رواية بنت في مدرسة عيال اغنياء

الموضوع في 'روايات' بواسطة Shahaad, بتاريخ ‏26 ابريل 2017.

  1. جۂوجۂو

    جۂوجۂو عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أكتوبر 2017
    المشاركات:
    3
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    50
    الجنس:
    أنثى
    ليش م في بـارات
     
  2. جۂوجۂو

    جۂوجۂو عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أكتوبر 2017
    المشاركات:
    3
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    50
    الجنس:
    أنثى
    :frown::bhert:
     
    أعجب بهذه المشاركة Shahaad
  3. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    8,141
    الإعجابات المتلقاة:
    213
    نقاط الجائزة:
    370
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    .
    .
    السابع والتسعون بنت بمدرسه عيال اغنياء
    .
    .

    ما احلل النقل دون ذكر المصدر واسم الكاتبة
    .
    .

    [عائلة باسل1]
    .
    .
    اعتذر على الاخطا الاملائيه ×__×
    .
    .
    انهى مكالمته وتنهد وهو يناظر الجوال وعلى اسم المتصل..الحين كيف راح يقول لهم كيف راح يواجههم!.
    اكيد الخبر مارح يعجب لا تركي ولا خالد واكثر من هذا راح يسبب خطوره ل

    زياد.

    بس من ناحيه ثانيه راح يستمتع بنطرات خالد وتركي الشاحبه..

    دخل بالصاله وعلى وجهه ابتسامة واسعه طبعاً ماحد انتبه بسبب انهم كانوا مشغولين بالفلم.
    تنحنح بصوت شبه عالي ف توجهت العيون له بصمت.

    بلع ريقه وقال ب ابتسامة/انتم معزومين.

    عقدوا حواجبهم منتظرين يكمل ف قال وهو يضغط على يده/امي عازمتكم.

    توسعت عيونهم جميعاً معدا زينب ومهند شحب خالد وتركي ناظر خالد بفزع وحمد ارتسمت عليه ابتسامة واسعه منتظر الوقت اللي راح يضحك فيه على خالد وتركي.

    زينب ب ابتسامة/والحين وانا افكر بالموضوع العايله الوحيده اللي متحمس اشوفها عايله باسل.

    عقدت حواجبها بستغراب بعد ماشافتهم يناظرونها بنظرة اشبه ب نظرة

    مشفقه!!.

    كانت راح تسالهم سبب نظراتهم بس قاطع كلامها باسل اللي قال وهو يناظر الجوال اللي جته رسائلة بتفاجأ.

    /العزيمة اليوم.

    رفع نظره لهم وقال ب ابتسامة/بعد ثلاث ساعات لازم نكون هناك.

    قامت زينب بحماس وقالت/لازم اروح اتجهز بما ان اليوم اول ايام نهايه الاسبوع راح اقدر اطلع من المدرسه واستأذن من عمل الخادم.

    راحت متحمسه للغرفه متجاهله نظراتهم الغريبه.

    اما مهند قال وهو يمتغط/بروح اجهز نفسي بما اني مشهور لازم اقابل معجبيني ب اجمل حالاتي.

    نظره ساخره من فارس ارسلها لمهند واللي تجاهلها مهند.


    -
    -




    نظره ساخره من فارس ارسلها لمهند واللي تجاهلها مهند.


    -
    -


    مهند خالد تركي فيصل واحمد رائد بسيارة

    زينب فارس فهد باسل سامي حمد بسيارة.


    مهند بستغراب/انا وشلون جيت معكم؟.

    خالد/نفس الكلام لي.

    رائد/لازم بكل سياره يصير واحد فينا عاقل وفاهم مثلي طبعاً.

    وكمل وهو يقلب عيونه/مع اني كنت ابي اركب مع فارس.


    عند زينب.

    باسل بحماس/قبل يومين لقيت اغنيه سعودية ترقصك يغنوها حريم تبوني احطها؟.

    شبك جواله ب بلوتوث السياره بعد ماشاف ان الكل وافق وحط على الاغنية.

    ارفعت زينب حواجبها بتفاجأ بعد ما اسمعت كلامات الاغنية ناظرتهم ولقتهم يهزون ب كتوفه على كلمات الاغنية حمد يصفق وباسل يهز وسامي يطق رقبه وفهد يصفق.

    كانت راح تتكلم لكن منعها فارس وهو يرفع يده لفوق وتحت بخفيف بمعنى"خليهم".

    نزل راسها وحطت يدها على جبتها على غبائهم مع ان الكلمات واضحه بس كانو يرقصون وهم فرحانين.

    صراخ باسل بحماس وهو يردد مع اللي تغني/جعل للرجاجيل للماحي جعل الرجاجيل للماحي.

    كان يرددها ويهز ويصفق ويطق رقبه بنفس الوقت وبحماس

    فارس/عايشين جوهم لا تخرب عليهم.

    قال لها وهو يبتسم ويناظرهم.

    ناظرت دريشة السياره وهي معقده حواجبها بستغراب.


    #بعد ساعة.

    كانت شارده وهي تناظر الطريق ومن شدة شرودها ما اسمعت لفارس وهو يناديها ف اضطر انه ينغزها ب اصبعه.

    فارس/من زمان وانا اناديك.
    قال بعد مااخذ انتباهه.

    وكمل/جوالك يرن.

    طلعت جوالها واول ماشافت الرقم من غير ماتشوف اسم المتصل لانها حافظه صاحب الرقم ابتسمت ب اتساع وردت على طول.

    /فتره طويلة وانا اتصل ليه ماتردين.

    زينب/كنت شارد.

    /وين هديتي؟.

    زينب/معي معي جايب للكل مانسيت احد بس اصبري لين ماخلص اشغالي وارسلهم لك وانتي عطيهم حتى جبت ل.ل.

    تلعثمت وهي تحاول تنطق اسمه ف قالت وهي تتنهد/لحلا ماخليت احد ماجبت له.

    قالت بستغراب/حلا؟حلا مين!.

    زينب/خطيبتي.

    عقدت حواجبها وقالت/اها حمد؟انتي جالسه بين مع الشباب صح؟.

    أمات براسها وقالت/اي.

    تنهدت بنزعاج وقالت/خلاص لا وصلتي وصرتي لحالك كلميني لا تنسين.

    زينب قالت بسرعه قبل لا تقفل الخط/اسمعي اسمعي ابي اسالك.

    وكملت/مشاعر..سديم انخطبت؟.

    مشاعر/اي.

    نزلت راسها وب ابتسامة حزينة قالت/فعلاً.

    وكملت وهي تضحك ضحكه خفيفه/قبل سبع سنوات اتفقنا نتزوج كلنا بيوم واحد واليوم واحده منا تتزوج وانا مو موجود .

    ارفعت راسها ومدت يدها حطته على شعرها القصير ورجعته لورا وكملت/موافقة هي ولا مجبوره؟.

    مشاعر تتنهد بثقل/ماتدرين عنها كل يوم لها كلام مع عريس الغفله هالايام صاير بس يبكيها وقبل يومين ضاربها ضرب ز.

    اختفت ابتسامتها ولا ارادياً حطت يدها على عيونها وبدت تضحك ضحكات حاده لفتره قصيره بعدها ابعدت يدها عن عيونها وبحده قالت وهي تقاطعها عن الكلام/ضاربها؟ ضاربها!!.

    قال اخر كلمه وهي تضرب قزاز السياره بغضب وتقول/ضاربها؟سديم ماقلت له ان وراها احد يقدر يكسر راسه مثل ماكسرت راس زوج امك؟ ياهه انا فعلاً لازم اخذ عذر من المدرسة واجي اشوف زوجها.

    مشاعر/هدي اعصابك واسمعي للاخر انتي قطعتي كلامي.

    هدت من عصبيتها تنتظر تتكلم ف قالت مشاعر وهي تبتسم/ضربها ضرب الازواج.

    زينب وهي معقده حواجبها/ضرب الازواج؟ يعني بالاخير مد يده عليها.

    مشاعر وهي تحط يدها على فمها/قبل يومين بالصدفه شفتهم بالسياره بنفس اليوم اللي قالت انها ضربهم تدرين وشلون ضربها.

    زينب/كيف؟.

    مشاعر/تدرين سديم لها لسان سليط وعنيده واتوقع انها استفزته ف سحبها واتوقع انه#@% #-*#* بالغصب.

    شهقت زينب وهي تنزل جوالها وتحط يديها على وجهها بخجل وتضحك.

    اخذت الجوال وقالت وهي تبتسم/وش صار بعدين.

    مشاعر وهي تضحك/انزلت من السياره وهي تركض وتبكي عاد يوم دخلت لبيتهم ورحت لغرفتها قالت انه ضربها.

    زينب وهي تضرب صدرها وتضحك/اه قلبي ينبض بسرعه انتي وقتك غلط.

    مشاعر/اي وقتي غلط مره المهم بعد ما قلت لها وش شفت اطردتني برا غرفتها وهي تصارخ علي وتبكي بخجل.

    زينب/ققهر ماشفتهم.

    بعد مده من الهدوء قالت مشاعر/سمعت اخر انجازاتك ب النازك.

    زينب/اي انجاز؟.

    مشاعر اتكأت على الجدران وقالت/ان عندك بنت متبناه وانك حولتي ورثك كله للبنت.

    ابتسمت وقالت/اي مثل ما سمعتي بلمير ورثتها املاكي وخليت عمتي وصيتها لين ما تخلص ضروفي الصعبه اللي ماتوقع انها راح تخلص واللي اتوقع اني راح اموت قبل لا تخلص ورثي مارح اخليه بيد اعمامي او عماتي.

    سكتت للاحظات وكملت بحده خفيفه وبهمس/انا راح افضل اورث املاكي للكلاب ولا اورثه لعمامي او عماتي.

    تنهدت وكملت/بلمير بنتي اورثتها املاكي صحيح انها متبناه لكن مارح يخيب ظني فيها.

    مشاعر/ليه؟.

    ابتسمت وهي تقول/لانها تشبهني.


    -
    -

    ظلوا لساعة اضافية يتكلمون زينب ناسيه انها جالسه بين نص الشباب ومشاعر ناسيه ان زوج امها ينتظرها تطلع من غرفتها.

    انزلت من السياره بعد ماشافتهم وقفوا عند محطة بينزين.

    زينب بحماس/اي اصلاً انا جبت لها هدية بس راح اجيب لها هدية ثانية لزواجها.

    مشاعر/لا تكثرين هدايا الا اذا كثرتي لي انا عادي:)).

    هذا كان حالهم من ساعتين ونصف ماخلت كلامهم عن الضحك والغضب والابتسام والنكت والاخبار.

    شافت سيارة الثاني توقف وينزل منها مهند وخالد لوحت لمهند وقالت لمشاعر

    /حبي الاول والاخير بروح اشوف مهند لا وصلت لوجهتي بتصل عليكِ سلمي لي على البنات و..وانقدرتي سلمي لي على عمتي وجدتي وفزاع.

    مشاعر/يوصل انتبهي لنفسك ولا حسيتي انك مهدده بالخطر اتصلي علي عشان اعلم فزاع يجهز لك اوراقك.

    زينب بسخرية/اها اوراق وفاتي! طيب ان حسيت.

    مشاعر وهي تتنهد/عشان مصلحتك وعشان مصلحه اللي معك.

    زينب/قولي له اجل يجهزها من الحين.

    وكملت وهي تبتسم وتسرع بخطواتها لمهند/لاني قريب راح انكشف.

    سكرت الخط ووقفت قدام مهند وقبل ما تتكلم سبقها هو وقال

    /مين؟.

    زينب/مشاعر.

    قال وهر يرفع حواجبه بسخريه/مشاعر؟ للحينها حيه.

    ناظرته بحده ف قلب عيونه بنزعاج ف قالت/سديم انخطبت.

    ابتسم بسخريه وقال/شبر ونص انخطبت بعد ايوه من بقى.

    تجاهلت كلامه وقالت/المهم عطني فلوس نسيت فلوس بالمدرسة.

    ناظرها لمده بعدها اتسعت ابتسامته وقال/مين عمك.

    اضربت رجله وهي تسحب بوكه(محفظته) افتحتها واخذت فلوس ورمت عليه البوك وهي تقول/ماعندي عموم.

    تجاهلته ومشت ب متوجهه لسوبر ماركت.

    كان ماسك رجله ويتقافز للورا ولقدام وهو يحاول يكتم صراخات ألمه.

    مر من جنبه فارس وابتسم ابتسامة ساخره لاذعه خلت شياطين مهند تقوم لكن بسبب وجع رجله قرر ياخليها بعدين.

    ..

    كانت تسحب اغراضها من فارس وهي تقول/هذولي مارح يأثرون.

    فارس وهو يشد الكيس/لا رجعهم انا ليه موجود؟.

    زينب/عشان الطريق بس.

    فارس بنزعاج/انت للحين ما تشافيت خليها لا تشافيت.

    زينب وهي تسحب الكيس من يده/مره وحده مارح تأثر.

    باسل/حنا تاخرنا.

    فيصل/زياد خلاص خل الكيس لا وصلنا راح نجيب لك بدون مايدري فارس.

    ناظره فارس بحده ف ناظر بالجهه الثانيه وهو يتفادى نظرات فارس الحاده.

    تركي وهو يناظر الساعه/الساعه7:5 راح نتأخر.

    زينب/فارس خلاص قلت لك بس هالمره وعشان الطريق.

    فارس سحب الكيس بقوه وحطه على الطاولة.
    طلع من الكيس عصير كودرد كيس صغير ليز وكيس شوكولاته جالكسي ومالتيزر.

    وقال وهو ياخذ يرجع الاغراض الباقيه/هذا بس اللي راح تاخذه وراح ترجع ال4 الاكياس الباقيه.

    قالت زينب بغضب اقرب لطفولي/وانت وش يهمك انا اللي راح اتضرر مو انت.

    اخذ الكيس اللي حاسبه وقال وهو يناظرها/انا اهتم بصحة زوجتي المستقبليه.

    ابتسمت ب اتساع وهي تناظر بكل الاتجاهات معبره عن خجلها وتقول/اذا عن كذا مافي مشكله.

    ابتسم وهو يحط يده على كتفها ويمشي ويقول/اكيد.

    قال باسل وهو يمشي جنب زينب/زياد.

    ناظرته زينب ف قال/اللي قبل شوي مين هذي؟.

    رائد قال/هذي اكيد اخته.

    زينب/لا هذي صديقتي.

    كل العيون اتجهت له وهو معقدين حواجبهم ف قال تركي/صديقتي؟مو اختك! .

    زينب وهي تهز راسها/لا هذي صديقتي.

    وكملت ب ابتسامة ذابله/هذي اللي ورتني الجانب الاخر للعالم المظلم.

    حمد/وسديم؟.

    زينب/صديقتي من الروضه.

    سامي/اكيد مشاعر صغيره.

    ناظرته وقالت/لا مشاعر راح تطلع من ال22.

    باسل وهو يعقد حواجبه/انا بديت اشك بالوضع.

    ناظرته زينب بنزعاج/لا هذولي حبيباتي وبينا صداقه قويه بعيده عن مصالح وسخه.

    احمد/حبيباتي؟اوك بحاول اصفي نيتي.

    ناظرته بحده وهي تقول/لما اقول حبيباتي ف انا اقصد بطريقه محترمة ونظيفه.

    باسل/اصلاً مافي صداقة بين البنت والولد.

    زينب ناظرت باسل وهي تبتسم وبنظره غريبة لاحظها كل اللي كانوا جنب باسل.

    حطت يدها على شعرها ومسدته وهي تبتسم وتقول/فعلاً!.

    زينب فيصل باسل فهد فارس تركي بسيارة

    مهند رائد احمد حمد رائد خالد بسيارة.

    تفرقوا كل شخص متجهه لسيارته وزينب
    وقفت وافتحت باب السياره مستعده تدخلها لكن.

    تنهدت وهي تسكره وتقول لفهد اللي بيسوق/نسيت اجيب ماء بروح واجي.

    كل اللي بسياره قالوا/لا.
    بصوت واحد وقالوا بنفس الوقت/خلي احد يروح معك.

    اضحكت وهي تقول/هالمره فعلاً مارح اطول وبجي بسرعه حتى شوفوا مافي طياره اركبها بالخطا ولا في مبنى ومساحه اقدر ادخل منها واكتشف مجرم خطير ولا في سيارات غير سياراتنا وشوفوا السوبر ماركت قدامكم.

    وقبل ما يتكلمون قالت وهي تركض/مارح اطول لا احد يجي.

    فيصل قال وهو يحط يده على قلبه/انا هالمره بجد بتجيني جلطه واموت.

    فهد/قلبي ناغزني.

    تركي/هالمره وش بيصير.

    باسل وهو يحط يده على وجهه ويتركى/هالمره يقابل مختل عقلياً هارب من المصحه ولا بيركب شاحنه نقل ينقله من بلد لبلد.

    فارس/انا حتى ماودي اتخيل.

    فهد/كأنه تأخر! .

    فارس/صار له دقيقه متأخر.


    #بعد ثلاث دقايق.

    فهد/جاء اخيراً.

    وجهوا نظراتهم لدريشه ف قال تركي بستغراب/ليه يركض بالسرعه؟.

    وقبل مايتكلم احد انفتح الباب واركبت وسكرته بقوه حتى انهم توقعوا ان الباب انكسر.

    باسل بستغراب/زي.

    قاطعته وهي تتنفس بقوه/مافي شي.

    "كأنه توقع الاجابه؟."
    قالوا بنفسهم بستغراب.

    ناظروا حالتها الغريبه شعرها متنأثر وتتنفس بقوه و بلوزتها من فوق و.و

    قال باسل بستغراب/ليه وجهك وأذانك احمر؟.

    وجهها وأذانها كانوا احمر وبقوه.

    قالت بنزعاج وهي ترتب بلوزتها/مافي شي كم مره لازم اعيد؟.

    نظرتهم لشك واول ماجاء ببالهم"يمكن موظف السوبر ماركت اعتداء عليه جنسياً؟."

    ابتسامه خفيفه ساخره ارتسمت عليهم بعد ماازلوا هالفكره المستحيله بعد ماتذكروا جنونه الدمويه هو حتى راح يسلخ اليد اللي تنمد عليه:).

    /ابعدوا نظراتكم وعيونكم عني قبل لا ادخل اصابعي بعيونكم اسحبها وافقعها

    قالت بحده وهم لا تلقائياً ابعدوا عيونهم كلهم عنها وهم يحطون اياديهم على عيونهم بخوف ويتحسسونها.

    قالت/باسل عطني جاكيتك اللي لابسه.

    باسل بستغراب/ليه؟.

    زينب/جاكيتك طويل ابي اغطي نفسي فيه وابعد عن عيوني الشمس وانام.

    ش.شمس؟.
    وبسرعه
    توجهت انظارهم لدريشه بستغراب بعدها ناظروا زينب ب تعابير منصدمة.

    شكل فهد
    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 720x1280.
    aup.graaam.com_forums_915345_01509219203.

    فارس وتركي
    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 690x383.
    aup.graaam.com_forums_915345_11509219203.

    فيصل وباسل
    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 720x1280.
    aup.graaam.com_forums_915345_21509219203.

    هذي كانت ردة فعلهم لزينب لان كانت الساعه 7:15م شمس؟اي شمس بالضبط؟!!!.

    "اكيد صاير معه شي"قالوا وهم يناظرونه

    فارس بستغراب/وين الماء؟.

    زينب/مابي ماء مو لازم.
    بعدها اسحبت الجاكيت من باسل وغطت نفسها فيه.حطت يدها على وجهها بخجل وبغضب.



    ومن جهه ثانيه.
    الابتسامة كانت شاقه وجهه ومهما حاول يخفيها ماهو قادر .

    سائله حمد بفضؤل/شفيك مبتسم؟.

    مهند/من اول ما رجع من السوبر ماركت والابتسامة شاقه وجهه.

    سامي/خرعتني يوم صرخت عشان تنزل السوبر ماركت.

    رائد/يوم مشينا فجأة تذكر يجيب مشروب غازي حتى ليته جايب مشروب جايب ماء وجاي سبهان الله.

    احمد/يوم رجع لسياره والابتسامة مافارقت وجهه مادري وش شاف بالضبط.

    قال وهو يبتسم/انا بس مليت طاقتي.

    رائد/ايوه وش شفت عشان امليت طاقتك.

    لعق طرف شفتهه بخبث وقال/ولاشي.

    واللتفت لدريشة وكمل بهمس اشبه بهمس الافعى/انا سويت.



    -
    -


    #زينــب./بعد ساعتين.


    سمعت تركي وهو يهزني ويناديني اقوم ف فتحت عيوني بثقل وتكاسل.

    شلت عني الجاكيت وحطيته على جنب وطلعت من السياره وتمغطت وفركت عيوني.

    فارس قال لي/وصلنا.

    اللتفت لبيت باسل وبصراحه.
    تفاجأت بحجم البيت الكبير والاسوار اللي كانت تحاوطه من كل مكان والادهش من هذا كله.

    البيت مزين جذوع الورد و الاشجار بيت اشبه ببيت حكايات الغابه ومع كل جذع كان تزينها الورود المتفتحه ومع كل لون الجذوع والجذور ممتده حول البيت من السطح للباب وهذا غير الحديقة الكبيرة الواسعه. وهذا غير الجلسات اللي تتدلل من فوقها زهور الياسمين والجوري وعشب اخضر.

    (عرفتوا مقصدي ب جذوع اوجذور؟ يعني كانه بيت عريش انا حاولت ادور اسمه بس مالقيت ولا حتى بالفصحى وبعد ماسالت امي قالت حنا نسميه عريش راح اعطيكم صوره توضح مقصدي)

    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 720x1280.
    aup.graaam.com_forums_915345_01509221005.

    (مثل كذا البيت كله مزينه هالتصميم عاد حاولوا تتخيلون البيت الكبير وانا انشاءالله بحاول اللقى صوره مقاربه لخيالي.)


    وهذا غير المدخل اللي كانت تزينه احاوظه الزهور من كل انواعه.
    النظر لهلاشياء تعتبر تغذيه بصريه.
    نظري مهما حاولت ابعده الا ان كل شي يجذبه ويخليني اطول النظر بالابداع الخلقي والفني.

    حسيت فيهم وهم يوقفون ف وقفت وبعدها ناظرت قدامي.

    وشفت

    اللي اتوقعها

    اخت باسل.

    مخلوق جميل وغريب مع اثنين الشباب البالغين.
    فستان طويل بكمام طويلة ووشاح خفيف محطوط على كتفها و.وجمال رباني.

    ول اول مره بحياتي اشوف اثنين من الملامح اللي اختطلت مع بعض.

    ملامح الطفوله وملامح الهادية.
    تكون ملامح جميله ونادره مع عيونها الوساع والبنية وشعرها القصير اللي يوصل كتفها و. و

    طولها الفارع.


    /اطفالي.
    صوتها ناعم وجميل وابتسامتها مشرقه تشبه تفتح الورد.

    باسل والشباب الاثنين اللي واقفين جنبها ماخذين نص الملامح من هالبنت الملائكية.

    وفجأة

    حسيت بنفسي اعتصر واختنق
    من الضمة المفاجأه.
    واللي كانت.

    من اخت باسل.

    /اميه اتركيه يمااا اتركيه.

    باسل والشابين كانوا يحاولون يبعدوني عنها بس لحظة!!!.

    كأني سمعتهم يقولون.

    يما؟؟؟؟؟!؟!؟!؟؟.

    بعد محاولات ابعدوني عنها ف وقفت وياويلي وش هالطول ماشاءالله الحين عرفت من وين باسل اخذ هالطول.

    اتوقع امهم طولها 173.
    لانها فعلاً طويله.

    والحين هم قالوا يما؟يعني هذي امهم؟؟؟؟طيب انا وش اصير عندها؟والله انا اللي يما.

    بدون مبالغه شكلها كأنها بال26 صغيره وتشبه الاورود معدا طولها اللي خلوه على جنب.

    /ليه تبعدوني عنه خلوني اضمه هو كيوت.

    كيوت؟اضمه!!اه الحين عرفت من وين باسل أقتبس هالشخصية.

    قال واحد من الشابين/اميه خليه لا تموتينه بالضم.

    قالت وهي تبرز شفايفها بحزن طفولي/بس هو كيوت وصغير و.

    ناظرتني وكملت/ويشبه بيقو.

    ب.بيقو؟يمكن اختهم.

    تنهد الثاني وقال/يما لا تشابهين انسان بكلب.

    ك.ك.كلبب:).


    تأففت بطفوليه وبعدها اللتفت على الشباب واتسعت ابتسامتها فجأة. وهذا خلاني استغرب من شحوب خالد وتركي.

    واللي فجأة ومادري متى ضمت خالد وتركي مع بعضهم.


    اه انا راح اعيش احسن ايامي مع ام باسل.:)).


    .
    .
    .
    ومن هنا نوقف ونكمل بالبارت الجاي.
    اتمنى انه نال اعجابكم.

    وش رايكم بالبارت. ��

    المهم انتظروني بالبارت الجاي اللي اتوقع انه مارح يخلص من الكوميدية والتشويق هذا ان ماغيرت رايي:))
    واعذروني على التأخير
    المهم انا راح احط كل اسأليتكم سوا كانت بالمنتدى او الواتباد او الصراحه او السايت بنزلها على ستوري بالانستقرام وهذا مايعني اني مارح ارد عليكم بالمكان اللي تسالوني عنه لا راح ارد عليكم بس الاسئلة الطويلة بالستوري تلقون اجابتها
     
  4. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    8,141
    الإعجابات المتلقاة:
    213
    نقاط الجائزة:
    370
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    .
    .
    الثامن والتسعون بنت بمدرسه عيال اغنياء
    .
    .

    ما احلل النقل دون ذكر المصدر واسم الكاتبة
    .
    .

    [انــهــار]
    .
    .
    اعتذر على الاخطا الاملائيه ×__×
    .
    .
    "كل ما زاد امل الانسان زاد يأسه المميت"
    "الانسان س يصاب باليأس عندما يتمنى ولا يحدث"

    مهليل كانت كل يوم تعطي لنفسها امل ب اختها اللي كانت كارهتها.

    مشاعر كانت تتمنى ان امها تحس فيها ولو بشوية اهتمام.

    سديم كل يوم تتمنى لو انها ما انولدت ب هذي العائلة.

    زينب كل يوم تتأمل وتتمنى ان حمد يسامحها مع ان هذا الشي مستحيل.


    لكن انهار؟ انهار وش تتمنى!وش تأمل فيه؟.

    ..

    افتحت عيونها بكسل وتزحلقت من على السرير غاصبه نفسها تقوم.
    سحبت منشفتها وتوجهت للحمام وهي تتثاوب.


    /اطفالي صباح الخير.

    قالت وهي تضم كتابها وتحط راسها عليهم معبره عن حبها للمكتبه اللي كانت تضم انواع من الكتب العاطفيه.. ارسلت بوسه بالهواء لهم وهي تطلع من الغرفه وتقفلها.

    /صباح الخير خالي.

    قالت وهي تبوس راسه
    ف رد عليها وهو يبتسم/صباح النور حبيبتي.

    ارسلت له ابتسامة خفيفه ودارت بظهرها وراحت لم زوجة خالتها/صباح الخير خالتي.
    باست راسها معبره عن احترامها.

    ابتسمت لها بحنان وهي تقول لها/احلا صباح.

    اتسعت ابتسامتها بمرح وراحت تجلس على الطاوله والي تضم خالها اللي على الاب توب وجنبه كوب قهوه وزوجته اللي كانت ترتب صحون الفطور.

    /ساري برا.

    قالت بعد ما شافتها تتلفت تدور عن بنت خالها الوحيده ف ارسلت لها بوسه بالهواء قبل لا تقوم وتروح تركض ب تنورتها الضيقه من فوق وواسعه من تحت.

    زوجة خالها تنهدت ب راحه بعد ما شافتها بنشاطها المعتاد ف ناظرت زوجها وقالت وهي تقعد/مارح يجي؟.

    وقف عن كتابته عن الاب توب ورفع راسه بهدوء وهزه بخفيف ب/لا هو مشغول بزوجته الثانيه.

    بقهر قالت/حسبي الله عليه.
    ..

    /صباح الخير.

    قالت وهي تجلس جنب ساري بمرح ف ردت ساري بكسل/الله يرزقني نشاطك على الصبح.

    انهار/امين مع اني ما اتوقع.

    ناظرتها بطرف عين ف دارت بوجهها وهي تضحك

    ضمتها من ورا وحطت راسها على ظهرها بكسل وهي تقول/امي مقومتني من الساعه5 الفجر عشان اساعدها بتجهيز الفطور.

    انهار/ليه ما قومتوني؟.

    ساري/قلت لها قالت لا خليها نايمه ترتاح.

    همهمت لها وبعدها قالت/طيب يلا خلينا نقوم نفطر.

    قامت انهار وهي تحاول تبعد عنها ساري اللي رافضه تفك الحضن عنها.

    اجلست انهار ب اخر كرسي على اليسار وخالها جلس ب مقدمة الطاوله وزوجته ببداية الطاوله على اليمين وكرسي اضافي فاضي جنبها وعلى الجهه الثانيه ساري ببداية اليسار ونهايته انهار وباوسط المقابل لخال انهار كرسي فاضي.

    قال خالها بستغراب/وين عبدالعزيز وريان؟.

    /عبدالعزيز الحين يجي راح يقوم ريان.
    قالت زوجة خالها وهي تسحب التوست وتدهنه بالمربى.

    أما براسه بتفهم ورجع نظره على كوب قهوته.

    قامت انهار وقالت بحماس/خالي خالتي صورة الصبح.

    ام عبدالعزيز ابتسمت وهي تقول/ماراح تنسين.

    افتحت كاميرا الجوال ورفعتها لفوق بحيث ان الكل يبان بصورتها وقالت وهي تلتف لزوجة خالها/الصور تصنع الذكريات.

    قالتها ب ابتسامتها المعتاده وبعدها رجعت نظرها لكاميرا وب ابتسامه واسعه التقطت الصوره.
    ارجعت للكرسي وسحبت توست كاس العصير.

    اخذت قطعه صغيره من التوست وحطتها بفمها وبدت تاكلها بهدوء.
    كانت راح تغص بس اسرعت بشربها للعصير..

    تنهدت بداخلها بتعب بعد ما اسمعت صوته الخشن وهو يقول/صباح الخير.
    والثاني قال بكسل/صباح الخير
    ردوا عليهم الا هي حاولت تشغل نفسها بالاكل.

    ابو عبدالعزيز/ياهلا صح النوم يا ريان ليه كل هالساعه نايمه؟.

    قال وهو يفرك عيونه بكسل ويتثاوب/كنت سهران مع انهار.

    كل الانظار توجهت لها الا انها ما اهتمت وناظرت ريان بفخر/المره الثانيه لا تتحداني.

    قلب عيونه بملل ف قالت ام عبدالعزيز/ليه وش كنتوا سهرانين عليه؟.

    ريان كان راح يتكلم الا انها اسبقته وهب رافعه راسها بفخر/كنا نلعب فيفا 2018 كسرت راسه ثلاث مرات ورفض يخليني اروح انام الا وهو فايز علي الا اني ماخليته وفزت عليه.

    ريان قال وهو يقلدها باكلام بصوت مضحك/كنا نلعبانتيننيتهتنينوسم انينثنني.

    ساري قالت وهي تضحك/لمتى سهرتوا؟.

    انهار وريان/لساعه 4الفجر.

    ساري/سهرتوا ل هلوقت ولا قومتوني معكم ياخاينين.

    ريان/هذا اللي ينام بدري ولا بعد مقومه غصب .

    ابو عبدالعزيز/المره الثاني قوموني معكم واكسر راسكم انتم الاثنين.

    اضحكت انهاري وساري واما ريان قلب عيونه بنزعاج.

    /صار عمرك 22 وللحين تلعب العاب الاطفال هذي متى تثقل انت.

    قال بحده وهو يناظر ريان معقود الحواجب.

    اسكتت انهار وساري وخالها ناظر عبدالعزيز وقال/خلهم يلعبون دامهم باجازه.

    /ماحد خرب ريان الا هالبنت من اول ماجت لبيتنا وهي مخربه عايلتنا.

    نزلت راسها وهي تبلع غصتها.

    قال بغضب خفيف/هالبنت لها اسم.

    تجاهل كلام ابوها وقال ل انهار/صبي لي ماء.
    بوقاحه وبأمر طلب منها

    مع ان الكاس والماء بعيدين عنها الا انها قامت من على كرسيها لكن سبقها ريان وهو يسحب الماء والكاس لقربها لانه كان الاقرب للماء.

    ارسلت له ابتسامة شاكره وهو ردها لها واجلست على الكرسي وصبت الماء وعطته لعبدالعزيز.

    ساري بنزعاج/لازم تخرب علينا هالصبح بهوشاك.

    ناظرها بحده وقال/وش رايك تاكلين وانتي ساكته.

    ضمت شفتها معبرها عن انزعاجها.

    بعد مده من الصمت قال ب ابتسامة خبيثة/امي.

    ناظرته ف قال/لقيت لي بنت الحلال.

    كان متوقع ردة فعل قويه من انها منها بس عقد حواجيه مستغرب من برودها وعدم اهتمامها.

    قالت بفرحه/والله من هي سعيدة الحظ.

    /بنت ناس واهلها معروفين وناس طيبه و اجاويد.

    ناظر بطرف عين ل انهار وكمل/كامله مكمله طيبه وشريفه ومثقفه و.وعندها اهل.

    ابتسم براحع بعد ماشاف ارتجاف يدها.

    الام/هذي الساعه المباركة متى تبي نروح لها؟.

    ساري/مسكينه هالبنت اللي بتاخذك.

    ناظرها وقال/الاطفال يبعدون على جنب.

    كانت راح ترد عليه بس سبقها ابوها وهو يقول/خلاص حدد يوم وبنروح لهم ونخطب بنتهم.

    /وعلى طاري الخطبه.

    قالت ب ابتسامة وهي توجه نظرها ل انهار اللي كانت مشغوله بالاكل/امس اتصلت علي وحده طالبه يد انهار لولدها.

    وقفت عن الاكل وناظرت زوجة خالها ب صدمة افتحت فمها تتكلم لكن غصت ف بدت تكح وهي تضرب صدرها.

    ساري اسحبت كاس الماء تصب لها وريان قام من على كرسيه وتوجه لها وبدا يضرب ظهرها وخالها وزوجته يسمون عليها.

    تنهدت براحه بعد ما اشربت الماء.
    ريان رجع لكرسي وساري تعدلت بجلستها.

    ساري/وش يشتغل؟.

    /دكتور.

    ساري/وش تخصصه؟.

    /جراحه قلب واعصاب.

    ساري/ورتك صورته؟.

    /اي ورتني صورته.

    ساري/حلو.

    /اي.

    التفت على انهار وقالت/وش رايك اخذه انا.
    اضحكت انهار وهي تضرب ظهرها بخفه.

    /اقول اعقلي ي بنت.
    قال ابوها وهو يشرب قهوته.

    ابرزت شفتها وقالت/يبا انا ابي دختور مثل انهار.

    /يابنت عيب.
    قال ريان وكمل/يبا انا بعد ابي دختوره.

    انهار حطت يدها على فمها وبدت تضحك وتناظر ريان اللي يقلد ساري

    قاطع ضحكتها سؤال خالتها وهي تقول/وش رايك ي بنتي موافقه؟.

    انهار ضمت يديها تحت الطاوله وبدت تلعب باصابعها بخجل/لا خالتي ابي اكمل دراستي.

    /طيب يابنتي فيه شروط تحطيها ومن بينهم تكملين دراستك واذا ماتبين نخطبك له وبعد تخرجك من الجامعه تتزوجينه.

    انهار ناظرت خالتها وابتسمت ابتسامة غريبة وهي تقول/شكلك تبين الفكه مني.

    عقدت حواجبها بتأنيب/لا عمرك تقولين هالكلام غلاتك ب غالة ساري وابي لك الخير مثل مابي ل بنتي وانا ربيتك بنص عمرك ياحبيبتي.

    وكملت وهي تتنهد/انا ماقصد اني اجبرك بس لاني شفت تخصص الرجال من نفس تخصصك ونفس حلمك قلت اكيد راح يتناسبون مع بعض والرجال معروف وبالاخير القرار لك يابنتي اذا تبينه قولي لي واذا ماتبين ف الامر بالاول والاخير راجع لك.

    "كلامها صحيح"قالت بنفسها و
    للاحظات لثواني كانت راح توافق ب ابتسامة خجوله لكن..

    تسارعت نبضات قلبها بخوف وتوتر انحبست انفاسها وابتسامتها تحولت ل ابتسامه متوتره.

    /ل.لا خالتي انا الحين ابي اركز على دراستي والنصيب انا لاحقه عليه و.والحين اعذروني.

    قالت وهي توقف بسرعه وتركض ل غرفتها.
    سكرت الباب وقفلته ب انفاس متسارعه احلتت بلوزتها على الارض وطيحت تنورتها على الارض وبقت بملابسها الداخليه.

    سحبت اقرب شي حاد قدامها وكان مقص صغير للخياطه.
    اجلست على الارض بدموع منهمره.

    "كان من الخطى اعترف له كان من اكبر ذنوبي اني اعترف له."كانت تقول بهمس وببكاء خافت وهي تجرح فخذها بالمقص.

    كانت راح توافق لكن من تحت الطاوله حط يده على فخذها وضغط عليها بقوه وبنظره حاده ناظرها.

    يبي يتحكم فيها يبي يذلها ويبي يعيشها بحاله نفسيه..من اكبر الاخطاء اللي سوتها انها اعترفت له بحبها النقي والصادق وهو استغل هالحب بقهرها وذلها واللعب فيها كل ما اسمحت له الفرصه رمى عليها كلام ونغزات ماحد يفهمها غيرها.

    بس هذا مايعني ان تعامله قبل لا تعترف له احسن!لا كان تعامله واسلوبه معها وقح وقاسي بس مع اعترافها لحبه زاد قسوته ووقاحته معاها حتى انه بدا يتمادى بلمس اجزء من جسمها.

    وعشان كذا.

    كل ما لمس جسمها وحتى لو كان بالخطا تعاقب نفسها بجرح الجزء اللي لمسها فيه.
    كان من الافضل لو احتفظت بمشاعرها لنفسها كان ماتعذبت.

    اوقفها صوت رنين الجوال استدارت براسها وهي تدور مكان الجوال حطت المقص.

    اجلست على السرير ومسكت جوالها واول ما افتحت الخط تنهدت ب احباط

    /هاه وش هالتنهيده؟.

    حاولت تخلي صوتها طبيعي ف ابتسمت/توقعت المطعم اتصل علي.

    قالت بستغراب/الساعه8الصباح مطعم؟.

    للحظات حست انها راح تضايقها ف غيرت الموضوع ب/تدرين وش سمعت.

    كملت وهي تبتسم/زينب صار عندها بنت.

    توسعت عيونها بصدمه/ايش.

    ابعدت الجوال وحطتها على مكبر الصوت وقامت لدولابها الصغير اللي كان يحوي ادوات طبيه .. اسحبت الشاش والمعقم ولاصق طبي.

    /م.متى تزوجت.

    مشاعر/ماتزوجت تبنت.

    وكملت وهي تضحك/تبنت بنت يونانيه وتوقعي وش صار بع.

    انهار قاطعتها/اصبري انا مارح اقدر اتحمل كل هالاخبار على شوي شوي قولي لي اعطيني راحه.

    بعد للاحظات انهار قالت/يلا تقدرين تقولين لي.

    مشاعر/زينب اورثت بلمير كل ورثها.

    اشهقت بصدمة وهي تقول/مجنونه هالبنت.

    وكملت/و.وحمد وش سوا؟.

    تنهدت وهي تقول/اليوم شفته وصدقيني لو انا بمكان زينب راح اموت ولا اخليه يمسكني على الاقل راح اموت بسرعه بدون ما اتعذب.

    /انتي تخوفيني.

    مشاعر/هذا الصدق انا خفت ومالي دخل.

    بعد مده من الصمت قالت انهار بثقل انفاس وكأنها تذكرت شي/مشاعر وش بيصير لو يدري انها. انها ب هذاك المكان وش بيسوي فيها.

    مشاعر/زينب ادرى بالي راح يصير.

    كانت راح تتكلم بس قاطعها صوت الباب وهو يطق وصوت ساري وهي تقول

    /انهار امي وابوي يبونك تحت.

    انهار/مشاعر انا شوي وبتصل عليك بروح اشوف خالي وش يبي.

    سكرت الخط وراحت تلبس تنورتها بعد ما لفت رجلها بالشاش وبلوزتها.

    بعد ما افتحت الباب امسكت ساري يد انهار وراحت تركص فيها بين الممرات وتنزلها لتحت.

    شافته جالس على الكنب بجواله ومتجاهل الباقي وبنفس الشي هي تجاهلته كلياً.

    انهار بعد ما اجلست ناظرت ريان اللي كان يلعب بلايستيشن حس انها تناظره ف التفت وناظرها وقال/تلعبين؟.

    انهار/مصارعه؟.

    هز براسه ف قامت بحماس واجلست بجنبه واخذت يد اللعبه وقبل ما تلعب ناظرت خالها وقالت/خالي انت ناديتني.

    ابعد نظره عن الصحيفه وناظرها/اي حبيبتي لا تقعدين لحالك اقعدي معنا.

    اتسعت ابتسامتها وهزت براسها .
    ناظرت ريان وهي تقول/ان فزت عليك راح تعطيني 500.

    ريان/وان فزت انا راح تخدميني ليومين.

    اشقهت بتفاجأ وهي تقول/اخدمك؟خيييررر لا غيرها.

    ريان/مالي دخل انتي تبين شي وانا ابي شي.

    انهار/انت بكذا تخليني اكسر راسك.

    ناظرها بنزعاج وهي اضحكت وتقول/يلا شغل اللعبه.

    ..


    انهار بصراخ/لااا اصبر عطيني فرصه اهجم.

    ريان وهو يبتسم ب ابتسامة واسعه/مين اللي بيكسر راسي.

    ساري/انهار انتبهي بقى لك فرصه.

    انهار بخوف/ريان ياوسخ عطني فرصه اهجم.

    ريان/اول عمل لك راح تسوين لي كيكه وبعدين تسوين لي مساج وبعدين تطبخين لي وبفكر اخليك تروشيني وبعد..

    توسعت عيونه بصدمة بعد ما صارت الشاشه سودا التلفزيون طفا.
    انهار وساري وريان ناظروا المكان اللي مشبوك فيه التلفزيون ومين الشخص اللي طفاه.

    /توقعتها توصيلت جوالي.

    قال بلا مبلاه وهو يقوم ويرجع يجلس بمكانه ويمسك جواله.

    ريان بعصبيه/عبدالعزيز انت مسويها بالقصد.

    /انا مشغول لا تكلمني.

    رما يد البلايستيشن بعصبيه وراح جلس بعيد عنهم واما ساري وانهار اضحكوا وهم يشوفون ريان .

    بعد مده من الصمت قالت ام عبدالعزيز/قرب عرس ام عبدالله وحنا للحين ما شرينا فستان.

    ساري/لا مابي اروح.

    /وليه ان شاءالله.

    ساري/زواجهم بالعطله وانا مابي افوت اي لحظه بالعلطه ابي اكسبها نوم.

    تجاهلتها امها وناظرت انهار وقالت/انهار تبين نروح الحين.

    انهار/لا خالتي بدري بقى اسبوع على زواجهم وبعدين انا عندي فستان مارح اشري.

    /انتي وساري لازم اشري لكم فستان جديد.

    ساري/انا مابي.

    ابو عبدالعزيز/الا يابنتي لازم انتي واخوانك وانهار لازم تروحون وتشرون ملابس جديده.

    عبدالعزيز/كلامه صحيح الناس عزيمنا ومن الواجب نروح وانا من الحين مجهز لي ملابس.

    ريان/ان جت مشاعل انا بجي:).

    ساري وانهار ناظروا ريان معقودين الحواجب ف قال وهو يبتسم/انا امزح.

    ساري/امي انا بروح بشرط ما نقعد كثير.

    انهار/انا بروح ان راح ريان.

    ريان/يعني مارح تروحين:))؟.

    ابو عبدالعزيز/انا اقول كلكم بتروحون وانتهى الكلام.

    ريان قال وهو يمثل التعب/لا يبا انا حامل صعب حامل تروح.

    توجهت الانظار له بصدمة ف ضحك عبدالعزيز وبعدها امهم

    /شكلك ودك يدخل الفنجان براسك.

    قال ريان وهو يبرز شفته بطفوليه/يرضيك تشوه وجه ولدك الجميل.

    ساري/اي جمال كل اللي اشوفه وجه بعير.

    ريان ناظر ساري وقال/بليز الحسودين لا يتكلمون.

    ساري وهي تبتسم ابتسامة ساخره/انت شفت وجهك بالمرايا؟.

    ريان/لا تخليني اجيب مناديل المكياج.

    ساري/انا جمالي طبيعي بس شكلك حسود مني اعذرك اعذرك.

    ريان/جمال طبيعي؟؟الله اكبر انا لو اشيل المكياج عن وجهك تطلعين سواقنا.

    ساري/يعني انت احسن؟ انا لو اشيل شنبك طلعت اخت شغلتنا.

    ريان/مينونه مينونه تغار من جمالي.

    عبدالعزيز وامه كانوا يضحكون عليهم والاب كان يناظروهم ويبتسم.

    كان جو عائلي لطيف ومنعش واي احد يشوفهم راح يبتسم معاهم.

    لكن انهار؟.

    انهار حست نفسها غلط بينهم حست نفسها شي زايد بينهم حست انها مالها داعي بينهم ف قامت وهي تكتم وتخفي حزنها وألمها ويأسها ب ابتسامة كاذبه.

    ابلعت غصتها وهي تلف عنهم وتروح.

    /وين رايحه ي بنتي؟.

    وقفها صوت خالها الحنون وقبل ما تستدير له ارسمت ابتسامة واسعه.

    /بروح اذاكر واسوي واجباتي.

    عقد حواجبه ب استغراب وهو يشوف الساعه ويناظرها/تونا الساعه10 يابنتي لسه عندك وقت طويل.

    انهار/الماده اللي بذاكرها صعبه يبي لها جهد.

    تنهد وهو يقول/خلاص يابنتي لا خلصتي انزلي عندنا ولا تقعدين لحالك.

    وكمل وهو يناظر ريان وساري/ياليت بعض الناس زيك.

    ريان وساري قلبوا عيونهم على النغزه والنظره اللي ارسلها ابوهم لهم.

    أمات براسها ب ابتسامه ف درات بظهرها لكن قبل هذا

    شافت ابتسامته الساخره والخبيثة ونظراته المستمتعه وهو يناظرها متعذبه داخليا.

    تجاهلته وكملت مشي.
    ..

    سكرت الباب واستندت عليه وهي تغمض بقوه تمنع دموعها تنزل

    /لا تبكين لا تبكين هم ما يستحقون دموعك.
    .
    .اقروا تحت

    ومن هنا نوقف ونكمل بالبارت الجاي. ​
     
  5. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    8,141
    الإعجابات المتلقاة:
    213
    نقاط الجائزة:
    370
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    .
    .
    الثامن والتسعون بنت بمدرسه عيال اغنياء
    تــــابع
    .
    .

    ما احلل النقل دون ذكر اسم الكاتبه والمصدر
    .
    .

    [انــهــار]
    .
    .
    اعتذر على الاخطا الاملائيه ×__×
    .
    .
    جلست على الارض وانا لا زلت مستنده على الجدار.عاضه طرف شفتي بقوه مانعه دموعي وصوت بكاءي يطلع.

    /لا تبكين مايستاهلون دموعك.

    قلت وانا امسح دموعي واضم رجليني على صدري وحط راسي على يديني

    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 720x496.
    aup.graaam.com_forums_915345_01509819973.

    (للي مافهم الوضعيه) .

    ياليت لو يصير عندي عائلة مثل ساري ولو على الاقل ام.
    انا احسدهم.

    ليه حياتي خاليه من الحب والعطف والحنان؟ليه حالي مختلفه عن حالهم ليه عندهم اهل وانا لا؟.
    ليه امي وابوي تخلوا عني؟.

    ليه؟.
    ليه؟.

    رسيل على الاقل عندها اهل مشاعر وسديم عندهم امهم زينب عندها عمتها وجدتها مشاعل عايلتها طبيعيه ورينا ورنا حالتهم احسن من حالتي.

    طيب ليه امي وابوي ما ماتوا؟.
    موتهم كان راح يكون عندي اهون واخف.
    على انهم

    يتركوني.
    نبذوني.

    مستحيل انسى كلام زوجة خالي عن حياتي القاسيه وكيف انهم تخلوا عني.

    حتى اني سمعتهم بالصدفه لما كنت بعمر ال10سنوات.
    ..

    حياتهم كانت كلها حب وعاطفه وبعض المشاكل البسيطه مثلهم مثل اي ناس متزوجه.
    احملت فيني بعد مرور سنتين من الانتظار.
    وبعد ما اولدتني.

    هربت!!.

    ثاني يوم هربت وبعد اسبوع وصل ل ابوي شعار عن طلب لطلاق من امي.
    ابوي ما تحمل وراح طلقها وهو كرهه اليوم اللي فكر انها تزوجها.

    ثلاث سنوات جلست مع ابوي وبعدها.
    وبعدها.

    رماني لدار الايتام.

    كنت صغيره ولا افهم شي عن حياتهم.
    حياتي مع ابوي كانت جافه وخاليه من العاطفه والحب.

    حتى انه كان من الكرم منه يوكلني باليوم.
    واحيانا يتجاهلني واقعد يوم ويومين بدون اكل.

    رماني كأني قطعه من الالعاب الخربانه رماني كأني شي وانتهاء تاريخه.
    رماني بكل جفا وقساوة قلب.

    والادهاء من هذا كله تزوج بعد ثلاث ايام.
    ونفس الشي
    مع امي اللي بعد ما تطلقت تزوجت بعدها بشهر.

    رموني ونبذوني بكل بساطة ولا كأني بنتهم ولا كأني قطعه من قلوبهم وكبدهم.

    بعد ب ثلاث اسابيع خالي عرف مكاني وبسرعه جابني عنده لان عمومي
    ارفضوني.

    وكلني وشربني ودللني ودرسني وجاب لي اغراض كنت احتاجها واشياء ما احتاجها بس عشان مايخلني اناظر غيري ويخلني انسى عايلتي ك.كأني واحده من بناته.

    يوم كنت صغيره اسالهم متى اشوف ابوي ومتى يجي كنت مشتاقه اشوفه واشوف وش صار معه ونفس الشي مع امي بس زوجة خالي كانت تغير الموضوع وتسالني او توديني ل امكان تلهيني عن اسالتي. وخالي.

    كان يقول لي"هم مسافرين لا كبرتي راح يرجعون"
    كان يقول لي بنبره حنونه ويضمني بقوه كأنه يترجاني انساهم.

    كل لحظة وثانيه ودقيقه وساعه وكل يوم انتظر اني اكبر كل يوم اقوم وانا اعد الايام وكم صرت وكم كبرت.


    حتى صار عمري10 سنوات.

    بالصدفه سمعت زوجه خالي تقول ل اختها اللي كانت مبتعثه واللي ارجعت من سفرتها بعد سؤالها المستغرب عني.

    كانت بالصدفه كانت كانت صدفه وصدمة كبيره لي.

    مانكر لكم كمية الكراهيه والحقد اللي كنيته ل امي وابوي كرهتهم وكم تمنيت

    لو انهم ماتوا

    تمنيت لو ان السماء تنزل عليهم ب صاقعه وتضرب جسمهم وتحرقه.

    لكن اللي صدمني اكثر.

    انهم تزوجوا.
    وكل واحد فيهم عايش حياته بسعاده.

    وناسيني.

    هذاك اليوم كرهت حياتي وكرهتهم هذاك اليوم بكيت كثير لدرجه اني مانمت ليومين وبقيتها بكاء.

    خالي كان يسالني عن السبب ونفس الشي مع زوجه خالي اللي كانت متوتره وخايفه اني سمعت كلامهم.

    كل اللي كنت اجاوبهم عليه اني تعبانه وان قلبي يوجعني.
    مرضت وجتني حراره قويه لدرجه اني ماقدرت احرك جسمي.

    مرت الايام وانا احاول اتناسى وتقريبا ارجعت ابتسامتي ونشاطي وهذا بعد ماصار عمري 12.
    لكن
    يوم من الايام.

    رحت ل مكتب خالي ودخلت اجيب جوال ريان اللي نساه بهذاك الوقت كان خالي محرم علي انا وساري ندخل هالمكتب وانا دخلت على اني باخذه وبطلع بسرعه بدون مايدري.

    ولكن بالصدفه سمعت اصوات خطواته المستعجله وبخوف مني تخبيت تحت السرير وانا اتمنى يطلع بسرعه.

    دخل وسكر الباب بقوه حتى اني انفزعت ف حطيت يدي على فمي امنع صوت انفاسي يطلع.

    بعدها سمعته وهو يضغط على ارقام التليفون وبعد لحظات سمعته يتكلم بهدوء.
    ما اهتميت لكلامه ف بديت اللعب بجوال ريان .

    وبعد دقايق سمعته يصرخ بكلام خلاني اتجمد بمكاني.

    /انتي ما تخافين الله هذي بنتك على الاقل شوفيها.

    /لا تصيرين زي ابوها عديم الضمير والاحساس البنت مشتاقه تشوف احد من عايلتها ليه انتي كارهتيها؟.

    قال بغضب/اذا ماجيتي اليوم وشفتيها لا انا اخوك ولا انتي اختي.

    /ابوها رفض يشوفها وانتي ترفضين لييه؟.

    /لا مابي اسمعك انتي اللي اسمعيني.

    /اذا ماكنتوا تبون اطفال بحياتكم ليه جبتوا هالمسكينه؟ليه خليتوها تعيش حياتها شبه يتيمة؟.

    /كل يوم تسالني متى تجون وتشوفكم تدرين وش احس فيه لا كذبت عليها؟تدرين وش شعوري لا الفت لها قصص عنكم وليتها قصص حقيقه كلها كذب بكذب.

    /لا انا ماحس ابدا بالثقل معاها انا احس اني فرحان اني ربيت هالبنت معي.

    /تدرين ايش اتمنى انك ما تعيشين حياة حلوه وطيبه انت وهذاك الشخص اتمنى تعيشون الحياة اللي عطيتوها ل انهار اتمنى تذقون الألم اللي اسقيتوها منه.

    قال هالكلام وبعدها طيح التليفون بعصبية على الارض بغضب وطلع من الغرفه وهو يسكر الباب بقوه.

    عيوني حسيتها تنزف دم
    حسيت بقلبي يتقطع لقطع صغيره.

    طلعت من تحت السرير ومن المكتب ورحت اركض لغرفتي وبالصدفه اصدمت ب
    عبدالعزيز.

    رفعت راسي اناظره ودموعي رافضه توقف
    كان بهذاك الوقت عمره 22 كنت دايم اتجنبه واتحاشه كنت اخاف منه لانه كان يناظرني بنظرات حاده وغاضبه ف كنت اتجنب الكلام او الاصدام معه.

    كنت ابكي ودموعي رافضه توقف مهما حاولت اوقف نفسي الا اني كنت ازيد.

    جلس على ركبته وطلع منديل من جيبه وبدا يمسح دموعي مع نظراته الحاده اللي ماتغيرت.
    بدون ما يتكلم كان يمسح دموعي ومع كل دمعه تنزل بدالها عشره.

    قام من على الارض وربت على راسي كأني جرو ك.كأنه يواسيني.
    بعدها كمل مشي من دون اي كلمة.

    من هذاك الوقت حبيته.
    مشاعر الحب اكبرت معي بكل ثاني ويوم مع ان معاملته لي كانت جافه وقاسيه الا اني كنت احبه وحتى جاء اليوم اللي حطيت كل شجاعتي وقررت اعترف له.

    كان عمري هذاك الوقت16 وكان عمره26.

    وفعلاً اعترفت وياليتني ماعترفت كان اكبر خاطى لي اني اعترفت له ياليت لو انقطع لساني قبل لا اعترف له.

    وكان رده

    /كيف تتجرئين وتعترفين لي؟
    وابتسم بسخريه وهو يقول/اخر همي ارتبط ببنت تخلوا عنها اهلها.
    بعدها عطاني ظهره ومشى متجاهلني.

    صدمة؟ لا كانت اكبر من صدمة.

    كانت اخر قطعه سليمة بقلبي تكسرت.

    ماقدرت انام ولا قدرت ابكي تجمدت مشاعري واحسايسي وكرهت اليوم اللي اعترفت له.
    وبسبب اعترافي.

    كل ما اسمحت له الفرصه يعايرني ويستفزني ويقهرني ويذلني حتى وصل لمرحله انه يتحكم فيني ويلمس اجزاء من جسمي.

    حطيت لنفسي عقاب على فعلتي وهي اني راح اجرح اي جزء يلمسه من جسمي حتى ولو كان بالخطا.

    لكن
    لكن

    مانكر اني للحين احبه.

    انا مريضه
    وغبيه.
    ..

    طلعها من شرودها صوت رنين الجوال ف قامت من مكانها وعيونها منتفخه وحمرا من الدموع.
    افتحت الخط وهي تغصب نفسها على ابتسامه

    /هييه ساعه اتصل ولا تردين لييه؟.

    قالت لها بغضب خفيف ف اضحكت انهار وهي تقول/كنت بالغرفه الثانيه.

    وكملت/وش عندها العروس متصله علي؟سديم.

    سديم وهي تقلب عيونها/انا ارمله.

    /موتيه وانتي للحين ما تزوجتيه.

    سديم وهي تبتسم/ماعلينا وش تسوين؟.

    انهار/جالسه اللعب بلايستيشن.

    سديم بنزعاج/انتي للحين ما تركتي هالالعاب المهم.

    وكملت ب ابتسامة/دريتي وش سوت زينب؟.

    قالت وهي تضحك/اي.

    .
    .
    .
    ومن نوقف ونكمل بالبارت الجاي.
    اتمنى انه نال اعجابكم.

    هذا الجزء الثاني وخلصت.
     
  6. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    8,141
    الإعجابات المتلقاة:
    213
    نقاط الجائزة:
    370
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    .
    .
    التاسع والتسعون بنت بمدرسه عيال اغنياء
    .
    .

    ما احلل النقل دون ذكر المصدر واسم الكاتبة
    .
    .

    [باســل]
    .
    .
    اعتذر على الاخطا الاملائيه ×__×
    .
    #2010/1/2
    كانت جالسه على الارض تلعب لبعبتها ووراها سيدرا تظفر شعرها الطويل بظفيره فرنسيه .

    حست بشي من الفضؤل حول مستقبل هالصغيره وخصوصاً انها ابدا ما تكلمت عن الشي اللي تبي تصيره ف مثلاً الاطفال اللي بعمرها يتكلمون عن مستقبلهم و ايش راح يصيرون حتى ولو انه تغير مع الوقت.

    بس زينب ماتكلمت عن هذا ابدا.
    قالت سيدرا وهي تربت على ظهرها ب ابتسامه
    /خلصت.

    التفتت لها وهي تمسك بيدها الصغيره ظفيرتها وتمشي عليها بيدها ابتسمت لها معبره عن شكرها .

    زينب كانت من النوع الهادى بصغر سنها لكن
    وبدافع الفضؤل أسالتها/زينب لا كبرتي وش تبين تصيرين؟.

    ناظرتها للحظات ف ابتسمت وهي تقول بمرح/جنديه

    ناظرتها بستغراب مع ابتسامه وهي تساله بحيره/ليه؟.

    /عشان احمي وطني.

    #بعد سنه ونص.

    ب ابتسمت وهي تقول لها/زينب لا كبرتي وش تبين تصيرين؟.

    ابعدت الشوكولاته عن فمها وناظرتها للحظات وبعدها قالت وهي تبتسم/اسافر حول العالم

    عقدت حواجبها ب استغراب وقالت/ليه؟.

    قربت الشوكولاته لفمها وقالت قبل لا تاكلها/عشان اساعد المحتاجين.

    #بعد سنتين.

    اعطتها شطنة مدرستها ومسحت على شعرها وقالت قبل لا تروح/زينب لا كبرتي وش تبين تصيرين؟.

    امسكت الباب وافتحته والتفت عليها وقالت ب اكبر ابتسامه/مصارعه.

    تفاجأت من جوابها ف قالت/ليه؟.

    /عشان احمي الضعفاء.

    وسكرت الباب.


    #بعد ثلاث سنوات.

    كانت قاعده تقرا كتابها وقدامها سيدرا تناظرها بشرود حست بنظراتها ف اتركت كتابها وناظرتها وقالت/ليش تناظريني؟.

    سيدرا/لا كبرتي وش بتصيرين؟.

    ابتسمت وهي تقول/راح اصير اغنى وحده بالعالم.

    سيدرا/ليه؟.

    /عشان اتبرع للفقراء والمحتاجين.


    #بعد ثلاث سنين ونص.

    سيدرا/زينب.
    /لا كبرتي وش تبين تصيرين؟.

    كانت جالسه وتناظر افلام كرتون قاطع حماسها سؤال سيدرا ف ناظرتها وقالت ب اكبر ابتسامه شافتها/انا راح اصير....

    -
    -
    #زيــنب


    /حبيبي الصغير طول وصار رجال.
    قالت وهي تحط يديها على وجه خالد وتحركه بخفه مع ابتسامه واسعه ونظرات لامعه.

    حط يدينه الكبيره على يديها الصغيره وقال ب ابتسامه/وانتي نفس الشي هذا شكلك ماتغيرتي.

    لفت يديها حول خصره وضمته وهي بارزه شفتها بطفوليه/يوم كنت صغير كنت لطيف تشبه الارنب ويوم صار عمرك14 تحولت ل وحش كبير حتى صوتك كان طفولي حتى باسل.

    ربت على ظهرها وهو يقول/شي طبيعي يتغير الولد لكن ان شاءالله بجيب عيال واخليهم كيوت.

    و
    فجأة ناظرني وقال لي ابتسامه/صح زياد.

    وكل الانظار توجهت لي:).

    هذا ال ال ال.
    اه يارب الصبر.

    ابتسمت بسخريه وقلت/انت الحين اللقى وحده ترضى فيك بعدين فكر بالعيال.

    ورد لي الابتسامه ب ابتسامه خبيثه وهو يقول لي/وانا وش احتاج بوحده اذا انت عندي.

    توسعت عيوني بصدمه حتى اني عجزت اتحرك من مكاني.

    لكن للعلومية خالد للحين مايعرف اني بنت بس عنده افكار شيطانيه:).

    شفت مهند وهو يتقدم منه بغضب والشرار يتطاير من عيونه ولا مهند كان ورا خالد ماشافه.

    كنت بتحرك وامنعه عن اللي راح يصير بس سبقني سامي وهو يمسك ذراعه ويبتسم له ويقول/وش رايك نروح لسياره نجيب الاغراض.

    سحب يده وراح يكمل مشيه لخالد بس هالمره مسكه سامي وقال بشبه رجاء/الاغراض كثيره وثقيله ابي احد يساعدني.

    ناظر خالد نظره خاطفه ورجع نظره لسامي بعدها تنهد بحده وسحب يده ومشى وراه سامي متوجهين لسياره.

    ام باسل قالت بانزعاج/خالد مايصير تجيب عيال من ولد كيف كذا؟.

    خالد/خالتي حنا بعصر التكنولوجيا اقدر اخليه يسوي عمليه ويزرع رح.

    ضم شفايفه بألم بعد ماداست ام باسل رجل خالد وقالت ب ابتسامه/حبيبي وش رايك ندخل وتعلمني اخبار اختي.

    خالد بتألم/انتي قويه.

    ابتسمت له واتجهت لتركي وضمته.

    الحين خلونا من خالد وكلامه السخيف ونركز على كلمة اختي!!!.

    ام باسل قالت ل خالد علمني عن اخبار اختي؟يعني ام باسل تصير خالته بس اللي اعرفه ان ام باسل عمانيه.

    كيف كذا؟.

    طلعني من افكاري صوت تركي وهو يقول ل ام باسل ب نزعاج خفيف/عمتي انا كبرت خلاص.

    ع.عمتي؟!!!.

    اب تركي اماراتي!!
    وهذي عمانيه؟؟
    كييييييف؟.

    ناظرت فارس اللي كان واقف جني بنظره مستغربه وهو فهم نظراتي لانه قال لي/راح اقول لك لا دخلنا.

    أمات بالموافقه ورجعت نظري ل ام باسل وبعد ما خلصت من تحيتها لخالد وتركي راحو الشباب يسلمون عليها.

    -
    -

    جلسنا بالصاله وانا اول ما قعدت حولت نظري على الشابين اللي كانوا قاعدين جنب ام باسل وانا اتوقع انهم اخوان باسل.

    تقريباً لهم نفس ملامح باسل بس الفرق بينهم شكل عيونهم.

    الشاب الاول واللي اتوقع انه الشاب الاكبر بالعائلة عيونه واسعه ورموشه قصيره وكثيفه لدرجه ان عيونه مكحله وشعر قصير اسود وناعم وطوله اعطيه مابين ال187 ل188.

    الشاب الثاني واللي اتوقع الوسطي بين الساب الاول وبين باسل عيونه واسعه بس ساحبه ورموشه طويله شعر طويل تقريباً يوصل لرقبه شعره بني عسلي وناعم وتقريباً ملامحه تتشابه اكثر لملامح باسل طوله تقريبا مابين ال186و187.

    وتوي انتبه انهم كانوا يناظروني الاول كان يناظرني بستغراب والثاني يناظرني وهو يبتسم.

    اوه شيت.

    ابعدت عيوني بسرعه عنهم وناظرت اي شي عداهم واخر شي وقفت عيوني عند خالد اللي كان يناظرني بحده.

    اشفيه هذا يناظرني كذا؟المفروض انا اناظره كذا بعد بعد. ب.بع. د

    ابعدت عيوني عنه وركزت عيوني على حمد.:).

    راح انتقم من خالد بعد اللي سواه لي قبل ثلاث ساعات بس خليني اللقى الوقت المناسب.

    والحين بعد ماتذكرت راح اساله الحين
    التفت على فارس اللي كان جالس جنبي ويتكلم مع فهد بشي وشو هو وقلت

    /فارس.

    قطع كلامه وناظرني ف قلت/تركي وخالد وام باسل كيف كذا؟.

    عدل من جلسته ولف علي وقال/خالد امه تكون اخته كيف طيب؟ جدته تزوجت رجلين اللي هو الجد السعودي وجابت ام خالد والمره الثانيه تزوجت ثاني اللي هو عماني واللي يكون جد باسل واب ام باسل.

    يعني بالمختصر ام باسل وام خالد ماهم اشقاء اخوات من ام. واو.

    /وتركي؟ كيف صارت عمته؟.

    فارس/بعد ما اولدت جدة خالد ام باسل توفت من اليوم الثاني بسبب ضعف جسمها لانها كانت كبيره بالعمر وبعد شهر تزوج جد باسل ب جدة تركي ورضعت ام باسل يعني ام باسل تصير عمة تركي بالرضاعه.

    معقد لدرجه عقلي بدا يصدع.:)

    همهمت له وناظرت فهد ولقيته.
    يناظرني بنظرات مافهمتها.
    لكن ماتدل ابدا على الخبث او شي سئ.

    وفجأة جاني احساس غريب.
    احساس يوجعني و

    راح يبكيني.

    ابتسمت له ورد لي الابتسامة بعد تردد!!!!

    ليه؟.

    تسارعت نبضات قلبي حتى انه بدا يزعجني ويوجعني.

    ف قمت بسرعه وقلت لفارس/بروح اتصل على راشد.

    امأ لي ومشيت بطريقي.

    ومع طلعتي من الصاله شفت مهند وسامي يدخلون والتعب على وجههم وبعدها سمعت صوت ام باسل وهي تقول مو مصدقه اللي تشوفه

    /هاربيت؟.

    ومدري كيف تغيرت ملامحه التعبانه ل ابتسامة خفيفه يجذب فيها معجبينه.

    وقفني مهند وهو يقول ويمشي بنفس الوقت/وين رايح؟.

    /بتصل على راشد قبل شوي متصل علي ولا رديت.

    قال بهمس وهو يوقف للحظات/لا تتاخرين.

    هزيت براسي وكملت مشي متوجهه لخارج البيت لحديقة.

    ..

    جلست على كرسي وطلعت جوالي وضغطت على رقم راشد.

    ومن اول رنه رد كنت بتكلم
    لكن.

    تجمدت بمكاني.
    بعد ما سمعت
    صوته.

    حطيت يدي على فمي امنع صوت انفاسي المتسارعه بخوف.

    كان يقول الو الو بعدها سكت وعم الهدوء بيني وبينه.

    ا.انا متاكده اني اتصلت راشد.

    اقدر اسمع صوت انفاسه الهاديه بس بعده سمعته يقول

    بهدوء/انتي ز.

    حسيت بالدنيا تدور فيني ولو ان راشد ماتكلم كنت راح ابكي وافضح نفسي.

    قال راشد/زياد؟ شفيك ما تتكلم.

    وكمل بعد مده قصيره/اها لا هذا اخوي ايه اللي قلت لك عنه اي ههههه.

    كان يتكلم كأني اتكلم معه وعرفت انه قاعد يمثل عند حمد عشان يبعد الشبوهات عني وعن نفسه.

    انا ماقدرت حتى اتحرك من مكاني بسبب الخوف والرعب اللي تملك جسمي واحسايسي.

    بعد فتره من كلامه مع نفسه قال لي/طيب توصل بسلامه وسلم لي على الاهل وتطول هناك عشان الاختبارات وان جو الشباب راح يوصل سلامك لهم يلا مع السلامة.

    وبعدها قبل الخط.
    وانا لازالت جالسه بمكاني.

    اه احس بجفوني تسكر وبعدها

    ظلام.

    -
    -

    -زينب.
    سمعت احد يناديني ببرود وبهدوء الصوت ماكان غريب علي ف عشان كذا قمت لقيت نفسي قاعده على الارض وحولي ظلام.

    -انا بجنبك.

    قالت والتفتت عليها وناظرتها.

    وكانت جالسه ومتكئه على الجدار ظامه رجلينها لصدرها وتارك شعرها مفلول مسدول على الارض لابسه نفس الملابس اللي ماغيرتها ابدا كان عباره عن فستان ابيض قصيره وواسع بشرتها ما تغيرت مع انها تشبهني او بالاصح هي انا الا انها كانت تختلف بلون بشرتي.

    /انا وين.
    قلت وانا اجلس بنفس وضعيتها.

    -بحلم.

    وكملت وهي تناظرني-هم ينادونك وتدرين اصواتهم مزعجه ازعجوني وهم يرددون اسمك بقلق.

    مادري ليه بس بطريقه غريبه ابتسمت وحسيت بالراحه.

    -لا تبتسمين ياغبيه.

    ابعدت ابتسامتي وقلت/طيب.

    -مارح تروحين لهم؟.

    هزيت بالنفي وقلت/لا رحت لهم راح يملوني ب أسالتهم.

    ابعدت عيوني عنها وكملت/وغير هذا انا ما اسمعهم.

    -تبين تروحين لهم؟.

    أمات براسي بالموافقه ف قالت-غمضي عيونك.

    غمضت عيوني وقلت/وبعدين.

    -اسكتي وراح تسمعينهم.

    انتظرت لمده بس بعدها مليت وقلت/انتي تمزحين.

    قالت بحده-قلت لك اسكتي عشان تسمعين اصواتهم

    وكملت بهدوء-زينب.

    همهمت لها ف قالت-اسمعيني وركزي بكلامي ولا تنسينه.

    حسيت بجديه في كلامها وعشان كذا لا اراديا فتحت عيوني ولو ان هي ماصرخت علي عشان اسكرهم كنت راح اشوف انضرب منها:).

    تنهدت وقالت-تذكرين لما كنت بعمر ال9 سنوات.

    امأت براسي وقالت-راح اعطيكي ذكره صغيره وهذي راح تصير الاخيره اعتبريها هديه مني.

    وكملت-يوم كنت صغيره اللتقينا بولد كان مقارب ل عمرنا انا وانتي حبينه.

    -يالصدفه الغريبه اللي اجمعتنا معه بعد مرور سنين.

    -تعرفين مين يكون؟.

    ابتسمت وهي تقول-******.


    فتحت عيوني على وسعها.
    وشفت الشباب واقفين فوق راسي.

    انتفضت من السرير وانا اتنفس بثقل.

    لا لا لا.
    وش قالت وش قالت. وش الاسم اللي ذكرته اتذكر انها تكلمت بس كلامها طلع مبهم براسي.

    جلست على السرير وانا احاول اهدي من نفسي.
    ناظرتهم ولقيتهم يناظروني ابتسمت لهم وقلت/نمت بالحديقه.

    حمد/المره الثانيه لا صار فيك النوم قول لنا ولا تخوفنا اول ماشافك حارس الحديقة بوضيعتك جاء لنا وهو يصرخ ويقول صديقكم مات.

    تركي جلس جنبي وقال وهو يتنهد/اكثر واحد فينا خاف مهند حتى رجلينه ما قدرت تشيله.

    فارس/لا تجبر نفسك على شي ماتبيه اذا فيك النوم قول لنا.

    /اسف.

    باسل/يلا قوم تجهز شوي وتبدا الناس تجي.

    /ب هالسرعه بيجون بدري.

    باسل/لك ثلاث ساعات نايم اكيد مارح تحس بالوقت.

    ث.ثلاث ساعات*O*.

    /غريبه احس اني نمت ثلاث دقايق.

    اطلعوا الشباب وبقا مهند وباسل اللي راح يطلع معهم وقال قبل لا يطلع/اللبس بسرعه ولا تطول.

    هذا اخر شي قاله قبل لا يسكر الباب.

    تنهدت وناظرت من حولي اتوقع اني بغرفة نوم الضيوف.
    رجعت نظر لمهند واللي بشكل غريب هادي.
    حسيت اني احتاج اساله ف قلت/وش فيك؟ ليش هادي! .

    للحظات ناظرني وابعد نظره عني ولا تكلم ف قلت بشوية انزعاج/اذا فيك شي قوله من الحين ولا تصير كذا تقلقني معك.

    قال/حالتك.
    ناظرني وكمل/تتأزم.

    ابتسمت له وحسيت براحه لاني توقعت شي ثاني ف قلت/ماتأزمت ولاشي بس لاني اهملت حبوبي لفتره تعبت وغير هذا.

    تنهدت وقلت/انا كنت نعسانه وماقدرت اتحمل ونمت.

    كان راح يتكلم ف سبقته ب/يلا الحين اطلع وخليني البس.

    قمت وقومته معي ودفيته وفتحت الباب وطلعته.
    مابي اخوفه علي ولا ابي اشغله.

    والحين بركز على الكلام اللي قالته لي وهمي.
    مين.
    مين.
    اي واحد منهم.

    احتماليه كبيرة بين سامي وخالد.
    سامي؟خالد!

    لو كان حب الطفوله كانت راح تبان تصرفاته او كان دقات قلبي اتجهت له.
    يمكن يكون فهد!!.

    لا مستحيل.
    فهد اول مره اشوفه ولو اني اعرفه قبل لا انسى ذاكرتي ل كان مهند عرفه.

    سامي او خالد اكثر اثنين يكون واحد منهم.

    سكرت شنطتي وشلت ملابسي اللي راح اللبسها وبديت افصخ ملابسي حتى صرت عاريه والشي الوحيد اللي يسترني ملابسي الداخليه.

    الشاش اللي لافته حولي بدا يخرب لازم اشري واحد جديد قبل لا يصير فيها شي:).

    تنهدت بغضب وحده وانا اشوف العلامة الزرقاء المايله للبنفسجي على بداية عنقي هذا الحقير راح انتقم منه وراح اخذ حقي منه بس خليني افضى واوريه.

    -
    -

    #بعد ساعتين.


    احتجت نصف ساعه اللبسي وعشر دقايق اتاكد من شكلي واحط لمساتي الاخيره.
    خليت شعري مثل ماهو مع انه قصير والساعات الباقيه اتصلت على مشاعر وكملت كلامي معاها.

    واكشتفت بالصدفه ان عبدالله راح يجي من مهند وفزاع راح يجي بدال عن حمد اللي انشغل ولا قدر يجي.

    الاول مالي وجه اشوفه والثاني احس اني راح اموت وانا للحين ماشفته.
    مشتاقه ل اخوي الكبير
    انا اعد بالثواني عشان اشوفه.

    عبدالله كان ب مثابة الاخ الثالث الكبير لي بس بعد اللي قاله لي وانا بجزيرة المالديف مارح اقدر اتقبل اشوفه والاحسن هو ما يشوفني.
    لمصلحته ومصلحتي ومصلحتة زوجته.

    غريبة بالسرعه جوا ناس وناس كثيره.
    اه انا ماني مستعده اشوف ناس غريبه.

    نزلت مع الدرج واشوف ناس موجودين بالصاله الكبيره بعضهم يشرب العصير والبعض قهوه والبعض يتكلم.

    ليه بعض الانظار توجهت لي؟لايكون احد فيهم عرفني!!!!!.
    لازم اسرع بخطواتي.

    لكن من ناحيه ثانيه ماتوقع راح يعرفوني بسرعه خصوصاً اني خليت فارس يصبغ شعري لل الاحمر الناري واطراف بالاسود عكس مهند اللي صابغ شعره اسود واطرافه احمر ناري بس ك احتياط.

    وتقريباً شكلي تغير بس ان دققت النظر لي وركزت راح تعرفني:).


    توجهت للحديقة وشفت كل الناس متجمعه هناك حتى انه الحديقة الكبيره والواسع واللي تقريبا اعطيها من1000 ل1500 متر مساحته امتلت بالناس.

    بديت اتلفت يمين ويسار ادور على مهند او على الاقل واحد منهم لكن تعبت وانا ادور ف طلعت جوالي واتصلت على اول رقم طاح عليها عيني.

    وتوقعوا مين:).

    خالد.

    كنت راح افصل بس رد بسرعه كأنه ينتظر اتصالي.

    رفعت الجوال ل اذني وانا اغمض عيوني اخذ نفس وبسرعه قلت/وينكم.

    هدوء للحظات قبل لا يقول لي/وراك.

    التفت لوراي و
    شفتهم واقفين جنب بعض يناظروني.

    اممم احس اني لبست ملابس الخطا لانهم كلهم لابسين ثوب وشماغ.

    لكن بطريقة غريبه حسيو بقلبي ينبض بقوه اقصد هذي اول مره اشوفهم لابسين لباس رسمي.

    باسل وفيصل لانهم كويتين كانوا لابسين الغتره.

    رائد وفارس ومهند وخالد وسامي لانهم سعودين كانوا لابسين الشماغ.

    تركي وفهد لانهم اماراتين كانوا لابسين العمامه.

    احمد لانه بحريني كان لابس الغتره
    وحمد لانه عماني كان لابس العمامه.

    ولبسهم كان واحد وهو الثوب معدا الغتره والشماغ .

    هذي اول مره اشوفهم كذا مرسمين في العاده يلبسون ثوب بس شماغ وغتره وعمامه هذي اول مره.

    والحين نرجع لموضوعي.
    ياخي احس اني لابسه غلط كلهم مرسمين الا انا

    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 735x1100.
    aup.graaam.com_forums_915345_01510416737.
    هذا كان لباسي:).

    تتوقعون يجي اغير بسرعه؟.
    اهه تذكرت ماجبت ثوبي:).

    قربت لمهم بنزعاج وقلت/ليه ما قلتوا لي اللبس زيكم.

    كلهم قالوا لي/توقعناك جبت.

    لو ماهم مرسمين كان شبعتهم ضرب:).

    قلبت عيوني بنزعاج وقلت/كذابين.

    ابتسم تركي وقال/انت مغطي علينا.

    ياهه يعرف كيف يخليني ابتسم:)).

    ابتسمت بخجل وانا اقول/ماهو شي جديد.

    ضحكت على تعبيراتهم وناظرت مهند وقلت/هربيت وش شعورك وانت لابس لبس السعودين بعد مده طويله:).

    قال بغرور/احس اني جملت اللبس بجمالي.

    ياليتني ما سالته:).

    تجاهلته وناظرت احمد وقلت/فاجأتني ماتوقعت كذا شكلك بالغتره.

    /وش رايك؟.

    ابتسمت وانا اقول/اخذت عيوني.

    ردة فعله جميله وهو يبتسم ب اتساع ويلف بنظره عني معبر عن خجله وسعادته.

    مع اني مااختلطت كثير مع احمد الا اني اعرفه شخص طيب وعلى نياته وشخصيه خجوله وكسوله:).
    يعجبني.

    قلت لباسل وانا اناظر الحاظرين/عزمتوا كثير ناس حتى ان بعضهم ممثلين ومغنين وشخصيات كبيره.

    باسل/اي اكيد راح يجون لان هاليوم يتطابق مع يوم افتتاح ملاهينا الاول ل22 سنه.

    واو.

    قلت ب حماس وبابتسامة واسعه/متحمسه ازور ملا.

    عقدت حواجبي بعد ما طاحت عيني لشخص اللي كان ورا باسل كان يتكلم مع اشخاص لكن لف على ورا وناظرني بعد ما حس ان فيه احد يناظره.

    كنت ابي اتاكد من ان اللي اشوفه والشخص اللي اشوفه.

    كل الشباب التفتوا لورا باسل اللي استغربوا من نظراتي.

    مهند ابتسم وقال بصوت خفيف قدرت اسمعه

    /اخيراً.

    هذاك الشخص كنت احاول اتاكد اذا كان هو والالا.
    وثبت لي انه نفس الشخص اللي اشتقت له من سنين.
    بعد ما ابتسام لي ابتسامته الحنونه.

    تحركت رجليني من نفسها وبدون ما احس بديت اركض ب اسرع ماعندي لهذاك الشخص اللي طال انتظاري واشتياقي.
    صرخت وانا اركض اناديه ب.

    اخوي الثاني الكبير والاب الحنون.

    /فــــزااع.

    فتح لي يدينه مرحب بالحضن الكبير.

    .
    .
    .
    ومن هنا نوقف ونكمل بالبارت الجاي.
    اتمنى انه نال اعجابكم.
     
  7. Shahaad

    Shahaad .. فريق تطوير المنتدى .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏4 فبراير 2012
    المشاركات:
    8,141
    الإعجابات المتلقاة:
    213
    نقاط الجائزة:
    370
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    .
    .
    المية بنت بمدرسه عيال اغنياء
    .
    .

    ما احلل النقل دون ذكر المصدر واسم الكاتبة
    .
    .

    [قــرار]
    .
    .
    اعتذر على الاخطا الاملائيه ×__×
    .
    .
    مر وقت طويل عن اخر مره شفته فيها متى كانت بالضبط سنه؟سنتين! ثلاث سنوات؟.
    لا كانت اربع سنوات.

    اربع سنوات ماقدرت اشوفه واللي كان يوصل بيننا الجوال.
    الشي الوحيد اللي كان يخليني اتاكد انه حي الجوال.

    للحين اتذكر اليوم والساعه اللي سافر فيها وللحين اتذكر كلماته قبل لا يعطيني ظهره ويسافر.

    السبب اللي خلاه يسافر ويغيب هالمده للحينه مجهول حاولت اعرف السبب بس ماقدرت لا سألتهم يقولون لي
    "اشغال"
    اشغال؟
    اشغال اخذت منه اربع سنوات بدون ماشوف؟.

    الحين راح احط كل تركيزي عليه ولاشبعت منه راح افكر واللقى السر اللي خلا كل من حمد وعمتي وجدتي يكذبون علي.

    وقريباً.

    -
    -

    #زيـنب

    وبعد طول انتظار شفته.
    الاخ الثاني.
    فزاع.

    صحيح اغلب الانظار توجهت لي بس تجاهلتها كل همي اني اتمسك بفزاع واشكي له كل اللي صار معي ولي.
    فتح يدينه لي منتظر الحضن الكبير وانا بكل قوه رميت نفسي عليه.

    اخيراً اخيراً

    -
    -

    سكرت كتابها وحطته على الطاوله وقامت وهي واخيراً قررت بعد مرور يومين كاملين.
    صحيح راح تتألم من قراراها وراح تجيب لنفسها المشاكل وخصوصاً انها راح تدخل شخص ماله علاقه بالي هي فيه.
    لكن

    عشان تتخلص من اللي هي فيه اتخذت القرار بعد يومين من المشاكل النفسيه اللي مرت فيه بخلال اليومين.

    وقفت بعد ما شافتهم مجتمعين على الطاوله للعشا معدا خالها وزوجته واللي تقريبا راح يجون بعد شوي تنهدت وكملت طريقها.

    ابتسمت بعد ماشافت ريان وساري يتهاشون كل عاده.

    اجلست جنب ساري وهي تقول/توم وجيري كل عاده.

    ساري وهي تناظر ريان بحده/بسم الله علي انا اصير مع اي احد جيري الا هو.

    ريان قلد ساري وهو يعفط وجهه بعبوس.

    اضحكت انهار عليهم ف قالت/ريان تدري لو انك بنت كان تزوجت انت وساري رجال واحد.

    ريان حط يده على صدره وساري حطت ملامح التقزز بوجهها وهي تقول وتأشر على ريان/معليش حبيبتي لا تظلمين زوجي المستقبلي بذوقه لو تزوج هذا راح يصير ذوقه مخيس.

    ريان بتقزز/اكيد حبيبتي لو شافني راح يجي للحلوات مثلي مو للقبيحات مثلك.

    ساري وهي تحط اصبعها بفمها/بليز لا تخليني استفرغ.

    ريان/قول الحق فضيله انا ماقلت شي خطا اكيد بيترك الشين مثلك ويجي لزين مثلي انا.

    ومن هنا بدت مشادات الكلام بين ساري وريان وكل واحد فيهم كان يرمي كلام يضحك وتعابيراتهم اللي كانت تضحك
    انهار اللي كانت تمسك بطنها من الضحك على الاثنين.

    عم الهدوء بالمكان بعد ما ضرب يده بالطاوله بحده وصوته وهو يقول بصراخ/خلاص.

    انهار ابلعت ريقها بفزع ونفس الشي مع ساري اللي انفزعوا من صوته واما ريان عقد حواجبه بنزعاج وهو يقول

    /وش فيك افزعتنا.

    /ازعجتوني اسكتوا ولا قاموا عن وجهي وروحوا اللعبوا هناك وانت.

    كمل بحده/ليه ما تعقل وتصير ثقيل بدل هالضحك مع البنات.

    قلب عيونه بملل وهو يقول/اذا الثقل يخليني زيك مابي خليني اصير مثل الاطفال احسن.

    زادت تعقيد حواجبه وكان راح يرد بس سبقه ابوه وهو يجلس ويقول بستغراب/شفيكم ليه هالاصراخ.

    ساري/عبدالعزيز نفسيه.

    حول نظره لساري بعيون تقدح شرار ف ابعدت نظرها عنه وناظرت انهار ب ابتسامة متوتره.

    ابوعبدالعزيز/شفيك ياعزيز خليهم يضحكون ليش تخرب عليهم.

    (تعبت وانا اكتب اسمه طويل:( بختصره عزيز.)

    /ماقلت لا يضحكون بس ريان كبير وش له بالاطفال يضحك معهم كنه طفل.

    طيرت انهار عيونها وناظرت عزيز بنزعاج/اطفال؟ للمعلومية انا وساري صارت اعمارنا بال19 الا اذا.

    ابتسمت بسخريه وهي تقول/الا اذا شفت نفسك شايب ف هذا شي ثاني.

    تفاجأ كل من ريان وساري وخالها لان من المعروف ان عبدالعزيز يكره احد يجيب طاري عمره .
    وللحين ماحد يعرف وش السبب ف مثلاً مره من المرات سألت ساري بفضؤل عن عمره ف ناظرها بحده وقال/وش لك دخل بعمري روحي انقلعي ذاكري.

    حتى انه قام وطلع برا البيت منزعج.

    ومره من المرات قال ريان وهو يمزح مع عبدالعزيز ب/لو بيحطون احد بالمتحف ف راح يحطون عبدالعزيز.
    وكمل وهو يضحك/بسبب عمره الكبير تدرون عمره من عمر الفراعنه.

    ولو رحمة ربي فيه كان المزهريه دخلت بخشمه:).

    ومن ذاك اليوم ماحد تجرا احد يذكر عمره حتى امه وابوه ولا احد فيهم.

    انهار كانت تعرف ان عبدالعزيز ينزعج من الاشخاص اللي يذكرون عمره او يسالونه عنه حتى انها كانت موجوده بيوم اللي كان راح يدخل فيه ريان المستشفى بسبب المزهريه.

    بس اليوم زلت لسانها وتمنت لو تقدر ترجع بالزمن لورا على الاقل لو تنشق الارض وتبلعها احسن من النظرات اللي ناظره لها.

    ناظره بنظرات قاسيه
    وكأنها شافت نفسها وهي تتعذب بداخل عيونه ب ابشع الطرق.

    ابلعت ريقها بصعوبه وهي تحاول تحافظ على ابتسامتها الساخره.

    تفاجأت من ابتسامته المفاجأة وخافت اكثر من نوع الابتسامة حتى انها نزلت راسها بخوف وهي تسمع نبضات قلبها العاليه.

    ساري حست بالخطر ف قالت وهي تلطف الجو/عزيز ما اقول الا الله يعين اللي راح تحبك.

    هي حست هي متاكده ان ابتسامته زادت بعد ما قال/فعلاً؟ ياليتهم يسمعون لانهم راح يتعذبون معي وعلى فكرة انا مارح اعطي قلبي الا البنت الكامله مايصير في شي ناقصها.

    ضمت شفايفها بحزن وبغصة

    والحين وعلى ذكر الحب.

    ارفعت راسها وناظرت زوجة خالها ونادتها ناظرتها زوجة خالها منتظره تتكلم ف قالت

    /تذكرين الدكتور اللي قلتي لي عنه؟.

    امأت براسها ف قالت انهار ب ابتسامة/موافقه.

    وكملت وهي تتنهد/اتمنى بس انك ماعطيتهم ردي القديم.

    لحظة صمت مرت بينهم قبل لا تبدا اصوات صراخ ساري وزغاريد خالتها وابتسامة ريان وخالها.

    هم افرحوا لها اكثر من فرحها.

    قال خالها وهو يبتسم/على البركه يابنتي زوج الصالح ان شاءالله.

    وقال ريان وهو يحط يده على قلبه بدراميه/لا ما اصدق مين اللي راح اللعب معه بلايستيشن تكفين عطيه لساري وخلينا نتفك منها وخليكي انتي موجوده معي.

    ساري قالت لريان/معليش ماقدر افهم لغة القرود.

    وناظرت انهار وقالت ب فرحه/خلينا نروح نختار لك الفستان.

    اضحكت انهار وهي تقول/بدري.

    قالت زوجة خالتها وهي تدمع عيونها/وهذي اول بناتي بتتزوج الله يتمم لك على خير يابنتي مع ان والله ماودي تتركينا.

    قال ريان/بسم الله عليها وهي وين رايحه تلقينها من اليوم الثاني تطق بابنا وهي تبكي وتقول اشتقت لكم.

    ساري/صادق ريان.

    قال خالها/واذا تبين كل يوم نوديك لها.

    ريان/عشان تزعجون زوجها المسكين هو شكله بيبعدها عنكم.

    وناظر انهار وكمل وهو يغمز ب ابتسامة/عشان ياخذون راحتهم.

    نزلت راسها بخجل وهي تضحك واما خالها رمى الملعقه على ريان وريان قام وهو يضحك.


    استغربت من هدوء عبدالعزيز ف ناظرته بنظره خاطفه ابتسمت بسخريه بعد ماشافته ياكل من صحنه غير مبالي بالي يصير رجعت نظره لطبقها بحزن.

    يعني وش كانت تتوقع منه.

    ...


    #الساعة1:9ص

    /شوفي شوفي هذا الفستان يجنن خلينه نشريه.

    انهار قالت بملل/ساري تونا على الفستان.

    هذي المره الالف اللي تقول فيها انهار لساري توقف من اول ما خلصوا من الاكل سحبتها للغرفه وفتحت الاب وبدت تتصفح عن صور الفساتين.

    ساري/البنات يحجوزن فساتين وهم للحين ماحد طلبهم خلينا على الاقل ناخذ فكره.

    انهار تنهدت بتعب وناظرت الصوره اللي فيها الفستان اللي اختارته ساري لها واللي كانت عباره عن
    aup.graaam.com_forums_915345_01510934986.

    قالت وهي معقده حواجبها/مو كأن الفستان شوي عاري.

    ساري/لالا مو عاري يجنن وبعدين اذا عاري هذي مره وحده بالعمر سوي كل شي باليوم.

    انهار/لا صعبه كله عاري.

    ساري/لالا ماهو عاري خلينا نطلبه دامه متوفر هااه هاهه تكفيين.

    تنهدت وهي تقول/خلاص حطيه بالمفضله لا صار وقت الزواج راح نطلبه.

    ابتسمت ساري وهي تقول بهمس/يسس.

    ابتسمت انهار ورجعت نظرها للصور ومن بين الصور اضغط ساري على صوره لفستان وقالت وهي تناظرها/هذا راح نخليه لشبكه.

    قالت انهار وهي تمعن بالفستان/اي حلو وناعم.

    aforums.graaam.com_images_statusicon_wol_error. هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 720x960.
    aup.graaam.com_forums_915345_01510936298.

    ساري/راح اطلبه.

    وكملت/بقى شكل التسريحه والكعب والشنطه والمكياج والذهب والاكسسوارات والقصر.

    قالت انهار/متحمسه اكثر مني
    وكملت وهي تبتسم/لهدرجه تبين الفكه.

    كانت تمزح كانت تضحك

    مرة فترة على الهدوء

    تفاجأت من ساري وهي تبكي بصوت عالي.
    حتى ان انهار انفزعت توقعت انها قرصها شي او شي خوفها او اي شي.

    صوتها كان عالي لدرجه ان خالها وريان وزوجة خالها وعزيز افتحوا باب الغرفه منخرعين من صوت ساري الحاد.

    كانت ضامتها بقوه وتهمس لها بكلمات تهديها وساري مواصله بكاءها الحاد.

    قال ريان منخرش/وش فيها.

    ناظرته بمعنى"مادري"

    ف قال عبدالعزيز بحده وغضب/وش سويتي لها.

    ابلعت ريقها بخوف من عبدالعزيز وقالت بنفس ثقيل/كنا جالسين على الاب توب نشوف صور الزواج وبعدين شافت صوره وبعدين وبعدين.

    عقدت حواجبها ونزلت نظرها لساري اللي كانت ضامتها بقوه وتبكي بصوتها الحاد.

    تنهدت بعد ما عرفت السبب ف بدت تطبطب على ظهرها وهي ترسم ابتسامة خفيفه وبنظره حزينه على عيونها العسليه الفاتحه.

    هي بكت عشانها بكت لانها راح تروح بكت لانها ماتبيها تروح.

    بنت خالها بكت عشانها وامها وابوها تخلوا عنها بدم بارد.

    شي يضحك.

    قالت بصوت هامس وهي تضحك بخفيف/اللي يشوفك الحين يقول اني مارح اشوفكم.

    زاد حدة صوتها وصراخها ف غطى ريان اذانه وقال بألم/اهه اذاني احس راح ينفرجن.

    زوجة خالها اسرعت بخطواتها ل انهار بقلق وخوف على بنتها وعلى بكاءها الغريب واللي ل اول مره بحياة ساري تشوفها تبكي.

    اجلست جنب انهار وحاولت تفك ساري عن انها بس كانت لاصقه فيها ورافضه تتركها ف استسلمت امها وقربت لها وبدت تسالها عن سبب بكاءها الحاد ومع كل سؤال كانت تزيد ف بدت تهديها.

    قالت وهي تبكي وتشاهق/يمه..زوج. ي. ا.نهار لريان.

    وقالت وهي تناظرها/مابي انهار تبعد عني مابيها تترك البيت خليها تتزوج ريان.

    بغضب خفيف ضربت زوجة خالها على ظهر ساري وقالت/وهذا سبب صياحك انا قلت فيه شي.

    قالت وهي تهز بجسمها كله/مابيها تبعد عن البيت قولي لها تتزوج ريان.

    وللمره الخامسه تنهدت انهار وهي تقول ب ابتسامة/ان ما تزوجت انا انتي راح تتزوجين وتتركين البيت.

    ناظرتها ساري وهي تبكي الدموع تسيل وتقول/عادي نتزوج نفس الرجال.

    زوجة خالها وخالها حطوا ايديهم على روسهم من الصداع اللي جاهم وريان وانهار انفرطو من الضحك ف قال ريان وهو يضحك

    /تدرين انك حلم كل رجال.

    ناظرت ريان بحده وهي تبكي ورجعت نظرها ل انهار وهي تقول ولازالت تبكي/خليني اعيش معكم لا تزوجتي.

    وقفت عن الضحك وناظرتها وتبتسم/لا عشان تخطفين زوجي لا معليش انا اغار انتي حلوه وراح يتزوجك ويتركني.

    قال ريان وهو يضحك/ماعليك ان شافها راح يحسبها اخوك ههههههه.

    ساري كانت راح ترد عليه بس قالت انهار وهي تبتسم وتناظرها/زوجي دختور ماصدقت احد يجيني دختور.

    قال ريان وهو يضحك/اه يارب يقوم حظي وتجيني دختوره زيك.

    ناظرته انهار وهي تضحك/ياغبي انت تروح لها مو هي تجيك.

    ريان بتفاجأ/اي صح.

    ..

    #بعد نص ساعه.

    قالت ساري وهي تمسح دموعها/تعالوا شوفوا الفساتين اللي اخترتها لها.

    ب استسلام جوا لها واقعدوا جنبها.
    ناظرت عبدالعزيز اللي كان واقف ومتكي على الباب ضام يدينه على بعض وحاطهم على صدره ويناظرهم بسخريه.

    كان واضح انه مارح يجي ف
    ناظرته وقالت وهي تبرز شفايفها وتدمع عيونها/تعال.

    تنهد بحده وراح لهم.

    جلس ورا انهار بالضبط وتعمد انه يقرب لها اكثر ب حجه انه مايشوف.

    انهار حست بالضيق ف ابعدت شوي عنه وناظرت الاب.

    قالت ساري وهي تطلع صورة الفستان الاول لزواج وتناظرهم بحماس وتقول/شوفوا هذا راح يصير فستان الزواج وش رايكم فيه.

    قالت امها/بس مو كأنه شوي عاري.

    قالت انهار بسرعه/قلت لها وهي تقول لا حلوه وهي اصلا مره وحده بالعمر تفاهمي معاها.

    تنهدت زوجة خالها لانه تدري لو تناقشت معاها مارح يخلصون ولو بعد اسبوع.

    خالها قال/اي هو صح عاري بس حلو.

    ريان/حلو مره واحسن شي فيه انه يبرز جسم.

    ناظر انهار وقال وهو يبتسم ابتسامة خبيثه/زوجك راح يسيل لعابه.

    حطت يديها على وجهها بخجل وهي تغمض عيونها واما زوجة خالها اقبصت ريان مع فخذه خلته يصرخ بألم وهي تناظره بحده.

    ساري ناظرت عزيز تنتظر رأيه فيه ف قال/مو حلو.

    قلبت عيونها بنزعاج
    ورجعت نظرها للاب وحطت على الصوره الثانيه وقالت/هذا الفستان لشبكه وش رايكم.

    كلهم عبروا عن اعجابهم معدا عزيز اللي قال/مو حلو راح يطلعها سحليه.

    ساري وانهار تجاهلوا كلام عزيز ف قال قبل لا توخر الصوره/لا لحظه خليني ادقق فيه.

    قرب بجسمه قاصد ان صدره يلامس ظهر انهار الا انها كل ماقرب هي تبعد حتى وصلت حدها ف استسلمت وهي تغمض عيونها بغضب بعد ما حست فيه وهو يلصق صدره بظهرها ويقرب راسه لحد اذانها حتى انها تحس ب انفاسه يضرب اذانها.

    ماحد كان يلاحظ لانهم كانوا مشغولين بالصوره ومع كل تعليق يقولونه.

    تقشعر جسمها بعد ماحست فيه وهو ينفخ باذانها ف حطت يدها على اذانها وناظرت بخجل وغضب.
    كان يناظرها وهو مبتسم بخبث ف رجعت نظرها للاب بغضب.

    ساري/ايوه وش رايك.

    /مثل ماقلت سحليه.

    ساري ناظرته بنزعاج ورجعت نظرها لاب وغيرة الصوره.

    قالت ام ساري/يلا الحين كل واحد على غرفته صارت الساعه 2:30 الفجر لا أذن راح اقومكم تصلون.

    كل واحد قام معدا ساري اللي قالت/لا مابي ابي انام مع انهار.

    قالت امها/ساري روحي لغرفتك ولا تخليني ازعل منكِ.

    نزلت راسها ب استسلام واخذت الاب حقها واطلعت .

    قالت زوجة خالها بستغراب وهي تناظر عزيز اللي كان واقف ويناظر انهار/مارح تطلع؟.

    مشى وهو يتعداها ويقول/الا.

    اطلعت وسكرت الباب.

    واما انهار قامت راحت لدولابها وطلعت ملابس نومها اللي كان ثوب(قميص) خفيف ابيض طويل كان شبه شفاف وتقربياً حملات صدرها كانت باينه.

    قفلت الباب وارجعت تفصخ ملابسها وتلبس ثوبها رمت ملابسها على الكنب بأهمال.
    لفت نظرها اسلاك الاب توب ف رمت نفسها على السرير بتعب وهي تقول/دايم تنسى اغراضها عندي.

    وكملت وهي تتثاوب/بكرا راح تجي وتاخذهم.

    بدت عيونها تغمض بالتدريج حتى غمضتها بالكامل مرحبه بنومها الطويل.


    ساعه ونص حتى افتحت عيونها بكسل بعد ماسمعت صوت الباب ينطق بخفيف متواصل.
    اغصبت نفسها تقوم من على سريرها وتتوجهه للكنب تاخذ الاسلاك الاب وهي مغمضه عيونها بنعاس.

    خايفه ان تفتح عيونها يطير النوم.

    افتحت القفل وافتحت الباب مدت يدها اللي فيها الاسلاك وقالت بنعاس وهي تتثاوب/لا تنسين اغراضك عندي ولا تزعجيني ب هالليل.

    افتحت عيونها بنص فتحه بستغراب بعد ماحست ان الاسلاك ما انخذت منها .

    "ساري ماهي ب هالطول"
    قال بنفسها بفزع وهي ترفع راسها بخوف لطول الفارع اللي كان واقف قدامها.

    ارتجف جسمها بخوف بعد ماشافته واقف يناظرها ببرود.

    اخفت خوفها وقالت بشبه قوه وبهمس وكأنها مو هامه شي/وش تبي.

    كانت بنظره ارنب يحاول يكون قوي ارنب يرتجف من الداخل وهذا.
    اعجبه.

    ابتسم ابتسامه واسعه مع اني عيونه ماكانت تبتسم ابدا كانت بادره.

    صفارات الانذار بداخل اشتغلت وك ردة فعل كانت راح تتعداه وتركض بس فجأها وهو يمسكها من ذراعها ويرميها لورا تطيح على الارض.

    دخل لداخل الغرفة وسكر الباب بهدوء وقفله تحت نظراتها الخايفه كانت تبي تصرخ بس لسانها خانها ورابط نفسه من الخوف.

    نزل نظره لساقها اللي انكشف نصه بعد ما دفها ف ابعد نظره عنها وقال وهو يجلس على السرير ب حزن مصطنع

    /تؤ تؤ راح تتزوجين وتخليني بدون احد؟.

    كانت قاعده بمكانها وعلى نفس الجلسه اللي رماها عليها عيونها معلقه على الباب هي تدري اي شي تسويه راح يوديها ل اكبر داهيه بحياتها ف فضلت انها ماتتحرك من مكانها او تتكلم.

    قال مكمل بسخريه/مين اللي راح تضحكني بكلمات الحب الغبيه اللي تقولها لي عنها مين اللي راح تناظرني بنظرات الهايم والاحلام السخيفه.

    حبها صار غبي بنظره واحلامها الورديه كانت سخيفه بالنسبه له.
    هذا ألمها وحزنها .

    ناظرته بسخريه وهي تقول/على الاقل راح يصير فيه احد ياخذ مكانك وحبك انا صايره اعد بالايام والثواني عشان اتخلص منك ب اقرب وقت.

    ضحك بسخريه وهو يقول/تتخلصين مني؟؟. اهه لا تخليني اضحك اكثر من كذا.

    قالت بغضب/كان من الخطأ اني احبك واكبر خطأ اني اعترفت لك مثل الغبيه اللي كانت تتخيل حب متبادل.

    تنهدت بأسى وهي تكمل/نوعي من الرجال غريب كان من المفروض احب شخص مثل شخصية ريان او ريان نفسه.

    ماتدري متى وكيف ووشلون صارت معلقه على الجدار وهي محاصره بين ايدينه اللي كانت رافعتها.

    توسعت عيونها بخوف بعد ما استوعبت الموقف اللي هي فيه.

    قال بحده وغضب وبهمس/انتي راح تبقين لعبتي اللي راح اتسلى فيها طويل حياتي وحياتك حتى لو تزوجتي وجبتي اولاد راح تكونين اللعبه الخاصه فيني.

    رفع نظره لها وابتسم بخبث وحده/حتى لو اضطريت اقول لزوج المستقبل.

    وكمل وهو يقرب لها اكثر/ان شفت حركه ما اعجبتني منك له قدامي حينها لومي نفسك بالي راح يصير لك.

    وكمل وهو ياخذ نظره خاطفها على جسمها/ان شفتك لابسه فستان مثل هذاك اللي ورتنا ايه ساري راح.

    ابتسم ب اتساع/...........

    احبست انفاسها بخوف وهي تسمع كلمته ف بدت تتحرك يمين ويسار تحاول تبعد عنه.

    قرب لها اكثر وعض كتفها من الامام بقوه حتى حس بطعم الدم من فوق الثوب الشفاف.

    وقفت عن الحراك واطلقت صرخه قويه مكتومه معبره عن ألمها الحاد.

    ابعد عنها وخلها تطيح على الارض بقسوه واما هي امسكت كتفها وعيونها تنزل منها الدموع.

    قال قبل لا يسكر الباب ببرود/تذكري كلامي.

    هذا اخر شي تسمعه قبل لا يتسكر الباب.

    قلبها بدا يوجعها واحسايسها ف بدت تبكي مو عشان العض لا عشانه عشان كسر قلبها للمره الخمسين.

    -
    -

    #زينب.

    .
    اقروا تحت.
    .
    ومن هما نوقف ونكمل بالبارت الجاي.
    اتمنى انه نال اعجابكم.

    وش رايكم بالبارت ��؟.

    اسمعوا احتمال كبير اني مارح اقدر انزل الجمعه الجايه بسبب اختباراتي اللي راح تبذا الاسبوع الجاي ولا راح اقدر اتنفس حتى:(.

    ياليت تقدرون ظروفي��âک¹ï¸ڈ
    لكن راح اعوضكم ببارت طويل.
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 13)