قصه تعور القلب, حقيقيه

الموضوع في 'روايات' بواسطة Saw, بتاريخ ‏27 أغسطس 2003.

  1. Saw

    Saw .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أغسطس 2003
    المشاركات:
    96
    الإعجابات المتلقاة:
    2
    نقاط الجائزة:
    160
    قصة حقيقية...
    هذه قصه لاحد الشباب ... كان هاذا الشاب يعيش مع والده بعد وفاه والدته منذ كان صغيرا

    في السن وكان يعيش بمفرده مع والده . كان والده من اغنى الرجال في تلك المدينه ولكنه كان

    صارما مع ابنه ولا ينفق عليه الا للضروره وكان الشاب يحب بل يعشق احد انواع السيارات غاليه الثمن

    والتي طالما حلم بها وفي احد الايام تقدم بطلبها من والده فقال له والده ..... بعد انتهائك من الاختبار

    واتيت بالشهاده ذات الدرجات العاليه سوف اهديك هديه قيمه وقيمتها اعلى من قيمه تلك السياره ..!؟

    وبعد النجاح بتفوق ... تقدم الشاب الى والده وقال له عن النجاح بتلك الدرجات العاليه

    جاء الوقت الذي طالما تمناه الشاب اخرج والده علبه مغلفه من المكتب وقدمها لابنه اخذها الشاب

    والابتسامه ترتسم على وجهه ....وعندما فتحها وجد بها .. المصحف الكريم ؟..تفاجأ الشاب ثم رما بها

    على والده وقال وهو يبكي ... ماهاذا كل هاذا التعب .. والسهر ..لماذا يا ....؟

    خرج الشاب من المنزل ولم يعد اطلاقا ....وبعد

    حوالي العشرين عاما وبعد وفاة الوالد عاد الشاب الى المنزل الذي اصبح ملكا له وبدء ينظر في حاجيات

    والده واذا به يجد ذلك المصحف نظر اليه منحسرا ... ثم اخذه بين يديه وفتحه ؟؟

    واذا به يجد مفاتيح تلك السياره التي طلبها من والده...بدء بالبكاء .. واصيب بصدمه ..... ... !!؟

    ومنذ ذلك الحين لم ينطق الشاب ولا حتى بكلمه واحده .......


    تحياتي للجميع قصه تعور القلب, حقيقيه
     
    جاري تحميل الصفحة...
  2. طيف

    طيف .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏27 أغسطس 2003
    المشاركات:
    31
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    160
    مشكور اخوي على الموضوع القيم
    والله يهدي الجميع.......

    تحياتي......طـــــــيف
     
  3. الأديب/جمال بركات

    الأديب/جمال بركات .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏21 ديسمبر 2016
    المشاركات:
    332
    الإعجابات المتلقاة:
    277
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    مصر
    للأسف للأسف الشديد كثيرا مايسيطر التسرع والحمق على الأبناء
    ولايفهمون مايكنه لهم من اهتمام ومحبة حقيقية ونابعة من أعماق القلب الآباء
    أحبائي
    دعوة محبة
    أدعو سيادتكم الى حسن الحديث وآدابه..واحترام بعضنا البعض
    ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض
    جمال بركات...مركز ثقافة الألفية الثالثة
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)