• سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

جروح الوقت

⭐️ عضو مميز ⭐️
طبعا شفتها وعجبتني وقلت اعرضها عليكم ويالله لا تبخلوا بالقصص الحلوه علينا

على شط البحر ورماله الذهبيه من أشعة الشمس ونور الفجر البازغ...وأمواج البحر تتلاطم بقوة وكأنها تحاول مجاراة أفكار أحمداللي كان يالس على سيت سيارتة الستيشن وفاتح الباب..وفي أيدة أخر صلب زجارة من باكيت المارلبورو وهو سارح يفكر ...وعلى الجامة متجمعة قطرات الندىالباردة... وهو يكتب أحلى حروف أسم عايش في قلبة (مريـــــــــــم)... ويمسحها بأيدة بكل قوة ...وتنزل دمعة حارة من عينة الحزينة... ومع هالدمعة يبدأ يتذكر أولى بدايات حبة القديم ...في أحلى مدينـــــة ....العيـــــــن..


أحمد ولد من عائلة معروفة...أكبر أخوانه ...جميل بطبعة الهادي وجسمة المتناسق الطويل ..اللي كلة رجولة...وشعرة الأسود..متخرج من أكبر جامعات أمريكا...كان مشهور بجمالة ووسامتة بين ربعة..(يعني كشيخ وراعي مظاهر)...

منصور :ألووووووووووو ...أحمد عنبو مب رقاد هذا ...عبرت الرقاد...قم بنسير السوق...



أحمد: ألو .هاه شو ...ليش...باي

منصوروهو معصب:أقولك اليوم بنسير أفتتاح العين مول ...بنــــــــــــــــات...غربلك الله ...نش

أحمد: أقولك ماعندك سالفة أنا سهران ومافية ...وبعدين ماعندك غير البنات..أفتتاح بنات ولا سوق...

منصور:أنته الخسران ..أنا غلطان متصلك ...برايك بسير ويا مبارك ....أبرك



أحمد:ههههههههههههه ...لاتنسى توكل بروك من ماكدونلز لا يفضحك...نسيت سالفة يوم دخل ماكدونلز وقال عندكم كيما... ههههههههههههههههههههههههه
هههه

منصور:ههههههههههههههاي...بليس يسير وياة...يالله قم قم ...عندك عشر دقايق ..وبصيحلك عند الباب...



أحمد:أوكي بقوم أخذ دوش...وأدّخن...والبس

منصور يقاطعة:عنبووووووووووو رايحين عرس..خلص بسرعة..باي


أحمد: هههههههه منصور ... أوكي باي


.................
مريم بنت جمالها رباني..غير عادية...أنيقة...فارعة الطول ..طفولية الوجة...رشيقة..شخصية جذابة رومانسية وهادية...

الأم:عنبو ذا الرمسه...كل ليلة طرووق السوق...

مريم:أماية..اليوم أفتتاح العين مول..بس اليوم بليييييييييييييز

سلامة:شو هذا سجن ولا بيت...أنا بروح الأفتتاح اللي يبا يتبعني

الأم:السويج عندي والهندي راح المزرعة .....ماشي سيارة..

مريم تهمس في أذن سلامة: الخطة (ب)...

سلامة ودموع التماسيح في عينها: أماية حبيبتي ...بوسه مني وبوسة مني ..

مريم تقول : أمي مابنتأخر ساعة بالكثير ...عشان خاطري .

الأم : لا إلة إلا الله...أخر مرة ..ولا تتأخرون ...أوكي..
(الأم ماتقدر ترفض لهم طلب لانه مابقالها حد فهالدنيا غيرهم بعد موت ابوهم)

مريم : أماية أموت وأعرف منو علمج أوكي...هههههههههه...

سلامة: ههههه أوكيشن.......

الأم: حبيبتي أنتي وياها...يالله روحو ولاتتأخرون...

مريم تهمس في أذن سلامه:نجحت الخطه....وااااااااااو.......أقولج أتصلي في منى ...وقوليلها تلاقينا هناك...

سلامة: منى...أكيد مطيحة في الشات...هذي مدمنة ...بسويلها تلفون.......

سلامه:ألووووووووووووو ...منى..
منى: هلا هلا ........ ولكموووووووووووووووووو
سلامة منصدمة .....
سلامة: جية أنا قايلتلج باااااااااااااااك
منى: ههههههههههه ...أسولف وياج سلّوم .....أشفيج
سلامة : أقولج تعالي بنروح العين مول الأفتتاح اليوم..شرايج ...بتين ويانا...
منى : أكييييييييييييييييييييييي
يييييد...هذا شي مايتفوت...برب أمي تزقرني..
سلامة : أونه برب...غربلج الله ....حاله نفسيه صدق...
منى:هههههههههههه..أمزح وياج يالغبيه..لووووووووووووووووول
سلامه: أشوى صدقت...أوكي بعد ساعه بنمر عليج بالسيارة..باي
منى:أوكي .........باي


على أنغام أغنية راشد الماجد ...مشكلني كان منصور يرزف على السيت وأحمد يطالعة..وميت من الضحك: منصور...تبانا نوقف تنزل شوي تبرد خاطرك تاخذ لفة على الدوار..ههههههههههههه




منصور: ههههههههههه.....ياخوك ارتبشت..
أحمد:أيلس لامغطلك العصا ...
منصور:وقف هنيه باركينج...مب جنه هاي سياره ..حد مب غريب عليه.....وبعدين موقف غلط..
أحمد : نزلنا ...يالله...
توقف بجنب سيارة أحمد ..سيارة نيسان بيج...وتنزل منها ثلاث بنات....

منصور:ياويل حالي أنا....

أحمد : عيب منصور ....فضيحة

سلامة:شعندة هذا يطالع...خقاق بعد
.
منى:وين ...ماشوف حد....

مريم:هههههههه..مالكم خص في حد ...خلونا ندخل ...المول

آآآآآآآآه ثاري النقل مو سهل !!!

--------------------------------------------------------------------------------

في داخل العين مول كانت مريم وسلامة ومنى يتمشون ...



مريم: والله عجيب...

سلامة : يوعانة...

منى: ههههههههههه...لووووووووووووووووول

سلامة:أقول منى .. لاتفجينها الغشوه أبد..

منى :ليش..

سلامة:علشان مايطردونا..قصدي يحسدونج..ههههههههههههه

منى:أونج...أقول مافي مقهى أنترنت هنيه........

سلامة:شي تصدقين ....متروس شباب....بس اليوم درو أنج يايه...أغلقوة مؤقتآ....

منى:ههههههههههه...حلوة بس ماتضحك....

مريم: يالله أنروح محل ياس للعطرو..أبا أخذ دهن عود...

سلامة: نحن بنسير...المطعم لاقينا هناك..يوعانة..أوكي

مريم: أوكي



أحمد ومنصور يتمشون ويقول منصور: ياخي حلو المكان ..بارد..ذبحنا الحر برا...

أحمد:ههههههههه..منصور طالع مب هذا ربيعك بروك...
منصور:وأنا أقول السيارة اللي في الباركينج مب غريبة عليه...
مبارك:ياحيهم الشبيبه كلهم في المول اليوم....شحالكم وأخباركم يامرحبا الساع...اللي مضيع حد بيحصله اليوم
أحمد:..بخير الله يعافيك.. والله ماتوقعت ألقاك هني..
منصور:أتوقع كل شي فهالدنيا..
مبارك:يالخونه ليش ماقلتولي أنكم بتسيرون...
منصور:ماعندي رصيد
أحمد:وأنا تحريتك في العزبه...ههههههههه
مبارك:تعالو أبا أخذ عطر ...تدلون محل فنان...

أحمد:هذو وراك محل ياس....خلا
ويدخل أحمد ومنصور ومبارك...من أشهر وأجمل محلات العطور ...ياس
منصور:الله وايد حلو هالعود...
أحمد: أنا أبا أخذ دهن عود...
مبارك يقلد صوت عيوز :رفيق ..عندك مخمرية...ههههههههههه
منصور:وين أودي ويههي...(ويمسح على لحيتة)..
أحمد: ماتيوز عن سوالف العيايز...ههههههههههه


فجأة ينفتح باب المحل وتدخل مريم ...بخطوات رشيقة...وتوقف عند راعي المحل وتقول:لو سمحت نزلي أحلى العطور اللي عندكم..


منصور يعدل غترتة ويقول لأحمد: طالع هناك ...يمينك...عدالك...مب هاي اللي موقفين عدالنا ...وين القصيره(يقصد منى)....ياويل حالي أنا

مبارك:مرحبا الساع ..شحالك رفيق...

(رفيق ماعطاه ويهه)

يرن تلفون مبارك( نغمة خمس الحواس ميحد حمد ):ألوووو..سيارتيه ليش ..يخالفوني...ألحين ياينكم...أنا ومنصور

منصور:اوهوووووووووووووه..شو هالبليه...

مبارك:عنبو مخّوة بوش ...يالله يالله ...

ويطلع منصور ومبارك من المحل...



أحمد: أنا باخذ هذا العطر...
راعي المحل:هذا أخر عطر موجود في المحل..الأخت أختارتة

مريم:لا لا خلاص ...ماباة...باخذ غيره

أحمد:ينظر بنظرات إعجاب لها ..ويقول:لا لا مايصير ...

مريم:لا شكرآ.


مريم ماتعطية فرصة للكلام...وتطلع من المحل...وأحمد يراقبها بنظراته...وهي طالعة ...


سلامة ومنى على طاولة المطعم.......

مريم تقعد على الكرسي :هااااااااي بنات..

سلامة:ماشوف كيس ..ولا عطر...وين رحتي

مريم:ماشي عجبني...

منى اطالع سلامة:معقولة ...ولا شي عيبج

مريم :المهم قومو نرجع البيت تأخرنا...



أحمد واقف عند سيارتة ومعاه منصور....
منصور:ألحين شو قررت تسوي.......
أحمد:أنا عندي فكرة وايد حلوة.....



مريم ومنى وسلامة عند سيارتهم...



مريم تحاول تفتح الباب وتتفاجأ:شوهالكيس المحطوط على الباب...وتفتحة... العطـــــــــــــــــــــ
ـــــــــر اللي أخترتة....

سلامة باستغراب:قلتي ماشي عيبني...

منى:عندهم خدمة توصيل (سيارات)...هههههههههههههه

سلامة:ههههههههههه الظاهر جذية

مريم تفكر وماسمعت تعليقاتهم...ليش يهديني ...شو يبا مني.... شو قصده....

سلامة:منو ؟....مريم أنتي تكلمين عمرج.....

مريم:لا لا ماشي....تأخرنا ...أكيد أمي تحاتي


منقوووووووووووووووووول
 

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى