مَقْبَرَةُ أَوْجَاعٍ .....!

الموضوع في 'أقلام حُرة للخواطر والأشعار' بواسطة واشتقت إليك, بتاريخ ‏3 أغسطس 2014.

  1. Undómiel

    Undómiel .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏23 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    38,367
    الإعجابات المتلقاة:
    81,916
    نقاط الجائزة:
    360
    ولم أدر أبداً جلاداً.. كنت أم ضحية...! قاتلة.. أم مقتولة...؟
    في الحب يختلط الدوران...:bhert::rolleyes::wrda:
     
  2. كواليتي

    كواليتي .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏5 نوفمبر 2012
    المشاركات:
    17,331
    الإعجابات المتلقاة:
    49,010
    نقاط الجائزة:
    750
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    مملكة البحرين
    ‏أفتقدك ، لكن لا يمكن أن نواجه الأمر، ليس لدي شجاعة كافية سوى أن أبقى على قيد الحياة طالما أستطيع ، لا أملك خيار إلا النسيان..
     
    همس عااااشق ،Undómiel و تتياانة معجبون بهذا.
  3. تتياانة

    تتياانة بسملة الشمسْ في عينِ وردٍ .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏28 أغسطس 2016
    المشاركات:
    2,041
    الإعجابات المتلقاة:
    4,339
    نقاط الجائزة:
    320
    الجنس:
    أنثى
    ،


    ربما نلتقي
    في الدقيقة الواحدة و الستين
    و ربما في اليوم الثامن
    من الأسبوع
    و لم لا
    او في الشهر الثالث عشر
    من كل سنة...!

     
    Undómiel ،كواليتي و همس عااااشق معجبون بهذا.
  4. همس عااااشق

    همس عااااشق .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏26 ابريل 2016
    المشاركات:
    8,905
    الإعجابات المتلقاة:
    19,651
    نقاط الجائزة:
    540
    الجنس:
    ذكر
    ,





    الدُموعُ جفتُ بقدرِ العَناءِ وَ آصبحتْ العُيونُ تبكيّ دماءْ
     
    كواليتي و Undómiel معجبون بهذا.
  5. Undómiel

    Undómiel .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏23 ديسمبر 2015
    المشاركات:
    38,367
    الإعجابات المتلقاة:
    81,916
    نقاط الجائزة:
    360
    اعتاد شاب جميل الوجه والمظهر اسمه نرجس أن يذهب كل يوم لينظر ويتمتع بحسن صورته على صفحة مياه البحيرة. وكان يستغرق في تأمل صورته بافتتان إلي درجة أن سقط ذات يوم في البحيرة و.. غرق!
    وفي المكان الذي سقط فيه ذلك الشاب نبتت زهرة نعرفها نحن باسم "النرجس"..
    وعندما مات الشاب جاءت حوريات الغابات إلي ضفاف تلك البحيرة العذبة المياه فوجدتها قد تحولت إلي مستودع لدموع مالحة..
    فسألت الحوريات هذه البحيرة: لِمَِ تبكين؟!
    فردت البحيرة: أبكي على نرجس.
    عندئذ قالت الحوريات للبحيرة: لا غرابة فنحن أيضاً كنا نتملى من جمال هذا الشاب في الغابة.. فأنت لم تكوني الوحيدة التي تتمتع بجماله عن قرب.
    فسألتهن البحيرة: هل كان نرجس جميلاً؟!
    فردت الحوريات في دهشة: من المفترض أنكِ تعرفين جمال نرجس أكثر منا، فقد كان ينظر إليكِ ليتمتع هو بجماله يومياً.
    فسكتت البحيرة لفترة ثم قالت: إني أبكي على نرجس، غير أني لم أنتبه قط إلي أنه كان جميلاً. أنا أبكي على نرجس لأنه في كل مرة تقولون أنتم أنه كان ينحني فوق ضفتي ليتمتع هو بجماله، كنت أرى أنا في عينيه طيف جمالي ...:wrda:

    .

    من الأدب اليوناني
     
    همس عااااشق و كواليتي معجبون بهذا.
  6. كواليتي

    كواليتي .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏5 نوفمبر 2012
    المشاركات:
    17,331
    الإعجابات المتلقاة:
    49,010
    نقاط الجائزة:
    750
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    مملكة البحرين
    ليس كل الضحكات فرح
    فبعضها أقنعة ...
    لـ آلام أشد عمقآ من أن ترى .. !!
     
  7. تتياانة

    تتياانة بسملة الشمسْ في عينِ وردٍ .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏28 أغسطس 2016
    المشاركات:
    2,041
    الإعجابات المتلقاة:
    4,339
    نقاط الجائزة:
    320
    الجنس:
    أنثى

    ،


    مهما يكن ...
    قلبي ما يزال معي ربيعا عابقا



    DQN67aNWAAE5O1c.
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 1)