• سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

عزيز النفس

⭐️ عضو مميز ⭐️
بسـم الله الرحمن الرحيــم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:



نعم هذا هو السؤال!!

ماذا هو الحب؟؟

هل هو المحبه والصداقه أم الخيانه والهجران ؟؟

من يؤمن بالحب من؟؟؟ أنا أنت أنتي؟؟

من يؤمن بأن الحب جميل؟؟

كم من أ ناس قالوا: أن الحب عذاب ومفارقه للأصحاب وبعد عن الأحباب

ولكن من يصدق؟ من؟

هل حبيت في عمرك؟ هل أحببت الحب؟ هل عرفت معنى الحب الحقيقي

أم كان في الأخر مقلب كأي مقلب ؟ هل أصبح في الأخر خيانه وفراق؟

هل الحب هو أن تعطي قلبك لأحد ويعتني فيه أم يقتله ويرميه؟؟

من يعرف طعم الحب وعذابه؟ هل الحب تعب وسهر وتضحيه أم نوم وراحه ككل أمسيه.

هل يجب على كل أنسان أن يكون له من يحبه ويتبادل المحبه معه؟

وهل يجب أن يكون رجل؟ أم إمرأه؟

كل هذي الأسئله تدور في عقل من لم يجرب الحب ويذوق

عذابه أو حتى من جرب الحب وتعذب ولكن بعد ندمه وفراقه؟؟

فهل كل حب له نهايه جميله ؟ وهي دوام المحبه.

أم سيكون له نهايه سيئه ؟ وهذا هو السؤال فهل من جواب, أم شخصا ما يجاوب عليه؟

هل يجب التفكير جيدا قبل المخاطره؟ إن كنت أو كنتي قد جربت الحب فما هو جوابك لهذا المرض والفيروس الذي لا يوجد له حل والذي يجب أن تستسلم له لكي يتلف قلبك ويجعل ماضيك كابوس لا يمكنك تذكره ولا تريد تذكره ,وأن تذكرته فسوف تندم وتتنازل من عيناك دموع القهر.

فمن لديه الجواب؟؟

هل الحب نهايته الفراق وهل الفراق نهاية الحياه؟؟ أعتقد أن الجواب هو...... لا

فهو نهاية الأوهام ونهاية الكوابيس فهو نهاية القلب وموته ونهايه للماضي.

فالحب فيروس ليس له علاج... له فترات ليست محدده... متى أنتهى ينتهي معه ماضيك.

هل للحب علاقه بالشيطان؟ هل هو أخوه أم أبوه أم إبنه ؟

فالحب يزين لك أيامك حتى تقع في العذاب والقهر ولكن بعد فوات الأوان وهكذا يفعل الشيطان .

فمن الذي يلقي بنفسه الى النهايه؟

فالحب كالدخان والمخدر...... ينسيك همومك ويتلف عقلك لكي لا تتمكن من التفكير حتى تتفاجئ بمرض, يتزايد قليلا قليلا فهو موت بطيئ تماما كالدخان والمخدرات.

أما أن تستعملها بطريقه صحيحه وأما أن تصيب الوريد الخاطئ الذي سوف يؤدي الى موتك فهاهو كل شي أنتهى كأنه لم يكن.

فهل هذا الكلام صحيح؟؟

سيفكر البعض وينكر ويقول لماذا حبي لم ينتهي وحبكم أنتهى؟؟

فمن لديه الجواب ؟

الحب يعزلك عن العالم ويجعلك في عالم الأوهام والأحلام فستضيع وقتك وعمرك وأنت تحلم وعندما تستيقض ستعلم أنه كابوس وسوف تتذكره كل يوم .

فهل ضيعت وقتك في عذاب ومرض كبييييير لا يؤجل له دواء؟ ولا يوجد منه مفر؟

فمن يريد الحب ؟؟ ومن يريد أن يحب, هل هو مجنون؟ أم هو بدون عقل؟

فالقلب واحد أما أن تموته وأما أن تحافظ عليه ,لكن إن ندمت سوف تندم ولن يرجعك أحد لتصلح خطأك وتحي قلبك الميت من جديد.

فمن له الأجوبه على القلب المحطم ويجاوب على هذه الأسئله؟

فما هو الحب وما هي أخرته ؟

وتقبلوا تحيات أخوكم

عزيز النفس
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى