جريمة / خد مصفوع ..!

الموضوع في 'واحة شعراء وكتاب تغاريد' بواسطة عُقدة السكر♡, بتاريخ ‏13 فبراير 2018.

  1. مَلِيحة سمرّا.،!

    مَلِيحة سمرّا.،! .،بـحة.، مشرفة

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أغسطس 2015
    المشاركات:
    42,132
    الإعجابات المتلقاة:
    205,285
    نقاط الجائزة:
    840
    *•



    خد أحمر ...


    أثار جريمة .. وكحل مبعثر حول العين ...


    ضحكة جبارة .. وصوت مائل.. طفلة ترقص..


    ..


    بقايا فرحة .. وطاحت النجمة ..



    قلب مهشم .. والتواء في الخاطر ..


    مواطن دون موطن .. مغترب في دياره ..

    قلب أحمر .. حلم أبيض ..

    فستان زفاف ملطخ بالدمع ..

    الاحمر لون الدم .. يقال لون العذرية ..!؟

    ماذا عن عذرية القلب هل تشاهد..؟!

    صمت طاحن ضجيج كاسر..

    خمر غامر ..وضحكة خبيثة ..


    طفلة ..

    كيف تثبت أن قلبها أغتصب عند شعب لايؤمن بغير أغتصاب الجسد ..؟!

    كيف تقول .. قلتوا قلبي سرقوا حلمي .. اغتصبوا الفكر..؟!



    ..


    جريمة والسلاح مفقود.. والسلام مع مهب الريح طار...!


    جريمة والخد مصفوع .. والكحل يشهد والحزن يتحدث..



    ..


    جريمة .. المجرم حر طليق .. والضحايا في ازدياد .. والفرح في سبات ..!



    ..



    سناء الهاشمي ..
    جريمة / خد مصفوع ..!
     
    جاري تحميل الصفحة...
    غيث ، ،وَتہيـن ،نرج ـسية و 12آخرون معجبون بهذا.
  2. غَـزل

    غَـزل حَمرُة الرّمان. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏11 يناير 2012
    المشاركات:
    25,747
    الإعجابات المتلقاة:
    90,612
    نقاط الجائزة:
    740
    '







    وجنتاها غصنُ توتً
    او بستانً قبلةً عليه كَ قطفُ وردةً
    انتِ مازلتي طَفلةً
    ترتدي فستان والدتها وتتعثر خطاها بِكعب يفوقُ مقاسها
    حمرةً تعدت حدود موطن شفاها
    أبتسمي ياحلوة
    هنالك عاشقً يراكِ ببعثرتكِ حلوةً
    يودُ تقبيلك ولكن يخاف ان تتحول لجريمةً.


    ☕️♥️
     
  3. كان له قلب

    كان له قلب وضوح الشمس [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2011
    المشاركات:
    18,473
    الإعجابات المتلقاة:
    18,247
    نقاط الجائزة:
    640
    الأنثى كالورده تُشم ولا تُلمس

    بعطيك العافيه عقدة السكر
     
    خولة* ،غيث ، ،نرج ـسية و 6آخرون معجبون بهذا.
  4. ميلود

    ميلود لحن واغنية .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏15 يوليو 2012
    المشاركات:
    7,239
    الإعجابات المتلقاة:
    26,866
    نقاط الجائزة:
    570
    الإقامة:
    بين شهيق وزفير ..


    ..
    جريمة نكراء
    دماء متراشقة كالمطر
    في كل الارجاء
    كان القاتل نجم
    ارتقى الى السماء
    ولاذ بالفرار
    لاعزاء لك الا ان تلملمي
    جرحك وتجري اذيال الفرح
    وتمسحي بورد مقلتيه ..

    عقدة السكر ..
    على الرغم من الصخب والجلبة المؤلمة
    هنا في نصك .. الا انه منفرد بكلمات جبارة
    لها وقع صارخ .. يجعل الحس يقف على اطراف الاصابع

    لك :wrda:
     
    خولة* ،غيث ، ،نرج ـسية و 5آخرون معجبون بهذا.
  5. مَيـس ~

    مَيـس ~ مُثمِرٌ ربيعِي ولا أمنحُ ثمرَة ~ .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏5 ديسمبر 2017
    المشاركات:
    4,645
    الإعجابات المتلقاة:
    15,548
    نقاط الجائزة:
    640
    شرفٌ لِي أن أقف بصفكِ
    و مِن خلفك ..
    و إنّ إستبسالكِ في شق
    غِشاء الشرنقة
    كان السبب فِي إطلاق الفَراشة ..!

    و بعضُ العلقم فِي الحروف
    يكُون حياةً للقرّاء ..
    بُوركت محبرتك ..
     
    آخر تعديل: ‏14 فبراير 2018
    خولة* ،غيث ، ،نرج ـسية و 4آخرون معجبون بهذا.
  6. بحة عاشقه

    بحة عاشقه نصٌفِّيِّ خَجِــلَ وِ نِصٌفِّيِّ جِنِــوِنِ .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏31 يناير 2014
    المشاركات:
    7,360
    الإعجابات المتلقاة:
    15,477
    نقاط الجائزة:
    340
    الإقامة:
    ♡ ابها ♡
    .

    ‏"
    ‏ومّ زلت آرتدي وجها بارداً
    اخفي خلفه براكين الكلام
    ويذهب عتابي المكبوت
    ‏ل معدتي :
    لذلك آصصاب ب فقدان الشهيه دائماً
    ‏نعم أنا نصف من الحب
    ونصف من الفقر
    ونصف من بئر ماء
    ‏وأنصافي الباقيه
    مخبئه في قلب رجل يأبئ إلا أن يكون مختلف


    سكر


    ومنزل القلم
    كأنني اشاهد حرب طاحنة
    بين قلب عاشقة
    وقلب مجنون
    انتهت

    بروح ممزقه
    ومشاعر مهتريه

    رائع حرفك

     
    آخر تعديل: ‏14 فبراير 2018
    خولة* ،غيث ، ،نرج ـسية و 4آخرون معجبون بهذا.
  7. j e f a f

    j e f a f الله على وقت العتب بين الاحباب ! [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏5 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    6,800
    الإعجابات المتلقاة:
    14,180
    نقاط الجائزة:
    740
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    Jeddah
    احب في مثل هذا الموقف ان استشهد دائما بهذا البيت الجميل :

    العدل في الارضِ للأجسادِ منتقمٌ
    ويُترك القلب لا قانونَ يحميهِ


    ،


    معطف الصدق لم يعد يغطي كل مايحيط بذلك القلب .. فأصبح سوره هشاً ،
    تتلقّفه تيارات الوباء ،
    دونما شعور .. ودونما بصيص أمل !!

    الرحمة حينها : نصف الارض الآخَر !
    ،

    الخوف هناك ، يقف وحيداً يصارع محور الشر ،
    ف كل شي حينها : لايجدي أن يُرتّل ، او يغنّى ..
    بل حتى الحقيقة : قد مُثّل بها وبادت !


    .
    .

    سناء .. لك عمق عجيب في تسلسل الفكرة ..
    وفي كل وقفة وفاصلة ، يزداد الشغف للتعمق اكثر ..
    رائعة واكثر ..
     
    نرج ـسية, غيث ،, خولة* و 1 شخص آخر معجبون بهذا.

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)