كيف تعمل خاصية التعرف على الوجه في "آيفون إكس"؟

الموضوع في 'الهواتف الذكية وشركات الاتصالات' بواسطة خجل.. ~, بتاريخ ‏7 نوفمبر 2017.

  1. خجل.. ~

    خجل.. ~ أرفضُ أنّ أكون حلاً ، أنا المُشكله [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 يونيو 2017
    المشاركات:
    9,667
    الإعجابات المتلقاة:
    35,165
    نقاط الجائزة:
    340
    الجنس:
    أنثى








    awatanimg.elwatannews.com_image_archive_648x316_403244511505242927.


    "هاتفك يتعرف على وجهك جيداً ويعرف ملامحك المُسجلة لديه"، هذه هي الخاصية التي انفرد بها "أيفون إكس"، فكل يوم يتعرف على ملايين من أوجه حامليه، عبر إسقاط الضوء عليهم والتقاط صورة لهم.

    ويحفظ الهاتف الصورة لديه للتعرف عليك في كل مرة تستخدم الهاتف تقنية التعرف على الوجه في "أيفون إكس" أثارت الذعر لدي بعض الناس، بسبب ما يتم جمعه من بيانات وصور تخص مستخدمي الأيفون والقلق من سرقتها أو تسريبها بطريقة ما.

    ولكن الحقيقة أن التقنية آمنة بدرجة كبيرة لما بها من نسبة خصوصية عالية وفي الواقع درجة الأمان الخاصة ببصمة اليد من المستحيل اختراقها.

    ما هي تقنية التعرف علي الوجه؟، تقنية بصمة الوجه الجديدة خاصية انفردت بها شركة "أبل" في منتجاتها، والتي تتعرف على أدق تفاصيل الوجه وتتفحصه للتأكد من أن حامل الهاتف هو المالك الحقيقي له.

    وهي تعمل بطريقة "نظرة مقابل نظرة" وتعني أنه بمجرد نظرك لشاشة الهاتف تتم عملية مسح ضوئي لوجهك ويتم التعرف عليك والتأكد من كونك مالك الهاتف الفعلي.

    وللتذكرة ما زالت خاصية الدخول للهاتف عن طريق بصمة الأصبع مُتاحة.

    وتصدر خاصية التعرف على الوجه صوتاً فورياً بمجرد التأكد من تفاصيل وجهك وتم تطويرها وفقاً عبر التعبير الحركي للوجه، وتستخدم للسماح لك بالدخول للهاتف، ولكن هذه الخاصية أثارت بعض التخوفات من سرقة تلك البيانات الرهيبة التي سيجمعها الهاتف واستخدام تلك البيانات بطريقة غير قانونية.

    ويجب أن تكون يقظا في التعامل مع هذه البيانات، وبُناء عليه صرحت "أبل" أنها ما زالت تحافظ على التزاماها بالخصوصية التامة للمستخدم، وفي جملة "أبل" الشهيرة "أن الخصوصية هي حق أساسي من حقوق الإنسان".

    وأشادت "أبل" بالتزامها بالخصوصية كميزة من مميزات البيع لها، وهو ما يميزها عن باقي الشركات التي تعمل على جمع أكبر كم من البيانات مثل فيسبوك وجوجل.

    وأثارت تقنية التعرف على الوجه الذعر لدى البعض، ولكن سريعاً تم لفت الانتباه الصور بأقصى درجات الأمان طالما لم تغادر هاتفك من خلال السعة التخزينية الخاصة لهويتهم والاحتفاظ بها سراً، ويتم تخزين تلك الصور على حسابك الشخصي على أداة ICLOUD، وأخذت من فكرة تخرين المعلومات الأكثر سرية وحساسية في قبو البنوك.

    كل بيانات البصمة الوجهية تحصل على حماية مشفرة عن طريق مفتاح أنت الوحيد الذي تستطيع المرور من خلاله الخاص بها كما يفعل مع باقي أجزاء الموبايل، لأنه يعلم أن هذه المعلومات ذات حساسية خاصة ICLOUD ولا ينسخ أبل نسخة من تلك المعلومات على وإذ حدث وفقدت هاتفك فإنك تستطيع الحصول على كل تلك المعلومات عن طريق حسابك المفعل عليه ويتم التعرف عليك ببصمة وجهك وهي المفتاح الوحيد لحصولك على تلك المعلومات مرة أخرى.

    إمكانية التعرف على المستخدم من خلال وجه يمكن فقط للمطورين أن يحصلوا على هذه الصور إذا أرادوا استرجاعها على هاتف آخر إذا لزم الأمر، ذلك باستخدام بعض البرامج المتطورة والتطبيقات التي تظهر فيها صورك، ويمكن للمطورين دمج أداة التعرف على الوجه في التطبيقات المستخدمة لذلك، وهذا كما يحدث مع البنوك والتأكد فقط من تفعيل الحساب البنكي لك عبر الحساب البنكي لك عبر الإنترنت.

    وزيادة للخصوصية والأمان يجب عليك معرفة أن المطورين لا يسمح لهم بمشاهدة صورك الخاصة وإنما تظهر لهم كرموز ولن تظهر بالشكل الطبيعي إلا على الجهاز الخاص بصاحب تلك الصور فقط.

    إن لم تمتلك خاصية بصمة الوجه فإنك بحاجة للتعرف على طرق عديدة لكي لا تفقد تلك بياناتك الخاصة، وهناك طريقة أخرى للدخول للهاتف إذا كنت متخوفاً من تلك التقنية وهي الدخول عبر إدخال عدد من الأرقام ككلمة سر للدخول وهي أبطأ ولكن بصمة الوجه تعتبر من الخواص المميزة جداً التي تمنع المتطفلين الذين يعرفون كلمة السر الخاصة بك من العبث بهاتفك.

    وفي نهاية الأمر إذا كنت متخوفاً من هذه التقينة فيمكنك شراء جهاز أيفون 8 وهو ما زال محتفظاً بخاصية بصمة الإصبع وإدخال الرقم السري وهما الأسهل لأغلب مستخدمي الأيفون حتى يتسنى لك التعرف على رد فعل المستخدمين على تقنية بصمة الوجه.




    كيف تعمل خاصية التعرف على الوجه في "آيفون إكس"؟
     
    جاري تحميل الصفحة...

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)