معلومات متجددة مع كلمات ..!

كلمات ..!

`
⭐️ عضو مميز ⭐️
_

أسعد الله صباحكم ومسائكم بكل خير
عضوات واعضاء تغاريد


يسعدني ان اقدم اليكم
معلومات متجددة
سواء كانت
ثقافية _تاريخية _طبية


من حسابات انستقرامية
متنوعة وذات معلومات قيمة وجذابة



وسأضع المعلومات بمشاركات منفردة
هنا بهذا الموضوع
اتمنى ان بنال على رضاكم ..


واتمنى ان لا يفقد الموضوع رونقه
بكثرة الاقتباسات..وسأكتفي بوضعكم الاعجاب
شاكرة لكم حسن تعاونكم
كلمات ..!

 

كلمات ..!

`
⭐️ عضو مميز ⭐️
_


13277626_1606072743040238_96037372_n.jpg


(ليونيد روجوزف) كان طبيبًا في بعثة سوفيتية
إلى القارة القطبية الجنوبية (أنتاركتيكا).
في 29 أبريل 1961 ظهرت عليه أعراض
مرضية كالضعف والحمى والغثيان،
في 30 أبريل الأعراض أوضحت أنه مصاب
بالتهاب الصفاق وعليه إجراء عملية جراحية عاجلة،
لكن أقرب مركز طبي كان على بعد 1600 كم،
وكان هو الطبيب الوحيد في البعثة.
قرر (ليونيد) إجراء العملية بنفسه،
وبالفعل في الثانية من صباح 1 مايو
، بدأ في العملية بتخدير موضعي بسيط
وباستخدام مرآة ليرى ما يفعل. العملية نجحت واستغرقت ساعتين، وعاد للقيام بعمله بعد اسبوعين
. تُعد عملية (ليونيد روجوزف) الذاتية أحد أصعب الأعمال الطبية المدهشة




 

كلمات ..!

`
⭐️ عضو مميز ⭐️
_


13113863_1213374588702817_242082738_n.jpg


قصة البيض المشهورة التي وقعت باﻷرجنتين
حيث ذهب مواطن أرجنتيني
الى السوبر ماركت ليشتري بعض احتياجاته
لتناول وجبة الافطار. اتجه الى البيض
و اخذ طبق البيض للبائع و عندما سأل البائع
عن السعر وجد ان هناك زيادة في سعر البيض!!
فسأل البائع عن سبب هذه الزيادة؟
فأجاب البائع أن شركة الدواجن
رفعت من سعر البيض.. بهدوء تام أخذ المواطن علبة البيض و ارجعها الى مكانها و قال هناك امور تعوضني على البيض، لا داعي للبيض ..

كل المواطنين عملو نفس الشيء دون حملات أو رسائل.. لكنها ثقافة شعب.. شعب لا يرضى بان تبتزه الشركات.. فماذا كانت النتائج ..!؟في اليوم الموالي اتى عمال الشركات لانزال انتاج اليوم في المحلات..
فرفض بعض الباعة انزال اي حمولة جديدة لأن انتاج الأمس لم يتزحزح من مكانه..
و البعض الاخر طلب ابدال انتاج اﻷمس بانتاج اليوم..

ماذا بعد ذلك..!؟

قالت الشركات ان المقاطعة ستنتهي
في غضون أسبوع و سيعود الناس للشراء بعدها..
لكن المر كان مختلفا لا زال الشعب مقاطعا
بعض مضي اسبوعين و شركات البيض تخسر.. الشركات تخسر لاطعام دجاجها و كذلك الانتاج لا يتوقف فالدجاج مازال ينتج بغزارة..
فتراكمت الخسائر لدى الشركات و تضاعفت..
بعد ذلك اجتمع اصحاب شركات الدواجن
و قررو اعادته الى سعره السابق..
لكن المفاجئة ان المقاطعة استمرت..
كادت الشركات ان تفلس و المسؤولون عنها
جن جنونهم لما يحدث..
فما كان منهم الا ان اجتمعوا مرة اخرى

و قررو ما يلي: -

تقديم اعتذار رسمي للشعب اﻷرجنتيني
عن طريق جميع وسائل الاعلام.
-تخفيض سعر البيض الى ربع قيمته السابقة


هذه قصة حقيقية و ليست من نسج الخيال.. باستطاعتنا كشعب ان نخفض او نرفع من سعر اي سلعة.. بارادتنا فقط دون حملات او رسائل..
نحتاج فقط الى القليل من الثقافة..




لكن لﻷسف .
 

كلمات ..!

`
⭐️ عضو مميز ⭐️
_

سأنقل لكم ابشع المجاعات التي
حدثت في القرن العشرين

لعلنا نحمد الله على النعم الكثيرة
ونقلل من الاسراف والتبذير
ورمي الطعام بالقمامات
فهناك الكثير من يتمنى
ربع ما يرمى هدر







 
التعديل الأخير:

كلمات ..!

`
⭐️ عضو مميز ⭐️
_

13381190_1947351822157987_411425857_n.jpg




في القرن العشرين مات ما يقرب من 70 مليون شخص جوعاً بسبب المجاعات من مختلف انحاء العالم، وتختلف أسباب حدوث المجاعات، فأحياناً تكون كوارث طبيعية ، وأحياناً أخرى تحدث بسبب ظروف سياسية كنظام مستبد أو حرب أهلية .. إلخ، وهذا هو الوجه الأبشع على الإطلاق .. مجاعة الصين الكبرى

تعتبر هذه المجاعة من أشهر المجاعات على مدار التاريخ، حدثت عام 1958 بسبب الحزب الشيوعي الصيني الذي قرر تغيير الصين من دولة زراعية إلى دولة صناعية، ووحده الشعب دفع الثمن.

حيث نادى الحزب بحملة اقتصادية واجتماعية تحيل البلاد من دولة زراعية إلى صناعية، وذلك عن طريق استغلال تعداد السكان الضخم لتطوير الدولة بشكل سريع من خلال ترك الزراعه والاتجاه الى التصنيع، و أطلق عليها ” القفزة الكبرى إلى الأمام”

وبمجرد إعلان هذه الحملة إجتثوا الفلاحين من أراضيهم وقاموا بإرسالهم للعمل بالمصانع ، وبالطبع تم الإستيلاء على هذه الاراضي حتى لا يعودوا للزراعة مجدداً ، ويوجهوا كل جهودهم إلى الصناعة وتحديداً إنتاج الحديد والصلب.

لم يكتفي الحزب بهذا فقط بل قام بإحداث تغييرات جذرية على أسلوب الزراعة المتبع آنذاك، والذي فشل فشلاً ذريعاً ، وما زاد الأمر سوءاً ؛ الفضيانات التي حدثت عام 1959 ، وتلاها الجفاف !

وبمرور الوقت انتهت محاولات تحقيق هذه القفزة الكبرى بموت 43 مليون شخص !.




 

كلمات ..!

`
⭐️ عضو مميز ⭐️
_


13388668_127617447657829_260895480_n.jpg




تعتبر بدايات القرن الـ 20 فترة مليئة بألأحداث المشؤومة بالنسبة لروسيا ، فقد خسرت الملايين في الحرب العالمية الأولى، ثم قامت بها ثورة عنيفة، ثم حرب أهلية .. وأخيراً مجاعة.


حدثت المجاعة عام 1921 واستمرت لمدة عام ،
عام واحد أودى بحياة الملايين،
حيث كان يقوم الجنود البلفشيين بأعمال
النهب والسرقة للمحاصيل التي يمتلكها الفلاحين
بل وصل الأمر إلى سرقة طعامهم وقوت يومهم ،
مما تسبب في توقف العديد من الفلاحين عن الزراعة، لأنهم يدركون انهم لن ينالوا ما زرعوه،
ولن يحصلوا ولو على القليل منه،
نتج عن ذلك نقص شديد في المواد الغذائية
، أدى إلى مجاعة قضت على 65 ملايين روسي.





 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى