1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

خلنيـ داخلـ حدودكـ واجبر بخاطر زمانيـ للكاتبة جريحة حب "كـــــاملــــة"

الموضوع في 'روايات' بواسطة أسى الهجران, بتاريخ ‏30 يوليو 2009.

  1. أسى الهجران

    أسى الهجران عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏7 مايو 2009
    المشاركات:
    98
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0



    لماار ...... سكتني سؤاله ما لقيت رد .. للحين مو متأكده من مشاعري تجاهه قلت له
    : وان قلت مادري ..
    ابتسم لي وقال : ما في زعل بعد اليوم ...
    : ان شااء الله ..
    ردد : ان شااء الله ..
    مرر اصبعه على خدي ولعب الخصله النازله على خدي ...
    همس : عذبتيني لك عندي عقاب ...
    ابتسمت بخجل : عاقبني استاهل ...
    ابتسم وسحبني لصدره ضميته ..
    همس : احبك احبك احبك احبك ...
    ابعدت عنه وحطيت اصبعي على فمه ... باس اصابعي برقه ..
    قلت له : شلونك الحين ...
    قال : الحين .. امممممممم اسعد مخلوق بالكون ...
    : دوم ان شااء الله ....
    مسك يدي و ابعدني .. كان يناظر فستاني .. كنت لابسه فستان احمر عليه دوائر بيضاا متفرقه ... قصير للركبه ولاول مره البسه ..ومن تحت في طبقه شيفون تخليه لتحت الركبه بشوي ... بدون اكمام وموديله من عند الصدر .. قلابي مزدوج وثلاث ازرار بيضا كبيره ..كان مطلعني نونو ...خصوصا انه مزموم من عند الخصر وبعدها يتوسع ...
    قال لي بصوته التعبان : روعه .. اول مره تلبسين كذاا ...
    حبست انفاسي لما قرب مني وباسني على خدي ..تنقلت عيونه بملامحي وانا احس خدودي ولعن .. رجع وباسني على خدي ....
    تنهد بتعب وقال : ما احب اشوف بعيونك نظرة لوم وعتاب مع اني ميت عليك ..
    : بسم الله عليك باعوضك عن كل اللي تبي ..
    قال لي وهو يمرر اصبعه من خدي الى رقبتي الى قبة الفستان الى الازرار : اكيد بدون زعل ...
    مسكت يده بجرأة ورصيتها ففتح الزر معه وهجم علي ...

    سمعنا طقات خفيفه واصوات عاليه .. قدرت اميز صوت ولدي ....لاننا واقفين عند الباب ... مد يده وهو على نفس الحال ..تك ...كان صوت قفل الباب ..
     
  2. عزيز آلروح

    عزيز آلروح ☜ MR.AmiR ☞ .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏27 يوليو 2009
    المشاركات:
    11,608
    الإعجابات المتلقاة:
    10,411
    نقاط الجائزة:
    590
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    【 قَـ♥ـلبّ تُغّٱريّـ♥ـدُ】™¤¸¸.•´¯`•.¸•«--<<..
    يعطيك العافيه
    موضوع حلووو جداااا
     
  3. أسى الهجران

    أسى الهجران عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏7 مايو 2009
    المشاركات:
    98
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0



    ســـــــــــاره ><>< عمـــــــــر


    ساره : يا ربي عمووري هذي خامس مره اقول لك ...
    عمر .......... والله مو مصدق نفسي .. ابعدتها وقلت : تكفين آآآآآخر مره بلييييييييز حبي ...
    ساره ......... كان شكله وهو مستانس ومو عارف شيسوي يجنن ... ضحكته عليه وسحبت يده من على ظهري وحطيتها على بطني ورددت للمره السادسه : ثنييين توووم ...
    عمر ......... حضنتها بقوة ...: احبك احبك احبك ....
    ساره ....... استانس لما يقول لي احبك بس عورني ..فقلت له : حتى انا احبك بس ان ظليت على هالحال بتفعسني انا وعيالك ......
    ابعد عني بسرعه : بسم الله عليكم ....
    قلت بدلع: يللا دللني بقوة ...
    قال : اموت فيك ...
    قلت بتمصلح : احبك ...بس ابي اروح لاهلي...
    رد بلهفه : ابشري يا عيوني بنروح نتطمن على ملوووك ...
    : يالله بروح البس ...
    عمر : حتى انا بـ ابدل ...
    تخصرت : شـ قصدك ...
    عمر وهو يسحب يدي : تعالي اقولك ...........

    وصلنا بيت اهلي .. سلمت على امي وعلمتها استانست..قالت لي انو مالك فوق و لمار ما نزلت من الظهر ... رحت فوق وجاا معي حمودي وحتى امي معاي عشان نشوف مالك ..دخلنا جناحه .. وحنا نسولف ونضحك .. وحمودي مسوي لجججه .. طقيت الباب بخفه .. سمعنا ... صوت قفل الباب ... قلت يعني فتح خلاص ..
    مسكتني امي وقالت : تعالي نروح غرفتك ...
    : يماا اصبري فتح الباب ..
    امي جرتني بسرعه : تعالي معي ...
    رحنا غرفتي ... السرير مرتب واللاب توب الابيض تبع لمار مو موجود .. امي اتجهت للكبت وفتحته ... كان فيه كم لبس لي .. بس .. بس ... يعني لمار راحت لمالك ..
    استغربت : يماا انتي تدرين عنهم ...
    امي مبتسمه : عفيه بنت رامي عز الله انها لي بنت ...
    قلت باستغراب ودهشه : يمااا..
    امي : ادري ليه مادري هو ولدي وهي بنتي ...
    استانست : يعني خلاص ان شااء الله .. ما بيتزوج مالك عليها ...
    امي وهي تلمني من كتوفي وتمشيني معها : هههههههههههه إي هين يتزووووج ولو تقولين له ما تجيب عيال لا يضل عليها ......
    : بسم الله عليها يماا ..........
    امي بفرحه : إي والله بسم الله عليها ...... تعالي وين حمودي ...
    رحت جناحهم وطليت بغرفة القعده ... مطلع العابه ويلعب .. شلته وصار يتدلع علي .. نزلنا مع بعض ... اذن العشااا وهم من بعد اذان المغرب ما نزلو ... شوي ونزلو مع بعض ..
    كانت لمار لابسه طقم تنوره لحمي ... وفاكه شعرها كالعاده وحاطه مكياج خفيف ... خدودها حمر بقوة ...
    مالك لابس ثوب ابيض وباين على وجهه التعب .. خدوده متورده .. وعيونه ذبلانه ....
    عطورهم وصلت قبلهم ........كانو شابكين ايديهم ببعض .. وعلى شفايفهم بقايا ضحكه ...سلمت عليهم وجلسنا ... مالك جنب لمار وبحضنه حمودي .. وانا جنب امي .. كنا نتأمل مالك وهو يضحك بخفه لحمودي ويبوسه ... ولمار تلعب بخاتم باصبعها و منزله راسها ..
    قلت اقطع الصمت واطلع لمار من خجلها : لمووووو ملووووك اناااا اناااا ...
    مالك بابتسامه : وشو انتي ...
    قلت باستهبال : انا حامل ...
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههه
    لمار : حلوه بس لا تعيدينها ..........
    : انتو اسمعو للاخير ......انا ..... حااامل ....... بتووووووم .......
    ابتسمت لمار ومالك وناظرو بعض ... فزت لمار وباستني على خدي : مبروووووووك متى عرفتي ........
    : العصر بموعدي .......
    مالك : مبروووك دلوعتي بيصير عندها دلوعين ... عااد لا يجون ثنينهم عيال .. شنقول لعمر ...........
    الكل : ههههههههههههههههههههه
    : شال همه اخوي ...
    مالك : اكيد مو هو عمرررر...
    قلت بغيره : إي إي عشان عمر الله يرحم ايام الدلع ....
    قام وجلس جنبي .. هش على خشمي وقال : دلوعتي امزح لاتصيرين زعول ....
    سويت نفس حركته وقلت بدلع : ما ازعل منك يالغالي ......
    ضحك علي وقام : ما سمعت الاقامه بروح للمسجد قبل لا تروح علي الصلاة ...
    طلع.. وانا عيني تتبع عيون لمار اللي كانت تتبع حركات مالك ........
    تكلمت امي : هاا لمار صافي يا لبن ...
    نزلت راسها وخدودها يحمرن اكثر...
    قلت لها : حليب يا ئشطه مامي ..
    ضحكنا انا وامي على شكلها اللي يشوف شكلها يقول ذي عروس .... الله يديم السعاده .......

    لمار....?? ? & ? ??....مالك


    سحبت سحاب بيجامتي وانا اناظر الباب .. شفيها تأخرت ... تعطرت من رويلتي اللي هجرته من هجرتني ... فتحت الباب... البيت هاادي .. امي وابوي ينامون بدري ...رحت غرفة حمود وفتحت الباب بشوييييييش... شفتها معطتني ظهرها ومتركيه ...
    تهمس : بس ماما بسسس نام نام حبيبي نام ...
    رجعت سكرت الباب بشويييييش ... ورحت الصاله الزجاجيه ...قعدت ومديت يدي ع الكنبه ووانا اسند راسي ع الكنبه ...ما هي الا ثواني وسمعت اصوات الابواب.. حستها واقفه قريب..بس ليش ما تحركت .. التفت لها .. كانت حاضنه وجهها بكفوفها .. وخدودها حمررر ...ابتسمت على شكلها ..

    لمار ......... نام ولدي اخيراً .. بس والله اني مستحيه .. مادري شسوي ... ظليت متركيه واناظره .. سمعت صوت الباب ..سويت حالي انومه
    : بس ماما بسسس نام نام حبيبي نام..
    سمعت صوت الباب يتسكر بهدوء .. جلست بسرعه .. وي وي فشيله..يا ترى رح ترجع حياتي مثل اول..عند النوم حلوووين وحبايب وما عدااه..لا تقربين ولا تحلمين بكلمه حلوه ..طلعت وسكرت الباب بشويييش .. طلعت من جناح ساره .. طاحت عيني عليه .. جالس بالصاله الزجاجيه .. قدرت اشوف من مكاني جانب من وجهه ويده الممدوده ...اتجهت له بتردد مستحيه من الحركه الجريئه اللي سويتها.. وقفت مكاني لما تذكرت شـ سويت.. يا فشلتي..حطيت ايدي على خدودي حسيتهم ولعو ... التفت لي وابتسم..نزلت يدي وعيوني ..
    همس بصوته التعبان : تعالي هناا ...
    قلت بقصد اتهرب منه : اااااا تشرب شي ...
    رد بابتسامته : يا ليت شي ساخن ...وشرايك نروح الحديقه ...
    : انت تعبان ..
    قال : لالا مو تعبان بعدين رح ألبس مضبوط .. اسبقيني ...
    : طيب ...
    وقف وانا بسرعه .. رحت للدرج ونزلت ... اشوى اني لبست بيجامتي بدري .. كانت ثقيله شوي .. دخلت المطبخ وسويت نسكافيه كوب .. شويات وسمعته : بْسسس
    رفعت عيني كمل : اذا ما تشربين معاي مو شارب ...
    عضيت على شفتي وهزيت راسي.. سويت كوب ثاني بسرعه ... كانت وقفته مربكتني .. كان واقف ع الباب... متكي انا متأكده انه يبحلق فيني...

    مالك.....كنت اراقب حركات يدها المرتجفه .. كل هذاا حياا .. يالله يعجبني حياها .. كانت عيوني تتبعها باهتمام .. حطت الاكواب بالصينيه .. قربت منها وشلت كوبي
    : ما يحتاج خوذي كوبك وامشي ..
    همست وهي تنزل راسها اكثر : طيب...
    حضنت كفوفها الكوب ...حوطت خصرها بيدي اليسار لان الكوب بيميني .. انتبهت لرجفتها ..
    قلت لها : بردانه ..
    قالت بتلعثم : ااااااا لأ لأ ..
    مشينا لين المسبح ... جلسنا ع الكراسي جنب بعض .. الجو شاعري ...رشفت من الكوب وانا اناظرها .. كانت عيونها تناظر السماا .. مسكت يدها وناظرتني وابتسمت ..
    : تدرين سواد الليل يغار من سواد شعرك ...
    ابتسمت بخجل وخدودها النحيفه انصبغوا باللون الاحمر .....همست لها
    : يا الله يعجبني حياااك .. تذوبني لا استحيتي .. خفي علي شوي يا بعد عمري ..
    نزلت راسها وانا اتكلم وانحنى شعرها باستسلام معها..رفعت وجهها باصابعي وهمست
    : ابي اقعد بالارض ..
    قالت بصوت واطي : برد عليك ..
    حطيت يدي على خدها : مو برد جيبي فرشه ..
    ردت وهي توقف : اذا كذاا اوكي .. ااااااا بروح اطل على حمود ..
    : لا تطولين ..
    ما ردت بسرعه راحت ..اكيد مستحيه من حركتها بالغرفه ... آآآآآه فجرتني بحركتها .. شربت نص الكوب وهي ما جاات ... افففففففف ...وقفت والا هذه هي ..
    : طولتي ..
    ابتسمت : ما طولت انت مستعجل ..
    مدت الفرشه ع الارض.. قريب من المسبح .. ظلت واقفه .. تركت الكوب ع الطاوله ورحت لها..مسكت يدها وبستها بقوة..جلستها جنبي..حطيت راسي على رجلها ومديت يدي ..
    : هاتي يدك شفيك ..
    عطتني يدها كانت ايدها باااااااارده .......
    حضنتها وقلت : يللا عاااد سولفي ...
    همست : شـ اسولف به ..
    : قولي لي ليش رحتي بدون شوري .. وليه عاندتيني ووووو ليه ما تحبيني...
    حسيت بيدها تمسح على راسي بنعومه ..
    قلت : تكلمي ..
    قالت لي : ما تأجل هالحكي شوي ...
    : أأجله ليه ما أجله ... اجل انتي اسمعيني ....تبين ؟؟؟
    ردت بسرعه : إي ابي ...
    حطيت يدي بالمسبح وصرت العب بالمويا باصابعي ...
    : طول عمري الكبير اللي لازم يتحمل ... ساره بكت وينك يا مالك عنها .. يوسف انجرح وينك يا مالك عنه .. مالك رح جب المقاضي .. مالك ودنا السوق ودنا الطبيب .. رح تعال انتبه كلها افعال امر.. كنت اعاند عنادي عشان ابوي ما يزعل .. ما كان يخفف عني الا وجود ساره الدايم معاي لانها مثل اللعبه عندي اتكلم معاها وتسمعني دوووم بس هي بنت على كل حال .. لما اكتشفنا ان يوسف يدخن .. تخيلي ما هاوشوه هاوشوني انا وينك عنه ليه ما انتبهت له .. زعل علي ابوي وامي..
    تنهدت : كل عمري اتمنى اللي اتزوجها تخفف عني تحمل معاي المسئوليه ...
    ضربت يدها ع الخفيف : مو تعذبني ... اااااه يا لمار ...مع فاطمه صار عذابي عذابين .. قدمت نقل للرياض .. واخذتها عشان ما تشوف احد غيري .. بس ما نفع .. الطلعه معها تخنق والقعده معها مثل القعده مع طفل صغير .. احاول اشاركها بمشاكلي بالارشاد وغيره بسسسسسس بدون فايده ..بس مع كذاا حبيتها .. كانت معبيه عيني عن الحرام ...وهذا اهم شي ..
    سكت لحظه وكملت : لما دريت انها اختي .. انجنيت .. شلون وهي كل ليله تنام بحضني ووو ... اااه ... كرهت عمري .. رجعت نقلت للدمام والحمدلله فيتامين واو شغال ...رجعت هنا وعشت مع بقايا ذكرياتي الين دخلت امورنا مع بعض .....
    طال الصمت...................
    انقلبت على بطني وناظرتها ...جلست بسرعه : ليه تبكين ..
    ردت : زدت عذابك عذاب ...
    مسحت دموعها : هذا نصيبي .. والحين بنفتح صفحه جديده .. نطوي الماضي وننسى مساوئه لاننا ما رح نقدر ننساه كله ..اتفقنا ..

    لمار ...........كلامه يطعني بالصميم من نطق اسم يوسف مثل باقي الاسمااء دمعت عيني ..
    مسح دموعي بايديه الساخنه .. قلت له وانا امسكهم : انت حاار ..
    قال لي : انتي اللي بارده .. بردانه ..
    : صدقني شكله حرارتك بـ ترتفع ..
    بوز و قعد وصار يرفع بنطلونه لين وصله لركبه وقال : ارفعي وغطسي رجليك بالمويااا ..
    : ماااالك انت مسخن ما يصير ...
    رد بصيغه طفوليه ..كنه يتدلع علي : يصير ماما ما حنا مطولين ..
    ابتسمت ..
    قال : يللا يا بنت بسرعه بنجلس شوي عشان ندخل ...
    رفعت بنطلوني وغطست رجولي بالمويا مثله .. اربكني لما لصق فيني ومرر يده من وراي وجرني لنفسه اكثر ..
    قال : بردانه ليه ترجفين ..
    : اخاف اقولك تقول مثل اول .. انتي مو بنت بنوت ..
    شد خشمي بخفه : قلنا نطوي السيئات ..مو ننبش فيها ...
    كنت احرك رجولي بالمويااا وانا اناظر رجوله .. كان بعد يحركهم بس اسرع من حركاتي .. حرك رجله كأنه يشوت كوره .. فرشت المويا بقوة وجات علي .. ميلت عليه تلقائي ..
    : مــــــــالك ...
    حوطني بيده الثانيه : عيوونووو
    رفعت راسي .. انصدمت صايره كلي بحضنه ..
    ابتسم وهو يمرر اصابعه الساخنه على وجهي يبعد شعري عنه ..
    مالك بهمس : بسألك سؤال ..
    :اسأل ..
    مالك : ما تزعلين ..
    استهبلت عليه: افكر اذا يزعل والا شي ازعل واحتمال اتغلى عليك واخليك تنام بالغرفه لحالك ..
    عض شفته وهمس :افااا اهون عليك ..
    رديت باستهبال : هذا سؤالك ..
    فتح عيونه للاخير : طيب باسألك لاني واضح علي اني رح اروح فيها قريباً ...
    : قوووول ......
    مالك : اممم ليش كنتي تبيني اطلع من راسك ..
    انحرجت .. حسيت الدم تجمع بخدودي من جديد وهمست له وبما اني بحضنه كانت انفاسنا مختلطه وسوالفنا اغلبها همس ..
    : لاني تعودت عليك .. حركاتك تخليني انصاع لك واجيك برضاي بس حتة العناد اللي براسي تمنعني ..
    همس وهو يمسك يدي ويبوسها : اخخخ من عنادك ..
    قلت وانا امرر يدي على وجهه : ليه ما تربي لحيه او حتى عوارض..
    بوز : ما يطلع لي شعر .من سنه ما حلقت وشوفت عينك .. قحط ..
    : ههههههههه
    قال بابتسامه : تسلم لي هالضحكه ..دوووم مو يوووم ...
    قلت باستهبال : ميرسي ..
    داعب خشمي بخشمه : لك اهلين وسهلين ...
    ^_^
    طوقت رقبته ..هو مللكي الحين ملكي ..وقفته معي بالعزاا.. تحمله لعنادي.. وكفايه انه يحبني من دون ما ياخذ مني مقابل...
    ...: احم احم ...
    ابعد بسرعه وانا غطيت وجهي بشعري ... فشله فشله صوت ابوي ...
    مالك : هلا يبا خير ..
    ابوي ومن صوته باين انه يضحك ما يعرف يخبي شي : حمودي طلعت بلاعيمه من كثر البكي ..
    قمت بسرعه وارخيت بنطلوني وركض على داخل ...

    مالك ........ كنت مستحي من ابوي اللي ظل مبتسم حتى لما راحت لمار .. نزلت ألهي نفسي ببنطلوني .. وهو ما تحرك .. وقفت ومشيت شد على يدي ..
    قال : ابفهم غرفتك وش علتها ليه ما تسوي بلاويك فيها هاه ..
    استحيت منه : يبااا شفررر على بعض المواضيع ..
    ضرب كتفي ع الخفيف وقال : ولد ابوه ما عنده وقت ..
    : ههههههههههه ليه يباا ..
    ابوي : اول كنت اتصيد امك بالبيت تخبر انا كنت عند اهلي اول ما اعرست ومشاري تزوج وراح الخبر فكل ما هذاا يطب علي ابوي بس انا محترم عااد على خدها على يدها مو مثلك عااد مخربها يا حاضنها ياااا ..ههههههههههههههههههههههههههه
    : هههههههههههههه اثريني خبير عليك يالوالد ..
    ابوي بضحكه : شفت عاااد بس لا تعودها هاه..
    : ما اضمن لك ..
    ابوي : وجع ولد عيب ...هههههههههههههههههه
    : ههههههههههههههههههههههههه
    دخلنا البيت نضحك .. قال لي ابوي ..: رح الحين وقفل الباب و سو اللي تبي ..
    : تامر يالغالي .هههههههههههه
    ابوي وهو يمشي لجناحه : ما انت صاحي هههههههه ...
    طلعت فوق ورحت لغرفة حمودي .. مديت يدي ابفتح الباب والا هذه هي فتحت .. ابتسمت لها وهي عضت على شفتها ولفت بقوة .... ياي من زمان عنها هالحركه ...مسكت يدها وسحبتها
    همست: ناام ..

    لمااار .........اخذت حمودي من امي اللي لقيتها واقفه قدام جناحها وتهزه .. اعتذرت منها واخذته فوق ... نومت حمودي .. وطلعت من الغرفه والا مالك بوجهي ..حسيت وجهي احترق من ابتسامته لفيت عنه بقوة بعد ما عضيت شفتي ..
    سألني : نام ..
    : نام إي نام .. بس اخاف يوعى ..
    سحب يدي : نظل نطل عليه .. تعالي ..
    دخلنا غرفتنا .. انسدح مكانه ..وانا رحت مكاني اول .. تمددت والا بيده تسحبني ..
    قال بهمس : لا يا حلوه من اليوم وطالع ما في نوم الا هنا بحضني مفهوم ..
    ما رديت .. حط يده تحت راسي وصار يمسح بيده الثانيه على شعري .. وكل شوي يشمه ..
    قلت له: شـ يعجبك بريحته ..
    قال : اموت فيه ريحته ولونه ونعومته كله يعجبني ..
    قلت بدلع : بس هوو ..
    عض شفته وقال : عيونك وخشمك وفمك كل كلك يعجبني ...

    ابعدته : والله خايفه على حمودي ...
    تنهد وقال : طيب خلاص حتى انا خايف عليه ..
    كنت بـ اقوم بس ثبتني بمكاني..ولدي يبكي اسمع صوته..بعدته بصعوبه..وقمت بسرعه..فتحت الباب وركض لحمودي..شفته جالس ع السرير ويبكي .. وهو نص نايم ..
    حضنته : بس ماما بس .. بسم الله عليك ..
    دخل مالك : شفيه ليه كذاا يبكي ..
    : مادري الظاهر حلمااان ...
    اخذه من يدي وحضنه بحنان .. وصار يهمس باذنه : بسم الله عليك بابي شفيك يا عمري انتا ليه ليه .. بسسسس ..
    سرقتني الذكرى (( : اووووه سكتيه هالغثه بـ انااااااام تعباااااان ..
    كنت ابكي معه مو عارفه شسوي : مادري شسوي فيه قوم شفه ..
    نفض الغطا وطلع من الغرفه وهو يتأفف ......))
    ..: ام احمد ..
    : هلاااا ...
    شفت الاهتمام بعيونه : شفيك ..
    : لالا ولاشي ولا شي ...اشوفه ..
    طليت بوجه ولدي ..قلت لمالك
    : خلاص حطه نايم..
    قال : اخاف يوعى مو شايفته كل شوي يفزز .. بـ اخذه معي الغرفه .. وبكره ان شااء الله بننقل غرفته المكتب ومكتبي نجيبه هناا وش رايك ..
    وقفت جنبه لانه كان يمشي وهو يسولف بهمس وقلت وانا احضن يده
    : الله يخليك لنا ان شااء الله ..
    قال بحنيه : ويخليكم لي يا رب ..
    جلست بجهة مالك وانا اشوفه يحط حمودي بمكاني سابقا ويغطيه .. جاا عندي وجلس جنبي ..
    همس لي : تبين تنامين ..
    : إي ليش ..
    ابتسم : بدون ليش بس كذاا سوعال ..تعالي نامي ..
    انسدح ومد يده .. تنفست بصعوبه ..
    قال لي : يا خوافه تعالي ..
    مد يده وسحبني..بحضنه بدون ما يسوي لي شي..مو اول مره..دفنت وجهي بصدره..اخذت وقت وانا مغمضه انادي النوم..حسيت بيده تمسح على شعري..وشوي ارتخت ولمني زياده .. يا حلو هالاحساس.. اهتمام بدون مقابل .. نمت بسرررعه ...
    حسيت بـ حراره ..وشي دافي على جبيني ... فتحت بشويش .. كان جبيني على جانب رقبة مالك ... حطيت يدي عليه .. نااار .. قمت بسرعه ... جبت مويا بارده وفوطه صغيره ... بللتها وحطيتها على راسه بشويش .. انزعج من الموياا ..حرك راسه ... مسكت وجهه ولفيته لي .. حطيت الكمادات على راسه ورقبته ... كان فمه مفتوح شوي ويتنفس منه .. رقيته بكل اللي اعرفه ... يا الله ... تأملت ملامحه .. جفونه الحمر من السخونه وخدوده البيضااا متورده.. كان حتى راس خشمه متورد ..
    بس الحق يقال .. وسيييييم وجذاب بقوة ...فتح عيونه .. وهمهم : ل م ا ر ..
    : مالك تسمعني ...
    مسك يدي وهمس : تعالي بحضني لا تتركيني ...
    : تسمعني ...
    هز راسه : اسمعك .. تعالي ..
    سويت اللي طلبه .. عشان يلبي طلبي
    : مالك ..
    رد وهو يفتح عيونه بشويش : همممممم
    : قوم اقعد شويا .. الحين يأذن ...
    غمض عيونه ....
    : مااالك .. نمت ...
    ما رد .. تسحبت بشويش .. لما جلست على السرير عشان اقوم .. مسك يدي ... التفت عليه
    : مالك قاعد.. قم اشرب علاجك ...
    رد : مابي شي ..
    : قم قم اتسبح عشان تخف ...
    ابتسم .. غصب عني ابتسمت وقلت : احس وراك شي ...
    تكى على يده وهو يسحب الفوطه ويعطيني اياها ...
    قال بصوته التعبااان اللي عبث فيه النوم : بشرط انتي تسبحيني..
    تخصرت : نععععم لا والله ..
    عقد حواجبه : لا تصيرين نذله انا تعباااان ...
    سمعنا صوت حمودي : بابا ...
    لف عليه .. رمى حمودي بجسمه على مالك اللي تأوه وبعدها حضنه .. وصار يقول : حبيبي انت عمري .. شاطر تبي تصلي ..
    حمودي بكسل : بيبي..
    قربت منه وبوسته على خده : حبيبي نم يالله ..
    جرني مالك عنه وقال لي : اغاااااااار ...
    : لا والله ولدددددي ..
    رفع كتفه وهو يحضنه : حتى لووو ...
    شديت كتف مالك لانه عطاني ظهره .. لف علي وعيونه نص مسكرات ...قلت باللي كابتته بقلبي ..كل ما شفته يحضن حمودي او يدلع ساره ...
    : حتى انا اغااااار...
    قال بنفس لهجتي : لا والله ولددددي..
    بوزت وقمت وقفت عند التسريحه وصرت ألعب بالاغراض ..
    سمعت مالك يقول : دلوعتي زعلتي ...
    التفت عليه : اناا دلوعتك ...
    جلس مالك وهو يسحب يده من تحت حمودي بشويش وهمس : وحبيبتي وقلبي وعمري وحياتي وكل كلي ...
    قلت بدون وعي : احبك .....
    انحنى مالك على نفسه : اه ...
    قربت منه بخوف : شفيك ...
    سحبني وجلست ع السرير قريب منه ..
    قال : جسمي يعورني ...
    حطيت يدي على ظهره
    :ما...
    شدني وصرت منسدحه بعرض السرير.. بحضنه ...
    قال بـ وهن : شـ قلتي ...
    استغربت : شـ قلت ما قلت شي ..
    رد : الا قلتي عيدي ..
    : يوووه ماااالك ما قلت شي ..
    قال بلهجه حازمه: اقولك تعبااان جسمي يعورني ..
    رحمته : سلامتك حبيبي ........
    انحنى علي ..صار جزء من صدره على كتفي ..: اه يا قلبي هذي بتجنني ...
    سكت .. توي وش قلت .. قلت احبك وقلت حبيبي.. يا ويلي شـ صاير فيني ... لفيت عنه بقوة ...
    حط يده على كتفي وهو يحاول يقومني : قومي..
    جلست وصرت معطته ظهري ...تسحب ولمني من ورى ...
    همس باذني .. : احبك ...
    : م مـ ـ ـ ـ الك ...
    قال لي وانا احس بنفسه الحااار على راسي ..: يا روح مالك يا قلب مالك يا عيون مالك ..
    : انا انا ...
    مادري شـ اقول .. ضاعت كلماتي ... ضليت ساكته .........تذكرت شي ... فنسيت الخجل وكل شي .. لفيت عليه وابعدته عني ... شفته مستغرب مني ..
    : مالك .. ابي اسألك سؤال ...

    مالك ...... خفت من نبرة صوتها وجديتها اللي ارتسمت فجأه ..
    رديت عليها بتحفظ : سمي ..
    شبكت ايديها ببعض وقالت : سؤالين ...
    : اسألي كلي لك ...
    تنهدت ... وقالت : بدون زعل ...
    قلت بقل صبر: بدووون زعل ...
    قالت بتردد : قصيدة ... زفتي ..
    قلت باستغراب : زفتك !!!!!
    رددت : زفتي زفتي ...
    تذكرت : آآه إي تذكرتها شفيها ..
    قالت : انت كتبتها صح ؟؟
    : إي اناااا ...وش المشكله ...
    قالت بتردد واضح : شفتها بالمكتب ...
    : افففف واذااا ...
    كملت كلامها : كنت كاتب بالاخير لك بالحقيقه ولي بالحلم ...
    ابتسمت : انتي داايما ظنك سيء فيني ع العموم مو قصدي عليك قصدي ع الراحه .. لاني سمعت عنكن بنات رامي ..
    قالت لي : يعني هذاا اعتراف صريح انك مالك الاحساس ...
    : إي انا هووو ...
    حضنت ذراعي احس بعض تصرفاتها من دون وعي ...: الحينا مالك احساسي ...
    حطيت يدي على صدري : اه ياقلبي ..
    سألتني باهتمام :اش يوجعك ..
    سمعنا صوت الاذان ...شلت يدها من على ذراعي وحطيتها على صدري ..
    قالت لي : انت حااار مررره ...
    : بسببك .. تبين تجلطيني ..
    شفتها رح تبكي فقلت : تحبيني ...
    استغربت وقالت : مالك تلعب علي ..
    : اول قولي لي .. قلبي عندك .. قلبك عندي ..؟؟
    ابتسمت : ابي قصيده ...
    : الجهل بيني و بينك طايـح سـوره~~من مر الأيــــــــام صارت عندنا خبـره
    ما دام عينك من اللي صار مكسوره ~~أجمع شمـــــوخك و خفف حدة النبـره
    لا شفت وجهك ليا غيــرته الفـوره ~~ أشوف قـــــلــبي ليا من مل من صبـره
    يا آخر مبالاة قلبــي و اول شعـوره ~~شف لي سنـع في غلاك و شوف لي دبره
    خليت نفسي مـن الايـــام مقهـوره ~~ و خليت حـــــــالي لمن لا يعتبر عبـره
    غديت في دنيتك يا مهــدي الفـوره~~في روضة خريم مثل مضيــــــــــع الأبـره
    خلصت ما عاد أقاوم صدك وجـوره~~القلـــــــــب قرب يموت و غيبتـك قبـره
    فراقك العـام تكفـى لا يجـي دوره ~~ صرت احسب له و افكـــر فيه و أعتبره
    ماني بناسي هذاك الطيش و غروره~~ يوم أنك أخلت ظـــــــن فيك وش كبـره
    و أذاك ناسي تراها عندي الصـوره ~~ أقفيت تضحـــــــك و أنا غصتني العبره
    << سعد علوش

    رجعت اسألها : تحبيني ..
    قالت بغصه : متى كتبتها ..
    : ما كتبتها ... توي قلتها ...
    خنقتها العبره : فيني ...
    : عذبتيني يالغاليه .. يا الله ..
    مسكت يدي :وين ..
    : ابروح الصلاة ..
    قالت لي : انت تعبان ..
    : لاتخافين ...
    كنت دايخ وما فيني حيل .. رجعت بدري مع اني احب ابقى الين الشروق ...
    فتحت الابواب بشويش .. شفت بعد عمري .. منحنيه على ولدها وتقول : بسم الله عليك ماما .. حمودي مامي ..وسو ماما ..
    رفعت عينها .. ابتسمت لها .. ابتسمت لي .. حركت شفايفي .. احبك ... حمرت خدودها ونزلت عيونها لولدها ... رحت الجهه الثانيه ولصقت بحمودي ..يعني راسها عند راسي .. بستها على خدها ..
    : صباح الحب ..
    ابتسمت بخجل ..وردت بعد وقت : صباح الورد ..
    بوست حمودي وانسدحت جنبه ..حطيت يدي على راسه وقريت عليه المعوذات ... قامت من مكانها وراحت وراي .. حسيت بها وهي تتمدد جنبي .. لفيت عليها بعد ما خلصت ..ابتسمت لها وقلت واما اتركى على يدي اليمين
    :صباح الخير ، يا أجمل صباحاتي على الأطـلاق \\ جميل الصبح لكنه ؛ غـدا مـع ضحكتـك أجمـل
    يشاركنـي غـلا وجـهٍ يكسـر نومتـه مافـاق \\ على نورٍ لثم خـدك ؛ لثـم حتـى بغيـت أثمـل
    صباح القهوه المُره ، وبقايا من سهـرك أوراق \\ صباح أحلا السمر بالكون ، وخل اللي زعل يزعل
    صباح الخوخ ، ياخوخه صباح مراهـق الـدراق \\ صباح القرمز الغافي ، وعيته وأنت مـا تجهـل
    صباحي شوق، كم نمتي كأني لي عمـر مشتـاق \\ هي الساعه ياستي ست ، أو أني صايرن أحـول
    تثاقل شمسنا الخطوة ، تسرح شعرهـا مشـراق \\ يقلـد بعضهـا نعاسـك ، ولكنـه يضـل أثقـل
    صباح الضحك والنكته، عسل لو يزعل السـواق \\ شربها مثـل ماقبلـه ؛ شربهـا جاهـلٍ أثـول
    صباح الدلعنه عالصبح تجي مثل المطر رقـراق \\ يشع العطر بالدنيا غناء ؛ ليت الطريـق أطـول
    صباح الحلـم ياوجـهٍ طفولـي يشـرب الآفـاق \\ هو الأكرم بهالدنيـا ؛ بهـا لدنيـا هـو الأبخـل
    أحبك ياصباح الحب ، ولا يروي ضماي عنـاق \\ وأشوف الظرف روضني ؛ بديت أليا رفضت أقبل
    << سليمان المانع
    ظلت عيني متعلقه بعينها.. لين انتبهت هي وابتسمت وخدودها يحمرن اكثرر
    لمار بهمس: شلونك الحينا ..
    : الحينا الحينا ..
    ردت بابتسامه:إي الحين ..
    : الحمد لله رب العالمين ..
    رددت : الحمد لله .. نم يللا ...
    : يللا..
    قربت منها وحضنتها ونمت ...بسلاااااااام ..
     
  4. ẮŋğёŁ Ỡ₣ Đạṛҝйĕṥ

    ẮŋğёŁ Ỡ₣ Đạṛҝйĕṥ .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏29 يونيو 2007
    المشاركات:
    5,742
    الإعجابات المتلقاة:
    137
    نقاط الجائزة:
    350
    بارت اروع من الرائع يعطيك الف عافية يالغلا
     
  5. أسى الهجران

    أسى الهجران عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏7 مايو 2009
    المشاركات:
    98
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0


    مشكوره ياقلبي

    لمار........ يا ربي تديم علينا هالسعاده .. كنا نتمشى بالهابي لاند ... معنا عمر وساره ..بعض الناس تتعرف على عمر ومالك وحنا مسويات جوو لحالنا ..جلسنا عند مسبح مسور .. انا وساره جنب بعض .. ومالك وعمر لحال .. طبعا حمودي لاصق لمالك..صراحه حياة ولا اروع حتى لما يعصب رومانسي ..تذكرت
    (((دخل مالك معصب وقعد ورى مكتبه دخلت وراه وابتسمت له تنهد قربت منه وقلت بتردد وانا اشوف انه بحاجتي
    :اضمك
    هز راسه قربت اكثر ووقف حضنته جلسّني بحضنه وهمس وهو يلعب بشعري : يا حلاتك
    صرت ألعب بازارير ثوبه:هذا اللي طلع معك
    لف وجهي بحنان وخلاني أناظره تعلقت عيوننا ببعض
    همست وأنا ألف ذراعي حوالين رقبته : وصلت
    قال : قوليها عشان أتأكد
    : عيونك تقول أحبك يا لمار صح
    قال :متى عيونك الخجلى تقول لي
    :صبرك علي
    قال بحب :قلت لك أنا بحبك ولا لازم تحبيني)))
    طلعت من هالذكرى لان رن جوالي اللي جابه لي مالك بدل اللي خرب علي وحرمني منه ..طلعته كان " مالكـ احساسيـ يتصل "رفعت عيني .. غمز لي عشان اقوم .. وقفت وهو وقف وهو يضحك مع عمر ..
    شبك يدي بيده والتفت : عمووور انتبه له شوي وراجعين ...
    همست : عيب نخليه عندهم ...
    جرني : ما عليك منهم ..احبك ..
    : مااالك انتبه لاحد يسمعك ..
    مالك : يا لبى قلبك وانتي تناديني اموت باسمي قولي بعد مالك؟؟؟
    قمت مطيتها وقلت بدلع : مــــــــااااالك...
    عض على شفته وهو يميل علي : عيووونووو ...
    ابعدنا وحنا نمشي .. صحيح ضايقونا البنات بس اهم شي انه هو اللي مايل علي وهو اللي يغازلني .. شرينا ايس كريم .. قعدنا على كراسي خشبيه قريب من كون زون ...كان متركي ع الكرسي ووجهه وجسمه مايل باتجاهي ...رومانسي معي لابعد درجه ..
    قال لي : ايوه قولي لي من سمااك ..
    : امي الله يرحمها..
    قال لي :الله يرحمها .. شـ معنى هالاسم ..
    : احمد ربك كانت تبي تسميني على وحده اجنبيه اسمها لميرال ..بس ابوي عدله ووافقت عليه بصعوبه .. طبعا هالحتسي ابوي قاله لي ..

    مالك ....... رددت الاسم ببالي ..لميرال ... لمار ..... قلت لها
    : تعرفين معناه ..
    ردت بسرعه : ماء الذهب ..
    : بس !!
    لمار : إي بس ..
    :ماء الذهب أو كسوة الكعبه أو برادة الألماس أو لمعة السيف ..
    لمار : الله الله الله كل هذي اسمي ..
    : لا بعد قلب مالك و.......
    دق جوالها .. ناظرته وهي ناظرتني ... تذكرت
    (:) طيب وين جوالك..
    ردت بحرج : كبه حمودي بالزيت ..وو استحيت اطلب من ابوي يجيب لي ..
    : طيب ليش رحتي مكه بدون شوري ..
    تنهدت وقالت : من اول ايام العزاا وانا مقرره ارد معك ونبدى من جديد .. اللي فات مات بسسسس ... تعبت عمتي وهدى طلعت الصبح الحديقه تلحق بنتها وطاحت وصارت تنزف .. وداها ابوي المستشفى وخلى بندر عندها ... اااا .. طلعت ثاني يوم يبيلها رعايه خاصه .. وو اضطريت اقعد عندها ..
    مسكت يدي : لماا قالي بندر تبيني كانت عمتي تبكي على كتفي قلت له خله يكلمني والله اني بجد مهمله للجوال واسأل اللي تبي عني .. حتى اني لقيته طافي شحن ..
    كنت قاعد اسمع تبريرتها وانا ساكت ..
    كملت كلامها : لما جيت تسلم وحنا طالعين .. كنت بانزل بس انت مشيت بسرعه .. حسبتك ما زعلت .. مدد ابوي جلسته ومشانا بالطايف .. ما بغيت اقول رجعني ولا عرفت ادق عليك وانت ما دقيت على ابوي واذا تبي تسأل ابوي ليه ما هاوشني او كلمني اقولك ابوي مو راضي عن زواجنا من البدايه ..فعادي عنده اظل عنده ...امممم مقتنع ..؟؟!!
    : يعني صدق قلتي لا تتركني يوم عزيتك..
    بوزت : إي وبعد مت من الغيره لما شلت ساره بس ما كنت فاضيه اهاوشك .. وقفتك معي خلتني اعرف قيمتي عندك..))
    صحاني صوتها الناعم : مـــــااااالك حمودي يبكي ...
    مديت يدي ..مسكتها وشبكنا اصابعنا ببعض ........

    ما اروعها من حياة .. نأملها ونرجوها ..فيها ..
    حب × طفل × رومانسيه × تفاهم


    كنا جالسين بغرفة القعده بعد الغداا .. انا ع اللاب توب ولمار داخل ... من ساعه اناديها ما ترد...قمت زعلان .. فتحت باب الغرفه ..شفتها مبتسمه واقفه عند باب الحمام ..
    : من ساعه اناديك ..
    قربت مني وقالت : ملوووكي ..
    خقيت : يا قلبي سمي ..
    قالت بتردد : وش خلاك تعتقد انك ما تجيب عيال ..
    استغربت : امممممممممم حللت ...ليش ؟؟!!!!!!!!
    عضت على شفتها ومسكت يدي : يعني اقول واحد مثلك ما شاااء الله .. ما عنده وقت شلون يقولون له ما تجيب عيال ..
    حسيت قلبي يرقص من الفرحه بس قلت اتأكد: ما فهمت ..
    كملت بشقاوتها اللذيذه : اممممم البارح خليت سوسو تجيب لي كشف وووو .........
    حوطت ايديها رقبتي وكملت : انا حامل ......
    سحبت ايديها ومسكتهم بايدي وقلت بفرحه : من جدك قولي والله ...
    كانت ابتسامتها .. واااااااااسعه ... هزت راسها وهي تقول ... : اصبر اوريك الكشف ..
    راحت للمغسله ورجعت لي ورتني حاجه بحجم الاصبع بيضاا ومن داخلها في خطين واضحين ..
    : وشو ذاا ...
    ضحكت بخفه : يعني حاااااامل حاااااامل ...
    بستها على خدودها بقوووووة : ماني مصدق عيوني ... اموووووت فيك احبك احبك احبك ...

    لمار ...... شهقت بفرحه وصدمه .. جاب لي ثلاث عطور ..واحد كريستال نوور طقم جل استحمام ولوشن و عطر مس ديور وعطر من قزاز وفوق هذاا جايب لي فستان حمل وو طقم ذهب ووو كل هذا ولا شي قام باقة الورد الجوري الاحمر المنسق بعنايه ..
    : كذاا كثير.. حبيبي..
    مسك يدي : من كل قلبك انا حبيبك ..
    حضنت يده بيدي الثانيه : وان قلت اني غيرك ما حبيت بعمري كله في فرق بين اتعود على .... او اني احب ... وانا انا ...
    شفت الترقب بعيونه .. قربت منه وطبعت بوسه على خده........
    : احبــــــــك يا مالك توي عرفت معنى احبك ...احبك ...
    همس لي بفرحه واضحه بعيونه: يا بعد روحي ...
    : تحبني ..
    رد بشاعريته ورومانسيته وهو يسحب ورده من الباقه ويمررها على خدي:
    عشقتك مثل ما يعشق شعوري ضحكة الاطفال
    عشقتك مثل ما يعشق طموحي لمس غاياتي
    عشقتك مثل ما تعشق جروحي صرخة الموال
    عشقتك مثل ما تعشق عيوني حبس دمعاتي
    عشقتك مثل ما يعشق خفوقي سجنك بذاتي
    .................................<< منقول

    {.. مشهد .. }


    كانت لمار جالسه على الارض جنب مالك ويتفرجون على زكي شان ..كان مالك متكي ع الكنبه ومحوط كتف لمار ومرخي يده عليها ... بالبدايه كانت تلعب باصابعه وتمسكهم كل شوي بخفيف تلهي نفسها عن الالم .. وهو مندمج وكل شوي يطلق ضحكته الرنانه على مواقف احمد زكي المضحكه ...
    شوي ما حس غير بـ لمار تعضه بقوه وتصرخ صرخه مكتومه : ااااه
    مالك : آه .. بسم الله .. حبيبي شفيك ...
    لمار بوجع : مالك .. شكلي بـ اولد ...
    مالك بـ ربكه : شـ اسوي ..
    لمار من الوجع : روح لالا ظل عندي ... روح روح ناد امي ووو .. لالالا يا الله..
    صارت تبكي .. : ابي ولدي .. لا تروح حبيبي ظل عندي ...
    مالك محتاس: والله ما عاد اعرف لك بـ اروح انادي امي عمري .. تصبري قلبي ..
    نادى مالك امه .. اللي ساعدت لمار ولبستها عباتها .. وانطلقو فيها للمستشفى ..طول الطريق ولمار تقول لمالك سامحني وهو الله يسامحك ويرضى عليك الين آخر شي ..
    لمار : مالك سامحني .. احس اني باموت ..
    مالك خايف زاد خوفه ..قال بنرفزه : والله ان ما سكتي يا ويلك .. يماا شوفيها ..
    ام مالك بضحكه : يمااا لماار ادعي لنا وادعي لولدك ولاهلك ...ولزوجك ..
    بعد ما وصلو المستشفى ...طلع الدكتور ..
    الدكتور : مبروك بنت ...
    مالك بفررررحه : بالله .. الله يبارك فيك ...شلون زوجتي ..
    الدكتور : الحمد لله زوجتك والبنت بافضل حال تقدرون تشوفونهم ...
    دخل عليها مع امه .. شافها مغمضه عيونها بسلام .. والسرير اللي جنبها يناديه .. صنم مكانه .. حس دموعه متحجرات بعيونه .. كنت احسب حالي ما فيني عيال والحين هذي بنتي .. بنتي .. من .. زوجتي...... من حبيبتي .. من روحي ..
    سمع امه تناديه : يماا مالك ما تبي تشوف بنتك ..ما شاااء االله عليها تجنن ..
    قرب منها .. اول ما سمى عليها .. وهو يشوفها :بسم الله ..
    شالها بين ايديه الحنونه والفرحه مو سايعته ...
    همس : يمااا بنتي ..
    ام مالك دمعت عينها وهي تشوف الفرحه والدموع المغرقه بعيون ولدها البكر : مبروك يماا تتربى بعزك ان شاااء الله ...
    تنهد بفرحه وعيونه مو قادر يشيلهم من عليها .. قرب من سرير زوجته .. وهمس بـ اذن بنته بالآذان والاقامه .. رفع راسه ..ناظر وجهها اللي يحبه .. ملامحها التعبانه .. اخذت امه البنت من بين ايديه وحطتها بسريرها .. طلعت بخطوات سريعه وهي تشوف عيون ولدها لزوجته ...انتظرت بكراسي الانتظار بينما هو قرب من حبيبته ..جلس على السرير وحضنت يده يدها البارده .. فتحت عيونها ببطء ..
    همست له : مالك ..
    رد عليها وهو يبوس راسها : عيونه .. يا قلبي .. حمد لله ع سلامتك.. مبروك علينا ..
    همست بتعب : بنتي ..
    رد عليها بابتسامه : بنتنا هناا ..عندك ..
    مسك يدها .. رصت عليه : مو زعلان لاني جبت بنت ..
    عقد حواجبه بزعل : لماااار تزعليني منك .. البنت والولد من الله ... المهم سلامتك يا روحي انتي .. بعدين انا عندي ولد اسمه احمد ..
    قالت له : ساعدني ابشوفها ..
    رد بسرعه وهو يساعدها عشان يقومها : ابشري ..
    شال البنت بحنيته.. قربها منها .. حضنتها بايدها وقربتها لصدرها ..
    ناظرته بفرحه وتعب : بنتنا ...
    رد بضحكه : يا بعد عمري .. قمر جااب قمر ..احبك ..
    قالت وخدودها يحمرن من كلامه ونظراته اللي تنطق بالحب الخالص لها لشخصها : ابي اشوف حمودي ...
    رد : من عيووووووني ....
    العصر
    الكل مجتمع ..حتى عمر قاعد على كراسي الانتظار ..بعد ما شااف البنت ...
    ساره : يللا يباا قول لا تستحي اي احلى .. سلطان وليان .. والا بنت ولدك هالنتفه ..
    لمار : وجع سويره تتمهزأين ببنتي ..والله تدنن.. ابوها مالك وامها لمار على من تبي تطلع ..
    الكل : ههههههههههههههههههه
    مالك : ايوه عطيها يا ام احمد ... هههههههههه بعدين ترى اسمها ....
    الكل يترقب ..
    مالك بخبث : بعدين اقولكم ...هههههههههههههههه
    لمار : مااااااااالك بليز قووول مو تخصصك تسمية البزران ..
    ساره : اي والله من سمى عيالي وهو اسمائه حلوه ...
    لمار : مالت عليك ...
    الكل : ههههههههه
    مالك قرب من لمار وهمس باذنها : بـ اسميها على عيونك ....
    احمرت خدودها وابتسمت بخجل رفعت عينها وشافت الكل يناظرها فلفت بسرعه .. الكل صار يضحك عليها ..
    ابو مالك : يللا يا ابوك قوووول ...
    مالك : حـــــــــور ...
    .
    .
    .
    .
    النهاية
    .
    .
    .
    سبحانكـ اللهم وبحمدكـ .. لا اله الا انت .. نستغفركـ ونتوب إليــــــــــــكـ..


    :bye1::bye1:​
     
  6. اااالجود

    اااالجود عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أغسطس 2009
    المشاركات:
    47
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    رواية ولا أروع أشكــــرك على إبداعك
    وننتظرمنج روايات جديده مميزه
     
  7. kareena

    kareena عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏3 يوليو 2008
    المشاركات:
    134
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    0
    يعطيك الف عافية على الموضوع
     
  8. أسى الهجران

    أسى الهجران عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏7 مايو 2009
    المشاركات:
    98
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0
    الله يسعدكم ومنورين القصة بردودكم
    :5:​
     
  9. عازف اوتار الغلا

    عازف اوتار الغلا .. عضو مميز ..

    إنضم إلينا في:
    ‏14 أغسطس 2009
    المشاركات:
    283
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0
    &*& تسلـــــم يديك ياعســـــل &*&
     

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)