رواية بردان ياحضن الدفا عطشان واظماني الجفا كامله

الموضوع في 'روايات' بواسطة Shahaad, بتاريخ ‏19 مايو 2017.

  1. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    9,360
    الإعجابات المتلقاة:
    376
    نقاط الجائزة:
    470
    بعد المغرب ..





    العجايز حول بعضهم و يسولفون .. والبنات متجمعين جنبهم ..
    اماني تاشر لسارة / ايش فيها ..؟
    ساره تطالع اماني / تقصدين روان .. بطنها يوجعها .. شكلها بتعيد ..
    اماني هزت راسها / اهااا .. اشوف النفسية خايسه اليوم ..
    ساره بنغزة / خليك من روان .. ركزي بهمس العجايز ووجه عمتي مياسة ..
    اماني تطالعهم بتركيز وهي تاكل من المكسرات / ايش عندهم ..
    ساره تهمس / شكل راشد مسوي مصيبة جديدة ..
    اماني بعدم تركيز / راشد من ؟.. " وبانتباه " .. اوووه ابوهم .. " عقد حواجبها " .. ايش مسوي ..
    ساره تاففت / اوووففففف انتي خليتيني اسمع شي او افهم ..
    اماني سكتت ثواني .. ساره تهمس لها / بس الظاهر و الله اعلم ان بكرة راجعين لبيوتنا ..
    اماني طالعت بساره و طالعت بعمتها مياسه .. طالعت برنيم .. وهمست لساره / رنيم معصبه ..
    ساره تهمس / لان راحت لسند تساله ايش الي صار و ماقالها ..
    و سند و عمي رعد و عمي خالد و صقر بكره مسافرين للمدينة ..
    اماني بضيق / افففف من ذا الادمي عمري ماحبيته ..
    ساره بضيق / الله يعينهم ..









    ـــــــــــــــــــــــــــ









    فجر اليوم الثاني ..





    ابرار معاها شنطتها و واقفه جنب فارس وهو يرتب الاغراض بسيارة ..
    فارس طالعها ببرود / عندك شي ..
    ابرار بهدوء / انتي الي ايش عندك ..
    فارس تنهد / ابرار مو فايق لك .. ولا لي مزاج اتكلم .. فا فارقي عني ..
    ابرار طالعته بقهر وغصه .. تركته وراحت لجلسة البنات ..
    شجون انتبهت لاختها و جلست جنبها .. وبهمس / ايش فيك ..
    ابرار تصد عن البنات / فارس ما مدري ايش فيه عليه ..
    شجون عقدت حواجبها / ايش صار ..
    ابرار تتنفس بعمق حتى تضيع العبراه / من وصلنا و قبل وهو ولا يكلمني و لا يسال عني ..
    شجون هزت اكتافه / بس .. عادي .. انا طارق اكثر من مره امشي لحالي و اصادفه يصد عني .. ولا ارسل شي لي ..
    ابرار طالعتها و بسخرية / و فرحانه .. ما انتي شايفه البنات .. كل وحدة زوجها يناديها و يدلعها ..
    وانتي كانك الخدامه .. والله حتى الخدامه ينادونها و يسالون عنها .. ما اقوال الا مالت ..
    شجون رفعت حواجبها وبكذب / وانتي كل وحده يناديها زوجها معناته يناديها يدلعها ..
    والله مانتي عارفه شي لو انك مفتح عيونك و اذانيك تقولين الحمدالله على الي انا فيه ..
    ابرار طالعتها بفضول / ليه ايش فيه ..
    شجون / كل وحدة مايناديها زوجها الا معطيها محضره .. والكل يعرف بها .. و بدال ما تفرح تتفشل ..
    ابرار بستغراب / تمزحين ..
    شجون تهز راسها / تؤ .. طالعي ووجيههم و تتاكدين ..
    ابرار طالعت في البنات بتركيز .. و شجون بداخله " الله يهديك يا ابرار وتبطلين هالطبع " ..








    ـــــــــــــــــــــ







    عند سيارة بتال ..




    راكان يسولف مع بتال وهم جو السياره يتكلمون و زياد واقف برا / لا حول و لاقوة الا بالله .. نسال الله حسن الخاتمه ..
    زياد تنهد / انا ماشي .. سلام ..
    راكان وبتال / وعليكم السلام ..
    راكان وهو يطالع جهة العنود و سمر / ايش الي ماخرهم ..
    بتال / مدري .. " رفع شنطة العنود وبضيق " .. نفسي اعرف شنطة اختك ايش فيها .. ثقيلة ..
    راكان ابتسم / مو صعبه افتحها وشوف الي فيها ..
    بتال / تلقاه حركات البنات مكياج وعطر و مدري ايش ..
    راكان هز راسه / العنود ماعمرها حطة المكياج بشنطتها الصغيرة ..
    بتال رفع حاجبه / مسوي نفسك تعرف اختك ..
    راكان بتحدي / تتحدا ان مافيها مكياج ..
    بتال وهو يفتحها / نتحدا .. ها .. قلم .. محفظه .. " عقد حواجبة " .. ايش العلبة هذي ..
    " فتح عيونه و هو يطالع راكان " .. سلاح ..
    راكان طالع بالسلاح و اخذه .. انتبه للعنود و سمر وهم يركبون السيارة .. العنود / بسم الله توكلنا على الله ..
    بتال و راكان / ..........
    راكان بمكان السايق و بجنبة بتال .. و العنود خلف راكان و سمر خلف بتال ..
    العنود طالعتهم / ايش فيكم ساكتين ..
    راكان يرفع السلاح وبنبرة / من متى معاك ..
    العنود ابتسمت / اهااا .. من زمان ..
    راكان بحدة / متى ..؟
    العنود بستفزاز / لا تصر على المعرفة .. لا تزعل ..
    راكان طالعها و جه السلاح على وجهها / اذبحك ..
    العنود / ههههههههه فداك ..
    راكان رجع ريح بجلسته وهو يبتسم و بتال يطالعهم / بس ..
    طالع بالعنود بحدة / لاعاد تشيلين سلاح معاك .. لا يطيح بيد احد من الصغار و يروح فيها ..
    العنود بهدوء وهي تعدل عبايتها / على امرك .. خلونا نمشي بس ونلحق الجماعة ..
    " وبتذكر " .. ورجع السلاح لمكانه ..
    راكان هز راسه / السلاح .. طيب يا اخ العنود .. السلاح باخذه ..
    بتال بتساؤل / من وين جبتي السلاح ..
    راكان بهدوء / حق ابوي الله يرحمه ..








    ـــــــــــــــــــ








    يوم جديد ..


    بيت ابو سطام ..






    العنود جالسه مع مشيرة ..
    مشيرة / يقولون جرعة زايدة و ميت بالحمام ..
    العنود بضيق / لا حول و لا قوة الا بالله ..
    الجوري / حزنتني روان ..
    العنود / كلهم تاثروا ..
    بعد صمت لثواني .. مشيرة / روان اماني البندري سارة سمر غرام شجون خزامى تمارا ..
    كلهم اعمارهم متقاربه .. الا ان كل واحده فيهم لها شخصية و دلع خاص فيها ..
    العنود طالعتها تبيها تكمل / اهاا ..
    مشيرة / اماني بسبب دلع ابوها لها و لان ماعاشت شي مصيري وهي الي تقرر وهي الي تتعب فيه ..
    صارت جريئة وقوية و لا تخاف .. تمارا دلعها خالها .. بس كانت عارفه ان اي غلط راح تتحمله و تخسر ..
    علشان كذا هادئة و رزينه وتاخذ قراراتها بعد تفكير .. ساره تكتم و تخاف .. روان الدموع و الانطوا ..
    البندري متخبطة .. خزامى ناضجة .. غرام و شجون يتشابهون مرات تشوفينهم ناضجات و مرات خبلات ..
    سمر ضعيفة شخصية .. برغم انها صارت زوجة و ام .. الا ان شخصيتها منعدمة ..
    ماتسوي شي الا اذا ابوها او امها او اخوها قرروا عنها و قالوا لها سوي .. شخصيتها تنرفزني ..
    الجوري بسخرية / الحمل يخليك فيلسوفه .. ومحللة شخصية ..
    مشيرة تطالع بالعنود / بالله مو صح كلامي ..
    العنود تهز كتوفها / فيه شي صح و شي مو معاك فيه ..
    ......./ السلام عليكم ..
    الجوري و مشيرة و العنود التفتوا على مرام و نوال / وعليكم السلام ..
    نوال تجلس / كيفكم ..
    الكل / الحمد الله بخير ..










    ـــــــــــــــــــــــ









    بعد اربعة اشهر ..





    بيت مياسة ..





    ام صقر وبناتها متجمعين حولها .. رنيم تشوف نفسها للمره المليون في المرايه و تتاكد من زينتها ..
    رنا وهي تاكل من صحن فيه ليمون مع الملح / رنيم خلاص .. ما طفشتي ..
    رنيم بتطنيش التفتت على امها / كان سند تاخر ..
    ام صقر ابتسمت / لا اله الا الله .. يابنتي ماله دقيقتين من كلمتيه و قالك خمس دقايق ويوصل ..
    شوفي بنتك و رضعيها وقت الرضعه الحين ..
    رنيم تطالع بريما / ريما انتبهي لفهد لا تغفلين عنه .. ترا كل ماشاف اخته العنود اعطاها كف والا عضاها ..
    ريما تطالع بالطاولة الي قدامها و عيونها ثابته و كانها تفكر بشي و بعميق ..
    ريهام طالعت برنيم / ريما من زمان وهي مو معانا ..
    رنيم / من يوم جاء سند وقال لها عن حاتم و خطبته وهي متغيره ..
    ام صقر بتنهيدة / ليتها توافق .. " وبمحبة " .. حتى بنيته الصغيره غلا .. حبيتها وحسيتها وحدة من بناتي ..
    ريهام بهدوء / المهم ابو غلا مو غلا ..
    ريما وهي مازالت عيونها على الطاولة و بصوت خاوي / انا وافقت و بلغت سند ..
    ام صقر و بناتها طالعو بريما متفاجئين .. ريما طالعت برنيم وبخوف / قولي لسند ما ابغى خلاص ..
    ام صقر بغضب / مو انتي كلمتي الرجال وقلتي له .. خلاص كلميه وقولي له الحين ..
    ريما وهي تقضم اظافرها .. دخل صقر / السلام عليكم ..
    الكل / وعليكم السلام ..
    صقر لرنيم / ابو فهد ينتظرك برا .. " ابتسم " .. والله حاله ..
    رنيم ما انتبهت له اخذت شنطتها الصغيرة و رفعت طرف فستانها الابيض و راحت للمدخل تلبس عبايتها ..
    صقر يطالع باخواتها / سند محلق و متزين كانه عريس وهذي كانها عروس .. الله يهني سعيد بسعيدة ..
    ام صقر ابتسمت / من حقه.. اختك من اربع اشهر وهي عندنا .. " تنهدت بضيق " .. من وفاة ابوكم .. الله يغفر له ..
    البنات بحزن و ضيق / ..............
    صقر بعد صمت ثواني بيغير الجو / اي صدق .. مبروك ريما .. الله يتمم لكم على خير ..
    حاتم رجال و النعم فيه .. بعد بكرة نروح علشان التحاليل و باذن الله اسبوع و تطلع النتايج ..
    ريما بارتباك / .............
    ام صقر وهي تتشاغل عن ريما / الله يتمم لهم على خير ..
    ريما بصدمه و ارتباك طالعت بامها و اخواتها و تحس انها فقدت القدرة على الكلام ..








    ـــــــــــــــــ







    بيت راكان ..




    رتبت شنطتها و شنطة بنتها .. و اخذت اهم الاغراض و طلعت من الجناح بهدوء ..
    مسكه بنتها بيد و اليد الثانية تسحب الشنطة .. نادت وحدة من الخدم حتى تساعدها بشنط ..
    وهي بصالة واقفه تعدل عبايتها و نقابها .. طلعت ساره من المطبخ .. و باستغراب ../ سمر ..
    سمر التفتت لها و ببرود / هلا ..
    ساره عقدت حواجبها / وين رايحه به الوقت ..
    سمر بجمود / رايحة بيت اهلي .. اشوفك على خير ..
    دخات الخدامه و سمر طلعت .. ساره بتساؤل / وين رحتي ..
    الخدامه / روه ودي شته هق مدام شياره ..
    الخدامه راحت المطبخ و سارة جلست قبال التلفزيون مو فاهمه شي ..








    ـــــــــــــــــــ







    بيت ابو عبدالعزيز ..






    مشيره تعدل جلستها شوي شوي .. و هي ترفع ولدها " عبدالله " .. و ترضعه ..
    البندري وهي تاكل من التمر / الحمدالله ولدتي بعد شبكتي .. و ولدتي قبل زواج طارق بشهر ..
    ام طارق وهي ترتب ملابس البيبي / الا والله الحمدالله الي افرجها لها بسلامه ..
    مشيرة تنهدت / منصور وين ..
    ام طارق / راح يلعبه ماجد و يقول فيه محل العاب فتح جديد وعليه تخفيضات بيروح يشوفه ..
    البندري بقهر / النذل ما اخذني معاه .. يقول اول استاذني من زوجك ..
    مشيرة وهي تكتم ضحكتها .. ام طارق بضحكة / عارف انك قوية بس عليهم والا على غيرهم خرطي ..
    مشيره بهدوء / ايش باقي لطارق من تجهيزات ..
    ام طارق تنهدت / والله مدري عنه .. كل ما سالته قال ابد مابقي شي .. اقوله يامك بشوف المطبخ ان ناقصه شي ..
    قال ابد الي تبينه قولي عليه وانا اجيبه لعندك .. ارجيلاتك توجعك ...
    مشيرة بحنية / ياروحي .. اي والله يمه انتي تعبانه .. ومايبي يتعبك زود ..
    ام طارق بمحبة / ياروح امه .. ان ماتعبت لجله لاجل من اتعب هو ماقصر علينا .. شالنا على كتوفه من هو صغير ..
    ما ارتاح .. ما اقول الا يالله .. تفتح عليه باب الرزق و السعادة و ترزقة بالذرية الصالحة البارة ..
    البندري و مشيرة / امين ..







    ـــــــــــــــ






    بيت ابو طلال ..





    نوال الي من اسبوع في بيت اهلها استعداد للولادة .. جالسه على الكنبه وهي تحس بالم اسفل ظهرها ..
    ام طلال / لا اله الا الله .. تقديم موعد زواج شجون و طارق خبصنا ..
    ام سيف / وهذا احنا مالنا الا الطرف من الهم .. كيف ام طارق و ام عناد ..
    ام طلال / اي والله .. الا اماني وينها ..
    ام سيف بعدم رضا / في المجلس مع نايف ..
    ام طلال بضيق / الله يهديك يا عبدالعزيز هو الي مشجعها ..
    ام سيف / البارح قعد عندها الين 8 الصبح ويوم قلت لعبدالعزيز قال ارسلوا الفطور لهم ولا تقولون كلمه ..
    نايف ولدي و اماني بنتي ..
    نوال بالم وهي تعض شفايفها / اممممممممممممممممممم ..
    ام طلال برعبه طالعت بنوال / ايش فيك ..
    نوال تبكي / ظهري ظهري .. ما اقدر اتحمل ..
    ام سيف وهي توقف / والله انه الطلق .. خلني اكلم احد يودينا المستشفى ..
    ام طلال / تراها بكرية والله ان راحت الحين ليعسرون فيها ..
    ام سيف وهي تتذكر ولادة مرام الاولى / تروح المستشفى تتوجع عندهم و لا تتولد علينا ..








    :
    :
    :







    بالمجلس ..




    اماني رافعة حاجب وبعصبية / لا والله .. انا الي بدات .. انت ابد مؤدب ما سويت شي ..
    نايف كان يمزح معاها و تفاجا من عصبيتها / اماني ايش فيك ..
    اماني بعصبية / شوف نايف .. ابوي امن فيك .. علشان كذا تنام معاي و كانا متممين هالزواج و فبيت اهلي ..
    وانا راضيه و ساكته .. بس لان انت زوجي وانا عارفة انك ما راح تلعب معاي .. نايف انا مو بنت حرام ..
    نايف احتد وجه / اماني بالا جنان .. انا مو قصدي شي ..
    اماني و تحس العبرة واقفه بنص بلعومها / لا والله .. تقول ان الي نسوية سوات السكار .. وتبيني اسكت ..
    نايف وقف وهو يقفل ازرار ثوبه و يسحب شماغه و عقاله / انتي مو صاحية اليوم .. اطلع الحين افضل ..
    اماني بعصبية / انقلع .. احسن ..
    نايف طالعها بعصبية وتركها .. و طلع من المجلس على الممر الخلف و بعدها لخارج البيت ..
    اماني جلست على الكنب تبكي ..






    ـــــــــــــــــــ







    يوم جديد ..





    العنود تتقهوه هي و ساره .. / وين سمر ..
    ساره هزت اكتافها / ما ادري .. " وبتذكر " .. البارح بعد العشاء شفتها طالعه من البيت .. وقالت بروح لاهلي ..
    و لقيت الشغاله تقول انها وده شنطة سمر لسيارة .. فالاول قلت يمكن شنطة اليد بس بعدين تذكرت ان الشنطة بيدها ..
    " طالعت بالعنود " .. اتوقع زعلانه و راحت لبيت اهلها .. و الفجر شفت راكان طلع و شكله معصب ..
    العنود تنهدت وبضيق / لا حول و لا قوة الا بالله .. الله يهديه بس ..





    :
    :
    :



    في بيت ابو بتال ..




    الجوهرة تطالع في بنتها بتفحص و نظرات غريبه الي ناايمه على الكنب بخدر .. وبنبرة / سمر
    سمر طالعت بامها وبتعب / نعم ..
    الجوهرة بنغزة / كم شهر ؟
    سمر ضمة المخدة على بطنها اكثر وبحزن / خمسة ..
    الجوهرة بقهر / خمسة شهور و لا تكلمتي .. ليه ؟
    سمر انفجرت بكي .. الجوهرة قامت وجلست بنتها وجلست جنبها وهي تحضنها / بسم الله عليك ..
    سمر بشهقه / تعبت منه مدري على ايش يعاقبني انا ايش سويت له ..
    مع غيري يضحك و يسولف و انا بس يصارخ و يكشر .. معاد ابيه .. خلاص ..
    ........ / السلام عليكم .. سمر بابا .. ايش فيك ..
    سمر تبكي وتشهق بحضن امها .. الجوهرة / زعلانه من راكان وتركت بيتها البارح و جات عندي ..
    ابو بتال باهتمام / ليه ايش صار ..
    سمر تمسح دموعها و تهدي نفسها شوي / من سنه وهو يعاملني بجفا كاني خدامه عنده و كل يوم يصرخ عليه ..
    اي شي يصير له يحط الوم عليه .. " وبغصة " .. حتى موتت امه وابوه .. انا ايش دخلني بموتتهم ..
    ابو بتال عقد حواجبه / استغفر الله العظيم .. انتي ارتاحي الحين وبعدين نتكلم ..
    الجوهرة / وتراها حامل خمسة شهور و لا قالت لنا ..
    سمر تمسح انفها بالمنديل / محد يدري ..
    ابو بتال بتفاجاء / حتى راكان ..؟!!
    سمر هزت راسها بنعم .. الجوهرة / وكيف تروحين العيادة ..
    سمر هزت راسها / ما رحت ..
    الجوهرة بقهر / لا والله ذي الي مو بصاحية ..
    ابو بتال وقف و طالع بالجوهرة / وديها الدكتورة و اكشفي عليها .. وراكان انا الي اكلمه .. فمان الله ..
    الجوهرة وسمر / فحفظ الرحمن ..
     
  2. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    9,360
    الإعجابات المتلقاة:
    376
    نقاط الجائزة:
    470
    بالمستشفى ..




    اماني تقرص خدود البيبي / يا حلاته يا حلاته ..
    نوال بتعب / سعود وين ..
    ام سيف / راح يكلم امه يقول لها انك ولدتي ..
    ام طلال تراقب اماني بنظرات تفحص .. اماني الي منزله شيلتها على اكتافها و لفه شعرها ..
    نوال بتعب / يمه .. ابي الحمام " اكرمكم الله " ..
    ام سيف تساعد نوال تنزل من السرير شوي شوي .. بعد ما دخلوا الحمام " الله يكرمكم " ..
    ام طلال بجدية / اماني ..
    اماني التفتت على خالتها / هلا ..
    ام طلال بجدية / صار شي اكبر من الي برقبتك بينك وبين نايف ..
    اماني تغير لون وجهها .. فجاه انفتح باب الغرفه ودخل ابو طلال و طلال و سيف ..
    ابو طلال بابتسامه / الحمدالله على السلامه .. وين نوال ..
    اماني تلف شيلتها .. ام طلال / الله يسلمك .. الحين تجيكم .. ارتاحوا ..
    سيف تنهد / ما بقي الا الجوري ..
    طلال ابتسم / توك ما لحملها شهر ..
    انفتح باب الحمام اكرمكم الله و طلعت نوال حتى تبتسم بفرح من شافت ابوها و اخوانها وهم يهنونها ..








    ـــــــــــــــــ








    بعد اسبوع ..





    *طلعت نتائج تحاليل ريما و حاتم .. و تطابقها .. و تحديد موعد الملكه و الزواج .. وريما ملتزمة الصمت ..
    *رجوع مشيرة لبيتها بعد عشرين يوم من نفاسها بطلب من ابو بتال برجوع لبيتها ..
    *فارس و ابرار كل انشغل عن الثاني .. ابرار بتجهيز شجون لزواجها و فارس بالمشروع الجديد ..
    *سند و رنيم .. عرسان جدد مع ايقاف التنفيذ .. وانتقلوا لبيتهم الجديد ..





    راكان طالع من بيت جده .. و شاف شيخه تبكي وهي مع سامر .. تقدم منهم ..
    راكان وهو ينحني على شيخه و يحضنها / حبيبة بابا من زعلها ..
    ابو بتال الي كان طالع من بيته و شاف راكان وسمع كلامه وبنبرة / يوجعك زعلها .. عرفت ان زعل الضنى غالي .. ؟
    راكان وهو يوقف بحرج / هلا عمي ..
    ابو بتال بشرهه / اذكر يا راكان قلت لي ان سمر بتكون في عيونك وما تزعلها .. و الحين .. لا وفيت بكلامك ..
    ولا قلت الحرمه حامل اداري خاطرها .. واغض بصري ان قصرت بشي .. لين تعدي هالفترة ..
    راكان بهت وجهه .. / ما قالت لي انها حامل ..
    ابو بتال و هو يعدل غترته و بسخرية / ما انت فاضي لها ..
    راكان عقد حواجبه / بغيت اكلمها ..
    ابو بتال وهو يعطي راكان قفاه و يتجه لسيارة / الحين مو فاضيه .. لمن تفضى تناديك ..
    راكان طالع عمه بصدمه .. و سامر ابتسم بشماته .. اخذ شيخه و دخل البيت ..
    راكان بقهر / طيب يا سمر .. يصير خير ..








    ـــــــــــــــــ








    بعد الساعة 10 مساء ..



    صقر طالع من بيت خاله سلطان .. انتبه لاضاءة بدروم بيت خاله عبدالعزيز ..
    قرب حتى يشوف طلال من احد الفتحات .. دخل وهو يتلفت بالبدروم .. وباستغراب و ذهول / لا اله الا الله ..
    طلال رفع راسه وشاف صقر و بابتسامه / هلا .. " اخذ الفوطه و مسح يدينه " .. ها عجبك ..
    صقر يطالع بالسيارات و الدبابات " الدرجات النارية " و ترتيبها و ديكور الي مصمم .. / ايش هذا ..
    طلال ابتسم / الله يسلمك .. من زمان كان عندي جنون شراء السيارات السريعة .. و بعض الاوقات دبابات ..
    صقر رفع حواجبه / ومن وين لك الفلوس ..
    طلال بدلع / من البابا مو انا حبيب البابا ..
    صقر يطالع بطلال ../ هههههه مو لايق عليك ..
    طلال ابتسم وهو ياشر بيده / هذي اول سياره .. واول حادث سويته فيها صدمت جدار جارنا ..
    وحلفت امي معاد اركبها .. و علشان ما اكسر حلفانها .. اشتريت غيرها .. هذي هي ..
    بعدين تعرفت على مجموعة شباب جنونهم الدبابات .. وركبني هالجنون .. و اشتريت اول دباب ..
    و صار عليه حادث كسر يد .. و بعدين هالسيارة و مليت منها و غيرتها و اخذت هذي ..
    صقر يطالعه / طيب بيعها .. لا تخزنها ..
    طلال ابتسم / لا .. عندي حب تملك مزعج جدا .. اخر سيارة اخذتها هذي .. " و هو ياشر على خلف الستار " ..
    صقر قرب و ابعد الستار .. و عقد حواجبه / حتى هذي .. يا شيخ خاف ربك .. امك شافتها ..
    طلال يهز راسه / لا ..
    صقر هز راسه / الله يهديك و يشافيك ..
    طلال / ههههههههههههههههه . امين ..









    ــــــــــــــ





    يوم جديد





    بجناح زياد ..





    زياد يطالع بريهام وهو شايف تغيرها من فترة من بعد رجوعهم لشرقية .. شاف الساعة ووقت قرب اذان العصر ..
    وقف و توجه لدورات المياة ليتوضأ و يتوجة للمسجد ..



    بعد الصلاة ..




    ....../ كيف حالك .. عساك بخير ..
    ...../ الحمدالله .. بخير من الله ..
    .....ابتسم / ما شاء الله معاد تسال و لا تزور .. استغنيت عنا ..
    زياد ابسم / لا والله مو كذا .. بس انشغلت ذا الفترة كثير .. و رجعت لشرقية .. وانا باذن الله ناوي ازورك ذا الايام ..
    د.سالم / حياك باي وقت .. " وباهتمام " .. فيه مشكله او شي ..
    زياد تنهد و بتساؤل / ممكن اكون عقيم ..؟!!
    د.سالم عقد حواجب / وليه .. تقصد بسبب المشكلة الي قبل .. لا ان شاء الله .. لكن اذا عندك مشكله بها الشي ..
    روح لدكتور مختص به الشي .. و لا تاخذه من جانبك بس .. حتى زوجتك .. يمكن عندها مشكله ..
    زياد بتفكير / ممكن ..
    د. سالم وهو يمد يده حتى يصافحه زياد .. ابتسم / انتظر زيارتك بالعيادة او بالبيت كاصديق ..
    زياد ابتسم / باذن الله ..
    د . سالم / مع السلامه ..
    زياد / فمان الله ..








    ــــــــــــــــــــــــــــ







    بغرفة اماني ..






    وهي واقفه قبال المراية و يدها ترجف .. تنتظر نتيجة الاختبار .. اول ما وضحت النتيجه جلست ببرود على الكرسي ..
    حست بتعرق جبينها .. مسحت جبينها بيدها .. و عيونها بدات تظلم .. اخذت نفس عميق وهي تهمس / يالله ..
    سمعت صوت رنين الجوال .. وقفت بصعوبة وتوجهت لسرير تبي تسكر الجوال .. شافت صورت نايف ..
    يعني هو الا متصل .. فتحت المكالمه .. و بصوت خاوي / انا حامل ..
    نايف ما سمع ايش قالت بابتسامه / السلام عليكم ..
    اماني بعبرة / اقولك حامل .. حاااامل ..
    نايف مو مستوعب / ايش تقولين .. من حامل ..
    اماني انفجرت بكى / بانفضح .. بانفضحح ..
    نايف بصدمه / .............
    اماني تشهق وهي تعتصر بطنها ... نايف بارتباك / اماني .. اهدي ..
    اماني تشهق / كيف اهدا .. كيف زواجنا محددينه بعد العيد .. واحنا بشهر اربعه .. يعني ..
    " وهي تعد على اصابعها " .. خمسه و سته و سبعه و ثمانية و تسعه و بعدها عشره الزواج .. كم شهر ..
    ايش نسوي .. نايف .. ايش اسوي ... قولي ايش اسوي ..
    نايف جالس بسيارته قبال البحر مسح على جبينه / ما ادري .. ما ادري .. انتي الحين اهدي ..
    و بعدين نشوف ايش نسوي ..
    اماني بعصبية / متى بعدين متى .. لمن يكبر بطني و الكل يعرف ..
    نايف يحاول يهديها / لا يعني .....
    اماني تقاطعه بعصبية وقهر / الله ياخذك .. الله ياخذك .. كله منك كله منك ..
    " حتى تقفل الجوال بوجهه " .. وترمي نفسها على السرير تبكي بقهر و خوف وندم ..







    ـــــــــــــــــــ








    بيت ابو عناد ..





    عناد و بدر و ابو عناد و ام عناد قاعدين بالصالة .. يسولفون ..
    دخلت ابرار وهي محملة باكياس و وراها شجون محملة بعد .. ابرار تجلس على الكنبة / السلام عليكم ..
    شجون وهي ترمي الشيلة / سلام ..
    الكل / وعليكم السلام ..
    عناد عقد حواجبة / بنت .. هذا كله قشيتيه من السوق .. ايش خليتي لناس ..
    ام عناد / قول لا اله الا الله ..
    عناد بابتسامه / لا اله الا الله ..
    بدر وهو يسحب احد الاكياس الي عليه اسم محل يعرف ايش يبيع هالمحل .. ابتسم بخبث وسحب الكيس ..
    ابرار و شجون نطوا بنفس الوقت / لالالالالالالالا ..
    عناد طالع ببدر .. بدر وهو حاط الكيس ورا ضهره / هاا هاا هااا .. ايش عندكم .. بشوف ايش بالكيس ..
    ابرار و شجون ووجههم محمر برعب / لالالالالالالا ..
    ابو عناد عقد حواجبه / ايش فالكيس .. خله يشوف ..
    ام عناد تدق ابو عناد بكوعها و تغمز .. ابو عناد / ايوووه .. " التفت على بدر " .. خل عنك القافه ..
    عناد ابتسم / انا بشوفه اذا عجبني باخذه لغرام ..
    ابرار وهي تسحب الكيس من يد بدر وهو يمده لعناد / عندك السوق طب وتخير .. وخذ لحرمتك ..
    عناد ابتسم وهو يوقف / تهنين فيه وملبوس العافية ..
    بدر وقف وبمزاح / مبروك يا ابو الشباب .. اقصد ام الشباب .. وربي يوفقك ..
    شجون حمر وجهها وعيونها غورقت بالدموع ..
    ابو عناد بمزاح / اوووه يا ام عناد .. الحين بنقعد لحالنا و نتونس و نرجع ايام الشباب ..
    ام عناد / لا من غير شر .. ما نقعد لحالنا .. عناد وغرام يجون عندنا .. بدال الايجار و الشقق ..
    ابو عناد وهو يطالع بعناد / اي والله وانا ابوك .. تعال عندنا تونسونا و تكثرونا ..
    عناد تند / ان شاء الله يبه .. نرتب امورنا و ابشر .. " قبل راس ابوها وامه " ..
    تصبحون على خير .. تامرون على شي ..
    ام عناد / سلامتك .. بس خذ اختك وصلها بيتها ..
    ابرار / لا ما يحتاج .. بنام هينا علشان بكره نرتب اغراض شجون .. و فارس عنده خبر ..
    ام عناد / اها براحتك ..
    ابرار بهمس لشجون / وكان هالفارس يدري عنن هواء داري .. " وقفت " .. يالله خلنا نطلع فوق ..








    ـــــــــــــــــــــ







    بيت راكان ..





    راكان / الزواج بعد العيد ..
    نايف ابتسم / الزفة عليه .. والله لزفك من البيت للقاعة و من القاعة للبيت ..
    ساره بخجل داخله ورا ظهر العنود وتممتم بكلمات مو مفهومه ..
    العنود ابتسمت / على خير ..
    راكان وقف / بتروحين لسمر اليوم ..
    العنود وهي تشرب من فنجان الشاهي .. / مالي دخل قلت لك .. نصحتك اول و انت ما سمعت .. طلع شوكك بيدك ..
    راكان تافف و هو ياخذ الجوال و المفاتيح .. / حسبي الله ونعم الوكيل .. حتى مو وقتة ابد .. الي براسي مكفيني ..
    يالله .. ادعولي .. اليوم عندي شغله مهمه ..
    العنود / الله يوفقك ويسر امرك ..
    ساره وقفت / انا بروح لغرفتي .. " بعد ما ابتعدت عن العنود ونايف " ..
    نايف بتوتر / العنود ..
    العنود بهدوء / امم .. قول .. شايفتك من مده وفيه شي بخاطرك تبي تقوله ..
    نايف ببحه / اماني حامل ..
    العنود سكتت شوي وصلبت نظراتها .. بعدها بهدوء / نعم ..
    نايف وهو يمسح على شعره / انا واماني .. يعني .. ما ادري .. المهم .. " وبسرعه " .. هي الحين حامل مني ..
    العنود طالعت بنايف و بصدمة / تمزح ..
    نايف هز راسه .. وتنهد / لا .. هالموضوع مافيه مزح ..
    العنود فتحت عيونها للاخير / لا والله ..
    نايف بارتباك / انا ادري انه غلط .. " وبتبرير " .. بس مو حرام .. انا زوجها .. يعني حلال ..
    العنود بعصبية / نايف .. نايف .. صح مو حلالك .. بس مو فبيت ابوها في بيتك .. يعني ايش يقولون الناس ..
    " حطت يدها على راسها " .. الله اكبر عليك .. الله اكبر عليكم ..
    نايف يمسح وجهه / والله يا العنود مدري .. مدري ايش الي صار و كيف .. المهم .....
    العنود بعصبية / اص اص .. كيف ماتدري .. ما خطر في بالك عمك .. اهلك .. مستعجل على العرس قول ..
    عمي بيجيبها لك لبيتك بثيابها .. بس مو تغدره .. هو امن فيك وانت غدرته .. حسبي الله و نعم الوكيل ..
    نايف غطا وجهه بيدينه .. وهو مو عارف ايش يقول ..









    ــــــــــــــــــــ









    بغرفة اماني ...






    سمعت طقات الباب .. بتعب وهي نايمه على السرير / نعـــم ..
    فتحت مرام الباب بهدوء وهي مبتسمه / سلام ..
    اماني طالعتها / وعليكم السلام ..
    مرام وهي تقرب منها .. وبتساؤل / تعبانه ؟!!..
    اماني بتافف / ايوه .. تبغين شي ..
    مرام بهدوء / سلامتك .. بس نوال سالت عنك .. شكل هذيك معاك ..
    اماني غمضت عيونها و سحبت الفرشه عليها / ...................
    مرام تركت اماني وطلعت .. حتى تقابل ام طلال على الدرج وبهدوء / اخلاقها مقفلة .. معاها عذرها ..
    ام طلال ابتسمت / خلني اشوفها اذا تبغى لها شي ..
    ام طلال دخلت على اماني و تقدمت من السرير حتى تجلس جنب اماني وحطت يدها على جبين اماني ..
    اماني بتافف / مو مسخنه .. بس تعبانه شوي و بنام ..
    ام طلال بحنان / فيه شي بينك وبين نايف ..
    اماني بعصبية / ما ابغى اسمع اسمه .. الله ياخذه .. الله ياخذه .. " وانفجرت بكي " ..
    ام طلال بحنان / ياروحي لا تبكي .. هذا شي عادي يصير بين كل زوجين ..
    انفتح الباب و طلع لهم طلال / سلام .. ايش بها تبكي ..
    ام طلال ابتسمت / ما فيها شي .. غير دلع البنات .. " وهي تغمز لطلال وتاشر له بان نايف في الموضوع " ..
    طلال ابتسم / اهاا .. طيب يا الدلوعه لا تطولين الزعل ما نقوا على بعادك .. سلام ..
    ام طلال ابتسمت / وعليكم السلام ..
    اماني وهي تمسح دموعها / خالتي ممكن تخليني انام ..
    ام طلال وهي تطبطب على كتفها / نوم العوافي .. " وقفت " .. الله يهدي سرك ..
    اماني تنهدت وهي تسمع قفل الباب وغمضت عيونها بتعب / .................








    ـــــــــــــــــ







    يوم جديد ..





    بيت سند ..




    سند وهو يتقهوا مع عناد بالمجلس .. / ايه انا اقنعته .. ومع اصرار امه وخواته رضخ اشوي ..
    عناد وهو ينزل الفنجان / ريما تستاهل مثل حاتم .. غيث كسر بخاطرها ..
    سند تنهد / والله بالاول شلت عليه كثير وكنت ناوي عليه .. لكن من سمعت منه السبب .. غيرت رايي ..
    عناد / الله يرزقه بالي يسر خاطره .. و ييسر لريما وحاتم و يرزقهم الذرية الصالحة ..
    سند / امين .. " انتبه لغرام ومعاها صينية الشاهي ابتسم " .. هلا بالغرام .. اتعبناك ..
    غرام ابتسمت / تعبك راحه فديتك ..
    سند وهو ياشر لها تجلس جنبه / تعالي علميني بعلومك .. كيف صحتك ..
    غرام وهي تجلس بجنب اخوها بعد مانزلت الصينية على الطاولة ../ الحمدالله بخير وعافية ..
    سند وهو يصب الشاهي / ليته ولعله ..









    ــــــــــــــــ








    بيت راكان ..





    المكتب ..




    دخلت العنود بعد ما طقت الباب / سلام .. فاضي ..
    راكان ابتسم / وعليكم السلام .. افضا علشانك .. حياك ..
    العنود دخلت وقفلت الباب وراها وبجديه / بكلمك بموضوع مهم ..
    راكان وهو يقفل الملف الي بيده وو يقوم من الكرسي / كلمتي سمر ..
    العنود وهي تجلس على الكنب تنهدت / موضوعك انت وسمر مالي دخل فيه ..
    " وبجديه اكبر " .. الموضوع يخص نايف واماني ..
    راكان يجلس قبالها عقد حواجبه / خير .. ايش صاير ..
    العنود بلعت ريقها بتوتر / اماني حامل ..
    راكان / ................
    العنود تكمل حتى لا يفهم راكان الموضوع غلط / من نايف ..
    راكان ضم يدينه وعقد حواجبة وتقدم شوي / نعم ..
    العنود وهي تضغط على راسها / من قالي نايف وانا مو قادر انام .. ولا قادره افكر ..
    راكان رجع ريح بجلسته / يمكن يمزح ..
    العنود طالعت براكان / يمزح .. هالموضوع فيه مزح .. حتى اماني لمن رحت ابارك لنوال واتحمد لها بسلامه ماشفتها ..
    ولمن سالت عنها قالو لها فترة تعبانه و مما تبغى تكلم احد .. يعني الموضوع جد ..
    راكان بضياع / طيب ليه .. يعني .. كلنا بايام الخطوبة نتملعن بس .. مو نتعمق ..
    " ابتسم وبعدها ضحك " .. ههههههههههههههه والله يا نايف ما عندك فرامل .. طلعت خفيف ..
    العنود فتحت عيونهها للاخير / راكاااان .. انا بايش اكلمك وانت بايش تفكر ..
    راكان ابتسم / طيب .. ايش فيها .. مو زوجته .. تقصدين الزواج والطقطقة والعزايم ..
    بعد اسبوعين زواج طارق نخلي زواج نايف بعده بشهر ..
    العنود / وعمي عبدالعزيز .. ايش تقول له .. ايش سبب تقديم الزواج مو على اساس بعد العيد ؟..
    راكان تنهد / راح اقوله السبب ..
    العنود طالعت باخوها / نعمم .. ايش بتقول له ..
    راكان ابتسم / بنتك اغتصبت اخويه و هي حامل هههههههههههههههههههههههه ..
    العنود ضربت بيدينها الطاولة و وقفت بعصبية / وبالله المستعان .. حسبي الله ونعم الوكيل .. ناقصة جنونكم انا ..
    راكان يكتم ضحكته وهو يرفع الجوال بيتصل على نايف .....
     
  3. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    9,360
    الإعجابات المتلقاة:
    376
    نقاط الجائزة:
    470
    شقة طلال ..





    مرام بهدوء / اها علشان كذا منفسه ..
    طلال ابتسم / عادي مثلك .. اول ما تزعلين تنفسين على الكل ..
    مرام ابتسمت / وانت ماتقصر ..
    طلال / ههههه كل الي ببداية زواجهم يتمشكلون ويختلفون وبعدين تعتدل حياتهم ..
    مرام تنهدت / مثل فارس وابرار .. نفسي اساله بس اخاف يقول ملقوفه ..
    طلال بتنبيه / لا .. لا تتدخلين .. مثل ما احنا من قبل ما كانا نحب احد يتدخل بينا .. هو اذا احتاج شي راح يتكلم ..








    ـــــــــــــــــــ






    بعد الساعة 10 مساء ..




    شقة فارس ..





    جالس على الاريكة بغرفة النوم و متشاغل بالاب توب .. وبطرف عينه يطالع ابرار الي ترتب فستانه بالدولاب ..
    وبداخله " قاصة شعرها .. كانه صابغته مغمقه الون .. القميص الي لبسته جديد .. والعطر بعد مغيرته ..
    يعني تجهز اختها وتتجهز معاها .. " عقد حواجبه " .. مغيره بوجهها شي .. شفايفها .. منفختها ..
    و بصدمه وصوت عالي / منفخه شفايفك ..
    ابرار بعد مارتبت الفستان و حطت جزمتها اكرمكم الله بالدرج , التفتت عليه باستغراب / نعم ..
    فارس يرمي الاب توب على الاريكه جنبه ويوقف ويقرب منها وهو يركز على شفايفها / منفخه شفايفك ..
    ابرار ركزت ظهرها على الدولاب و عقدت يدينه على صدرها وبسخرية / مدري .. ما ركزت ..
    فارس وهو يقرب منها اكثر وبعصبية / جاوبي بدون تريقه ..
    ابرار وهي تعض شفايفها / مو منفختهم .. ملتهبه شوي .. مثل كل مره لمن اكل شي حار و مفلفل ..
    تركت فارس و توجهت لسرير حتى ترفع الفرشه وتنام .. فارس مسح على شعره بفشله و راح لسرير ..
    رفع الفرشة و دخل تحتها .. وبهمس / برو .. حبيبي ..
    ابرار بغصة / خلاص فارس .. بنام ..
    فارس وهو يسحبها لحضنه / مو خلاص من البعد و الجفا ..
    ابرار وهي تكتم شهقاتها / انت مو وانا ..
    فارس وهو يضمها ويضحك / طيب انا اسف .. " وبهمس " .. بس اقولك شي وما تزعلين ..
    ابرار بعدت عن حضنه وهي تمسح دموعها بقوة / اهاا .. تو تقول اسف ..
    فارس بضحكه / محلوه هالايام ومجننتني .. ايش خليتي لشجون ..
    ابرار بغرور / الحلو حلو لو يصحى من النوم ..
    فارس بخبث / والله .. طيب تعالي يا حلوه ..








    ــــــــــــــــ








    قبل زوج طارق بليله ..





    اماني جالسه على السرير وتطالع بفستانها الي مصممته لزواج شجون ..
    حطت يدها على بطنها بتحسس .. " وبداخلها " .. راح يكون واضح .. الفستان ضيق من البطن ..
    وقفت وطالعت بالمرايا .. شدت بلوزة البجامه الواسعه على بطنها .. " الاسبوع الي فات لمن رحت مع العنود لدكتوره ..
    قالت شهر واسبوعين .. والحين مر اسبوع .. يعني شهر وثلاث اسابيع ..
    سمعت رنين جوالها حتى تنقطع افكارها .. بسرعة راحت لجوالها وفتحت المكالمه / ايوه ..
    نايف تنهد / كلمت راكان وقال بعد بكرة راح يكلم عمي ..
    اماني مسكت راسه وبغصة / نايف انا خايفه ..
    نايف بهدوء خارجي / لا تخافين حبيبتي .. بعد بكره من تصلين العصر روحي لبيت جدي ..
    وخليك عند ام منصور لحد انا اكلمك .. تمام ..
    اماني بتوتر / تمام ..
    نايف بحب / اماني .. ابي اقولك شي ..
    اماني بانصات / امممم ..
    نايف بحب / عمري كله ما عشت السعادة مثل ما عشتها معاك .. انتي خليتي لحياتي طعم ثاني ..
    وكان ولدت من جديد .. خالي من الالم و الاوجاع والذكريات الموجعة .. احبك كبر الكون واكثر ..
    اسال الله الي جمعني بك بالدنيا يجمعني بك بالاخره في جنان عرض السموات والارض ..
    اماني تمسح دموعها / دب بكيتني .. هههههاا ..
    نايف بابتسامه / سامحيني ..
    اماني اخذت نفس / مسموح حبيبي .. انت الي سامحني صرخت عليك و زعلتك ..
    نايف بابتسامه و راحه / مسامح يا روحي .. استودعتكم انتي و ولدي الله الذي لا تضيع ودائعه .. فمان الله ..
    اماني بابتسامه وهي تمسح على بطنها / مع السلامه ..








    ـــــــــــــــــــ







    بيوم الزواج ..




    اجتمع كل البنات و الحريم في بيت الجد و مسوين صالون صغير باحد الاجنحه ..
    معادا شجون وابرار الي راحوا الصالون ..
    ريما واقفه وماسكه بيدها غلا بنت حاتم .. قبل يومين عقد قرانها .. و صارت زوجة حاتم ..
    العنود وهي تحط الشيله على راسها و وراها ساره .. / انا رايحه البيت اكمل لبس ..
    ساره ابتسمت لغلا / ياناسي يا ا هالبنت تجنن .. والفستان روعه ..
    ريما ابتسمت / انا اشتريت لها .. و بعدين بنتي محليه الفستان ..
    العنود ابتسمت / يخليها لك .. يالله .. اشوفكم باليل .. سلام ..
    ريما بابتسامه / امين .. وعليكم السلام ..







    :
    :
    :





    بيت ابو عبدالعزيز ..




    ام طارق وام عبدالعزيز والبندري ومشيرة و الجوري يمسحون دموعهم .. وهم شايفين طارق كاشخ ولبس البشب ..
    ماجد بمزح / ها ها .. لو انا متزوج معاك ماكان شفتهم زعلانين و يبكون ..
    ام عبدالعزيز وهي تمسح دموعها / لا والله وانا امك انه مو زعل الا والله من فرحتنا ..
    " وبغصة " .. وليت ابوك حي و يشوف ذا اليوم .. الله يرحمه ..
    دخل ابو عبدالعزيز وشاف طارق واقف قدامه .. و بغصه / ما شاء الله ما شاء الله .. مبروك مبروك وانا ابوك ..
    طارق قرب من جده و يقبل راسه / جعل عمرك مبارك يا جد .. و يطوا بعمرك الين تزف عيالي ..
    ابو عبدالعزيز هز براسه وهو يتصدد عن طارق / انا احمد الله الي خلاني اعيش لذا اليوم الي شفتك فيه معرس ..
    طارق بحب / يعطيك الصحة و العافية ..
    ابو عبدالعزيز / يالله مشينا للقاعة ليوصلون المعازيم ولا يلقون احد .. بسم الله وتوكلنا على الله ..









    :
    :
    :






    بعد صلاة المغرب ..






    نايف يدخل البيت .. شاف العنود و ساره وهم جلسات يجهزون الظبي و سلطان .. / السلام عليكم ..
    العنود التفتت عليه / وعليكم السلام ..
    نايف بابتسامه / ما شاء الله تبارك الله .. لا تنسون التحصين والذكر .. و صاتي لكم .. احفظوا الله يحفظكم ..
    ساره بابتسامه / لا توصي حريص ..
    نايف بابتسامه / انا نعسان شوي .. باخذ لي غفوة و صحون قبل اذان العشاء ..
    العنود / خلاص .. و حنا نخلص تجهيزاتنا ..
    نايف بابتسامه / استودعتكم الله ..





























    بعد سنه ...











    واقفه قبال المرايا .. بفستانها الابيض .. و باقة الورد بيدها .. اخذت نفس عميق وهي تشوف العنود تطالع فيها ..
    ساره صوتها يرجف من العبرة / وعدني انه يزفني من البيت للقاعة و من القاعة للبيت ..
    وهذا انا اليوم .. من الصبح انتظره يدخل عليه .. " طلعت شهقة منها " .. وهو ما جاء ..
    العنود جلست على الكرسي وهي تحاول تكون قوية قدام اماني / ادعي له بالرحمه .. الله يرحمه ..
    سمعت صوت صراخ الصغير .. وقفت وتوجهت لسرير .. حملته بين يدينها وهي تسمي عليه ..
    ساره وهي تشهق / حتى ولده من سمع اسمه بكى ..
    العنود تنهدت بوجع / خلاص ساره .. ادعي له و لاماني بالرحمه ..
    دخل راكان بهدوء / السلام عليكم .. ما شاء الله تبارك الله .. صقر ينتظرك برا .. اذا جاهزة خلينا نمشي ..
    ساره هزت راسها و طلعت مع راكان من الغرفة ..
    و العنود تطالع راكان والتغيرات الي صارت له من بعد وفاة نايف ..
    مو بس راكان الكل ..
    في ليلة زواج طارق و شجون .. ذاك الليلة ..
    قبل صلاة العشاء ..
    دخلت ساره الغرفة حتى تصحي نايف لكن ما صحي .. صرخت ونادت .. بس الروح سلمت للباري ..
    الغي الزواج .. و اماني انهارت .. وساءت حالتها .. قضت شهور حملها الاخيرة بالمستشفى ..
    وبيوم الولادة .. توقف القلب .. و تم انقاذ الطفل .. الي سموه " راكان "..



    ,



    راكان ..
    من توفى نايف وهو متغير .. كل شي فيه تغير .. التزم .. و بدا بحفظ القران ..
    و تغيرت معاملته مع سمر .. الي انجبت ولد سموه " سطام " ..


    ,



    زياد ..
    ينتظر مولودة الاول .. اصبح اقوى شخصية .. ريهام تعني له الحياة ..


    ,


    بتال ..
    اقترب اكثر من العنود وصار يفهمها اكثر .. العنود صارت ام لثلاث اطفال " الظبي و سلطان و راكان ابن نايف "
    وهي الان حامل بشهورها الاول ..


    ,


    سند ..

    زاد قوة .. واصبح شخص مقرب من الكل .. رنيم اصبحت ربة منزل رائعة ..


    ,


    عناد ..
    انتقل للعيش بمنزل والده .. غرام في شهرها الاخير من الحمل .. كل وقته مسخر لها ..


    ,


    ياسر ..
    تزوج من البندري .. و اصبح رجل مطيع .. من الشركة المسجد للبيت هذا الاماكن الي يروح لها فقط ..
    وان اراد غير ذلك .. البندري تكون له بالمرصاد ..


    ,


    طارق ..
    باول حياتهم الزوجه .. او بالاصح اول ليلة زواج .. تخطوا فيها ما حصل .. وامنوا بقضاء الله وقدره ..
    ولعل الامر خيره .. فسارت الحياة بهم الى طريق السعادة .. نضوج فكر و قوة ايمان ..


    ,


    ماجد ..
    كسر لفقدان صديقه المفاجا .. انطوا على نفسه لفترة .. ولكن خزامى كسرت قيود الانطواء .. فاخرجت من العزله ..
    حياتهم مشتركه ..



    ,


    متعب ..
    اصبح لديه طفلان .. كل يوم يزداد عشق وجنون بتمارا .. مازال صديق العنود و قاهر بتال ..


    ,


    طلال ..
    حياتهم سعيده .. وهاجسه الان .. تامين مستقبل أولاده .. فالموت لاياتي بموعد ..


    ,



    سيف ..
    رزق بطفله .. اسموها " لين " .. يعش حياه وردية مليئة بالحب ..


    ,


    ابو طلال و ام طلال و ام سيف ..
    بعد ما حدث لاماني .. اصبح اكثر قربا لأولادهم .. مازال بالقلب الم .. ولكن قضاء الله و قدره ..
    وانا لله و انا اليه لراجعون ..



    ,


    ابو سطام و ام سطام ..


    مازاول يراقبون اولادهم و احفادهم بحب .. يتوجعون لوجعهم و يفرحون لفرحهم ..


    ,



    رعد ..
    اصبح و هيفاء اكثر قربا و نضج .. هيفاء صديقة و مساعدة له ببعض المشاريع ..
    من شدت حبها وتعلقها برعد .. تعلمت منه طريقة عمله بسرعة ..



    ,



    ام عزام ..
    شغلها الشاغل الان تزويج غيث .. ولكن غيث رافض الزواج من فتاة لم يسبق لها الزواج ..
    ويفكر بالزواج من ارمله لدية ثلاث اولاد ذكور .. شقيقة احد زملائه ..








    النهاية ..
     
    أعجب بهذه المشاركة عاشقةالقصص الرومانسية
  4. عاشقةالقصص الرومانسية

    عاشقةالقصص الرومانسية عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 نوفمبر 2018
    المشاركات:
    16
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    نقاط الجائزة:
    50
    الجنس:
    أنثى
    حلوة بس كثير طويلة و فيها شخصيات كثيرة حتى ما بتحس مين هم الأبطال درجة الأولى
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 3)