رواية الضحية في الانتقام وحب جنوني بدون شعور

الموضوع في 'روايات' بواسطة سارة بنت خالد, بتاريخ ‏6 يوليو 2017.

  1. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    361
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الفصل الثاني و العشرون....


    ريم: طيب طالما أنت بترجع في الليل وشو له أروح البيت من العصر خلاص بصلي العشاء وأخلي أخوي يوديني

    فيصل بحدة: ريم أنا قلت العصر أنتي ما تفهمين يعني

    ريم برجاء: فيصل حبيبي أنت ماراح تكون في البيت قولي لي بالله أنا أيش راح أجلس واسوي لحالي

    فيصل واللي حاس أنه لو جلس أكثر من كذا راح تروح عليه الرحلة: طيب على العموم انا لازم أرح الحين... وما أبي أرجع من سفري وأنتي موفي البيت فهمتي

    ريم وهي تبوس فيصل في خده: أن شاء الله على هالخشم يا عمري... وبدلع/ أهم شيء لا تتأخر علي عشان ما توحشني

    فيصل وهــــو يعصر عيونه: لا.. من جد والله.. أممم هذا الكلام من قلبك ولا بس تبين تاكلين بعقلي حلاوة

    ريم بشهقة: أيش وليش يعني قالوا لك عني عديمة الإحساس وعلى العموم أنا ما أحب أكذب أو أجامل أحد مهما كان

    فيصل بخبث وشوية غيرة: وحتى لو كان راكان

    ريم بكل صدق: وحتى لو أمي وأبوي

    فيصل بابتسامة: طيب أنا بروح الحين عشان موعد الطيارة، فانتي مو ناويه تودعيني توديع خاص

    ريم واللي كانت حاطة رجل على رجل ردت بدلع: تروح وترجع بالسلامة يا أبو عبد الله

    فيصل حط يده على خده: لا والله أحلفي وأنتي واقفه

    ريم وقفت بغباء: والله تروح وترجع بالسلامة... فيصل شد ريم لحضنه ومن ثم قبلها قبله حارة وأول ما تركها... طالعت فيه بصدمة

    فيصل بابتسامة خبث: كذا الناس تودع ومو بطريقتك لأني موب أخوك أنا زوجك وأسمي أبو مشاري مو عبد الله يا أم عبد الله والحين باي يا عسل حياتي... وخرج وتركها وهي تحت صدمة من اللي صار...

    ريم طالعت في فيصل واللي اختفى من قدام عينها وهي تحس بحرارة في وجهها من شدة الاحراج: الله يحفظك من كل شر... فيصل طلع من عند ريم وهو في قمة السعادة بس أول ما أتذكر بأماني أنقلب مية وتسعين درجة

    أم خالد: ها يمه يا ريم عسى ماشر ليش زوجك جاء الحين

    ريم بخجل: جاء وقالي لي إنه بيسافر يا يمه لانه أتصل على جوالي بس لانه صامت ماسمعته عشان كذا جاء

    أم خالد: ومتى بيرجع يا بنتي

    ريم: هو يقول إنه بيرجع على الساعة عشرة عشان ما أتأخر على رجعة للبيت والحين عن إذنك يمه أنا بروح وأكمل نومي

    أم خالد: طيب يا يمه روحي ونامي قبل موعد الغدا... ريم تركت أمها وطلعت على غرفتها ونامت جنب أختها وهي تبتسم من تصرف فيصل الجنوني وهي تحس أنها بدات تحبه وتعشق كل شيء فيه من قلبها

    ************************

    وفي الدمام...

    أم أيوب: أيش فيك يا بنتي والله وضعك مو عاجبني من أمس

    أماني بارتباك: والله يا يمه أنا خايفة أحس قلبي مقبوض من يوم ما وصلت هذا البلد أخاف فيصل يعرف مكاننا ويجي ويذبحني وبالضبط أنى تركت البلد وجيت هنا

    أم أيوب بتنهيدة: آآآآآه يا بنتي أنا من أول قلت لك أن قرارك هذا اللي اتخذتيه غلط... أنتي لو خرجتي من البيت بدون علمه شوفي كيف يعاقبك، فكيف وأحنا تاركين البلد... بس ما أقول غير الله يبعده عننا لأننا ما راح نقدر عليه

    أماني بنفس خوفها: والله يمه أنا تعبت من حياتي مع فيصل المشكلة مرة لمن طلبت منه الطلاق ضربني وقال لي أنى شايفة شوفة وأني أحب واحد غيره بس انا متأكدة هو راح يطلقني الحين بعد اللي صار

    أم أيوب: هو لو بيطلقك ويتركك في حالك كان زين بس صدقيني هو راح يأخذ ولده منك يا أماني

    أماني طالعت أمها بخوف: أيش قصدك يأخذ ولدي مشاري مني... والله ما راح أخليه يأخذه يا يمه، مشاري روحي والله لو فيصل يأخذه مني انا راح أموت يا يمه... صحيح أنا ندمت من اللي سويته بس والله يا يمه أنا تعبت. خلاص تعبت... تعبت والله من تصرف فيصل وأنا متأكدة بأن زوجته ما تعرف عنه شيء عشان كذا أخذته لأن مافي وحدة عاقلة ترضى بواحد مثل فيصل

    أم أيوب بابتسامة: ما أنتي أتزوجتي يا بنتي ورضيتي بكل عيوبه وأنتم لكم خمسة سنوات وبتدخلون السادسة لان مشاري الحين عمره خمسة سنوات بالضبط

    أماني بفرح: تعرفين يمه نفسي مشاري يكبر بسرعة عشان يصير المسؤول عننا أنا وأنتي

    أم أيوب بتنهيدة من أعماق قلبها: آآآآآآه يا بنتي أنا خلاص مابقى لي كثير في هالحياة ... عاد أنتي تبيني أعيش الين يكبر مشاري

    أماني بانفعال: يمه أيش هذا الكلام اللي تقولينه أنتي تبين تزيديني هم عن هم فيصل الله يسامحك

    مشاري بصوت شبه باكي: ماما ماما

    أماني بابتسامة: نعم يا حبيب ماما أيش تبي

    مشاري: أنا أبي اكل أنا جوعان

    أماني وهي تشيل ولدها وتحتضنه: أخس على الجوع هذا أنا الحين بجهز وننزل المطعم عشان تأكل كل اللي تبيه يا حبيبي

    مشاري بفرح: ماما البس ززمتي عشان نلوح

    أماني بضحك: أي البس بسرعة يا حبيبي... مشاري ترك حضن أمه وراح يلبس جزمته (الله يكرمكم) وأماني التفتت لأمها/ يلا يا يمه قومي خلينا ننزل ونتغدى يا حبيبتي

    أم أيوب: لا يا بنتي روحي أنتي ومشاري أنا تعبانه شويه فبدخل وأريح قبل ما تجون

    أماني بخوف على أمها: يمه أيش فيك يا حبيبتي عسى ما شر

    أم أيوب واللي كانت تحس بتعب من كم يوم بس هي ما تبي تزيد بنتها همها: ما فيني شيء يا حبيبتي شوية تعب وأن شاء الله بيروح... وحطت يدها على خد بنتها/ الله يسعدك يا أماني ويفرج كل كربتك وسامحيني يا بنتي

    أماني حست بأن كلام أمها مثل السكاكين في قلبها: يمه واللي يعافيك قولي لي أيش فيك... ولو مريضه قولي لي عشان أطلب لك دكتور

    ام أيوب مسكت يد بنتها الخايفة: أماني حبيبتي لا تخافين علي والحين قوموا وروحوا وغدي ولدك وأرجعوا بسرعة

    مشاري وهو يشد أماني من ملابسها: يلا يا ماما أنا خلثت بسلعة يا ماما

    أماني ما كانت مع مشاري وكان كل تفكيرها في أمها: مشاري حبيبي احنا ما بنروح مكان بس الحين اتصلت على مطعم الفندق واخليك تطلب كل الي تبيه خلاص يا حبيبي

    مشاري والي عينه امتلأت بالدموع هز رأسه بالنفي: لا ما أبي أنا أبي ألوح

    أماني بشوية عصبية ومن بين أسنانه: مشاري والي يعافيك خلاص أنا ما أبي حنة... قلت لك خلاص أحنا ما بنروح

    أم أيوب برجاء: أماني الله يرضى عليك قومي وودي ولدك يا بنتي ولا تخافين علي يا بنتي

    أماني: طيب يا يمه أنا الحين بأروح معه وأنا راجعة بشوف لو عندهم دكتور أو دكتوره عشان يجون ويكشفون عليك يا حبيبتي

    أم أيوب: طيب يا بنتي... أماني قامت ولبست عبايتها وبعد كذا أخذت مشاري ونزلوا على مطعم الفندق وكل تفكيرها عند أمها اللي مابقى لها غيرها في هذي الدنيا هي وولدها وأخوها اللي ماحد يدري عنه لو كان ميت أو عايش لأنه سافر خارج السعودية وكان يراسلهم... ولكن فجأة رسايله انقطعت وحتى جواله كل ما اتصلوا عليه يلقونه مقفول

    ****************************

    وفي مطعم الفندق

    الجرسون والي كان واقف يأخذ طلبات مشاري من أماني

    مشاري: ماما أنا أبي نقت كمان

    أماني بشوية عصبية: لا خلاص يكفي الاكل اللي طلبته لك وبلاش هذي الخرابيط

    الجرسون: سيدتي عفوا ولكن هناك أطعمة خاصة للأطفال إذا كنتي تريدين طعام صحي لطفلك

    أماني رفعت رأسها وطالعت في الجرسون: أخبرني هل بأمكاني ان أطلب طعام خاص لمرضى الضغط...لكن اريد ان ترسلوه على جناحي الخاص

    الجرسون: أكيد طالما أنك تقيمين هنا في الفندق سنفعل أي شيء من أجل راحتك

    أماني بابتسامة: حسنا شكرا لك وبأمكانك أن تجلب ما طلبنا

    الجرسون بابتسامة: حسنا وعن أذنك... وراح وخلاهم

    مشاري: ماما متى نرجع بيتنا عشان أكلم بابا

    أماني بلعت ريقها وبخوف: بعدين يا حبيبي بعدين... وبينها وبين نفسها (سامحني يا مشاري أعرف أني حرمتك من أشياء كثيرة بس والله هذا كله بسبب أبوك الله يسامحه على اللي يسويه فيني).. المهم بعد ما أكلت أماني هي وولدها خرجت وراحت على الريسبشين وسالت لو كان في دكتور أو دكتورة

    موظف الريسبشن واللي كان سعودي: لا مافي بس لو حبيتي نطلب لك، راح نطلب لك يا أختي

    أماني برجاء: أي لو سمحت أبي دكتورة ضروري لأن أمي تعبانه شويه

    مشاري وهو يشد عباية أماني: ماما شوفي بابا جاء

    أماني كونها كانت مشغولة مع موظف الريسبشين: طيب لو سمحت لو جات خليها تطلع على جناحنا

    موظف الريسبشين واللي كانت عيونه على الشخص اللي كان واقف ورى أماني بشوي: أن شاء الله بس ترى الأستاذ سأل عنك قبل شوي

    أماني واللي بانت عليها علامات الخوف: عفوا أستاذ؟ أي أستاذ تقصد

    الوظف أشار لأماني على الشخص اللي سألت عنها: الأستاذ اللي واقف هناك

    أماني التفتت وراها وانصدمت من الشخص اللي واقف وراها ومشاري كان عنده وفرحان بتواجده وبخوف: لا مو معقول يا رب

    مشاري بفرح: بابا يلا نلوح الملاهي

    فيصل بحدة وهو يطالع أماني اللي كانت مصدومة من وجوده ولا تحركت من مكانها: سليمان أخذ مشاري ودور على ملاهي ووديه... وأنا لو خلصت من اللي عندي راح أتصل عليك

    سليمان واللي كان خايف على أماني: ان شاء الله طال عمرك... وبعد كذا أخذ مشاري وراح... فيصل راح ناحيتها وطالع فيها ومن ثم لموظف الاستقبال واللي ترك المكان على الفور فرجع نظر لها

    فيصل بحدة: تقدمي بدون أي فضيحة فهمتي

    ********************************

    نرجع لبيت أبو خالد

    ساره بخبث لريم واللي كانت سرحانة: ريم حبيبتي ما في شيء في الطريق

    ريم بغباء: شيء مثل أيش

    سارة بضحكة: هههه لا سلامتك يا عسل وأنا متأكدة بأنك تعرفين أنا أيش أقصد بس أنتي تستبهلين علي

    ريم والي تبي تتهرب من سؤال سارة: والله شكلي بقوم وأروح بيتي عشان أروح وأجهز للدوام

    أم خالد: هاو مو أنتي قلتي إنك بتروحين بعد المغرب

    ريم بابتسامة: عاد يمه بروح وأتجهز وبانتظار فيصل الين يرجع كمان عشان أبي أمر على السوبر ماركت أبي شوية أغراض للبيت لأن فيصل ما يفضى من شغله وسواقي مره غبي

    سارة: مممم خلاص نصلي المغرب ونطلع سوى مع السواق وجولي نروح ونقضي بعد كذا نوصلك ونرجع للبيت

    أسماء: لا يا قلبي وصلوني انا بعد لأني بروح وأذاكر شيماء عاد هذي البنت عدوة المذكرة

    ريم: يا زينها عهدي فيها من حفلتي حقت الزوارة... بس أنتي ليش ماتخرجين معها

    أسماء باستغراب: فين بروح معها بالضبط... وبحدة/ لا يا حبيبتي أنا مالي خلق خالتي تقول لي أني خربت بنتها

    أم خالد: ريم حبيبتي تراني حطيت أكل لفيصل لو جيتي رايحة خذيه معك

    ريم بابتسامة: أن شاء الله يمه.. ومشكورة يا عمري، والله لا يحرمني منك

    الكل: أمين

    أم خالد: ريم حبيبتي الله يسعدك لا عاد تطولين علينا حاولي تجين عندنا لو مرة في الأسبوع

    ريم بابتسامة: أن شاء الله يمه ويمكن أجي وأتغدى معكم يوم الجمعة لو وافق فيصل

    أسماء بخبث: وليش أنتي ما بتروحين على بيت جدة زوجك هذا الأسبوع

    ريم وهي تتذكر الي صار لها في آخر زيارة: لا ما راح أروح وحتى لو ما جيت عندكم أنا بجلس في بيتي... أسماء استغربت من نبرة ريم بس ما حبت تعلق وفضلت السكوت

    سارة: أن شاء الله يوافق على الأقل تشوفين هدى لا نها تقول اشتاقت لك

    ريم: طيب ليش ما تجون عندي البيت وتزوروني

    أسماء: عاد المفروض أنتي اللي تعزميني يا هانم

    ريم أعطت أسماء نظرة بمعنى أسكتي: خلاص أن شاء الله راح أشوف يوم وأقول لكم تجون عندي وتتعشون وأنتي بعد يمه لازم تجين أنتي وأبوي

    أم خالد: أن شاء الله يمه يصير خير... مر الوقت بسرعة وريم رجعت على بيتها على العشاء وأول ما دخلت نادت روز عشان ترتب الاغراض اللي اشترتها وبعد كذا خرجت وجلست في الصالة واتصلت على فيصل واللي ما رد عليها

    ****************************

    وفي بيت أول مره نروح له

    هو دخل على البيت وكان معصب وينادي على: تهاني يا تهاني

    تهاني جات بسرعة: هلا أيش فيك كذا معصب

    هو بحدة: وأنتي أيش دخلك بعصبيتي والحين هو سؤال واحد وأبي جوابه حالا

    تهاني باستغراب: حاضر قول الي تبيه وأنا راح أجاوبك

    هو بشوية عصبية: فين بطاقة زواج ريم

    تهاني باستغراب: أيش ريم؟ وأنت ايش تبي ببطاقة زواج ريم وأيش مذكرك فيها؟

    هو بنفس الأسلوب: هذا شيء ما يخصك هاتي البطاقة وأنتي ساكته فهمتي

    تهاني بارتباك وصدمة من طلبه: بس بشاير شقت كل البطايق وما خلت شيء

    هو بعصبية: يا شيخ الله يأخذكم أنتي وهي قولي أمين

    تهاني: أخوي حبيبي أنت ايش فيك اليوم علي... وأنا أيش دخلني بكل هذا ترى والله

    هو قاطعها بمسك يدها ومن بين أسنانه وبهمس عند إذنها: أبيك تجيبن رقم ريم لو من تحت الأرض فهمتي.......يتبع
     
    أعجب بهذه المشاركة al hazina
  2. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    361
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    قراءة ممتعة يا حبايبي...:):):firstimekiss::):)
     
  3. شماس

    شماس عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏22 أغسطس 2017
    المشاركات:
    8
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    30
    الجنس:
    أنثى
    تسسلم اناملك ياروووحييي
    :firstimekiss:
    ممممممواااح

    من اسبوع انتظر
    ستمتعت :winkytongue::wrda::firstimekiss:

    ياربي رحمت اماني
    وكمان ريم ياعمري لمن تعرف انه متزوج

    وننتظر تكمله ياروحي :cryingface::winkytongue:
    بتوووفيق❤
     
  4. جانا ♡

    جانا ♡ عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏25 يوليو 2017
    المشاركات:
    20
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    40
    يجننن كالعادةةة البارت:wrda: .... ان شاالله ريم ما تعرف شي عن زواج فيصل ... ما تطولين علينا يعسل :55:
     
  5. roro Ali

    roro Ali عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 سبتمبر 2017
    المشاركات:
    13
    الإعجابات المتلقاة:
    2
    نقاط الجائزة:
    50
    الجنس:
    أنثى
    البارت مره حلو ويجنن سلمت اناملك ياقلبي :winkytongue::55: بانتظار البارت القادم
     
  6. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    361
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    يا عمري يا شوشو والله أحرجتني:firstimekiss::firstimekiss::firstimekiss: بكلامك العسل الله لا يحرمني منك يا روحي .... والله يعطيك العافية:):):):):)
     
  7. سارة بنت خالد

    سارة بنت خالد .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أغسطس 2016
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    361
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    جوجو يا روحي أنا الله يسعدك :wrda::wrda::wrda::wrda:على المشاركة يا عسل والله لا يحرمني منك... والله يعطيك العافية يا قلبي....:):):):):)
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 7)