إلى أيـن سَـنتوقَف ؟.

الموضوع في 'روايات' بواسطة mgesh, بتاريخ ‏21 يوليو 2017.

?

عجبتك البارت ؟

الإستطلاع مغلق ‏28 يوليو 2017
  1. جداً .

    1 صوت
    100.0%
  2. نوعاً ما .

    0 صوت
    0.0%
  3. أتمنى قراءت البارت التالي .

    1 صوت
    100.0%
التصويت المتعدد مسموح به
  1. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    تعيش بمواقف تصدمك دائما ومن ثم تتمنى ! تتسال !
    تريد أن يصبح غير ذلك , تريد أن تكون بمكان غير المكان الذي بنظرك سيكون سبب أنتحارك ...
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .
    تذكير بسيط بالبارت السابق
    طبعاً أميره م ردت عليها وشالت أغراضها ومسكت بيد زوجة أبوها وع غرفتها .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره بغرفتها يطرق عليها الباب .
    البارت الخامس ..
    لمن طرق ع أميره الباب أميره ضنت أن هو أبوها : لو سمحت يبه م أبيك تدخل واللي يخليك خليني لحالي .
    بس م كانت أميره ع حسن نيتها أن بيكون أبوها .
    اللي كان يطرق الباب جمال .
    يفتح الباب وبهدوء ويناظر باميره وبهداوة صوته : أميره .
    واميره كانت معطيه ظهرها الباب اول م سمعت الصوت اللي ينادها هلت الدمعه الحاره من عيونها : م أبي أسمع صوتك .
    جمال وبهداوة الصوت والندم اللي بجواته : ابيك بس تطالعيني وتشوفين حالي أرجوك .
    أميره تاخذ حجابها وتغظي شعرها وتلتفت له : كلام كثير بداخل لك بس (كان) والحين خلاص أنت م عدت تهمني .
    جمال : بس أنا حزين واحتاجك .
    أميره : وانا حزينه وم أحتاجك , أنا فقدت أهلي وفقدتك بس م همني بعدك , همني فراق أهلي تعرف وش معنى فراق الاهل ؟.
    جمال : اي حاس فيك .
    أميره بدمع وتريقه : أي مره أنت حاس تدري ليه ؟ لانك أنسان وحيد من دون أم واب ’ انت اهلك ماتو , والحين صار عندك أم وابوي ’ وش تبي أكثر ؟ عشت انت بكذبه علي وتحققت معي .
    جمال : كلام كثير داخلي أبي أقوله لك بس عطيني فرصه .
    أميره : اطلع برا .
    جمال : صدقيني أني باقي أحبك .
    أميره : حب ؟ أول شي أخلص بالكلمه وتالي قول حب , أطلع برا أنا ابي ارتاح .
    جمال وبدمعه : أحبك .
    أميره بقساوه : أطلع برا , أنا اكرهك , أنا اكرهك أفهم أكرهك .
    اميره ترفس جمال برا الغرفه وبدمعتها الموجعه تنسدح ع سريرها وتضم المخده وتحاكي روحها : أنا ليه يصير فيني كذا ؟ أنا أبي أنسى وابوي بيده يجيبني له ليه ؟.
    تنعس أميره بدمعتها .
    يجي الليل ع الساعه 8 ونص تصحى أميره بصوت أبوها .
    أبو أميره : أميره أصحي بتكلم معك .
    أميره : لبيه يبه أمر ؟.
    أبو أميره : أنا أسف ي بنتي ان صدمتك بزواجي هذا , بس أنا متزوج من سنين وخبيت عليكم وانا ابيك تنزلين وتقعدين معنا وتتعرفين عليهم .
    أميره بهدوء : يبه ؟.
    أبو أميره : هلا ي عين أبوك ؟.
    أميره بهدوء وعيونها نازله : تعرف أب لي ؟ تعرف أني احتاج لحنانك تعرف اللي أبي منك لي لوحدي م أحتاج تقسمه لاحد غيري , انا م فقدت واحد من العائله بس !
    يبه , أنا فقدت القبيله كلها أخواني وامي واختي راحو , ولا عمات ولا خالات ولا خوال ولا اعمام محد باقي لي بهدنيا غيرك , وانت مو لي , لحالي , انا في أحد يشاركني فيك .
    أبو أميره : ي بنت...
    وتقاطعه أميره : لا تقول بنتي صح أني بنتك < وتحط يدها ع قلب أبوها > بس هذا مو لي هذا للي تحت ينتظرونك , المهم أبشر كلها ساعه واكون عندك , تفضل يبه .
    أبو أميره من بعد كلام بنته لسانه موقد الحكي , مسك حاله ونزل لام جمال وجمال واخوانه .
    أميره بدأت تصحصح وتصلي الصلوات اللي فاتتها وزبطت نفسها وتلبس أحلى لبس عندها وسيع , وتحجبت , وصارت جميله جدا وهي لابسه حجاب , وتحط الروج الزهري ع شفايفها وتبتسم البسمه
    اللي م أبتسمتها بحياتها كلها , ( أبتسامة أنتقام , أبتسامة الانانيه والخبث ) .
    تنزل أميره وبخطوات رجلينها اللي شدت مسامع الكل .
    أميره تنزل وتشوف طفل تقريبا عمره 7 سنين .
    أميره تناظر الجميع وتروح تبوس أم جمال
    أميره : أهلين عمتي .
    أم جمال : أهلين حبيبتي .
    أبو أميره : نورتي حبيبتي .
    أميره: تسلم يبه بس معي سوال اذا تسمح يعني , هالورع ذا , أخ لي والا ولدها ؟.
    أبو أميره : لا هذا ولدها .
    أميره : أي حمدلله .
    أميره تناظر ألاخ الكبير وتحرك حاجبها وبنظره غريبه : هيه أنت وش أسمك ؟.
    يناظرها مستغرب : تكلميني ؟.
    أميره : أي .
    يناظرها : معك سالم .
    أميره : اي طيب كمل عرفني عنك السيفي لوسمحت .
    سالم منعجب : معك سالم 27 سنه عسكري .
    أميره : م شاء الله عقبال م نشوف زوجتك جنبك .
    سالم : ان شاء الله .
    أميره تناظر جمال ويفكر جمال انها تطلب السيفي تبعه .
    جمال : أنا..
    أميره تناظر : اوص من كلمك وسالك ان يبي يعرف عنك شي .
    جمال : اها سوري .
    أميره : وانت يالورع عرفني عليك ؟.
    الورع : اول شي أنا ماني بورع زين ؟.
    أميره : زين !.
    الورع : وثاني شي أنا أسمي حمد وعمري 8 سنين .
    أميره : هههههه ورع ي قلبي .
    حمد تقرب من أميره يبي يصفقها , الا يوقف قدامه جمال.
    جمال : عيب هذه كبيره اقعد مكانك وبلا حركة وطوالت السان زايده .
    حمد : طيب .
    سالم :طيب أنتي عرفينا عليك ؟.
    أميره : معك أميره طالبة جامعه تخصصي علم نفس , عمري 21 سنه , تبي تعرف شي اكثر ؟.
    سالم : م شاء الله مستقبل حلو باذن الله .
    اميره : اي ان شاء الله .
    سالم : الحين أنتي مثل أختنا , واللي فقدتيهم الله يرحمهم .
    أميره تناظر بجمال : فقدت ناس كثير واهمهم أهلي رحمة الله عليهم , وفقدت ناس م تسوى رمش عيني .
    سالم : الله يستر ع الجميع .
    أم جمال تناظر بجمال : جمال متى بتروح الحلاق وتعدل شكلك ؟. متى بتزبط نفسك ؟.
    أميره بصوت منخفض : الجمال جمال الروح مو الوجهه وولدك لا جمال روح ولا جمال وجهه .
    سالم : سمي أميره ؟.
    أميره : ها لا ابد سلامتك .
    جمال : يمه أنا تعبان , ونفسيتي م تساعد .
    أميره تناظر بجمال بحنيه ومقويه سلوبها : بشنو تعبان حضرتك ؟.
    جمال ببجه حزينه : تعبان من غلطاتي , تعبان من تصرفاتي , أنا كل شي أسويه بس م افكر باللي بيصير من بعده أنا خسرت ناس والان احتاجهم .
    أميره يمرها الحزن : يبه ؟.
    أبو أميره : هلا ؟.
    أميره : وين المطبخ ؟.
    أطلعي من الصاله وع يمينك .
    أميره تروح للمطبخ وبداخلها الوجع والحيره يدخل عليها أبوها .
    أبو أميره : بنتي أميره حبيبتي ؟.
    أميره : سم يبه ؟.
    أبو أميره : ابيك لمن تنزلين تحت تلبسين اللبس الوسيع مثل م أنتي لابسه وابيك تتحجبين .
    اميره : م يحتاج توصي .
    ابو أميره : كفو حبيبتي .
    أميره : يبه محد حادك تحطني هنا بين عيال وهم بس بالكلام أنك مربيهم وهم م يحتاجون تربيه كل واحد أكبر من الثاني .
    أبو أميره : اميره البيت القديم بعته , وطبيعي أجيبك قدام عيوني .
    أميره مصدومه : بعته !!!!.
    أبوأميره : أي .
    أميره : ليه ؟ حرام عليك يكفي أنك مقصر بحقهم بحياتهم والحين بموتتهم تبيع بيتهم ؟.
    أبو أميره : بس ي بنتي ..
    تقاطعه أميره : بكون معك باتفاق مثل م قاعد تعيشني باتفاق م اعرف عنه , بس أنت بعطيك علم فيه , يبه أنا قدام الكل بنتك , وبيني وبينك قصة مخفيه فهمت ؟.
    أبو أميره : أميره م يصلح اللي تقولينه أنا أبوك وأنا اللي باقي لك بحياتك .
    أميره : حلو هذا أنت قلتها أنت اللي باقي لي , تروح تربي ناس م نعرفهم وبنفس الوقت تخليني أنا بنتك أشاركهم كل لحظه , تدري وش أقولك ؟ الله يرحمهم الحمدلله م شافوا هالفلم اللي يصير .
    أميره تطلع من المطبخ وبكل فخر , وابو أميره ندم , وجع , يتمنى اللي يصير مو حقيقي بس للاسف حقيقي .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    ع الساعه 2 الليل ..
    جمال بصاله منسدح .
    أميره بغرفتها وماخذه راحتها راميه حجابها ولابسه شي مريح لها .
    حست بالعطش والجوع وناظرت ان الساعه 2 واكيد ان الكل نايم م يحتاج أن تلبس حجابها
    تنزل أميره تحت م أنتبهت بوجود جمال , وتدخل المطبخ وجمال م أنتبهه بوجود اميره .
    أميره تفتح الثلاجه تدور اكل , تفتح الدواليب وصارت بالمطبخ تدور أكل ومثل م تعرفون تفتح دواليب وتخرج اواني بيطلع صوت , جمال بصاله أنزعج من صوت بالمطبخ , وكان يتوقع ان يتواجد حرامي داخل المطبخ .
    ياخذ له شي حاد ويروح المطبخ بخطوات بطئيه ويناظر من بعيد , الشعر الطويل والجمال الهادي ’ ووقف وهو مسفط يديه الا أميره يطيح من يدها الصحن !!
    جمال يدخل المطبخ : أبعدي ابعدي أنا بشيله لا تلمسه يدك .
    أميره منصدمه : أنت وش جابك هنا وش عندك !
    جمال متوتر : صاب يدك شي ؟.
    أميره : لا م صابها شي !
    جمال : خلاص روحي غرفتك أنا بجهز لك الاكل وارتب واجيك .
    أميره تناظر بغرابه : م أحتاج مساعدتك روح من المطبخ لا تتوقع بعد هالخوف بغير مشاعر اتجاهك , ولوسمحت أنا نازله من دون حجاب أطلع برا .
    جمال : أميره طلعي غرفتك .
    أميره تقعد بالكرسي وتحط رجل ع رجل وتمسك شعرها : واذا م طلعت ؟.
    جمال بدا يتنرفز : بتطلعين يلا .
    أميره : لا ي خيي أنت اللي أطلع .
    جمال : أميره مو طالعه ؟.
    أميره : عارفه أن هالمكان مو مكاني بس صرنا شركاء بالمكان هذا , وتقدر تتوكل أنت دامني قادره وم أحتاج مساعدتك .
    جمال بدا يعصب ويقترب من أميره ويرفع يده ويصفقها : صح أني خنتك , صح أني خليتك لحالك , صح كذبت عليك , صح غلطت بحقك , بس أنا ندمان ومستعد اغير كل غلطه
    مستعد أكون سبب كل سعاده فيك بس عطيني فرصه .
    أميره تستغرب وبنفس الوقت مصدومه بس أميره صارت ترد الضعف ضعفين : ندمان ؟ كذبت وغلطت ؟ وتبي فرصه بعد ؟ ناظر شكلك وشوف كنت وش وكنت مع من ومن كان حولك !
    شايف الكف اللي بخدي ؟ أنا سعيده مره لانك كفختني تدري ليه ؟ لاني قاعده احاول اكرهك فيني مثل م كرهتني فيك وهذه نتيجه أن اللي قاعده أسوي كويس وجهدي م راح بلاش .
    جمال يمسك أعصابه وعينه تدمع , واميره تناظره بحقاره وتطلع من المطبخ وقبل لا تطلع رمت كلمه .
    أميره : كل اللي بحياتك اللي تبريت منهم وقلت عنهم ماتو , أنتبهه لهم محتاجينك وانتبهه لشكلك شوف كيف صاير .
    جمال الشخص اللي م يهمه الشخص حقير الاخلاق , حقير الاداب يتعامل بطريقه غريبه ! , الشخص اللي رقمه عند كل البنات وكل ليله عن بنت ورقص ونوم والحين لدرجه أن وجهه يحتاج حلاقه
    وتارك حاله وم همه شكله , همه الوحيد أميره .
    جمال بدا يرتب المطبخ , ويسوي أكل كويس لاميره , ويرتبه وياخذه لغرفتها
    جمال يضرب الباب : أميره افتحي الباب .
    أميره تسمع ولا كانها تسمع .
    جمال : أميره افتحي الباب أنا سويت لك أكل .
    أميره شدتها كلمة أكل وقعدت عند الباب : وش سويت اكل ؟.
    جمال : اللي يعجبك .
    أميره : أكل ها ؟.
    جمال يضحك : أي أكل وربي .
    أميره : أنا مستعده أخذه بشرط .
    جمال : وش الشرط ؟.
    أميره : خليني ألبس حجابي واطلع لك .
    جمال : طيب .
    أميره بدأت تغير لبسها وتلبس حجابها وتطلع لجمال .
    جمال : هذا هو الفطور تفضلي .
    أميره تضحك : هه هه ههاي , انت م نفذت الشرط حقي ع شان أخذه .
    جمال : تفضلي وش شرطك ؟.
    أميره : تروح قدامي للحمام , وتاخذ الة الحلاقه والرغوه , وتصير أول يوم تصادفنا فيه .
    جمال : لا أسمحيلي مالي خلق .
    أميره : أنا جوعانه وبيزيد جوعي أن زاد عنادك .
    جمال : خلاص أبشري الا جوعك .
    أميره تناظره : أي بسرعه بسرعه يلا .
    جمال يدخل الحمام وياخذ الة الحلاقه ورغوه ويبدا يحط الرغوه ويبدا يحلق ويناظر أميره وهي تاكل وهي مدركه أن م يشوفها .
    جمال : لازم بسرعه أخلص ع شان تاكلين لانك جوعانه .
    أميره : أي لازم بسرعه تخلص لاني حيل جوعانه .
    جمال يناظر فيها : طيب أنتي اكلي لك شي الحين بس شوي .
    أميره : وي لا لا , لازم تخلص .
    جمال بدا يخلص شوي شوي , واميره بدأت تخلص أكلها .
    أميره وهي تاكل وجمال بغرفته يبدل لبسه
    جمال يناظرها من وراء وهي تاكل : أميره بالعافيه .
    أميره تلتفت لجمال وتبتسم البسمه اللي لا شعوريا حتى أكلها تركته : ي فرحة أمك .
    جمال : بشنو ؟.
    أميره : أنك حققت لها اللي تبغاه , هي تبيك تحلق وكذا .
    جمال : اي , وانتي أمك وش تمنت ؟.
    أميره بدأت عيونها تغرق دموعها : أمي تتمنى أني أكمل دراستي , بس هي مو بجنبي الحين , وبكمل الشي اللي تتمنى باذن الله .
    جمال : تبين تنجحين ؟.
    أميره : أن شاء الله ليه لا .
    جمال يتقرب من أميره ويجلس جنبها : أنا قبل قعدت جنبك وبمكان خاص محد عرف عنا , بس اليوم أنا جالس جنبك , واناظر عيونك أقولك أني باقي أحبك ’ ولدراستك بساعدتك , م وقفت معك بوفاة أهلك , بس بوقف معك لدراستك واي شي تحتاجينه عيوني لك .
    أميره بقساوه ع حنين : صح أن كنا بجانب بعض وكان الحجاب اللي علي شايلته تذكر ؟ كنت أحبك وأغليك , صح أنك م وقفت معي بوفاة أهلي , وبنفس الوقت أنا م أحتاجك الى ألان , المهم شكرا ع الاكل , طلع فيك شي كويس تعرف تطبخ , تمسي ع خير , سلام .
    جمال : وانتي من اهله ’ بس أعرفي أني بساعدك كثير .
    أميره تناظر وتاشره بيدها بحركه لاداعي وشكرا لك .
    أميره تدخل غرفتها وتفصخ الحجاب وتنسدح ع سريرها : هذا من جده ؟ وش يبي بعد البعد ذا كله والحين يقول بساعدك يسري بس م أحتاجه , أنا أحبه والا ايش !
    أميره بدأت تسال عمرها سوال وراء سوال وسوال وراء وكالعاده م تلاقي اجابه .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    يوم جديد وتصرفات غريبه
    أميره نازله لتحت وم تحصل أحد متواجد بالبيت .
    أميره : حمد ؟ سالم ؟ يبه ؟ خالتي ؟ جمال ؟.
    والكل م كان متواجد قدام عيونها .
    أميره بطريقه متملله : أوف من بيوديني الجامعه الحين .
    تطلع جوالها ع اساس بتتصل ع أبوها .
    ألا تسمع صوت يفزعها وتفرحها بنفس الوقت
    أبو أميره : كل عام وانتي بخير ي بنتي .
    أم جمال : كل سنه وانتي حلوه .
    سالم : تفضلي ي حلوه الهديه .
    حمد : مبروك العمر الجديد .
    جمال : أميره كل عام وانتي بخير وبينا يارب ’ والهديه هذه قليله بحقك .
    أميره مبسوطه ويدها ع فمها : مشكورين م تقصرون , م أنحرم منكم يارب .
    حمد : تراني زعلان منك بس ع شان أمي .
    أم جمال : ههههه يضحك معك حبيبتي .
    أميره تتقرب من حمد : هيه ي ورع , تزعل مني ليه ؟ اخذت منك العابك أنا ؟.
    حمد يناظر بحقد : لا تقولين كذا .
    جمال : حمد عيب , ويلا ع المدرسه اليوم أنا بوصلك .
    أم جمال : الحمدلله انك بديت تتغير ي جمال ووجهك طلعت حلاوته واليوم بتاخذ اخوك للمدرسه .
    جمال : وابشرك بعد بطلع لدوام .
    أميره : طيب الله يديم التغير , ممكن توديني الجامعه ع طريقك ؟.
    جمال : اي عيوني لك تفضلي .
    أميره وحمد يطلعون مع جمال بسياره .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::
    سالم بالبيت مع أمه وزوج أمها .
    سالم : يمه تامريني بشي ؟.
    أم جمال : سلامتك .
    سالم : مع السلامه عمي ويمه .
    يطلع سالم ومتجهه لدوامه
    :::::::
    يوصل جمال لمدرسة حمد .
    أميره تناظر حمد وهو نازل : حمد أسمعني , ترا فطيرة الزعتر مفيده لعمرك , كثر منها واترك الشبس ههههههههههه.
    جمال يضحك ع تصرفات أميره : ليه تسوين كذا فيه ؟.
    أميره : شعليك أنت ؟.
    جمال : أخوي شنو وش علي ؟.
    أميره : وانا بنت زوج أمك ترا .
    جمال بحنيه : وحبيبتي بعد .
    أميره تسوي نفسها م تسمع : ترا تاخرت ع الجامعه حيل لوسمحت عجل شوي
    جمال : طيب .
    قريب من الجامعه
    أميره : شكرا مقدما ع التوصيل .
    جمال : عيوني لك من دون شكر .
    أميره تنزل من السياره وتتصادف مع صحباتها ويدخلون الجامعه .
    أميره : سلام صبايا .
    البنات : أهلين أميره .
    أميره : ها وش الجديد اليوم .
    طالبه بصف : أبد والله ننتظر الاستاذه تجي .
    أميره : اوك , شفيكم محزنين ؟.
    طالبه بصف : والله ي أميره بعد بكرا الامتحان وم عندنا تلخيص وتعرفين هالكتاب هذا يحتاج له تلخيص وم نعرف الاشياء المهم كله كلام ويالله تلقط كذا معلومه .
    أميره توترت : أها ..
    تدخل عليهم معلمه : ي بنات استاذه ليلى اليوم غايبه وتخبركم لا تنسون الامتحان اللي بعد بكرا , والحاضر يخبر الغايب .
    أميره : ان شاء الله .
    أميره بدأت تحزن ع حال البنات وهي تعرف أنها الشاطره بينهم وتعطيهم معلومات تفيدهم وباللحظه هذه م تقدر تساعدهم قررت بالبريك هذا ان تلخص الكتاب .
    أميره: بنات اجتمعوا بخبركم بشي .
    يجتمعون بنات الصف
    أميره توقف ع الطاوله : ي بنات أسمعوا أنا حسيت بالحزن لمن شفتكم تحتاجون لتلخيص اوعدكم بكرا يصير التلخيص بيدكم .
    البنات بدو يحيون باميره ويصفقون لها ويشكرونها .
    واميره بدأت تلخص اليما صارت الساعه 12 , وهي تلخص وباقي تحتاج الوقت الاكثر , أميره تلبس حجابه ونقابها وتوقف عند الباب وتاخذ جوال الحارس وتتصل ع ابوها بان يجيها .
    أميره تتصل ع أبوها ..
    أميره : يبه وينكم ؟.
    أبو أميره : بخلي واحد من أخوانك يجيك .
    أميره : طيب .
    ::::::::::::::::::::::::::::
    أبو أميره : ام جمال أتصلي لي ع واحد من العيال يمر ع أميره ياخذها من الجامعه .
    أم جمال : أبشر .
    أم جمال تتصل ع جمال .
    أم جمال : جمال يمه وينك ؟.
    جمال : بدوام ي عيني أمريني ؟.
    أم جمال : ابد يمه خلاص يعطيك العافيه .
    جمال : واضح عندك شي قولي ؟.
    أم جمال : أميره بالجامعه تنتظر أحد يجيها , بس أنت بدوامك م يمديك .
    جمال : شنو ؟ أميره عند باب الجامعه , وانا هنا بدوام ؟ يخسى الدوام , الحين أروح لها .
    أم جمال: كفو فديتك أنا .
    جمال يتسارع يطلب الخروج ويركب سيارته .
    وباقوى سرعه معه مشان بس يكون عند أميره .
    أميره وهي عند باب الجامعه , قاعده تخط ع شان تاخذه لتلخيص وتكتبه , أميره يفزها الهرن
    أميره انزقت نقزة خوف : بسم الله الرحمن الرحيم .
    جمال ياشر لها بمعنى تعالي .
    أميره تركب السياره مع جمال : بالله أنت م عندك سلوب ؟ خوفتني .
    جمال : بسم الله عليك , بس مو لهدرجه قاعده تذاكرين بشارع .
    أميره : مو قاعده اذاكر قاعده اللخص الماده ولازم بكرا اوزعها ع الطالبات .
    جمال بدا يحس بالمهمه مره صعبه وتحتاج وقت : تبين أساعدك ؟.
    أميره : شكرا , بس بالله سريع البيت تعبانه ظهري مو مرتاح ورقبتي مره تعبانه .
    جمال ينزل السيت لها : أرتاحي شوي الى م نوصل البيت .
    أميره تناظر بحنين : مشكور .
    أميره منسدحه وتنتظر البيت وتحس بان الالم مره قاسي جسمها ورقبتها مره تعبانين .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال يوصل البيت ويحرك كتف أميره .
    جمال : أميره أصحي وصلنا .
    أميره : يلا يلا أنزل م في وقت .
    جمال : ها شنو م في وقت ’ أنا وش دخلني ؟.
    أميره : اوه لا تكثر كلام أنا تخربطت خلاص شكرا بروح داخل ادخل الشمس حااره .
    جمال : هههههههه أبشري .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره تدخل البيت , وتسلم ع أم جمال وابوها .
    أميره : شخباركم أعلومكم زينين ؟ حمدلله أنا أبدل واجي اتغدا جهزوا الغدا جزاكم الله خير .
    جمال : هههههههههه , بشويش ع روحك الاهم نفسك .
    أميره وهي ع الدرج بأعلى صوتها : مالك دخل .
    أميره بدأت تبدل ملابسها وتصلي الظهر وتنزل تحت بالكتاب والملخص والتحديدات .
    أميره : اوه جاء ورعنا.
    حمد : احترمي نفسك شقولك أنا .
    أميره : أستغفر الله م تحب أحد يمازحك قتيعه منك .
    جمال : ي قتيعه ترا وراك تلخيص .
    أميره : اعوذ بالله منك خلني أتحمس باكلي بسلام .
    جمال وحمد : هههههههههههههههههه .
    بدا الغدا واميره ع السفره يد بفمها ويد بالكتاب .
    سالم : أنا من أول م جيت من الدوام وشايف هالكتاب معك فهميني شفيه ؟.
    أميره : والله ي سالم ..
    ويقاطعها حمد : هههههه والله وانا اخوك البنت معاقبه وقالوا لها لخصي كتاب .
    أميره تناظر حمد بحقاره : دقيقه خلني أضحك بالله .
    حمد : خذي راحتك ضحكي لين بكرا .
    جمال : عيب ي حمد هي أكبر منك .
    أبو أميره : شسالفة الكتاب ؟ حتى السلام حقك من دون رد ههه شفيه ؟.
    أميره : يبه أنا معي ماده ولازم الخصها مشان عندنا امتحان بعج بكرا .
    أم جمال : الله يوفقكم حبيبتي .
    أميره : شكرا مرههه , ألمهم طبخك حلو وم قصرتي , وم اقدر أساعدك بشغل بقوم الخص الكتاب .
    أم جمال : معذوره حبيبتي الله يحفظك .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره تطلع لغرفتها وتبدا تلخص وتمسح وتكتب وتحددوتكتب وتمسح وتطبع وورقه ع ورقه وترمي يدخل العصر وتصلي العصر ويدخل المغرب ,
    ويدخل عليها جمال ويعطيها أكل وعصير ويطلع , وياذن العشاء ’ وكالعاده تتعب وتواصل وتكتب وتمسح وتسوي .
    تجي الساعه 1 ونص وأميره ماتت من النعس وتتعب ونامت والاوراق والتحديد كله ع الارض
    يدخل جمال الغرفه ويحصل أميره ع الارض والاوراق والتحديد وكل شي ع الارض ..
    جمال داخل بكاس شاي وبسكوت , وللاسف أنها نايمه ’ والحمدلله بهاللحظه قرر جمال أن يثبت لها أن تغير كثير بشوفتها
    جمال يشيل أميره من الارض ويحطها بسريرها ويعدل راسها ويقرب من أنفاسها .
    جمال وهو قريب من أنفاسها : وربي راح اتابعك لين ترجعين تحبيني باول يوم بينا , أحبك .
    بعدها جمال بدا يرتب الاوراق والتلخيصات وبدأ يلخص الاشياء اللي حددتها أميره وتلخيص وراء تلخيص وبدا يطبع الاوراق ويرتبهم وحده وراء وحده ...
    جمال ينتهي من شغل التلخيص ويحطهم بملف , ويرتب كل كتبها ويحطهم ع الطاوله , ويرتب غرفتها ويطلع برا الغرفه .
    ::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره تصحى ع الساعه 4 الفجر ..
    أميره تصحى مفجوعه : أوه أنا وش نومني!! , م قدرت أساعد البنات وش ذا الحظ اوف .
    تفتح جوالها وتدخل ع قروب البنات وتخبرهم أنها م تقدر تجيب التلخيصات لانها أبدا م قدرت بيوم واحد بس وهي لوحدها .
    البنات انزعجوا من الخبر , وخبرتهم أميره ان راح تكمل بالبريك معهم .
    ومن بعدها وافقوا وانبسطو من بعد حزن بسيط .
    أميره تصحصح مزبوط وتستوعب أنها ع سرير وان الغرفه نظيفه وان الاوراق مو ع الارض وان في ملف مليان اوراق !!
    أميره تقترب من الملف وتناظر الملخصات كامله بتمام !!
    أميره مصدومه : انا خلصت الملخصات ؟ انا نظفت الغرفه ؟ انا نمت ع السرير ؟ اكيد لا من اللي ساعدني بذا كله !!
    أميره بدأت تفتكر بأن الشخص اللي أمس معها في أكلها وراحتها جمال لا شعوريا أميره تدخل للحمام وتتروش وتزبط حالها اليما صارت الساعه 5 ونص تنزل تحت ومعها الملخصات ..
    جمال يفطر وعيونه تعبانه
    أميره تجلس بجنب جمال : جمال ؟.
    جمال : هلا أميره ؟.
    أميره : اشكرك ع الوقفه اللي أسعدتني .
    جمال : جمال م يحتاج تشكريني أنا شفتك تعبانه وحبيت أسوي الواجب ي عيني .
    أميره : شكرا لك .
    حمد : اوه الملخص اللي تعب عليه أخوي أجل ؟.
    سالم : أنت ليه حاط نفسك في كل سالفه ؟.
    أميره : هههههه شفيك ذا الورع لاحد يهاوشه .
    جمال : يلا حمد واميره جاهزين .
    أميره تحس التعب بجمال : اي جاهزين نقوم يلا ؟.
    جمال : اي أنتظركم برا .
    أميره : طيب .
    أميره تودع أبوها وام جمال .
    أميره تركب السياره , الى م اوصلوا لمدرسه حمد ..
    أميره : حمد أنتبهه لك , ولا تاكل شي مو كويس .
    حمد بطريقه بايخه :اها شكرا ع النصيحه .
    جمال : ي حمد عيب البنت تكلمك باسلوب .
    حمد : طيب باي .
    ينزل حمد ومتجهه جمال لجامعه أميره وطوال الطريق أميره تحس بجمال أن مره نعسان وتعبان , والتعب طالع من عيونه , اوصلوا عند الجامعه .
    جمال : يلا أنتبهي لك , واهتمي لدراستك ووزعي الملخصات كلها واذا نقص دقي لي اروح البيت أصور من النسخه اللي خليتها معي .
    أميره : جمال بقولك شي .
    جمال يناظر أميره : تفضلي !!
    أميره تمسك بيد جمال : ي جمال ..
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    من هنا نوقف البارت ..
    واللي يحير ؟
    أميره وش كانت بتقوله لجمال ؟.
    أميره في كلام بداخلها رغم أنها تبي تكون قاسيه عليه وتبي تكرهه ع شدة ماهو تاركها وكاذب عليها ؟.

    :::::::::::::::::::::

    أتشرف بمتابعتكم .
    وكل م يخص الرواية بالسناب .
    وحابين أنزل البارت اللي بعده #البارت_السادس
    snap :mgesh_5
    #رواية_مغيش_بقلمي .

    #روايات_حقيقيه . إلى أيـن سَـنتوقَف ؟​
     
    آخر تعديل: ‏9 سبتمبر 2017
  2. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    أن أردتَ شخصاً تُحبهُ حُـب الاولِـين !.
    لا تَـقلّـقَ تفكِيره وتُـالَمَّ قَـلبه .
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .
    تذكير بسيط بالبارت السابق
    جمال : يلا أنتبهي لك , واهتمي لدراستك ووزعي الملخصات كلها واذا نقص دقي لي اروح البيت أصور من النسخه اللي خليتها معي .
    أميره : جمال بقولك شي .
    جمال يناظر أميره : تفضلي !!
    أميره تمسك بيد جمال : ي جمال ..
    جمال يناظر عيونها : وش فيك قولي ؟.
    أميره متوتره وتغير الحكي اللي كانت تبي تقوله : أنا أبي فلوس م معي ممكن فلوس ؟.
    جمال : أي معي فلوس !
    أميره : طيب لا تناظر وعطني .
    جمال : طيب أنتي فكي يدي !
    أميره : ها أي صح خلاص خذ يدك .
    جمال يطلع من جيبه 100 ريال ويسلمها أميره .
    أميره : شكرا جمال .
    جمال : م سويت شي ي عيني ودقي علي وانا بجي أخذك لا تدقين ع أمي وعمي .
    أميره : أبشر .
    أميره وهي نازله وماسكه يد الباب وتفتحه
    جمال : أميره ؟.
    أميره تلتفت لجمال : لبيه !!
    جمال بحنيه : أرجعي لي مثل م كنتي , م زلت أحبك وم تغيرت الا عشانك أنا أبيك .
    أميره تنزل عينها ويحزنها الموضوع بالخاطر وتفك الباب وتنزل ولا كانها أسمعت شي .
    تدخل الصف وتحصل البنات محزنين ومتضايقين .
    أميره : السلام عليكم بنات .
    طالبه بالصف : اية سلام ي أميره هذه الثقه اللي عطيناك أياها ؟.
    أميره : أي وبعد ؟.
    طالبه بصف : حرام عليك ي أميره الامتحان بكرا حناء تحمسنا وفوق حماسنا كنا مجهزين لك شي بسيط يسعدك مثل م أسعدينا .
    أميره : اوه طيب جبتوا والا ؟.
    طالبه بصف : اي جايبينه بس مالنا حظ .
    أميره : لا حلو يلا بس بلا أحزان ي هيه وجيبوا اللي بتسعدوني فيه , والملف اللي ع طاولتي فيه الملخصات ي حلوات .
    طالبه بصف بابتسامه : بذمتك ؟.
    أميره سعيده : اي والله .
    طالبه بصف : الله يسعدك ي شيخه
    أميره بدأت تنبسط ع وضع الطالبات وهم ياخذون الملخصات .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أبو أميره في البيت مع أم جمال .
    أم جمال : حبيبي تبي شي ؟.
    أبو أميره : أقعدي بقولك كلام .
    أم جمال : أن شاء الله خير تفضل ؟.
    أبو أميره : أنا م ربيت بنتي أن تروح مع أحد غريب , او أنها تكون كاشفه الوجهه قدام احد غريب .
    أم جمال : وش تقصد يعني ؟.
    أبو أميره : يعني لو م تعجلت وم بعت البيت وخذيت بنتي هنا واعيالك هنا , ليتني درست الموضوع قبل انفذه .
    أم جمال : وش تقصد أنت يعني بتذلني ع الكم القرش اللي باخذهم من بيعت البيت هذه ؟.
    أبو أميره : لا عليك بالعافيه م اقصد شي وربي , ولكني بنتي أبيها تاخذ راحتها م كانت كذا منحكره .
    أم جمال : أعيالي أخوانها , وقفل الموضوع لانه أنتهى وخلاص .
    أبو أميره : ع أمرك .
    أم جمال : ع العموم اليوم أنا عندي مناسبه بروح عطيتك خبر .
    أبو أميره : أخذي راحتك .
    أم جمال : يلا أنا برتاح انتبهه لك .
    أبو أميره : الله يحفظك .

    وَكِيـفْ تَمـكنتَ العيش وانتَ كسرتَ قُلوباً كَـانت ترضى بِـما تُريد , من أنتَ وكيف أصبحت ! جاهلاً ؟.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال بدوام والتعب وأضح من عيونه , ويزبط بالملفات ويشيل اوراق للملف هذا ويدخلهم للملف هذا , بالاصح التعب فيه فيه
    جمال فوق م أن التعب مقلق حاله , الا أن مصر يكمل .
    صاحب جمال بالدوام : جمال فيك شي ؟.
    جمال : لا !
    صاحب جمال بالدوام : وجهك م يطمن ي رجال !
    جمال : شوية خمول الحين أخذ لي قهوه واصحصح .
    صاحب جمال بالدوام :أطلبها لك ؟.
    جمال : تسوي خير .
    جمال وهو يرتب ويزبط يحط راسه ع الطاوله لا شعوريا من التعب وصاحبه رايح يطلب له القهوه وبوصول صاحب جمال .
    صاحب جمال : ! جمال ؟؟
    جمال سامتها وم يسمع .
    صاحب جمال يهز جمال : ي رجال رد علي ؟
    جمال وراسه بطاوله وبصوت المخنوق : ي رجال أنت واهدا بس شوي غفيت جبت القهوه ؟.
    صاحب جمال : اي يلا قوم أشربها .
    جمال بدا ياخذ القهوه ويشرب منها وشوي شوي لين أستوعب وبدا يزبط وضعه الى أن حس الوقت صار يمضي والساعه قريب الوحده وهو للان م وصل له اتصال من أميره وبنفس الوقت م طلع من الدوام !
    يفتح جواله ويصادف 10 مكالمات من أميره ويرجع يتصل عليها .
    جمال يتصل ع أميره .
    أميره ترد وبغضب : لا لا دقي علي لا خلصتي , ترا الشمس كلتني تعرف وش كلتني ؟.
    جمال : اسف وربي م لاحظت الحين طالع وواصل لك أن شاء الله , خليك لا تروحي مع حد .
    أميره :استعجل انحرقت .
    جمال يطلع من الدوام ويركب سيارته وخذ نص ساعه ع م وصل لاميره .
    أميره اول م ركبت معه : اتهاوش وياك والا أيش ؟.
    جمال ومهلوك حاله : خلي الهواش بعدين ,أنا أسف لاني تاخرت عليك .
    أميره تنصدم من برودته والوجهه المتعب , وتقترب بشويش منه : فيك شي أنت ؟ ليه كذا وجهك ؟.
    جمال يحط يد أميره بوجهه : وجهي مشتاق لك مشتاق لعطف كلامك , أنا مشتاق لك ي أميره .
    أميره تبعد يدها وبدأت تتعتع بالكلام و تصد وجهاه وتقترب من الشباك ولا كانها تسمع , ينفس جمال ويبوز وبدأ يكمل طريقه ويسوق
    ولمن وصلوا البيت م زال كل الطرفين منهم ساكت , تنزل أميره وتناظر أن جمال م أهتم فيها ولا حتى ضحك معها ويدخل قبلها البيت !
    أميره تدخل وراء جمال وتستقبلها أم جمال .
    أم جمال : أهلين بالحلوين , يلا بدلوا وانزلوا الغداء جاهز .
    أميره : عمتي أنا مو جوعانه مشكوره بروح أذاكر .
    جمال يعرف أن أميره عشقها الاكل وأنها تكذب : يمه وش غداك ؟.
    أم جمال : كل خير ي عيني .
    جمال : طيب أرفعي لي لاني تعبان وأبي ارتاح أنام .
    أبو أميره : أميره تغدي هذه وجبتك المهمه بتسحبين عليها .
    أميره تقترب من أبوها بحنيه وتحط راسها ع رجلينه : يبه أنا أسفه .
    جمال يسمع ويشوف ويبتسم !!
    أبو أميره : من أيش تعتذرين ي بنتي ؟.
    أميره : يبه أنا غلطت كثير بحقك سامحني مو مني .
    أم جمال : شفيك أميره صاير لك شي بالجامعه ؟.
    أميره : أنا بنت ومعي أبوي ومشتاقه له بس , حتى أنتي عمتي أنا أسفه م أعاملك معامله زينه .
    جمال بدا بالدمع : م عليكم منها هي تسوي كذا ع شان م تعرف كيف تقول لكم خبولي من الغداء .
    أميره تضم أبوها وتبكي بصدره: أِشتقت لك وأشتقت لاختي واخواني ’ وشوقي لأمي عظيم ي يبه .
    أبو أميره : بسم الله عليك ي بنتي حناء كلنا معاك وان شاء الله نعوضك .
    أميره تبعد من صدر أبوها وترقى لغرفتها وهي متضايقه , وبالرغم أنها م كان فيها شي .
    جمال : عمي أنا بشوفها ومالك الا طيبة الخاطر وبتهدا البنات حنونات أميره بالحيل حنونه ’ تغدا وم عليك .
    أبو أميره : الله يعطيك العافيه .
    ام جمال : حمد وسالم تعالوا تغدوا يلا .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال يدخل غرفة أميره .
    أميره منسدحه وعبايتها عليها وعينها ماخذها النوم .
    جمال بصوت هادي ويناظر بأميره : كل اللي أتمنى أنك تتقربين مني أكثر , خليك معي خليك لي ’ لا تبعديني منك وربي بصير لك كل شخص فقدتي ’ بس ارجعي لي مثل م كنتي .
    أميره تسمع ولكن جوابها دائما الصمت .
    جمال يطفي الانوار ويطلع .
    إن ادرتَ الشَخص كَـما تَملكك وحَـافظَ عَليك , لا تتركهُ لِغيرك ثُمَ تَعود وتقول أريدُكَ من جَديد !.
    لاتظُن ان القلب ينتظر قُدومك لتهدمهُ كالمرةُ الاولى .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    سالم ع طاولة الطعام : يمه ؟.
    أم جمال : سم يمه ؟.
    سالم : أنا اليوم بطلع مع حمد تسمحين له ؟.
    حمد بلقافه : وين بتطلعني اليوم ؟.
    أم جمال : وراك دراسه م في طلعه .
    حمد : يمه شفيك ترا سالم بالموت تجي فرص ويطلعني خلي يطلعني .
    سالم : اي خلاص بتطلع معاي لا تصيح .
    حمد : اي هذا الاخو والا بلاش .
    أبو أميره : بتاخذون أميره معكم .
    جمال وهو نازل من فوق : لا أميره عليها أمتحان م أتوقع بترضى تطلع , خلوها تذاكر .
    حمد : اي احسن أنا ابي استانس .
    سالم : عيب ي حمد .
    أبو أميره : الله يوفقها يارب .
    أم جمال : ها جمال تبي أحط لك غداك ؟.
    جمال : لا يمه تسلمين بس باخذ حبة بنادول وبرجع فوق أنام .
    أم جمال : بحفظ ربي .
    يمضي الوفت وكل شي حلو يصير بضحكه وسوالف اليما الساعه صارت 8 ونص .
    أم جمال صارت جاهزه ومتزبطه لموعد المناسبه .
    سالم وحمد وهما نازلين من فوق ع اساس ان يخرجون من البيت
    سالم : الله الله شالجمال يالحلوه ؟.
    حمد : هيه عيب تتغزل بوحده غير أمي !
    ام جمال : العياره بس أنت وياه انا هذاني م تغيرت .
    أبو أميره : أنتي بعيني كل يوم تحلين وكل يوم أجمل .
    أم جمال : حبيبي يحميك لي .
    أبو أميره : تبين شي ؟.
    أم جمال : سلامة عيونك السواق عند الباب انتبهه للبيت .
    أبو أميره : أبشري .
    ..............................................................
    وأميره بهذه اللحظه توها طالعه من الحمام ماخذه شور وتفتح شباك غرفتها الا تلاحظ أن أم جمال طالعه بالعبايه الملونه والكشخه الغريبه , تهز براسها وتقفل الشباك
    أميره تحاكي نفسها < أمي م عمرها طلعت من البيت بالمظهر اللي شفته بعمتي , أبوي م كان حتى يسمح لها ان تلبس العبايه اللي بشكل هذا وهذه ماخذه راحتها ع الاخر .
    ألا يطرق الباب
    أميره : مين ؟.
    عند الباب : انا جمال أدخل ؟.
    أميره : دقيقه بس .
    جمال : طيب .
    أميره تزبط حالها وتلبس حجابها وتفك الباب .
    أميره : أمر ؟.
    جمال : يلا وراك أمتحان ولازم تاكلين مشان تذاكرين .
    أميره بنعس : طيب بس أصلي أنزل أكل .
    جمال : فيك شي ؟.
    أميره : لا م في .
    جمال أوك .
    أميره تخلع حجابها وترتب نفسها وتصلي , وبعد م صلت البست شي مريح لها وحجابها ونزلت تحت .
    أبو أميره وجمال جالسين يسولفون ويضحكون وبنزلة أميره !
    أميره : السلام عليكم ؟.
    أبو أميره : وعليكم السلام هلا ببنتي .
    أميره تنتظر جمال : ممكن تبعد أبي أقعد بجنب أبوي .
    جمال : ابشري تفضلي .
    أميره : يبه ؟.
    أبو أميره : عيون أبوك ؟.
    أميره : عمتي وين رايحه ؟.
    أبو أميره : طالعه مناسبه !
    جمال يناظر أميره باستغراب : شسوال أميره ؟!!
    أميره تناظر جمال وتلف : يبه متى طلعت أمي من البيت وشكلها مثل شكل عمتي ؟ متى خليت أمي تاخذ راحتها مثل م خذت راحتها ؟.
    أبو أميره : ممكن تقفلين السيره ؟.
    أميره : أي أكيد بتقول كذا , رغم أن امي م قصرت معك بالحيل كل شي كان ودك فيه تلبي ’ وكانت لك أحسن زوجه ’ ولكن أنت !.
    أبو أميره : ي بنت..
    تقاطعها أميره : شكرا يبه أنا عارفه الكلام الباقي , م يحتاج تتكلم , انا بقوم أكل شي ع شان أذاكر .
    جمال : أميره ؟.
    أميره : هلا ؟.
    جمال : أنا مجهز لك اكلك ودراستك بالمجلس
    أميره : مشكور .
    جمال يناظر أبو أميره : م عليك أنت ارتاح وم عليك .
    أبو أميره : الله يعين .
    جمال يدخل المجلس واميره معه .
    أميره قعدت وتفتح غطاء العلبه وتاكل وتناظر جمال .
    أميره : شعندك لاحقني لهنا ؟.
    جمال : أنا اللي بذاكر لك .
    أميره : طيب شكرا لانك ساعدتني أمس بس مو بمعنى تطيح الميانه وتبي تدرسني .
    جمال : أميره خلصي أكلك .
    أميره : مسوي نفسك ومتعب حالك وتجهز أكلي محد طلب منك أن تساعدني لذي الدرجه .
    جمال وهو يتصفح بالاوراق : اتوقع أن السوال هذا بيجي واحسه مهم .
    أميره تترك اكلها وتقوم تاخذ الاوراق من يد جمال : أنا اتوقع أني أكلمك.
    جمال يناظر بهدوء : وش تبين ارد عليك ؟ تبيني أتهاوش معك ؟ لا تفكرين بيجي يوم وأفكر أني اتهاوش معك , ع كثر م تنرفزني ! بستفزك بقربي اوك ؟.
    أميره : يع أنت م عندك كرامه ؟.
    جمال :الواحد لاصار يحب ويتعلق ويتقرب م مع كرامه ؟.
    أميره : حبيتني ؟ أنت لعبت علي أنت خادعتني .
    جمال : طيب خلاص أنا م اعرف بالبدايه وش كنت أسوي أنا م عرفت كمية حبك الا يوم وصلتي لي بمكان أنا م قدرت اناظرك فيه .
    أميره : وبعدين ؟.
    جمال : أنا باقي أحبك لا ترجعين شي قديم وم أفكر فيه أرجوك .
    أميره : طب , أطلع بذاكر .
    جمال : ابي اذاكر لك .
    أميره : أطلع اعرف أذاكر اللي يسمعك يقول أستاذ بالجامعه .
    جمال يضحك : لا خذي لك كف بعد .
    أميره : اي ابشر .
    وتتقرب أميره وبترفع يدها لجمال ع اساس أن بتصفقه كف , الا جمال يمسك يدها ويقربها من فمه ويبوسها .
    جمال بحنيه : يدك بتتعود أن كل يوم تاخذ بوسه مني وهذا وعد مني ’ وبتجي الايام وبتثبت لك , ذاكري أنا بخليك لوحدك وأن أحتجتي شي أنا بصاله .
    أميره تناظر بهدوء وتسحب يدها بلطف وتبدا تذاكر وتحاول أن تمنع تفكيرها أن م صار شي مثل هذا الموقف .
    بدأت بساعه وساعتين وثلاث اليما م صارت الساعه 11 تسمع صوت حمد .
    حمد بأعلى صوتها : أميره أميره .
    جمال : شفيك تصرخ البنت تذاكر ؟.
    أميره تطلع من المجلس : هلا حبيبي شفيك ؟.
    حمد : أميره شوفي وش شريت لك ع شان يوم ميلادك .
    أميره : ي حبيبي أنت مع أن م فتحتهم للحين بس قولي وش جبت لي ؟.
    حمد : أفتحي الصندوق وبتشوفين .
    أميره بدأت تفتح الصندوق وتسمع بصوت خفيف صوت بسه قطوه .
    أميره تناظر حمد : هنا فيه قطوه ؟.
    سالم يناظرها : أي فيه قطوه .
    جمال يغار من نظراته لاميره .
    أميره تستعجل بفك الصندوق وتطلع البسه : ي حبايبي م قصرتوا تدرون أن كان معي قطوه بس كانت لاختي الله يرحمها , نفسها بضبط من جد مشكور حمادي .
    حمد : لا تشكريني أنا ,أشكري سالم .
    أميره تناظر سالم : شكرا سالم م قصرت أشكرك من كل قلبي .
    سالم : ولو أختي وحده منا وفينا وأختنا وبنسعدك مثل م أسعدتينا بوجودك .
    جمال نار الغيره بدأ أكثر فأكثر : أميره أرمي القطوه من يدك وادخلي المجلس ذاكري ممكن .
    أميره ولا كانها تسمع وبدأت تسولف مع سالم حبه حبه .
    جمال قهر ونار وشرار يصير م بين سالم وأميره : سالم يصير تترك السوالف بعدين البنت وراها مستقبل .
    سالم يناظر أميره : أوك أنا أسف عطلتك عن دراستك بالتوفيق وطمنينا كيف ألامتحان بكرا .
    أميره : أن شاء الله .
    سالم يروح مع حمد لفوق .
    جمال يشيل القطوه من يد أميره وبعنف : أدخلي داخل وذاكري وثاني مره أخوي لا تسولفين مع بطريقه هذه فاهمه ؟.
    أميره : اول شي هات القطوه , وثاني شي أخوك مثل أخوك .
    جمال : الكلام الفاضي هذا أنا م أبي ’ والقطوه م تاخذينها الا بعد م تذاكرين كويس .
    أميره : استغفر الله طيب .
    جمال ياخذ القطوه ويلاعب معها وأميره داخل المجلس تذاكر .
    يسري الوقت وشوي شوي أميره تحفظ وتراجع وتفهم الى م صارت الساعه 2 ونص , تستمع لفتحت باب البيت وتتذكر ان ست البيت تو ترجع من المناسبه , وتناظر الساعه
    أميره : الله وأكبر ! 2 ونص وتو ترجع ’ طيب أبشروا .
    أميره تطلع من المجلس وتروح الصاله , وبأعلى صوتها : يبه يبه يبه .
    وكان بلحظه هذه نائم نومة تعب .
    أميره م زالت تنادي بابوها .
    أم جمال : شفيك تعلين صوتك البيت كلهم نايمين .
    أميره : خليك أنا أبيهم يصحون , ي يبه قوم وتعال هنا .
    أبو أميره صحى من نومته مفجوع ويفتح باب غرفته ويروح لصاله
    أبو أميره : شفيك تنادين وتصارخين بصوتك ؟.
    أميره : شفيني اصارخ وانادي كذا ؟ أًبر باقي م شفت شي .
    أميره بدأت تصحي جمال وتصرخ : ي حمد وسالم تعالوا تحت .
    حاولت أميره باقصى جهد بصوتها أنها تصحيهم واحد وراء واحد وصحوا من النوم ’ مفجوعين .
    أميره ودمعتها بعينها : أنا أبيكم تشوفون الساعه كم الحين ؟ سالم طالع الساعه وقولي وجمال وحمد وانتي بعد ي مرت أبوي وي يبه أنت بذأت قولي كم الساعه .
    الكل كان متفق ع ان الساعه 2 نص بس م فهموا السبب .
    جمال : ي بنت فيك شي أنتي مو قادره تقرين ؟.
    أميره : ليتني مو قارده اقراء او بالاصح ليتني م اشوف ولا أسمع ولا أمشي , شايفين الساعه 2 ونص وأمكم توها جايه , اللي هي مرت أبوك ي يبه , اللي أنت حارم أمي بدخول البيت هالوقت كل حفلات صديقاتها م حضرتها
    مناسبات اهلها م حضرتهم , أنت من أي قلب ’ تزوجت عليها وهي باقي معك وم ساويتها ’ دلعت هذه ونسيت أمي ’ أمي م بتسامح حرام عليك ي يبه ’ متى عيشتها السعاده بعمرها متى ؟.
    أم جمال : ي أميره م يحتاج كل هذا ..
    أميره تقاطعها : أقول أسكتي أنتي بس شايفه أبوي بنعيم وياك ومرتاحه وشايفته أن م عطى أمي حقوقها ولا ريحها وطول وقته معك م قد مره قلتي له روح معها سو لهم أفعل , حرام عليك وربي .
    جمال : خلاص أميره تعالي غرفتك .
    أميره : ها غرفتي ؟ أنا غرفتي أنباعت وأفلوسها أنوكلت , حسبي ربي ونعم الوكيل .
    تاخذ أميره القطوه تبعها وترقى لغرفتها , وتضم القطوه وع دمعه بدمعه .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال : ترا اللي يصير بالبنت شي عادي ومن حقها لانها فقدت اغلى ناسها واحناء لازم نتعود ع هذه الامور .
    أبو أميره بحزن : أناأبوها ماني قادر ارد عليها باجابه وحده , كل كلامها صحيح كل كلام واضح وصريح ’ ليتك ي أم سعود باقي بدنيا وأنا اللي رحت .
    أم جمال : بسم الله عليك , لا تقول كذا كتبة رب العباد أنا من لي غيرك بدنيا ؟.
    أبو أميره :أعيالك حولك , بس أميره من بجنبها ؟.
    حمد يمسك يد أبو أميره : أنا أحب أميره واوعدك أني م ازعلها من يوم ورايح وأني بعتبرها مثل أختي وأكثر , هي طيبة ومسكينه بالحيل لا تضايقها حسسها بشي حلو أكثر .
    سالم : أنا بحاول أني اهديها .
    جمال : م عليك أنت أميره قريبه من أنا بروح أطيب خاطرها .
    سالم :أنتبهه لها .
    جمال رايح فوق لغرفة أميره ويطرق الباب يبي أميره تفتح وتلبس حجابها مشان يدخل ولكن أميره م ترد ومكمله بدموعها
    جمال يدخل ع أميره وأميره تناظر جمال بعيونها الغرقانه دموع .
    لا شعوريا أميره تترك القطوه وتتقرب من جمال وتحضنه : جمال أنا أبيهم محد بيعوضني أهلي حتى أنت مو معاي دائم .
    جمال : خلاص يكفي ي أميره , أنا معك وربي دائم .
    أميره تناظر جمال وتمسك يده : أنا أحبك جمال .
    جمال يناظر أميره ومنصدم مع أن أميره مستحيل تقول هالكلمه له من بعد الفتره الطويله .
    أميره : تفتكر يوم طلبتك فلوس ؟ أنا ماني بحاجه للفلوس ’ أنا بحاجه لحنانك وقربك ي جمال , أنا أبيك .
    جمال يحضن أميره بصدره ظهر أميره بدأ يتصرقع من شدة م حضنها بقوه : أوعدك للمره المليون يمين الله م أنزل دمعتك , وأن أنزلت بيدي مسحتها وبست مكانها .
    أميره بدأت ترجع أول يوم صدفه بينها وبين جمال .
    أميره نامت باكتاف جمال ويشيلها ويحطها ع سريرها ويغطيها .
    جمال باقي م نام ومواصل اليما م جاءت الساعه 5 ونص .
    جمال قريب من أميره عند سريرها : أميره حبيبتي يلا قومي .
    أميره باقي نائمه .
    جمال : أميره حبيبي يلا قومي .
    أميره تفتح عيونها المنتفخه : هلا .
    جمال قريب من وجهه أميره : يلا قومي ي أجمل وأحلى بنت الجامعه تبيك .
    أميره وشعرها المنثور ع وجهها: أحبك .
    جمال يبتسم ويبوس جبينها .
    جمال يبتعد وبيطلع من الغرفه ع شان تاخذ راحتها الا تمسك يده أميره : بطلبك طلب ؟.
    جمال : عيوني لك ؟.
    أميره : خلني وقتك الطويل وبس .
    جمال يشد بيد أميره : قلتها قبل وبقول شي مشابهه له وم بخالف فيه مثل م خالفت فيه , والله وربي أن م أعيش لحظه من دونك أوعدك .
    أميره تترك يده : انتبهه لك دقايق واكون جاهزه .
    جمال : أوك .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال بدأ يتجهز ويلبس الثوب والشماغ وتعطر وصار معرس مو موظف ’ وينزل تحت يزبط الفطور السريع لعيون أميره .
    ويناظر أبو أميره ويوصي بتعليمات اللي يسويها ويوصي أمه وسالم وحمد
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره بغرفتها وهي جاهزه م باقي الا بس تلبس حجابها وتنزل , تناظر الهدايا اللي جابوها بيوم ميلادها واول هديه فتحتها
    لجمال وتتفاجاءه بالحلاقات الجميله وناعمه وكيوت , وتقترب من المرايه وتلبسهم .
    وتناظر الوقت تاخرت كثير لازم تكون بالجامعه تتحجب بسريع وتنزل وهي نازله بخطواتها ...
    جمال : سالم هيه قلل كلام وعيونك تحت .
    حمد : خلاص قلقتنا تعليمات الى متى ؟.
    أميره بأدب : صباح الخير .
    أبو أميره : صباح النور !
    أم جمال : هلا بحبيبتي حياك تعالي ع الفطور .
    أميره : مشكورين مو جوعانه أنا تاخرت ع الامتحان لازم أكون بالجامعه .
    حمد : لا لا لا م بتطلعين الا وانتي ماكله .
    أميره خلاص اخذ توست وجبنه وناكلهم بسياره يلا .
    سالم : افطري تو الناس ي شيخه .
    أميره تاخذ توست وجبنه : يلا جمال لوسمحت .
    جمال : يلا أطلعي .
    أبو أميره : أميره تعالي حبيبتي .
    أميره : لبيه يبه ؟.
    أبو أميره : تفضلي مصروفك .
    أميره تبوس راس أبوها وتاخذ المصروف : مشكور يبه .
    أميره تطلع مع حمد وجمال .
    حمد يفتح الباب لسياره : تفضلي ي أميرتي .
    جمال : هيه شنو أميرتي ؟.
    أميره : جعلني والله الورع .
    حمد مبتسم : أجمل وأحلى من قالي الورع .
    أميره : ههههههه فديته ي ناس .
    جمال يناظر أميره : لا بعد بوسي !.
    حمد : لا لا لا عيب .
    أميره : ههههههه , يلا خلنا نوصله بسرعه الجامعه بالله .
    جمال : أبشري .
    أميره : تفضل أفطر ي حماده .
    حمد : عيون حماده أبشري بس .
    جمال : أقول خذ فطورك وأنزل يلا .
    حمد : استغفر الله ليتني ورع بس .
    أميره : هههههههههه ورع ي عيني ورع .
    جمال يضحك : أنزل لا أنزلك يلا .
    ينزل حمد وهو عاض التوست .
    أميره : ي أجمل ورع أنت .
    حمد باعلى صوته : فديتك أختي أنتي .
    أميره تضحك وتمسك يد جمال .
    جمال يكمل سواقته : قبل كنتي تمنيعني أمسك يدك والحين بعلم الكل أنك معي وبرضى أبوك معي ’ وكلها فتره وتكونين حلالي , قولي يارب .
    أميره : أن شاء الله خير .
    أميره تفصخ نقابها وتنزل حجابها : جمال ؟ شوف الحلاقات شرايك ؟.
    جمال : تحجبي ي بنت !
    أميره : شفيك م بتحجب .
    جمال : السياره مكشوفه ي بنت تغطي .
    أميره : طيب .
    تتحجب أميره وتلبس نقابها .
    جمال : بس تدرين حلوه الحلوق عليك , ومره حلوه عليك م شا ء الله م حلاة الا فيك .
    أميره : كل شي حلو علي .
    جمال بدا يسولف وضحكه وع ضحكه هوا وأميره اليما م وصلوا للجامعه ..
    جمال : أمانه حاولي م تتركين سوال والامتاكده من أجابته أبيك تجاوبين من كل قلبك وتحلين صح .
    أميره تناظره بحنيه : أبشر ي عيني أنت .
    جمال تدمره عيون أميره !!!
    ألا أن ينزل نقابها ويقبلها بهدوء , وأميره تحط يدها ع يده بصدمه ويبتعد جمال ويناظر أميره
    جمال : أميره أنا .....
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    نكتفي هنا
    بس السوال !
    جمال وش كان بيقول أنا أيش ؟.
    في شي مهم من كلمة أنا واعوذ بالله من كلمة أنا ؟.
    وأيش بتكون ردة فعل أميره ؟.

    أتشرف بمتابعتكم .
    وكل م يخص الرواية بالسناب .
    وحابين أنزل البارت اللي بعده #البارت_الخامس
    snap :mgesh_5
    #رواية_مغيش_بقلمي .

    #روايات_حقيقيه . إلى أيـن سَـنتوقَف ؟

     
  3. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    القُـلوب عِـندما تَـرضى وتَـتفق ؟.
    تَـنجح !.
    وهَـذا الحُـب كُـلما كُـنت صَــادق بِـه , أستمرت العِـلاقه إلـى المَـمات !.
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .
    تذكير بسيط بالبارت السابق
    جمال بدا يسولف وضحكه وع ضحكه هوا وأميره اليما م وصلوا للجامعه ..
    جمال : أمانه حاولي م تتركين سوال والامتاكده من أجابته أبيك تجاوبين من كل قلبك وتحلين صح .
    أميره تناظره بحنيه : أبشر ي عيني أنت .
    جمال تدمره عيون أميره !!!
    ألا أن ينزل نقابها ويقبلها بهدوء , وأميره تحط يدها ع يده بصدمه ويبتعد جمال ويناظر أميره
    البارت السابع :
    جمال : أميره أناأبيك حلالي .
    أميره مصدومه من طريقة كلمته وقبلته : جمال ي عيني , أترك المواضيع هذه بعدين نفكر فيها , بتاخر ع الامتحان , أنتبهه لك .
    جمال : أميره ؟.
    أميره : عيونها ؟.
    جمال : أحبك .
    أميره : أحبك أضعاف .
    أميره تنزل من السياره وكلها سعاده من بعد م أعترفت لجمال بالرغم أنها كانت بتقلب حياتها فوقاني تحتاني وم بتكون أميره القديمه , بالرغم أن أميره بتتغير م بتكون أميره أللي نعرفها بطيبتها!.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال !
    جمال السعاده الجميله اللي مرت عليه بحياته هذه غريبه يسوق والسعاده ماخذته عال العال ..
    جمال واصل عند باب الدوام يتصادف مع صاحبه , وجمال باقي مستمر بالاغاني بصوته .
    صاحب جمال : الله الله خف علينا ي عبد المجيد عبدالله .
    جمال : ها شرايك بالله أواصل ؟.
    صاحب جمال : ليتك تنسى الغناء بالله ههههه.
    جمال : هههههههه , يلا بالله خلنا ندخل .
    صاحب جمال : داخلين داخلين بس شعندك اليوم رايق وتغني م خبرتك كذا ؟!
    جمال : خلنا نروح المكتب واقولك كل شي .
    صاحب جمال : توكل ع الله .
    ::::::::::
    أميره : ها بنات ذاكرتوا كويس ؟.
    طالبه بصف : مشكوره أميره أنا حفظت وفهمت من بعد الملخص تبعك .
    أميره: الله يوفقك حبيبي .
    طالبه بصف : أمين يارب .
    الاداريه : ي بنات باقي نصف ساعه ع الامتحان كل الكتب برا القاعات .
    بدوا البنات يراجعون , ويفهمون المطلوب وأميره صارت بوسطهم وتفهم مجموعه كبيره من البنات اللي م فهموا .
    ومن بعد نصف ساعه أبتداء أمتحان أميره .
    ألاداريه : يلا ي بنات كل وحده ع قاعتها , اذكار وسموا بسم الله قبل تبدون الامتحان , لا تكرون بشي خارج ألامتحان والله يوفقكم .
    ومن بعد كل البنات وحده وراء الثانيه داخلين قاعاتهم ع شان الامتحان .
    أميره من دخلت القاعه مغمضه عيونها وتفتكر اجابه أجابه , وتسال حالها أن كذا صار كذا .
    وتم توزيع الاوراق , وأميره بدأت تحل وتفهم الاسئله وبكل سهوله تجاوب , وبكل راحه والاسئله جدا كانت معها سهله .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    إذا أكرمتَ الكَـريمه ملكتَـهُ , وإذا أكرمتَ الليمه تَمـردا!.
    وبعد م مضت ساعتين من ألامتحان حضرت ورق التوقيع ’ وطلعت أميره من القاعه ألا تتصادف مع بنت من طالبات الصف , وبأعلى صوتها
    طالبه من طالبات الصف :حسبي ربي ونعم الوكيل عليك
    أميره : شفيك بسم الله ؟.
    الطالبه : خليتيني أدرس من الملخص حقك وبنهاية ولا سوال منه جاني .
    أميره : عفوا بس أنا م قلت حفظي السوال أنا قلت فهمي السوال واجابته .
    الطالبه : ي حقيره , أنتي اللي حليتي عدل وبتتجحين , وانا اللي برسب .
    أميره بأستغراب : أنتي شفيك , المفروض تشكريني مو تتصرفين معي كذا , ومدري من قالك أن الجامعه أمتحاناتها مثل الثانوي .
    الطالبه : لا أنتي ودك تذوقين الكف صار مني .
    أميره تسفه كلام الطالبه : أستغفر ربي العظيط بس .
    الطالبه تتقرب من أميره وتمسك شعرها بطريقه بشعه وتحطها عند الجدار : أنتي الحقيره اللي يبي لك مو بس كف , بس صدقيني لو أرسب بالماده وربي لاذوقك الجحيم بدنيا قبل الاخره .
    الطالبات اللي حابين أميره ع تعبها متقربين من أميره ويبعدون الطالبه اللي تلفظت ع أميره .
    وكان الجميع ضد الطالبه وهي الوحيده اللي صايره معصبه ومو عاجبها تعب أميره , وتشمخ وجهه أميره وتمط خشمها .
    أميره بوجع : الله ياخذك وش تبين أنتي فكيني منك .
    الطالبه : حمدي ربك عندك صديقات فكوك مني .
    أميره تمسك خشمها : روحي الله ينتقم منك .
    الطالبات بدوا يطيبون جروح أميره ’ ويداون المها .
    أميره وهي متالمه : بنات الاسئله مو مثل م كتبتها ؟.
    الطالبات البعض منهم : أميره م عليك من كلامه
    2: أسئلتك واضحه ومفهومه ومطابقه .
    3: لا تفكرين بشي وخليك بالمك .
    أميره : خلاص قوموا خلونا نفطر م عليكم .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال بالمكتب مع صاحبه .
    صاحب جمال : الله وأكبر عليك شالحظ اللي معك ؟.
    جمال : قول م شاء الله يتمم كل شي ع خير .
    صاحب جمال : ها ؟ شنو بتتزوج ؟.
    جمال : والله ي عين صاحبك أنا خبرتها والبنت تقولي لا تفكر بالامور هذه , وم أقدر أغصبها الحين يكفي أنها معي وان شاء الله تكون حلالي بعد دراستها .
    صاحب جمال : الله يوفقكم يارب .
    جمال : تدري وأنا أخوك ؟.
    صاحب جمال : تفضل
    جمال : وقسم بالله م توقعت أن ربي بيرزقني أياها بعد م سويت ودمرت نفسي وبعد م شافتني بمكان يضيق الصدر , ومستحيل بنت تشوفني بالمكان هذا وتتقبلني .
    صاحب جمال : أجل أعرف ي جمال أن البنت هذه لا تضيع من يدك وحافظ عليها .
    جمال : أن شاء الله خير .
    بدأ بعد الحوار الشغل والكرف لجمال وصاحبه وشغل وراء شغل ع شان الدوام , وملف وراء ملف .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره بساحة الافطار : بنات أبي أجلس تعبت .
    الطالبات :تمام يلا نجلس .
    أميره : والله أني ماني حاسخ بخشمي .
    طالبه : طيب يمكن مكسور !
    أميره : الله لا يقوله ي عيني .
    الطالبه : طيب خلاص أتصلي ع اهلك أصلا خلص الدوام بس يفطرون ويمشون .
    أميره : اجل عن أذنكم بدق عليهم .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره تتصل ع جمال ..
    أميره : أخبارك جمال ؟.
    جمال : أهلين بحبيبتي , أنا الحمدلله أخبارك أنتي ؟.
    أميره : صار لي موقف بالمدرسه وربي تعبان خشمي .
    جمال : تضاربتي !!.
    أميره : تقدر تقول ي جمال , بس مو مني .
    جمال : وش اللي يالمك ؟.
    أميره :خشمي ي جمال .
    جمال : تجهزي أنا مسافة الطريق وجاي أطلعك .
    أميره : جاهزه ’ ارجوك عجل لانه ينزف وماني عارفه أتصرف .
    جمال : خلاص يلا باي جايك .
    جمال يقفل الملفات , بشكل استعجالي ويخبر صاحبه أنه طالع ويخبر المدير الامر طارى .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره تلبس عبايتها وتودع الطالبات وم زال خشمها ينزف , وبكل قطره المناديل اضعاف المناديل اللي تستخدمه .
    وعند باب الجامعه وقفت وتنتظر جمال .
    أميره وهي تنتظر طلعت لها البنت اللي تضاربت معها .
    البنت : اي جعلك تنزفين أكثر .
    أميره ولا كانها تسمع كلامها .
    البنت : أي صاوخي وربي لا احرق قلبك مثل م حرقتي قلبي ي العاهه
    أميره : كلن من يراه الناس بعين طبعه .
    البنت : اياه بنت الكلب ...
    توقفها أميره وتحط يدها بشعر البنت وتمشع شعرها وتضرب بطنها وتخليها ع الارض : اللي تبينه سوي معي الا أنك تتكلمين ع ابوي فاهمه ومن بعدها تضربها كفين ع وخذها .
    ع الطريق يكون جمال موجود وينزل لاميره .
    جمال بجنب اميره وماسك يدها ويبعدها عن البنت : أميره شفيك مع البنت ؟.
    أميره : أنت جيت ؟.
    جمال : أي حبيبتي ؟!
    أميره : خلنا نروح المستشفى خشمي تعبت .
    جمال يحضن أميره بصدره والدم صار ع ثويه ويركبها السياره .
    يد أميره الميانه دم : جمال ؟.
    جمال يمسك يد أميره : لبيه حبيبي ؟.
    أميره : تتوقع خشمي أنكسر ؟.
    جمال : ان شاء الله لا بس الدم مره كثير .
    أميره تحط يد جمال بصدرها : وربي خايفه .
    جمال : شصاير من اللي الامك أنتي ؟.
    أميره : سالفة طويله حبيبي , متى نوصل هالمستشفى ترا تعبت .
    جمال : م باقي شي حبيبي .
    ..
    وبمسافات يوصلون المستشفى
    أميره تنزل وجمال ينزل وأميره يصادفها ثوب جمال فيه دم وتترك خشمها وتمسك ثوب جمال .
    أميره : وي ثوبك بسببي , وي يدي زادت الدم بثوبك , الحين م يروح .
    جمال ياخذ يد أميره ويقربها بثوبها ومسح يدها بثوبه : دام دمك بثيابي وعلي ورب الكون فدا .
    أميره تخجل : يلا ندخل جمال .
    جمال : يلا بسم ربي عليك .
    أميره الاحساس الجميل لمن صارت بيدها بيد جمال وعيونه المتتابعه خطوات أميره وخوفه ع أميره , وانتباهه لها .
    يسجلون الدخول ويفتحون ملف وينضمون بالانتظار .

    بعد سبع دقايق ..
    صوت ينادي : أميره راشد سعود المنصوري .
    أميره تقوم من مكانها وتاشر ع جمال مشان يقوم معها لدكتور .
    تدخل أميره لدكتور معها جمال .
    الدكتور : الله الله بسم الله شثاير في حرب بسعوديه ؟.
    جمال : يعطيك العافيه بس هذه مضاربه بين بنات .
    الدكتور : الله هذه مضاربه بين بنات!
    جمال : اي والله مثل م أنت شايف .
    الدكتور : معليش أميره بس خليني أكشف عليك .
    أميره تحس بالم يالمها : ي دكتور بشويش .
    الدكتور : م تخافين هو شلخ بسيط وبيعدي .
    أميره : يعني مو كسر ؟.
    الدكتور : لا حمدلله .
    أميره : يعني يحتاج عمليه ؟.
    الدكتور : لا لا انا بعطيكم عصره بسيطه تستمرين عليها , بس الاهم عندي لمن تكونون بالبيت تستعملين كمادات بارده خلال اربعه وعشرين ساعه .
    جمال : حمدلله ي عيني .
    الدكتور يجلس ع الكرسي ويكتب الحاله ويناظر جمال واميره وكان جمال يلبس أميره حجابها : أنا الحين بخلي السستر تنظف خشمك وتوقف النزيف , بس أنتو متزوجين والا أخوان ؟.
    جمال بابتسامه : ي دكتور قول يارب .
    الدكتور : يارب ؟!
    جمال : ي عساني م أكمل ديني ألا معها ولا أشوف بحياتي غيرها .
    الدكتور بابتسامه : الله يحغظكم لبعض يارب .
    أميره بخجل وحياء : وين السستر ؟.
    الدكتور : الحين جايه , أنا رايح اجيب العصر وجاي .
    جمال : افا ي دكتور لا تتعب نفسك .
    الدكتور : خليك والله أنا رايح اجيبها ريح نفسك .
    الدكتور راح يجيب العصره.
    أميره تناظر جمال وبخجل : جمال ؟.
    جمال : عيونه ؟ وقلبه ؟ وكله ؟ أمريني ي بعدي ؟.
    أميره : أبي حبنا الكل يدري عنه , ابي حبنه ينجح , أبي حبنا اللي مو مصدق يشوف بعينه .
    جمال بنظرة حب : أميره حبيبي , قليل من تشوفينه صادق ويرضى بالحب , أنا كنت واحد منهم , وبيدك تغيرت والرب , أنا اللي تبينه بيصير , شايفه حبنا هذا ؟ م بخلي بس البشر تعرف عنه .
    أميره مصدومه : ها , في غير البشر اللي فيها العقل ؟.
    جمال : اي بخلي الحيوانات تعرف وتضحك لاجلنا وتفرح لنا شرايك ؟.
    أميره : هههههههههههه , ي سمجك .
    بدخلة الدكتور والسستر .
    الدكتور : ي عسى الضحكه دائمه بس لازم الحين نوقف النزيف ي حلوه يلا .
    جمال : دكتور ها ؟ كأنك بتشاركني فيها ؟ بدأت الغيره ؟.
    الدكتور : ههههه لا والله بس هذه معاملتي .
    جمال : الله يعطيك العافيع ويكثر من أمثالك .
    أميره تتعالج ويبدا معها العلاج بخطوات بسيطه مع السستر وتحس بألم .
    جمال : لا تتالمين دامني جنبك .
    أميره تناظره : تمام .
    ::::::::::::::::::::::::::::::
    أبو أميره مع أم جمال بالبيت .
    أبو أميره : ي أم جمال م تحسين أميره تاخرت مع جمال ؟.
    ام جمال : اتصل ع جمال وشوف وينهم .
    أبو أميره يتصل ع جمال .
    جمال : هلا عمي ؟.
    أبوأميره : وينكم تاخرتوا ؟.
    جمال : قريبين لا تحاتون مسافة الطريق الا احناء عندكم .
    أبو أميره : يلا أنتبهوا لكم .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره : من ذا ابوي ؟.
    جمال : اي , تاخرنا ع البيت , انتي اركبي السياره يلا .
    وهم متجهين للبيت أميره ماخذه غفوه .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    حمد بالبيت زعلان : وبعدين ذيل متى بيجون تراني جوعان حدي َ!
    سالم : أصبر بيجون
    ..
    أميره بسياره ماخذه غفوه وبجنبها جمال ووصلوا عند البيت ....
    جمال يمسك خذ أميره : أميره عبني يلا قومي وصلنا .
    أميره بخبر كان بالنوم .
    جمال يزعجها بشويش : ي حبيبي يلا قومي .
    أميره تحس : وصلنا .
    جمال :واخيرا , يلا قومي .
    أميره : يلا قوم ندخل طولنا .
    جمال : انتي اللي قومي ههه .
    أميره وجمال داخلين البيت وأميره الغى ع وجهه ولمن نزلت الغطى .
    ببرود أميره : السلام عليكم .
    أبو أميره : اوه سلامات شفيك بنتي .
    أم جمال : وي شصاير لا حول الله .
    أبو أميره : شفيك فيكم شي صابك شي ي بنتي ؟.
    حمد : انا قائل اليوم في شي , شفيك أميره ؟.
    سالم : شفيك ي أميره ؟.
    جمال : أشدعوه ترا أنا متاخر معها .
    أميره : بسم الله عليكم جميع هوشه بسيطه صارت لي بالجامعه , والامور بخير , بس اللي ابي منكم الحين ترتاحون وانا بروح أنام .
    جمال : اي والله خلونا ننام تعبانين .
    حمد : !!! شنو ؟ الحين أنا حمد أنتظر الوقت كله وبنهاية ينامون ؟.
    أميره : ههههههههههههههههههه , خلاص ولا تزعل الحين ناكل معك تبي كذا ؟.
    أبو أميره : طيب قولي لنا السالفه وش صاير ؟.
    أميره :لا تاكل هم السالفه قوم تغدا من يد عمتي أم جمال .
    أم جمال : م بناكل الالما تقولين .
    أميره : ها م تبون أكل طيب .
    أبو أميره : تعرفين تغوينا .
    جمال : ههههههه , طيب خلونا نبدل جهزوا الغدا , قومي بدلي شلون بتتغدين وانتي كلك دم .
    أميره تضحك وتسولف مع جمال وهم ماشين لدرج ..
    وسالم كان يناظر أميره وجمال ومو عارف ينطق حرف .
    سالم : يمه ؟.
    أم جمال وهي تجهز الاكل : لبيه ي عيني ؟.
    سالم : ان شاء الله قريب بتسمعين خبر زواجي .
    أم جمال : خبر زواج ؟ كلووووولوووش .
    حمد : يعني بيصير عندنا ثلاث حريم بالبيت والعب معاهم ؟.
    سالم : زوجتي اغار .
    حمد : بعدين اضبطها .
    أبو أميره : الله يوفقكم جميع يارب .
    أم جمال : في أحد ببالك ؟.
    سالم : بتعرفين .
    ::::::::::::::::::::::::
    أميره بغرفتها تبدل لبسها وتمظف حالها , ويدخل عليها جمال .
    أميره : مين ؟.
    جمال : أنا أدخل ؟.
    أميره : دقيقه خلك .
    جمال : طيب .
    تفتح الباب الغرفه : ها شتبي ؟.
    جمال : يلا قومي نتغدا ع شان تجين فوق وتقولين لي وش سالفة المضاربه .
    أميره يلا ننزل .
    جمال : هيه ارجعي وين حجابك ؟.
    أميره : بيدي بتحجب واحناء ماشين شفيك ؟.
    جمال : أي عبالي , شعرك لي أنا بس .
    أميره : فدوه .
    جمال وأميره نازلين بدرج واميره تزبط شعرها .
    وع سفرة الغداء ..
    أبو أميره : ها متى تقولين السالفة لنا ؟.
    أميره : يبه اترك السالفه قلت لك مو مهمه .
    جمال: م علمتني انا احاول فيها مو راضيه .
    أبو أميره : بس أنا أبوها مشكلتها , بتقولي بتقولي .
    أميره : بقولك بس بعدين .
    سالم بسلوب جميل وهادي : طيب عادي تقولين لي ؟.
    جمال يستفزه سلوب سالم :ومن أنت ع شان تقولك؟.
    سالم : زوج ولد مرت أبوها .
    جمال : ي خالي حك اظهري .
    سالم: القرابه اللي بيني وبينك لها نفسنا , يعني حسستني أنت اللي تقرب لها أكثر مني .
    جمال : مو..
    يقاطعه سالم : خلاص اسكت وتغدا وانا رايح انام , عليك بالعافيه .
    أميره : س..
    يقاطعها جمال : مالك دخل سكتي .
    أبو أميره : شفيكم انتو .
    جمال : شوية دلع عمي .
    أبو أميره : خلصي غداءك وقولي لي .
    جمال : خلاص قولي له لا تتعبينه .
    أميره : والله ي يبه في طالبه متبلتني ان الملخص اللي سويته م يشابهه الامتحان مع اني وضحت للجميع افهموا لا تحفظوا وهذا جاتني وسطرتني ومشعتني والمت خشمي .
    جمال : كسر بيدها الغبيه .
    أبو أميره : الله يهديها , أنتي الحين أحسن؟.
    أميره : اي الحمدلله يبه .
    جمال : حسافة لو كنت عارف وانا جاي اخذك مردغتها .
    أميره : هههه , ختولي .
    جمال : انا حيل دايخ واحتاج أنام يمه تامريني ع شي ؟.
    أميره : حتى أنا عمتي تامريني ع شي !؟.
    أم جمال : تو م تغديتوا عدل .
    أميره : يكفي خلاص .
    جمال يلا بروح ارتاح .
    أميره وجمال راقين لفوق .
    حمد : حلوين يمه مع بعض صح ؟.
    ابو أميره : حمدلله ع كل حال.
    جمال داخل غرفته ويفصخ تيشيرته وينسدح ويغمض عينه , تدخل عليه أميره .
    أميره بهدوء تناظره : جمال ؟.
    جمال يناظر بشويش :أميره ! شفيك ؟.
    أميره : خشمي يعورني .
    جمال يشدها ويخليها منسدحه جنبه بنفس السرير ويصير ظهر أميره ببطن جمال ويده ع خشم أميره .
    جمال : م زال يعورك ؟.
    أميره : لا م يعورني بس شكلي حبيت النومه هنا , ممكن اقفل الباب واجي ؟.
    جمال : اي يلا روحي قفلي وتعالي .
    أميره تقوم تقفل باب الغرفه وتجي مثل م كانت عند جمال , وياخذهم النوم وهم مرتاحين ..
    يمضي الوقت أكثر فأكثر اليما صار الوقت ع الساعه 8 الليل يصحيهم ازعاج قوي .
    طرق الباب بشكل مزعج لا صار ولا أستوى
    ي جمال قوم أبيك قوم !!!
    خرشه جسم أميره وجمال وتلتصق وجيهم ببعضهم َ!
    جمال : النومه حلوه .
    أميره : اي بس الحلم أخترب مدري من شنو كان في أحد يناديك وانخرشت .
    جمال يبوس جبين أميره : احلى نومة لانك بجنبي .
    أميره : حبيبي أنت .
    ي جمال افتح الباب وينك يوو لا يكون مت !
    أميره : وي طلع حمد !!, وين كيف اطلع أنا الحين ؟.
    جمال : خليك لا تخافين .
    جمال يفتح الباب : شتبي حمد ؟.
    حمد يكز جمال ويدخل ويقعد ع السرير الا أميره تغطي وجهاه وتقلب تقلب الا تطيح ع الارض بخشمها , وصارت تحك خشمها من الالم , وحمد صار يقول ي جمال أنا أبي أحد يفهمني أنقليزي
    وهوا يتمشى ع الغرفة ويروح للجهه اللي فيها أميره طايحه , وأميره تدخل تحت السرير ووتتخبئ من حمد , وصارت تاشر لجمال أنها تعبت طلع أخوك ؟
    جمال يمسك حمد : انت وش تبي قاعد تحوس وماخذ راحتك ؟.
    حمد : أنا أبي احد يدرسني انقليزي .
    جمال : جاي عندي ع شان انقليزي ؟ من زود دراستي والا فهمي ؟.
    حمد يناظر باستحقار : اقول أنت شفيك تسمكني كذا ؟.
    جمال يرفس حمد عن باب الغرفه : أنا شقايل لك قلت م اعرف , أن شفت باب الغرفه يندق كسرت يدك فاهم ؟.
    حمد : الله عليك .
    جمال يقفل الباب قفلتين ويروح يقعد بالارض .
    أميره : اوف شفيه حمد ؟.
    جمال : أطلعي أنتي من تحت هههه .
    أميره : شد يدي ضيق هنا كيف بطلع ؟.
    جمال يشد بيد أميره مشان يطلعها .
    أميره : بشويش يدي !
    جمال : أقعدي لا تروحين خليك معي .
    أميره : الوقت تاخر ويبي لي أدرس واشوف جوالي وأصلي !
    جمال : أوك خلاص نكون سوا .
    أميره : طيب ترا حناء َ!
    جمال : اي سوا صح .
    أميره : يلا أنت قوم بدل البوكسر حلو عليك .
    جمال يصفق راس أميره بهداوه : لا تتريقين ع بوكسري .
    أميره تضحك : أمزح معك ي هو !.
    جمال يشدها من بطنها ويسدحها بسريره ..
    أميره : اوه ليه كذا !!!.
    جمال : بس كيفي حرام ؟.
    أميره : لا !
    جمال : أي خليك .
    أميره : لا م بجلس بطلع وراي دراسه وصلاة وأبي اتروش وخر بس .
    أميره من بعد هذه الكلمه بعدت يد جمال عنها ووقفت .
    أميره : يلا أنت قوم شوف أخوانك أن كانوا حول الباب ابعدهم ع شان م يشوفوني .
    جمال : هه هه هه , تبين أشوف ها ؟.
    أميره : اي شفيك ؟.
    جمال : اول شي تعالي ارجعي مكان م كنتي وعطيني بوسه تمام ؟.
    أميره :جمال !.
    جمال : جمال يقولك هاتي بوسه ع شان يشوف الباب ومن فيه .
    أميره ترجع مكان م كانت فيه وتقرب من خذ جمال وتعطي بوسه .
    جمال : ها م حسيت عيدي من جديد .
    أميره تتنرفز : ها م بعيد قوم يلا شوف .
    جمال : أن م عطيتيني , م بشوف من عند الباب هاتي بوسه أفضل لك .
    أميره : عطيتك ي هو !
    جمال : م حسيت أبي ثانيه !.
    أميره تتقرب مره ثانيه وع أساس انها بتبوس , ألا جمال يبوسها .
    أميره الخجل أنتهاء عندها وأستحت , وجمال بدا يناظرها وهو مبتسم .
    جمال : الله لا يحرمني من هالعيون .
    أميره ومستحيه : ممكن تشوف الباب .
    جمال : أبشري الحين الحين أشوف .
    أميره أبتسامه ع ضحكه .
    جمال وهو قائم يشوف أن كان في أحد عند الباب , وشاف بعينه أن م في أحد .
    جمال : يلا ي حلوه روحي غرفتك م في أحد .
    أميره : ثانكيو ي روحي .
    جمال : خلصي بسرعه بخلص وأجي أخذك وننزل مع بعض فاهمه ؟.
    أميره : أهم شي صل تمام ؟.
    جمال : أن شاء الله أبشري .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    سالم وأبو أميره وأم جمال بصاله يتابعون تلفزيون وحمد جالس يتفلسف ع نفسه بالانقليزي .
    سالم ياخذ الريمورت ويقصر ع الصوت ..
    أم جمال : أكيد عندك شي قول وش معك ؟.
    أبو أميره : أن شاء الله خير .
    سالم : معي كلام أبيكم تفرحون معي فيه .
    حمد : فيها فرحه اترك أبو ألانقليزي.
    الجميع : هههههههههههههههههههههه .
    أم جمال : يلا قول الكلام أخلص .
    سالم : حمد روح فوق قوم جمال وأميره .
    حمد : يوووو تبي أقوم واحد كله يهاوشني .
    سالم : روح وأنت سالت يلا .
    حمد : يوو طيب .
    حمد وهو رايح فوق يدق ع غرفة أميره وبلحظه هذه كانت أميره توها طالعه من الحمام ماخذه شور .
    أميره تفك الباب ..
    حمد : هاي ي أميره ..
    أميره : أهلين ي بطل .
    حمد : لا خلصتي نزلي تحت في كلام يبي يقوله سالم بسرعه نزلي .
    أميره : أبشر بس أخصل انزل لا تقولون لمن أنا أنزل .
    حمد : زين باي .
    أميره : ههه باي .
    ::::::::::
    حمد يدق ع غرفة جمال وبلحظه هذه جمال يصلي ..
    حمد وهو يدق م يسمع أجابه م يسمع الا تكبيرات ..
    حمد يفز الباب ويدخل : شنو بتستشهد أنت .
    جمال : السلام عليكم ورحمة الله السلام عليكم ورحمة الله .
    حمد : اسمع طيب سالم أخوي بيقول كلام أنزل يلا .
    جمال : وش الكلام في شي ؟.
    حمد : مدري قال أنت وأميره نزلوا بيقوله لنا كلنا .
    جمال : طيب خلاص روح ع م أجي .
    حمد : طيب باي .
    جمال : روح لا أكفخك , قال باي قال .
    ::::::::::::::
    حمد نازل تحت عند سالم والاهل ..
    حمد : خلاص قلت لهم قولوا لي وش السالفه ..
    سالم : لا تصير ملقوف حيل أصبر لمن الكل يجي ..
    حمد يبرطم : هففف طيب .
    ....
    جمال يتصل ع أميره ...
    أميره تلبس حجابها وترد ع جمال ..
    أميره : هلا ؟.
    جمال : م خلصتي ؟.
    أميره : الا وأنت ؟.
    جمال : أي خلصت .
    أميره يلا أطلع أنا طالعه .
    جمال : يلا .
    يقفل جمال من الاتصال ويطلع عند باب الغرفه ...
    وأميره نفس الحكايه .
    أميره : هاي جمال ؟.
    جمال : هاي أميره ؟.
    أميره : اخبارك جمال ؟.
    جمال : أميره هجدي ترا نمنا مع بعض ها ؟.
    أميره تضحك : ههه أحبك .
    جمال : ورب الكعبه أموت فيك .
    أميره : يلا بنزل أخوك سالم عنده كلام .
    جمال : يلا نزلي قبلي .
    ::::::::::::::::::::::::::
    نازلين تحت وكان وجودهم الاهم في الكلام كله .
    سالم أول م شاف أميره يقوم ويوقف برجلينه ..
    أميره : أهلين يبه شخبارك < وتبوس راسه ..
    أبو أميره : اهلين حبيبتي بنتي حمدلله بس فاقدك اليوم شوفي الساعه كم !!
    أم جمال : خلها مرتاحه بكيفها يكفي نشوف أبتسامتها ..
    أميره : أمح .
    جمال يدف كتف أميره ويهمس باذن أميره : مو أمي أنا .
    أميره : هههه .
    جمال : طيب يلا ها قعدنا قولوا لنا شسالفه ؟.
    سالم : أنا بقول خبر أن شاء الله بيسعد الجميع .
    حمد متحمس : يلا يلا قوم .
    سالم : ي عمي وي يمه أنا قررت أني اتزوج وهذا الشي أنتو عارفينه , بس أنتو م تعرفون البنت .
    أم جمال : اي ي عيني نعرف الشي هذا قولي من سعيدة الحظ هذه ؟.
    جمال بنظرات تنغز : حاط عينك ع أحد ؟.
    سالم : بصراحه أنا حاط عيني , ع بنت عمي أميره .
    أميره في هذا الحال كانت نظراته رايحه لجمال ومنصدمه !
    سالم : ي أميره أنا معجب فيك وأبي أتزوجك .
    في هذه اللحظه جمال ..............
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    من هنا أوقف البارت وأكتفي ..
    بس السوال يقول جمال في اللحظه هذه وش فيه ؟.
    تهاوش مع أخوه ؟.
    تقرب من الجميع ووضح أن يحب أميره؟.
    أميره وش كانت ردة فعلها ؟.
    كل الاسئله هذه أستقبل أجابتها ع طريق السناب شات
    snap: mgesh_5
    حابين أنزل البارت الثامن ؟.
     
  4. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    283
    الإعجابات المتلقاة:
    373
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
    تسلمين يا قلبي.... والله يعطيك العافية... وأحنا في أنتظار الفصل الجديد....:):):):)
     
    آخر تعديل: ‏21 أكتوبر 2017
  5. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    قد نمضي بوقت ونتسأل أن كان الشخص يرانا كما كنا !..
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .
    تذكير بسيط بالبارت السابق..
    سالم : ي عمي وي يمه أنا قررت أني اتزوج وهذا الشي أنتو عارفينه , بس أنتو م تعرفون البنت .
    أم جمال : اي ي عيني نعرف الشي هذا قولي من سعيدة الحظ هذه ؟.
    جمال بنظرات تنغز : حاط عينك ع أحد ؟.
    سالم : بصراحه أنا حاط عيني , ع بنت عمي أميره .
    أميره في هذا الحال كانت نظراته رايحه لجمال ومنصدمه !
    سالم : ي أميره أنا معجب فيك وأبي أتزوجك .
    البارت الثامن ..
    وفي هذه اللحظه جمال يناظر أميره ويبي ردة الفعل منها وكتمه الصمت وينتظر الاجابه .
    أميره بحيره وخجل وبشعور اللي م أبغى : معليش سالم لا توصل لذي المرحله هذه وأنا أخت لك لا أكثر .
    سالم يناظر نظرات جمال الحاقده والراضيه : طيب ي أميره أنا ابيك حلالي , معليش أذا تفكرين بدراسه الحين خليها بعد م تخلصين جامعه الزواج والحين بس نخطب .
    أميره تناظر أبوها : يبه معليش ممكن الموضوع هذا يتقفل وان م تقفل أنا أبيك تنقلني من هنا .
    جمال بهداوه ويمسك يد أميره : معليش أنتوا م راح تنقلون وبنفس الوقت أنتي مو حلال أحد غير شخص واحد .
    سالم بغضب : انت تدري ماسك يد من ؟.
    جمال بعصبيه : اي ماسك يد البنت اللي أحبها وتحبني وبتصرفاتك هذه بتخلينا بعيدين عن بعض بعد م صرنا مع بعض .
    أميره بخوف من ردة فعل أبوها بعد م عرف .
    أبو أميره : أميره دامها بيد أمينه واللي هم أنتم أهلها أنا راضي , أنا م باقي لي شي من الحياة ورايح .
    أميره تفك يده جمال وتجلس قدام أبوها : يبه ليه تقول كذا ؟ أنا من لي ليه تتكلم بذي الطريقه مالي حد غيرك , وكيف تقول أيدي أمينه وأنا ماني مستقره براحه أنا بسجن ي يبه
    لا تروح عن حياتي أنا أبيك , وم عليك من كلام سالم ’ وانا يبيني جمال وحناء متفقين ع كل شي انا وجمال يبه .
    أم جمال تستغرب من كلام أميره : بسم الله عليك تروحي روحي وم تروح .
    وبلحظات !!.
    "كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ"..
    نخسر عدد كبير من البشر وأحيان م يهمنا من خسرنا نهائيا , ولكن الخسران لا صار , أمك ! لا صار أبوك ! , هنا تحس أنك بمعنى الضياع .
    أميره : يبه ؟.
    أميره تستمر بمنادات أبوها بشكل مستمر وتلامس وجهه بالاخير !
    أميره بصوت العالي والدمع الموجع : جمال أبوي جمال خلاص راح أبوي < وتبدأ صرختها المولمه .
    جمال ياخذ أميره ع صدره وأميره بشقهات .
    أم جمال تحاول تصحي أبو أميره ولكن راح , راح للعقاب والحساب , راح لمواجهة رب العباد .
    سالم يتصل ع الاسعاف !!
    وحمد حاط يده ع أذنه من صوت أميره .
    تفك جمال وتصير بحضن أبوها : يبه أنا وحيده أنا أبيكم لا تروح , يمه خليك معي يبه ارجوك .
    جمال بدمع المولم والخوف والوجع ويمسك أميره من كتوفه : خلاص ي أميره الله يخليك يكفي , لا تتعبين نفسك .
    أم أميره بحالة صدمه وكتمان .
    ع وصول الاسعاف وحمل الجثه صرخة أميره اللي اصخمت اذاني الجميع : يبه لا .
    ضمة يتيم ودفى حنين .
    جمال : خلاص ي أميرة كتبة رب العالمين .
    تطيح أميره من حيلها ع الارض وبضربة ركبتها ودمعتها بخدها : اه ي جمال مالي غير أبوي وراح ي جمال أبوي .
    جمال : أنا معك لا تخافين .
    حمد يقترب من صدر أميره ويمسح دموعها : أنا بعد أبوي راح بس انا رجال لك ودموعك بمسحها بيدي بدال عمي راشد , لا تصيحين أرجوك لا تصرخين وتتالمين .
    جمال يشيل أمه من الارض من بعد الصدمه ولا حرف غير الصمت , وبغرفتها ويشربها ماي
    جمال بحنيه : يمه الله يخليك تكلمي , أنتي بحالة صدمه ارجوك لو حرف واحد ارجوك يمه .
    أم جمال تنزل عينها الدمع والاحرف المتلخبطه اللتي لا معنى لها .
    جمال : يمه قولي الله يخليك لا بتكين قولي وش بخاطرك .
    ام جمال وبحالة الصدمه والدمع يسابقها : روح وراء أميره لا تتركها لحالها .
    جمال متلخبط : أميره ؟ أي أبشري , بس أنتبهي لك .
    ::::
    جمال يطلع من غرفة أمه ويشوف أميره بجنب حمد وبحيلها تبكي .
    جمال يقترب من أميره ويبعد حمد ويخلي يروح عند أمه .
    جمال : أميره يلا قومي نروح المستشفى لا تكونين ضعيفه .
    أميره والوجع يالمها : أبوي أبوي , أبوي راح , مالي غيره , مالي حد غيره .
    جمال بدا يطنش كلامها ويرقى فوق , ويدخل غرفة أميره , ويطلع عباية أميره وينزل تحت
    بس للاسف وهو نازل م لقى أميره ع الارض .
    جمال : أميره وينك يلا بنروح المستشفى أطلعي .
    جمال يدخل ع أمه الغرفه : حمد يمه ؟ أميره جاتكم ؟.
    أم جمال باعجوبه: شقلت ؟ أميره جاتنا ؟ ليه أميره وينها ؟.
    جمال منصدم : م أدري ي يمه أنا رحت أجيب عبايتها وم لقيتها تحت .
    حمد : ليه تركتها لحالها ؟ قوم ندور عليها .
    أم جمال : دق ع سالم واساله عن أميره .
    جمال : خليك بالبيت لا تتحركين وحناء بنجيب لك الاخبار .
    ::::::
    سالم بسيارة الاسعاف وامامه الجثه .
    جمال يتصل على سالم ..
    جمال : سالم أميره معك ؟.
    سالم : أميره بالبيت !
    جمال : م حصلتها .
    سالم : دوروها يمكن اقعدت بمكان م تبي احد يضايقها أكثر .
    جمال : طيب .
    من بعد هالكلمه جمال يقفل , ويسال حمد .
    جمال : حمد حصلتها ؟.
    حمد : م حصلتها بمكان واحد !!.
    جمال بدمع وقهر : لا ي أميره لا وين رحتي !.
    حمد : جمال شوف السطح يمكن راحت فوق وبتسوي بنفسها شي !
    جمال يناظر حمد : ها !!.
    حمد : يلا روح فوق .
    جمال يركض ركضة خوف ع حبيبة قلبه ’ ركضه شوق ركضه حب وانهيار , ويفك باب السطح وينادي بأعلى صوته .
    جمال : ي أميره أنتي هنا ؟.
    حمد : أميره أطلعي أن كنتي هنا , لا تخوفينا عليك أرجوك .
    ولكن للاسف أميره , م كانت بالسطح , أميره أختفت بس وين راحت !
    أميره وين بتختفي وهي مالها بالحياة غير رب العالمين وعايلة جمال ؟.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    في أول يوم عزاء..
    دموع وجع م مرت ع جمال كثر م قاعد يحس بالفقدان .
    الكل كان حاب يعرف سبب وفاة أبو أميره ولكن الانين اللي بجواة سالم وحمد وبالاخص جمال لا يعرب ولا يقاس .
    جمال يترك العزاء بلفة شماغه اللي مخبي فيها عينه اللي قتلها الدمع وتغير لونها للاحمر وبحرق قلبه ع فقدان اعز أنسانه أميره وم يعرف عنها شي .
    ويروح لغرفته ويركع لرب العباد في صلاته ويدعي بأن رب العباد يرجع له أميره .
    ينسدح ع سريره وبثوب اللي ماليه الهم وبلفة شماغه ويشتم المخده .
    جمال باحساس مولم : أميره ليه أختفيتي ؟ أنا باقي لك وببقى لك وبسعدك وبرسم بشفتك البسمه والضحكه انا لك ي أميره أرجعي لي ..
    وفي كل كلمه الحزن والدمع مستمر ...
    تغفي عيونه بعد الالم والدمع , مثل م غفت عين أميره بعد كل وجع وانين .
    ::::::::::::
    يمر يوم وراء يوم والالم والوجع يلم قلوب الجميع وعممم الجميع ع الصمت والجمع ع ثلاث ايام وهذا الحال م تغير , وكانو ع أنتظار دخلة أميره , اللي بتسعد وبتفرح جمال
    اللي بتغير حالة جمال من الاسواء الى الاحسن ولكنن للاسف !! رغم الاسف الا أن !!!!
    في رابع يوم العزاء وبقفلة الابواب
    ع الساعه 5 المغرب ..
    وجمال بصالة حزين العينين , وأم جمال بجلال الصلاة , وسالم ينتظر أتصال واحد من الشرطى يطنهم عن أميره , حمد الولد المزعج وم يعجبه شي من بعد كرهه وحب لاميره ’ الا أن يبكي بفقدان أميره .
    بلحظات رنين الجرس ولهقة جمال بفتح الباب !!.
    جمال تتراكض رجلينه لفتح الباب الا يتلاقى مع شخصيه مستدارة الجسم وظهرت بظهرها , جمال يقترب منها وبصوته : أميره !.
    بس ماهي أميره !!
    البنت اللي عند الباب تلف وجهاه : أميره ! , ليه وينها أميره ؟ وانت ليه هنا وبالبيت هذا ؟.
    جمال : انتي من ؟.
    البنت : أنا الجازي .
    جمال :! جازي ؟ تعرفين أميره وين صارت .
    الجازي : شنو وين صارت أميره !!.
    جمال : شكلك مو عارفه شي أدخلي داخل خلي أمي تفهمك كل شي .
    الجازي تدخل وقلبها مالمها ع صديقتها وبأعلى صوتها : أميره وينها وش سويتوا فيها حرام عليكم م باقي أحد بحياتها حتى أبوها ومات من أنتو ؟.
    أم جمال : بسمم ربي , شفيك حبيبتي هدي واقعدي , جمال من هذه ؟.
    جمال : يمه هذه صديقة أميره .
    الجازي : قولي لي وين أميره ؟ ووش صار فيها ؟.
    أم جمال : تماسكي نفسك مثل م تماسكنا نفسنا , أميره من الليله اللي توفاه ابوها فيها البنت أختفت ومع ان كلنا كنا معها بس بلحظات أختفت ومحد يعرف أميره وين !.
    الجازي بدمعتها المولمه وبضحكتها الهستيريه : شنو تستهبلون أنتو , أميره تختفي وين بتروح ؟.
    حمد يقترب قدام وجهه الجازي : أميره كانت قاعده ع الارض هناك ومن بعدها محد عارف كيف ووين راحت ..
    الجازي راحت ع الارض وصارت تضرب الارض وبدمعتها : شنو يعني الارض كلتها انشقت الارض وبلعتها ؟ فهموني صديقتي وين , هي محتاجه لي وين راحت ؟.
    قلب جمال الحنون ويتألم ع شكل الجازي ويحط يده ع وجهه ويمحي دموعه : أذا أنتي تفكرين أنها محتاجه لك , أنا مليت من حياتي بدونها , انا ابيها تعودت علي وتعودت عليها م ندري عنها .
    الجازي : أنتو منو وكيف صرتوا بحياتها من بعد م صرت والحين كيف حياتك بدونها ولاشي !!.
    ام جمال تمسك بكف الجازي : سالفة بسيطه بس أنتي ارتاحي وان شاء الله نحصلها لا تتالمين كذا بسم ربي عليك .
    سالم يقترب منها وبنظرات مريحه : أن شاء الله بنحصلها ارتاحي .
    الجازي بتوتر وخوف ع صديقتها : الله يردها يارب .
    سالم : أن شاء الله .
    الجازي : يعني الحين أنت ي جمال مثل اول واحسن صرتوا ؟.
    جمال : أميره ؟ أميره صارت صباحي ومسائي صارت كل حرف يطلع مني , أنا م اعرف وش أقول لانها صارت بعيده عني وبس .
    الجازي : طيب ثواني شفتوا بيتهم القديم ؟.
    جمال يطالع بسالم : لا ولا فكرنا اصلا .
    الجازي : طيب خلاص أنتو روحوا وشوف وبعطيك رقمي وطنوني لو حصلتوها تمام ؟.
    سالم : اي اوك يلا جمال اطلع .
    الجازي : صبر جمال اكتب رقمي .
    جمال بدأ يكتب الرقم ...
    حمد : روحوا البيت القديم ولكن م بتروحون الا رجلي ع رجلكم ..
    جمال يبتسم وبدمعه : انت اول من يركب ويدور معنا صدقني .
    حمد : يارب نلقاها .
    الجازي : اي اخبار طمنوني ..
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    جمال رايح لبيت أميره القديم وينزل سالم وحمد ويحاولون يدخلون البيت ولكن البيت مقفل .
    حمد : دقوا الجرس يمكن تكون أميره داخل .
    سالم يضغط ع الجرس ثلاث مرات ..
    وانتظروا دقيقتين وم انفتح الباب ..
    جمال : م بينفتح الباب خلونا نشقح !!
    الا يقاطعه صوت فتح باب البيت !!
    الا ويكون !!
    ::::::::::::::::::
    ي ترى من يكون ؟.
    أميره خلف الباب ؟.
    أميره وراء هالباب ؟.
    اذا أميره وراء الباب ليه أختفت ورجعت لهالبيت ؟.
    أميره كيف بتكون بالبيت هذا والبيت مبيوع !!.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    كل الاسئله هذه أستقبل أجابتها ع طريق السناب شات
    snap: mgesh_5
    حابين أنزل البارت التاسع ؟.
     
  6. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    283
    الإعجابات المتلقاة:
    373
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيفك يا عسل أن شاء الله تكوني بخير... والحين فين بأقي الرواية يا عسل أنتي طولتي علينا:):):firstimekiss::):)
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)