ضرابط فعالية الاتصال الشخصي

الموضوع في 'منتدى المواضيع العامه' بواسطة نغم أزرق, بتاريخ ‏12 نوفمبر 2017 في 05:49.

  1. نغم أزرق

    نغم أزرق و بس والله .. مشرفة

    إنضم إلينا في:
    ‏21 يونيو 2015
    المشاركات:
    22,345
    الإعجابات المتلقاة:
    101,536
    نقاط الجائزة:
    370
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    وطن النّهار ♥
    _


    الاتصال بين الأفراد هو ما جعلنا كائنات اجتماعية ونستطيع تكوين مجتمعات كاملة قائمة على التواصل والتفاعل بين الأشخاص ، وقد أثبتت دراسة علمية في مجال علوم الاجتماع ، أن نجاح أي فرد يعتمد بنسبة 85% على استخدامه لمهارات الاتصال والتواصل الخاصة به ، ونسبة 15% فقط يعود إلى إتقان مهارات العمل التي يعتمد عليها كل شخص
    .
    كما يرجع نجاح الاتصال بين الأشخاص على مجموعة من الضوابط الفعالة ، ويعتبر الاتصال بين الأشخاص هو الراية الكبيرة التي تضم اسفلها كل أشكال التعبير عن الذات ، ويكشف عن شخصية الفرد وما يحمله بداخلها للأخرين .



    وتقسم هذه الضوابط إلى ثلاثة نقاط التي تعرف الشخصيات التي نتعامل معهم إلى ثلاثة أقسام ( العنصر اللفظي ، العنصر البصري ، العنصر الصوتي ).

    1- العنصر اللفظي
    وضع المتخصصين مجموعة من العناصر التي يجب أن تتوفر في الرسائل اللفظية حتى تصبح أكثر فاعليا ، وأبرز هذه العناصر أن تكون الكلمات التي تصدر من الشخص ذات لغة حسنة تجذب الأشخاص إلى استماعه ، ولذلك عليك أن تتحدث بلغة راقية واستعمال كلمات مباشرة منظمة وواضحة ، وكذلك تختلف نوعية هذه الكلمات بحسب الرسالة التي تحاول إيصالها للمتحدث إليهم ، وكذلك عليك استخدام لغة واضحة والابتعاد عن المصطلحات المعقدة والتي تحمل ايماءات أو دلالات خاصة ، بالإضافة على ما سبق عليك أن تستخدم الوقفات جيداً خلال حديثك حتى لا تقلل من قيمة كلماتك وتفقد تركيز من حولك .



    عندما تقوم بالتحدث مع الأخرين عليك أن تستخدم لغة شيقة وأسلوب مميز وكذلك استخدام بعض المهارات التي تجذب المستمعين للتفاعل معك وعدم الاكتفاء فقط بتحصيل المعلومات التي تقولها ، فقد أثبتت أبحاث عليمة على أن النغمة التي يستخدمها كل شخص في الحديث هي كلمة السر في نجاح توصيل رسالته للأخرين ، وأن الأشخاص الذين يستخدمون نمط واحد في حديثهم لا ينجحون في توصيل رسالتهم بشكل جيد ، وذلك لأن المستمعين يشعرون بالملل ويفقدون القدرة على التركيز والاستيعاب ، وذلك عادت ما يحدث خلال تلقي المحاضرات في الجامعات .

    2- العنصر البصري
    التواصل المعتمد على العينين من أهم العناصر التي تحدد نسبة نجاح إيصال رسالتك ، حيث يجب على المتحدث أن يتواصل مع المتحدث إليه بشكل مباشر أثناء الحديث ، وذلك لأنك عندما تتحدث مع شخص وأنت تنظر لها تجبره على الانتباه إليك وإلى الكلمات التي توجهها له ، كما أنك تستطيع أن تستخدم النظرات كأحد عناصر التأثير على من حولك ، كما أن العيون تستطيع ان تكون هي مصدر التواصل مع الآخرين حيث يمكنك أن تظهر القوة والعاطفة والحب من خلال النظرات.

    وفي حالة أنك كنت توجه رسالتك إلى مجموعة من الأفراد ، فيمكنك أن تبدأ حديثك من خلال عمل ما يشبه بالمسح بالنظر في أعين كل الحضور ، وبعد ذلك من الممكن أن تقسم نظراتك على الحضور شخص يلو الأخر ، وعليك أن تنتبه بأن لا تهمل النظر لأحد الحضور لأن هذا الفعل سينتج عن فقدانه التركيز معك بشكل تام .

    3- العنصر الصوتي
    نغمة اصواتنا هي التي تكشف ما نشعر به حتى دون أن يرانا أحد ، فكم مرة تحدثت مع أحد الأشخاص واستطاع الكشف عن حالتك النفسية فقط بمجرد سماع صوتك ، ولذلك فعلينا جيداً أن ننتبه إلى النغمة التي نتحدث بها مع الاخرين ، وينصح الباحثين على أن تتميز لغتنا بدرجة من العفوية والبهجة في حالة كنت تلقي محاضرة ما أو أثناء التحدث مع المقربين ، وأيضاً خلال المقابلات الشخصية الخاصة بالعمل . ضرابط فعالية الاتصال الشخصي
     
    جاري تحميل الصفحة...

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)