رواية اخاف احبة ويتركني واخاف ابعد واتعذب

الأديب/جمال بركات

⭐️ عضو مميز ⭐️
الإنسان في زماننا هذا كثيرا ما يتوجس من رد فعل الآخر تجاه فعله النبيل
ورد الفعل هذا سيتحول الي فعل اما ان يكون ايجابيا فيسعد الطرفين واما
ان يكون سلبيا كطبيعة هذا الزمان ويخيب أمل حبيبه بل وقد يتركه بعد
ان يتسبب له في جرح لاتستطيع الأيام ان تداويه وهذا ما جعل العقد النفسية
تستشري في مجتمعاتنا
في الزمن القديم كان الرجل كلمة صادقة وعهد
في زماننا الرجل كلام كثير كثير ونقض للوعد
 

al hazina

❤️ ياهلا وغلا نورت تغاريد ❤️
لا أدري لما الكاتبة توقفت عن الكتابة رغم روعتها و تناسق أفكارها والله قتني الفضول لتكملتها و أرجو عودة الكاتبة لتكملها
 

Celen

Put allah the first and you will never be the last
⭐️ عضو مميز ⭐️
التكملة مافي لان صاحبة الروايه ما خلصتها
حبيبتي
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى