• المدونات خاصة بأصحابها سيتم منع اي شخص من دخول القسم كامل اذا حاول المشاركة في مدونة غيره .

- سيّرني علىٰ كيّفك ♡︎'

كيف تشوفُون مدونتي؟


  • مجموع المصوتين
    123

مدونات الاعضاء

- سيّرني علىٰ كيّفك ♡︎'

خريّف !

لا طبنّا ولا غدا الشّر.
⭐️ عضو مميز ⭐️





1873BA67-386D-4567-B5BA-9AC292BB9408.jpeg


أول ماشفتّ الرابّط بـ ملفيّ على طُول نطيّت جبت سماعتّي ؛
مع إني ما أستخدم سماعتّي ..
لما أسمع شيء الا إذا أضطريت او اذا عندي مكالمه ؛
بس تحمسّت أسمع إيش الشّيء ..

اللي مُمكن تهدينّي إياه @رمش المليّح.
صحيّح كان أول إهداء منهاا ..
بس إذا السالفه فيها إهداءات
كل مره غيبّي و لاتنسينّي من اهداءاتك :.) ؛
بس ترى مايعُوضني عنك ):
حبيّت الإهداء منك .. وكان أول مره أحد يهديني شيء
ع الساوند كلاود .. ^ متعُوده ع أهداءات اليُوتيوب :.) ؛
وترىٰ واحشتنّي يا مطُولة الغيّبات ☹.


- ولا يختلفّ وعدي ولا ينتقض عهّدي :dove:.

 

خريّف !

لا طبنّا ولا غدا الشّر.
⭐️ عضو مميز ⭐️










حتّىٰ مُسلسلي اللي أخذنّي من الكلّ ؛
.. " خلّص " !





و بقيّت وحديّ ): .

 

خريّف !

لا طبنّا ولا غدا الشّر.
⭐️ عضو مميز ⭐️





ذكريّات الطفُوله دايماً غييير ؛
كنّا حلويّن بكل حالاتنّاا .. بكلّ أطباعنا وبرائتناا ؛

بتكلّم عن أبُوي شوي ..
أبوي من تزوج أمّي وهو يحبّ يصُور كل شيء ؛
كل الذكريّات .. كل الطلعاتّ ..
يصُور أمي - أخوانه - جديّ الله يرحمه - اخواني وخواتّي ؛
يحبّ يصور كل شيء بوقتّه وعلى طبيعته ؛
و حنا ماشاءالله كثّار :.) ..
كان يصُور كل خواتّي و أخواني
كل صبّاح اول مايصُحون من نومهم ع كلامهم يعني :.) ..
هم منزعجيّن من هالشيء حالياً ؛
بس انا أحس أنه شيء حلُو ..
حلُو لأنه فقدته .. او بمعنى أصح
ماصار معي هالشيء ولا عشتّه ؛
لأن من جيتّ ع الدنياا أحس كذا أبُوي تغيّر وترك هاالعاده ؛
انا أُعتبر من الصغّار لأن جتّ بعدي جُولي ودحُوم وخلاص ؛
المُهم ماكنا نعيش اللي عاشُوه خواتّي و أخوانّي ؛
و كذا كنت أتمنى أعرف كيَف كان شكلّي وانا صغيّره ؛
كيف كانتّ ملامحَي ..
وكنت دايماً أقُول لخواتّي ع الأقل أنتم كان يصوركم أبُوي
وتقدرون تعرفون كيّف كانت أشكالكم ؛
و اللي أتذكره أن كانت فيه وحده من خواتّي الكبار
كانت تكشخنّي و تصورنّي مرات .. بس طبعاً هذي على ايام
ماكان عمّري ٦ سنوات و ٨ و ٩ ..

وكان بعد اخوي يصورناا مرات انا وجُولي ودحُوم ..
لأننا دايماً كنا نلعب مع بعض ..

و بسنه من السنُوات ..
دخَل واحد من أخواني " كُلية الشريعه " ؛
تغيّرر من بعدهاا حييل .. تغيَر تفكيره
تغيّرت عاداته .. ترك سماع الأغاني و ألتزم ؛
كل ذا كان عادي و شيء حلو ؛
بس اللي ماكان حلُو .. أنه كان متشدد !
كان متشدد لدرجة كان يحرقّ كل صورنا
عشان بنظره انها حرام !
كنّاا صغار !!
زعلناا .. زعلناا على ذكرياتناا اللي راحت فجأه ؛
و اللي كنت مستغربته .. انه كان طول مراحله الدراسيه
كان يدرس بتحفيظ قرآن اساساً !
ليه ماتغيّر قبل !

المُهم .. ضلتّ أمنيه اني ابي أشُوف شكليَ
وانا صغيَره تحاصرني .. كنت جداً أتمناهاا ؛

ومن أسبُوعين ..

اختي الكبيره قالت : عندي لكم مُفاجأه ..
: وش هي ؟
: توقعُوا وش لقيَت يوم كنت ارتب اغراضي !
: وش لقيييتي !
: لقيت صوركم و انتّم صغَار .
: اماااننننه ! من جدد ! ابغى اشوفففهم .
: لا مااراح أجيبهم الحين بخليكم تتشوقون لهم شوي .

عاد طبعاً التشويّق و الحمَاس دام لمدة أسبوعيّن :.) ؛
حرمتناا منهم و اليُوم شفناااهم ..
ماعرف كيَف اوصّف شعُوري لما شفت شكلي كيف كان ؛
بس مبسوطه .. كان فيه صوره لي مع دحوم وهو توه صاحي
بس اهلي قاصينهاا و مفرقيناا عن بعض مدري ليه :.) ؛
وقاصين بعد جزء من صورتي عشان وقتهاا كانوا من حركاتهم بالتصُوير اني امسك مجله بيدي و ابتسَم ووراي مُجله بعد
مدري وش كان الهدفّ من هاالحركه بس عادي اصلاً :.) ؛

و كل ماشفتّ صورتي اقول الله حواجبي كانت حلوه
الللله شعري كان حلُو وطويل ..
و ماخلصت من مدحَي لنفسي :.) ؛

بس اللي جد غابنني الين هااللحظَه ؛
" ولد الجيَران " احس اني للحين حاقده عليه ؛
يوم كنت بصفَ خامس ابتدائي ..
وكنت كذا مرات اروح عندهم عشان اختي مرسلتني لخواته ؛
جاء بكل قلة ادب يقول انتم ماتستحون مخلين بنتكم كذا !
لبسوهاا عبايه تراهاا مو صغيره !
و من بعد كلامه صرت ماالبس لا بنطلُون ولا اي شيء
عشان حضرته مو راضي ! ^ والله لو انه مسؤؤل عني :) ؛
وفوق كذا لبسونّي عبايه و تغطيت من بدري ..
واحس ضاعتّ طفُولتي :bhert: .. و طبعاً ماراح أسامحه :) ؛

جُولي طبعاً ودهاا تاخذ صورهاا وحسَت انها فُرصه ؛
بس انا مو راضيه انهاا تاخذهاا عشاني معهاا بنفس الصوره ؛
حتى لو كنتّ صغيّره أحس اني أغار عليّ ☹ .


 

خريّف !

لا طبنّا ولا غدا الشّر.
⭐️ عضو مميز ⭐️


-



صبَاح الخيّر ؛

نبذه مُبسطه عن روتيني هاالـ كم يُوم ؛

هجُود ألكترونّي ؛
نشاط بالحياه الواقعيّه .

 

خريّف !

لا طبنّا ولا غدا الشّر.
⭐️ عضو مميز ⭐️






بعد مُرور ٧٧ يُوم من المُحاوله ؛
................. " أحسّ بـ إحباط ! " .

 
التعديل الأخير:

خريّف !

لا طبنّا ولا غدا الشّر.
⭐️ عضو مميز ⭐️




مرحباً من الصبَاح الثقيل جداً ؛
فقد تناولت الكثير من الغضب ..
مُحلى بجُرعاتٍ عده من الصبّر ؛
من هذا الصبّاح الثقيّل الموحش ..


قد ألتزمتُ الصمتّ ..
و أخفيت ما أستطيّع أخفائه من الشعُور ؛
عدا ملامحي !
كانت حزينه و غاضبّه ..

أشعر و كأني أرغب بتحطيّم كُل شيء ؛
فـ بعد أن أختفت أبتسامتي و غابت ضحكاتّي ؛
لم يتبقى مني سوىٰ .. " الصمُود والثباتّ " ؛


نعم أعددتُ الفطُور كما كنتُ أُعده في كُل مره ؛
ولكني حينما كُنت أخفق البيض كُنت أخفقُه بغضب !
وكأنهُ سبباً بما أُمر به الآن ..
يكادُ يتطايّر من بيّن يدي ..

لـ لحظّه ..
شعرتُ وكأن كُل شيء حُولي يقُول " وماذنبّي ؟ "


لا أعلّم ماذا حلّ بي ؛
لا أعلم كيّف أستعيّد هدوئي وتوازنّي ؛
كُل الأشياء كانت تشعّر عداه !
أكانَ " زعلّي و غضبَي " يهُون حقاً !


حيثُ اني لمّ أكنّ هشّه ..
كان سلاحي " صلابتّي " .


أغمرونّي بلطفّكم :dove: .
https://goo.gl/PPg4F

 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى