• سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

أبوسعد

⭐️ عضو مميز ⭐️
أنــــواع الـــبـــــشـــــــــر
هناك من يحبك بجنون:

يسعى جاهداً لاصابتك بهذا الجنون ولا يستوعب رفضك لمشاعره

بسهوله

فيحاصرك بجيش من المشاعر المرفوضه

ويفرض وجوده الا مرغوب على حياتك

ويمارس عليك غيره غير مباحه

ولا يعترف بمشاعرك وأحلامك الخاصه

وهو لا يكتفي بأن يحبك..... بل يحملك جميل هذا الحب

فيصبح لزاما عليك أن تحبه وتبارك هذا الحب

وان لم تفعل فانه ينعتك بقئمه من الصفات المرفوضه انسانيا


* وهناك من تحبه بجنون

وتكون مصيبتك حين يدرك هذا الجنون فانه يسعى في ايذائك

وكأنه ينتقم منك لانك تحبه

فيتمادى في الغياب ليذيقك مر افتقاده

ويتما دى في الهجر ليصبح ليلك اطول

ويتفنن في تعذيبك ليصبح موتك ابطء

ثم يفاجئك بنهايه تكسرك وترضي غروره



* وهناك من يحبك بصدق

فيعاملك معاملة الورد ويحبك بصمت ويحترمك بصمت


ويتمناك بينه وبين نفسه ويمنعه اعتزازه بنفسه من الاقتراب منك


واذا راك مشغولا بأخر..... فيكتفي بالحب من أجل الحب


ويحتفظ بك صوره جميله في ذا كرة نفسه


فاذا ما احبطت الايام حلمه


يتمنى لك الخير صادقا ..... وينسحب بهدؤ


* هناك من يجعلك تندم على معرفته


فيسقيك الاحساس بالندم كلما التقيته


مواقفه تخذلك وتصرفاته تخجلك


فتتمنى بينك وبين نفسك


لو أن الزمان يرجع الى الوراء كي لا تقترب منه


ولا تكرر خطئك الفادح في التعرف عليه


هناك من يدخل حياتك بلا استئذان


يقدم لك الحب فوق اوراق الورد


يحملك الى عال اخر... يحول حيالتك الى عالم خرافي


يشعر بمسؤاليته اتجاهك


يقوم اعوجاجك.... يعلمك الصدق في الحب


والاخلاص لهذ الحب


يحول سوادك الى بياض


وليلك الى نهار


وتلوثك الى نقاء


ويمتزج بك


ويتحول مع الوقت الى قطعه منك


فيكون عينك التى ترى


وقلبك الذي تعشق به


وحبلك السرى الذي يربطك بالحياة


وهذا النوع من البشر


يجعلك تعيش مسكون بالرعب من فقدانه


فاذا ضاع منك في زحمة الايام


بكيته بحرقه حتى يخيل لك انك ستبكيه العمر كله
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى