• سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم




الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

الريم77

⭐️ عضو مميز ⭐️
الكلام أو البحث القادم هو لطبيب عيون مسلم لم يذكر إسمه وانقله مع بعض الزيادات من مصادر أخرى يقول هذا الطبيب.
بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد:
فهذا الموضوع الغريب التالي أبحث فيه منذ أربع سنوات حتى أثبته فأنا طبيب عيون
وقد تعمقت كثيراً في حديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الذي يقول فيه:
(إذا سمعتم أصوات الديكة فسلوا الله من فضله فإنها رأت ملكاً وإذا سمعتم نهيق الحمير فتعوذوا بالله من الشيطان فإنها رأ ت شيطاناً)
ومن هذا الحديث يتضح لنا
أن قدره الجهاز البصري للإنسان محدودة
وتختلف عن القدرة البصرية للحمير
والتي بدورها تختلف في قدرتها عن القدرة البصرية للديكة
وبالتالي فإن قدره البصر لدى الإنسان محدود لا ترى ما تحت الاشعة الحمراء ولا ما فوق الاشعة البنفسجية
لكن قدرة الديكة والحمير تتعدى ذلك
والسؤال هنا
كيف يرى الحمار والديك الجن والملائكة ؟
الجواب هو
أن الحمير ترى الأشعة الحمراء والشيطان وهو من الجان خلق من نار أي من الاشعة تحت لحمراء ؛ لذلك ترى الحمير الجن ولا ترى الملائكة
أما الديكة فترى الأشعة البنفسجية والملائكة مخلوقة من نور أي من الأشعة البنفسجية ؛ لذلك تراها الديكة
وهذا يفسر لنا لماذا تهرب الشياطين عند ذكر الله
والسبب هو لأن الملائكة تحضر إلى المكان الذي يذكر فيه الله فتهرب الشياطين
وهذا يذكرنا بالمثل الذي يقول
إذا حضرت الملائكة ذهبت الشياطين
والسؤال
لماذا تهرب الشياطين عند وجود الملائكة ؟
الجواب لأن الشياطين تتضرر من رؤية نور الملائكة
بمعنى أخر
إذا إجتمعت الأشعة الفوق بنفسجية والأشعة الحمراء في مكان
فإن الأشعة الحمراء تتلاشى !!!!!
المهم في موضعنا بل الأهم هو
عن ابن عباس وعن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
( كان يرى بالليل في الظلمه كما يرى بالنهار في الضوء )
عن ابن عباس رضي الله عنه قال:
قال صلى الله عليه وسلم:
( رأ يت الملائكة تغسل حمزة بن عبد المطلب وحنظله ابن الراهب )
عن انس رضي الله عنه قال:
قال صلى الله عليه وسلم:
(رصوا صفوفكم وقاربوا بينها وحاذوا بالأعناق فو الذى نفسى بيده إني لارى الشياطين تدخل من خلل الصفوف كأنها الحذف)
والحذف هى الأغنام السوداء الصغيرة
هذه الأحاديث الثلاثة تبين لنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتمتع بميزة وهي
في الحديث الأول / أنه كان يرى بالليل كرؤيته بالنهار
وهذا ما توصل إليه العلم بعد 1420 عام !!!!
وذلك عن طريق المناظير الليلية التي ترى بالليل
ورغم ذلك فإن الرسول يتفوق بصريا على هذه المناظير لأنه كان يرى بالليل بكل وضوح كرؤيتنا نحن بالنهار أما المناظير الليلية المصنوعة الأن فإنها لا ترى بالليل بشكل واضح
فأكثر هذه المناظير تكون فيها الرؤيا ذات لون واحد أخضر أو أحمر مثلاً .
أما في الحديث الثاني / وهو رؤيته للملائكة
فهذا يثبت أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يرى الأشعة الفوق بنفسجية
وإلى الأن وبعد 1420 عام لم يتمكن العلم من إختراع جهاز يرى الأشعة الفوق بنفسجية وإلا لكانوا رأو الملائكة
أما الحديث الثالث/ فأعتقد أنه قد إتضح لكم ولا يحتاج لشرح
وصلني هذا المقال الرائع عبر البريد الالكتروني.
heart2 heart2 61_f1 heart2 heart2
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى