إلى أيـن سَـنتوقَف ؟.

الموضوع في 'روايات' بواسطة mgesh, بتاريخ ‏21 يوليو 2017.

?

عجبتك البارت ؟

الإستطلاع مغلق ‏28 يوليو 2017
  1. جداً .

    1 صوت
    100.0%
  2. نوعاً ما .

    0 صوت
    0.0%
  3. أتمنى قراءت البارت التالي .

    1 صوت
    100.0%
التصويت المتعدد مسموح به
  1. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    أميره : يبه أرجوك أترك هالمكان وأنسى هالسيره وخلنا نطلع من هنا .

    أبو أميره : يا بنتي أقتنعي ان هذا المكان مكانك الثاني وبتظلين عايشه فيه طول العُـمر حتى بغيابي .

    أميره : تبيني أكون هنا مع الناس هذه !.

    أبو أميره : اللي تقولين عنهم هناس , هذول أهل الثانين .



    أميره : لا يا يبه مو من جدك !.

    أبو أميره : الله يهديك .

    أميره : أنا حقول كلمتين ومن بعدها بشوف ردة فعلك ييبه .............

    ........................................................................................................................

    أهلاً وسهلاً

    بعَـد أختفاء يقارب سنه كامله , رجَعت لكم رجعه قويه بأسلوب مختلف تماماً , طبعاً كالعاده

    رواياتي طبيعي تكون حقيقيه .


    فالبعض يدهشه الروايات الحقيقيه , اللي أبي منكُم الدعم الكافي , كل اللي أطالبه بنشر الروايه فقط , وأكون ممنونه للجميع

    للي حَـاب يقراء رواياتي السابقه .

    1: أتركوا بعضهم بلحظات .

    2: انتبهي لنفسك ومع السلامه .

    3: لاجل حُبي لك فعَلت المستحيل أرجُوك كُوني معي .

    4: إلى أيـن سَـنتوقَـف؟.

    طبعاً هذه رواياتي الثلاثه , وان شاءالله الرابعه تحُوز عرضاكم .

    " للمعلومه البعض بيتفاجأه وهو مو عارف القصه , بتعرفوا وبنرجع لسابق , وبتعجبكم الروايه أكثر فأكثر ..

    نتبع البارت .

    ...................…………………………………………………………………………………………………

    أميره : أناحقول كلمتين ومن بعدها بشوف ردة فعلك ي يبه .

    أبو أميره : قولي؟.

    أميره : تبيني والاتبي زوجتك الثانيه وعيالهااللي ربيتهم؟.

    أبو أميره بكل شجاعه وهدوء : اللي تقولينه يبنتي غلط , انا ربيت أعيالها من بعد م وصاني عنهم أبوهم وتزوجت أمهم وانتِ بتكونين بنتها وأعتبري عيالهاأخوانك .

    أميره : ييبه حَرام عليك اللي تسوي , أنا كل اللي أحتاجه منك بعد غيبة أمي وأخواني وخواتي , حضنك اللي احتاجه حُبك محد باقي لي بحياتي غيرك ييبه .

    زوجة أبو أميره وهِيَ متقربه من أميره وتمسك يدها : أميره حبيبتي أنا بكون مكان أمك وبعتبرك طفلتِ المدلله أتفقنا؟.

    أميره ودمعتها أمتلت عيونها وبنظرتها الهاديه تحكي الشعور اللي بجواتها " م ودي أحرمك من أبوي بسأتمنى تحرميني من هالمكان " .

    طبعاً أميره مردت عليها وشالت أغراضها ومسكت بيد زوجة أبوها وع غرفتها .

    .....

    أتوقع بعد هذا الحوار البسيط جَـاكم الفضول تعرفون أيش اللي ماثر في أميره واللي يمنع أميره من وجود ابوها مع هذه الزوجه وبرغم تتمنى أميره أن تخلي أبوها مع الزوجه اللي بتسعده ولكن أحساسها كان يقول " أتمنى تحرميني من هالمكان ".

    ......

    قَبل سنتين !!.

    أميره بين أهلها

    طبعاً عدد أفراد أسرتها.

    من سكان الشرقيه وبالتحديد الدمام

    الاب / ألاسم راشد / العمر ٤٩ / موظف حكومي / هالاب مستحيل تشوف عنده الحريه وعصبي وبعض الاحيان تجي مرحلة الشك وتوصل لضرب .

    الام / الاسم أحلام / العُمر ٤٣ / ربة منزل / خوافه تخاف كثير تحب أعيالها وتبديهم بالبدايات , كل همها سعادة عيالها والناس بكيفها , كثيرتخاف من سيطرة زوجها .

    اول الاولاد / الاسم سعود / العُمر ٢٦/ موظف بشركةتخص البترول / كل همه بحياته أمه يحب أمه وتجي حالات يعصب ويتنرفز وم يعرف يتحكم باعصابه.

    ثاني الاولاد / الاسم فواد / العُمر ٢٤ / طالب يكمل جامعه تخصصه أدارة اعمال / شخصيه بارده ونادره جداً , عكل شي يسكت ويحب ذاته بكثير وم يفكر بالغير .

    اول البنات / الاسم أميره / العُمر ٢١ / طالبة جامعه سنة ثانيه وتخصصها علم النفس / عاطفيتها تتقلب ع قلبها , ع كل شي تفكره صدق وتمشي ع مقولة مد أذراعك ع قد الحافك , ومستعده تسوي المستحيل لاجل من سكنها .

    أخر البنات / الاسم سَحر / العُمر ١٣ / طالبه بصف الاولى متوسط , رغم صغر عمرها لإنما عقلها كبير , تحب أختها أميره وم تحب تشوفها في مرحلة معقده , همها سعادة أمها وأختك , تحَب تلعب كثير بالاودات الفنيه .

    بعد كذا أتوقع تعرفتوا ع عائلة أميره نكمل البارت ..

    قبل سنتين بضبط .

    كانت أميره طالعه مع أهلها طلعة شوبنق > تتسوق .

    طبيعي تشوفون بعضالعوائل أول ميحظرون مجمع يتجهون للقهوه وهذا الشي الاساسي .

    أميره وبيدها فنجان القهوه : يمه م معي وقت نهائياًلازم الحين تقومين ندور ع فستان .

    أم أميره : ي بنتي أصبري حتى القهوه م خلصت !.

    أميره : تمام أناحقوم الحين وانتِ كملي قهوتك تمام؟.

    أم أميره : طيب لادقيت عليك ردي علي خليك ماسكه جوالك .

    سَحر : أميره يصير أجي معاكِ .

    أميره : طبعاً يروح أميره انتِ هيا قومي .

    أميره وهِـيَ بمجمع الراشد تتجول ع بعض الفساتين اللي مخططته براسها م حصلته , تفتر ورجلينها هالكتها وم حصلت الفستان اللي تبغى

    من بين المحلات اللي صارت تدخلها والبوابات اللي داخله وخارجه عليها , كان في شخص يلاحقها من دون 'ماهي عارفه '.

    تدخل أميره ع محل كويس والفستان اللي هيَ فكَرت فيه بالتاكيد صار موجود في المحل طبعاً دخلت وطلبت الفستان وخذتوا ع مقاسها وخرجت وهــيَ مبسوطه

    يجيها أتصال ..

    أمي حبيبتي يتصل..

    أميره : هلا ماما؟.

    أم أميره : وينك انتِ؟.

    أميره : أنا خذيت الفستان خلاص .

    أم أميره : وأخيراً طيب تعالِ مكان القهوه .

    أميره : تمام أمي أبشري .

    أميره وهي تمشي شخص يوقف قدامها ويشد الكيس من يدها ويخرج الفستان حقها ويرمي ع الارض .

    أميره وهِـيَ مزعوجه من التصرف صرخت صرخه لابين الكل شدة انتِباهُ , وكان الشخص اللي يلاحقها يطلب عصير وبصرخه أميره ترك طلبوا

    وصار أمام الشخص اللي رمَـى الكيس لاميره .

    الشاب اللي يلاحق أميره ياخذ الشاب اللي رمى الكيس وكفخه كف ع يمينه , ويتفل بوجهه , أميره م مره بحياتها مرة بموقف يشابهه نهائياً

    صاحب رمية الكيس يناظر باللي يلاحق أميره , ويصفق جبينه بجبينه

    ويطيح اللي يلاحق أميره وبوقتها أميره أنصدمت

    وخافت بكثير , ووقفت بوجهه اللي رمى الكيس وأبعدته

    وراح صاحب الرميه , وأميره صارت تحاول تقوم اللي يلاحقها

    وبعد كذا اللي بحولهم من الرجال تقربوا من اللي يلاحق أميره والعساكر صارت بحوله , وصار في الاداره حقة المول ,

    طبعاً هنا أميره سحبت نفسها وراحت لامها , وصارت مثل المفهيه من اللي صار , توجهت أميره لامها .

    أم أميره : ها باقي لك شي والا نتوكل؟.

    أميره وهي فاهيه : لاخلاص مباقي .

    سَحر : أميره اللي كان دافع عنك يقرب لنا؟.

    أميره تحطيدها ع فم سحر : اي شفتِ كيف انا ذوقي حلو .

    أم أميره : شتقول أختك ي أميره؟.

    أميره : لا ابد يمه م تقول شي , أقول يمه وش رايك نشرب شي؟.

    أم اميره : أنا م فيني أشرب تبين أنتِ اشربي .

    أميره : اي والله بطلب لي شي .

    أميره أقعدت وصارت تطلبلها شي بارد وتسولف مع أمها واختها وبعد كذا طلعت البوك حقها وتدفع حساب الطلب حقها.

    وبعد كذا أميره نست اللي صار بشويش بلمح البصر , وتوكلت وتجهوا ع طريق الخروج .

    وهما خارجين من بوابة الخروج أميره تطلع جوالها ع شان تتصل ع السواق .

    بس للاسف جوال أميره م في شحن .

    أميره : يمه دقي ع السواق من جوالك .

    أم أميره : طيب

    أميره في اللحظه هذه جلست تدور سلك الشاحن حقها

    ومحصلته بشنطتها .

    أميره : يمه سلك الشاحن حقي معك؟.

    أم أميره : وش أبي في أنا جوالي بوليت .

    أميره وضحكتها الهاديه : هههه , مدري م حصلته بشنطتي مع اني جايبته معي .

    سَحر وبرود : أميره أنتِ لمن طلعتِ فلوس لطلب حقك سلكك طاح بالارض .

    أميره عضبانه : أيش !!.

    سَحر تهز راسها .

    أميره وهِـيَ مهديه أعصابها : حبيبتي ليه م خبرتيني؟.

    سَحر : مدري .

    أميره : يمه انا بسرعه بروح أجيب السلك قبل لاحد يكنسه .

    أم أميره : لا تتاخرين سريع السواق جاي.

    أميره : تمام .

    أميره رجلينها ماخذتها للمقعد اللي كانو يتقهون فيه

    وتدور ع السلك وبعد التعب حصلته تحت الجلسات .

    تركب أميره السلك ع الشاحن وتشحن جوالها , وتخطي خطواتها لباب الخروج .

    قبل م تخطي لاخر خطوه اللي تودع المجمع , تتصادف مع الشخص اللي يلاحقها !.

    أميره تطيح عينها عليه وتشهق شهة خوف !.

    اللي يلاحقها : بسم الله عليك .

    أميره : شكراً .

    اللي يلاحقها : أناأسف اذا افجعتك بتصرفاتي .

    أميره : جزاك الله خير | وتخطي خطوتها تبي تطلع .

    اللي يلاحقها : لوسمحتِ؟.

    أميره توقف خطواتها : هلا !.

    اللي يلاحقها : لوسمحتِ ممكن تاخذين رقمي وتتصلين علي وقت م تكونين مرتاحه لي؟.

    أميره منصدمه !: نعم؟.

    اللي يلاحقها بهمسات لطيفه وحنيه : لاتضنين أبي منك شي , لوسمحتِ كل اللي أبي أنك تطمنين علي أحتاج من يتطمن علي لوسمحتِ .

    أميره ومثل م وضحت لكم عاطفيتها تقلبها دائماً : تمام هات رقمك .

    اللي يلاحقها بدا يسجل رقمه بورقه , وعطاه لاميره , وتاخذ أميره الورقه وحطتها بشنطه , بعدكذا أميره وصلت لسيارة السواق .

    أم أميره : وينك أنتِ طولتِ كل ذا سلك؟.

    أميره : يمه حبيبتي شفيك بالموت حصلته وتعرفين سالت العماله كلهم .

    أم أميره : كان خذيتي غيره وأفتكيتي؟.

    أميره : يمه حبيبي خلاص جيت ترا , محمد ع بيت يلا .


    متجهه السواق للبيت ..

    أميره اول م دخلت البيت .

    السلام عليكم ي شباب .

    وتبوس راس أبوها , وتسلم ع أخوانها .

    سعود يقوم من مكانه ويسلم ع أمه وفواد طبيعي بارد يسلم من بعيد لبعيد .

    أبو أميره : لذا الوقت متاخرين؟ أنا وش قلت لك عليه يمراه؟.

    أم أميره توترت وشديدت الخوف وبدت تتعتع بالكلام .

    أميره وهي تشوف حالت أمها : يبه شفيك أنا اللي أخرت أمي م لقيت الفستان اللي أبي , وبنهاية حصلته , وليه هالمشاكل ع أسخف الاشياء ؟.

    يهدي أبو أميره ويغير القنوات بالحكم ان كان يتابع تلفزيون .

    أميره تتضايق وتشيل أغراضها وترقئ لغرفتها .

    وترفع كيسة الفستان وتعلق عبايتها .

    وتغير لبسها وتلبس بجامه وتتسدح ع سريرها .

    وبعد كذا طلعت جوالها وصارت تسولف مع صحباتها بشكل طبيعي

    وتفتكر بنهاية بشخص اللي عطاها رقمه , تقوم من سدحتها وتطلع الرقم منشنطتها , وتخلي بجنبها وتطالع فيه وتطالع بجوالها , بلحظات بسيطه أميره قررت ..............

    .................................................

    حبيت أوقف اول البارت من هنا , طبيعي لازم يكون التشويق والاثاره متواجده , أذا حابين أكمل البارت , كل اللي أتمنى منكم الدعم


    أسعدوني بقراتكم وتواجد تعليقاتكم .

    inst:ixmg.01

    #رواية_مغيش_بقلمي .

    #روايات_حقيقيه .
    إلى أيـن سَـنتوقَف ؟.
     
    جاري تحميل الصفحة...
    آخر تعديل: ‏21 يوليو 2017
    رمش النملة و سُولاآف . معجبون بهذا.
  2. سُولاآف .

    سُولاآف . تحتَ تأثير الذِكرَيات . مشرفة

    إنضم إلينا في:
    ‏2 مارس 2016
    المشاركات:
    863
    الإعجابات المتلقاة:
    15,416
    نقاط الجائزة:
    300
    *



    بدايه جميله ، تحمست معها
    استمري وحنا متابعين لك :55::wrda:
     
    أعجب بهذه المشاركة رمش النملة
  3. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .

    تذكير بسيط عن البارت السابق

    أميره تتضايق وتشيل أغراضها وترقئ لغرفتها .

    وترفع كيسة الفستان وتعلق عبايتها .

    وتغير لبسها وتلبس بجامه وتتسدح ع سريرها .

    وبعد كذا طلعت جوالها وصارت تسولف مع صحباتها بشكل طبيعي

    البارت الثاني ..


    وتفتكر بنهاية بشخص اللي عطاها رقمه , تقوم من سدحتها وتطلع الرقم منشنطتها , وتخلي بجنبها وتطالع فيه وتطالع بجوالها , بلحظات بسيطه أميره قررت أنها تقوم للمطبخ
    بسبب الجوع وتركت الرقم وجوالها ع سريرها طلعت لطابق السفلي لبيتهم ودخلت المطبخ
    طبعا ولا احد في الوقت هذا صاحي الكل نايم بس اللي مو متوقع وصار ابوها صاحي
    ابو أميره دخل غرفة أميره وم حصل أميره ولا توقعها طالعه للمطبخ ومثل م خبرتكم ان ابو اميره الشك عنده واصل .
    يدخل ابو أميره غرفة أميره وم يحصل أميره ع سريرها ويدخل دوره المياه التابعه لغرفتها وم يحصلها وبعد كذا
    الشك عنده وصل للقمه يفتح جواله ويتصل عليها
    وللاسف شكه في بنته ع الفاضي
    ويسمع رنين جوال بنته ويتقرب من سريرها ويشوف الاتصال منه وبلحظه يشد انتباه ورقه صغيره
    ياخذ الورقه بيده اليمين , ويفتحها ويحصل الرقم !
    ويتفاجاءه الرقم هذا كيف وصل لبنته !
    بعد كذا يدخل الرقم في جيب الثوب اليمين , ويطلع من غرفة بنته
    وبوجهه تكون أميره
    أميره وبابتسامه هاديه : اوه أبوي داخل غرفتي ! , أمرني ؟
    أبو أميره بهدوء: لا م في شي , بس جيت اتطمن وم حصلتك وينك فيه ؟.
    أميره بابتسامه بينت فيها اسنانها وتحرك صحنها
    أبو أميره : عليك بالعافيه .
    أميره بسعادتها : يعافيك ي حلو.
    ...
    طبعا شدتكم برودة ردة الفعل لابو أميره !
    ياترى ليه ابو أميره بعد م شاف الرقم ظل ساكت برغم انه شكاك والشك عنده يوصل لضرب !
    أيش اللي منعه من السوال لبنته ؟
    .............................
    تدخل أميره غرفتها وتبدا تاكل وتفتح جوالها وتنصدم بان ابوها متصل عليها !
    وبعد كذا تضحك وتحضن الجوال وبكل حب وتقول : الله يحميك ي يبه .
    تترك جوالها ع طاوله وتنزل صينيه الاكل للمطبخ وترجع ترقى وتنسدح وتاخذها النومه .
    ...................................................................................
    في الصباح اليوم الثاني بيوم الاحد .
    سحر داخله غرفة أميره .
    سحر وهي تحاول تصحي اختها أميره من النوم : أميره أًحي ابوي قاعد يتهاوش معي أمي .
    مع التكرار !!
    أميره تصحى مفجوعه : سحر شفيك ! أمي شصاير لها ؟
    سحر: بسرعه قومي ابوي مع امي يتهاوشون .
    أميره بسرعتها تنزل لطابق السفلي
    وتحصل سعود وفواد يحاولون يبعدون من ابوهم وهو يضرب امهم !
    بحزن المنظر أميره تبعد اخوانها وتعلي باعلى صوتها
    أميره وبحة حزن : الى متى وانت تعامل أمي كذا ؟ الى متى وانت هاملها وم تجيها الا بضرب والتعقيد ؟ انت كيف تبيني أستمر بكلمة يبه لك وانت م زلت عايش ع ذا الموال ع امي ؟ تعبنا
    والله ي يبه تعبنا أفهم !
    وبلحظه ذي سعود يمسك يد أميره ويحضنها لصدره
    أبو أميره يناظر بنته بطريقه م تقدرون تقولون متندم او عاجبته ردة فعل بنته او تحكم ع نظرته نهائيا م تقدر تحكم .
    يطلع للمجلس ويترك الموقف لهم .
    أميره تبعد من سعود وتتقرب من أمها : يمه أبوي وجعك ؟ أبوي المك ؟ يمه ليت الضرب بجسمي وم مس ظرفك .
    أم أميره متوتره والالم فيها : لا تقولين كذا حبيبتي انا بقوم أجهز لكم الفطور م فيني شي حبيبتي .
    تبعد أم أميره وتروح للمطبخ .
    سعود وبشوفة الندم : أبوي وش يبي من أمي ليه يعاملها كذا ؟ ايش اللي بيوصل له ؟
    فواد وبهداوه : قوم خل نساعد أمي وم نحسسها بضيقه ونخفف عليها .
    أميره : انا جايه معكم .
    سحر: هههههههههههههههه.
    الكل يلتفت لسحر مصدوم من طريقة الضحكه !.
    سعود : شفيك تضحكين ؟
    سحر : تبي تجي المطبخ معنا وتساعد أمي وهي حتى لبسها م غيرته ,هههههههههههههههههه .
    أميره تناظر بحالها : اي من جد !, طيب يلا أخواني بشوف سناعتكم بالمطبخ خلوني اروح ازبط حالي واجي .
    سعود وفواد : هههههههههههههههههه, طيب .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره وخطواتها لغرفتها تناظر أظافيرها وبلحظتها تفتكر شي كان لزوم عليها تفتكر فيه من قبل
    تو تفتكر الورقه اللي رمته ع سريرها !
    أميره وهي مسرعه خطواتها لغرفتها وتدور وين الورقه اللي حطته ع سريرها , أنفضت غرفتها نفض وباقي م حصلت الورقه , حاولت تتذكر بس م قدرت , تهفهفت ودخلت الحمام
    بعد خروجها من الحمام والمنشفه بيدها وتنشف شعرها فيها تذكرت ان ابوها في الليل داخل غرفتها وفي الوقت نفسه ابوها متصل عليها ! , بس تراجعت لو أبوها شاف الورقه مستحيل
    يخليها واقفه قدامه وهي تبتسم !
    قررت أميره بعد م تزبطت حالها تروح تدور بغرفة أبوها .
    أميره تبدأتزبط حالها وتلبس مريولها وشوزها > وانتم بكرامه
    وتطلع لغرفة أبوها وتبدا تدور , وقلبت كل الغرفة بس للاسف م قدرت تحصله
    تدخل عليها سحر مصدومه من العفسه اللي سوتها !
    سجر : شفيك وش مسويه بالغرفه ؟
    أميره : اوف ي سحر في ورقه صغيره لازم احصلها .
    سحر مصدومه : ورقة شنو ؟
    أميره بحال الكذب وتوتر : ورقه ي حلوه بعد م أخلص ثانوية ع طول ادخل الجامعه وشكل أمس أبوي بليل دخل علي وحصلله وخذه .
    سحر وباحساسها ان أميره قاعده تكذب عليها : اها , طيب أنا بروح أفطر .
    أميره منشغله بالبحث : طيب بالعافيه .
    تقترب أميره لدولاب الملابس لابوها ومن هنا تفتح الدولاب أميره , وبأعلى صوت كانت أمها تقاطعها التفتيش والبحث عن الورقه
    أم أميره : أميره السواق عند الباب يلا لا يروح عليك .
    أميره متخبصه : يلا يمه جايه ان شاء الله .
    تقفل الدولاب أميره وتلبس عبايتها وتطلع لسواق .
    ....................................................
    أبو أميره بالمجلس
    للاسف م كان فكره بالضربات اللي ضربها زوجتها ولا كان فكره بان يتجهز لدوامه
    كان فكره كيف بنته وصل لها الرقم !
    بعد كذا يدخل يروح لصالة بيته .
    أم أميره : تبي أجهز لك الفطور ؟
    أبو أميره : لا عطيني ملابسي لدوام وخذي الثوب علقي بعلاقية الغرفه .
    أم أميره ك أبشر .
    سعود يناظر بابو : فوق م أنت ضاربها قاعد تتامر عليها , لو أنا منك استحي م أحط عيني بعينها , الا وانا مقدم لها هديه قبل أفهم هدية أعتذار تطيب خاطرها .
    أبو أميره : أٌقول قوم ساعد أمك لا يجيك م جاها .
    فواد بحرقة صدر : الله يعينك ي يمه .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    سعود في غرفة أمه : أوب أوب أوب شالعفسه ؟.
    أم أميره : معليه بنظفها م عليك .
    سعود : يمه ترا عادي اذا تبيني م اروح الدوام واساعدك .
    أم أميره : لا ي عيني خذ هالملابس ووصلها لابوك , وبعدها اطلع ع دوامك الله يستر عليك ويحفظك .
    ::::::::::::::::
    في اللحظه هذه حناء عرفنا ان أميره اللي طلعت لسواق بس سحر وينها ؟.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    سعود نازل لابوه
    سعود وعيونه بالارض : تفضل .
    أبو أميره ياخذ الملابس .
    سعود وخطوات رجلينه ع باب البيت ع شان يطلع يسمع خرخشه تقروش السامع .
    ويرجع ع وراء بشويش الا يحس باحد لمس كتفه
    سعود يلتفت بشويش
    سحر بابتسامه قويه : هاي سعودي ؟
    سعود : هيه الدوام ؟!.
    سحر: م ابي اداوم مصدعه .
    سعود بنظره وحده : تدري امي ؟
    سحر : والله ي خوي فيك الخير لو رقيت معي فوق وقلت لمي ان انا تعبانه وم فيني اداوم .
    سعود : ههههههههههههههههههههههههه تستهبلين شكلك .
    سحر وهي بحالة ترجي : والله اتكلم جد يلا طلبتك سعود ساعدني .
    سعود بهدوء : طيب يلا تعالي معي فوق .
    سحر : اصبر اصبر !
    سعود : شفيك ؟.
    سحر : خلني افتح شعري وشوي امشعه , ع شان احس أني تعبانه .
    سعود : هههههههههههه شنو تحسين أنك تعبانه , قسم بالله هبله .
    سحر : لا تضحك .
    سعود يدخل غرفة أمه ومع سحر
    أم أميره : !! سحر ليه مو بالمدرسه ؟
    سحر : يمه صبري صبري لا تهاوشين .
    سعود : يمه حبيبتي سحر تعبانه وحسيت انها تعبانه فقلت لها انا لا تداومين .
    أم أميره : ابوها ؟ أمها ؟.
    سعود : وي لو ابوها والا امها , كل اريحها ما من دراسه .
    سحر تضرب كتف أخوها : أطلق أخ والله .
    سعود يهمس باذن سحر : لا تصدقين بس .
    سحر بوزرت وكنشت الوجهه .
    سعود : يلا يمه استودعتك ربي .
    أم أميره : بحفظه .
    أم ميره تناظر بنتها : قومي ودي ثوب أبوك الغساله .
    سحر تمثل : أي بطني راسي رجولي .
    أم أميره : قومي لا اوديك المدرسه ورجلك فوق راسك .
    سحر : لا خلاص بوديه .
    سحر تاخذ ثوب ابوها للغساله وهي راميته ع الغساله لاحظت ان الجيب في شي .
    تدخل يدها في الجيب وتحصل ورقه وتفتحها وتحصل رقم .
    سحر وهي تخمن / أظن ان الورقه هي اللي تبيها أميره !.
    وبالحال هذا سحر كانت متردده أن كانت الورقه هي او لا !
    تاخذها او ترميها !.
    أم أميره : سحر
    اول م سمعت صوت أمها تخبي الرقم بجيبها وتدخل ع أمها .
    سحر : سمي يمه ؟ .
    أم أميره : تعالي رتبي الصاله وبعدها ارتاحي .
    سحر : ان شاء الله
    سحر صارت تنظف .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    أميره بالمدرسه .

    بالحصه الثالثه
    أميره وبجانبها صديقتها الجازي .
    أميره م كانت منتبهه لدرس بالرغم انها الاولى ع الصف .
    أستاذه ياسمين كانت تشرح القواعد الانجليزيه .
    ولاحظت ان أميره مو معها .
    أستاذه ياسمين تحط القلم ع الطاوله وتناظر بأميره : أميره يلا قومي أشرحي القاعده اللش شرحتها .
    أميره تطالع بالاستاذه : اية قاعده استاذه ؟.
    أستاذه ياسمين : اللي شرحتها الحين .
    أميره وهي قائمه من كرسيها ومتجهه ع السبوره وتاخذ القلم وحاولت ان تفهم القاعده بنظرها لانها عارفه م انتبهت للقاعده
    أستاذه ياسمين : ها أميره بتشرحين ؟.
    أميره : اي بشرح أستاذه .
    أميره بدأت تنتبهه للخطوات اللي شرحتها الاستاذه وتنفذها باسلوبها .
    أستاذه ياسمين تطالعها وعارفه انها تمشي ع الخطوات .
    ولكن أميره انجحت بالرغم انها م انتبهت .
    أستاذه ياسمين تصفق لأميره : شاطره ي أميره .
    أميره : شكرا ع الفرصه الحلوه .
    أستاذه ياسمين : بالتوفيق .
    يدق جرس الفسحه .
    تطلع الاستاذه وبعدها البنات .
    أميره كانت بالصف
    الجازي : أميره مو عاجبتني تراك شفيك؟!.
    أميره : أقعدي صديقتي بقولك كل شي وقولي لي شسوي ؟
    وتقعد الجازي بجنب أميره وبدات اميره تحكي القصه من البدايه الى فقدان الرقم .
    بعد م خلصت الحكايه .
    أميره تناظر الجازي : الحل ؟.
    الجازي : صديقتي ارجعي البيت ودوري ليه متحمسه ترا أكيد رقمك بيرقم غيرك .
    أميره : صح , بس الولد وحيد ويبي أتطمان عليه .
    الجازي : هيه هيه هيه العاطفيه بذي الامور بعديها لا اذبحك فاهمه .
    أميره : طيب يلا قومي خلينا نقوم نفطر جعت .
    الجازي : يلا قومي
    أميره بشباك المقصف تشتري الفطور , والجازي ايضا .
    تتمشى مع صاحبتها ويسولفون ويضحكون الى نهاية الفسحه وبعد كذا خلصت الفسحه وادخلوا ع الصف , وبدات الحصه الرايعه وتنتهي وتبدا الخامسه وبعدها السادسه , الى م انتهى الدوام
    رنين الجرس الخروج .
    الجازي : أميره ؟.
    أميره :هلا حبيبي ؟.
    الجازي : وش بتسوين الحين مع أبوك ؟.
    أميره : والله أني نسيت , مدري أرجع البيت وأشوف الحل لا تحاتين .
    الجازي : أنتبهي لك ي قلبي .
    أميره : مع السلامه حبيبي .
    أميره تطلع وتحصل السواق وتركب .
    أوصل م وصلت البيت أميره تحصل أمها بالصاله .
    أميره وهي تركض : ي زين مسائي فيك أمح .
    أم أميره : كيف الدوام اليوم ؟.
    أميره : الحمدلله حلو .
    أم أميره : يلا قومي صحي سحر من النوم وخليها تجي تتغدا .
    أميره : ليه م داومت اليوم ؟.
    أم أميره : تقول تعبانه .
    أميره : أبشري .
    أميره ورجولها تسحبها لفوق وتوصل لغرفة سحر وتهز سحر مشان تصحى .
    أميره باذن سحر : سحر ماتت قطوتك قومي قومي .
    سحر صحت مفجوعه : قطوتي !!!.
    أميره : ههههههههههههه , أمزح ي قلبي بسم الله عليك .
    سحر : شفيك مو زين تصحين الناس من النوم كذا .
    أميره يلا قومي انا بروح أبدل ملابسي وأنزل اتغدا .
    سحر نعسانه : طيب .
    أميره وهي طالعه من الغرفه , سحر باعلى صوتها : أميره أميره تعالي !!.
    أميره : شفيك لا تصارخين كذا .
    سحر : صح اليوم لقيت ورقه فيها رقم بس م أدري اللي تدورين عليها او لا .
    أميره بفرحة الوجهه : لقيت ورقه فيها رقم ؟.
    سحر : اي .
    أميره : وينها ؟.
    سحر : صبري اقوم اوقف بجيبي .
    أميره : يلا قومي بسرعه طلعي .
    سحر تقوم وتطلع الرقم من جيبها .
    أميره تشوف الورقه وتعرف أن الورقه اللي تبيها هذه هي .
    أميره بسعاده ماليها القلب تبوس اختها يمين وشمال الوجهه.
    وتطلع ع غرفتها بسرعه وتطلع جوالها وتسجل الرقم وتمزع الورقه قطعه قطعه وترميها الزباله < وأنتم بكرامه .
    تبدل وتنزل تحت لامها , وتدا تتغدا .
    أم أميره : أميره ؟.
    أميره : لبيه ؟.
    أم أميره : صليتي الظهر ؟.
    أميره : لا والله بس قلت بتغدا وبعدها بصلي تعرفين حدي جوعانه .
    أم أميره : صلاتك قبل كل شي فهمي .
    أميره : الحين أٌقوم واصلي تبين مني شي ؟.
    أم أميره : تقبل الله , م ابي شي صلي وارتاحي .
    أميره : سحر خليك مع أمي لا ترجعين تنامين وانتبهي لها .
    سحر : طيب .
    أميره تغسل يدها وترقى فوق لغرفتها ’ وتطلع سجادتها من الدولاب وتصلي .
    بعد م صلت قررت أن ترتاح , أنسدحت ’ وفي بداية غفوتها , تفتكر ألرقم وتفتح جوالها , وخمنت ان تتصل عليه .
    بدأت أميره أن تتصل عليه .
    أميره تتصل ع الرقم ...
    أميره : السلام عليكم .
    صاحب الرقم : وعليكم السلام من معي ؟.
    أميره بدأت تخاف شوي : أنا اللي .. اللي بالمول .
    صاحب : تقصدين اللي عطيتك الرقم ؟.
    أميره : أي .. تقد..تقدر تقول شي يعني .
    صاحب الرقم : أهلا كيفك .
    أميره شكرا ع السوال بس أنا اللي بتطمن عليك , كيفك من بعد الحادثه ؟.
    صاحب الرقم : أنا الحمدلله , أسعدتيني حيل ع السوال لانك م خيبتي أملي فيك .
    أميره بتوتر : أها , تمام أنا م بزعجك أكثر وبخليك ترتاح .
    صاحب الرقم : عفوا م عرفت أسمك ؟.
    أميره : أنا أسمي أميره .
    صاحب الرقم : معاك جمال .
    أميره : عاشت الاسامي .
    جمال : تعيش أيامي , أميره ممكن أطلبك طلب ؟.
    أميره : تفضل ؟.
    جمال : ممكن م توقفين أتصال وتتواصلين معي بشكل عادي مو رسمي .
    أميره بخوف وتوتر : عفوا أنا لازم أقفل , مع السلامه .
    بعد م قفلت أميره من الاتصال <أنا وش سويت أميره وين عقلك مثل م رقمك رقم غيرك , الحين افهمي هذا أخر اتصال أفهمي أخر اتصال .
    ::::::::::::::
    الفضول اللي عندكم حابين تعرفون شخصية جمال صح ؟.
    حلو نعرفكم ع جمال .
    الاسم جمال / العمر 23 ولكن قبل سنين كان عمره 21 ’ موظف وظيفه بسيطه , أنا م راح أوضح لكم شخصيته , بس أبيكم توضحون لنفسكم وتفهمون شخصيته بنفسكم .
    :::::::::

    ع المغرب ..
    أبو أميره بالمجلس وفواد مع .
    أبو أميره : فواد قوم جيب ثوبي من أمك , قول لها اللي عطيتها اياه الصباح .
    فواد : أبشر .
    فواد داخل البيت : يمه ؟
    أم أميره : هلا يمه ؟.
    فواد : أبوي يقولك وين الثوب اللي عطاك اياه الصباح ؟.
    أم أميره : خذ ثوب أبوك من غرفة الكوي غسلنا وكوينا .
    فواد : أن شاء الله.
    فواد ياخذ الثوب ويودي لبوه بالمجلس .
    ياخذ ابو اميره الثوب ويبدا ينبش جيوب الثوب ع شان يطلع الورقه .
    أبو أميره : فواد الثوب من وين جبته ؟.
    فواد : يبه جبته من غرق=فة الكوي أمي قالت لي اخذه من هناك .
    أبو أميره يعصب ويرمي الثوب وفوق كذا لاول مره يمسك اعصابه ولا يدخل ع زوجته أم أميره ويهاوشها ع شان الرقم اللي ضاع ويتسال ع الورقه حقة الرقم .
    فسكت وم بين لاحد شي , وحب أن ينسى السالفه .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    بعد مرور فتره من الاتصال أميره لجمال تقريبا تتجاوز شهر كامل .
    أميره بسفره مع اهلها الى دبي .
    وكانت في أخر يوم من سفرتهم وفي الليل ع الساعه 1:54 ’ توصل لها رساله ع الواتس .
    الرساله تقول من الشخص جمال .
    السلام عليكم أميره , مر بيني وبينك من أتصال الاول تقريبا شهر , ومن ذيك اللحظه الى هذه اللحظه أنا أفكر فيك ’ تقدرين تقولين عني أنسان وقح يقولك أفكر فيك
    ولكن مو حلو أخبي أحساسي ’ أنا بديت أنعجب فيك أكثر باكثر , بالرغم أنك م كلمتيني الا مره وحده واللي شدني فيك ثقلك , أعترف لك أني أنعجبت فيك ,ابيك تكونين لي
    أبي نعيش قصة حب نهايتها زواج ’ اذا ممكن لا تخيبين أملي فيك مثل اول أتصال جاء منك لي , مستعد أسوي كل شي لك ’ لاني أنا عباره عن شخص م يعرف وش صار فيه من بعد
    الاتصال الاول لك ’ عذرا ع الازعاج .
    .....
    أميره بعد م شافت الرساله هذه مثل البنت اللي بدأت تخسر شي كبير منها تفاجاءت من نفسها ومن ردة الفعل اللي وصلت لجمال بس باول اتصال لها .
    قررت أميره تحذف الرساله واول م ترجع السعوديه يكون بينها وبين جمال اتصال .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::ك
    في صباح اليوم الثاني اللي يمضي بسجاعة أميره وتقريبا ع العصر بضبط وصول أميره للسعوديه .
    في بيت أبو أميره
    سحر داخله هجوم ع بيتهم وتستنشق وباعلى صوتها : بيتنا بيتنا بيتنا ( وتحضن قطوتها ) واخيرا بيتنا .
    سعود : ههههههههه أجل م في سفره مره ثانيه نخليك تحرسين البيت أهون .
    أميره : م عليك منها عياره .
    فواد : سامحوني بروح أنام تعبان الف .
    أميره : خذني معك .
    أم أميره : ارتاحو كلكم نوم العافيه .
    أبو أميره : أنا بروح مشوار لا تحسبوني ع العشاء .
    أم أميره : ارتاح شوي بعدين اطلع المشوار .
    أبو أميره : ليك ساكته .
    ويطلع من دون حس ولا ضمير من اللي رمى ع المسكينه .
    وكان ساكت وم خبر أحد وين بروح , بس أنتو حطو خمنو وين راح .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره بغرفتها وتطلع جوالها من الشنطه وتتصل ع جمال .
    جمال يرد ع الاتصال .
    جمال : أهلين أميره .
    أميره : عفوا أهلين شنو ؟.
    جمال : شفيك أميره ؟.
    أميره : لمن أثق فيك واتواصل معك ع شان رضاك وم تكون وحيد تعطيني ردة فعل بايخه .
    جمال : أميره لوسمحتي هدي شوي , ترا الحب مو عيب وكثير ناس تعجبها ناس ويتقربون من بعض , أميره أنا وحيد م عندي أبو أبو مات واحسني فاقد حالي
    أبي وحده تهتم فيني وأهتم فيها , تصير كل شي بحياتي .
    أميره : أنت شفيك م عندك خوات م تحس أن كلامك قليل ادب ؟.
    جمال : حاس فيك وعارف شعورك ’ بس ارجوك لا تخسريني , أميره ؟.
    أميره : نعم ؟.
    جمال : باتصالاك هذا , أنا حبيتك أكثر وأكثر وعرفت قدر حبك عندي .
    أميره أستحت شوي : باي .
    جمال : أميره أميره ؟.
    أميره : هلا ؟.
    جمال : صوتك حلو لمن زاد حياءك .
    كم بعد هالكلمه بدأت الاتصالات تزيد ويوم وراح يوم الاتصالات تصير أحلى من الثاني , يوم وراء يوم يكبر بقلب أميره أميره تكبر بقلب جمال .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره عند أمها .
    أميره : يمه ؟.
    أم أميره : هلا .
    أميره : يمه طلبتك قولي عطيتك .
    أم أميره : عطيتك .
    أميره : يمه أبي اروح مطعم صديقاتي بيجتمعون .
    أم أميره : ي بنتي تعرفين أبوك !.
    أميره : حاولي يمه تضبطيني أنا م بتاخر والله .
    أم أميره : وين ومتى ؟.
    وبدأت أمير تشرح وبعد كذا تتم موافقة أمه .
    في مساء يوم الجمعه تتصل أميرهع الجازي .
    أميره : الجازي , الحمدلله امي وافقت , خلاص حروح معكم .
    الجازي : تمام تعالي بسواقكم .
    أميره : تمام يلا قفلي خليني أتجهز .
    الجازي : أشوفك ع خير باي .
    أميره تجهزت ومتحمسه أنها بتقابل صديقاتها بمطعم .
    طبعا ودعت أمها وركبت السواق ووصلت المطعم .
    أميره تتصل ع الجازي ..
    أميره : انتو غرفه كم ؟.
    الجازي : غرفه 12 تعالي يلا .
    ميره : طيب باي .
    أميره بدأت خطواتها تاخذها لغرفه 12 .
    وتفتح ستارة غرفة 12 الا تتلاقى مع ...........
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    تتلاقى مع من ي ترى ؟.
    أميره من شافت وراء الستار ؟.
    أميره هل هي سعيده بمن شافت ؟.

    كل ذي الاسئلة أبيكم تجاوبون عليها بتخمين منكم وراح أستقبل تخمينكم
    ع سنابي وأتشرف باضافتكم
    snap :mgesh_5

    واذا حابين أكمل البارت الثالث
    لا تنسوني من الدعم وأشكركم

    #رواية_مغيش_بقلمي .

    #روايات_حقيقيه . إلى أيـن سَـنتوقَف ؟
     
    أعجب بهذه المشاركة سُولاآف .
  4. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .
    تذكير بسيط بالبارت السابق
    أميره تتصل ع الجازي ..
    أميره : انتو غرفه كم ؟.
    الجازي : غرفه 12 تعالي يلا .
    أميره : طيب باي .
    أميره بدأت خطواتها تاخذها لغرفه 12 .
    البارت الثالث
    وتفتح ستارة غرفة 12 الا تتلاقى مع جمال !
    أميره من دون تفكير ترجع الستاره من صدمتها وتتراكض رجلينها ع باب المطعم .
    كف جمال بكفها
    وبصدمة ودقات قلب أميره المتسارعه !
    جمال وعينه ع أميره
    أميره من بعد مسكة كف جمال ’ عيونها اللي م فتحتها وتوترها ورجفة يدها !.
    جمال وقريب شفاته من راس أميره : أميره أنا جمال هدي حالك لا تتوترين .
    جمال يمسك يد أميره الثانيه ويصير وجهه أميره بالارض وعينها م زالت مقفله .
    جمال وعينه ع عيون أميره : يلا أفتحي عينك ’ شفتها كثير بالصور أبي اشوفها بالحقيقه يلا .
    أميره تفتح عينها وتفك يدها عن يد جمال ومتنرفزه : لوسمحت أبعد اللي سويته هذا بتتحاسب عليه أنت واللي أتفقت معها .
    ومن بعد كذا تتسارع بخطواتها تبي تطلع .
    جمال ويدخل يدينه بجيوب الليقنز وبأعلى صوتها وم خاف من اللي حوله : أميره ’ أرجع....
    أميره تتسارع من الخوف من عيون الناس ان ناظرت فيها وتحط يدها ع فمه .
    أميره بخوف : أسمي مو قدام الناس ينقال يالفضيحه .
    جمال بمحاولة ان يتكلم : ط.. أح..ك .
    أميره مو مستوعبه : شتقول أنت ؟.
    جمال ياشر بيده ع يدها وهي بفمه ’ وحركة العين المستفزه والعين مائل .
    أميره بدأت تستوعب أن يدها ع فمه : اوف أنا شسوي ؟.
    جمال بغرور : هههههههههههه ’ عطيني يدك .
    أميره بعصبيه : لو أشوفك وراي ويمين الله راح تنهي العلاقه من البدايه لنهاية ’ أستوعبت كيف تنتهي العلاقه ؟.
    جمال بحنيه : أميره من جدك تتكلمين ؟ تقدرين تخسرين شخص يحبك كثري ؟.
    أميره بكسرة خاطر ! تمسك يده : جمال أنا أحبك ’ بس م يصلح اللي نسوي ’ لو أهلي يشوفونا وش نسوي ؟.
    جمال بشجاعه وبمسكة يد أميره: والله ي أميره لا أصرخ باعلى صوتي وأقول هالبنت حلال علي ولا أحد يمسك شعره منها , وأنا أب لعيالها .
    أميره مصدومه من هالكلمه اللي اول من بدأت علاقتهم م صارت فيها هالكلام وتسحرها عيون جمال .
    وياخذها لغرفة 12 ويجلسون يسولفون ويضحكون وبرضوا يتعشون , ويمر الوقت اللي يجي أتصال مفجع
    أبوي حبيبي (يتصل)
    أميره خائفه : جمال بابا يتصل !
    جمال بهدوء : ردي عليه شفيك ؟.
    أميره : أبوي م يدري أني طالعه .
    جمال بمهل : ردي عليه ولا تخافين ولا تتوترين .
    أميره بطمانينة قلب : أن شاء الله حبيبي .
    أميره ترد ع أبوها .
    أبو أميره : أميره ؟.
    أميره : أهلين يبه ؟.
    أبو أميره : أسمعي أنا طالع مشوار طويل خبري أمك واخوانك فاهمه ؟.
    أميره بسعادة : أن شاء الله أبشر وبحفظ ربي .
    أبو أميره : يلا مع السلامه .
    ::::::::::::::
    أميره تقفل من أبوها وتناظر جمال بفرحه !
    أميره : أبوي بيطلع مشوار طويل حمدلله .
    جمال بنظرات غريبه ويمسك يد أميره ويقرب من الوجهه لاميره أكثر : أميره حبيبتي ؟.
    أميره وانفاسها متسارعه ! : هلا ؟.
    جمال : دام أبوك مطول خليني أخذك معي البيت ,أنا م معي حد بالبيت .
    أميره مستغربه من طريقة سلوبه ! : جمال أنت اللي تقوله من جدك ؟.
    جمال بحقاره : دامك جيتي لي هنا ليه م تحين لي للبيت ؟.
    أميره بصدمه : أنت اللي تقوله من جدك ؟.
    جمال : واللي أقوله شفيه مو واقع ؟.
    أميره : لا مو واقع تعرف معنى كلامك أيش يقول عني ؟.
    جمال : رخيصه ؟.
    أميره : يعني عارف الكلمه ؟.
    جمال : أنا قلت أنك رخيصه ؟.
    أميره بدأت تدمع : أنا باول لقاء بيني وبينك وتتعامل معي كذا ؟.
    يحز الحزن ع جمال بالرغم كلامه الوقح : يمسك يد أميره بقوه
    وأميره بوجع تبعد يده عنها وتقوم من كرسيها
    يشدها جمال ويجلسها ويقرب نظر عينه بعينها وانفاسه صارت قريبه من أميره
    وم زالت عيون أميره تحس بالوجع من الدمع
    وتصير يد جمال ع خدين أميره : أنا م قلت عنك كذا لا تحزنيني منك وتكسرين نفسك بسببي فهمتي ؟.
    أميره بعصبيه وتبعد يد جمال عن خدها : أنت بينت لي أنك أنسان وقح ومستحيل أكمل معك دقيقه كامله اللي صار معي مستحيل يصير مع أحباب يبون الحلال بعض .
    جمال متنرفز من نفسه : صدقيني أني أبيك بالحلال , بس كل اللي ابي أن نتهاوش يعني نغير الجو ونتضارب .
    أميره : مستحيل يصير الكلام هذا وقت المضاربه ’ لا تحاول تجيبني ع قد عقلي .
    جمال م عرف كيف يعدل غلطته وأميره تلبس حجابها وتقوم من كرسيها ويشدها جمال لحضنه ويضمها !
    أميره م زالت الدمعه بعينها
    يرفع راسها وتصير جبهته بجبهتها ويمسك دقن وجهه أميره
    جمال بحنيه : صدقيني أن كان المزح اللي كذا يضايقك مستحيل أكرره ’ كل اللي بدنيا معي أنتي وبس ’ أحبك أميره .
    ومن بعد كذا يقرب منها ويقبلها .
    أميره رجفت يدها وبهدوء : أبي اروح البيت أبعد عني .
    جمال : طيب انا بوصلك .
    أميره : بتصل ع السواق .
    جمال يمسك يد أميره ويبوسها ويناظر عيونها : أحبك ي أمي وأبوي .
    نظرات أميره من بعد م قال هالكلام تخالطه الحنين والحب ’ تبتسم وبابتسامه المسامحه وبصوت المحبين : وأنا أحبك .
    جمال : أستودعتك ربي الله يحفظك .
    يودعها والعين موجوعه لاميره ’ ولكن جمال احساسه بالوجع واصل ؟.
    جمال متندم من اللي قاله ؟.
    جمال صادق بأن اللي كان يبي مضاربه ولعب ؟.
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره صارت مع السواق
    وصار تفكيرها راضي عليه ’ ومسامحته ’ لانه ولد مسكين ’ من دون أهل متوفين ومتربي عند جدته ’ هذا من ضمن التعارف عند أميره اللي خبرها .
    ................................................................
    وصول أميره لبيتهم
    وتدخل بهدوء .
    فواد يناظرها ومنصدم من دخولها : هيه !
    اميره منصرعه : ها وي !
    فواد : شفيك داخله كذا ؟.
    أميره تفتكر ان ابوها طالع مشوار : اوه صح أبوي طالع مشوار وقالي أخبركم .
    فواد : طيب .
    أميره تدخل غرفتها وتدخل عليها أمها .
    أم أميره : هلا حبيبتي بنتي .
    أميره : أهلين يمه .
    أم أميره : كيف البنات تعشيتي زين ؟.
    أميره بنظرات مائله وغريبه : البنات ؟ العشاء؟.
    أم أميره : أي بنتي ؟.
    أميره وتنسدح ع بطنها بسريرها ومائل راسها : كان حلو , كان شي حلو ’ عشاء غريب وطعمه حلو بعد .
    مع حكيها البارد تنعس .
    أم أميره تمسح ع راس بنتها وتبوسها وتغطيها وتطفي الانوار وتطلع من الغرفه .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    في صباح يوم السبت تصحى أميره من النوم
    وتستوعب أنها نامت بلقينز ومكياجها بوجهها
    أميره متنرفزه : أنا ليه م بدلت ليه نمت بمكياجي !
    تفتح جوالها وتحصل 12 ( missed call ) مكالمه لم يرد عليها طبعا من جمال .
    تستغرب من كثرة أتصاله , تترك جوالها وتدخل الحمام تاخذ شور .
    بلحظات تضرب باب الحمام أختها سحر
    طق طق !!
    أميره : مين ؟
    سحر : أنا .
    أميره : شتبين ؟.
    سحر : جوالك يدق
    أميره : قفلي وطلعي برا وانزلي تحت وبجي .
    سحر : أبشري .
    طبعا من الجميل بسحر أنها ملقوفه ولقافتها نكهة فواكه , تفتح دولاب أميره وتاخذ قلم وورقه وتاخذ رقم المتصل اللي عباره عن أسم بثلاث نقاط (...) كان مثل الشكل المكتوب تماما
    بعد م كتبت الرقم وخبته تطلع أميره من الحمام .
    أميره رافعه حاجب الايسر ومنشفه تحت شعرها : شعندك ؟ م قلت لك أنزلي ؟.
    سحر تستعبط : شعندك م قلت لك أنزلي !
    أميره بضحكه : هههههههههه ’ عجيب والله وتقلدين بعد ؟
    سحر رافعها اكتافها وعاكسه جهة فمها : أعجبك ي قلبي .
    أميره تنزل المنشفه من شعرها : خلصتي ؟.
    سحر : اي اي .
    أميره : يلا قولي من بعد م قلت لك طلعي وش قعدك ؟.
    سحر بتحريك يدها : والله أنك غريبه ’ شفيك ترا عادي غرفتك غرفتي ’ اليوم أبيك تكشخيني .
    أميره بضيقه وتطلع أنفاسها : ي سحر م أحب حركاتك هذه ’ أختصري أو أطلعي برا .
    سحر : أوه بعد صارت تطردنا والله ونعمه الاخت ’ خلاص خلاص لا تناظرين كذا ’ بنزل أصلا .
    أميره تنسدح ع سريرها ومفهيه وتفتكر أحداث اللي صارت معها وتتمائل للجهه الثانيه وتمسك شعرها ’ وتستوعب الاتصالا من جمال , وتتصل عليه
    أميره تتصل ع جمال .
    جمال : أهلين حبيبتي وينك ’ من متى أتصل عليك ؟.
    أميره من دون نفس : وش بغيت ؟.
    جمال : ! ليه تكلميني بالطريقه ذي ؟.
    أميره : أها خلصت ؟.
    جمال : أميره أنا أتكلم وياك !
    أميره : طيب أدري ’ مو عاجبني شي وم في شي ارد عليه .
    جمال : أها اوك .
    أميره تقفل الاتصال بوجهه جمال !
    جمال تعتقدون وش سوا بعد م قفلت أميره ؟.
    زعل ؟.
    شال بخاطره ؟.
    راح تعرفون الشي بنفسكم .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    بعد مرور يومين
    أميره وأخوها سعود وسحر
    طالعين مجمع يتمشون
    سحر وهي ماشيه : الله
    أميره تناظر بسحر : وش؟.
    سحر : الفستان عجبني أبي .
    أميره : عيوني بشري .
    أميره تتنحنح : ي كبيرنا ي سعود ي خيي ؟.
    سعود ومفخم صوته : سمي وش بغيتي ؟.
    أميره : والله أبي بطاقتك لو سمحت .
    سعود : لا والله ؟.
    أميره صوت الحنيه : ارجوك سعود عجب سحر فستان لازم ناخذه توها صغيره وم يصلح نكسر بخاطرها .
    سعود : خلاص بعطيك وانا انتظرك هنا.
    أميره : لا تعال عادي .
    سعود : استحي أدخل ادخلي وانتبهي لسحر .
    أميره : تمام بس دقايق .
    أميره وبيدها البطاقه وبجانبها سحر يدخلون المحل .
    أميره يشد نظرها شخص !
    ولاول مره أميره توصل لنظره هذه , شخص طويل عريض الاكتاف ’ برونزي اللون واقف مع وحده ويساعدها في اختيار اللبس .
    أميره من دون تردد : أنت لهدرجه هذه !
    الشخص : اوه ؟.
    أميره : م توقعتك ي جمال تخوني !!!
    جمال : أخونك بمين تستهبلين ؟.
    أميره : شخص سافل وقليل التربيه .
    جمال : أحترمي نفسك ي أميره اذا تقصدين الانسانه اللي وقف معها تراها تقربلي واحترمي نفسك ’ واذا تقولين خيانه ’ شوفي نفسك تاركتني طوال هالمده لا اتصال ولا اطمئنان ’ لو تحبيني
    قدرتي معناه ان م عندي احد من اهلي ’ قال حب قال أنا اللي اخلصت بحبي لك مو أنتي
    جمال يمسك بيد البنت اللي يقول عنها تقربله ويطلع من المحل .
    أميره بعد كذا اخنقتها الضيقه وتاخذ فستان أختها وتدفع المبلغ وتطلع من المحل .
    أميره : سعود يصير نروح البيت ؟.
    سعود : وين باقي تو الناس م كملنا تمشي .
    سحر : أنا بطني يعورني ولازم اروح البيت .
    سعود : اوك ابشروا
    حسيتو ان الاحداث فيها شي ؟.
    سكوت سحر !
    طلب الفستان ؟!
    وقبل فتره خذت رقم جمال من جوال أميره !!!!
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره وسحر وسعود بسياره
    سحر : شغل أغنية ي سعود
    سعود : تبين شيله ؟.
    سحر : ها شيله ؟.
    سعود : هههههههههههههههههه عطيني اغنيه م اعرف اغاني .
    سحر : أميره عطيني جوالك .
    أميره تعطي جوالها سحر
    سحر تشغل اغنية والغنيه هذه بنسبه لاميره كل شي كل ذكره فيها لها ولجمال .
    أميره تناظر سحر : حبيبتي سحر يصير تطفين الاغنيه مصدعه م أبي ازعاج .
    سحر : اها طيب خذي جوالك خلاص .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::
    بعد لحظات
    سعود : يلا قومو وشيلوا الفستان معكم لا تنسونه .
    أميره : طيب .
    سحر داخله البيت : يمه يمه يمه !
    ام أميره : عيون أمهم هلا باللي جاءت .
    سحر : شريت فستان حلو .
    أم أميره : عمري انا بالعافيه ’ تستاهلين أكثر .
    أميره : هلا يمه شخبارك ؟.
    أم أميره : حمدلله حبيبتي .
    أميره : والله حيل دايخه أعتذر م فيني أقعد معك .
    أم أميره : بنتي الله يستر عليك تبين اسوي لك شي تشربيه ؟.
    أميره : تسلمين الله يحفظك .
    أم أميره بحفظه .
    أميره ورجلينها تاخذها لغرفتها
    سحر ترمي الكيس للفستان وتركض وراها .
    أميره تدخل غرفتها وتقفل عليها
    سحر تدخل غرفتها وتتصل ع جمال .
    سحر : أنت جبت بنت بس البنت هذه من ؟.
    جمال : أميره وينها ؟.
    سحر : بغرفتها ليه ؟.
    جمال : ي سحر أحبها .
    سحر : أممممم ’ تبيها مثل قبل ؟.
    جمال : اي .
    سحر : خلاص عطني اللوكيشن حقك بالواتساب .
    جمال : وش بتسوين تراك خبله !
    سحر : بترجع مثل قبل واحسن .
    يقفل جمال من سحر ويرسل لها ع الواتس عنوان الاستراحه اللي دائم هو فيها .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    سحر عند باب أميره :طق طق
    أميره : مين ؟.
    سحر : أنا
    أميره : أعوذ بالله
    سحر : فتحي الباب
    أميره : طيب .
    أميره عند الباب وفتحه بسيطه : ها قولي شعندك ؟.
    سحر تناظر أميره وتقرب عيونها عند الفتحه : بالله كيف تبين أسولف وياك كذا !
    أميره : سوالف بعد ؟.
    سحر : بتفتحين والا اصرخ ؟.
    أميره : وي الا صراخك حياك .
    سحر : هههههههههههه وناسه والله قفلي الباب لو سمحتي ابي قفلتين , وتعالي اقعدي جنبي .
    أميره : أبشري أستاذه سحر , بس لوسمحتي بكرا دوام
    سحر : سوي وانتي ساكته لوسمحتي .
    أميره : طيب .
    سحر : أنا عارفه بكل شي وعارفه الشخص اللي تواجهنا معه هناك وان الشخص اللي هناك حبيبك وقعدتي تعاتبينه وان شكيتي فيه ان خانك او لا وانك تبينه ولكن م تقدرين تعطينه فرصه ثانيه
    ولكن ي أميره ...
    تقاطعها أميره : خلاص خلاص خلاص قلقتي راسي عرفت وش تبين !
    سحر : ابيك ترجعين له , وافتحي الواتس برسل لك اللوكيشن حقه .
    أميره مصدومه : سحر لوكيشن والقصه عرفتيها انتي تستهبلين من وين لك كل هذا !!
    سحر : لوسمحتي جاك اللوكيشن ويلا سلام وراي دوام .
    أميره متنرفزه : يا الله منك اوف اطلعي نامي ازين لك .
    سحر : باي باي خيتو .

    صباح الثلاثاء
    أميره تصحى ع صوت سحر
    سحر : تاخرنا ورانا مدرسه .
    أميره طيب خلاص ياللي م باقي عليك شي وتتخرجي .
    سحر : لا تسوي نفسك اخر سنه يعني خلاص ؟.
    أميره : اطلعي خليني اتجهز وانزل ’ لا تروحين عني .
    سحر : طيب
    أميره تتجهز وتتزبط وتنزل وتفطر
    أبو أميره : أميره ؟.
    أميره : لبي يبه ؟.
    أبو أميره : أنتبه لنفسك ي أميره !
    أميره : أن شاء الله يبه .
    للمعلوميه أبو أميره كان يقولها بطريقه مره مختلفه وتخوف .
    أميره طالعه لسواق وتوصل المدرسه من بعد سحر .
    أميره بطابور المدرسه ووراها الجازي
    الجازي تهمس باذن أميره : شفيهم اليوم أمبوزين ؟.
    أميره تلتفت للجازي : خلي اليوم يعدي ع خير نفسيتي بخشمي .
    الجازي : شصاير ؟.
    أميره : سحر عرفت .
    الجازي : اوه شت !!.
    أميره : وفوق كذا معطتني اللوكيشن اروح له .
    الجازي : شالاخت الكيكه ؟.
    أميره : انطمي بس
    الجازي : أح شكرا
    يمشي اليوم ويمضي بدوام ويوم وراح يوم أميره تشغل تفكيرها بدراستها يوم وراء يوم أميره ويوم وراء يوم صار يقرب موعد تخرجها لاخر سنه
    من بعد تعب 12 سنه قرب موعد تخرجها
    أميره في بيت صحبتها الجازي : شوفي هذا اللون مره حلو وحلو انهم اختاروا لعباية التخرج .
    الجازي : اي حلو صح .
    أميره : اي كويس
    ألجازي بتردد : اي
    أميره : ايوا أجل يلا بدق ع فواد يجي ياخذني تاخر الوقت .
    الجازي : لا لا خليك باقي تو الناس .
    أميره : لا والله بس يكفي ي ختي .
    أميره وهي تتصل ع فواد
    الجازي : ابيك بموضوع جمال !
    أميره يدها اللي وقفت من الاتصال وترجع جوالها ع جنبها وترفع عيونها ع الجازي : جمال !
    الجازي : اي جمال ’ أسمعي يعني م أبي لك الا الخير ’ انتي قاطعه الولد فتره طويله حرام تتركينه ’ ارجعي له وتعرفين الولد م معه اهل .
    أميره : هه والله تضحكين ’ انا من تركته م جاء سال او تطمن ’ شنو أنا أرمي نفسي عليه ؟.
    الجازي : لا م أٌقصد كذا
    اميره :اجل ممكن توضيح أكثر بالله ؟.
    الجازي : لا خلاص .
    أميره : بالله أنشغلي بدراستك وشوفي دراستك ’ أنا مالي ألا نصيبي ’ ورانا تخرج تخرج وهه واخيرا .
    وبعدها بلحظات يتسمر الضحك والشعور الحلو بين الصحبه وأميره مثل عاداتها كملت جلستها مع صحبتها وبعدها توكلت ع بيتهم
    وبكل هدوء في بيتهم ترجع وتذاكر ع شان امتحانها .
    أميره وهي تذاكر بجلسة الصبح ع الليل
    تفتكر لحظاتها مع جمال ’ أميره مع تفكيرها لجمال فكرت بأن ..........
    راح تعرفون
    :::::::::::::::::::::::::::::::::
    أمتحان وراء أمتحان وامتحان وراء أمتحان وامتحان وراء تخرج .
    ع الاستيج وبكل الشعور الجميل لاميره وعيون أمها تتاملها

    أميره : تعبت بـ12 سنه واليوم هذا راحه لي وسعاده ’ شهاده وبنسبة العاليه وعيون المعلمات ع الطالبه اللي بالمرتبه الاولى
    ع المدرسه كلها , أنا م اعرف الشعور اللي داخلي صح بس عرفته بعيون أمي اللي تتاملني وبكل سعاده وفخر .
    وباخر الكلام تصفيق وحضن أم أميره لاميره والكل يناظر وعينه تدمع والسعاده بقلب الجميع ومدح للبنت أميره .
    ينتهي الحفل التخرج وينتهي اليوم .
    أميره بالبيت وبجانب أهلها
    سعود : اوه خريجه خريجه
    فواد : دكتوراه ؟ ثانوي ي خوي .
    سحر : وي ليتني مكانها
    أبو أميره : أنا طالع اجيكم بالليل لا تحسبوني بالغداء
    أم أميره : ابشر .
    أميره : يمه ؟.
    سعود : لا يمه ولا هم يحزنون الحين تقومين معنا كلنا بنطلع نتعشا برا .
    أميره : لا ي سعود والله سامحني اليوم ميلاد صديقتي ومجهزه هديتها ابي اوصلها لها .
    فواد : تبين أوصلك ؟.
    أميره : ليت والله بس م اقدر بروح مع السواق لاني باخذ صديقتي لها .
    فواد : طيب .
    سحر : وش يعني الحين م نطلع نتعشا ع شان أميره مو طالعه ؟.
    سعود : وشو ؟نطلع نطلع لعيونك
    فواد : يلا يمه تجهزي كلنا بنروح .
    أم أميره : خلاص خلوني أخبر أبوكم .
    سعود : الله يه اقول قومي البسي بس
    سحر : قالت ابوي قالت ابوي م بتشوفينه الا بكرا .
    أميره : انا بقوم أبدل مشان اروح بيت صديقتي تبون شي ؟
    أم أميره :أنتبهي لك .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره طلعت لغرفتها وبدأت تتجهز وتزبط بنفسها وتعدل حالها وطلعت نسخه من الجميله
    أميره نشيل الهديه وتطلع لسواق وتركب الهديه السياره .
    وأميره م كانت رايحه لوحده من صديقتها أميره طالعه لجمال ’ للوكيشن اللي خذته من أختها ’ من دون علم جمال أميره بتصير عند جمال بلحظات بس وجمال م يعرف أنها بتجي .
    توصل اميره للوكيشن
    وتنزل الهديه
    واميره بدخلتها تسمع أصوات غريبه وبنفس الوقت اغاني وضجه .
    فوق اللي قاعده تسمعه الا انها كملت وتبي تدخل
    بدخول أميره المتفاجئ !!
    أميره عيونها اللي م عمرها كذبتها حاولت أميره بان اللي قاعده تشوفه كذب حاولت بان اذنها اللي قاعده تسمع كذب ’ أميره حاولت وحاولت ولكن !!
    أميره وش شافت؟.
    أميره وش سمعت ؟.
    أميره ليه حاولت تكذب عيونها ؟.
    أميره ليه تبي تكذب مسامعها ؟.
    كل الاسئله هذه دارت بدماغكم عارفه
    بس اذا حابه تعرفين الاجابه

    كل ذي الاسئلة أبيكم تجاوبون عليها بتخمين منكم وراح أستقبل تخمينكم
    ع سنابي وأتشرف باضافتكم
    snap :mgesh_5

    واذا حابين أكمل البارت الرابع
    لا تنسوني من الدعم وأشكركم

    #رواية_مغيش_بقلمي .

    #روايات_حقيقيه . إلى أيـن سَـنتوقَف ؟
     
  5. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    283
    الإعجابات المتلقاة:
    373
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    يا قلبي يا اميره والله انها غلطانه بس الله يحفظها وجمال هذا والله انه حيوان أكملي يا عسل انا انتظار البارت القادم ولا تتأخر علينا:firstimekiss::firstimekiss::)
     
  6. mgesh

    mgesh عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    80
    الجنس:
    أنثى
    قبل قراءة البارت , أتمنى م تكون تارك صلاتك ولاهي عن ربك بس مشان تقراءه البارت .
    تذكير بسيط بالبارت السابق
    واميره بدخلتها تسمع أصوات غريبه وبنفس الوقت اغاني وضجه .
    فوق اللي قاعده تسمعه الا انها كملت وتبي تدخل
    بدخول أميره المتفاجئ !!
    أميره عيونها اللي م عمرها كذبتها حاولت أميره بان اللي قاعده تشوفه كذب حاولت بان اذنها اللي قاعده تسمع كذب ’ أميره حاولت وحاولت ولكن !!
    البارت الرابع
    أميره شافت شافت بنات !.
    أميره تسمع صرخات وضحكات غريبه !
    أميره فوق م سمعت وشافت الا أنها تبي تكمل خطواتها .
    أميره وبين الكل وبين البنات والعيال
    تكون قدام جمال
    وجمال كانت عيونه ع غيرها ويده كانت بيد غيرها !
    أميره بغضبها وبدمعتها !
    تحصل كاس زجاج قدامه تاخذ الكاس وترمي ع الارض ّ
    الكاس ! ’ هز جمال وانتبهه لها !
    جمال يتقرب من البنت ومو عارف مين لانها بنقابها : هيه ! نعم خير بيت أبوك ع شان تخربين الجو ؟.
    أميره وبدمعتها تتقرب لكاسات ثانيه وتبدا بتكسيرهم واحد وراء واحد .
    جمال يتنرفز ويتقرب منها ويرفع يده ع اساس بيضربها !
    باللحظه هذه أميره نزلت نقابها : حافظتك بقلبي م نسيتك وحبك يوم وراء يوم يزيد وبنهاية بين البنات ؟.
    بارتي والبنات حولك وضحكات ورقص! ’ هذا الحب معاك ؟.
    الحب لمن ابتعجت عنك مشان تعرف غلطك وتجي تعتذر بطريقه احسن هنا هذا حبك ؟.
    أنا من بعد م شفتك بالمول م عرفت معنى الزعل , امثل لصاحبتي وامثل لختي , وبنهاية ألاقيك هنا ؟.
    تذكر كلمتك يوم كنا بالمطعم ي جمال ؟.
    والله ي أميره لا أصرخ باعلى صوتي وأقول هالبنت حلال علي ولا أحد يمسك شعره منها , وأنا أب لعيالها ؟.
    قال ايش قال أب لعيالها ! , أنت حتى عاملة نظافة م بتقبل فيك وانت بالمكان هذا وبينك البنات وقح بلا تربيه ’ الحمدلله أن اهلك مو موجودين لاماتو والسبب أنت .
    تدقه ع صدره وتطلع من المكان .
    أميره تخلص كلامها الكل كان مندهش وجمال وجهه بدا بالوان وخجل , يجلس ع الكنبه وبتوتر وع ندم
    بحضور البنت في بنت م بين الكل راقبت أميره !
    أميره بوصولها عند باب بيتهم والدمع مستمر وتقفل الباب الا بوجود بنت وراها وتمنعها بان تقفل الباب !
    أميره منصدمه : خير نعم مين ؟.
    البنت : أنا أسفه راقبتك الى الباب لبيتكم بس كنت بوضح لك نقطه !
    أميره برفعة حاجب : نعم يعني من البارتي وملاحقتني لهنا ؟.
    البنت حزنانه ع أميره : ي أختي أفهمي بشويش وربي بوضح لك دخليني عندك وم ابي منك شي .
    أميره بهدوء : تفضلي .
    أميره باعلى صوتها : لاحد يجي الصاله في بنت .
    البنت بتوتر : أنا اتوقع أن أسمك أميره لمن ذكرتي كلمته قلتي أسمك أميره صح ؟.
    أميره : أيوا تفضلي ايش النقطه ؟.
    البنت : معك سناء .
    أميره : عاشت الاسامي تفضلي .
    سناء : شكلكم من فتره طويله تحبون بعض ’ وشكله كذب عليك بامور كثيره , واضح .
    أميره تمسح دموعها بيدها : كيف كذب علي ؟!!.
    سناء حزنانه : كذب عليك بامور واللي وضحت معي أن خبرك أهله متوفين صح ؟.
    أميره عيونها اللي خرجت وصدمتها اليمه !!!: أي خبرني أنهم متوفين واللي مع بحياته بس جدته !
    سناء بحزن : أميره أبوه متوفي وامه موجوده وعنده ثلاث اخوان وهو الرابع .
    أميره بوجع صدر : أخ علي , أنا اللي صدقته , أنا اللي حبيته ’ أنا ليه اصدق ناس من أشكاله !!
    سناء تبكي ع حالة أميره : لا تقولين كذا البعض مقصده شريف والبعض سيئ الاخلاص ’ لا توجعين نفسك .
    أميره تتقرب من سناء وتضمها وراسها باكتافها : سناء أنا حياتي م شافت الضيق ’ أنا مشيت ع تربية أمي وأبوي أنا الخوف بمجرى دمي ’ انا كان يسعدني ضحكة أهلي وشهادة دراستي .
    أنا حبيته وتوقعت أن بيكون أجمل لحظاتي وصار أعفن أخيس لحظاتي .
    سناء تبعد عن أميره : أميره لا تحزنين لا تقولين كذا ’ أنا م ودي أوجعك وهذا رقمي أي وقت تبيني أنا بجيك وبكون وياك , أعتبرني أختك من يوم ورايح , أنا لازم ارجع البيت انتبهي لك .
    أميره بدمعتها : الله يستر عليك وأشكرك ع وقفتك معي الله يسعدك .
    سناء تطلع من البيت وأميره تمسح دمعاتها وترقى فوق لغرفتها
    وبين خطواتها : سحر ؟.
    وتقطر دمعتها ! , أميره تجلس ع الارض وتفتح السناب وتحصل سحر منذ دقيقه منزله شي بالاستوري وهما راجعين البيت
    أميره تدخل الحمام تغسل وجهه وتبدل لبسها وتنزل تحت وع نزلتها يشدها صوت قوي صوت يرقع القلب !
    صوت سياره صاير فيها شي !
    أميره !!: يارب أستر ع أهلي وردهم بسلامتهم يارب .
    أميره تتقرب من الشباك وتلاقي تجمع بحارتهم : لاحول ولا قوة الا بالله .
    ألا يطرق جرس البيت وأميره تروح للباب وهي مبسوطه لانها بتفتح الباب لاهلها
    صاحب طرقة الباب : في حد بالبيت ؟.
    أميره : مين ؟.
    صاحب الطرقه : بابا وين في موجود ؟.
    أميره : أنا بينته أبوي طالع تفضل .
    صاحب الطرقه : ي بنتي اتصلي ع أبوك خبري أن صار حادث لاهلك .
    أميره بصدمه وحاله أنهارت فيها وتفتح الباب وتتسال أهلي أنا أهلي هم اللي بالحادث تشدها عيونها للحادث
    وتقترب من الحادث بلا عبايه ولا حاجب ضاعت وتصرخ ي يمه قومي ’ فواد قوم سحر يلا قومي بخبرك باشياء سعود ابي أفرح أبي اصير عمه يلا قوم
    ي ناس أهلي م فيهم شي بيقومون صح ؟.
    الله يخليكم خلو الاسعاف تجي بسرعه أنا ابيهم معي .
    أميره برجلينها الحافيها تركض للبيت وترقى لغرفتها وتتصل ع ابوها مره مرتين ثلاث اربع اليما أبوها رد عليها .
    أميره ببكي : يبه تعال اهلي راحو يبه أرجع طلبتك تعال بسرعه
    أبو أميره : شتقولين م فهمت ؟.
    أميره : تعال البيت وتبتفهم .
    أبو أميره : يلاا جاي .
    أميره تلبس عبايتها وغطاها وتركض لاهلها وينتظرون الاسعاف
    في وقت الانتظار أميره بين أمها واخوانها واختها : قومو محد معي بحياتي غيركم , لا تتركوني لوحدي ’ أحتاجكم معي .
    تتحرك يد فواد أميره تنتبهه له
    أميره بدمعه وبدهشه وبصدمه : فواد أنت تسمعني صح م فيكم شي صح ؟.
    فواد : لا تبكين م فيها الا العافيه أميره ؟.
    أميره تمسك يد فواد وتبكي : عيونها قول ؟.
    فواد : أنتبهي لنفسك أن خذانا الموت , كلنا فخورين فيك .
    أميره : م فيكم شي بترجعون أنتم , بنلعب ونطلع ونستانس .
    وبقاطعها صوت الاسعاف .
    ويبدو الاسعاف يشوفون شغهم ويحملونهم واحد وراء واحد واميره ع الارض تبكي وم فيها حيل تقوم الا أبوها يجيها
    أبو أميره بحزن : أميره بنتي قومي قومي .
    أميره تلتفت لبوها وكلها حزن ورافعها يدها لابوها : يبه تعال خليك بجنبي , يبه تعال قولي أنهم بيرجعون .
    أبو أميره بتقدم ويكون بجنب بنته : ي بنتي قومي أن شاء الله ويانا راجعين , قومي لا تحزنين هم ويانا ان شاء الله , بس لا تبكين باذن الله ويانا .
    أميره تمسك بيد أبوها ويشدها لصدره وتركب مع السياره متوجهين للمستشفى .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أسرة أميره بعد الفحص والكشف !!.
    ينفقد شخصين ويبقى شخصين في العنايه المركزه
    الدكتور طالع من العناية .
    أميره ببكي : دكتور طمنا أمي واخواني واختي شصار عليهم .
    أبو أميره : جزاك الله خير كيف صاروا ؟.
    الدكتور بحة حزن : الاخبار تسعدكم وفي نفس الوقت بتضايقكم .
    أميره منهاره : شنو بتضايقنا ؟ دكتور أنت دكتور تعرف أيش دكتور ؟.
    الدكتور : هدي أعصابك , حناء سوينا اللي بيدنا معانا سعود وسحر حاليا في العنايةالمركزه وان شاء الله بتتحسن حالتهم أكثر .
    ولكن ..
    وتقاطعه أميره : ولكن أيش أمي وفواد م فيهم شي صح ؟.
    الدكتور : أعتذر منهم والبقيه لكم فقدناهم .
    أميره صرخة وجع صرخة ألم ’ صرخة قهر , أمي كيف تروح أنا ابيها أنا احتاجها , يبه شوفهم يقولون راح فقدناهم شنو يبه راحو خلاص مافي ام وفواد راح خلاص ؟.
    أبو أميره بدمعته : استهدي بالله وهذا يومهم وانا م في شي أٌقدر أسويه ..
    وتقاطعه ممرضه : دكتور فقدنا الاشخاص , النبض توقف معهم .
    أميره نقزت بشكل مستفز : وش اللي قاعده تقول ذي فقدتم مين ؟.
    أهلي راحو ؟.
    اللي تقوله من جد هذه ؟.
    أمي ؟.
    سحر؟.
    فواد؟.
    سعود ؟.
    كلهم راحو ؟.
    لا لا م راحو ! , أنتم تكذبون , موجودين أنتم اللي بتفقدوني أياهم , أنا أبيهم مالي غيرهم فهموا .
    يبه , أمي ي يبه أمي !
    وبلحظات يلم المستشفى صوت صرخات أميره , صرخة فقدان .
    أبو أميره صمت فقدان , وعين لا تبالغ من الوجع أنزفت دموع الوحده , دموع الحب والوحشه , دموع الرضى دموع الانين .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    بعد مرور يوم من دفن أسرة أميره .
    أميره بصالة العزاء وبحضن صديقتها الجازي والعزاء بين خالاتها وعماتها واقاربها وصحبات أمها ومن الجيران وناس فاعلة خير .
    أميره تبكي بحضن الجازي والكل يناظرها : أمي واخواني واختي راحو اللي عمر عماتي وخالاتي م سالوا عنهم أنتو شنو تذبحون الميت وتمشون بجنازته من متى عرفتوهم ؟.
    من متى عيونكم نزلت دمعه ع اهلي ؟.
    كنتو ضدها كنتو تهتمونها حتى الزواره معنتوها
    شنو تبون ترون الناس انكم أهلي أن باقي شي لكم منا ؟.
    أنا أكرهكم كلكم طلعوا , م نبي وجودكم , الرحمه مو منكم أهلي رحمة الله عليهم مستغنين عن رحمتكم ’ الرحمه من رب العباد , طلعوا .
    أمام الكل يستحون يسحبون حالهم وحده وراء وحده من دون اي كلمه .
    يمر يوم وراء يوم , ويوم وراء يوم تسوء حالة أميره , يوم وراء يوم تحزن أميره
    فتره طويله تجاوزت الشهر وحالتها مثل م هي بالحزن والوجع
    أميره بغرفتها المظلمه وبلبسها أسود اللون , وبعيونها الذبله
    تفكر ليه الحظ معها يسوء والابتسامه معها تقل !
    ليه أسعد الناس لقلبها أختفو؟.
    تنعس عيونها مثل كل مره وتنوم نومه اللي ماليها الحزن ..
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أبو أميره بصالة البيت وبمزاج مزعج حزين تعبان
    يدق جرس البيت ويقوم أبو أميره والنفسيه تعبانه من أجل ان يفتح الباب .
    يفتح الباب ويتواجهه مع البنت سناء .
    سناء : السلام عليكم ي عمي .
    ابو أميره : وعليكم السلام بنتي .
    سناء : عمي أنا توي أعرف بالخبر وربي أنفحعت , أميره موجوده .
    أبو أميره وبضيقته : صديقتها قريبه منها أنتي ؟.
    سناء : أي ي عمي تقدر تقول .
    أبو أميره : ياليتك تدخلين وتغيرين من نفسيتها اي شي تسوينه , من أول م ربي خذاهم لجنات النعيم يارب , وهي حالتها تعبانه .
    سناء : أبشر بالخير
    أبو أميره حياك الله .
    سناء تدخل بيت أميره ومتجهه الى غرفة أميره .
    سناء عند باب الغرفة تطق ثلاث طقات واميره بنومتها م تحس بشي
    سناء : عمي أميره فيها شي ليه م ترد ؟.
    أبو أميره : أكيد أنها نائمه أدخلي عليها .
    تدخل سناء ع أميره وتحصلها منسدحه ع سريرها وبالوجهه التعبان .
    سناء تتقرب من أميره وتمسك بكفها وتقرب لاذنها : أميره أصحي أنا سناء .
    تعرفون بالحال الوجع لمن تحتاجون أي شخص ساعدكم في مواقف اليمه ؟.
    أميره تفتح عيونها وهي موجوعه واول م فتحتها بدمعه الحاره تعرفون الدمعه الحاره اللي تالم ؟.
    تدمع عين أميره وتقول : سناء أهلي راحو كلهم مالي بدنيا غير أبوي , سناء أنا مالي حد .
    سناء تتضايق وتدمع معها : لا تبكين اللي تسوينه مو زين تزيدينهم وهم في قبورهم , ترحمي عليهم خلي الملائكه يخبرونهم أنك تترحمي عليهم خليهم ينبسطون .
    أميره وأبوها يسمع من وراء الباب : أنا الوحيده اللي بقيت مع أبوي , وأبوي الوحيد اللي بقالي , م أبي يجي يوم وأبوي يظل لوحده أبي أدوم له ويدوم لي .
    خايفه اليوم هذا يجي ي سناء .
    سناء الحيره والكتمان أجمعوها وتحاول تغير الموضوع : طيب شرايك قومي معي أبي اروح معك كوفي يلا قومي .
    أميره بدمعتها : م أقدر صدقيني م أحس بسعدك .
    سناء بسخرية ضحك : شنو ؟ شتقولين ؟ أقول يلا قومي غسلي وجهك ولبسي لبسك وعبايتك ويلا أطلعي لي انا برا بانتظرك بسياره أن م نزلتي خلاص خمس دقايق صدقيني بزعل وم يجيك بعد كذا .
    أميره تدمجها تصرفات سناء وبضحكه لاول مره : هه أبشري ولا زعلك .
    مضت خمس دقايق وبنزلة أميه من غرفتها تقابل أبوها.
    أميره : يبه أسمحلي أنا بطلع مع صديقتي شوي أغير جو أنا م ودي بس الزمت علي .
    أبو أميره مبسوط لاميره : أي وقت تبغين تطلعين لا تستاذنين ربي حافظك .
    أميره تبوس يد أبوها وتطلع من بعدها وتركب السياره .
    أميره بسياره وعينها ع الشباك وسناء تسولف وتسولف وحكي من فوق الى تحت ويسار وبجميع اللغات تكلمت لاجل بس تكتسب أبتسامة أميره , بلحظات أميره يشدها حكي من اللي قالتو سناء .
    أميره : أيش تقولي ؟.
    سناء : البيت هذا الكبير اللي ع يمينك بيت جمال .
    أميره بهدوء : اها .
    سناء : أميره أقولك شي ؟.
    أميره : تفضلي ؟.
    سناء : ترا جمال من بعد الموقف اللي صار م صار يعزم الناس باستراحته وكثير بنات يتصلون عليه م يرد , الكثير توقع أن رجع لك .
    أميره بسلوب وبتفكير اللي مو مهتم : الله يستر عليه .
    سناء : أمين يارب .
    يمر اليوم وتنبسط أميره بطلعة اليوم , ونفسيتها مرتاحه
    أميره ترجع البيت
    وتتواجهه مع أبوها
    أميره بلطف وهدوء : يبه تعشيت ؟.
    أبو أميره : أهلين وجيتي ؟.
    أميره : أي يبه تعشيت والا أطبخ لك ؟.
    أبو أميره : لا م عليك تعشيت
    أميره :تبي نجلس أنسولف ؟.
    أبو أميره : لا الحين روحي أرتاحي بدلي ونامي .
    أميره : تصبح ع خير .
    ومن بعدها أميره ترقى فوق وتبدل وتنوم .
    وأبوها كان يكذب وم تعشا بس كان يبيها مرتاحه .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    مرور أيام وأشهر وبعد مرور سنتين
    أميره باليوم اللي بسعدها .
    أميره بتكبر داخله ع الواحد وعشرين .
    أميره بصالة البيت وبكتبها تدرس
    يدخل عليها أبوها .
    أبو أميره : أميره كل عام وانتي بخير ي أجمل بنت بالكون .
    أميره متفاجاءه : أليوم ميلادي !
    أبو أميره : أي ي عين أبوك .
    أميره تحضن أبوه بالحيل : الله لا يحرمني منك , تدري يبه وش ناقصنا بالفرحه هذه ؟.
    أبو أميره : وش ي بوك ؟.
    أميره : ناقصني وجود سحر تجين بقالب كيك ماكول وتلعب بوجهي بالكريمه .
    وناقصني وجود سعود اللي راح يجيني ويعطيني نصائح بعمري الجديد
    وناقصني فواد اللي بس يدخل وبيقول كل عام وانتي بخير
    وناقصني وجود أنسانه ماهي معي ولا مع الغير بطيبتها باسلوبها أمي اللي بتدخل وبتفرحني بالهدايا , وبدعواتها , بس هذا اللي ناقصني .
    طبعا هالحكي يحزن أبو أميره وأميره ولكن دبرت الامر سناء .
    سناء من وراء الباب : ها وانا مو ناقصك وجودي ؟.
    أميره تركض تحضن سناء : أبوي أنتي ’ ي هلا أنتي غير ي بعدهم .
    والجازي بصوت مبحوح : أها يعني سناء أخذت مكاني .
    أميره مصدومه ع فرحه :أبوي لا لا انتي محد ياخذ مكانك <وتبوس أميره الجازي وتحضنها
    وأميره صارت تنبسط مع صحباتها , وتاكل وتفرح وتمر ونهاية اليوم .
    أميره مبسوطه : ي بنات ترا تركت الدراسه لعيونكم بس .
    الجازي : نعم نعم ! .
    سناء : والله أحناء الغلطانين اللي تاركين القبيله وجاين نستمتع وياك .
    الجازي : اي بالله .
    أميره والبنات :ههههههههههههههههههههه .
    أميره : الله لا يحرمنا من بعض .
    الجازي : أمين يارب .
    سناء : يلا أميره نعتذر منك لازم الحين نروح بيوتنا وراك جامعه لازم تذاكرين .
    الجازي : يلا أنتبهي لك ي حلوه .
    أميره تستودع صحباتها ويتوكلون .
    أميره ترقى لغرفتها الا أبوها يصوت لها .
    أبو أميره : أميره ؟.
    أميره : سم يبه .
    أبو أميره : بكرا كم عليك محاضره ؟.
    أميره : محاضره بس ,ليه ؟.
    أبو أميره : أجل ,انتي بكرا طالعه للجامعه جهزي شنطه فيها ملابسك واشياءت تحبينها تركيها عند الباب وانا بجي أطلعك من الجامعه عندي لك مفاجاءه .
    أميره : الله الله شالمفاجاءه اللي بثيابي وعفشي ؟.
    أبو أميره : شايفه كيف ؟.
    أميره اوخس هههههههه , خلاص أبشر .
    أبو أميره : تصبحس ع خير .
    أميره ترقى لغرفتها باليوم الجميل هذا وتفتح صفحات تراجع مراجعه بسيطه من اللي ذاكرته .
    ومن بعدها دخلت تاخذ شور بسيط , بعد م طلعت تزبط خالها وتنسدح وبعدها تفتح جوالها تتصفح ع الانستقرام ومن بين تصفحها ع الاكسبلور تحصل صورة جمال وضغطت عليها وبدات تتاملها !
    تنعس عيون أميره ع صورة جمال .
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::
    في الصباح والوقت متاخر
    أميره تلبس بسرعه وتعكف شعرها ع جنب وتنزل الشنطه اللي ابوها طلبها وترجع لغرفتها تلبس شوزها وتلبس عبايتها وتطلع لسواق .
    أميره بسياره : محمد أسف أنا في اخر واجد اليوم اسف .
    السواق : عادي مدام انتي واجد قلبك ابيض مافي مشكله .
    أميره مبسوطه : شكرا محمد .
    السواق يوصل أميره للجامعه .
    أميره بالمحاضره متحمسه وفوق كذا الطالبات يتعلمون منها .
    وبلحظات يتم خروج أميره .
    أميره تخبر طالبات الجامعه : معليش ي بنات أنا أعتذر لازم أطلع بكرا باذن الله نتواجهه واعلمكم كل اللي تبغوا أستودعتكم ربي .
    أميره تودع البنات وتطلع لابوها .
    أميره : هاي دادي .
    أبو أميره أهلين ي حلوه .
    أميره : يلا سريع أنا أبي أشوف ألمفاجاءه .
    أبو أميره : أن شاء الله .
    أميره في مشوارها مع أبوهاوسالفه تجر سالفه وسالفه تجر سالفه .
    أبو أميره يلا قربنا .
    أميره تناظر المكان وتعرف أن المكان مو غريب عليها .
    أبو أميره جابها لبيت .
    أميره تناظر البيت : حناء بننزل هنا ؟.
    أبو أميره :اي يلا قومي .
    أميره بجديه : أيش الناس اللي هنا اجروا بيتهم ؟!!.
    أبو أميره ساكت ويدخخل أميره ومن بعدها أميره اقتنعت أن أبوها جايبها بيت جديد من بعد م أكتشفت هدوء قوي .
    أميره : يبه أنت شاري بيت جديد ؟.
    أبو أميره باعلى صوته : ي أم جمال .
    أميره يفجعها الموقف : أم جمال مين !!.
    أبو أميره وبجنبه أم جمال : هذه زوجتي ومتابة أمك .
    أميره : أمي ؟.
    أبو أميره : أي أمك .
    أميره بصوتها العالي : يبه الانسانه هذه مستحيل تكون متابة أمي وانت تعرف أن محد يوصل متابة أمي .
    طبعا من صوت العالي لأميره ينزل شخص غريب الوجهه ويكون جمال !!
    أميره متنرفزه !: يبه يلا بطلع أنا أنتظرك برا .
    جمال : يمه شسالفه بنت مين ذي .
    أميره بسخريه وضحكه : يمه ؟ هه اي أنا أميره بنت راشد ماني غريبه .
    جمال مستغرب ! : يمه أنتي طوال هالفتره متزوجه أبو هالبنت ؟.
    أم جمال : جمال حبيبي أرجع غرفتك ي عيني .
    ومن بعد الحكي الطويل والدمع بالعين.

    أميره : يبه أرجوك أترك هالمكان وأنسى هالسيره وخلنا نطلع من هنا .

    أبو أميره : يا بنتي أقتنعي ان هذا المكان مكانك الثاني وبتظلين عايشه فيه طول العُـمر حتى بغيابي .

    أميره : تبيني أكون هنا مع الناس هذه !.

    أبو أميره : اللي تقولين عنهم هناس , هذول أهلك الثانين .

    أميره : لا يا يبه مو من جدك !.

    أبو أميره : الله يهديك .

    أميره : أنا حقول كلمتين ومن بعدها بشوف ردة فعلك ي يبه .
    أبو أميره : قولي؟.

    أميره : تبيني والاتبي زوجتك الثانيه وعيالهااللي ربيتهم؟.

    أبو أميره بكل شجاعه وهدوء : اللي تقولينه ي بنتي غلط , انا ربيت أعيالها من بعد م وصاني عنهم أبوهم وتزوجت أمهم وانتِ بتكونين بنتها وأعتبري عيالهاأخوانك .

    أميره : ييبه حَرام عليك اللي تسوي , أنا كل اللي أحتاجه منك بعد غيبة أمي وأخواني وخواتي , حضنك اللي احتاجه حُبك محد باقي لي بحياتي غيرك ييبه .

    زوجة أبو أميره وهِيَ متقربه من أميره وتمسك يدها : أميره حبيبتي أنا بكون مكان أمك وبعتبرك طفلتِ المدلله أتفقنا؟.

    أميره ودمعتها أمتلت عيونها وبنظرتها الهاديه تحكي الشعور اللي بجواتها " م ودي أحرمك من أبوي بس أتمنى تحرميني من هالمكان " .

    طبعاً أميره م ردت عليها وشالت أغراضها ومسكت بيد زوجة أبوها وع غرفتها .
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    أميره بغرفتها يطرق عليها الباب .
    بس ليه يطرق الباب ؟.
    من اللي يطرق الباب ؟.
    من وراء الباب ؟.
    وش يبغى ؟.


    طبعا بدأت الرواية بمغامراتها وأجمل أحداثها
    م عليكم الا بدعم جزاكم الله خير , واجاباتكم ع الاسئله عندي بالسناب
    أتشرف بمتابعتكم .
    وكل م يخص الرواية بالسناب .
    snap :mgesh_5
    #رواية_مغيش_بقلمي .

    #روايات_حقيقيه . إلى أيـن سَـنتوقَف ؟​
     
  7. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    283
    الإعجابات المتلقاة:
    373
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الله يعطيك العافية يا قلبي
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)