• سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

التحديات

⭐️ عضو مميز ⭐️
تعودنا في كل مرة ترى فيها شاباً وفتاة في أي مكان ، أن نسمع عبارة " أبصر شو في بينهن"، مع أنهما قد يكونان مجرد صديقين. حتى الآن لم يتبلور مفهوم الصداقة لدى مجتمعاتنا ، على الرغم من المجالات الكثيرة التي توجد فيها دائماً المرأة إلى جانب الرجل ، والاحتمالات الكبيرة لنشوء علاقة صداقة بينهما بعيدة جداً عن أية أغراض أخرى.

يرى البعض هذه العلاقة خاطئة ، ولا يجوز أن تتعدى مفهوم الزمالة ؛ والبعض الآخر يرى أنها وسيلة لكسب عدد من الفتيات ، وآخرون لا يستطيعون تحقيق التوازن بين ما تربّوا عليه وما يتعاملون معه في الوسط الخارجي. منهم من فهم بالفعل الصداقة واستطاع أن يطبقها بشكلها الصحيح ، ومنهم من يريد أن يرى في أولاده الشيء الذي تربى عليه هو، ويحاسبهم على ذلك بزمان ومكان غير الذي يعيش فيه. والبعض الآخر استطاع أن يوفق بين ما تربى عليه وما يربي عليه أولاده ...

من خلال هذا الاستطلاع الذي اشتمل على فئات عمرية واجتماعية مختلفة ، لاحظنا أن هناك فئة جديدة من الشباب والفتيات ممن فهموا بالفعل الصداقة واستطاعوا أن يطبقوها في مجتمع ما زال ينظر إلى هذا النوع من العلاقات نظرة غير متوازنة.

علاقتي مع صديقتي أفضل من صديقي:
وسيم عرفات (طالب جامعي) يقول: "هناك نسبة كبيرة باحتمال نجاح علاقة صداقة بين شاب وفتاة أكثر مما تنجح بين شاب وشاب أو فتاة وفتاة، فالشيء الذي يفسد الصداقة في معظم الأحيان هو الشيء المتنافس عليه بين الجنس الواحد، بينما العلاقة بين جنسين مختلفين يكون فيها التنافس أقل". ويتابع: "من الممكن جداً إقامة هذه العلاقة بعيداً عن الأغراض الأخرى، ولكن المجتمع لم يستطع حتى الآن إدراك هذا النوع من العلاقات".

أما رهف فتقول: "إن علاقتي مع أصدقائي أفضل من علاقتي مع صديقاتي، فدائماً عنصر الغيرة والتنافس موجود لدى الفتيات مهما كانت الصديقة متفهمة لي؛ أما الشاب فيكون التعامل معه أبسط وأسهل وبعيداً عن المشاكل التي تحدث بين الفتيات. وطبعاً ذلك الشاب الذي ستربطني به علاقة صداقة يجب أن يكون أيضاً متفهماً لطبيعة هذه العلاقة".

الصداقة لا تخلو من العواطف:
يرى الكثيرون أنه لا يمكن إقامة أي علاقة من أي نوع بين شاب وفتاة دون أن تكون خاضعة لمؤثرات عاطفية لدى الطرفين. غالباً ما يكون هذا الكلام صحيحاً، فالإنسان مجموعة من العواطف والأحاسيس، وطبيعة البشر أن يميل كل طرف إلى الطرف الآخر، ولكن هذا لا ينفي نجاح العديد من العلاقات دون تأثير الهوى عليها، وهناك صداقات ممكن أن تتحول مع الأيام إلى حب وتكون أنجح العلاقات.

يقول محمد: "لدي صديقة أرتاح للحديث معها كثيراً، حتى أنها تعرف جميع أسراري التي يمكن أن أقولها لصديقي الشاب. وأنا لا أنكر أنني كنت معجباً بها في البداية، ولكن تحددت علاقتنا فيما بعد ضمن إطار الصداقة، ونحن لا نستطيع أن نتخيل نفسينا أكثر من ذلك.. ويظل تعاملي مع صديقتي ألطف طبعاً لكونها فتاة".

أما ربى فتقول: "دائماً اللقاءات الأولى بين الفتاة والشاب يغلب عليها الطابع العاطفي، ويبدأ كل من الطرفين بمحاولة جذب اهتمام الآخر إليه، ولكن فيما بعد وبعد زوال هذا الانطباع الأول، تأخذ العلاقة اتجاهاً آخر وتتحدد بشكل أوضح، ويصبح كل منهما باستطاعة تحديد أن هذا حبيبي وهذا صديقي وهذا زميلي وهذا مجرد معرفة..."

دور الأهل في علاقات أبنائهم:
في حين أمكننا إيجاد بعض العلاقات التي تطبق بشكل صحيح وتفهم بالشكل الذي يجب أن تفهم عليه، وكان هذا مؤشراً إيجابياً على مدى الوعي المسؤول بين الفئات الشابة، إلا أنه ما زال هناك فئات نادرة جداً من المجتمع والأسر لا تسمح بإقامة مثل هذه العلاقات، فكثير من الآباء لا يستطيع تقبل فكرة أن ابنته لديها أصدقاء من الشباب، رغم أنها تدرس في الجامعة واحتكاكها بهم يكون بشكل يومي، أو أن طبيعة عملها تتطلب التعامل مع الرجال، وهو أمر وارد جداً في جميع الوظائف اليوم.

