رواية فهموها ياناس اني احبها ودمعتها تهز رجولتي

الموضوع في 'روايات' بواسطة roroheart, بتاريخ ‏18 سبتمبر 2015.

  1. roroheart

    roroheart .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    309
    الإعجابات المتلقاة:
    1,275
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    السعودية
    ربما لم اصل الى غيري من الكتاب ولكن افتخر بما صدر مني وشكري لجميع من دعمني وكان له دور كبير في تشجعي فها انا اترك قلمي ليعبر في الارجاء ويوصل لك روايتي الأولى لنفرح سويا ونبكي سويا . لنعيش معهم جميع اللحظات من فرح والم وحزن وظلم وعجر وقهر لنبكي لحزنهم ونشاركهم افراحهم
    ها انا اترك روايتي بينا ايداكم ( فهموها يا ناس اني احبها ودمعتها تهز رجولتي )
    بقلم الكاتبة : Roby
    لا احلل أي شخص ينقل روايتي دون ان يذكر اسمي
    في احد احياء الرياض الفخمة . قصر فخم يدل على فخامة صحبه وانه من هوامير الريا ض من كثرت الحراس المنتشرين حوله
    كانت جلسه في حديقة القصر ومن حولها انواع الزهور من كل الالوان والهواء يداعب وجهها وشعرها الاسود الكثيف المتطاير مع نسمت الريح .كانت سرحان لدرجة انه جاء وجلس جانبها ولا حست
    خالد :بوووووووووووووووو
    قامت مفزوعة والدمعة على عيونها
    ريم :حمار لا عد تعيدها والله ازعل عليك
    خالد يضحك :انا قلتك اسرحي وبعدين تعالى هنا من الحمار
    ريم برتباك : مين قال حمار
    خالد :لا والله
    ريم ببراءة :لا من جد انا قلت حمار
    خالد :راح اعديها المرة هذي بس . الا اقول وين اختك الهبلة
    ريم : باقي ما قامت
    خالد :وانتي وش قومك كذه بدري .
    ريم : باقي ما نمت
    خالد وسع عيونه : باقي ما نمتى ليش
    ريم : ما ادري احس نفسي مضايقة موت
    ودمعت عيونها حاولة تمسك دمعتها بس خانتها ونزلت
    خالد مصدوم : ريومتي وش فيكي
    قامت ريم :خالد سوري
    وراحت تركت له المكان قام بيلحقها وشاف امه وابوه نزلين
    ابو خالد : تعال افطر معنا يا خالد
    خالد : يمه وش فيه ريم
    ام خالد : مافيها شي بغرفتها نايمة
    خالد : يعنى الحين انتم ما شوفتها
    ام خالد وابوه استغربوا
    ابو خالد : لا ما شفنها
    خالد : طيب يمة اسبقوني وانا الحين راح انزل علشان افطر معاكم
    نزلوا امه وابوه وهو راح لغرفة اخته دق الباب
    خالد : ريمو ممكن ادخل
    ما سمع رد دق اكثر من مره بس ما ردت ودخل الغرفة
    دخل وما شافها موجودة وخاف عليه مره بس اللي خله يرتاح يوم سمع صوت المويه من حمامها
    كانت جلسته
    تبكى وتحول تخفي دموعها بموية . اختلطة دموعه مع الموية وحطت يدها على فمها تمنع خالد يسمع صوت بكاها واخيرا قدرت تسكت واخذت لها شور وطلعت من الحمام
    خالد : كل هذا شور الله
    ابتسمت : شكلك من اول تنتظرني
    مسكها من يدها وجلسها جنبه : وش فيها احلى البنات تبكى
    ابتسمت ريم : ولا شي بس كنت مضايقة
    خالد : وش اللي كان مضايقك قوليلي وانا خوكي
    ريم : تصدق انا ما اعرف وش اللي خالني ابكى بس كذه حسيت نفسي ابكى
    خالد : ما احب اضغط عليكي اكثر بس يوم تهدي راح اتكلم معاكي
    ريم : اقول خلودي انتي مو جوعان
    خالد يضحك على هبل اختة : اللي جوعان وامي وابويه قامو اول وينتظرونا على الفطور
    ريم : يلا قوم ننزل تحت نفطر معاهم
    خالد : يلا
    نزلوا مع بعض ودخلوا سلموا على امهم وابوهم وجلسوا
    ابو خالد : ياهلا وغلا بوجه الزين ريومة ابوها
    ريم بخجل : تسلملي يا تاج راسي
    خالد : وانا يبه
    ابو خالد: والله كلكم معزتكم وحده عندي
    ريم : وانت ليش تغار مني هااا
    خالد : من زينك علشان اغار منك
    دخلت الجدة :يلا صباح الخير وصوتكم واصل عند الجيران
    ريم ببراءة : جده مو انا هذا خالد
    الجدة : وانا اقول بنتي ريموه مؤدبة مستحيل تكون هبا
    خالد مصدوم : ياجده كذبه
    الجدة : اص ولا كلمه ريم حبيبتي ما تكذب
    عائلة ابو خالد
    ابو خالد رجل اعمال غني مره ومن الرجال المهمين اللي يرفعون اقتصاد الدولة متزوج وعنده عيال
    ام خالد : نورة كشخة مره طيبة ومدلعة عياله عندها الحياة طلعات وعزايم وناسة
    الجدة : ام نورة خديجة مره غنية وهيا سبب ثورة ابو خالد طيبة مره وكل همها تشوف احفاده مبسوطين
    خالد 26 تو مخلص دراسته وراجع من الخارج ابوه اعطه شركه من شركاته يديرها . طويل وجاسيم بشكل حلو ابيض وشعره طويل لحد رقبته عيونة سود وواسعة وحنون مره بس لو عصب ما يعرف امه من ابوه
    عبد المجيد : 23 سنة رابع جامعة شعره سبيكي اسمر بس مو مره عيونة اسود نعسانه جذاب مره فرفوش ودمه خفيف يحب يهتم بمظهر مره
    ريم : 17 سنة هادية وبعض الاحيان مرجوجه ودلوعة خالد الكل يحبها نحيفه وطولها مناسب لسنها بيضه وعيونها بني شعرها طويل لحد ظهرها واسود وكثيف كلمة جميلة قليلة عليه حساسة مره وفي نفس الوقت شخصيتها قوية متواضعة برغم من فلوس ابوها
    ريما : توام ريم 17 سنة دلوعة مره نسخه من ريم في الشكل بختلف لون العيون لانه لون عيونها بنى وشعرها لحد كتفها متعلقة مره في ريم وتحاول تقلدها في كل شي مغرورة مره واهم شي عندها في الحياة اللك حقها
    لؤي : 7 سنوات واخر العنقود نادر ما يشوفه لانه اكثر وقته على البلستشن هادي بشكل مو طبعي وحلو مره كانه بنت طويل ونحيف ابيض من خالد وفيه شوية غرور
    **********************************************
    ماجد : صباح الخير يمة
    ام ماجد : صباح النور والسرور
    ماجد : متى راح يرجع ابوي
    ام ماجد : ان شاء الله قريب
    ماجد : وين بناتك
    تدخل الهنوف : وش فيهم بناتها والنعم فيهم مانقصهم شي
    ماجد : قامت طويلة اللسان
    الهنوف بغرور : طويلة لسان في عينك
    ماجد : يمه لو بنتك ما سكتت راح ادوس الان على رقبتها
    ام ماجد : يمه هنوف عيب هذا اخوكي الكبير
    الهنوف : اففففففففففففففففف من الصباح نكد نفسي طابت من الفطور
    قامت وراحت ودخلت بعدها نوف
    نوف : صباح الخير يمة صباح الخير مجود
    ام ماجد : صباح النور
    ماجد : صباحك سكر يا رايق انت
    نوف : وش فيها هنوف
    ماجد : وهي الين يكون فيها كانك ما تعرفين انو اختك نفسية
    نوف : اهااااا
    ماجد : يلا يمة انا بقوم اروح قبل ما اتاخر
    ام ماجد: الله معاك ياولدي
    نوف : انا كمان بقوم
    ام ماجد : ربي يحميكم حبايبي
    عائلة ابو ماجد (عبد الرحمن )
    ابوماجد تاجر ويصير اخو نورة اكثر اوقاته خارج البلاد
    ام ماجد(منيرة) صديقة نورة روح بروح من ايام الدراسة . شخصية ثانية من نورة
    امجد :28 سنة متزوج بنت خاته هند :25وعنده ولد اسمه مهند عمره 7سنوات
    ماجد : 22 سنة شعره اسود طويل لحد نهاية الرقبة ابيض عيونة دائرية مملوح . دمه خفيف بس وقت الجد ما يعرف المزح
    الهنوف :17 سنة حلوه وجذابه الكلام العربي يعني"تخقق" جسمها حلو وشعرها اسود وعيونها واسع وكحيله وعربجيه وحبوبه..وتحب المغامرات.
    نوف : 17 سنة توام الهنوف وهيا الصغيرة حلوه وتشبه اختها جذابه ومره كيوت نحيفه شوي بس مناسبها..عيونها عسليه وسيعه وشعرها لونه بندقي .
    ***********************************************
    في احد احياء الطايف وبتحديد في شهار وفي احد الفلل
    ام وليد : وليدو قوم والله العظيم عورت راسي يلا قوم
    وليد : روحي قومي بناتك وبعدين تعالى قومني
    ام وليد : اسمع يا وليدو بروح اكلم ابوك لو ما قمت
    وليد قام بسرعة : افا عليكي يمة وليش ندخل ابوي في مواضيع خاصة
    ام وليد : والله ما تمشى الابعيون الحمراء
    وليد : عمره(22) سنه يدرس بالجامعه"ادارة اعمال" حلو وسيم وعيونه مره حلوه والكل يتكلم عنها من جمالها .. وثقل وله هيبته بالمجالس وبس وقت المزح يفلها.

    طلعت من الغرفة ودخلت غرفة بنتها لقتها صحيه
    رباب : صباح الخير يمة
    ام وليد : صباح النور والسرو يا روح امك
    رباب : وش فيه الحلو معصب
    ام وليد : اخوكي الاكل يوم قبل ما يقوم يرفع ضغطي
    رباب : يمة كانك ماتعرفين وليد
    رباب : 17 سنة بنت جميله وفيها شي يجذب بشخصيتها وهو اسلوبها مرررره محبوبه من الكل واللي يطالعها يحس ببرائه في عيونها شعره اسود لحد اسفل كتفها
    ام وليد : يلا ياعمري علشان ما تاخرين على مدرستك
    رباب :ان شاء اله يمه
    ام وليد : بروح اشوف اختك
    رباب : اوكي مامي
    راحت ام وليد تشوف سارة
    ام وليد بعصبية :سويرة انتي ما قمتي
    سارة : يمة انا اسمي سارة مو سويرة بليزززززززززززززززز يمة لا تقولين سويرة
    ام وليد : يلا قومي طيب وماراح اقولك سويرة
    سارة قامت معصبة ودخلت الحمام
    ام وليد : يارب انتصبرني عليهم
    على طاولة الفطور
    رباب : صباح الخير عزوز
    ابو وليد : عزوز في عينك استحي على وجهك انا ابوكي
    رباب : حقك علينا . صباح الخير بابا
    ابو وليد : صباح النور
    جات خلود بمريول : بابا اليوم ابي مصروف 50 ريال
    ابو وليد : وش بتسوين 50
    خلود : ابي يا بابا 50
    ابو وليد : من عيوني ياروح ابوكي
    خلود مبسوطة : يس
    وليد : صباح الخير
    الكل : صباح النور والسرور
    سارة : صباح الخير
    الكل : صباح النور
    عائلة عبد العزيز
    ابو وليد : اخو نورة الكبير وهو رجل طيب بمعنى الكلمه .. وكلمة حنوون قليله بحقه .. يحب مرته وعيااله كثيير ومتزوج من .. شيخة . مثل جوزها تنحط ع الجرح يبرد .. انساانه متعاطفه ورومانسيه
    عبدالله : 28 سنة متزوج من بنت خالته عهود وعنده ولد اسمه محمد 7 سنوات
    سارة : 19 سنه بنت حبوووبه مرا .. ودلوعة اهلهاا .. والكل يغار منها .. جسمها رششيق ومتناسق .. وعيونها سودا مكحله وشعرها .. لين اخر ظهرها صابغته ينى فاتح وطالع عليها يهببل مع لونها الاسسمر السعودي ..
    خلود : 5 سنوات واخر العنقود دلوعة حيل وعليه جمال بيضة مره وشعرها اسود أي احد يشوفها يقول عليها امريكا
    بريئة مره ومستحيل حقها يضيع
    **********************************************
    الكل كان في شغلها واللي في المدرسة
    جوال عبد العزيز يرن
    عبد العزيز : هلا والله بست الحبايب
    الجدة خديجة : يا قليل الادب وينك من زمان ما كلمتني
    عبد العزيز :والله يا امي مشفولة
    الجدة خديجة: مشغول في عينك ياقليل الادب . كلمة وحدة راح اقولها الاجازة بعد اسبوع وراح تقضيها في الرياض سمعت
    عبد العزيز : بس يا امي راح انفصل من الشغل
    الجدة خديجة : انا اكلم ابوك . والله اللي رفع سبع سموات لو ما جيت يا عزوز ما تلوم الا نفسك
    وغفلت الخط من دون ما تسمع رد
    عبد العزيز : الو امي الو
    طلال : انا قلتك من زمان كلمها وانت ما سمعت كلمي
    عبد العزيز : طلال انا مو ناقص
    طلال : مو ناوي ترجع الرياض
    عبد العزيز: يمكن قريب
    طلال : من جد
    عبد العزيز: ان شاء الله بس بعد ما اخلص بيتي
    طلال : طيب والبيت اللي اعطك هوا ابوك
    عبدالعزيز : طلال انا انسان يحب يعتمد على نفسه والحين انا رجال عندي عيال فما احب اكون معتمد على ابوي وامي
    طلال : من جد انك شخص غريب لو كان عندي زي فلوس امك وابوك كان جلست في البيست وما تعبت راسي
    عبدالعزيز بتسامة : الله المستعان
    طلال : الا اقول عزوز
    عبد العزيز: هلا
    طلال : لو راحت الرياض لا تنسن انو عندك اخو اسمه طلال في الطائف
    عبد العزيز : والله بتروح معاي
    طلال : لو كان الراتب حلو والله اروح
    عبد العزيز : طيب وش رايك تشتغل معاي بنفس الشركه او المستشفى
    طلال : والله موافق
    **********************
    في نفس الوقت وفي الرياض
    ريم : ايوه كلي تبن عندك مانع وجع انشاء الله
    المديرة : ياقليلة الادب انا اكل تبن
    ريم : ايوه
    المديرة : ريم اسحبي كلامك
    ريم : ماراح اسحب لانك انتي الغلطانة
    جوري(صديقة ريم ) : ياحضرت المديرة ريم الان معصبة وهيا اكيد ما تقصد الكلام اللي قالته
    المديرة : خليها تعتذر . وراح اسمحها
    جوري بترجى : ريم بلييييز اعتذري
    ريم : والله ولي رفع سبع سموات ما راح اعتذر
    المديرة عصبت : انا ارويكي يا قليلة الادب . ابلة رويده ياابلة رويده
    ابلة رويده بخوف : نعم يا حضرت المديرة
    المديرة : بسرعة طلعي لي رقم ابو الطالبة ريم مشاري
    ريم : لو تبغى الرقم انا اعطيكي هوا
    وبعد ما طلعوا الرقم الديرة اتصلت اكثر من مره بس مارد وبعد 6 مكالمات رد
    المديرة : السلام عليكم
    ابو خالد : وعليكم السلام
    المديرة : احنا مدرسة بنتك ريم
    ابو خالد بخوف : ريموه فيها شي
    المديرة : لا بنتك تتطاول على منسوبات الدرسة
    ابو خالد بعصبية : حسبي الله ونعم الوكيل عليكي قولي امين عندي اجتماع مهم وصفقات بلملايين وفي النهاية تقولين زي كذه الله ياخذك قولي امين
    وغفل الخط على وجهها
    ريم بثقة : رقم مين تبي الحين رقم خلودي ولا ماما
    المديرة : ارجعي فصلك الحين وبعدين نتفاهم
    ريم : اعطيني اشيائي اول
    المديرة : ما راح اعطيكي هيا الحين في الصرفه تعالى خذيها
    ريم : والله ما انزل الفسحة بدونة او بالاصح ما راح اطلع من هنا بدونها
    المديرة : وانا خلصت كلمي
    جوري : ريم الله يسعدك تعالى نروح وبهدين خذيها
    ريم بعند : والله ما اطلع بدونها
    ******************************
    ابو خالد : خلاص احنا موفقين
    ابو نواف : خلاص يابو خالد من اليوم احنا شركاء
    ابو خالد : ان شاء الله
    وقف ابو نواف وسلم على ابو خالد وطلع .جلس ابو خالد على الكرسي ورفع راسه
    ابو خالد: الحمد لله كنت على وش اني اخسر ملايين
    دخل خالد وهم مبتسم : مبروك مبروك يا ابو خالد
    ابو خالد : الله يبارك فيك
    خالد : علمنا من خبراتك يا الغالي
    ابو خالد : ولا يهمك . خالد اسمع وانا ابوك
    خالد : سم طال عمرك
    ابو خالد : روح مدرسة اختك الظاهر كالعادة ريما تخصمت مع وحده من المعلمات
    خالد : ان شاء الله طال عمرك
    طلع خالد من الشركة ووراء سيارة الحارس وبعد ما وصل للمدرسة
    عند الباب
    خالد : لوسمحتى انا اخو ريما ممكن اعرف وش سوت
    المديرة : اختك قلتلي كلي تبن
    خالد كان بيضحك بس مسك ضحكته : ريما قالتلك كلي تبن
    المديرة: مو ريما ريم
    خالد بستغراب: متاكد
    المديرة: ايوه متاكده
    خالد: طيب اسفين حقك علينا .بس تعرفين الحين اختبارات والبنت مظغوطة
    المديرة : علشان خاطرك يا اخ خالد راح اعيدها هل المره
    خالد : مشكورين اقدر اخذها معاي الحين
    لمديرة : ايوه تقدر بس ممكن اليطاقة حقتك
    خالد : ان شاء الله
    طلع خالد بطاقته واعطها لمديرة
    المديرة : كلهم الاثنين اطلعهم
    خالد : لا بس ريم
    المديرة : دقايق وتكون عندك
    وبعد خمس دقايق جات ريم معها شنطته وجوري
    ريم سلمت على جوري : باي
    جوري : باي يا قلبي لو راحت البيت اكلمك
    ريم : ان شاء الله
    وطلعت ريم واخذ خالد الشنطة منها وبعد ما ركبوا السيارة كانت ريم ساكته وما فتحت فمها بكلمة
    خالد : ممكن اعرف اللي صار
    ريم : ما صار شي
    خالد وهو ماسك ضحكته : ليش قلتلها كلى تبن
    ريم : قهرتني
    خالد : بس انا ما ربيتك كذه
    ريم ودمعة على طرف عيونها : خالد ابوس ايدك اتركني لوحدي ما ابي اتكلم في الموضوع
    خالد سكت وبعد كذه اتصل على ابوه
    خالد : بيه انا وريم اليوم راح نكون خارج البيت وقت الغداء
    ابو خالد : ريم مو في المدرسة
    خالد : الحين اخذتها معايه
    ابو خالد : وريما وش صار معها
    خالد : ريم هيا اللي اتخصمت مع المديرة
    ابو خالد مستغرب : متاكد ريم
    خالد : ايوه الله
    ابو خالد : طيب .وما اوصيك على اختك
    خالد : لا توصى على حريص . توصى على شي
    ابو خالد : سلامتك
    خالد : الله يسلمك يلا مع السلام
    ابو خالد : مع السلام
    وبعد ما قفل طالع في اخته ولقها نايمة . على طول مسك خط الشرقية

    الكل يشارك ويخبرني رايه علشان اكمل av.3bir.net_images_smilies_c. رواية فهموها ياناس اني احبها ودمعتها تهز رجولتي
     
    جاري تحميل الصفحة...
    أعجب بهذه المشاركة تهاني عبد العزيز

  2. roroheart

    roroheart .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    309
    الإعجابات المتلقاة:
    1,275
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    السعودية
    في الظهر دخلت البيت معصبة
    ريما تصرخ: ميررررررررررررررررررررررري
    ميري : نعم ماما
    ريما: وين ريم
    ميري : باقي مافي يرحع من المدرسة
    عبد المجيد داخل : لا اله الا الله وش هذا الصراخ
    ريما : تخيل يا مجيد ريم طالعه مع خالد من المدرسة ولا طلعوني معهم
    عبد المجيد : الحين كل هذي الرجة علشان كذه من جد الحمدلله على نعمة العقل
    راح وتركها
    *********************************
    رباب : ممكن اعرف اخ وليد ليش كل هذا التاخير
    وليد : اطلعي وانتي ساكته
    رباب: والله انا ارويك والله لعلم ابويه
    وليد : تبي جوال ماعندي مانع
    رباب بعصصبية : ما اكون انا بنت ابوي لو ما خليت ابوي يخاصمك
    وليد : رباب بتسكتين ولا ارميكي الحين في الشارع
    رباب: ماراح اسكت
    وقف وليد من على الشارع : انزلي
    رباب فتحت الباب بتنزل .بس وليد شاف انو اخته مجنونة راح تسويها مشى بسرعة
    وليد : ترى العقل نعمة
    طنشت رباب وما ردت عليه . وبعد ما وصلوا البيت دخلت رباب معصبة ورمت الشنطة عند الباب وراحت عند ابوها وبدات دموع التماسيح
    ابو وليد : رباب يبة وش فيكي
    رباب : وليد يا بابا
    جاء وليد بيطلع بس ابوه ناده
    وليد : هلا يبة
    ابو وليد : ليش بكيت اختك
    وليد :" يبه بنتك مجنونة
    رباب تتصنع البكى : تخيل بابا اتاخر على وبعدين يوم سالته ليش تاخرت لاني كنت خايفة عليه خاصمني قدام البنات واحنا في الطريق وقف السيارة وقالي انزلي وفي رجال جلسوا يطلعوني كانوا بيخطفوني
    وليد فتح فمه مصدوم من اخته : ول ول ول كل هذا ياكذابه
    ابو وليد بعصبية : وليدو يا قليل الحيا اتمنك على اختك وتسوى فيها كذه
    وليد : كذابة يبه لاتصدقها
    رباب طلعت وليد بنتصار
    ابو وليد : وليدو اعتذر من اختك الحين وبسرعة
    وليد فتح عيونه لاخير : نعم
    ابووليد : نعامة ترفزك قول امين .بسرعة اعتذر
    وليد نزل راسه: اسف يا اختى الصغيره
    ابو وليد : يلا روحي غير ملابسك وانزل
    وليد : ان شاء الله بيه
    طلع وليد
    ابو وليد : يلا يا بنتى قومي روحي بدلى ملابسك يا عمري علشان تتغدى
    رباب تبوس راس ابوها : لا يبه بنام اول ويوم اقوم اكل
    ابو وليد : براحتك ياقلبي
    وطلعت رباب تركت ابوها وسحبتها نومه .ووليد حلف يمين انه راح يخليها تبكى بكره
    ***************************************
    خالد : ريم ريومتي
    ريم بصوت فيه نوم : هااا
    خالد : يلا قومي من اول وصلنا
    ريم : خلودي انت ادخل وانا راح انام هنا
    خالد : ريومة يعنى ارجع ما تبي تشوفين البحر
    ريم : خلودي مو وقت المزح الحين
    خالد : ريم بليززززززززززززز قومي
    ريم قامت معصبة بس يوم شافت البحر قدامها نسيت كل العصبية ونزلت بسرعة من السيارة .ابتسم خالد ونزل من السيارة
    ريم رفعت المريول ونزلت الجزمة (الله يكرمكم ) وراحت جرى تمشى على الشاطئ . خالد كان مره مبسوط لانه شاف اخته ودلوعته مبسوطة
    خالد يمشى وراء ريم : مبسوطة ريم
    ريم ضمت خالد : موت ياخالد موت
    جلسوا يمشون مع بعض وحلت لحظة صمت بينهم
    خالد:ريم حياتي
    ريم : هلا ياعيوني
    خالد : ريومة حبيبتي وش فيكي
    ريم : ما ادري ياخالد بجد ما ادري
    خالد : في احد زعلك ياروح خالد
    ريم : لا
    خالد : اسمعي انا راح اقولك سر خطير وبعدين انتي تقولين لي وش فيكي اوكي
    ريم : وش هوا السر الخطير
    خالد : في وحده في بالي احبها وقرارت اتزوجها
    ريم بفرح : من جد من هيا يلا قولي
    خالد : اول شي انتي قوليلي وش فيكي وبعدين اقولك
    ريم : خلودي بلييزززززززززززز والله ما فيني شي
    خالد : طيب ليش اليوم بكيت وبعدين تخاصمتي مع المديرة
    ريم : والله انها حمارة تخيل اخذت اسواري وفي بنت ثانية عندها نفسي الاسوار وما اخذتها وكانت راح تخليني امشى في المدرسة بدون جزمة قال ايش جزمتك الوانها ممنوعه
    خالد ضحك : وتقولين لها كلي تبن .عيب هيا اكبر منك
    ريم : ايوه الله تشكر ربها مارحت بكيت في حضن جدة وجاها قرار الفصل بكره
    خالد مسح على شعرها : والله انك وحده ريمو
    ريم تتطلع خالد كانها بزر صغير : خلودي
    خالد: عيونه
    ريم : جوعانة موت
    خالد يضحك على شكل ريم : وش تحبين تاكلين
    ريم : ابي ربيان
    خالد : طيب تعالى نروح نشوف مطعم قريب
    راح ريم وطلعت مويه من شنطتها وغسلت رجلها وبعدين لبست الجزمة (الله يكرمكم )وطلعوا راحوا يشوفون مطعم يتغدوا فيه
    يآخۈي يآ عزۈتي [ يآضحڪتي ۈبڪآي ]
    يآمــن علے فزعــتي يميـنه فـي يمنـــآي
    من لي سۈآڪ آللي علے أڪتآفه أرتڪي
    أنت آلعضيد آللي أشد فيڪ آلظهر- { يآاخۈي
    في بيت ابو خالد وفي غرفة الطعام
    الجده : وين خالد وريم
    ابو خالد : طلعوا على الشرقية
    ريما وسعت عيونها : نعم وين راحو
    ابو خالد : الشرقية راح يتغذوا هناك وراح يرجعون
    ريما دمعت عيونها : كيف يرحون بدونى
    عبد المجيد: حلوه هذي زي مايرحون الناس
    ريما : مجيد اسكت انا مو ناقصة
    عبد المجيد : ناقصة ولا زايدة
    ريما : ما تضحك
    عبدالمجيد : اضحك ولا ابكى
    ريما رمت الملعقة وطلعت من غرفة الطعام
    ام خالد : عبد المجيد حرام عليك ما خليت اختك تكمل تتغدى
    عبدالمجيد :عليها اسئلة من جد حقت بزران
    **************************************
    جوال رباب يرن وهي نايمة .طنشت بس رجع يرن وبعد ما راسها عورها
    رباب بعصبية : الوو
    ريم: اللهم سكنهم في مسكنهم
    رباب : الحين متصلة علشان تقولين كذه
    ريم : روبى انتي نايمة
    رباب : ريموه انتي تستهبلين فوق راسي
    ريم : رباب صحصحح محتاجتك
    رباب : ريموه وش فيكي
    ريم : روبي والله العظيم تعبانة محتاجتك موت
    رباب قامت وعدلت جلستها : ريومتي حبيبتي وش صار
    ريم تبكى : ما ادري
    رباب : ريموه في احد عندك
    ريم : يب انا في طريق الشرقية برجع الرياض
    رباب : مين معاكي
    ريم : مع خلودي
    رباب : علشان كذه مو قادرة تتكلمين
    ريم : يب
    رباب: طيب وش رايك يوم توصلين تكلميني وتقولين وش صار لك
    ريم : اوكي
    رباب: اسمعي ريمومة ياقلبي ترى كل مشكلة في هذى الحياة ولها حل
    ريم ابتسامة : روبي ثانكس
    ر باب : اهم شي لو وصلتي لا تسحبين على يادوبه
    ريم : ان شاء الله باي
    رباب : باي
    قامت رباب وتوضت وصلت العصر ونزلت . شافت امها جالسة في الصالة باست راسها وجلست جانبها
    ام وليد : وش رايك اقول لخدامة تحطلك اكل
    رباب: اوكي
    اندق الجرس وفتحت الخدامه الباب
    دخل فارس : where is my aunt Shaykah?
    الخدامة : In the living room
    دخل فارس : السلام عليكم با اغلى الخالات
    ام وليد : ياهلا والله بولد اختي
    سلم فارس على خالته وباس راسها .
    ضمته رباب : وحشتنى موت يا نذل
    فارس : وحشتني يا اختي العزيزة
    رباب: باين
    ام وليد : وانا اقول وش فيهاالطائف منورة
    فارس نفخ ريشه : تسلمين يا خالتي
    رباب: متى جيت
    فارس : وصلت الظهر ونزلت عند جده
    رباب : كلكم جيتوا
    فارس : لا بس انا
    رباب: اها طيب اسمع وش رايك تتغدى معايه
    فارس : اوكي
    جات خدامة وحطت الاكل وراحت
    ***************************************
    نوف : حمدلله على سلامتك يبه
    ابو ماجد : الله يسلمك يابنتي
    ام ماجد : احط لك اكل ابو ماجد
    ابوماجد : لا اجلسي كلكم ابيكم تكونون حولى
    هنوف : كيف كان شغلك يبه
    ابو ماجد : تمام يابنتي الحمد لله
    ماجد: ها بشر
    ابو ماجد : كل شي تمام ياولدي زي ما ابي .يلا تخرج وساعد ابوك
    ماجد اشر على عيونه : من هذي قبل هذي
    **************************************
    وبعد ما رجعوا البيت دخلوا وكان الوقت مغرب .كل وحد راح على غرفتة
    خالد : ان شاء الله انبسطتي اليوم
    ريم ببتسامة : مره مره مره
    خالد باسها على جبينها : الله يقدرني واسعدك
    ريم : تسلملي والله يا عزوتي
    خالد: يلا يا قلبي روحي غيري ملابسك علشان ننزل عند امي وابويه
    ريم : ان شاء الله
    دخلت ريم غرفتها وعلى طول راحت الحمام تاخذ شور . وبنسبة لخالد دخل غرفته ورمى نفسه على السرير طلع صورة من درجه وجلس يناظر فيها
    خالد تنهد : ياربى احبها اعشقها ياربى تكون من نصيبي واتزوجها . اموت والله لو احد غيري اخذها
    طلع ملابس من غرغة التبديل ودخل ياخذ لها شور
    وبعد ما خلص مر على ريم ونزلوا مع بعض ودخلوا الصالة والكل كان موجود فيها بسثناء ريما
    ريم وخالد : السلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    ابو خالد : عسى انبسطي يا بنتي
    ريم : مره يبه
    عبد المجيد : نصيحة لوجه الله ريما لا تشوفكم
    خالد : وليش ان شاء الله
    عبد المجيد : الظهر كانت راح تنتحر لما عرفت انكم رحتم الشرقية
    خالد : مع نفسها والله انا بكيفى اخذ من ابي
    ريم : يبه
    ابو خالد: هلا يابنتي
    ريم : اقدر اطلب طلب
    ابو خالد : ايه حبيبتي
    ريم: ابي انقل من المدرسة
    ابو خالد : ليش يابنتي في احد زعلك
    ريم : لا بس كذه تقدر تقول نفسيه
    ابو خالد: من عيوني حبيبتي اختاري المدرسة اللي تبين وابشري
    قامت ريم باست راس ابوها : تسلمي والله
    الجدة خديجة : قبل ما انسى .عبدالله راح يوصل نهاية الاسبوع
    الكل انصدم يوم سمعوا اسم عبدالله لانه بنسبه لهم رعب
    ام خالد: متى كلمك يمه
    الجدة خديجة: اليوم . وقال يوم يجي يبي الكل متواجد في القصر بدون استناء وكلمت اخوكي عبد العزيز
    خالد : جدة خالي عبد العزيز راح يجى
    الجدة خديجة: ايوه
    خالد في نفسه واخيرا راح اشوفك يااحلى ما خلق ربى
    الكل اتوتر يوم سمع عبدالله راح يرجع
    عبدالله : زوج خديجة رجل غني مررررررره وله اسمه في السوق وهيبة وقوة طيب وقلبه حنون بس على اتافه الاسباب يعصب مايحب الدلع نهائيا وطبعا بس عنده ثلاث ابناء اللي هم (عبد العزيز * عبد الرحمن * نورة ) والكل سبق تعريفهم
    مر الاسبوع بسرعة وانتهت الاختبارات
    الكل راح قصر عبدالله الفخم من الخارج والداخل من بعد البوابة الضخمة وقبال الباب نفورة كبيرة وفي واسطها تمثال على شكل سفينه ومن عند الجدان ورد اشكال والوان وبعدين في وسط حديقة كبيره فيها كراسي وطاولة وقبالها مباشرة قصر كبير مره ومن خلف القصر حديقة ثانية فيها مسبح كبير وجانبه مسبح صغير ومن الناحية الثانية العاب اطفال وفي غرفة زجاجية فيها شاشة بلازما كبيرة والالات رياضة
    ومن داخل القصر من بعد الباب صالات من الناحيتين اليمين واليسار وفي الوسط درجة طويلة ومن الاعلى من قسمه قسمين ناحية اليسار وفيها رابع اجناحه واليمين نفس الشي وبعدين في تكمله لدرجة ونفس الحكاية من كل ناحية اربع اجناحة
    الدور الاول طبع كله صالات ومجالس فخمه من كل النواحي والتحف واللوحات اللي رسمها اشهر الفنانين ومن الخلف مطبخ كبير واسع وغرفة الطعام ودرج خلفي
    الدور الثاني من ناحية اليمين قسم العيال وفي كل جناح غرفتين نوم وصالة صغيره فيها بلازما وحمام
    والناحية الثانية اليسار قسم الجد عبد الله والجدة خديجة وفيه غرفة نوم وحمام وصالة ومطبخ مفتوح على الصالة وفيها باب على مكتب عبدالله ومن خارج الغرفة فيه باب ثاني يدخل على المكتب
    الدور الثالث من ناحية اليمين قسم البنات وتصميمه نفس تصميم قسم العيال بختلف الوان الجدران والناحية الثانية قسم الامهات
    الكل كان جالس في الصالات الحريم في صالة والرجال في الصالة الثانية
    واخيرا وصلت سيارات سودة وراء بعض من قدام سيارتين ومن الخلف سيارتين . انفتح باب القصر ودخل الجد عبدالله بشماغ الابيض والبشت الاسود وخلفه حارس ماسك شنطته السودة انفتح الباب واستقبالته زوجته خديجة
    خديجة: الحمد على سلامتك
    عبدالله: الله يسلمك كيفك وش اخبارك
    خديجة: بخير دامك بخير
    عبدالله: وين العيال
    خديجة: داخل
    جاوا عبدالعزيز وعبدالرحمن ونورة وسلموا على ابوهم ومعهم عمتهم حنان
    حنان: حمدالله على سامتك
    عبدالله : الله يسلمك حنان
    عبدالعزيز: حمدلله على سلامتك يبه
    الجد عبدالله : الله يسلمك
    نورة: حمدلله على سلامتك يبه
    الجدعبدالله: الله يسلمك يابنتي
    عبدالرحمن : حمدالله على سلامتك يبه
    عبدالله: الله يسلمك
    ابو خالد: حمدلله على سلامتك عمي
    عبدالله: الله يسلمك
    وبعد كذه طلع الرجال وجاوء الحريم
    شيخة (زوجة عبدالعزيز): حمدالله على سلامتك عمي
    الجد عبدالله : الله يسلمك يابنتي
    منيرة (زوجة عبدالرحمن ): حمدالله على سلامتك عمي
    الجد عبدالله: الله يسلمك يابنتي
    وبعد كذه سلموا البنات (ريم *ريما*نوف* هنوف*سارة *رباب * خلود *عبير *حصة * ندى* مها )
    وبعد ماطلعوا داخلو العيال ( عبدالله *ماجد* وليد* خالد*لؤي*عبدالمجيد*امجد* راكان* نايف*مهند*محمد)
    العمة حنان اخت الجد عبدالله ارملة وعندها عيال
    راكان :26 طويل وملين شويه بس مو مره شعره اسود لحد رقبته فيه شوية غرور جذاب يشتغل في شركة العائلة
    حصة :23 سنة هادية مره شعرها لحد كتفها وعيونها واسعة تلبس نظارة خلتها احلى بكثير تدرس طب
    عبير : 21سنة سمره لونها بورنزي شعرها لاخر ظهرها تحب الكشخه والطلعات ودعولة مره
    نايف : 19 سنة شعره سبيكي اكبر لعاب على البنات في العائلة مملوح وجذاب احللى من راكان
    ند ى:7ا سنةبنت رقيقه جميله هادئه بكل معنى الهداوه وخواااااااااااااااافه وعاطفية مره
    مها : 15 سنة حبوبة مره وتشبه ندى في الشكل كانها فول انقسم نصفين
    وتجمعوا الحريم في مكان والرجال في مكان وطبعا عند الحريم البنات كانوا جلسين لوحدهم ونفس الشي عند العيال
    الجد عبدالله بعصبية :خالد راكان
    راكان وخالد : سم
    الجد عبدالله : متى ناوي انت ويه تزوجون اللي في سنكم صار عندهم اثنين ثلاث
    عبدالمجيد بهمس : راحو خبركان
    وليد : يارب ما نكبر زيهم
    ماجد: والله من جد مساكين
    خالد: قريب ياجدي ان شاء الله قريب
    الجد عبدالله: وانت ياراكان
    راكان : حتى انا قريب
    الجد عبدالله : عندكم لحد نهاية الصيف ولا تخطبون وشوفوا وش راح يصير فيكم
    راكان وخالد: ان شاء الله
    ورجعوا وجلسوا مع العيال
    راكان يكلم خالد: عاد انت ياحظك عندك وحده تحبها على طوال كلام ابوك وبعدين يخطبها لك
    خالد: بس انت عارف يا راكان انها صغيره اكيد امها راح تقول لا
    راكان : اكيد الحين صغيره انتظر لحد ما تتخرج . انت بس احجزها علشان لا تروح منك
    خالد: ان شاء الله راح اكلام امي وابوية اليوم
    راكان : الدور والباقي علي
    خالد : ليش ماتقول لامك تشوف لك بنت الحلال
    راكان: اكيد راح اقولها راح افتحها بالموضوع
    عبدالله: قريب راح تصيرونا من شلتنا
    امجد: الله يعينكم على وجع الراس
    خالد: يالله على هذا الشوم
    راكان: رجاء بلاش عقد من فبل الزواج
    عبدالمجيد يستهبال ومسوي نفسه يبكى: اه ه ه يا اخويها راح افتقدك في شلة العزبيه
    وليد يطبطب عليه: خلاص مجيد والله عورت قلبي مره
    ماجد مسك قلبه : اه قلبي اه بموت بموت
    خالد ورراكان وعبدالله وامجد يناظروا فيهم
    خالد: خلصت
    العيال : ايه
    راكان: خلاص حبيابي بعد شوي اروح البقالة واشترى لكم حلوه مصاص طيب
    عبدالمجيد: هههههههههههههههههههههههههه تصدق ما تضحك
    راكان : احلف بقوة علشان اصدقك
    مهند جاء:بابا ماما تقول تبيك
    امجد: طس وجهك انت وامك
    عبدالمجيد يحرك راسه بنفى : لا لا لا بعدين المدام تزعل
    امجد: مجيد كل تبن
    خالد تذكر ريم : هههههههههههههههههههههه ههههههههههههه هههههههههههههه
    عبدالمجيد : بسم الله خير
    خالد مازال يضحك وعيونه دمعت :ههههههههههه بطني ههههههههههههه
    الجد عبدالله عصب : بس وش قلة الادب هذي
    خالد يضحك ومو قادر يسكت
    عبد المجيد : خالد بس والله جدي عصب
    بعد محاولات سكت خالد
    الجد عبدالله: خير وش هذا الضحك
    خالد: اسف ياجدي بس تذكرت شي
    الجد عبدالله : قلة ادب انقلع اجلس
    راح خالد وجلس مؤدب
    عبدالمجيد : وش صار لك
    خالد : الله يسامحك امجد
    امجد: وانا وش سويت
    خالد انا اقلكم وقال لهم خالد القصة كاملة
    خالد يقلد صوت المديرة: والله ياعيال صوتها مخنوق قالت ( تقولي كلي تبن )
    فرطوا العيال ضحك والجد هذي المره عصب بجد
    الجد عبدالله: كلكم اوقفوا
    الكل وقفوا
    الجد عبدالله : خليكم كلكم واقفين كذه
    مرت ساعة ونص والعيال واقفين
    عبد المجيد : جدو والله تعبت
    الجد عبدالله : ما ابي اسمع صوت احد
    عبدالعزيز(ابووليد) : حرام مو كانه لازم نداخل
    ابو ماجد: احسن خليهم يعقلون
    ابو خالد : حتى انا اشوف انهم تعبوا
    ابو وليد : اقول يبه
    الجد عبدالله: نعم
    ابو وليد: الله ينعم عليك يبه . بس مو كانه يكفى العقاب العيال تعبوا
    ابو خالد : ايوه الله ياعمي بس هذي المره
    ابو ماجد: ايوه يبه بس هذى المره
    الجد عبدالله : تبون توقفون معهم
    الكل: طبعا لا
    الجد عبدالله: طيب لا اسمع صوتكم ولو حزنين على عيالكم قاموا اوقفوا معهم
    جاء محمد جرئ (ولدعبدالله) : بابا ماما تبك الحين لانها تعبانه
    عبدالله: ياجدي اروح
    الجد: روح عند حرمتك بسرعة قبل ما اقول لا
    وطلع عبدالله وراح مع محمد
    امجد: ياليت راحت اول عند حرمتي كان ما صار فيني كذه
    دخل عبدالله عند الحريم بعد ما قالهم محمد
    عبدالله : السلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    عبدالله سلم على الكل وقال : وش فيكي عهود قلبي
    عهود: ولا شي ياقلبي بس حمود قال انو جدي وقفكم كلكم ولكم ساعة ونص
    عبدالله: ويسالون ليش احبك .اموت فيها ياناس
    عهود وجهها حمر والبنات جالسوا يصفرون ويضحكون على عهود ووجهها الملون . قام عبدالله وباس عهود في خدها
    رباب: عبود عيب احنا هنا
    عبدالله : مالك صلاح زوجتي وانا حر
    ريم: بس يعنى بليييز احنا اطفال لا تخربون
    ندى: بنات لا يفوتكم وجه عهود
    عبدالله: اتركوها لا اقوم احوس في بطونكم . وطالع في جدته .جدة الله يسعدك والله الشباب يحزنون مره كلمي جدي خليه يخلهم يجلسون
    اخذت الجده جوالها وكلمت الجد عبدالله
    الجدة: وين العيال
    الجد عبدالله: هنا
    الجدة: خليهم يدخلون اليوم ما شفتهم
    الجد عبدالله: ان شاء الله الحين اخليهم يدخلون
    الجدة: طيب الحين ارسلك هم
    الجد عبدالله: تبي شي ثاني
    الجدة: سلامتك
    الجد عبدالله : الله يسلمك
    الجدة: مع السلام
    الجدعبدالله: مع السلام
    الجدة تكلم البنات : يا بنات تغطوا الحين راح يدخلون العيال
    اخذو البنات الجلال وتغطوا ودخلوا العيال والبسمات على وجوههم
    العيال : سلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    سلموا على جدتهم وبعد كذه كل احد سلم على امه وجلسوا
    الجدة : يابنات وحده فيكم تقوم تحط لهم قهوة
    نوف: سوري ياجده انا الحين حطيت مناكير
    ريما: مي تو
    حصة وعبير : عساهم ما شربوا
    مها: اخدم نفسي اول وبعدين اخدم العيال
    سارة : في شغالات في المطبخ كلموا وحده فيهم
    الجده عصبت: استحوا على وجهكم ووحده فيكم تقوم تصب القهوة
    رباب: ولا يهمك ياجده انا اقوم اصب
    الجده: يازينك يابنتى والله انك سنعه
    رباب: تسلمين ياجده
    قامت رباب : عبود او وليد
    وليد: هلا
    رباب: قوم
    قام وليد ورباب كانت تصب القهوة وتعطى وليد وهو يناول العيال
    عبدالجيد: اقول ماجد
    ماجد: هلا
    عبدالجيد : من هذي السنعة
    ماجد : وحده من بنات عمي عبدالعزيز
    عبدالمجيد يستهبل: احلف .قول والله
    ماجد : والله العظيم
    عبدالمجيد: تستهبل انت وجهك اعرف انها بنت خالي عبدالعزيز انا اقصد سارة ولا رباب
    ماجد: وش دراني انا يعنى مو شايف انه وجهها مغطى بجلال
    عبدالمجيد: يرحم امك اسكت
    الجده: مجيد وماجد وش عندكم تتساسرون
    عبدالمجيد: والله ياجده نبي نتزوج
    الجده: أي تزوجوا وش ناقصكم
    عبدالمجيد: بنات الحلال
    الجده: شوف بنات اعمامك اسم الله عليهم
    عبدالمجيد : يلا ياجده اختاري لي وحده
    ماجد: وانا كمان
    راكان : وانا كمان
    وليد: جده لا تنسين ولدك الوسيم وليد
    الجده : وانتي يا خالد ما تبي عروس
    خالد قام وجلس جنب جدته وقالها في اذنها
    الجده: والله وعرفت تختار ياوليدي
    خالد يبتسم : بس ياجده سر لا تقولين لاحد لحد ما اخطبها وتوافق
    الجده: وليش ما توافق وش ناقصك
    خالد: بس يمه تعرفين انها صغيره
    الجده : وش صغيره هذي انا تزوجت اصغر منها
    ريم: خلودي مين هيا هذي المحظوظة اللي في بالك
    خالد: قريب ان شاء الله تعرفوها
    ام خالد: طيب اعطينا تلميح بسط عليها
    خالد : طيب بس ماراح اقول غيره
    ام خالد: طيب طيب انت بس قول
    خالد: عمرررررررررررررررررررررررررررررررها
    ريم: خلصنا
    خالد: عمرها 17
    ريم :" اللي اعمارهم 17 انا وريما والهنوف ونوف ورباب وندى . طبعا انا وريما محذوفين يعنى نوف وهنوف ورباب وندى
    خالد: يب وحده فيهم
    ريم: خلودي بس تقريب واحد
    خالد: انا قلت بس راح اقرب لكم مو اقولكم موصفات البنت
    ماجد : مجود اخوك مين هذي اللي في باله
    عبدالمجيد: وش دراني انا
    الجده : اقول خلاص اتركو الولد في حاله
    ريم: خلودي ممكن شويه
    خالد: ريومتي شوي نطلع مع بعض اوكي
    ريم: اوكي
    جلسوا العيال شويه وبعد كذه طلعوا وبعد الشى الكل راح علشان ينام
    في قسم البنات
    حصة: يلا بنات كل وحده تتوقع خالد مين يبى
    عبير وسارة: فكرة حلوه
    حصة :انا بصراحة اتوقع نوف
    عبير : لا انا اتوقع الهنوف
    سارة انا اعطي تصويتي لنوف
    مها: انا اقول رباب
    حصة : بافي ريم وريما
    رباب: انا اقول احسن لكم ناموا لا تنسون اننا في بيت جدي يعنى راح نقوم الساعة 8
    طفوا البنات الانوار علشان ينامون
    عند العيال
    عبدالمجيد: اقول ماجد
    ماجد: هلا
    عبدالمجيد: مافيني نوم مو متعود انام الساعة عشره كاني دجاج
    ماجد: عندي فكرة
    عبدالمجيد: قول بسرعة
    ماجد: وش رايك نقوم نطلع
    عبدالمجيد: وين نروح مثلا .وحميد عند الباب على طول راح ياخذ الجوال ويكلم جدي
    ماجد: مافي شي بسهل راح نعطيه فلوس
    عبدالمجيد: اوكي قوم نقول لعيال
    قاموا ماجد وعبدالمجيد وكلموا باقي العيال
    عبدالمجيد: هااا من بيروح
    وليد : انا معاكم
    نايف: معقولة ما اكون معاكم مين بعدين راح يطالع في وجهكم
    راكان: خالد وش رايك نسري معهم
    خالد: انا مالي خلق
    راكان: اوكي انا بروح . واللي يسوى نفسه عاقل علشان حبيبة القلب يخلى بيت جدي ينفعه
    خالد: اعقل راكان
    عبدالمجيد: والله تقوم نخاف تروح تعلم علينا
    خالد: والله ما راح اقول والله راح انام
    راكان : مافي
    خالد: والله راح انام والله
    عبدالمجيد: والله ماراح اخليك تفهم
    خالد: مجيد بليززززززززززززززززز والله العظيم مريض
    خالد رفض الفكرة ونام والعيال طلعوا من البيت وراحو مول
    نايف يرقم: ياهوا ياحلو انت اعطيني وجه
    البنت: تكلمني
    نايف: وهو في قمر غيرك . وش رايك نروح نشرب كوفي
    البنت : قلة ادب انت ما عندك خوات ا
    وجلسوا العيال لعب وترقيم واكل لحد الساعة 2 وبعد كذه رجعوا وناموا
    *******************************************************
    الساعة ثمانية دخل الجد جناح العيال وفتح الانوار والستاره ودخل ضوء الشمس الغرفة
    الجد بعصبية : قاموا بسرعة قاموا الساعة 8
    عبدالمجيد : جدو بس شوي كمان
    الجد : قاموا عساكم البلاء
    نايف: ولللل ول ول البلاء مره وحده
    الجد : تعلموا من خالد ماشاء الله عليه من دون ما احد يصاحيه قام قاموا
    وليد: اه ياامي والله العظيم افتقدك
    قاموا العيال كلهم وعيونهم فيها نوم واستحموا ونزلوا حطهم الجد قدامه وجلس يناظر فيهم وهو يشرب قهوة
    وليد: ابي اتزوج زي عبدالله وامجد واقوم وقت ما ابي
    ماجد: نقول لامهاتنا نبي نتزوج
    وليد: ايوه الله
    الجد: وليد وماجد تبون توقفون
    وليد: لا ياجدي بس اساله عن اشياء مهمه
    ماجد: مجيد وش عنده لابس نظارة شمسية واحنا في المجلس
    وليد: ما ادري عنه
    خالد: عبدالمجيد نايم ياحلوين
    وليد بصوت عالي : لقيتها
    الجد طالع وليد ووليد بسرعة جلس
    وليد: اقول جدي
    الجد: نعم وش تبي
    وليد: ابي اروح اسلم على امي وابوي انا متعود اسلم عليهم في الصباح
    الجد: لا كلهم نايمين
    ماجد فتح عيونها : كلهم نايمين
    الجد: ايوه كلهم عندك مانع
    وليد: جدوه ممكن سوال
    الجد: قول
    وليد: طيب ليش احنا جالسين هنا من بداية الصباح
    الجد: وحشتوني وابي اشوف احفادي قدام عيوني عندك مانع
    وليد: لا طبعا طال عمرك
    الجد: احسب
    ***********************************************
    في جناح البنات
    بداو يقومون البنات وحد ورا الثانية
    ريم: بنات وش رايكم نطلع اليوم
    ندى : وين نروح
    ريم: الفصلية
    ريما: جدو ماراح يرضى
    ريم: كلنا نروح نكلمه
    هنوف: من جد وناسة
    كل وحده من البنات اخذت لها شور وعدلت شكلها ونزلوا . كلمت ريم جدها على الجوال وقالت انهم يبغوا يسلمون عليه
    الجد: قاموا اقلبوا وجيهكم بناتي يبون يجون عندي
    وليد بهمس : نفسي اعرف وش سوينا لجدي يحب البنات ويكرهنا
    الجد: وليد قلت شي
    وليد: لا سلامتك
    طلعوا الاولاد ودخلوا البنات وسلموا على جدهم وجلسوا يسلفون معه . وبعد الفطور وكل وا حد انشغل لحد بعد المغرب
    كلموا البنات جدهم وسمح لهم يطلعون وكانوا العيال معهم
    في غرفة البنات
    ريم: بنات خالد يقول يلا بعدين العيال بيرحون
    رباب: مع نفسهم يويلهم من جدي
    نزلوا البنات وطلعلوا انقسموا قسمين مجموعة مع وليد ومجموعة مع خالد
    وليد يكلم رباب : غطي وجهك قبل ما احوس في بطنك
    رباب : اكثر من كذه بعدين اطيح
    وليد بعصبية : ترى اقسم بالله راح تشوفين شي ما يعجبك
    رباب بعند: ما دخلك
    ريم: احنا نبي نطلع مو نتخاصم
    خالد: وليد خلاص اتركها
    وليد: والله ما تطلع كذه ورجاء لا احد يدخل
    رباب : والله راح اطلع كذه
    وبحركة سريعة صار وليد قدام رباب ومسك يده بقوه : اسمعي الكلام قبل ما تاكلين كف الحين
    رباب: انضرب ما على بس اهم شي مو انا اللي اسحب كلمي
    وليد عصب مرره ولا سيما انو عيال عمه وعمته في المكان فاكيد راح يقولون عنه مو رجال واخته ما تسمع كلامه . سحبها بقوة ودخلوا
    وليد: رباب اكسري الشر وعدلي الغطى
    رباب عنيده مره وما رضيت تعدله فما حست الا كف على وجهها
    رباب والدمعة على عيونها : تضربني انا ياوليد تضربني انا
    طلعت العباية ورمتها على وجهه وطلعت تبكى
    طلع وليد لعيال : يلا
    ريم: وين رباب
    وليد وصل حده : اللى بيمشى يلا
    راحوا بعض البنات مع وليد والنص الثاني مع خالد وباقي العيال راحوا بسيارتهم
    وبعد ماوصلوا المول نزلوا كلهم بس باقي ريم
    ريم: خالد رجعنى البيت
    خالد: ليش
    ريم : ما ابي اجلس بدون رباب
    خالد : اوكي
    كلم العيال وقالهم انهم راح يرجعون بس ريم ما قالت للبنات علشان لا يقولون انهم راح يرجعون
    ********************************************
    رباب كانت تبكى في حضن امها
    شيخة: ليش يا ماما تردين اخوك مهم يكون هو اكبر منك
    رباب: بس ما يضربني يا ماما
    شيخة : خلاص بس تراكي عورتي قلبي بس
    قامت شيخة ومسكت يد بنتها وخلتها تغسل وجهها ونزلوا مع بعض
    الجد: وش فيها حفيدتي الحلوه زعلانه
    رباب: مانى زعلانه جدو
    الجد: طيب ليش مارحتي معهم
    رباب: مالي خلق
    الحد: طيب اقولك شي
    رباب:ايه
    الجد: بكره ان شاء الله راح نروح المزرعة
    رباب بحماس: من جد وناسة
    ********************************
    في المول
    عبدالمجيد: الله يهديك بس زعلت نفسك وزعلتها معاك
    وليد: قهرتني يا مجيد والله مره
    عبدالمجيد: بس انت تعرف انها بنت حرام تكسر خاطرها علشان سبب تافه
    وليد ضاق خلقه : تتوقع انا كمان غلطان
    عبدالمجيد: بصراحة ايه
    وليد: تصدق احس نفسي ابي ارجع ضاق صدري بدونها
    عبدالمجيد: انا عندي فكرة
    وليد:اتحفني يا صاحب الافكار
    وفي البيت دخلوا ريم وخالد
    ريم : انا بروح اشوفها
    خالد: اوكي انا بطلع اغير ملابسي وانزل عند امي
    ريم: اوكي
    طلعوا مع بعض وخالد راح لجناحهم وريم نفس الشي
    ريم: روبى روابي رباب ( ريم في نفسها وين راحت هذي)
    نزلت ريم وراح الصالة
    ريم: روبى
    رباب: عيونها
    ريم: انتي هنا وانا ادور عليكي
    رباب: وش فيكم رجعتم بدري
    ريم: انا بس رجعت ما لي جلسه بدونك
    رباب: ياعمري انا عليكي
    نورة: ريم مع مين رجعتى
    ريم: مع خالد مامي
    رباب: بيدخل هنا
    ريم: يب بس مو الحين راح ياخذ له شور
    رباب قامت: انا بروح اجيب الجلال حقي فبل ما ينزل
    ريم: اوكي . روبي وش رايك نطلع نروح السوبر ماركت مع السايق
    رباب: تعرفين وليد راح يصرخ في وجههي لو عرف اني ركبت مع السايق
    عبدالله(اخو رباب): ربوبة لو تبغى تروحين روحي ولو قال شي قولي عبدالله سمح لي
    قامت رباب بفرح: صدق
    عبدالله: ايه يلا روحي البسي عبايتك وانا راح اوصلكم وش رايك
    رباب باست خد عبدالله: مشكورة عبودي الله لا يحرمنا منك (وقفت ) بروح اجيب عبايتي واجيكم
    عبدالله: عهود حبيبتي وش رايك تقومين تروحين معنا تغيرين جو
    عهود : مالي خلق
    عبدالله: يلا عهود .وش دراكي ما اروح واتميلح عند وحده من البنات هناك
    عهودبثقة: لا انا اعرف مستحيل عبودي حبيبي يسويها
    ريم: يا هو ياواثقة
    عهود استوعبت ونزلت وجهها بعد ما صار احمر : بروح اجيب عبايتي
    وراحت عهود
    عبدالله: ياقلبي انا فديت اللي يستحون
    ريم بمزح: عبودي وش رايك اشوف لك وحده حلوه ومزيونة
    عبدالله: لا مستحيل اشوف وحده غير عهود هيا احلى وحده في الكون
    ريم: خف علينا بس
    عبدالله: اقول وش رايك تقومين نتظرهم بره
    ريم: اوكي يلا
    عبدالله: يمه لو جاواعهودورباب قوليلهم احنا بره
    شيخة: ان شاء الله
    **********************************************
    كانت رباب نزله الدرجة ومنزلة راسها لانه كانت تمشى بسرعة وفجاءة صدمت في احد . رفعت راسها وشافت خالد حاولة تتحرك بس رجلها ما قدرت تشيلها . وخالد كان متنح يطالع فيها . رباب من الخوف بدات تنزل دموعها وخالد انتبه لها
    خالد: انا اسفة ما كان قصد وراح خالد بسرعة
    نزلت عهود وشافت رباب
    عهود: رباب وش فيكي
    رباب: ولا شي يلاعلشان بنروح
    عهود: يلا
    نزلوا عهود ورباب وراحوا الحديقة كان موجود خالد وعبدالله وريم .طلعوا وراحوا على السوبر ماركت . وفي السوبر ماركت عهود وعبدالله كانوا مع بعض ورباب وريم وخالد مع بعض
    ريم : وش باقي
    رباب: باقي البيرة
    وراحو عند الثلاجة
    ريم: خالد أي نكهة تبي
    خالد بتسامة: أي نكهة
    ريم: خلاص راح اجيب لك زينا
    خالد: اوكي
    وبعد ماخلصوا كلموا عهود وعبدالله بعدين البنات راحوا السيارة والعيال حاسبوا وطلعوا
    رباب: عبودي طلبتك
    عبدالله: هلا
    رباب: نبي نروح المطعم
    عبدالله : أي مطعم تبي تروح اختي الحلوه
    رباب: والله ما اعرف نسال اهل البلد (وطالعت ريم)
    يم: خلودي نروح المطعم اللي رحنا مع بعض
    خالد: أي واحد
    ريم: اللي عند الصيدلة
    خالدكانه تذكر : ايوه صح عرفته .عبود امشي على طريق المللك
    عبدالله: اوكي
    راحوا المطعم وطبعا ريم وعهود ورباب مع بعض . وعبدالله وخالدمع بعض خلصوا العيال من الطلبات
    خالديكلم البنات: خلصتم
    ريم: انا ابى برجر
    عهود : وانا ابي شاروما
    رباب: انا محتاره وش اخذ
    خالد: خذي كباب الكباب حقهم حلو
    رباب ما حبت ترده: اوكي
    اكلوا وانبسطوا ورجعوا البيت .عبدالله وعهود راحوا ينامون وريم كانت مع خالد .ورباب كانت تكلم جوال
    ********************************************
    دخل البيت وفي يده كيس وباقة ورد وسمع صوت في الصالة دخل الصالة وشاف ريم وخالد بس بسرعة تغطت وصحي على صوت خالد
    وليد: اسف على بالي رباب هنا
    ريم : رباب فوق في الجناح
    وليد: اها شكرا اوكي انا بروح عندها تبغوا شي
    خالد: سلامتك
    وطلع
    ريم: شكله راح يرضيها .الله يخليهم لبعض
    خالد: امين ويخلينا لبعض
    طلع فوق ودخل جناح البنات وسمع صوت ضحك قرب من الباب وانصدم وهو يسمع
    رباب: ياعمري انا وربي تجنن
    فارس:موانا فارس كيف ما اجنن
    ضحكت رباب:اموت انا على الواثق .الله لا يحرمني من وجودك قول امين
    فارس: امين ولا من وجودك قولي امين بسرعة
    رباب: امين .طيب بسالك سوال كثر ايش تحبني
    فارس :من كثر اني احبك ما في شي يمثل حبي لكي
    رباب: وربى انك غير
    فارس: طيب وانتي
    رباب:انا اموت فيك لدرجة ما توصف
    فجاءة سمعت الباب انفتح قالها وهو يصارخ وبعصبية: ماشاء الله تباك الله من تكلمين يا حيوانة
    مسكها من شعرها وهو يشد عليه : مين كنتي تكلمين.بسرعة لا ادفنك هنا تكلمي
    رباب تبكى من بين شهقاتها: اه اااااااااااه وليد شعري اه اترك شعري وليد
    دفها من قدامه وطاحت ع الأرض ويدها ضربت في الطاوله صرخت .
    مسك الجوال وقال بصوت حاد : مين انتي تكلم
    فارس بقهر: وليد انت انسان مجنون فهمني مجنون
    وليد بصدمة : فارس
    فارس : ايه فارس وين رباب
    جلس وليد مصدوم وطاح الجوال من يده وكانت رباب تبكى على الارض
    وفي هذي اللحظة دخل عبدالله ومعه امه وابوه .شيخة شافت بنتة منهارة من البكى وضمتها
    رباب من بين شقتاتها :اكرههههك اكرهك اذا انت تكلم بنات ليش تتوقع اننا نكلم عيال اكرررررررررررهك ياوليد اكرهك
    عبدالله اعطه وليد كف:ماهو رجال من مد يده على اخواته
    وليد انصدم من حركة اخوه وطلع من القصر كله شافه خالد ولحقه خاف يصير فيه شي وريم راحت عند رباب
    شيخة: رباب يكفى والله عورتي قلبي خلاص يمه
    رباب ما زالت تبكى
    مسك عبدالله يدها وسحبها ونزلوا الحديقة جلس على المدريحة وجلسها جنبه
    عبدالله: يكفي رباب ترى من اول وانتي تبكين .وصدقيني ترى وليد راح يندم
    رباب وهي تبكى: عبودي انت واثق فيني
    عبدالله ضمها لصدره : اكيد واثق فيكي يكفى انك تربيتي وتربية الغالين
    جلس عبدالله يهدى فيها وهيا على صدره لحد ما حست انها هديت ورفع راسها حصله نايمة شالها وكانها طفلة وطلعها وحطها على السرير وطلع من الغرفة ومعه امه وابوه اللي ارتاحوا بعد ما شوفوها نايمة
    *******************************************
    وليد يبكى : مقهور يا خالد وربي مقهور كانت ابي ارضيها بس جن جنوني يوم سمعتها تكلم
    خالد تنهد: الله يهديك بس
    وليد: كنت خايف انها تكون تكلم ولد يلعب عليها زي ما العب انا على بنات الناس
    خالد: طالما انك تعرف انو الدنيا يمكن تدور ويطيح الشي على راس اخواتك ليش تلعب على بنات الناس وتجلس تشك في اخواتك وتخسر ثقة اهلك فيك
    (تنهد خالد) بس ياوليد بس
    وليد: خالد اقدر اطلب منك طلب
    خالد: اطلب وانا اخوك
    وليد: ممكن تكلم اختك وتسالها عن رباب
    خالد: ابشر من عيوني
    وليد ابتسم: تسلم عيونك ياالغالي
    طلع خالد جواله من جيببه وكلم ريم
    ريم: هلا خلودي
    خالد: كيفك ريم
    ريم: تمام الحمد لله
    خالد: الحمد لله طيب كيف رباب
    ريم: الحمد لله هديت ونامت
    خالد: اها الحمد لله
    ريم: كيفكم انتم
    خالد: تمام الحمدلله .يلا ياقلبي توصين على شي
    ريم: لا سلامتك
    **********************************************
    صباح يوم جديد الكل صلى الفجر و ما رجع نام لا نهم بيرحون المزرعة . كانو ريم ورباب وسارة وهنوف جالسين في الحديقة وويشربون كوفي
    ريم: روبي
    رباب بتسامة: هلا
    ريم: كيفك اليوم
    رباب:تمام يا قلبي
    ريم: البنات كلهم متفقين يرحون في سيارة وحده وش رايك تروحين معنا
    رباب بتسامة: بروح مع امي وابويه
    ريم: ليش
    رباب: باخذ راحتي اكثر
    ريم: ربوبه وليد يبي يتكلم معاكي
    رباب لفت وجهها : وانا ما ابي
    ريم: وليدعرف انه غلطان ويبي يعتذر منك لا تكونين كذه روبي ما عرفتك انانية
    رباب خنتها دمعتها وحست انها على طرف عيونها: سوري ريم بس انا لازم اروح
    قامت بتروح مسكتها هنوف: اتركيها على راحتها
    راحت رباب على الحديقة الخلفية وغمض عيونها وجلست تبكى ليش ياربى ليش حتى ريم اكثر وحده تفهمني تكون في صف وليد ليش ياربى مسكت يده وغطت وجهها تبكى رن جوالها وطالعت الشاشة وقالت انتي الوحيده اللي تفهمني يا اسيل وردت
    اسيل تبكى : رباب الحقي على يارباب راحت وتركتنا راحت
    رباب بصدمة : اسيل وش فيكي مين اللي راح
    اسيل تبكى من بين شهاقات : رباب هي قالت مستحيل اتركم زي ما تركم ابوكم وشوفي راحت تركتنا ليش انا يا رباب ليش مو احد ثاني ليش
    رباب ما استوعبت وبصراخ: اسيل فهمني وش صار
    اسيل: امي يا رباب امي تركتنا راحت خلاص راحت
    طاح الجوال من يد رباب وبدت دموعها تنزل من عيونها وتحس بحرارتها على خدها . ما تعرف متى دخلت على القصر وصارت في حضن وليد
    رباب : وليد ليش يصير كذه ااسيل ما تستاهل ليش رمت وجهها في حضن وليد وجلست تبكى من قلبها
    عبدالجيد وخالد جلسوا مصدومين من شكل رباب وبكها . انسحبوا بهدوء من المكان
    رباب: وليد ابوس رجلك ابي اروح عند اسيل
    وليد: من عيوني انا راح اوديكي الطائف روحي البسي عبايتك
    راحت رباب ولبست عبايتها وكلمت امها وابوها
    شيخة: وليد ما اوصيك على اختك
    وليد: ان شاء الله يمه في عيوني
    شيخة: يمه رباب انتبهي على نفسك وان شاء الله راح الحقكم
    رباب: ان شاء الله يمه
    سلموا على امهم وابوهم وراحوا على المطار بس ما حصلوا رحلة وراحوا بسيارة
    ***********************************
    الجد عبدالله: خلاص نأجل روحه المزرعة
    عبدالعزيز: يبة والله ما تاجل خلاص انتم رحوا واحنا نلحقكم
    الجدعبدالله : طيب يلا كلموا العيال علشان نروح
    عبدالعزيز : ان شاء الله يبه
    في مكان ثاني في القصر
    ريم توسعت عيونها وبصدمة : رباب راحت الطائف
    خالد: ايوه ما كنتي معها في الوقت اللي اتصلت صديقتها عليها
    ريم تكلم نفسها وبصوت مسموع : راحت الطائف كيف وليش ومتى
    خالد يطلع ريم: ريم وش فيكي
    ريم تبي تبكى: خالد تتوقع انها زعلت لاني قلت لها تسامح وليد
    خالدبستغراب: ريم وش فيكي
    ريم اخذت جوالها وحاولت تكلم رباب بس ما احد يرد . ريم بترجى:خالد رباب مع مين راحت
    خالد: مع وليد
    ريم: خالد بليز كلم وليد ابي اكلم رباب
    خالد طلع جواله من جيب الثوب وكلم وليد
    وليد: هلا خالد
    خالد: وينكم الحين
    وليد: مسكت طريق الطائف ما حصلنا حجز
    خالد: اهااا وليد
    وليد: هلا
    خالد: رباب جنبك ريم تبيها
    وليد: نايمة . اخذت حبوب ونامت
    خالد: اها طيب لو صحيت قولها ريم تبيها ضروري
    وليد : ان شاء الله
    خالد: مشكوري يا اخوي يلا توصلون بسلامة
    وليد : العفو مع السلام
    **************************************
    في منزل جديد لابطال جديدة في قصتنا
    دخل بدر وسلم على امه وباس راسها : كيفك يا الغالية
    ام بدر ببتسامة : بخير بما اني شفتك يا وليدي
    بدر : يمه وين ميعاد
    ام بدر: في غرفتها
    بدر: وش رايك يمه نروح المنطقة الشرقية نغير جو
    ام بدر: عادي يا وليدي لو فاضي انا موافقة
    بدر : خلاص نكلم رشا تروح معنا
    ام بدر : ايوه الله .الله يخليك لي ولا يحرمني منك
    بدر: ولا منك يا الغالية .انا بروح تبين شي
    ام بدر: سلامتك الله يحفظك
    عائلة ام بدر
    ابو بدر متوفي في حادث سيارة
    ام بدر فوزية طيبة مره وحنونة على عيالها ولا تحرمهم من أي شي يبون .
    رشا: 26 سنة متزوجة عندها بنت وولد طيبة زي امها
    بدر : 23 سنة .. وسيم وطيب قلبه هادي مره ويحب امه واخته ضحكوك ومرح ولا يحب يظهر مشاعره بسهولة
    ميعاد : شخصيتها هادية ودلوعه .. ونعومة وحلوة شعرها طويل وكيرلي وفاتح . رومانسية وحنونة وحالمة بأفكارها وخيالاتها وطموحها .
    *******************************
    بعد 7 ساعات وصلوا الطائف . راحوا البيت غيرت ملابسها وبسرعة راحت بيت صديقتها
    في بيت اسيل
    رباب: اسيل حرام اللي تسويه في نفسك وربى حرام .اسيل اختك تحتاجك حرام
    اسيل : أي راح اليوم وبكره الدور عليه (مسكت يد رباب)وجدان امانه عندك امانة
    سمعتها وجدان وراحت ضمتها : اسيل لا تتركيني بليز اسيل
    بكت اسيل وضمت اختها بقوة ورباب جلست تهدي فيهم
    عائلة اسيل
    ابوها تزوج ام اسيل بعد ما فقدت كل اهلها في غزة . جابت منه اسيل ووجدان وبعدين اشترى لهم بيت وطلق ام اسيل بعد ما اهله عرفوا وتزوج بنت عمه . وام اسيل قبل ما تموت سوت توكيل لعبدالعزيز .كانت مريضه ومرضها ماله علاج علشان كذه خلت بناتها امانة عنده بعد ماتموت .
    اسيل: 17 سنة صيقة رباب روح بروح مرحة ودلوعة وعنيدة .. شعرها طويل وأسود فاحم ناعم وطالع روعه عليها مع بشرتها البيضا وعيونها السودا الواسعة .. وكل شي فيها حلو.
    وجدان: 5سنوات ودايم مع خلود اخت رباب .تشبه اخته مره بس عيونها زي امها لونها ازرق وشعرها لحد كتفها اشقر نعومه مره وفي عيونها براءة مو طبيعية
    مر اليوم كله بكى واهل الحارة كلهم كانوا حزنين عليه ويتسالون وين يرحون
    دفن امها وليد وفارس وعبدالعزيز ومعهم عبدالله وبعض رجال الحاره . مرت الايام الثلاثه ثقلية والحزن في عيون اسيل وبنسب لوجدان بمجرد ماتشوف اختها تبكى تروح تحضنها وتبكى معها لانها ماتعرف وش معنى الموت
    وبعد مرور 5 ايام
    شيخة: اسيل جهزي ملابسك علشان راح تروحون معنا انتي ووجدان
    اسيل وعيونها ما نشفت من الدموع : وين يا خالتي
    شيخة: بتروحين معاي ماراح اخليكي لوحدك
    اسيل: يا خالتي ما ابي اروح
    شيخة تتصنع القوة: لا بتروحين واسمعي كلامي
    طلعت شيخة من الغرفة وتنهدت : سمحيني يا اسيل ما اقدر اتركك انتي من ريحة الغالية وان شاء الله ماراح اتركك الا يوم اسلم يدك لزوجك
    راحت الصالة وجلست
    عبدالعزيز: ان شاء الله بكره بنروح الساعة 9
    شيخة: الحمدلله حصلتم حجز
    عبدالعزيز: خلاص اقنعتي اسيل
    شيخة تنهدت: قلتلها
    **************************************
    مع صباح يوم جديد وفي مطار الطائف . راحوا عبدالله ووليد يخلصون الإجرائات وبعد ما خلصوا جلسوا شويه ونادوا على رحلتهم
    عبدالعزيز: يلا يا بنات
    راحت وجدان ومسكت يد عبدالعزيز : عمو يصير اقولك بابا كل البنات في الفصل عندهم بابا
    شالها عبدالعزيز وابتسم: ايوه اكيد انتي بنتي
    وجدان بفرح : يس
    وليد: وجدان
    وجدان: نعم
    وليد: تحبين الطائرة
    وجدان: ما اعرف ما ركبت طائرة
    وليد: الحين راح نركب
    طلعوا الطائرة وكانت شيخة جنب عبدالعزيز .وبعدين رباب واسيل ومن الناحية الثانية عهود وعبدالله وبعدين وليد ووجدان
    رباب ماتعرف تربط الحزام ودايم وليد يربطلها هو
    اسيل تناظر رباب: رباب الحقي على
    رباب تنادي وليد: وليد
    وليد: هلا
    رباب تناظره : الحزام
    وليد ربط الحزام لي لرباب واسيل ورجع مكانه
    وتحركت الطائرة ووجدان غمضت عيونها وتمسكت بوليد .ونفس الشي مع اسيل
    وليد: وجدان افتحي عيونك خلاص
    وجدان فتحت عيونها وصارت تناظر السحب وهيا مبسوطة . اسل طلعت اختها المبسوطة ونزلت دمعتها على خدها وصارت تبكى بصمت
    أمي يادمعتي الحزينه
    أمي يافرح تحول حزن
    الكون اظلم بعدك وانطفى نور المدينه
    صار فيها جراح وآنين
    تحولت صحراء موحشه وكئيبه
    وجف شجرهاوثمرها والياسمين
    والغيم تلاشى من سماها
    وانقطع عنها المطر شهور وسنين
    وطيور السعد رحلت عنها
    **********************************
    في المزراعة .كانوا البنات نايمين كلهم بستنان ريم وريما
    ريما تنهدت: ريم تتوقعين يحبني
    ريم بتسامة: اكيد يحبك . في احد ما يحبك
    ريماابتسامة: مبسوطة انه راح يرجع اليوم
    ريم : طيب وش رايك نروح مع خالد المطار .خالد بيرحو يجيبهم
    ريما وقفت : امانة
    ريم : بسم الله وش فيكي انتي
    ريما رجعت جلست : تفعلت
    ريم: انا قلت يمكن لانه سيارة وليد في الطائف
    ريما بوزت: طيب يا حلوه سيارة خالي وعبدالله هنا (وبحماس) ريم تتوقعين من البنت اللي يحبها خالد
    ريم: انا اعرفها . بس ما اتوقع انها راح توافق لانه في بالها في احد ثاني
    ريما توسعت عيونها : من هيا
    ريم: ما اقدر يا ريما اقول
    ريما: ياقلبي انا على اخوي
    ريم: حتى انا خايفة موت عليه
    ريما: متاكده انتي
    ريم: يب تاكدت
    سكتوا وكل وحده رفعت كوبه وصار يشربون بهدوء
    نوف : الله اكبر عليكم يا خاينات
    ريم: صح النوم
    نوف: ايه العبي على علشان اسمحكم
    ريما تضحك على شكل نوف : ههههه هههههههههههههههه بطني هههههههههههه اه بطني
    نوف: سلامات وش فيها اختك
    ريم ماسكه ضحكتها : ما ادري (بس ما قدرت تستمر) هههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه
    نوف: بنات تحتجون شهار
    ريم من بين ضحكتها : اول مره اشوفك كذه وشعرك منكوش
    ريما : اخر مره كان شكلك كذه يوم كنه في الروضة
    نوف : انسان قام من النوم وجوعان يجلس يسرح شعره
    ريم: ترى اليوم راح يجونا ضيوف
    نوف : قولي والله. مع السلام
    ******************************
    في الرياض وفي مطار الملك خالد بتحديد هبطت الطائرة ونزلوا كلهم واتجهوا لقصر الجد عبدالله
    عبدالعزيز: راحوا ارتاحوا ان شاء الله بنروح المزرعة على العصر باذن الله
    الكل راح يرتاح . رباب اخذت اسيل معها
    رباب: اسيل يل قلبي انتي نامي وانا بروح مع وجدان
    اسيل: انا ما فيني نوم
    رباب: اوكي تعالى معنا
    راحوا الحديقة الخلفية لانها مغطيه بعد ما طلبوا فطور من ماكدونلاز
    وجدان على المجريحة: رباب
    رباب: هلا
    وجدان تمسك بطنها: جوعانة متى راح يوصل الاكل
    رباب ابتسامة: بعد شويه . اسيل
    اسيل: هلا
    رباب: لو تبقى شي لا تستحين مني
    اسيل: مستحيل استحي من اختي
    رباب: تسلمين يا قلبي انا
    بعد دقايق وصل الفطور واكلوا البنات وبعد كذه ناموا اسيل ووجدان ورباب جلست لوحده
    رباب في نفسها: لا ياربي انا ما ابيه يتعذب لاني احترمه يا ربى وش اسوي انا
    رن جوالها .وردت والابتسامة على وجهها
    شهد: سبحان الله من لقي احبابه نسى اصحابه
    رباب بتسامة: اقول اهجدي بس والله انشغلت
    شهد: ايوه واحنا خليتنا صفر على الشمال
    رباب تنهدت: شهوده ام اسيل ماتت
    شهد : امانة
    رباب تنهدت: شهوده في احد يمزح في الموت
    شهد: ياعمري انا عليها وش راح تسوي الحين
    رباب: بتكون عندنا .على العموم كيفك
    شهد: تمام الحمد لله كيفك انتي
    رباب : بخير
    شهد : سمعتي بموضوع العزيمة
    رباب: يب فروس قاللي
    شهد: ترى راح يسونها هنا في الرياض بعد كم يوم
    رباب: من جد
    شهد: والله
    رباب: يصير خير
    شهد: يلا روبي باي
    رباب: باي
    بعد ما سكرت الخط راحت تنام . وقريب العصر
    شيخة: قوموا يا بنات قوموا
    رباب: مامي اتركينا شوي
    شيخة : رباب قومي لا ابوكي يزعل عليكي الكل قام . قامت رباب وهي متاففه دخلت الحمام واخذت لها شور سريع وطلعت ليست بنطلون جنز وبلوزه وردي عليها خطوط سوده ولبست صندل ابيض ولمت شعرها ذيل الحصان .حطت قلوس وردي وكحل وطلع شكلها كيوت وهادي اخذت جوالها وعبايتها ونزلت
    وليد : يل ايبة
    عبدالعزيز : يلا
    طلعوا من القصر وراحو على المزرعة بسيارتين
    شيخة وعبدالعزيز ووليد ووجدان في سيارة . وعبدالله وعهود ورباب واسيل في سيارة . وصلوا المزرعة على القروب وكان الجو يجنن
    نزل وليد وكان لبس برموده جنز وبلوزة ابيض وسيعة وجزمة وشراب : يالله على هل الجو النعش
    خلود جات تجرى : ماما ماما ماما
    شخية: ياهلا والله وحشتك
    خلود تهز راسها: مره
    شيخة: شوفي صديقة وجدان جات
    خلود تضم وجدان : ياسلام نلعب مع بعض
    عبدالعزيز : ادخلوا
    شيخة: ان شاء الله
    دخلت شيخة ومعها اسيل ووجدان وخلود سلموا على الجميع وجلسوا
    الجده: اللي وين رباب
    شيخة تتلفت: وي وينها كانت معنا (وقفت) بروح اشوفها
    قامت اسيل معها وراحوا عند السيارة
    شيخة: وليد وين اختك
    وليد: مين من خواتي
    شيخة: رباب
    وليد: دخلت معكم
    شيخة : ماهي داخل
    وليد: متاكده يمة
    شيخة: ايه
    وليد : خلاص انتم شوفوا داخل وانا بكلم عبود ونشوفها
    شيخة: طيب
    وداخلو يدورون عليها ونفس الشي في الخارج واخيرا لقيوها سحبه سيفون ونايمة . تركوها زي ما هيا جلست اسيل جنب رباب وهي تطالعها
    اسيل في نفسها امي راحت ووجدان من وصلنا ما شفتها ورباب مرهقة ولها كم يوم مانمت زين وباقى انا لوحدي
    في نفس المزرعة في مكان ثاني كانوا الحريم جالسين مع بعض والبنات جلسين على العشب ويغنون ويضحكون ويسالفون
    شيخة: بنات وين اسيل
    ريم: ماهي معنا خالتي
    شيخة: اهااا طيب
    راحت شيخة وهي تقول في نفسها غريبه وينها ورباب نايمة .دخلت الغرفة وشافت اسيل جالسه لوحدها تناظر رباب النايمة
    شيخة: اسيل ليش جالسه هنا لوحدك
    اسيل ببتسامة: انتظر رباب تقوم
    شيخة: ليش ما جلستي مع البنات
    اسيل: ما اعرفهم
    شيخةتصحي رباب : رباب قومي يكفي نوم
    اسيل: يا خاله اتركيها
    شيخة: ما صار هذا نوم . ( شيخة تغمز لاسيل) رباب قومي نسينا اسيل في بيت جدك
    رباب قامت مفزوعة: هااا كيف ماما كلمي وليد
    شيخة: قومي يلا ما صار هذا نوم اذن العشا وانتي ما صليتي
    رباب: متى اذن
    شيخة: من زمان وفوق كذه اسيل جالسه لوحدها هنا مارضيت تطلع .تقول ماراح اطلع لحد ما تقوم رباب
    رباب: يلا قمت
    قامت وصلت وغيرت ملابسها وطلعت ومعها اسيل . وراحت عند الحريم اول تسلم عليهم
    الجدة: كل هذا نوم وانا جدتك
    رباب: والله لو امي تركتني كان ما قمت اليوم
    الجدة: كان جيتك بعصا
    رباب بثقة: انا اعرف يا جده قلبك ما يطاوعك
    الجده: ايه العبي على بكلمتين
    نورة: اكلتي يمه رباب
    رباب: لايكون تعشيتوا
    نورة: لا باقي
    رباب : اصلا انا اعرف مستحيل عمه نورة تاكل بدونى
    منيرة: ماشاء الله على العلاقة هذي
    ابتسامة رباب وواقفت : يلا توصون على شي
    الكل : سلامتك
    اخذت اسيل وطالعوا عند البنات
    كانوا البنات فرشين فرشه على العشب وجلسين عليها وحولهم العصيرات والشبسات وحلويات وكل الكل الاشياء الي ما تخله منه جلسات البنات
    رباب: السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    ريم: واخيرا قومتي
    رباب ابتسامة: قوليلي ماشاء الله
    سارة: ولا نومت اهل الكهف
    رباب: طيب يا بنات بروح انام احسن لي من الجلسه معكم
    ريما: حرام اتركو ربوبتي في حالها
    سارة: وش نوع المصلحة اللي بينكم
    رباب: غيرانين
    وسعوا البنات مكان لرباب واسيل وجلسوا
    رباب: بنات اسكتوا شوي بقول لكم شي
    البنات سكتوا
    رباب بتسامة: هذي اختي سيل
    البنات كلهم بداو يسولفون مع اسيل وشوي تاقلمت اسيل مع البنات
    جوال نوف يدق : هلا ماجد
    ماجد: هلا فيكي .اسمعي نوف قولي لامي العيال شوي راح يدخلون
    نوف: ان شاء الله
    ماجد : يلا مع السلام
    نوف: باي
    وبعد ما حطت الجوال
    نوف: بنات الاولاد راح يدخلون بعد شوي
    ريما ناظرت ريم وريم فهمت عليها وابتسامة
    ريم: وش هذا الحظ انا كنت بقول ندخل عند امهاتنا
    عهود: ايه صح حتى انا بطني يعورني
    رباب: عهود اكلم عبود ياخذك المستشفى
    عهود: لا ما ابي اخليه يقلق اكيد راح يهدى شوي
    ندى: عادي ندخل ونحط الجلال يوم يدخلون
    حصة: ايه صح
    ريم: اجل قاموا ندخل
    قاموا البنات ودخلوا عند امهاتهم وجلسوا معهم وشوي دخلوا الاولاد
    عبدالمجيد: جده ااكيد وحشتك موت صح
    وليد: الثقة الزايدة تعمى
    عبدالمجيد : ما احد سالك . صح جدتي
    الجده بخبث : ولو باقول الصراحة وليدي وليد هو اللي وحشتني لي كم يوم ما شفته
    ماجد: تم تدمير الجبه بنجاح
    الكل صار يضحك على مجود وهبالته
    عبدالمجيد: خالتي شيخة اكيد وحشتك صح
    شيخة: اكيد يمه وحشتني
    عبدالمجيد : يا لبيه فديت زوجة خالي وربي تجنن
    وليد بمزح : ترى بروح اعلم عليك ابويه
    مسكت عهود يد رباب وريم وشدت عليه
    رباب بخوف : عهود انتي بخير
    عهود : اسكتي لا عبود يسمعك انا بخير.بقوم ادخل الغرفة
    رباب: اوكي
    حاولة عهود تقوم بس ما قدرت وجلست
    ماجد: هااا ياجده لقيتي لي بنت الحلال
    الجده: ايه قوم تعال جنبي اقول
    قام ماجد والابتسامة على وجهه : هلا
    الجدة قالت له في اذنه
    ماجد: ايه يا جده ابيها
    الجده : خلاص نكلم ابوك علشان يكلم ابوها ويصير خير ان شاء الله
    ماجد: متى
    الجده: خلاص بعد ما نرجع
    ماجدبترجى: جده بلييييييييز بكره بلييييز
    وليد يضحك: الولد مستعجل
    ماجد: لانو البنت اللي جده اختارتها انا اعشقها من زمان
    عبدالمجيد: لا لا لا انا ما اقدر كذه لازم اعرف من هيا لازم
    عهود ما قدرت تستحمل اكثر وفجاة صرخت وبدات تبكى وهيا ماسكه بطنها . عبدالله قام بخوف والكل قام والعيال بسرعة طلعوا لانه الجلال طاح من عهود .قرب عبدالله جنبها .وحضنها
    عبدالله: عهود قلبي لا تبكين قوليلي وش فيكي
    عهود تبكى: اه اه ه بطني يعورني
    وصارت عهود تشد في بلوزة عبدالله وتبكى بالم
    عبدالله صرخ وكانه مجنون : راحوا جيبو عباية بسرررررررررررررررررعة
    راحوا البنات يجبون عباية . حس عبدالله بجسم عهود يرتخي . توسعت عيونها
    عبدالله بخوف: عهود عهود حبيبتي ردي على عهود
    وصار يحضنها وهو يبكى . شيخة اخذت مويه ورشت على وجه عهود بس ما قامت وبعدين حطوا عطر قوي لحد ما بدات تقوم
    فتحت عبونها بشويش : عبود لا تتركني
    لبسها العباية وراحوا وراحوا معهم ريم وليد ورباب
    *************************************
    هنوف: الله يقومها بسلامه وربى عبود يحزن
    نوف: انا اعرف انو يحبها بس ما توقعت انه يبكى لانها داخت
    ندى: بصراحة عهود عسل واللي مايحبها مجنون
    شيخة بقلق : سارة قومي كلميهم
    سارة : ان شاء الله يمه (رفعت الجوال وكلمت ) مامي ما يردون
    شيخة بخوف : الله يستر
    منيره: شيخة اهدي ان شاء الله ما فيها الا الخير
    طلعت نورة وبعد كذه رجعت : شيخة عبدالعزيز يبيك بره
    قامت شيخة: لو كلموا طمنوني
    سارة: ان شاء الله يمه
    طلعت شيخة ولقيت عبدالعزيز جالس . جلست جنبه بهدوء
    شيخة : قالت نورة انك تبيني
    عبد العزيز : ايه ابيكي (ضمها عبدالعزيز وبعدين باس جبينها ) لا تخافين راح تكون بخير
    شيخة : ان شاء الله
    ******************************

    انتظر منكم توقعاتكم av.3bir.net_images_smilies_a.
     
    أعجب بهذه المشاركة اميرة زماني
  3. اميرة زماني

    اميرة زماني عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏17 يونيو 2015
    المشاركات:
    188
    الإعجابات المتلقاة:
    460
    نقاط الجائزة:
    250
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    جزيرة عائلة روبنسون كروزو
    الله الله مرة ابداع ما اقدر انا:):58:

    ممممممممممم توقعاتي
    اول شي البنت الي يبيها خالد ايمكن رباب
    وعهود يمكن حامل

    اسفة ما عندي توقعات اكثر
    بس ان شاءالله عهود ما يصيرلها شي

    بانتظارك حبيبتي
     
  4. roroheart

    roroheart .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    309
    الإعجابات المتلقاة:
    1,275
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    السعودية
    شكرا على دعمك لي عزيزتي ، ويسعدني مرورك وكلامك دافع يشجعني عشان أكمل سلمت av.3bir.net_images_smilies_h64.
     
    أعجب بهذه المشاركة اميرة زماني
  5. roroheart

    roroheart .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    309
    الإعجابات المتلقاة:
    1,275
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    السعودية
    وفي السيارة
    رباب : وربى يا عهود اخويه كان بيروح من يدنا
    عهودبهمس: لا الله يحميه اموت وربى بعده
    ريم: يالببه انا عليك عبود
    عهود بغيره: لبه انا بس
    ريم: تغرين مني لا تخليني اتهور
    عهود بسرعة: لالالا خلاص
    وصلوا المزرعة ونزلوا ودخلوه وعبود ماسك عهود
    عبدالله: السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    عبدالله: يمه مبروك بتصرين جده لمره الثانية
    الكل كان مبسوط وبارك لعهود وعبدالله . قام عبدالله بيروح عند العيال
    عبدالله: ما اوصيكم انتبهولها
    الكل: ان شاء الله
    باس عبدالله عهود: انتبهى على حالك ولو تعبتى كلمني اوكي
    عهود وهي مستحيه : طيب
    وبعد ما راح عبدالله طاحوا البنات ضحك على عهود وخجلها
    عند العيال
    عبدالمجيد: يلا ماجد قول
    ماجد: بس اول اوعدني انك ما تقول لاحد
    عبدالمجيد: والله ماراح اقول
    ماجد : بصراحة انا احب 0000000 من زمان
    عبدالمجيد انصدم بس ما بين : اهااا مبروك منك المال ومنها العيال
    ماجد مبسوط : الله يبارك فيك
    جاهم وليد: اشم ريحة خيانة
    ماجد: اقول اعقب
    عبدالمجيد كان سارح بتفكيره ( ليش يا ماجد ليش اللي انا احبها ليش اللي انا اعشقها ليش ) وقف عبدالجيد
    ماجد: وين بتروح
    عبدالمجيد: بروح عند امي
    وليد يتريق: روح خلي ماما تعطيك حليب قبل ما تنام
    دخخل عبدالمجيد وطلب يقابل امه وبعد ما جات وجلست معه ارتمه في احضانها
    نورة: مجيد حبيبي وش فيك
    عبدالمجيد: ولا شي بس حسيت نفسي اني مضايق شوي
    نورة تمسح على راسه: لا تضايق خلقك الدنيا ماتسوه
    عبدالمجيد : اتمنى (وقف) يمه انا بروح تحتاجين شي
    نورة: سلامتك ياوليدي ت
    َعلّمت في ساعة الضِّيق " ما أشكي "
    واليوم ضَاقت ../ بَس أنا ماتكلمت
    راح عبدالمجيد عند العيال وبعد كذه الكل نام علشان بكره الكل راح يرجع لانه الاجازةانتهت
    مع صباح يوم جديد الكل قام وفطر وبعد كذه الكل بدا يسلم ويروح
    **************************************
    انتهت الاجازة والكل رجع لبيته وعمله
    بعد مرور اسبوع
    ماجد: يبه ابيك تخطب لي .......
    ابو ماجد: بسم الله عليك اول شيء تنفس ثاني شي وش جاب سالفه الخطبه بهالليل
    ماجد :ييييبه ييبه تكفى ماابي البنت تروح من يديني
    ابتسم ابو ماجد وهو يغمز لولده:تحبه؟؟
    ماجد بارتباك:هاه بصراحة اموت فيها
    ابوماجد : خلاص ان شاء الله راح اخطبلك هيا
    ماجد: يلا يبه كلم ابوها الحين
    ابو ماجد : اهجد ياولد بكره ان شاء اكلمه
    ماجد : هااه يبه خلنا بكرا نرووح نخطبها بسررعه
    ابو ماجد : اقلها خليها لنهاية الاسبوع
    وفي اليوم الثاني
    كانوا البنات طالعين من المدرسة ريم وريما ونوف والهنوف والبنات . وطبعا هم ما يتغطون بمعنى الاصح بس يتغطون على الاقارب والغريب لا
    ولد: ياهو انت يا حلو اعطينا وجه انا اتعب
    الولد الثاني : يا لبي بس وربى جو الرياض حر وش رايكم ياحلوين نروح المملكة نبرد على قلوبنا
    ريما تتمسك في ريم وبصوت واطي : ريم خايفة وربى خايفة
    نوف: وانا كمان ريم وهنوف انتم الكبار تصرفوا
    ريم بعصبية وربى انكم قليلين ادب ومو متربين
    الولد الاول: الكلمات من فمكم تجنن
    الولد الثاني : احتاج مستشفى على هل الصوت الخقق
    بدر: عيال والله حرام مايصير كذه عندنا اخوات . وحنا ما نرضها على اخواتنا
    الولدالاول: بدر تبي تطس انت طس لوحدك
    بدر : كيفكم مع السلام اشوفكم بكره ( ومشى لحد ريم) لوسمحتي
    ريم بعصبية: ياقليل
    قاطعها بسرعة : انا اسف وبجد ما كان قصدي ( وراح)
    ريما بصدمة: اول مره اشوف ولد يعتذر
    هنوف: اقول يلا السايق جاء
    طلعوا البنات السيارة
    ريم: تعالوا عند اليوم
    نوف: اوكي نكلم امي ونجى بعد العصر
    ريم: اقول وربى راسي مصدع راح اسحبها نومه يمكن ما اقوم الا الليل علشان كذه جيبوا اشياءكم يصير نروح المدرسة بكره مع بعض
    نوف: ان شاء الله
    ريما صرخة : الله اش اقول عليكي يا وسخه
    ريم: ريما خير
    ريما: هنوف كبتلي عصير
    ريم بستهبال ودلع: ياي كبت لك عصير يمه وش راح تسوين
    ريما: عن الاستهبال ريم
    ريم: قولي لنفسك يا هبلة
    عند بدر وقف عند الاشارة وسرح في فكره
    وربى انها تجنن ما ادري احس انو فيها شي يجذب معقولة عجيبتني لا مستحيل وليش مستحيل معقولة هذا اللي يسمونه الحب من اول نظره بس وربى تدروخ
    صح على صوت الناس اللي يخصمون وراه وبسرعة مشى . واخيرا وصل بيتهم ونزل دخل البيت
    بدر بصرخ: سنايس سناااايس
    جات سنايس بسرعة : نعم بابا
    بدر: ابي عصير بادر مره وبسرعة مفهوم
    سنايس : يس بابا
    دخلت رشا: ترى ظهر يعنى الناس تبي ترتاح
    بدر: اهلا رشا بس على فكرة اولا الانسان يسلم وثانيا وش جابك عندنا
    رشا: اهم شي وش جابني عندكم البيت بيت ابويه وثانيا عموري مسافر وثالثا مامي قالت اجي مشتاقة لعيال و
    قاطعها بدر: سوال كم شريط فطرتي ماشاء الله تبارك الله فمك ما تعب
    رشا: الغلط الغلط مو عليك الغلط عليه انا اللي جلست معاك
    دخلت حلا: السلام عليكم
    بدر: اكتملت
    حلا : خير يا طير شيفني جنى عندك اقول مو بس علشانك خالى اسكت لك احترم نفسك
    بدر: رشا امسكي دجاحجتك لا اقوم الحين عليها
    حلا : يمه خوفتني
    قام بدر بيمسكها قامت طلعت جرى ولحقها بدر بس ما قدر يسوي لها شي لانه كانت وراه ظهر امه
    ام بدر: ياهلا والله بوليدي
    بدر: هلا فيكي يا دنيتي كلها
    ام بدر ابتسامة: يا حظي كل هذا انا
    بدر يبوس يدها : واكثر والله يمه
    ام بدر: كيف الجامعة معاك
    بدر: بخير الله يسلمك اخلص هذي السنة ان شاء الله وبعدين راح اسافر
    ام بدر بحزن :الله يوفقك يا وليدي
    بدر: افا يمه ليش كل هذا الزعل لو ماتبيني اسافر ما راح اسافر
    ام بدر: لا والله ياوليدي راح تسافر . بس ابي اقولك شي
    بدر: تفضلي يا نظر عيني
    ***********************************************
    كانوا البنات مجمعين مع بعض وضحك واستهبال
    نوف: الله اش اقول عليه تخيلي تقول (وتقلد صوتها) ماراح تاخذين درجة المشاكة كاملة
    ريم: بمجرد ما افكر انها اخر سنة انسى كل شي
    ريما: والله وناسة يابنات انا متحمسه على حفلة التخرج
    هنوف: لا يكون راح تسويها
    ريما بستغراب: ايش
    هنوف: الخبلة اللي سوتوها بعد ما تخرجنا من المتوسط
    ريما : هنوفه بصراحة ما فهمت عليك
    هنوف: ريما لا يكون راح تسون حفلة تخرج
    ريما؛: اكيد يا ماما هذا تخرج من الثانوي وش تنظرين نجلس كذه بدون حفلة . اصلا مامي قالت راح نسوى حفلة على مستوى الرياض
    هنوف: الله يقويكم على كذه
    نوف : ايه صح بنات هذا الاسبوع ابوي بيروح يخطب لماجد
    ريم: من جد
    هنوف: يب
    ريم: من البنت
    هنوف : كلهم يعرفوها بس انا ونوف
    ريم: اهاااا . وش ريكم نكلم ربوبه من زمان عنها
    هنوف: قوومي روحي جيبي الجوال بسرعة
    ريم: خدامة عندك (وتصرخ) روززززززززززززز روزززززززززززززززز
    روز: yes madam
    ريم: I want my mobile
    روز : ok madam
    ريم: Quickly
    وراحت الشغالة وجابت الجوال وحطو البنات على Loud speaker
    رباب: الو
    البنات بصوت واحد: Hello
    رباب: اهلين بنات . دقيقة يا خاينات مجمعين بدوني
    ريم: ما احد قالكم اسكنوا في الطائف
    رباب: احلى من الرياض
    هنوف: اقول انتم الاثنين هجدوني كيفك رباب
    رباب: تمامو كيفك انتي
    هنوف: بخير الحمد الله
    نوف: خلاص اسكتي رباب انا نوف
    رباب: اهلين نوفا كيفك
    نوف: بخير حبيبتي كيفك انتي
    رباب : تمامو ياعمري انتي
    ريما بدلع: بوبة شوفي هنوف ضربتني
    رباب: هنوهه ليش ضريتيها
    هنوف : يعنى ما تعرفين دلع ريما . وكيف انا انسانه ما تحب الدلع
    رباب: اهاااا قولتلي . لو راحتي بيت زوجك ينزل عليكي الدلع كله
    هنوف: طسي وجهك ماراح ازوج
    رباب: قالتلي
    ريم: رباب ماجد نهاية الاسبوع راح يخطب ما تعرفين مين
    رباب: لا والله
    ريم: على العموم لو عرفتي لاتنسين تقولين
    رباب: ان شاء الله . بنات اسيل تسلم عليكم
    الكل: الله يسلمها سلمي عليها
    رباب: يوصل ان شاء الله
    ريم: يلا باي
    رباب: باي
    بعد ما قفلت
    رباب: اسيل قومي ننزل عند امي
    اسيل : يا عمري انا مالي نفس انتي انزلى وانا راح انزل بعد شوي
    رباب: اوكي على راحتك
    نزلت رباب عند امها ودخلت الصالة سلمت على امها وجلست جنبها
    شيخة: ياهلا با احلى البنات
    رباب: احلى البنات مره وحده
    شيخة: ايه احلى البنات
    رباب: والاحلى من الاساس اكيد
    سارة: اقول يمه
    شيخة: هلا
    سارة: وش رايك تكلمين ابويه نروح ماليزيا هذي السنة
    شيخة: وليش انتي ما تكلميه
    سارة: لان هانتي زوجته وحياته وعمره وكل دنيته
    شيخة: اقول سويره اسكتي ابرك لك
    سارة: واااااااااااااااااااااو رباب لا يفوتك مامي حمرت من الخجل
    شيخة: استحي على وجهك لا اقوم عليكي الحين
    دخلت عليهم وجدان وهي تبكي
    شيخة: وجدان وش فيكي حبيبتي
    وجدان: ابي ايباد
    شيخة تاشر على عيونها : من عيوني الحين اكلم وليد يجيب لك ايباد
    وجدان: ما ابي ابي حق خلود
    شيخة: خلاص لا تبكين الحين اكلم خلود
    دخلت خلود
    شيخة: خوخه حبيبتي وش رايك تعطين وجدان الايباد اللي عندك وانا راح اخلى وليد يشترى لك جديد
    خلود : ما ابي
    شيخة: طيب خلي وجدان تلعب معاكي
    خلود: من اول هي جالسة تلعب
    شيخة نفذ صبرها : خلود اعطيني الايباد
    خلود: ماابي
    شيخة : خلود اسمعي الكلام
    خلود رمت الايباد وضربت وجدان: اكره روحي بيتكم
    وطلعت جري ووجدان كمان راحت عند اختها تبكى
    شيخة: يا ربى صبرني
    سارة: لا توجعين راسك علشانهم
    شيخة: ايه صح قبل ما انسى نهاية الاسبوع عندنا عزيمه
    سارة: عزيمة شنو
    شيخة: جدتكم تقول الكل راح يجمع
    رباب: اسوا خبر سمعته
    شيخة: عيب يا بنت
    رباب: فروس راح يجي
    شيخة: اكيد ليش ما هومن العائلة
    رباب: يب وناسة
    شيخة: الحين يوم سمعتي فروس فرحتي
    رباب: يب
    دخل عبد العزيز : سلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    عبدالعزيز : وين الباقي
    رباب: وليد طلع وخلود في غرفتها
    عبدالعزبز : سارة حبيتي تعالى جنبى ابيك
    سارة قامت وجلست جنب ابوها
    سارة : هلا يبه
    عبدالعزيز : ماشاء الله عليكي انتي الحين كبرتي وصرت حلوه ماشاء الله . وعلشان كذه ما راح الف وادور في واحد ماشاء الله عليه دين وخلق خطبك مني وانا ابيكي تستخرين وتفكرين زين
    شيخة: مين هو
    عبدالعزيز: ماجد ولد اخوي
    سارة استحت وقامت بسرعة تركت المكان
    شيخة: والله وكبرت بنتي
    رباب: اهااا وانا اقول وش عندهم البنات مكلميني (وقفت) انا بروح اشوف سويره
    طلعت رباب عند اختها
    رباب: مبروك
    سارة بحياء: الله يبارك فيكي ( استوعبت) وبعدين من قال اني موافقة
    رباب تضحك : ما احد قال بس بين على وجهك الاحمر
    سارة ضربت رباب: يا حمارة يا دبه قومي عني
    رباب: وانا اقول وش فيه الولد كل ما رحتي مكان يطلع فيكي ويوم يشوفك يوزع ابتسامات
    سارة عصبت: رباب كلي تبن
    رباب : سرونة ابسالك
    سارة: هلا
    رباب: تحبيه
    سارة: ما ادري
    رباب: والله شكلك تحبينه
    سارة وجهها صار احمر : وربى انك معفنه
    رباب: اهااااااااااااا كل هذا حب
    سارة بصراخ : ربااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااب قومي اطلع من غرفتي
    ***********************************************
    في الرياض وبتحديد في شركة الجد عبدالله
    رمى الاوراق على الارض : كيف كيف صار كذه كيف
    ابو ماجد: اهدى يا ابوي راح نعوضها ان شاء الله في صفقة جديدة
    الجد عبدالله جلس على الكرسي وحس بضيق
    ابوماجد قرب منه وببخوف: يبه فيك شي
    الجد عبدالله: ابي مويه مويه يا عبدالرحمن
    ابوماجد يكلم السكرتير : بسرعة جيب مويه (وطالع ماجد) كلم دكتور العائلة بسرعة
    بعد 3 ساعات
    كان الجد عبدالله في قصره بعد ما نقلوا فتح عيونه بشويش وشاف الكل حوله
    الجدخديجة: الحمد لله على سلامتك
    ابوماجد: يبه كذه تخوفنا عليك
    الجد عبدالله: الحمد لله على كل حال الحمد لله
    خالد: يبه الفلوس تتعوض والحمد لله اللي خسارنا مو كثير وما راح ياثر في باقي الفلوس
    الجد عبدالله: والله ما اكون عبدالله لو ما نزلتهم في السوق علشان يعرفون مع مين يلعبون ثاني مره
    ابو خالد: يبه انتي الحين ارتاح وبعدين يصير خير
    الكل سلم على الجد وانصرفوا
    ****************************************
    في الصباح وفي مدارس .......... العالمية الاهلية
    هنوف: يلا نبدا
    ريم: اكيد حبيبتي
    ريما: يلا
    ريم صرخت: يا ابلة الحقي على يا ابلة
    الابلة: وش فيكي ريم
    ريم تبكى: رجولي ما اقدر احركها
    الابلة جات عندها ومسكت يدها حاولت تقومها:حاول يا ريم
    ريم : ما اقدر يا ابلة ما اقدر
    ريما تبكى: اختي وش فيها اختي
    هنوف تضم ريما : ما فيها الا العافية
    ريم : ابلة ابلة ليش كل شي صار اسود
    ابلة تطالع البنات اللي بداو يبكون . وشهقت هنوف لما حست بجسم ريما يثقل ورتخى
    هنوف: لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    الابلة خايفة : روحوا نادوا المديرة بسرعة بسرعة
    وبعد ما جات المديرة
    المديرة: وش صاير
    ريم تمسك يد الابلة : ابلة لا تتركيني المديرة راح تتقتلني
    نوف تبكى: ابلة سعاد(المديرة) لا تقتلين بنت عمي
    المديرة: اعقلي انتي وهيا
    هنوف: خالد خالد اتصلوا على خالد بسرعة ترى بعدين راح تشنج
    نوف حطت يدها على فمها : لااااااااااااااااااااااااااا وطحت على الاض
    رات المديرة بسرعة الادارة وجلست تدور في الارقام وطلعت رقم خاتلد
    المديرة: السلام عليكم
    خالد: وعليكم السلام
    المديرة: اخ خالد
    خالد: ايه من معاي
    المديرة: انا مديرة مدرسةاختك
    خالد: فيه شي
    المديرة: ممكن تجي
    خالد: عسى ماشر
    المديرة : نحتاج ضروري
    خالد: مسافة الطريق واكون عندك
    المديرة : ممكن تكلم عمك علشان بنات عمك
    خالد: وش صار لهم بعد
    المديرة : نوف مريضة
    وكلها دقايق وخالد وماجد عند باب المدرسة
    خالد بخوف : الله يحفظهم
    ماجد: ان شاء الله ما فيهم اللي العافية
    وشوي نزلت الخالة وفي يدهاريما والبنات ما سكينها من الناحية الثانية ونوف ما سكتها هنوف ومعها بنات وريم الابلة والمديرة نزلوها
    لبست الابلة ريم العباية ولبست عبايتها علشان تطلعها
    الابلة: لو سمحت يا اخ خالد لا تنسى تخبرونا وش يصير معكم
    خالد : ان شاء الله
    طلعوا السيارة وخالد كان بيروح المستشفى
    قاموا البنات كلهم ضحكوا بصوت عالي
    هنوف: الله ايش اقول على ابليسك وربى كنت بضحك
    نوف: ايه فا تك شكلك وانتي تقولين ياابلة المديرة راح تقتلنى
    خالد وماجد مصدومين
    خالد بعصبية: ممكن اعرف وش اللي قاعد يصير
    البنات خافوا من نبرة خالد
    ريم : اسفات
    خالد: والناس لعبه عندك تخوفوهم وبعد تقولون اسفات وقسم بالله هبالة . اكلم ابوي الحين هااا تكلموا
    البنات : اخر مره
    ماجد: ليش سويتم كذه
    هنوف : طفشنا من المدرسة وخالة نورة وماما ما رضيوا نغيب
    وبعد دقايق وقفت السيارة ونزل خالد : يلا ماجد
    يطلعوا البنات كانوا عند المملكة
    ريم: خلودي ننزل
    خالد بتسامة: اكيد لا طبعا
    ريما: وربى اخر مره
    هنوف: ماجد انت قلبك ابيض
    نوف: بليز يا عيال بس هذي المره
    خالد : بسرعة انزلوا قبل ما اعد عشره
    نزلوا البنات وبعد ما خلصوا جالسوايدرون في الاماكن ويشترون
    واخيرا انتهى الاسبوع بسرعة وجاء اليوم المنتظر لعزيمة اهل شيخة
    شيخة خلصت وجالسة تنظر بناتها كانت لبسه فستان اسود طويل ومحطيه مكياج خفيف وطقم الماس ناعم هداية من عبد العزيز
    وليد: وش الشياكة هذى وربى انا اتعب على القمر اللي قدامي
    شيخة: ويه خلاص زمني خلص الحين انا بزوج عيالي
    وليد: مستحيل اللي يشوفك يقول عندك احفاد
    عبدالعزيز دخل: استحي على وجهك تتغزل في زوجتي
    وليد يغمز لابوه: يبه تغار عليه
    عبدالعزيز : ايه اغار عليه لانها احلى ما خلق ربى
    شيخة استحت: بروح اشوف البنات
    مسك عبدالعزيز يدها : وليد يروح يشوفهم
    وليد: يبه والله ما فيني اقوم
    عبدالعزيز : قوم اقلب وجهك لا احوس في بطنك الحين
    شويه اللي البنات نزلوا
    سارة: يلا يمه خلصنا
    شيخة: يلا
    قاموا البنات وراحوا الاستراحة ونزلوا شيخة والبنات في قسم الحريم وعبدالعزيز وليد وعبدالله قسم العيال
    وبعد ما دخلوا البنات جلسوا ينزلون العبايات
    سارة لبست فستان احمر واسود من فندي وحطت شادو احمر ودمجتة بالاسود وكحلت عيونها بالسود وحطت روج احمر صريح وبلاشر وردي و المانكير اسود عليه فراشات حمراء صغيرة على اظافرها وتركت شعرها كيرلي كانت في قمة الجمال والانوثة
    رباب كانت لبسه فستان لون وردي من شانيل وعلية نقوش با الابيض وكان قصير بس مومره لتحت الركبة وحطت شادوا وردي مع فوشي وكحلت عيونها بالسود وحطت روج فوشي وبلاشر وردي والمانكير وري وعلية ورود ابيض وكانت لا تقل عن اختها في الجمال
    استقبلتهم شهد: ياهلا والله من اول نتظركم
    رباب وسارة سلموا على شهد
    شهد: اكسجين بسرعة اكسجين وربى انكم سرقتم كل الاضواء بسم الله ما شاء الله عليكم تخقون بمعنى الكلمة
    شيخة: يابنات انا بدخل قبل ما ترحون عند البنات لا تنسون تسلمون على الحريم
    رباب وسارة : ان شاء الله
    طبعا عهود ما حضرت علشان الحمل
    دخلوا البنات عند الحريم والكل يناظر فيهم ويسال عيال مين
    حرمة: ماشاء الله هذولاء بنات مين
    الثانية: بنات شيخة
    الاولة: ما شاء الله وانا اقول من وين كل هذا الجمال اكيد ما خذينه من امهم
    الثانية: ايه اللي يشوفها مستحيل يقول عندها حفيد كانها امس تزوجت
    وبعد ما خلصوا البنات ما عند الحريم راحو عند البنات وكلهم قاموا يسلمون عليهم
    ليان: بدري ما بغيتم تجون
    رباب: من عمرك حبيبتي
    اشواق: وش الشياكة هذي ما خلتوا لنا شي
    سارة: هذا من ذوقكم
    سهام: بنات شوفوا ثنوة كيف تناظر رباب
    اميرة: وربى البنت هذي يا كرهي لها
    كانت ثنوة ماشيه عندهم
    اريام: ابليس يايكم يابنات
    ثنوة بدلع مو لايق : هاي بنات
    ليان : وعليكم السلام
    ثنوة: Gosh how sitting on the ground, this is not a civilized(كيف تجلسو على الارض هذا شي مو حضاري )
    خلود تضحك : شوفوا من راح يعلمكم الحضارة
    ثنوة: Respect for the sheikh's aunt will let you(احترام لخالة شيخة راح اتركك )
    سارة بضحتك استهزاء : Means u have claimed the Tsuen( يعنى وش راح تسوين )
    ثنوة: You know what you will do (تعرفين زين وش راح اسوي )
    سارة: لو تبين تكونين سليمة لا تمسكين خلود
    ثنوة ضحكتك بصوت عالي : ههههههههههههههه خوفتني وش راح تسوين
    سارة: لا تنسين انا حفيدة مين وش اقدر اسوي
    ثنوه: اتحداكي
    سارة: لا تتحدين لانك مو قد التحدي
    فجاءة سمعوا صوت بنات يصرخون
    ليان: خير يا طير وشفيهم البنات يصرخون
    جات مريم جرى: بنات فروس ووليد دخل بسرعة الحقوا
    البنات كلهم صاحوا وراحوا وحتى ثنوة وما باقي الا سارة ورباب
    رباب: الحمدلله والشكر
    سارة: من جد كمان
    خلود: يا لبه اخوي الوسيم
    سارة ورباب فتحوا عيونهم على الاخير : نعم
    خلود بغرام: يجنن صح لو ما كان اخوي لوكان تزوجته
    دخل برزه والثوب الابيض مع الشماغ الاحمر وجنبه وليد ولبس ثوب اسود وشماغ سكري وكانوا كشخه من جد جنان كل البنات انخبلوا عليه
    دخلوا وسلموا على جدتهم
    الجده حصة : ياهلا والله بعيالي المزين
    فارس: الزين من الاساس واكيد ماخذينه منك
    وليد: انتي الزين كله
    الجده حصة بمزح: هااااا لا تغزلوني ترى الحين احبكم واتوهق
    فارس: وفي احد يرفضنا
    وليد: انا ادري
    الجده حصة: انا
    فارس يسويه نفسه زعلانه: افاااا عليكي يا الغالية خلاص احنا بنروح
    جده حصة: انا اعرفك يانصب تبي تروح تعذب البنات الغبيات
    قاموا بيطلعوا
    وليد: جده لو غيرتي رايك ترى احنا موجودين
    جده حصة بمزح : لو ما باقي احد في العالم ما تزوجتكم
    طلعوا العيال وراحوا سلموا على خالاتهم وبعدين طالعوا الحوش عند البنات
    فارس بغرور وثقة : بنات ياحلوات مين شاف القمر حقي
    البنات كلهم بداو يصاحون وكل وحده تاشر على نفسها
    فارس يكلم وليد بصوت واطي: الحين انا ابي القمر حقي وهذولاء المرجيج ما يفهمون
    جات خلود : وليد
    وليد نزل لمستواها : عيون وليد
    خلود وبخجل: شيلني واعطيني بوسه
    وليد شال خلود وعطها بوسه . البنات كلهم صاحوا وكل وحده تقول ياليت انا مكانها
    فارس يخبط وليد: اعقل انت ويها تراها اختك
    وليد : اموت انا على الحلوين
    فارس: خلود حبيبتي وين رباب
    خلود: وليد حبيبي اقوله
    وليد: ايه ياقلبي
    خلود : بس هذي المره وعلشان وليدي .هناك جالسين هيا وسارة
    فارس يكش على وجه خلود: ترى وليد اخوكي مو حبيبيك العقل نعمة
    ثنوة: فروس كيف فهد
    فارس في نفسه(متى تحس هذي البنت انو فهد يكرها)كشر وجه : تبي فهد روحي اسالي عليه احد ثاني
    خلود ضحكت بقوة: هههههههههههههههههههههه طاح وجهها هههههههههههههههههههههه
    ليان : استحي على وجهك يابنت ترى مو من محرمك علشان تسالين عنه
    فارس: اقول خلود تعالى نروح عند رباب
    فارس ووليد راحوا والبنات لحقوهم وتركوا ثنوه لوحدها مقهورة
    فارس مشى من وراء رباب بشويش وحط يده على عيونها .لمست رباب اليد وضربت فارس
    رباب: اتركوا عيوني
    فارس باسها على خدها : حرام عليكي يده
    قامت رباب ونغزت في حضن فارس : وحشتني موت موت موت
    فارس: وانتي اكثر ياقلبي
    رباب: وش الكشخه هذي .وربى شكلك تحفه مع الثوب والشماغ
    فارس : تسلمين ياقلبي انتي الاتحلى .ياعيني انا على الفستان هذا ليق عليكي مره انا بموت
    رباب بخجل: فرووووووووووووس
    فارس: لا انا كذه اموت ماكنت اعرف انو اسمي بهذا الجمال
    رباب: فارس طلبتك
    فارس : انتي تامري مو تطلبين
    البنات صاحوا: ياهواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    رباب استحت وقلب وجهها احمر
    فارس : يالبه انا على الخجول اللي قدامي
    ليان: وربى يجننون الله يخليهم لبعض
    اريام: امينننن قولي امين
    ليان : امين
    اريام: يارب فارس يزوجني
    ليان : امين وانا يارب وليد
    رباب: فروس غني لنا
    فارس: موافق بس بشرط
    رباب: ايش
    فارس : انتي معايه اوكي
    رباب: طبعا لا
    اريام: ربوبة يلا
    ليان: يلا ربوبه نبي نستانس
    شهد : يلا عاد
    رباب: اوكي .ابش نغني
    فارس قال لرباب فيي اذنها
    رباب : لا فارس غيرها
    فارس : لا انا ابيها
    رباب: اوكي يلا
    وبداو يغنون مع بعض وكانت اصواتهم كلمة تجنن قليلة عليه صوت هادي مبحوح وصوت يخق على الاخير وبعد ما خلصوا البنات قاموا يصفرون يصفقون
    ليان: ياهوا عل الاصوات هذي وربى تجنن
    شهد: يلا رباب وفارس ثاني مره يلا
    رباب: اقول بس
    فارس: وربى حرام عليهم
    وليد: من هما
    فارس : امي وامك
    وليد: حرام عليك وش سوا لك
    فارس بصوت عالي: احببببببببببببببببببببببببببها وربى احبببببببببببببببببببببببببببببببببببببها
    فارس باس رباب في خدها بقوة لحد ما صار المكان احمر : يلا يا قمري انا بروح عند الرجال
    رباب: اوكي .ولا تنسى قبل ما تروح مر علينا البيت
    فارس : من عيوني الثنتين
    وراحوا فارس ووليد
    عائلة فارس
    ابو فارس: رجل اعمال على قد حاله
    ام فارس : اخت شيخة الكبيرة
    فهد: 25 سنة حبوب وهادي وجميل بمعنى الكلمه من ناحية حدة ملامحه وجذااااااااب بشكل مو طبيعي والبنات يطيرون عيله بس ما يعطي احد وجه..... دايما في حاله..
    فارس : 23وسيم لأبعد درجه مرره يجنن .. عيونه بني وناعسه تدوخ خشمه صغير وطويل حواجبه مرسومه رسم له سكسوكه هذي بالذات تطيح الطير من السما...وجسمه حلو بتميز بالثقل والرزانه والركاده. حبوب وطيوب.. يعني بإختصار كله على بعضه حلو... وهو يصير اخو وليد برضعه يعنى رباب وسارة بعد يصيرون اخواته
    شهد : 17سنة سمره ولونه حلوه يعني بورنزي حبوبه وفي نفس الوقت مرجوجه وماشاء الله عليه حلوه مرررررره عيونه زي عيون فارس
    **************************************
    مر شهر والكل بخير وصحه وسلامه
    سارة ملكت على ماجد ومبسطوين هم الاثنين
    البنات(رباب *ريم*ريما*نوف*هنوف*ندى *شهد*اسيل) كلهم مشغولين با اختبار القدرات وكل وحده في حوسه مو طبيعية
    في الرياض وفي المدرسة
    الاستاذه : تزيد ساعه دقيقه كل 3 ساعات بعد 5 ايام اذا كانت الساعه 8:40 كم ستصبح الساعه؟
    أ-8:00
    ب-8:40
    ريم : يا ابلة الجواب أ
    الاستاذه: ممتاز يا ريم . هااا بنات نكمل او ناخذ بريك
    البنات: ياابلة خلاص بليزززززززززززززززز
    الاستاذه: اوكي يلا قوموا اطلعوا الحوش
    البنات قاموا مبسوطين وفرحنين مره وطلعوا الساحة وفي بعضهم جلسوا والبعض يلعبون وفي اللي ياكلون
    ريم: بنات احس راسي راح ينفجر
    نوف: هذا جزاء الدفرنه الزايده
    ريم: قولوا ماشاء الله بصراحة انا ابي ادخل كيمياء عضوية
    ريما: اوووف منك كيمياء وش هذي الطموحات
    جات بنت: بنات ممكن اجلس معاكم
    ريم: عادي اجلسي
    البنت كانت تتميلح على هنوف وهنوف مو صوابها مره
    البنت: هنوف كيفك
    هنوف من غير نفس: بخير الحمد الله .بنات ابي عصير وحده تقوم تشتر لي
    ريم: اخدمي نفسك بنفسك
    ريما: انا ونوف عندنا موضوع مهم
    وكلهم ناظروا البنت
    البنت : انا اروح . وش تبون اشترى لكم
    ريم: انا ابي موية وجالكسي
    نوف: وانا ابي عصير ارونج وتوكس
    ريما: انا زي نوف
    هنوف مويه بس
    راحت البنت واشترت لبنات وكملوا بعد كذه الحصة وانتهى اليوم الدراسي وفي الصرفه
    البواب: يلا يا خالد ال............... يلا ياخالد............
    ريم: هذا وش فيه بعد ينادى باسم خالد
    ريما: اقول يلا بسرعة انا مره مصدعة
    ريم : يلا
    لبسوا البنات عبايتهم وتتطرحوا وطلعوا من المدرسة
    ريم بصدمة: خلودي
    خالد: غطوا وجيهكم يا رباعي قبل ما احوس في بطنك انتي ويها
    بدر: لوسمحت يا اخ
    خالد: تكلمني
    بدر : ايه ممكن اتكلم معاك
    خالد اعطه ريم المفتاح: انتطروني في السيارة
    راحوا البنات السيارة وخالد جلس يكلم بدر
    هنوف: هذا وش عنده الاخ
    ريم: علمي علمك
    ريما : ماصار هذا
    نوف: اسكتوا خالد جاء
    دخل خالد السيارة وهو مبتسم :سوري تاخرت عليكم
    ريم: لا عادي وفوق كذه مين هذا صديقك
    خالد يضرب راسها بمزح: وانتي وش دخلك
    ريم: أي عورتني . اسمع وش عندك اليوم جاي تاخذنا
    خالد: يعنى جزائي اني جيت اخذكم
    ريم: لا خلاص
    ريما: خالد راسي يعورني بليز ابي بندول
    خالد: اكلتي
    ريم: لا
    خالد: طيب انتظري اول كلي لك شي وبعدين البندول
    ريما: لا مالي نفس
    خالد: اقول اليوم كلنا راح نتغد عند جدي
    هنوف بطفش : احلف
    خالد: يعنى اكذب
    ريم بتعب: لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
    خالد: اعقلي يابنت
    واخيرا وصلوا القصر ودخلوا سلموا على جدهم وطالعوا يغيرون ملابسهم واهلهم كانوا هناك مسبقنا
    ***********************************************
    في الطائف وفي غرفة سارة بتحديد
    كانت تكلم ماجد وهي تنسدح على السرير: ايوه ياقلبي
    ماجد: وش رايك ياعمري انتي نخلي زوجنا في الصيف
    سارة: لا مجود احس انه بدري
    ماجد: طيب انا ما اقدر اعيش بدونك قوليلي وش اسوي
    سارة: اكمل دراستي اول وبعدين نتزوج
    ماجد: وربى ياقلبي انتي اربع سنوات كثيروانا ما اقدر اعيش بدونك
    سارة بخجل:مجودي
    ماجد خق على الصوت: عيونه وقلبه لبيه
    سارة بدلع: تسلملي ياروح انت
    ماجد: لا كذه انا اروح ملح
    سارة ضحك
    ماجد: يجعلني فده له الضحكة
    سارة: اوكي مجودي باي
    ماجد: باي يا عمري كلها وحياتي ورحي
    خالد يدخل عند ماجد
    خالد: خلصت غرام يا اخ
    ماجد: اه يا خالد وربى احبها اموت فيها
    خالد: بس بس لا يكثر
    ماجد: الحين ما ابي اعكر مزاجي بسببك .الا اقول وين مجيد الحمار اكلمه ما يرد
    خالد تنهد: تصدق ما ادري وش فيه ما عاد مجيد مثل زمان ضحك ولعب ووناسة طول الوقت حزين وما يرجع الا اخر الليل ولو جلس معنا دايم سرحان
    ماجد: وينه لحد الحين ما وصل
    خالد: ما اتوقع انه راح يجي
    ماجد: اه وش فيه مجيد
    لؤي دخل: جدو يقول يلا اكل
    خالد: لؤي حبيبي مجيد ما جاء
    لؤي: لا حتى ماما خائفة جدو يخاصم وما يرد على جواله
    خالد: خلاص روح واحنا الحين راح نجي
    وعلى طاولة الطعام
    الجد عبدالله: وين عبد المجيد
    ابو خالد: ما قدر يجي مشغول مره
    الجدعبدالله: مشغول في ايش وهو طالب
    خالد: عنده مذاكرة مره تعرف اختبارات الجامعة ما تخلص
    الجدعبدالله بعصبية: حتى لو يوم اقول الكل يجمع يعنى الكل يجمع
    خالديرقع: هوا مو قصده يكسر كلمتك بس سامحه هذي المرة
    الجد عبدالله: يصير خير اتصل عليه وقوله اني ابيه
    خالد : ان شاء الله جدي مايصير الا اللي تبيه
    ********************************************
    رباب: وراح توافقين انو يكون زواجك في الصيف
    سارة: ماادري محتارة . ماتعرفين متى راح نقل الرياض
    رباب: اكيد في الصيف
    سارة: لو نقلنا الرياض ممكن اوافق بس بشرط اني اكون عند امي لحد ما اخلص دراستي
    رباب: الله يكتب لك اللي فيه الخير
    سارة: امين يارب
    جات خلود: ماما تقول يلا
    سارةمسكت خلود وضمتها: اعطيني بوسة ياحلوه انتي
    خلود باستها وقالت ببراءة: انتي مبسوطة
    سارة هزت راسها : ايه مره مبسوطة ما تدرين كثر شنو
    خلود: الله يخليكم لبعض
    سارة تطلع خلود بستغراب: وش قصدك
    خلود ضحكت وبخجل: انتي وماجد
    سارة مصدومة: رباب تسمعين اختك وش تقول
    رباب: قوية وربى قوية
    سارة: اقول قومي قبل ما ناكل خصم من مامي وبابي
    وفقت رباب: يلا
    ***********************************
    في المنطقة الشرقية وعلى الشاطئ كان جالس هناك والحزن كله على وجهه
    سلطان: مجيد بس عاد والله قطعت قلبي
    عبدالمجيد ما رد
    سلطان: مجيد البنت خلاص صارت ملك احد ثاني ليش انت تتعب نفسك
    عبدالمجيد نزلت دمعة من عيونه
    سلطان : مجيد قوم نروح تاك لشي لك كم يوم ما اكلت شي
    عبدالمجيد بيكى: احبه ياسلطان احبه .ليش راحت من يدي .ليش انا حظي كذه في الحب (جلس على ركبته) تعرف يوم روحك تروح بعيد عنك كيف تعيش يا سلطان كيف ( وجلس يبكى زي البزران) راحت ياسلطان راحت
    سلطان: لا يامجيد لا انا ما قد شفتك كذه وكل هذا علشان بنت حسبى الله ونعم الوكيل عليها
    عبدالمجيد : لا ياسلطان كيف تدعى على روحي كيف فهمني
    سلطان مسك عبدالمجيد المنهار وجاء يبي يوقفه بس عبدالمجيد داخ
    سلطان بخوف: عبدالمجيد (ويضربه في خده على الخفيف) مجيد قوم مجيد لا تسوي كذه (وصرخ) مجيييييييييييييييييييد
    كان في مجموعة شباب على الشاطئ ويوم سمعوا صرخ راحوا بسرعة عندهم
    الشاب: لو سمحت يا اخ تحتاج مساعدة
    سلطان ما رد . تقدم واحد من الشباب كان دكتور وقرب من عبدالمجيد : لازم ننقله المستشفى الحين
    شالوا العيال وراحوا المستشفى بسرعة
    *****************************************
    نورة بعصبية: كيف ما تعرف شي عن اخوك كيف
    خالد: يمه من اول احاول اكلمه بس ما في فائدة
    نورة جلست : ماني مرتاحة ابي ولدي بسرعة ابي ولدي
    منيرة: هوا وش فيكي يا نورة ان شاء الله يكون بخير تلقيه نايمة ومغفل الجوال
    نورة: اقولكم مو مرتاحة تفهمون مو مرتاحة قلبي انا اعرف انو وليدي فيه شي
    الجد عبدالله: خلاص يانورة لا تبكين الحين انا راح اخليهم يدورون عليه
    جوال خالد رن وقام : عن اذنكم (وطالع وبعد ما رد)
    خالد: الو
    سلطان : الو خالد
    خالد: هلا سلطان كيفك اخبارك
    سلطان: بخير ياخالد بخير .خالد ابي اقولك شي
    خالد: قول يا سلطان خير عسى ماشر
    سلطان: خالد مجيد في المستشفى
    خالد وسع عيونه: ايش وش صار
    سلطان: تعال انت الحين وبعدين راح تفهم
    خالد: طيب طيب وينكم انتم الحين
    سلطان : في المنطقة الشرقية
    خالد: طيب ان شاء الله الحين راح نجي
    وغفل الجوال وجاء بيروح يكلم ابوه وشاف ريم واقفة والدمعة على عيونها: خالد مجيد فيه شي
    خالد قرب وباسه : لا تخافين ما فيه شي
    دخل خالد وجلس جنب ابوه وكلمه في اذنه وعيون ابوه توسعت .نورة شكت بالموضوع
    ابو خالد: يلا خالد قوم
    خالد: ان شاء الله يبه
    وكانوا بيطلعوا وقفهم صوت نورة: لحظة .خالد وش فيه مجيد
    خالد ببتسامة:هوا يمه مو من اول قالنا ان شاء راح يكون بخير
    نورة والدمعة على طرف عيونها : خالد حلفتك بالله الاتصال اللي قبل ما يخص عبدالمجيد
    خالد: الله يهديكي يمه هذا اتصال من الشركة عندنا اجتماع ونسيت باامره
    نورة: احلف يا خالد احلف
    ابو خالد : خالد بسرعة الاجتماع بيروح علينا
    طلعوا من القصر بسرعة على المطار على المنطقة الشرقية
    نورةتبكى: وربى كذابين مو رايحين الشركة وربى مجيد فيه شي
    الجدة خديجة : اذكري الله يانورة انتي كذه تفولين على الولد
    نورة حضنت امها وجلست تبكى في احضان امها بكل قوتها
     
    أعجب بهذه المشاركة ghadeersh __15
  6. roroheart

    roroheart .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    309
    الإعجابات المتلقاة:
    1,275
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    السعودية
    أعزائي القراء اعتذر عن اخطائي الاملائية السابقة وذلك لكتابتي السريعة وعدم مراجعة ذلك .ولكن اعدكم في البارتات القادمة ان أكون اكثر دقه
    وصل البارت الرابع
    في الطائف
    اسيل: خالة شيخة ممكن ابي اروح بيتنا اليوم
    شيخة: هنا بيتكم
    اسيل : الله يخليك ياخاله شيخة عندي شغل كثير .بكره الصباح راح ارجع
    شيخة: ما اقدر أخليك تنامين في البيت لوحدك
    اسيل: مو لوحدي بروح مع وجدان
    شيخة:.قولي والله وان شاء الله وجدان وش راح تسوي لك
    اسيل: الله يخليك ياخاله محتاجة اني اروح البيت
    شيخة: ان شاء الله افكر
    اسيل: شكرا خالتي
    وبعد ساعة وفي مستشفى الملك فهد التخصصي في الدمام وصلوا ابو خالو وولده للمستشفى
    عند الريسبشن
    أبو خالد :لو سمحت أخوي بأسألك عن حاله دخلت اليوم عبدالمجيد مشاري
    الموظف عيونه ع شاشة الكومبيوتر : الساعة كم
    أبوخالد:هو وصل الساعة ثلاث الظهر
    الموظف :الدور الثاني غرفة 20
    ابوخالد: مشكور
    الموظف: العفو
    راح بسرعة عند ولده ودخلوا الغرفة كان مجيد منسدح على سرير أبيض وشعره مبعثر على المخدة وفي أجهزه عليها جلس جنبه يطالع وجهه الأصفر باس ولده
    خالد: يبه ان بروح عند الدكتور
    ابو خالد هز راسه بمعنى طيب
    راح خالد ومعه سلطان ودخلوا عند الدكتور
    الدكتور: هو عنده مشاكل
    خالد: لا والحمدلله
    الدكتور: متأكد
    خالد: ايه يا كتور وش فيه أخوي
    الدكتور: هو معاه انهيار عصبي وكمان سوء تغذية
    خالد: متى نقدر ناخذه
    الدكتور: لو صحي تقدرون تأخذوا معكم بس لازم تنتبهوا له. ان راح أكلم الممرضة تعطيه ابرة وبعدين تقدرون تأخذونه
    خالد: شكرا يا كتور ما تقصر
    الدكتور: هذا واجبنا يا اخ
    خالد: خالد
    الدكتور: يأخ خالد
    ********************************************
    وبعد ما صحي عبد المجيد طلعوا من المستشفى وعلى طول رجعوا الرياض ومن يوم رجعوا القصر طبعا في بيت جدهم. عبد المجيد ما تكلم على طول طلع فوق نجاح الاولاد بدون ما يكلم أحد
    ابو خالد": السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    جلس ونزل الشماغ حقه. وجلس جنبه خالد
    ابوخالد: نورة مجيد فوق لو تبين تروحين تشوفيه
    قامت نورة بسرعة راحت فوق بسرعة والجد عصب
    الجد عبد الله: خير ما يدخل يسلم على الناس
    خالد: تعبان ياجدي
    الجد عبد الله: حتى لو كان تعبان
    خالد: حتى احنا طول الطريق ما تكلم معنا. كان في المستشفى
    الجد بصدمة: عسى ما شر ان شاء الله الحين هو بخير
    خالد تنهد: شكله ما يدل على انه بخير
    قام الجد عبد الله وكلهم راحوا يشوفون عبد المجيد
    في الغرفة
    كان مجيد في حضن امه يبكي بصمت والدموع كانت تنزل على خده وعيونه مثبته في مكان واحد
    نورة وهيا تبكي: مجيد لا تسوى فيني كذه قولي وش فيك
    عبد المجيد كان ساكت
    نورة: مجيد بس عاد قولي من اللي مزعلك
    عبد المجيد: أحبها يمه وربي أحبها بس راحت لغيري
    نورة: مجيد لا تسوي كذه صح إني ما اعرف مين هيا بس هيا الخسرانة وانا راح ادور لك أحلى بنت في الديره كلها
    عبد المجيد: ما ابي الا هيا يمه ماابي وربى أحبها (صرخ) اه ياربى
    دخلوا الغرفة وشافوا عبد المجيد المرح الضحوك والبشوش واحد ثاني عيونه كلها دموع وحالته تكسر الخاطر وتذوب الحجر
    كان الصمت سيد الموقف وما أحد كان فهم اللي جالس يصير غير شخص واحد بس
    أكبر قهر شوفت وليفك مع الغير. يضحك ويعطي مثل ما كان يعطيك
    ياللي جرحت القلب ليه المعاذير. جرحتني لا تترك الجرح تذكار. وشلون ابصبر كان شفتك مع الغير. وانا الذي عليك من نفسي اغار
    ***************************************
    وبعد مرور شهر على ابطالنا
    في الرياض دخل مشاري وهوا مبسوط على الأخير
    أبو خالد: السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    ابوخالد : وين ريم
    نورة : بغرفتها...
    ابو خالد: نادوها ابيها في موضوع...
    راحت نورة وقالت للخدامة ونادتها...جات ريم. وجلست
    ابو خالد: ريم تعالي جنبي.
    ريم : ان شاء الله (وجلست جنب ابوها ).سم وش بغيت يبه ..
    ابو خالد: ريمواليوم جايين ناس يخطبونك...
    ريم انصدمت اناااااا؟؟؟
    ابو خالد : ايوه انتي....
    ريم: مين؟؟؟
    ابو خالد: واحد اسمه بدر
    ريم وقفت في مكانها من الصدمة
    ابو خالد: فكري زين وترى هذا زواج مو لعبه ومن ناحية بدر تراه رجال وما يعيبه شيء ...
    نورة فرحت: والله وكبرتي يا ريم. وصرتي عروس.
    ريم استحت: يمه.
    خالد: يا حلو المستحين بس
    ريم استوعبت وطلعت من المكان بسرعة
    دخل عبد المجيد: السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    عبد المجيد: اشوفكم مبسوطين
    خالد: ريم انخطبت
    عبدالمجيد ابتسم : ماشاء الله وكبرت اختي (سكت شوي) يبه
    ابوخالد: هلا
    عبدالمجيد :ابي اسافر برا
    الكل سكت وانصدم يطالع عبدالمجيد
    ابو خالد :برا يعني وين
    تنهد عبد المجيد: ابي أكمل الجامعه بامريكا (وقبل مايتكلم ابوه بضيق) يبه تكفي وافق اا انا انا تعباان (نزل راسه) تعبت ابي اطلع واغير الجو اللي هنا
    تنهد بتفكير: طيب طيب انا موافق وببدا بالإجراءات مع إني مو مقتنع بفكره مرره
    عبدالمجيد: تسلم يابوي مشكور
    ابتسم ابو خالد:العفو صدق اهم شيء عندي راحتكم
    نورة ما عجبتها الفكرة بس سكتت لأنه بجد تشوف ولده تعبان
    خالد ابتسم: يبه بما انو الكل فتح موضوعه انا كمان ابي اقولك شي
    ابوخالد: يلا قول وش عندك اليوم انا وام ناويين نسمعكم كلكم
    خالد: يبه قررت اتزوج
    ابوخالد فرح: ومين هذي سعيدة الحظ
    خالد : ..........
    نورة:والنعم والله فيها ما راح تلقى احسن منها
    ***********************************************
    ريم كانت في غرفتها تكلم رباب
    رباب: بجد ألف ألف ألف مبروك ياقلبي
    ريم: الله يبارك فيكي .وعقبالك
    رباب: انا الحين ما أفكر بزواج
    ريم: ياكذابه وفهود
    رباب بعصبية: ريمو لا تقولين فهود
    ريم تضحك : شوف البنت تغار اقول عاد يلا ترى الولد كم مره يتقدم لك وافقي يابنت
    رباب: استحي اقول لأمي اني موافقة
    ريم بصدمة: ياحمارة يعنى انتي موافقة وما قلتي لامك
    رباب: استخرت وارتحت
    ريم: يلا وافقي بسرعة عشان نتزوج مع بعض زي ما نتمنى
    رباب: خلاص ان شاء الله بكره راح اقول لأمي
    ريم: مو تنسين
    رباب: لا اكيد
    ريم: وناسة نشترى ملابس زي بعض ونسافر مع بعض شهر العسل وكمان ننزف مع بعض قمة الوناسة
    رباب : الله يتمم لنا على خير
    ريم: امين يارب
    ********************************************
    مع بداية يوم جديد قاموا الكل عشان يرحون على اشغالهم ومدرسهم
    وفي المدرسة البنات كانوا ناوين يلعبون اليوم . وكل وحد جابت معها من بيتهم دقيق . كان في الفسحة قمة الحماس ونص المدرسة كانوا يلعبون
    ريم بتعب : هنوفه انا خلاص تعبت بروح اعدل شكلي في الحمام
    هنوف: اوكي يلا انا كمان بروح معاكي
    راحوا ريم وهنوف يعدلون اشكالهم وتركوا البنات وراهم يلعبون
    ريم ببتسامة : وربى انبسطت
    هنوف: حتى انا
    ريم: يلا اخر سنة نلعب وش عندنا
    وهم طالعين جات بنت وخبطت ريم بقوة لحد ما طاحت في الارض
    البنت: وجع ما تشوفين . قطيعه يارب
    ريم قامت من الارض ونفضت مريولها: يا سلام تغلطين وبعد كمان تتطولين
    البنت لفت وجهها بتروح . بس ريم بحركة سريعة مسكت يدها
    ريم: اعتذري
    البنت ضحكت باستهزاء: اجل اعتذار هااا مين انتي عشان اعتذار هاااا
    ريم بهدوء: اعتذري
    البنت: لو تموتين ما راح اعتذر
    البنات بدؤا يجمعوا حتى ريما ونوف جو
    ريم بنفس الهدوء: اتحملي على اللي راح يجيكي
    البنت بنظرات تحدى: يمه يعنى وش راح تسوين
    ريم: لمرة الاخيرة راح اقول اعتذري
    البنت : Obviously you do not you understand Arabic(ضحكت باستهزاء) So I'll say to you, I am not from apologize ( شكلك ما تفهمين عربي عشان كذه راح اقولك هيا بإنجليزي مو انا اللي اعتذر )
    ريم ابتسمت: اتحملي اللي راح يجيك
    ثواني والبنت ما تشوف قدامها الا كف على وجهها
    ريم بطريقة بريئة: هذا عشان افهمك يوم اقول انا ريم بنت مشاري اعتذري تعتذرين
    ريم: بنات مين عندها مناديل في يدي في جراثيم
    وجات ريم بتروح و البنت كانت تبي تشد شعر ريم بس ريم كانت أسرع منها ومسكت يدها
    ريم : لا لا لا الاطفال ما يسون كذه بعدين يصير شي ما يعجبهم .ورمت يدها وراحت تركت لها المكان
    ريم تكلم هنوف: وربى وقحة لأبعد الحدود
    هنوف: من جد كمان
    ريم: المشكلة انها جبانة
    ريما: واااااااااااااو ريم انتي انسانة Beautiful
    ريم بدون نفس : لا والله انتي الثانية
    نوف: حرام عليكي
    ريم بتنهد: وربى عكرت مزاجي التبن

    رجعوا من المدرسة وهم تعبانين
    رباب واسيل:السلام عليكم
    شيخة: وعليكم السلام
    دخلوا باسوا راس شيخة واسيل طلعت لأنه وليد بيدخل بس رباب جالسة عند امها وبعد ما سلم وليد طلع
    شيخة: عندك شي يا مزتي
    رباب بخجل : ماما انا موافقة
    شيخة ببلاهة : على ايش
    رباب بطريقة طفولية : ماما فكري لا تحرجيني
    شيخة فهمت على بنتها: واخيرا (باستها) مبروك ياعمري انتي ان شاء الله في العصر أكلم خالتك واقولها
    رباب وقفت: يلا انا بروح انام تبين شي
    شيخة بابتسامة: سلامتك ياعروس
    وعلى طاولة الغذاء
    عبدالعزيز: شيخة الشهر الجاي راح ننقل الرياض
    شيخة: طيب انتظر اقل شي رباب تخلص الثانوي
    عبد العزيز: لازم ننقل ما أقدر اجلس أكثر
    شيخة: البنات راح يتعبوا مستحيل ننقل الحين
    عبد العزيز: شيخة حبيبتي اسمعي الكلام
    شيخة: عبد العزيز انت اللي افهمنا اصلا حتى النقل حقي باقي ما جاء
    عبد العزيز: يصير خير الحين انا مصدع بعدين نتناقش
    شيخة: يصير خير
    طبعا راح اقول بصفة سريعة وش صار على كل واحد
    نورة وابو خالد ما صار شي مهم في حياتهم
    خالد اجل خطوبة لأنه انشغل في الشركة
    عبدالمجيد سافر امريكا بعد ما صار متبلد الاحساس
    ريم وافقت على بدر
    ريما انخطبت بس رفضت
    شيخة وعبدالعزيز كانوا مشغولين بنقل
    سارة مازالت علاقتها مع ماجد تجنن وقرروا انه يكون زواجهم في الصيف
    رباب ماصارشي جديد عليها غير انهم حددوا موعد ملكتها هيا وفهد
    وخلود ووجدان واسيل ما صار شي جديد في حياتهم
    وليد يحب وحده ويبي يخطبها بس ما مسنحت لها الفرصة
    عبدالله وعهود يجننون مع بعض
    منيرة وعبدالرحمن سافروا مع بعض هذي المرة
    هند حامل وكل بعد فترة تصيرمشاكل بينهم هيا وأمجد ومهند طفش من الحال وراح عند هنوف ونوف
    هنوف ونوف ما صار شي في حياتهم
    ****************************************************
    في الطائف
    دخل عبدالعزيز الصالة والكل كانوا مجتمعين بدون استثناء
    عبدالعزيز وهو مبتسم : السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    عبدالعزيز بابتسامة : رباب تعالى ابيكي
    رباب: سم يبه
    عبدالعزيز: ابيك في موضوع
    رباب: هلا يبه
    عبدالعزيز ابتسم: حبيت اشاورك بموضوع
    رباب بخوف:وشو؟؟
    عبدالعزيز بجدية :ولد عمتك خطبك وطبعا انتي تعرفينه يعني مااحتاج اقولك من هو ولا ايش صفااته هاه وش قلتي؟؟
    رباب بصدمة :اا
    قاطعهاوهو يحط يده قدام وجهها:لاتكملين فكري واستخيري بالأول بعدين تعالي لي
    الكل كان شي مصدوم بصراحة
    رباب مازالت تحت تأثير الصدمة: وش اللي أفكر وانا وافقت على فهد وملكتنا في الصيف ان شاء الله
    عبدالعزيز بجد : خالد رجال وما ينعاب
    رباب: انا ما ابي خالد .ابي فهد
    عبدالعزيز يمسك غضبه: رباب فكري ولمرة الثانية راح اقولك انه رجال وماينعاب
    رباب وافقت: وانا ما ابي خالد ابي فهد وفهد كمان رجال ما ينعاب. رباب تبي تبكى: يبه الموضوع مو غصب
    عبدالعزيز : شوفي يارباب تبيه ماتبيه انتهى الموضوع انا اعطيت اختي كلمة سمعتي
    رباب والدمعة على عيونها: يبه فهد خطبني اول وانا كنت موافقة عليه وش اللي تغير في الموضوع
    عبد العزيز: رباب لا تجننيني انا قلت الموضوع انتهى وفهد انسيه
    رباب تهز راسها بنفي : لا لا لا ماابي خالد وليد عبود ماما سارة قولوا شي
    الكل كان في حالة صدمة لذلك مااحد تكلم
    رباب تبكى: يمه هذا ولد اختك (طالعت وليد) هذا اخوك وليد وصديقك عبود سارة ليش ساكتين (صرخت) تكلموا قولوا شي
    طلعت من المكان وهيا تبكى راحت غرفتها وسكرت الباب بقوة. قامت سارة ولحقتها
    وفي الصالة
    شيخة معصبه مره: وش قاعد تقول عبد العزيز. كيف يعنى ممكن تفهمني والبنت قالت تبي فهد وما تبي ولد اختك
    عبدالعزيز: شيخة الموضوع انتهى ورباب راح تأخذ خالد
    عبدالله بهدوء : بس يبه ما يصير كذه خلاص ولا تنسى انو امي اعطت خالتي خبر انو رباب موافقة على فهد وجاء الولد مع ابوه وخطبها وانت وافقت واعطيت الناس خبر
    عبد العزيز عصب مره: أنتم ما تفهمون انا قلت الموضوع انتهى والزواج راح يتم
    وطلع ترك المكان
    شيخة معصبه وبصوت عالي: والله رباب ما تأخذ خالد وانا عايشه اللي اذا كانت هيا تبيه .(طالعت في وليد ) وليد قوم وديني بيت اهلي
    وليد قام باس راس امه: يمه اهدي الموضوع ما ينحل كذه
    شيخة بعصبيةوالدمعة على طرف عيونها: راح توديني ولا أكلم اخوي
    وليد شاف انو امه من جد منهارة: ان شاء الله يمه روحي البسي عبايتك
    *****************************************
    في الرياض
    ريم بصدمة: خطبتم رباب
    نورة بفرح: هوا وش فيكي كذه وجهك قلب ايه
    ريم بحزن: متى صار هذا الموضوع
    نورة: ريم وش فيكي يمه وش صار لك
    قامت ريم وطلعت من الصالة وراحت غرفتها مسكت جوالها وحاولت تكلم رباب
    ريم بخوف : رباب ردي ردي ياالله
    *****************************************
    سارة ووليد عند باب غرفة رباب
    وليد: ربوبه افتحي الباب واسمعي كلامي
    سارة تبكى: رباب علشاني انا سارونة افتحي بليز رباب
    رباب تبكي: اكرهكم كلكم ما ابي اشوف أحد فيكم اكرهكم اكرهكم
    وليد: رباب افهمي علينا .كلنا مو موافقين على هذا الزواج
    رباب بدأت تهدى : خلاص اتركوني لوحدي
    سارة ما زالت تبكى : رباب انتي افتحي الباب وبعدين نتفهم
    وليد: رباب ترى امي زعلت على ابويه وبتروح بيت اهلها .لو كانت راضية عن الزواج كان ما اهتمت
    رباب فتحت الباب بسرعة : امي راحت
    وليد مسكها وضمها بقوة : بتروح الحين .انا اسف
    رباب: وليد تكفه ا مابي خالد تكفه
    وليد بجدية : اسمعي رباب جهزي شنطتك بسرعة
    رباب تبكى: وين اروح
    وليد: نشرد انا وانتي أي مكان
    رباب ضمت وليد: ما أقدر ياوليد ما أقدر
    وليد: ليش ما تقدرين
    رباب: وانت يا وليد اعرف إنك تحب ريما. وريما انسانة طيبة حرام مالها ذنب انت لا تأخذ همي انا راح أدبر نفسي
    وليد: بس روابي انا اقول
    قاطعته رباب: لاتخاف خلاص انا بحاول قدر المستطاع إني أتأقلم مع الوضع
    وليد بضيق: على راحتك بس تذكري في أي وقت تغيرين رأيك انا راح اكون موجود
    ابتسمت رباب من بين دموعها: تسلم لي يا عزوتي
    باسها وليد في جبينها: انا بروح اوصل امي لا تزعل على
    رباب: ايوه صح امي
    قامت رباب ودخلت الحمام غسلت وجهها وطلعت راحت عند امها
    رباب حضنت امها: يمه لا تسوين كذه علشاني
    شيخة تبكى: انا اسفة يا بنتي لأني مو قادره اخلى زواجك انتي وفهد يتم
    رباب: خلاص يمه لا تزعلين نفسك. يمكن يكون خير واحنا ما نعرف
    ****************************************************
    ريم كانت عندها هنوف وهما الاثنين بس يعرفون بسالفة فهد
    ريم بخوف وضيق: هنوفه ما ترد وش أسوي انا
    هنوف: ياعمري انا عليكي يا بنت عمي
    ريم: ياربى ليش يصير كذه كلهم الاثنين عزيزين على قلبي انا اش أسوي
    هنوف: خلاص ريم يمكن ما توافق
    ريم: انا اعرف انها ماراح توافق. بس خالي معطي امي كلمه اكيد راح يقول الر جال ما يرجع عن كلمته
    هنوف: ريم انا اقولك هيا احنا ما راح نقدر نسوي شي
    ريم: هنوفه لو كنتي مكان وش راح تسوين بنت خالك اللي ما ولدتها امك او اخوك اللي ما يرفض لك طلب .والحب من طرف واحد وش تسوين
    هنوف: ريم اترك الموضوع وما عليكي منهم هما الاثنين والله يكتب اللي فيه الخير
    ريم قالت من قلب : اه ااااااااااااااه ياربى إرحم حالهم كلهم الاثنين
    **********************************************9
    في الطائف وفي غرفة رباب
    رباب تبكى : فارس سمعت وش صار
    فارس بحزن : سمعت ياقلبي انتي
    رباب: فارس فهد عارف
    فارس : لا باقي
    رباب تبكى: فارس انت الوحيد اللي تفهمني قول لي وش أسوي بلييييييييييييييييز فارس
    فارس: حبيبتي انتي ليش الحين تبكين
    رباب: فارس انا أحب فهد ما ابي خالد
    فارس وهو مضايق: انا اعرف ياقلبي بس هذا ابوكي وما ينفع تكسرين كلمته
    رباب: فارس ابوس يدك ماابي خالد
    فارس ضايق صدره على اخوه ورباب: ياعمري انتي خلاص هذا نصيبك وماراح يصير الا اللي كاتبه الله
    رباب من قلب : يارب اموت يارب
    فارس: استغفر الله رباب وربى بزعل عليكي
    رباب: فارس ما عدا صار يهمني شي وربى انا راح انتحر
    فارس: يعنى لازم اقوم اجي الطائف
    رباب: فارس متى راح تقولون لفهد
    فارس: الحين
    رباب: فارس طلبتك طلب ما تردني
    فارس: اطلبي امري ياقلبي انتي ونظر عيوني
    رباب: ابي أكلم فهد
    فارس: رباب بس
    رباب: فارس تكفه
    فارس: اوكي (واعطى الجوال فهد) خذ
    فهد: مين
    فارس: ربويتي
    اخذ فهد الجوال وفي وجهه أكبر ابتسامة: الو
    رباب بحزن: كيفك فهد
    فهد: بخير ياقلبي وانتي كيفك
    رباب: بخير الحمدالله.فهد ابي اقول لك شي
    فهد بفرح : قولي يا قلبي انا اسمعك
    رباب بكيت: فهد انا اسفه وربى اسفة وتذكر انو اللي جالس يصير غصب عني. فهد وربى ما قد حبيت أحد زي ما حبيتك وانت راح تكون الاول والاخير. وقبل كل شي تذكر زي ما قلت لك انو انا مجبورة وما أحب غيرك. احبك فهد واموت فيك
    وقفلت السماعة بدون ما تسمع كلم فهد وفهد جلس متنح
    فهد ببلاهة : فارس وش فيها رباب وليش تقول كذه
    فارس نزل راسه: فهودي أنسي رباب وللأبد كمان
    فهد قام معصب ومسك فارس من بلوزته: انت قاعد تقول ليش انسى رباب ليش وش اللي قاعد يصير فهمني .(وصرخ) انا أنسي نفسى ولا انسى رباب تفهم
    دخلت حنان امهم
    ام فهد: وشفيكم أنتم
    فهد بعصبية: تعالى يمه اسمعي ولدك وش يقول. يقول أنسي رباب
    ام فهد: ايه يمه انساه انا وابوك ما نبيها
    فهد يحاول يستوعب: كيف ما تبوها
    ام فهد بعصبية متصنعة: ايه ما ابيها وبكره راح اشوف لك أحلي بنات البلاد
    فهد عصب: هو مين اللي راح يتزوج انا ولا أنتم انا ماربي الا رباب تفهمون
    فارس بعصبية : ماراح تأخذ رباب اعقل رباب بتاخذ ولد عمتها تفهم
    فهد ضرب فارس : انت وش قاعد تخربط رباب وافقت على وانا راح اتزوجها بعد ما تخلص الثانوية
    فارس يمسح الدم من وجهه : انت فكر في الكلام اللي قالته رباب
    فهد جلس على ركبته وهو مصدوم :وش قصدك فارس فهمني
    فارس معصب : رباب ابوه قال راح يزوجها خالد ولد عمتها
    فهد مسك فارس من كتفه وهزه : فارس وانا
    فارس:وانت ربى راح يرزقك بوحده غير رباب
    فهد بكا وصرخ ومسك فارس من يده وجلس يهز فيه : فارس قول انتك تكذب فارس امانة عليك
    فارس: انا اسف يافهد
    جلس فهد على الارض ولم رجله وجلس يبكى من قلب وبصدق زي طفل بعمر خمس سنين ضيع لعبته
    **********************************************
    ثاني يوم
    في غرفة رباب
    رباب تبكى وهي في حضن سارة: سارونة اه ااااااااااااااااااااااه وربى احس قلبي يحترق .اكيد فهد عرف
    سارة بحزن : روبي حبيتي خلاص وربى ما يصير اللي تسوينه بس عاد
    رباب: فهد يا سارة تعرفين اش يعنى فهد يعنى قلبي وحياتي بدونه انا بلا روح
    سارة: ياليت في يدي في شي أقدر أسويه لكم
    **********************************
    في الرياض
    عند ريم وهنوف
    ريم اتصلت على سارة وقالت تبي تكلم رباب بس رباب رفضت تكلم أحد
    ريما دخلت وهيا فرحانة: ريم متى قمتي
    ريم: من اول
    ريما مبسوطة على الأخير : اول عمي اتصل على امي وقال انو رباب موافقة وخالد كان بيطير من الفرحة
    ريم ابتسمت من وراء قلبها: الله يديم الفرحة كلهم الاثنين يستهلون بعض
    نوف بفرح : بنات متى بنروح السوق عشان ملكت ريم لا تنسون باقي اسبوع
    ريما: ايه صح يلا قوموا نروح السوق يلا
    ريم بطفش: أنتم راحوا انا مالي خلق
    هنوف: وانا كمان
    نوف بترجي : بنات وش هذي الهبلة .قاموا
    ريم انسدحت على السرير وغطت وجهها : اقولكم ما ابي
    هنوف تأشر لهم يطلعوا
    نوف : مع السلام احنا بنروح
    ريما : ريم تبي شي
    ريم: لا حبيبتي
    طلعوا نوف وريما على السوق وباقي ريم وهنوف .
    ********************************************
    يوم الاثنين في بيت عبدالعزيز
    كانوا كلهم جالسين مع بعض حتى رباب اللي لها فترة ماطلعت من غرفتها اليوم طلعت وكان ناقص هل الجلسة عبدالعزيز .كانوا جالسين في الحديقة في جو الطائف اللى ما يتفوت وحولهم ثلاجة القهوة والحلى ومن الناحية الثانية محمد ووجدان وخلود يلعبون
    شيخة: هاااعهود حبيبتي كم شهر باقي لك
    عهود: شهرين
    شيخة: الله يسهل لك ياقلبي
    عهود: امين يمه الله يسمع منك
    شيخة:عبود
    عبدالله ببتسامة: هلا يمه
    شيخة تأشر على رباب اللي من وقت ما جلست وهي سرحانة وما نطقت بكلمه
    عبود ابتسام لها : ربوبة وين وصلتي
    رباب ما ردت لأنه كانت سرحانة
    وليد قام وجلس جنب رباب وهيا مو معه وصرخ في اذنها
    وليد بصرخ: عبود يكلمك
    رباب انفجعت مره : انت ما تخاف الله
    وليد يضحك على شكلها : الا والله مين قال
    رباب ببراءة : طيب ليش تصيح في اذني
    وليد : لأنه عبود من اول يكلمك .الا صح قوليلي وين وصلتي
    رباب: معاكم
    عبدالله: باين مره
    سارة رن جوالها : يلا عن اذنكم
    وليد يستهبل : على وين
    سارة: ماجد اتصل
    وليد: اقول طسي وجه ما أدرى وش عاجب ماجد فيكي
    سارة: ماما شوفي وليد
    شيخة: وليد اترك اختك في حالها
    راحت سارة ترد جوالها .
    عبدالله: يمه ليش ما تزوجين وليد عشان يعقل
    شيخة ماعجبه الكلام: لا أي زواج وليد باقي له يكمل دراسته وبعدين يتزوج
    وليد: ايه صح يمه زوجيني .اقولك في بالي وحده تجنن وما راح تلاقين وحده زيها ابدا
    شيخة: دامك تحبها شدي حيلك وتخرج وبعدين يصير خير
    ********************************
    في الرياض وفي بيت مشاري
    ريم بعصبية: ما ابي اروح يعنى ما ابي
    نورة بنفس العصبية: ريم وربى عيب عليكي كل مره اروح عزايم وانتي ما تجين معايه والناس كلهم يسألون عنك
    هنوف: عمه ريم نفسيتها تعبانه شوي وخليها مره ثانية
    نورة: اللي في راسي هو اللى راح يمشي سمعتوا
    ريم تنهدت: ان شاء الله يمه الحين اجهز
    نورة: عفيه عليكي بنيتي وانتي كمان ياهنوف راح تروحين معانا
    هنوف: لا ياعمة انا بقوم اروح بيتنا
    نورة : سمعتي ماراح اعيد الكلام مرره ثانية عندكم نص ساعة تجهزوا
    طالعت نورة من غرفة ريم
    هنوف : كان رحت السوق مع نوف وريما ما كان حالي كذه
    ريم: ما أدرى من وين طلعت هذي الطلعة
    . ريم قامت تأخذ لها شور عشان تجهز وتروح مع امها وهنوف كانت تسوي شعرها
    ماجد: سارونتي انا احبك واعزك واموت فيكي والله يقدرني وأقدر اسعدك
    سارة بخجل: حتى انا
    ماجد: حتى انتي اجس
    سارة بدلع: اللي قلت
    ماجد يعرف بس يستهبل : ايش قلتي
    سارة: ماااااااااجد
    ماجد: عيون ماجد . بس من جد ما اعرف انتي كمان في ايش
    سارة بصوت خافت : انا كمان احبك
    ماجد بفرح: واخيرا واخيرا قلتيها . انا وش اسوي في عمري اليوم مبسوط وربى مبسوط . احبك اموت فيكي ياجعلني فدا لكي يااحلى ما خلق ربى
    سارة استحت موت: ماجد امي تبيني
    ماجد: اوكي روحي لها ياقلبي وشوي اكلمك
    سارة: اوكي باي
    قامت سارة وطلعت عند اهلها
    وليد يطلع في سارة اللي وجهها احمر : خلصتي
    سارة ببراءة مافهمت قصد وليد: يب
    عبدالله: سويره وش قالك
    سارة: نفس الكلام اللي تقوله لعهود
    عبدالله: ول ول ول البنت طلع لها لسان
    جاء محمد ومسك رباب من رقبتها وباسه في خدها : عمتي رباب وش فيكي
    رباب ابتسمت له: ولا شي ياعيون عمتك
    محمد: انا احبك كثيررررررررررررررر مرررررررررررررره
    رباب : وانااااااااااا امووووووووت فيك
    دخل عبدالعزيز: السلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام
    قامت رباب من دون ما تكلم ابوها او تطالع في وجهه بتروح غرفتها
    عبدالعزيز تنهد : رباب الخميس ملكتك ان شاء الله
    رباب طنشت وطلعت غرفتها وهي تبكى
    سارة كانت بتروح عندها وقفها صوت ابوها
    عبدالعزيز: خير شيطان عندكم اول اختك قامت من دخلت وانتي راح تلحقيها
    سارة: ما عاش من قال عنك شيطان بس
    قاطعها عبدالعزيز: اجلسي
    سارة جلست بدون ما تقول كلمه ثانية
    محمد يهمس لأبوه: بابا ليش عمه رباب راحت
    عبدالله بنفس الهمس: اسكت
    عبدالعزيز: ان شاء الله الخميس راح تكون ملكت رباب
    شيخة بنبرة غضب: بس البنت ما خلصت دراستها
    عبدالعزبز : طيب اسمعي انا ما خلصت كلمي . راح يملكون بس لانهم كانوا يبغوا يسون الشبكة مع ريم بس انا قلت الشبكه حقت رباب راح تكون بعد ما تخلص والحين بس راح تملك على خالد.وان شاء الله السبت تكون بداية الاجازة راح نروح الرياض لأنه شبكة ريم يتكون الثلاثاء
    ما أحد تكلم ولا جادل
    عبد الله بهدوء: يلا عن اذنكم انا يطلع
    عبد العزيز: على وين
    عبدالله: بروح المستشفى اتصلوا على وقالوا في حالة طوارئ ولازم اروح
    عبدالعزيز: طيب انتبه على نفسك
    عبدالله: ان شاء الله يبه . يلا مع السلام
    الكل : مع السلام
    ***************************************
    في عصر اليوم الثاني
    في الرياض وفي بيت مشاري دخلت البيت والعباية مفتوحة وباين البنطلون الاسود الماسك والبلوزه الصفره الواسعة وشعره الممكر وماسكه بنتها الصغيرة اللي عمرها 5 سنوات بفستانها الوردي والجزمة البيضة وشعرها الاسود اللي عليه شبص على شكل ورده . كان لؤي نازل من الدرج وشافها وبسرعة حضنها
    لؤي: رغودة وحشتني مووووت ياعمري انت
    رغد: هلا حبيبي
    لؤي: متى وصلتي
    رغد: قبل شوي .
    لؤي : ليش ما قلتي لنا إنك راح تجين
    رغد: كنت ابي أخليها مفاجأة
    لؤي: وأحلى مفاجأة كمان
    طالع في تولين الصغير ومسكها وشالها :تولين كبرتي ماشاء الله كيفك
    تولين : Iam good
    لؤي : يلا ندخل الصالة
    رغد: يلا
    دخلوا وجالسوا لؤي كلم الشغالة وقال لها تقولهم انو رغد وصلت
    ريم نزلت جرى وعلى طول نقزت في حضن اختها : يا قاطعة وحشتني موت
    رغد: وانتي اكثر ياعمري
    دخلت نورة والدمعة على عيونها .راحت رغد عندها وباست راسها ويدها
    رغد: كيفك يا الغالية وحشتني
    نورة: وانتي أكثر ياقلبي. الحمد الله على سلامتك
    رغد: الله يسلمك يا نظر عيني (ولفت على تولين اللي كانت مع ريم) تولين تعالى سلمي على جدة
    راحت تولين وسلمت على نورة
    وجالسوا كلهم بسولفون مع بعض ومستأنسين انو رغد رجعت
    دخل عبدالمجيد: سلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    عبدالمجيد فرك عيونه يتأكد: يانس انا اشوف رغد من جد ولا اتوهم
    رغد: اقول ما تترك عنك هذي الحركات
    عبدالمجيد فتح يدينه لرغد وراح حضنها : وحشتني رغودة
    رغد: وانت أكثر ياريحة هلي
    جلسوا هم الاثنين
    عبدالمجيد: الا غريبة جايه عندنا
    رغد: ابوي كلمني وقال لي على ملكة خالد وشبكة ريم
    عبدالمجيد: انا قلت مستحيل يكون لله
    رغد تخبط راسه: ارويك يا مجيد
    عبدالمجيد يبي يرفع ضغطها : ما قلت الا الحقيقة
    وقف عبدالمجيد: يلا عن اذنكم
    رغد: على وين
    عبدالمجيد: بروح انام مصدع من يوم ما رجعت وانا ما نمت
    رغد: ليش ما نمت عشان تجلس معايه
    عبدالمجيد: انا كمان وصلت اليوم الظهر
    رغد: اهاااا اوكي حبيبي روح نام
    راح عبدالجيد ينام ونورة تنهدت
    نورة: ما عاد مجيد ولدي الاول
    رغد: لا تخافين يمه راح ينساها
    نورة: نفسي اعرف من هيا البنت هذي الي تعلق فيه مجيد كذه
    ريم: رغوده ما تعرفيها
    رغد: لا
    تولين: ماما
    رغد: عيون ماما
    تولين: I want Huckalath (ماما ابي شوكالاته )
    رغد: No(لا)
    تولين بثقة : Do not give me. I will take what I want for myself( لا تعطيني انا راح اخذ اللي ابيه بنفسي)
    رغد: نشوف يابنت ابوكي
    تولين ببراءة: grandma I want Huckalath(جدة ابي شوكالاته )
    نورة: ياعيون جدتك ابشري . ريم حبيبتي خذي السائق وروحي انتي وتولين السوبر ما ركت واشترى لتولين الا تبيه
    ريم: ان شاء الله يمه . يلا تولين
    تولين طالعت امها وطلعت طرف لسانها : شكرا جدة
    رغد مو مستوعبه: تولين ترى راح ترجعين البيت اوكي ما راح تجلسين في السوبرماركت
    رغد
    في بيت عبدالرحمن
    دخلت هنوف وسلمت على امها وابوها
    هنوف: كيفك يبه كيفك يمه
    عبدالرحمن : بخير الله سلمك
    منيرة: بخير حبيبتي . يمه هنوف احط لك قهوة
    هنوف: عنك يا الغالية انا اقوم احط
    ماجد: هنوفه حطي لي معاكي
    هنوف: واو من متى انت تجلس معنا اخر مرة شفتك يوم ملكت على سارة طول وقتك وانت على الجوال
    ماجد: قولي ماشاء الله لا تصيبنا عيونك
    هنوف: اه على ايش ياحسرة
    قام ماجد وسحب اذن هنوف بمزح: قولي ماشاء الله بسرعة
    هنوف تمسك يده: ماجد اذني وربى امزح اذني
    ماجد: طيب قولي ما شاء الله
    هنوف: ماشاء الله
    ماجد: عفيه على البنات
    هنوف تقلد ماجد: عفيه على البنات
    منيرة: أنتم ليش زي توم وجيري ما تجلسوا في مكان الا تتنقرون
    على المغرب قامت ريما وأخذت لها شور ينشطها ولبست ملابسها ونزلت
    دخلت للصاله شافت امها جالسه
    وقدامها قهوه وشاهي ع الطاوله
    وطبعا أمها ماتركتها هزأتها لأنها نامت النهار كله وعطتها محاضره طويله
    صبت لها من القهوه وهي تقول:خلاص يمه مارح أعيدها أصلا راسي صدع من النوم
    نورة بعصبيه:شفتي كيف أنا مادري شلون بتتزوجين وهذا نومك
    خالد بتريقه لماشافها صاحيه:أو و و و و و و و و وه الاميرة النائمة أعوذ بالله وش هالنوم انا بس ابي كم ساعة من نومك
    نورة باستنكار:وه بسم الله عليك وش تبي فيه مو كفايه إختك
    باس راس أمه وطالع إخته اللي تطالعه مقهوره من تريقته:صبي لي فنجال
    ريما بعصبية :إخدم نفسك وإلا موشاطر إلا بالتريقه
    حرك حواجبه لها بيغيضها وعلى فمه بابتسامه
    أخذت نورة الثلاجة وصبت له
    أخذخالد الفنجان: يالبيه قلبك يمه تسلمين
    دخلت تولين وفي يدها اكياس وفتحت عيونها بفجعه:صحيت الاميرة النايمة
    ريما : رغدددددددددددددددد ليش جبتي معاكي هذي البنت
    رغد : اجل بخلى بنتي لوحدها في امريكا
    ريما: الله يسامحك. وفوق هنا تعالى انتي ما تحترمين أكبر منك انا خالتك
    تولين: اوكي يعنى انتي قدوة وتنامين لحد المغرب لو كنت مكان جده كان من زمان ذبحتك
    ريما بعصبية: هذي بزر امانة عليكم هذي بزر
    رغد تشرب قهوة: اجل أيش ان شاء الله
    مرت الأيام سريعا وجاء اليوم الموعود
    في يوم ملكت رباب
    البيت كان فوق تحت والكل يشتغل خادمة رايحة وخدامة جاية .كل شي كان مرتب بطريقة حلوه الطاولات والكرسي والورد في كل مكان والانوار وكل شي كان يدل على الفرحة
    وفي غرفة رباب كانت ميته من البكا. سمعت دق الباب
    سارة: رباب افتحي الباب الكوافيرة وصلت
    دخلت سارة الغرفة وجلست على طرف السرير وضمت اختها: رباب علشاني بس لو بكيتي وش راح يتغير هاااا ولا شي
    رباب: مابيه والله ما ابية
    سارة مسكت اختها ودخلت الحمام وخلتها تغسل وجهه وبعد كذه الكوافيرات بداو يشتغلون
    واخيرا خلصت وجلست على الكرسي
    كانت لبسه فستان فوشي عليه كريستالات وكان الفستان فخم وخيالي ومخليها روعه وفاتنه....
    دخلت سارة ومعها ريم وهنوف اللي انبهروا من جمالها
    هنوف: اللهم صلى على النبي
    ريم: ربوبتي تجننين
    وفقت سارة تعدل الفستان لرباب وريم وهنوف كانوا ساكتين لأنه الجو مايسمح انهم يستهبلون
    في مكان ثاني وفي أحد الغرف
    عدل غترته قدام المرايه اللي لابسها ع ثوبه الأبيض وأخذ عطره القوي وتعطر..
    طالع اخوه ببتسامة: وش رايك فيني
    مجيد ابتسم : حلو تجنن
    خالد: كل شي فيني تمام
    مجيد: تمام عالي العال
    دخل ماجد: ترى مو انت العروسة هيا اللي تكون متوترة وكل بعد شوي تعدل
    راكان: انا أدرى (قرب وسلم عليه) مبروك يا العريس
    خالد: الله يبارك فيك وعقباللك
    ماجد يسلم علية: مبروك حط اخت حبيبتي في عيونك
    خالد : من قبل ما تقول
    دخل نايف : هاي
    الكل: وعليكم السلام
    نايف: واو عبدالمجيد طالع اليوم حلو من جد تخق
    عبد المجيد: تراني ولد مو بنت عشان تبدأ تغازل
    نايف: لا والله من جد شكلك يجنن
    عبدالمجيد بثقة: اصلا انا حلو من قبل ما تنولد
    ***************************************9
    اجتمعوا الكل وامتلئ المكان والكل حضر وكان مبسوط .
    كان البنات جالسين مع بعض (خلود ووجدان وتولين)
    خلود كانت لبسه فستان ابيض ووردي وطالع شكلها كانها اميرة .ووجدان فستان لون سكري وبيج ومع شعرها الاشقر وعيونها الزرق طلع شكلها يجنن .وتولين كانت لبسه تنورة لحد الركبة ومعه بلوزه بلوز الفوشي والابيض صارت كانها ملكة جمال الاطفال
    جاء محمد بثوب الابيض والغترة اللي لفها على الطريقة الاماراتية وشكله طلع حلو .ومعه لؤي بثوب وشماغ واخيرا مهند وكان لبس زي لؤي وكانوا كلهم يجننون
    محمد: خلود وين عمه رباب
    خلود: فوق
    محمد: طيب ممكن تشوفين لنا طريق بندخل نسلم عليه (يرحم لي أمك سبع سنوات يبي طريق)
    وجدان بدلع: حمود كيف شكلي حلو
    محمد: ايه حلو
    تولين بغيرة: وانا
    محمد: كلكم حلوين
    لؤي: كيفك خلود
    خلود: بخير
    لؤي: ماشاء الله وش الجمال هذا انتي أحلي من تولين ووجدان
    تولين تكلم لؤي: من زينك انت ووجهك محمد قال إني حلوه
    لؤي: يمزح عليكي عشان لا تبكين علينا الحين
    تولين: لا تكذب. (ناظرت محمد) انت تمزح
    محمد ناظر لؤي وبعد ببتسامة ناظر تولين: لا اكيد انتي حلوه
    مهند: عيال بندخل ولا كيف
    محمد:يلا دخلنا
    دخلوا العيال والبنات كانوا في مكانهم
    تولين وهيا في عالم ثاني تطلع محمد اللي بدا يختفي : ياقلبي انا عليه يجننن موت
    وجدان بقهر: ترى محجوز
    خلود ناظرت فيهم باستخفاف وراحت تركت لهم المكان. وهيا تمشي خبطت في عبد المجيد
    عبد المجيد: خلود حبيبتي وش تسوين هنا
    خلود: ما شفت حبيبي
    عبد المجيد جلس على ركبته لحد ما صار في مستواها: ومين هو حبيببك
    خلود وهي تأشر على قلبها: اللي ملك هذا. اللي مستحيل اتزوج غيره
    عبدالمجيدابتسم: ومين هو هذا
    خلود جلست جنب عبدالجيد وابتسمت: أحلي العيال والرجال كلهم مستحيل تلقى أحد مثل جماله. تخيل مره احبة واموت فيه
    عبد المجيد: أحلي مني
    خلود: ايه أحلي منك اقول مره حلو مره مرررررررررررررررررره
    عبد المجيد: طيب من هوا عشان اقولك شفته ولا
    خلود: طيب وين العيال
    عبد المجيد: كلهم في مجلس الرجال
    وقفت خلود: شكرا ومع السلام
    عبدالمجيد : دقيقة وين بتروحين
    خلود بدلع: عند حبيبي طبعا
    واقف عبدالمجيد وراح مع خلود يبي يشوف من هذا اللي ما اخذ عقلها
    وبعد ما وصلوا خلود طالعت في عبدالمجيد واشرت بيدها: هذا هو حبيبي
    عبدالمجيد طالع وين تأشر وشاف وليد واقف مع ماجد
    راحت جرى وضمت وليد : وحشتنى
    عبدالمجيد ابتسم: اجل انت الا طلعت حبيبها
    خلود طالعت عبدالمجبد: روح شوف لك واحد ثاني تزوجه وليد حقي انا انا راح اتزوجه
    عبدالمجيد ضحك من قلب: اجل المسائلة فيها زواج هااا
    خلود تبي تبكى: مافي شي يضحك .وضربت رجله وبسرعة هربت
    ما أجمل الطفولة تجد في ابتسامتهم البراءة وفي تعاملاتهم البساطة
    أحاسيسهم مرهفة وأحاديثهم مشوقة وتعاملاتهم محبة
    *************************************9
    جاء عبد العزيز وفي يده الكتاب جالست رباب تطالع الكتاب اللي بيدين ابوها وماتطالع الكتابه الموجوده من دموعها ..رفعت عيونه تطالع في وليد وعبدالله كتمت شهقاتها ودموعها تساقطت على خدها
    انتبت لصوت ابوها وبإيده القلم:يالله يابنتي وقعي
    مسحت دموعها وشدت قبضة إيدها وقلبها ينعصر ألم طالعت في وليد وعبدالله ورفعت إيدها المرتجفه وأخذت القلم...وقعت بخط مرتجف وأحلامها تلاشت بكل حركه للقلم تركت القلم ونزلت راسها ..حست بابوها يحضنها ويبوس جبينها:مبروك يابنتي ألف ألف مبروك الله يوفقك ويسعدك دوم يارب
    رباب بصوت كله حقد وكره: شكر لانك دمرت أحلى حلم في حياة كل بنت .اكرهك وراح اظل اكرهك لأخر لحطة في حياتي
    خالد من البداية بدا يحس بخوف بس بعد ما سمع صرخ وفرح الحريم ارتاح كل اللي في المجلس قاموا يسلمون على خالد ويباركوا له
    ماجد: مبروك خالد
    خالد: الله يبارك فيك
    ابو خالد: مبروك ياولدي
    خالد بتسامة: الله يبارك فيك يبه
    عبدالعزيز: مبروك يا وليدي ورباب امانه عندك تراها غالية علينا
    خالد: في قلبي يا خالي لا توصي حريص
    الكل بارك لخالد ورباب سلمت على الحريم بسرعة وطلعت غرفتها وفسروه الناس انه تستحي
    كانت رباب في الغرفة جالسه على الارض تبكى
    ودخلت عليه سارة ومعها عهود: يالله رباب خالد بيشوفك
    غرقت عيونها دموع وقلبها تحسه ينعصر...ماتبغى تشوفه أو تقابله ماتبغى تسمع صوته...دمر كل احلامها مع فهد بزواجه بها
    نزلت راسها وهمست:مابي
    قربت منها عهود:إيش ماتبغين ليه
    رفعت راسها تناظر عهود :الله يخليك مابي
    عهود انصدمت لماشافت عيون رباب الغرقانه دموع وسارة كانت حاسه با اخته وكيف انها انجبرت
    عهود همست:شفيك رباب حاسه بشئ
    رباب:تعبانه الله يخليك مابي
    سارة :أوك ولايهمك ارتاحي إنت
    عهود اتصلت على عبدالله وقالت له انو رباب مريضة .وعبدالله قال لأبوه
    عبدالله: يبه البنت مريضة ما ينفع نجبرها
    عبدالعزيز: روح جيب اختك .اقل لها يلبسها الدبلة
    عبدالله : يبه رافضة مره وتقول ما تبي شي
    عبدالعزيز بعصبية : روح كلم امك بسرعة وخليها تنزلها
    عبدالله: ان شاء الله يبه
    راح عبدالله وكلم امه وطلعوا مع بعض عند رباب
    رباب تبكى وبعصبية: قلتلكم ما ابي ابي يعني ما ابي
    شيخة: رباب اسمعي كلامي والله ماراح اتركك لوحدك
    رباب: وربى لو ما تركتوني لوحدي راح اشرب كلور
    دخل عبدالعزيز وباين من وجهه معصب : بتنزلين اولا
    رباب: وش تبي مني الحين هااا ابي اعرف انا وش سويت لك في حياتي انا موبنتك هاااا
    هنوف: ياعمي خليها على راحتها
    عبدالعزيز طنش هنوف : رباب اكسري الشر وانزلي
    رباب: واذا قلت لا
    راح عبدالعزيز ومسك رباب من يدها و همس في اذنها: لو تبين فهد يكون بخير اسمعي الكلام
    نزلها غصب عنها عند خالد.كان في المجلس في نورة وريم وريما ورغد وخلود وتولين وشيخة ووليد
    نورة اعطت خالد الدبلة ولبس رباب هيه ووليد اعطا رباب الدبلة وقبل ما تلبسه طاحت الدبلة
    خلود: روبي خذي لا تتطيحها مره ثانية
    رباب ما ردت على خلود ولبست خالد الدبلة بسرعة وقامت تبي تروح
    نورة مسكتها : وش فيكي يا بنتي مستعجلة كذه انتظري خالد يبي يجلس معاكي شويه
    رباب نظرت عمتها وعيونها كلها دموع . وبعد كذه طلعوا كلهم . وبعد صمت طويل
    خالد:كيفك رباب
    رباب ما ردت
    خالد ببتسامة: وش فيكي تبي تبكين خايفه مني
    رباب كمان ما ردت
    خالد: سمعت وليد اول يقول انك تعبانة سلامتك
    رباب ببرود: الله يسلمك
    خالد ارتاح لانه ردت عليه وبتسامة تذويب: اليوم طالعه حلوه ماشاء الله بصراحة قمر بصراحه انتي اليوم شي مغطيه على الكل
    رباب: تسلم هذا من ذوقك...
    خالد:رباب حبيت اقول لك اني اسعد انسان في هذا الكون..وسبب سعادتي انتي و اوعدك ان شالله راح ابسطك طول العمر
    وبعد دقايق دخل وليد: يلا انتهى الوقت
    خالد يطالع في وليد: يا نصاااب
    وليد ببتسامة : اقول لا يكثر اقولك انتهى الوقت
    وقف خالد: اوكي (وطلع جواله) رباب حبيبي ممكن رقم جوالك
    رباب: ..............050
    خالد سوه رنه: هذا رقم جوالي احفظيه
    رباب قامت : ان شاء الله مع السلام
    خالد: مع السلام ياقلبي
    كم هو صعب ومر أن تعشق شخصا وتحبه إلى درجة الجنون .. وهو
    لايعلم بهذه المشاعر التي تمتلكها تجاهه .
    . كم هو مؤلم أن تبني أحلامك على هذا الشخص .. وهو لايعلم عن حبك
    ولا عن أحلامك شيئا
    *************************************
     
    ليهام و اميرة زماني معجبون بهذا.
  7. roroheart

    roroheart .. كاتبة روايات .. [ النخبة ]

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    309
    الإعجابات المتلقاة:
    1,275
    نقاط الجائزة:
    300
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    السعودية
    يلااا يا بنااات كل وحدة فيكم تعطيني توقعاتها للبارت الجاي , ابغى اشوف عدد التعليقات قريب من عدد المشاهدات av.3bir.net_images_smilies_36_7_8_1_. av.3bir.net_images_smilies_aa.
    -وكل ما كانت توقعاتكم اكثر كل ما نزلت لكم أسرع av.3bir.net_images_smilies_n. av.3bir.net_images_smilies_36_3_17_1_.
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 10)