• سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

جروح الوقت

⭐️ عضو مميز ⭐️
-- تثور اتهامات ضد مدافع فريق أرسنال، مارتين كيون، بالتسبب في طرد هداف روما، فرنشيسكو توتي، خلال المباراة التي جمعت فريقه على ملاعب هايباري في لندن الثلاثاء أمام فريق روما الإيطالي، وانتهت بالتعادل 1 - 1 في الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وقام حكم المباراة، أورس مايير، في الدقيقة 23 من المباراة بإخراج بطاقة حمراء لتوتي، عندما ارتطم مع كيون أرضاً، وتظاهر الأخير بتعرضه لإصابة في وجهه. فيما أظهرت أشرطة الفيديو التي سجلت المباراة أن يدي توتي لامست بالكاد وجه كيون.

لكن رغم ذلك استطاع فريق روما الإيطالي، وبعشرة لاعبين بعد خروج توتي، أن يتعادل مع أرسنال.

وقال مدرب فريق روما فابيو كابيللو "توتي قفز ومد يديه وليس مرفقه، وبالكاد لامس وجه كيون."

وأضاف كابيللو "كان على الحكم أن يحذّر توتي فقط وليس إخراجه من المباراة. لا شك أن مدافع فريق أرسنال ممثل بارع، فقد قام بالمطلوب وتسبب في طرد توتي."

هذا ونفى توتي أن يكون قد قام بأي تصرف خاطئ. أما مدافع أرسنال كيون فلم يعلق على المسألة.

ويبدو أن توتي ربما يُمنع من اللعب الأسبوع المقبل ضمن تشكيلة فريقه أمام فريق أجاكس.

ويُتوقع أن يرفع فريق روما شكوى إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وينتظر تقرير الحكم، قبل اتخاذ أي رد فعل ضد أرسنال.

أما مدير فريق أرسنال، أرسان وينغر، فقال " لم أشاهد الواقعة، وتفاجأت عندما أخرج الحكم بطاقة حمراء لتوتي."
 

المتواجدين حالياً (عضو: 0, زائر: 1)

أعلى