحديني انا مصعب عبدالله ال....
    ما عاشت ولا انخلقت المره اللى تكسر كلامي وتمشيني على كيفها
    سارة عضت شفتها :قلت لك عمر متضايق وما قدرت اقول له لا وانت ما رديت وش اقول له انتظر زوجي يتنازل يرد ويسمح لى اطلع معاك
    مصعب بعصبية :يا بنت الكلب انا اللى بربيك اطلعيلي برا
    سارة بعصبية :لا تغلط على ابوي مشكلتك معاي
    مصعب :اقول لك اطلعي برا
    سارة :الله ياخذك ماني بطالعه
    وسكرت بوجهه
    ضمت مخدتها تبكي وتكتم شهقاتها
    بعد مرور الوقت دخل احد عليها سارة :عمر هذي غرفتي لزم تستاذن
    تقفل الباب بالمفتاح سارة غمضت عيونها بقوة تعرف الموت جاها
    انتهى البارت توقعاتكم
     
  3. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    البارت التاسع والستون

    جلس جنبها وانحنى عليها وهمس باذنها وهو يضمها وحط ساقه فوقها
    :اشششش ما ابي اسمع صوتك
    سارة تشهق :اطلع من حياتي ما عاد يعنيلي وجودك
    مصعب: سوير ما ابي اسود الليلة اسكتي
    سارة :قربك مني خلاني اتعس انسانه على وجه الارض تبي تكون مركز الكون بحياتي تبيني احيا واموت فيك
    مصعب بحب يبوس خدها ويهمس لها :سوير حبيبتي لا تكبري الامور انا موو قاصد ازعلك واحبس حريتك
    سارة تعدلت وبنفعال :تحبس حريتي اي حريه انت موو باقي الا تحسبني على الهوا اللى اتنفسه متى تحس فيني وبعذابي انت بلا احساس
    مصعب ضمها بقوة :احبك ورب الكون احبك
    سارة تضم خصره وتبكي على صدره :لا تتركني اموووت بدونك
    مصعب يبوس راسها :اوعدك ما يبعدني عنك الا الموت
    سارة بهمس :موتك هو موتي لا تخليني
    مصعب ابتسم :مجنونه انا ما راح اموت قبل ما تصير ام عيالي
    سارة :الله يطولي بعمرك
    مصعب :آمييين الله لا يحرمني منك
    انسدح وسارة بحصنه :اوعدين ما تزعلاني منك وتسمعي الكلام
    سارة :انت اللى زعلاتني
    مصعب :اذا كذا وبتضلي مكبره راسك راح اعقبك
    سارة تضحك من بين دموع :حبيبي انا مووو دارية عن هوا دارك
    مصعب رفع وجهه نظر بعيونها :اميرتي لا تعطين نفسك اكبر من حجمك
    سارة بلعانه :كثر الدق يفك اللحام
    غمزة له
    مصعب ابتسم :تتكلامي بشفرات
    سارة ابتسمت :اي شفرات وفهمك كفاية
    مصعب مسك انفها:لو تدقين من اليوم لسنه الجاية ما ينفك اللحام
    وغمز لها
    سارة ابتسمت :اهديلك هذي الاغنية
    مصعب :الحين انا شالع قلبك
    سارة تتامل عيونه :يب انت شالع قلبي وانا اقولا زيد
    مصعب باسها
    سارة تبعد عنه :مصعب قوم روح
    مصعب يمسكها ابتسم وهو يضمها :حبيبتي لا تخافي
    وباس جبهتها
    سارة تبعد تجمع شعرها :حبي خلاص الله يسعدك روح
    مصعب يضمها :ايش اللى خلاص سوير روحي اعشقك
    سارة تضحك :تعشقني
    مصعب يبوس اذنها :والله اعشقك
    سارة تدفه وتجلس فوقه وهي مثبتته بالسرير واصبعها مشبوكه باصبعه باست جبينه :حبيبي احبك
    مصعب بلعانه :قومي بروح
    سارة باست انفه :اسمعني الليلة لزم نحط نقاط لزوجنا لزم نخطط لكل خطوة نمشيها بطريقنا
    مصعب بزعل :ناويه تنكدي ليلتنا
    سارة باست شفته :لا حبيبي يا غالي ابي احمي حبنا
    مصعب ابتسم :كيف يا بطلتي
    سارة :نعيش الحب طول بعرض و نكتب قصتنا
    مصعب ابتسم:قصتنا انكتبت من اول يوم شفتك فيه راح تصيري زوجتي قدام الكل لو الثمن عمري
    سارة :هههههه موو هذا قصدي
    مصعب :ههههه شنو قصدك
    سارة :اريد ننفصل بعلاقتنا الزوجية
    مصعب بصدمه :نعععم
    سارة تضغط على يدنه :انت تزوجتني لكوني سارة اللى تعشقها صح ولا تريد جسمي الحلو
    مصعب :سوير اسكتي وقومي من فوقي (بعصبية) سوير قومي
    سارة :حبيبي والله احبك واعشقك واموت فيك بس انا ابي اعيش الحب معاك ابي احس بطهر علاقتنا ابي اجن فيك وتجن فيني واذا بجد انت صادق بكل لحضه قضيتها معاي وافق هذي اول مره اطلب منك شي يريحني
    بصعب حرر يده ومسك فكها :علاقتنا تزعجك لاني احبك صارت المشكلة فيني
    سارة:حبيبي اسمعني
    مصعب بانفعال :انا لو ابي بس جسم مثل ما قلت كنت رحت لسعاد
    تركها سارة اشوي وتبكي :انت لى وحدي
    مصعب غمض عيونه اخذ نفس سارة تركته وجلست جنبه لان هي متاكدة انها بتاكل هوا واكيد كعادته راح يتنمر عليها بعد مرور ربع ساعة فتح يعيونه كنت جالسة تطالعة ودمعتها على خدها جلس على طرف السرير بصدره العاري معطيها ظهره ومسك المفرش اللى تحته بقوة ويضغط عليه يحول يضبط اعصابة
    سارة ضمته من ورا وباست كتفه وبندم:اسفه حبيبي سامحني وكلامي السخيف اسحبه بس لا تعصب مني
    ***
    واشراقت يوم جديد على ابطالنا ونبدا من عند سامر اللى يفطر مع نور :نور حلي زين واذكري الله كثير
    نور ابتسمت :حبيبي ادعيلي
    سامر :الله يوفقك ويا رب زوجتي الحلوه تحل كل شيء صح
    نور بشقاوة :
    My love ate your breakfast quickly
    سامر يضحك وهو يشرب بسرعة الشاي وقف:حبيبتي يلا البسي العباية وانا وفيصلي ننتظرك بالسيارة
    نور :اوك
    نور راحت تلبس وسامر شال فيصل وراح على الشيارة شغلها واتصل على فيصل مكلمة فيديو اشوي ورد عليه فيصل :الو
    سامر ابتسم :صباح الخير
    فيصل ابتسم :صباح الورد يا حبيبي وش هالرواق انت وفيصلي حبيب خاله
    سامر :ههههه عاد فيصلي مزاجه عالي الصبح زي خاله ابو اياد
    فيصل :ههههه يا عمري انا وابنك فوله وانقسمت نصين
    سامر :المدام صاحيه
    فيصل :اي المدام صاحية قاعدة تاكل فتون
    سامر بفرح :حلو نص ساعه واجي اخذك للمركز
    فيصل : انتظرك لا تتاخر
    سامر :اوصل نونو الجامعة واجيك
    فيصل :الله يسهل عليها
    ياقوت دخلت الغرفة:فيصل تكلم سامر
    فيصل :ايوه سامر
    ياقوت :قول له يجيب فيصل عندي
    فيصل يضحك :سامر كنت ادري عن مخططاتك
    سامر :امك ما ترد وين احط ابني
    فيصل :بدر اتصل علي وقال انه بيناموا بالفندق واليوم ما راح يدوم
    سامر يضحك :الله يهنيه نحن ما سويناها
    فيصل يضحك :وجع اذكر الله
    ياقوت :فيصل سكر وتعال افطر بس يجي تكلام وياه
    سامر:ايش رايك نتغدى سوا
    فيصل :اي صح جسار قبل اشوي جا من الدمام ايش رايك نطب عليه مع الغدا ونشوف رايه ببنت اختك
    سامر :اوك
    وسكر
    نور ركبت جنبه سامر :ساعه
    كم مره اقول لا تتاخري
    نور :اسفه استفرغت واطريت ابدل ملابسي
    سامر طالع فيها وبخوف:نونو لا يكون حامل
    نور ابتسمت وهي تاخذ فيصل وهو يحرك السيارة :لا حبيبي من لما تعشينا من هذاك المطعم وبطني يوجعني لا عاد تاكلني منه
    سامر ابتسم :حاضر يا عمري انت تشطري واطبخيلنا الليلة
    نور ابتسمت :اذا تعزم فيصل وياقوت اطبخ لك احلى عشا
    سامر :شوفي بس يخلص دوامك امر على ياقوت والعيال واوديكم على البيت
    ***
    ام بشركة محمد جوري جلست ع الطاولة قدامه :حبيبي
    اسامة يوقع :هلا
    جوري :طالعني
    اسامه رفع عيونه :طالعتك
    جوري مسكت يده :حبي وش فيك اليوم انت موو طبيعي
    اسامه :جوريتي تعبان
    جوري بخوف حطت يدها الثانية على جبهته :بسم الله حبيبي وش اللى موجعك
    اسامة ضغط على يدها :لى ايام ما انام خايف فرحتنا ما تتم
    جوري ابتسمت :يا قلبي لا توسوس يوم الجمعه الملكه
    اسامة :جوري احبك مووت
    جوري :وانا اموووت فيك الله لا يحرمني منك
    اسامة :آمين ولا منك يا عمري
    وباس يدها ووقف
    جوري :وين
    اسامه :بشوف المحامي هاني
    جوري :اجي معاك
    اسامه بحده :لا كملي شغلك
    جوري بدلع:ارجوك حبيبي
    اسامه :حبيبتي هذا المحامي عيونه زايغه ما اتحمل يشوفك
    جوري :هههههه يا سلام دبدوبي يغار
    اسامه ابتسم :اي انا اغار على زوجتي المستقبلية
    جوري توقف :لا تتاخر الاجتماع مع شركة ناجي بعد ساعه يلا نوصل الشواع اليوم زحمه
    اسامه ابتسم :اوكي ما اتاخر واليوم بغديك بافضل مطعم سوري
    جوري بفرح :يا عمري انا كلك ذوق
    ***
    اما عند مصعب اللى توه يقوم من اليوم اخذ شور واتصل على سعود :الو وينك
    سعود يمسك يد يارا اللى راسها على صدره:توي راجع مع يارا انت وينك
    مصعب :توي قايم من النوم اشوفك بعدين
    سعود :اوكي الله معاك
    مصعب سكر واتصل على سامر
    طبعا سامر رد ومعه ياقوت ونور والعيال :الو
    مصعب :صباح الخير
    سامر يضحك :اي صباح الدنيا ظهر صح النوم
    مصعب دخل غرفة الملابس وفتح الخزانة :صح بدنك ابي اتغدا معاك
    سامر ابتسم :والسبب وين الحب عنك
    مصعب يختار ايش يلبس :الحب مع اهلها
    سامر :اوكي نص ساعة واكون عندك
    مصعب يرجع شعره لورا :اوكي لا تتاخر عشان الغدا ما يبرد
    سامر :مين قال اني بتغدى عندك
    مصعب باستغراب :انت جاي لبيتنا
    سامر :لا انا باخذك نتغدى مع الشباب
    مصعب بفرح :اوكي لا تتاخر
    سامر سكر :بنات ابي العشا اي شئ غير الرز
    ياقوت بنذالة:انا بطبخ كبسه لاخو الحب من امس يقول لى يريد ياكل كبسه
    سامر طالع فيها بالمرايا :وانا اخت الحب بتسويلي فوتشيني
    نور بطفش من كلامهم اللى ما يخلص :اوكي نسوي كبسة وفوتشيني بس لا تزعلون
    ياقوت :نونو حبيبتي ايش بتاكلين اخت الحب ترى من الفطور ما اكلت
    نور :بسوي لاخت الحب كل شئ مشتهيته
    ياقوت :ابي سلطة زبادي بالخس والخيار ورز ابيض
    نور :اوكي حبيبتي انا اسوي الرز وانت سوي السلطه
    ياقوت بكذب :نونو انا ما اشتهي طبخي
    سامر يضحك :وربي كذابة
    فيصل دائما يصور سفرتهم شوفيها صايرة قد البقرة
    ياقوت :لا تدخل بيني وبين اخت حبي الغالي
    ***
    اما عن سعود ويارا :سعود يلا حبيبي اكل من يدي
    سعود اكل :كيف المدرسة اليوم
    يارا :تمام بس سوير الحيوانة غايبة فجلست مع نارجس وصديقاتها طفشوني كلامهم كله عن الشوسل ميديا والمشاهير والحب
    سعود :عن وش حكيتي
    يارا ابتسمت :امممم حكيت عن حبيبي
    سعود :حبيبك
    يارا مسكت يده:اي حبيبي ولا انا غلطانة
    سعود بحب :لا حبيبتي مووو غلطانة
    يارا باهتمام :متى تروح لدكتورك
    سعود بحده :يارا انا ايش قلت امس
    يارا ودمعتها بعينها :سعود لا تعصب علي
    سعود وقف :ما عصبت
    يارا مسكت يده :كمل اكلك
    سعود ترك يدها :شبعت
    يارا وقفت وراحت على الحمام قفلت الباب وجلست على الارض تبكي وراسها على الباب دق الباب :يارا افتحي الباب
    يارا زاد بكاها
    سعود :حبيبتي انا اسف والله موو قصدي ازعلك
    يارا بصوت باكي :انا موو طفلة انا موو بنتك عشان تعاملني نمثل عبدالله انا زوجتك نفسي لو مره وحده بجدية
    سعود جلس على الارض وحط راسه على الباب :حبيبتي انا ما ابيك تعيشي بقلق على صحتي صدقيني انا بخير
    يارا :كذاب انت تعاني وانا معاك بس عاجزة اساعدك لانك دائما رافض اكون معاك بمرضك رافض اهتم فيك
    سعود :يارا اطلعي ويصير خير
    يارا بصراخ :اي خير هذي الجملة ما لها علاقة بالخير
    سعود حط يده على قلبة وبالم وهو يتنفس بصعوبة :يارا قلبي صار يوجعني اطلعي جيبي الدواء يلا
    يارا بخوف بسرعة فتحت الباب ومسكت وجهه بخوف :سعود انت بخير
    سعود وهو عاقد حواجبة :الدوا بسرعة يا يارا
    يارا ركضت على الغرفة تجيب الدوا رجعت فتحت العلبة طلعت حبة حطتها بفمه تحت لسانه وضمته وهي تبكي :اسفه والله اسفة سعود سامحني
    سعود بتعب :يارا بس اسكتي انا تعبان
    يارا تمسح على شعره الاسود :سعود تقدر تقوم
    سعود بتعب :اي
    يارا ساعدته يوقف جلسته على الكنبة وخلته ينسدح وراحت جابت مخدة وبطنيتها الصغيرة بعد ما غطته جلست عند بطنه ومسكت يده وباستها وهي تتامل وجهه اللي واضح عليه التعب اندق الباب مسحت دموعها :عبودي ادخل
    ودخل :يارا تعالي نلعب بغرفتي
    يارا :حبيبي ما اقدر اجي اليوم عندي واجبات كثير
    عبودي :طيب عادي اجلس العب هنا
    يارا :لا باباتك نايم واذا صحى راح يزعل منا
    عبدالله بهمس :ليش بابا ما نام بالسرير
    يارا رفعت كتوفها :ما ادري اذا تنام ادخل نام على السرير
    عبدالله بهمس:وانت بتنامين
    يارا :لا ما اقدر انام
    عبدالله بهمس:اوكي انا بنام بس صحيني العصر
    يارا باست خده :ان شاء الله
    دخل ينام وخلى يارا غرقانه بالهموم والخوف على سعود
    انتهى البارت توقعتكم
     
  4. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    البارت السبعون اهداء لحبيبتي الهنوف
    عند مصعب وسامر اللى طول الطريق يتكلمون :سامر
    سامر :هلا
    مصعب نزل راسه :ليش تبي ترمي فيصل بالسجن
    سامر طالع بمصعب بصدمة :ابي اعرف من بقى ما يدري لا حول ولا قوة إلا بالله مصعب :اعرف كل شئ عن بيت بدر وعن فيصل
    سامر :مصعب انسى اللى تعرفه الموضوع فيه خطر على حياة فيصل
    مصعب :فيصل ليش يمشي بهذا الطريق انا للحين ما صدقت
    سامر :كان مجبور فيصل مسكين الله يعينه من طفولته وحياته صعبه
    مصعب طالع بسامر :فيصل الله يهديه سامر انا مستحيل اسمح لك تحط فيصل بالسجن
    ***
    ببيت جسار فيصل ينظف المطبخ بجسار كان يكنس البيت
    دخل جسار وشرب مويه :فيصل اترك التنظف انا بسوي قهوة وانت سوي شاي
    فيصل وهو يمسح الطولة :اشوي واخلص
    جسار يذوق السلطه :والله زين غيرت الخطه باخر لحضه لان روحي طلعت من اكل المطاعم
    فيصل يضحك :اذا كذا ايش رايك نطلع قرون لياقوت وكل يوم تتعشى عندي
    جسار بحزن :لا يا فيصل زوجتك وبنتك اولى بالعشا معاك
    فيصل يطلع علبة السكر :جسار ترى كلها اربع سنوات ان شاء الله تمر بلمح البصر
    جسار يطلع دلة القهوة ودلة الشاي :فيصل اكيد في حل ثاني موو معقولة انت مالك ذنب انت مظلوم
    فيصل ضم جسار :جسار انا اذيت الناس واستحق اتعاقب عقاب الدنيا اهون من عقاب الاخرة
    مصعب بهبل :هيييي وش تسون
    فيصل ابتسم بفرح :افهم زي ما تحب تفهم الله اعلم بالنوايا
    سامر يضحك وهو يشم ريحة الاكل :ههههههه مسكين يا فيصل اليوم بتاكل هوا من ام اياد
    فيصل يسلم على مصعب :ليه
    سامر :العقربة شالية همك بتسويلك كبسه تتغدى كبسه وعشاك كبسه
    جسار وهو واقف جنب مصعب بعد السلام :سامر لا تقول عن ام اياد عقربة ترى ابو اياد يزعل
    فيصل :لا شباب عادي ام اياد الله يهديها
    سامر :انا نفسي اعرف كيف مسيطر عليها
    مصعب ابتسم:استخدم الحرب الباردة اللى تجيب الراس
    وغمز لفيصل
    فيصل يضحك : شباب اسبقوني على الصاله على ما اسوي الشاي والقهوة واصب الغدا

    مصعب :انا بسعدك
    سامر وجسار راحو على الصاله فيصل يطلع الاكواب وبيالة الشاي وفناجين القهوة مصعب يشوف السلطه :من سواها
    فيصل :انا ايش رايك
    مصعب يكتف يدينه :شكلنا حلوة واللوان تفتح النفس على الغدا احكم على الطعم
    فيصل يطلع الشطة وصار يقطع ليمون وبصل : كيف اخوك
    مصعب :تمام الحمدلله مره مرتاح
    فيصل :مصعب حول تخفف عنه ترى كلمته الساعة تسع وكان مره متضيق من الشغل
    مصعب وقف عن فيصل :ان شاء الله بوش اساعدك
    فيصل ابتسم :طلع الجرجير من المويه وحطه بهذي الساله وحط ملح وخل وزيت زيتون لسلطه
    وعلى الغدا مصعب حط اللقمه بفمه ودق جواله مصعب وقف :عن اذنكم
    وراح للمطبخ رد :الو
    :حبيبي يا روحي مساء الحب
    مصعب :مساء الحب متى صحيتي
    ابتسمت :من اشوي ماما جت وخربت نومتي
    مصعب :طيب يا روحي الحين الشباب ينتظروني على السفرة وعيب اتاخر عليهم
    سارة :حبيبي الساعه اربعه اكون بالبيت
    مصعب :حبي لا تجين انا بروح الشركة
    سارة بشك :انت متاكد
    مصعب :اسمعي انا للفجر عندك و انا الحين مشغول
    سارة :اوكي حبيبي بس ممكن سؤال
    مصعب اخذ نفس :بسرعة
    سارة :انت مع مين
    مصعب بزمره:ومن متى ؟ اقول لك انا مع مين سكري الخط ولا عاد تتصلي لاني موو فاضي لكلامك الفاضي اللى ما ادري متى يخلص
    سارة اخذت نفس :احبك
    مصعب سكر بوجهها ورجع للشباب وهو يجلس :معليش شباب تاخرت عليكم
    جسار :عادي خذ راحتك البيت بيتك
    مصعب ابتسم :تسلم ما شاء الله يا فيصل الحريم ما يطبخون طبخك
    فيصل ابتسم :حبيبي تسلم ان شاء الله الجايات اكثر
    سامر :انت يا فيصل مبدع بكل شئ

    ***
    نروح عن نور وياقوت
    ياقوت تاكل بشهيه :ياقوت الاكل موو طاير
    ياقوت تشرب موية :ابنك طلع روحي ماا رضى يرضع
    نور ابتسمت :الرضاعه ما يحبها لان حليبي زين ويشبعه
    ياقوت :ما شاء الله
    نور :انت حليبك كيف لما ولدتي شمس
    ياقوت :اتوقع كان زين وفتون كنت تشبع منه
    نور :وش راح تلبسي على ملكة جوري واسامة
    ياقوت بدون مبالاة :فيصل يقول مافي روحه للحين حاقد على اسامه
    نور مسكت يدها :وجع لا تزعلي راح تروحي غصب عنه
    ياقوت :ما ابي اروح
    نور :ليش
    ياقوت :اخوك على الحديدة تخيلي للحين فاتورة الكهرباء والموية ما سددها وبدر يقص من راتب فيصل قبل ما يستلمه
    نور :ياقوت انت كذابة القصه موو قصة ملابس القصه انك خايفه على زعل فيصل منك (ابتسمت)ولا فيصل بعمره ما قصر معاك وفساتينك اشكال واللوان ومحد شافك فيها
    ياقوت زفرت :ما ادري يا نور ما ادري
    نور تاكل :ياقوت احسك موو على بعضك
    ياقوت تركت المعلقة بالصحن :نونو انا احس بالذنب
    ***
    ام عند يارا اللى جالسه عند سعود ومسكة مصحفه تقرأ منه فتح عيونه :يارا
    يارا سكرت المصحف حطت يدها على خده وبحب :حبيبي
    سعود :الساعه كم
    يارا ابتسمت :الساعه خمسة
    سعود يتعدل :يارا كم مره قلت لك تصحيني على الصلاة
    يارا :حبيبي انت كنت تعبان كيف صرت
    سعود يوفق :احسن بتوضى واصلي جهزي نفسك بسرعه
    يارا توقف وبزعل :ما ابي اطلع بنزل اسويلك شئ تاكله
    سعود :يارا انا قلت جهزي نفسك
    يارا نزلت راسها :ما اريد خلينا ندرس سوا
    سعود قرب ومسك وجهها:ترى كذا راح تزعليني
    يارا دمعتها طاحت :انت تعبان وقلبك يوجعك لو تروح العمر ما يسوى
    سعود ابتسم :حياتي انا بخير ولا انت تبين اقضي حياتي كلها وانا بين اربع جدران على الفراش انا موو مريض انا بخير الحمد لله
    يارا ضمته :حبيبي سامحني والله اتوب ازعلك ثاني لا تخليني
    ***
    ام عند مصعب اللى غرقان بشغل سعود ومتربع بالارض ومثر الاوراق والملفات حوله ومنزل قميصه ويشرب قهوة وجواله على الصامت
    اندق الباب ودخل مساعد سعود :استاذ مصعب
    مصعب بحده :انا قلت ما ابي ازعاج ولا لزم تزعجني
    المساعد :الاستاذ سعود اتصل فيني ولما عرف انك هنا اتصل عليك رد عليه
    مصعب يدور على جواله :يا ربي وين راح المساعد نزل ورفع الجوال :هذا هو
    مصعب اخذه :شكرا علي تقدر تطلع
    المساعد علي :ان شاء الله
    وطلع مصعب يرد :الو
    سعود :مساء الخير
    مصعب بتعب :مساء النور يا هلا فيك حبيبي كيفك
    سعود :تمام الحمدلله الملف الاحمر لا تلعب فيه لى يومين اشتغل فيه
    مصعب :ما شفته
    سعود براحه :بالخزنه
    مصعب :اوكي انا انا تقريبا ساعتين واطلع لا تتعشى نفسي اكل معاك
    سعود :اسف انا مع يارا بالشالي وما راح نرجع للفجر
    مصعب يضحك :الله يهنيكم
    سعود :آمين ويهنيك سلام
    مصعب :سلام
    مصعب شاف سجل المكلامات استغرب سارة مووو داقه عليه
    اتصل عليها بعد كم رنه ردت :الو
    مصعب :حبيبتي انا ما كان قصدي ازعلك
    سارة :ايش صاير فيك شئ
    مصعب :سوير بلا استهبال انت زعلانه
    سارة بطفش وهي تكمل حل المسالة :انت اللى بلا استهبالك ليش ازعل ايش صاير حتى ازعل
    مصعب يحك شعره : احبك
    سارة :وانا احبك الحين عن اذنك لاني ادرس

    مصعب :يا روحي لا تنامي قبل ما اكلمك
    سارة :يصير خير
    مصعب يضحك :ترى اذا تسحبي اجيك لغرفتك
    سارة باختصار :ما اريد اكلمك
    مصعب فتح عيونه زين :ليييش
    سارة :حبيبي انا موو فاضيه وراي دراسه كلم وحده من حبيباتك والحين سكر لان ما ابي اسكر بوجهك
    ***
    ام عند سمر اللى جالسة بالحديقة والهواء يلعب بشعرها وغارقه بالتفكير مروان كل يوم يتصل بس ما ترد تخلي ابوها يرد عليه
    فجاء احد غطى عيونها مسكت يدنه كانت يدين رجال بس موو يدين ابوها ابتسمت وبفرح :جسااار
    انحنى وباس راسها :انا موو جسار
    وخرت يدنه وطالعت فيه :جيت
    ابتسم :اي جيت
    وقفت بحمااااس وضمته
    مروان وهو يحط يدنه على ظهرها :اشوي اشوي انت حامل
    سمر :لا تتركني
    مروان :انا ما تركتك
    سمر طالعت بوجهه :جرحك عمى قلبي
    مروان :انسى اللى صار معنا راح نفتح صفحه جديدة بحياتنا
    سمر :راح تضل معنا وما تروح
    مروان :سمارة سمورتي تدللي بكيفك انا كلي الك
    وباس خدها
    سمر بعدت اشوي ومسكت يدنه وسحبته وراها :حبيبي تعال
    دخلته غرفتها وراحت غرفة ابوها اللى عنده شغل بالمدينة وما راح يجي ليوم الاحد اخذت بيجامه وملابس داخلية و شفرة حلاقه
    بعد ما خلته يحلق لحيته الطويلة ويتروش
    جلست قدامه ومسكت يده :حبيبي وش مسوي بنفسك
    مروان طالع بعيونها :بعدك فضحني الشوق بعدك تعبني حتى الطبيعة ما قدرة تريحني
    سمر :انا جوعانه تاكل
    مروان لمس خدها :هلاء موو وئت الاكل وقرب وباسها
    ***
    وتمر الايام
    يوم الجمعه ملكه جوري واسامه لمى دخلت الصاله :جوجو يلا وقعي
    جوري ابتسمت وهي تاخذ الدفتر :وين اوقع منار بحماس تاشر :عروستنا هنا وقعي
    جوري وقعت وارتفعت اصوتهم بالغطاريف (هلهلة او زرغوطه)>ان شاء الله اكون جبتها بكل اللهجات
    نارجس ضمت جوري وباركت لها
    وبعدها لمى ضمت جوري وباركت لها
    وبعد ما بارك لها الكل لمى بفرح :جوجو يلا اسامه ينتظرك بالصاله الثانية
    جوري ابتسمت ومسكت يد ياقوت :ياقوت تعالي معاي بقول لك شئ
    ياقوت وقفت :اوكي
    دخلت جوري على الصاله الثانية ياقوت انصدمت جوري تعرف
    جوري رمت نفسها بحضن اسامه اسامه بفرخ وهو يضمها ويبوس راسها :حبيبتي الف مبروووك
    جوري :الله يبارك بعمرك
    طلعت بياقوت ويد اسامه على خصرها وهي يدها على صدره :ام اياد ما راح تباركين لولد اختك
    ياقوت رفعت راسها وتقدمت مدت يدها :مبرووك الله يسعدكم
    اسامه مسك يدها وبوست خدوده
    اسامه :الله يبارك بعمرك
    كذا تقطعيني
    ياقوت بفشله :اسامه يكفيك اللى جاك بسببي والله ما اتحمل يصبك مكروه بسببي
    اسامه باس راسه :كلي فداك
    ياقوت دموعها نزلت :صار لزم ارجع لا يشوفني احد
    ودخلت
    جوري مسكت يده :ما قلت لك ترى خالتك حامل
    اسامه بفرح :ما شاء الله الله يبارك لهم
    جوري تجلس معه :الحمدلله اخيرا تمت فرحتنا
    ام عند سارة اللى امها وابوها وصلوها لعرس اخو صديقتها وهي تشرب عصير وتشولف مع البنات اللي معاها على الطاولة قامت بسرعة على دورة المياة واستغرغت كل شئ ببطنها وانتم بالكرامه حرمه جنبها كنت تغسل يدنها مسكت كتوف سارة :حبيبتي انت بخير
    سارة رجعت تستفرغ غسلت وجهها والحرمه عطتها منديل :كيف صرتي تحبي انديلك احد
    سارة بدوخه :بخير شكرا لك
    فتحت شنطتها وطلعت جوالها اتصلت على مصعب :الو
    مصعب :هلا حبيبتي رجعتي من الملكه
    سارة دمعتها نزلت :انا بالعرس تعال خذني
    مصعب بصدمه :عرس ايش
    سارة صارت تبكي :مصعب ارجوك تعال انا تعبانه
    مصعب برحمه :ارسلي الموقع وبس اوصل اتصل عليك
    سارة :اوكي لا تتاخر
    مصعب :مسافة الطريق
    وسكر سارة على طول ارسلت الموقع
    الحرمه :هذا زوجك
    سارة تورطت :اي زوجي
    بفرح :حبيبتي مبرووك انت اكيد حامل انتبهي لصحتك
    سارة بصدمة :حامل لا مستحيل
    الحرمه :مافي شئ مستحيل الله يقول كن فتكون تحبي اساعدك بشئ
    سارة هزت راسها ودموعها على خدها :لا مشكوره

    الحرمه راحت وتركت سارة بدوامة الافكار لها ايام تشوف احلام وكل تفسير احلامها تخيب ضنونها
    مر الوقت ودق مصعب طلعت كان واقف بالشورت لين الركبة لونه زيتي وقميص علاقي اسود وشعره متناثر ولبس شبشب الجوال بيده اول ما شافته ضمته مصعب :سوير ايش فيك
    سارة تبعد :حبيبي مافي شئ
    مصعب مشى بخطوة سريعه وسارة وراه وبالسيارة مصعب بصراخ :قلتلك ما تروحي قلتلك ولا ما قلتلك
    سارة زاد بكاها
    مصعب زادت عصبيته :يا حيوانه ردي انا اكلمك لى ساعه الله يلعنك ويلعن اليوم اللى تزوجتك فيه يا ####
    سارة بصوت المبحوح وصراخ من بين شهقاتها :يكفففي لا تسبني وتصارخ انا حره انت عارف اني انتهيت
    مصعب زادت سرعته بصراخ:لا موووو حررره انت زوجتي وكلامي راح يمشي عليك غصب ما عاتشت ولا انخلقت المره اللى تمشيني على كيفها
    سارة بصراخ اعلى :اناااا مووو زوجتتتك اناااا مجرررد نكررره اهئ اهئ يكفي لا تمثل دور الزوج انا مووو مرتك اناااا مجرد شهوة وجسم تاخذ اللى تبيه منه وبعدين انقلعي بيت اهلك
    مصعب :اسكتي لااا اكفر فيك
    سارة تضرب كتفه ومنفعله لدرجة انها انعمى على قلبها :اكفر فيني اكفر يا#### وريحني اريد اموووت
    انا تعبانه لانك ما صفت نيتك
    مصعب :سوير بالبيت نتفاهم اهدي
    سارة :ضيعتني حسبي الله عليك الله لا يسامحك
    مصعب على نفس السرعه اللى واصله ميتين ما عاد يعرف يسوق وينتبه لطريق ولا يهديها والطريق طريق سريع وهو يحول يمسك يدها :سوير خلاص لا نسوي حادث
    سارة تحول تحرر يدها اللى مسكها :اتركني راح اموتك يا حيوان انت لزم تموت انت ما تحبني تكرهني
    كلها ثواني بلمح البصر سارة صرخت :مصععععععب
    انتهى البارت توقعاتكم
    راح يموت واحد منهم ولا لا والبارت الجاي يمكن اعتمد على توقعتكم
    اعذروني لاني ما راح انزل بنقطع كم يوم عن النشر
    لان محتاجه وقت للكتابة والمرجعة
    حتى اقدر اطلع لكم بارت يرضيكم
    تحياتي لكم جميعا
    احبكم
     
  5. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيفكم يا حلوين ان شاء الله راح ارجع انزل يوم الاحد
    فانتظروني
     
  6. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    مشيت بدروبك اللى مافي منها رجوع

    البارت الواحد والسبعون
    فيصل وهو يسوق :كيف كنت الملكه
    ياقوت ابتسمت :حلوه الله يسعدهم
    فيصل بنبره غريبة :نفسي اعرف وش اللى كان بينكم
    ياقوت طالعت فيه وبحده :فيصل احترم نفسك لان انت تعرفني زين
    فيصل :صح اعرفك زين بس انا موو غبي انت ونور وسامر والزفت اسامه متاكد وراكم اسرار
    ياقوت حطت يدها على فخذه حط يده فوق يدها وشبك اصبعه باصبعها :حبي باقرب وقت تعرف كل شئ
    فيصل :ان شاء الله خير
    ياقوت رفعت يدها وباست يده ثلاث مرات ونزلت ادينهم على فخذها :حبيبي
    فيصل :اعيون حبيبك
    ياقوت :بكرا ابي اروح الطبيبة
    فيصل :نروح بس وش فيك
    ياقوت :الحموضه ذبحتني والعلاج حقها ما يفيدني
    فيصل :اوكي سلامتك حبيبتي ليتها فيني ولا فيك
    وبالبيت وهي قدام المرايا تمسح المكياج ضمها من ورا وباس خدها :احبك
    ياقوت تضحك :لا تحبني روح نام
    فيصل ويدنه على بطنها :ابيهم كلهم يشبهونك
    ياقوت :ههههه يكفي اثنين وبعد اربع سنوات نشوف نكمل الاتفاق ولا لا
    فيصل عض خدها :لا تشغلي بالك بنسوي اتفاق جديد
    ياقوت :اممم ساعتها بكون موظفه ما اتوقع اكون فاضية للحمل
    فيصل يعض خدها :حياتي يا نبض قلبي بعترف لك بشئ
    ياقوت لفت عليه :لا تغض خدي حرام عليك توجعني
    فيصل ابتسم :اوعديني تسامحيني
    ياقوت تحوط رقبته وهو مسك خصرها:اذا خنتني بذبحك واذا شئ ثاني مستحيل ازعل من فيصلي حبيب قلبي الغالي
    فيصل قال بسرعة :انت حامل بتوأم
    ياقوت تضحك :خفيف دم انت وفتون طلعتو لى قرون تخيل اجيب توأم
    فيصل :والله انا عطيتك علاج عشان تحملي باربعه توأم
    باقوت تبعد عنه جلست بصدمه على السرير ويدها على فمها
    فيصل جلس جنبها :ياقوت انا
    ياقوت بعصبية :انت شنوووو خمس اطفال ايش يربيهم وكيف بنعيشهم انت تفكر انك اول ما تطلع من السجن راح تلقي شغل مين بيشغل تاجر مخدرات طالع من السجن
    فيصل :ياقوت لا تفكري كذا انا كنت مجبور على هذا الطريق
    ياقوت تبكي :فيصل انت مجنون انا كنت بدرس عشان مستقبلنا انا وش بصير فيني كيف بكون ام واب لخمس اطفال وغطت وجهها بيدنها :يا ربي
    فيصل وهو منزل راسه :ياقوت انا اسف ورزقنا على الله
    ياقوت بعصبية :فيصل انت عديم مسؤولية يا ربي استر واللطف بحالي
    فيصل وقف وطلع على الصالة
    ***
    اما عن جوري واسامه ضمها:حبيبتي تصبحي على خير
    جوري همست باذنه :حبيبي بكرا مافي دوام بنسهر لين الفجر
    اسامه يضمها اكثر :حاظر يا عمري
    جوري :دبدوبي احبك
    اسامه يبعد وطالع بعيونها :ههههههه بنت ما تعقلي
    جوري تضحك :هههههه اعقل عن كل الناس الا دبدوبي ما اعقل عنه
    اسامه :كلي فداك
    جوري :يا عمري انا
    اسامه باس راسها :اتروش وادق عليك
    جوري :الا تسوق بسرعه
    اسامه :حاظر عمتي جوري
    جوري تضرب كتفه وبدلع :اسامه
    اسامه :روح اسامه يالبى الدلع
    جوري بعفوية:شكلنا بنام هنا
    اسامه يضحك :مقبولة منك يا قلبي
    جوري بخجل :حبي اسفه
    اسامه :ههههههههههه ما بينا اسف سلام
    جوري تضمه :سلام
    ***
    بين الممرات جلس على الارض ويتامل السقف ودموعه على خده والدم يسيل على وجهه رفض يعقموله الجرح السطحي اللى براسه
    كل شئ صار صغير بعيونه واطنان الهموم على قلبه يتمنى بس يشوفها لو مره واحده بس مش اكتر ولا اقل بس ثواني ضم واسه بين ركبه :يا ربي لا تاخذها مني اموووت بدونها هي روحي
    روحي وزاد بكاها
    جت وحده كنت لها فترة من بعيد تشوفه يبكي جلست جنبه :ادعي لمريضك وربك كريم
    مصعب ما رد عليها بعد سكوت:ليش ما تتكلم معاي
    وش يصير لك المريض
    مصعب يبعد عنها :روحي من هنا
    البنت :زين تنزلت وسمعنا صوتك الحلو
    مصعب بحده :هييي احترمي نفسك وروحي من هنا
    البنت مدت له ورقه صغيرة :رقمي
    مصعب قطع الورقة ورمها بوجه البنت وقام جلس عند الباب
    بعد دقايق
    انفتح الباب وطلع الطبيب وقف بسرعه :دكتور سوير بخير
    الدكتور برحمه :الحمدلله هي بخير مجرد رضوض
    مصعب جلس على الارض رجوله ما عاد تشيله سارة بخير :الحمدلله الحمدلله
    الدكتور نزل له وابتسم :ما تبي تشوفها
    مصعب ابتسم من بين دموع :اكيد بشوفها
    الدكتور مد منديل
    مصعب اخذ المنديل :شكرا لك
    مسح وجهه ودخل مع الدكتور
    قرب من السرير وهو يطالع فيها :الحمدلله على سلامتك يا روحي انحنى وباس جبينها
    سارة دموعها تنزل :راسك ينزف
    مصعب جلس ومسك يدها :دام انت بخير انا بخير
    باس يدها :
    خوفتيني عليك
    سارة :انا اسفه على اللى حصل بالسيارة
    مصعب بحنان ويده على خدها ابتسم :عادي حبيبي انا ما ازعل منك موو انت روحي
    سارة ضلت ساكته مصعب بصوت هادي :دكتور متى اقدر اطلعها
    الدكتور ابتسم :في بشارة لكم
    مصعب باستغراب :بشر
    الدكتور بفرح :مبروك المدام حامل
    مبروك المدام حامل
    مبروك المدام حامل
    مصعب طالع بسارة بصدمه وعتب نظرته ذبحت سارة
    الدكتور قرر ينسحب بهدوء لان كانت ردت فعلهم بس السكوت ويعيونهم ببعض
    سارة زاد بكاها:حبيبي والله كل يوم اخذ الحبه بموعدها صدقني وربي مالي ذنب
    مصعب عدلها وهو يلبسها العباية :سوير بكرا نتكلام
    سارة :مصعب
    مصعب حط اصبعه على شفتها :ولا كلمه
    سارة باست اصبعه :مصعب لا تتركني انا احبك
    مصعب وقفها :اششش
    تحجبت سارة بمساعدة مصعب وهو ماسك خصرها وضامها لصدرة يمشيها بشوش
    جت نفس البنت شافتهم عند الاستقبال :هاي
    سارة طالعت فيها
    البنت :حبيبتي سلامتك
    سارة بتعب :مين انت
    البنت :مش بطال ذوقك
    مصعب :يا انت فارقي احسن ما اذبحك
    سارة طالعت فيه وبعيوها اللى تلمع من الدموع:مصعب تعرفها
    مصعب :لا يا روحي ما اعرفها
    البنت :سولفنا انا ومصعب بالطوارئ
    مصعب يضم سارة :سوير وربي كذابة اساسا انا اليوم قررت اقطع كل علاقتي بالحريم
    وهو يدفع الفتورة والبنت واقفه تكلام سارة اللى وقفه جنب مصعب :اي من متى متزوجين
    سارة :من لما كنت بزر يمكن قبل ما يصير عمري اربع عشر
    البنت :جد كيف زوجك صغير
    سارة :لا موو صغير عمره ثلاثين بس الشكل خداع
    البنت :انا عطيته رقمي وقطعه قدام عيني
    سارة بثقه:حبيبتي ما انصحك تتعرفي عليه ترى هو ابو حريم ويعشق الجنس الناعم وعنده زوجه غيري وعنده عشرات الحبيبات وميات الصديقات
    البنت تضحك:انت اكيد تمزحي كان مثل البزر اللى مضيع امه يبكي بكي عليك
    سارة :والله ما امزح صح حبيبي
    مصعب لف علها وهو يدخل بطاقة الصراف بجيبه :حص حبيبي يلا
    مسك يدها جا الدكتور :يا اخوي لحضه
    مصعب :دكتور خير
    الدكتور ابتسم :لسى المدام تعبانه وهي تعاني من فقر الدم لزم تضل عندنا كم يوم
    مصعب بصوت حاد :شكرا انا اعرف وضع زوجتي اكثر من الكل وبخرجها على مسؤوليتي
    الدكتور : ممكن اسال سؤال شخصي
    مصعب بطفش :تفضل بسرعه
    الدكتور :انت كنت تبكي على المدام والرجال ما يبكي الا على مره يعشقها من كل قلبه بس ليش موو فرحانين بالحمل هذي نعمه عظيمه الله رزقكم فيها تكمل حبكم
    البنت :مبرووك
    سارة :الله يبارك بعمرك
    مصعب ابتسم :هذا الجنين لو تنطبق السما على الارض ما يعيش
    وسحب سارة بعيد عن الدكتور والبنت اللى كانوا مصدومين بس سارة روحها طلعت من كلام مصعب ضمها له لين ما وقف تاكسي وطول الطريق ضامه لصدره ويمسح على ظهرها ويبوس براسها
    واول ما دخلوا البيت مصعب يمشيها اشوي اشوي :الحين تاكلي وتنامي والصبح تصيري تمام
    نزل عبايتها وجلسها على السرير وضمها :سارة حبيبي تتروشي ولا بس ابدل لك ملابسك
    سارة نزلت دموعها على صدره:مصعب لا تاخذه مني والله امووت انكرني انا وهو بس الله يسعدك حبيبي لا تاخذه
    مصعب باس راسها :كذبتي على بخصوص الدورة الشهرية متى اخر مره جتك
    سارة تشهق :ما كذبت عليك وربي افكر مثل قبل
    مصعب يضمها اكثر ويبوسها :كم
    سارة بهمس :شهرين اسالك بالله ما تاخذه
    مصعب باس شفتها وحنان:احبك
    سارة بحب:وانا امووت فيك يا روحي
    مصعب سدحها معه وهو فوقها وقرب منها لمس خدها بحنان :ليش الدموع اللي بعينك حبيبتي سوير كافي دموع كل شئ راح يكون بخير
    سارة :احلف
    مصعب ابتسم :والله لنا عمري كذبت عليك
    سارة :اي تقول انا والوحيدة بقلبك وفي الف وحده
    مصعب يضحك :هههه مجنونه انت الاساس انت الروح انت اللى بالقلب انت المره الوحيدة اللى بتكون زوجتي اللى تشاركني الفراش
    سارة :حبيبي
    مصعب :يا روحي
    سارة مسكت يده وحطتها على بطنها دموعها رجعت تطيح :كوني احمل جنينك بين احشائي راح اكون اسعد انسانة بالدنيا ما طلبت من ربي الا طفل منك ما ابي من الدنيا الا طفلك
    مصعب ويده لسى على بطنها صار يبوس وجهها :وربي ما يكون ام لاطفالي غيرك الله لا يحرمني منك يا روحي
    سارة تحوط رقبته :كان قلبي راح يوقف للحضه جا ببالي انك خلاص تركتني بلا روح وانت قاقد الوعي
    مصعب ابتسم :كيف اترك الاميرة الصغيرة دلوعتي بلا روح مجنونه انت
    سارة ابتسمت :مجنونتك
    مصعب :فديتك يا روحي
    سارة :فداك الكون قوم عني بتروش وانام
    مصعب ويده على فخذها باس رقبتها وبصوت حنون :سوير يا روحي موو الحين
    ***
    اما عن سعود ويارا
    سعود ويارا جالسه فوقه:حبيبي
    سعود :عيون حبيبك
    يارا :جوعانه
    سعود :انزلي اكلي
    يارا تاخذ الجوال من يده وبحده :خلاص عاد لك ساعه وانت تراسله
    سعود حط يده على خصرها :اعصبك يا حلو
    يارا ترمي جواله على الكنبة الثانية
    :ليش انت خليت فيني عقل كل وقتك شغل وانا
    سعود :حبيبي انت الكل بالكل انت نبض قلبي
    يارا بفرح :قول قسم
    سعود يضحك :قسم
    يارا باست خده :يا عمري
    سعود :يلا قومي
    يارا :وين
    سعود بحده :يارا قومي انا موو كرسي
    يارا قامت كنت بتدخل الغرفة سعود مسك معصمها :حبيبي زعلان اشلون أرضي حبيبي
    يارا ودموعها على خده :اتركني
    سعود ضمها وباس شفتها :اسف ما راح امزح مره ثانية
    يارا :ما تمزح
    سعود وهو ماسك وجهها :ههههه لك سنوات تعرفيني معقولة ما تفرقي بين مزحي وجدي
    يارا :لا تعصب علي
    سعود :حبيبتي ما عصبت عليك مين اللى يقول لك دائما تعالي اجلسي بحضني
    يارا دفنت وجهها بصدره
    سعود :يلا البسي الروب عشان ننزل ناكل
    يارا تبعد عنه :حبيبي خليك مرتاح انا انزل لحالي
    سعود :لا مافي مشكلة انا بعد جوعان
    يارا لبست الروب ونزلت ويدها مشبوكه بيد سعود
    نروح عند نور وسامر سامر وهو يدلك ظهر نور :حبيبي
    سامر بحب وهو يحط زيت الورد على ظهرها :عيونه
    نور ابتسمت :تسلم لى عيونك سموري في عندي سؤال بس اوعدني ما تزعل مني
    سامر يدلك كتوفها بحب :وعد ما ازعل منك
    نور :ليش ما عندك علاقات
    سامر باستغراب :علاقات ايش
    نور :علاقات بالبنات انت حلو وشخصية معقولة ما تعرف بنات
    سامر قرب وهمس باذنها :نونو عندي تسوى الدنيا واللى فيها
    نور بدلع :حبيبي الله لا يحرمني منك
    سامر يكمل تدليك :ولا منك
    نور :ما قلت لى شنو مناسبة المساج
    سامر قرب منها :حبيبتي نور عيني وابي ادلعها
    نور :حبيبي انت تعبان
    سامر باس اذنها :تعبي فيك راحه احبك
    نور :وانا امووت فيك
    سامر :نونو اسكتي بكمل لك المساج
    نور تسترخي :وربي مبدع يدينك فيها سحر
    ***
    اما عند مروان اللى جالس بالصالة على الارض متكي ويشرب مته دخلت سمر وجلست فوق على الكنبة :كيف صار عمي
    سمر :الحمدلله اخذ الابرة ونام
    مروان يجدد الكوب لها :الله يشفية
    سمر :آمييين
    مروان مد لها الكوب :يلا حبيبي اشربي مته
    سمر ويدها على بطنها :مالي نفس اشربها انت
    مروان ابتسم ونزل الكوب وجلس جنبها وحط يده على بطنها :حنان بابا عم تعزبي ماما متل ما تفئنا ولا لا
    سمر تضحك :لا حبيبي حنان حبيبت ماما ما تعزبني
    مروان يضحك :سموره لا حنان حبيبت بابا
    وهو يحس برفستها مبتسم :شفت حنان تحكيلك هي حبيبت ماما
    مروان باس بطنها وضم سمر لصدره
    ***
    مصعب دخل على الغرفة وهو لبس شورت اسود لربع الفخذ وبيده صينية جلس وهو يحط الصينية على السرير دق جوالها طلع الجوال من الشنطة :سوير حبيبتي جوالك
    ما ردت راح على الحمام دق الباب:سوير ابوك يتصل
    سارة وفتحت الباب وهي تسكر الروب :شغل الاستيديو بسرعه وعلي الصوت
    عطالها الجوال ودخل قبلها شغل وعلى الصوت سارة جلست على طرف السرير
    جلس جنبها :ابي اسمع
    اخذت نفس وردت وهي حاطه مكبر الصوت:الو
    بدر :الو سارة بابا ما خلصتي العرس
    سارة :بابا هذول عرسهم للفجر لا تشغل بالك الفجر فاطمة توصلني للبيت
    بدر بحده :سارة يا بابا كذا كفاية باركتي لصديقتك وانبسطتي مع البنات كذا مرة كثير
    سارة بكت :بابا عشان خاطري لا تخاف انا بخير
    بدر :سوير يا بنتي وضعك ابدا موو عاجبني انا تركك على راحتك لاني اعرف زين انك موو مثل احد انت بنتي بالف رجال وانا اثق فيك
    سارة :بابا
    بدر :من زمان ما اتصل علي احد من الشباب اللى تعطينهم رقمي
    سارة تمسح دموعها:صرت اعطيهم رقم كومار يرفع لهم الضغط
    بدر :ههههه سارة استودعتك الله الذي لا تضيع ودائعه
    سارة :بابا لا تجي فاطمة راح توصلني الفجر
    بدر :اوكي امرتي سوير احبك
    سارة :بابا وانا اموت فيك
    بدر :سلام
    سارة :سلام سكرت
    مصعب :الحين بدر كذا يتكلم معاك
    سارة تترك الجوال :بدر حاف
    مصعب :اي بدر عندك اعتراض
    سارة :لا
    مصعب رفع يده :يلا حبيبتي سوير اكلي
    سارة تبعد يده :مالي نفس
    مصعب :سوير حبيبتي كذا ما يصير
    سارة انسدحت وراسها على فخذه :مصعب حبيبي سفرني برا البلد
    بيدها اليمين ماسكه يد مصعب واليسار على بطنها مصعب :سوير السفر موو حل بالعكس سفرنا راح يزيد الطين بله
    سارة :نقول لاهلي عن زوجنا ويصير اللى يصير
    مصعب :لا حبيبي وربي موو حل انا بخطبك بكرا
    سارة بفرح تعدلة وبصراخ:تخطبني
    مصعب ابتسم وضمها :اي اخطبك ويصير اللى يصير
    سارة تبوسه من وقبته :حبي اموووت فيك
    مصعب :وانا اعشقك والله اعشقك يا روحي
    سارة رجعت انسدحت :حبيبي ما قلت لى وش بنسمي اول بنت واول ولد لنا
    مصعب يلعب بشعرها الرطب :خليني اكمل كلامي وبعدين لسى بدري على الاسماء
    سارة :مصعب ارجوك قول
    مصعب :اول بنت نسميها رنا
    سارة :على امك
    مصعب :اي عندك اعتراض
    سارة :لا بالنهاية هي امك
    مصعب :واول ولد انت تسمينه
    سارة ابتسمت :جد
    مصعب :وجد الجد
    وباس خدها سارة ويدها على بطنها :اكيد راح يكون حلو كثير مثلك وما دام فيه جمالك بسميه يوسف على النبي يوسف عليه السلام مره شفت مقال يقولون فيه النبي يوسف فيه نص جمال البشر واساسا بابا يحب اسم يوسف من زمان بس الله ما رزقه بولد ثاني
    مصعب :طيب يا ام يوسف صار لزم اقول لك شرطي عشان اخطبك
    سارة تضحك :لا يا روحي انا اللى بتشرط عليك
    :شوفي مستحيل نخطب بكرا ونتزوج اللى بعده كذا راح ننفضح وينقال عن ابننا ولد حرام ترضين ينقال عنه ولد حرام
    سارة بعصبية:لا ابننا ولد حلال انا وانت نعرف موو مهم عندي كلام الناس
    مصعب :نفرض بعد كم يوم تزوجنا بعد ست شهور ونص تولدين الكل بيعرف انك حامل قبل الزواج
    سارة بحده :ما يهمني بس انت وجنينك عندي مهمين
    مصعب اخذ نفس وقال بصوت ناصي:سارة هذا الجنين لو تنطبق السما على الارض ما يعيش لزم اسويلك عملية اجهاض
    سارة تعدلت وطالعت بعيونه بصدمه :اجهاض
    مصعب مسكها وبحب :يا روحي راح نتزوج وبعد الزواج نجيب بدل الواحد عشر مفهوم
    سارة دفته ووقفت وهي تصارخ بوجهه :انت مجرم ما تخاف ربك ما عاد ابيك انكرنا لا تعترف فينا
    مصعب مسكها وشد شهرها بقوة :كم مره حذرتك
    سارة مسكت يده اللى بشعرها :شمسوية لك حتى تنهيني بهذي الطريقة البشعة اكرهك
    مصعب بصراخ كله انفعال ووجهه احمر وهو يدفها على الارض يتكلم وجسمه يرتجف بوضوح:انت حيوانه ما تفهمي يازفت حتى لو انولد الناس ما ترحم الكل راح يغلط عليكم وراح تدمر حياة ابني بسبب غبائك سارة تعدلت على ركبها ومسكت يده وهي تبكي بحرقه:هو روح طاهرة مستحيل اقتلني بس لا تاخذه مني
    مصعب سحب يده منها :سارة انتهى الموضوع بالطيب او بالبغصب راح انهي الموضوع
    انتهى البارت توقعتكم
     
  7. الكاتبة زينة الزينات

    الكاتبة زينة الزينات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 ابريل 2018
    المشاركات:
    1,167
    الإعجابات المتلقاة:
    87
    نقاط الجائزة:
    380
    تحمسوا للبارت الجاي بس راح ازعلكم على حال سارة ومصعب
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)