ربما تكون الأم أكثر ليونة بالتعامل مع هذه المواضيع مع ابنها أو ابنتها...

السيدة أحلام تقول: "أنا أسمح لأولادي بأن يكون لديهم أصدقاء وصديقات، ولا بد أن يكون هؤلاء الأصدقاء ضمن المجال الذي هم فيه، سواء في الجامعة أم العمل. فبالتأكيد لن أسمح لابنتي إذا كانت جالسة في البيت لا عمل لديها ولا دراسة بأن يكون لديها صديق، فمن أين سيأتي ذلك الصديق وهي موجودة في البيت؟"

وليس فقط الفتاة التي لا يسمح لها بإقامة الصداقات، وإنما هناك كثير من الشباب الذين لا تسمح لهم أسرهم بأن يكون لديهم صديقات، وهذا ما يخلق في معظم الأحيان حالة من الخوف في التعامل مع الشباب والتستر والكتمان في علاقتهن معهم لدى الفتيات، وحالة من عدم التوازن في العلاقات الخارجية لدى الشباب.

أحمد شاب تجاوز الخامسة والعشرين من عمره يقول: "لقد نشأت في جو أسري محافظ، لذلك فإنني أجد متنفساً من خلال "الشلة" التي تتميز بمحاولة التحرر من العادات والتقاليد. لكن ما يحدث هو أن مفهوم التحرر يطبق بشكل خاطئ إما بسبب سوء الفهم أو الحرمان".

وتتحدث سعاد عن أمر مشابه قائلة: "إذا لبست الفتاة بطريقة غير معتادة يقولون عنها أنها متحررة أكثر من اللازم. ومن لديه سهرات وحفلات واختلاط بين الجنسين يقال عنه الأمر ذاته. ولا أنكر أن القليل منا يعرف أنه حتى في الغرب هناك أسر محافظة ربما تكون أكثر تشدداً من تلك التي عندنا".

أما إيمان فتناقش الأمر من زاوية أخرى: "كثيرون هم الذي لديهم صديقات ويجن يجنونهم إذا عرفوا أن لأختهم أصدقاء في الجامعة تخرج معهم.. وبعض الفتيات يقمن علاقات مع الشباب وهن لا يعرفن إن كان ذلك صواباً حسب اعتقاد من حولهم أو خطأ وفق ما تربين عليه".

ويبدو أن للبطالة دوراً في هذه العلاقات، وهو ما عبر عنه أسامة بالقول: "من الواضح أن العاطلين عن العمل والفاشلين أسرياً ودراسياً يتسترون وراء العواطف والمظاهر الخارجية، ويعتقدون أن خروجهم عن المألوف هو نوع من الوقوف في وجه المجتمع الذي نبذهم، وبالتالي فإن أي علاقة يقيمونها مرفوضة لأنها شكل من أشكال الهروب من الفشل الذي يعيشونه في حياتهم".
 

الريم77

⭐️ عضو مميز ⭐️
انا ضد صداقة الشاب و الفتاة لان ما اجتمع رجل و امرأة الا و كان الشيطان ثالثهما و هذا شي معروف مهما كانت نية الشاب او الفتاة و انا قريت وااايد من المواضيع و القصص الي بدأت مع الشاب و الفتاة بصداقة و لكن للأسف تنتهي بمأساة و يكون واااايد من الشباب يتخذ من الصداقة جسر حتى يصل لغرضه الاساسي علشان جذي احذر مرارا و تكرارا مافي شي اسمه صداقه بين فتاة و شاب غريب عليها .............ممكن تكون الصداقة النقيه بين رجل و امرأة لما يكون مع اخوها او ابوها او اي احد من الي اباح لها الاسلام من صلة القرابة يعني المحارم..............61_f1
وهذي و جهة نظري و شكرا heart2 heart2
 

القلب المحتاس

⭐️ عضو مميز ⭐️
يسلمووو التحديات

يسلمو التحديات

انا مع اختي الريم

ورايي من رايها

ولا تنسي انا في مرحله صعبه واحنا جاينا عزو فكري ثقافي

قوى لازم ناخذ الحذر منه ونقاومه ولا نروح وننجرف تحته

وتقبلي تحياتي
اخوكم
القلب
heart2

61_f1
 

@@بنـــدر@@

⭐️ عضو مميز ⭐️
مثل ماقالت اختي الريم 77 لابد يكون بينهم الشيطان

مشكور اخوي التحديات على هالموضوع الجميل
 

عاشق الاخوه

⭐️ عضو مميز ⭐️
انا لا امانع في الصداقه الخالصه
اذا مان الصديق يعرف ربه ويخاف من ربه ما اعتقد ان راح يسوي اي شي والشيطان يخاف من الانسان الي يعرف ربه وبس في الاستيعاذه يروح الشيطان
والصداقه اجمل شي في الحياة
بس في ناس للأسف يفهمون هذه الصداقه على اساس الوصل الى غرض معين
واتمنى اني ما ازعجتكم
تحياااتي
عاشق الاخوه
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى